آخر تحديث : الأثنين 2016-04-11 الساعة 05:42:18 بتوقيت غرينتش

الصحافة الايرانية

الدروس المنسية


الدروس المنسية طلب السلطة الفلسطينية ستكون نتيجتها تحقيق المشاريع الصهيونية وتعزيز الاحتلال
ابرز العناوين التي طالعتنا بها الصحف الايرانية الصادرة في طهران اليوم: الدروس المنسية، دور روسيا في تحولات سوريا،لجوء واشنطن الى بكين، بنو سعود ومشکلتهم الدائمة مع أصحاب الکرامة.
 
        الدروس المنسية
 
تحت عنوان "الدروس المنسية" تناولت صحيفة (سياست روز) تحرك السلطة الفلسطينية بتقديم مسودة اقتراح الى مجلس الامن يطالب بتعيين فرصة عام للمناقشة عملية التسوية وانهاء الاحتلال فقالت: في اطار تحرك السلطة الفلسطينية، والذي جاء بدعم وتشجيع من بعض الدول الغربية والعربية، لابد من الاشارة الى ان كافة الخطوات في هذا الطريق لم تفض حتى اليوم الى نتيجة. وان طلب السلطة الفلسطينية هو في الحقيقة فخ ستقع فيه السلطة وتكون نتيجتها تحقيق المشاريع الصهيونية وتعزيز الاحتلال.
 
وتضيف: من خلال متابعة سريعة لمجريات الاحداث وامتناع مجلس تعاون الخليج الفارسي عن بحث القضية الفلسطينية، في اجتماعه الذي شارك فيه وزير الخارجية الامريكي، واعلان تركيا عن رغبتها في تطبيع العلاقة مع الكيان الصهيوني من جديد يتضح بان تحرك السلطة الفلسطينية جاء بالتنسيق المسبق مع هذه الاطراف ويؤكد انها تكرر اخطاء الماضي والتي لن تخدم سوى المشروع الصهيوني في المنطقة وتكريس الاحتلال.
 
     دور روسيا في تحولات سوريا
 
تحت عنوان "دور روسيا في تحولات سوريا" قالت صحيفة (كيهان) باللغة الفارسية: مع ان سوريا دخلت على الخط في الحرب على سوريا بقوة ووجود قواعد روسيا في سوريا الا ان ستراتيجيات البلدان ليست بقوة ستراتيجية سوريا مع ايران. وعلى سبيل المثال انه في فترة العدوان الصهيوني على جنوب لبنان انتشرت التقارير بشان وجود بعض الضباط الروس من اصول يهودية بين القوات الصهيونية فيما كانت سوريا تقف الى جانب حزب الله بقوة. كما ان الدور الروسي في سوريا ليس قويا بقوة جبهة المقاومة والتي تتمثل بايران وحزب الله، فضلا عن ان اي تدخل اجنبي في ستراتيجيات جبهة المقاومة غير ممكن بدون ايران.  
وتضيف: ان مصادر السلاح لسورية لم تكن يوما من روسيا لوحدها، وان ايران كانت احدى مصادر السلاح لهذا البلد، ولهذا السبب فان سوريا ليست ملزمة بتنفيذ ما تمليها عليها موسكو. خصوصا وان طرح موسكو موضوع الفيدرالية في سوريا يؤكد ان روسيا تخطط فقط من اجل مصالحها وليس مصلحة سوريا، مع ان هذا المشروع لا يمكن ان يرى النور وان ايران اكدت بان هذا الموضوع ليس من صلاحيات الاطراف المشاركة في مؤتمر جنيف.
 
      لجوء واشنطن الى بكين
 
صحيفة (قدس) نشرت مقالا بشان التحولات في شبه الجزيرةالكورية وفشل اجراءات الحظر الامريكية على كوريا الشمالية، بسبب استمرارها في تجاربها العسكرية فقالت تحت عنوان "لجوء واشنطن الى بكين": لقد اتضح لواشنطن بان اي اجراءات حظر على كوريا الشمالية لم تفي بالغرض بعد اليوم. وهذا ما دفعها للضغط على بكين لكبح جماح بيونغ يانغ بكل الاشكال. وفي هذا السياق تشير التقارير الى ان واشنطن اقترحت على بكين الوقوف الى جانبها في خلافاتها مع جيرانها وخصوصا الخلافات مع اليابان بشان جزر متنازع عليها في بحر الصين، مقابل تحرك الصين للضغط على كوريا الشمالية وثنيها عن الاستمرار في التجارب الصاروخية التي تهدد امن المنطقة، والتي لاحت في الافق بوادرها بوقف الصين استيراد الذهب وبعض المعادن من كوريا الشمالية. فامريكا ومن خلال اغلاق بوابة الصين بصدد وضع كوريا الشمالية في العزلة التامة وارغامها على المفاوضات وايقاف نشاطاتها الصاروخية العسكرية.
 
وتضيف: نظرا لان كوريا الشمالية تشكل ورقة رابحة بيد الصين. لذا فان بكين لا يزعجها التطور الصاروخي لكوريا الشمالية، باعتبار ان ذلك يشكل ضغطا تستخدمه الصين ضد كوريا الجنوبية واليابان وحتى امريكا. ومع ان الصين تتوخى الحذر الشديد كي لا تلدغ بيونغ يانغ، الا انها لا ترى بُداً من استمرار الازمة في منطقة شبه الجزيرة الكورية.
 
     بنو سعود ومشکلتهم الدائمة مع أصحاب الکرامة
 
تحت عنوان "بنو سعود ومشکلتهم الدائمة مع أصحاب الکرامة" نشرت صحيفة (الوفاق) مقالا جاء فيه: من یلاحظ کیف تمارس المملکة حربها وضغطها على الدولة اللبنانیة في هذه الأیام، یجدها تضغط بطریقة جنونیة مسعورة، فهي مع الإعلام اللبناني تتابع وتلاحق کل من ینتقد سیاستها ومواقفها، حیث تضغط على الصحف والمطبوعات وعلى وسائل الاعلام المسموعة والمرئیة الارضیة منها أو الفضائیة، لدرجة أنها تعتبر کل ملاحظة إعلامیة عادیة تندرج في خانة النقد أو التحلیل الاعلامي الطبیعي والذي تتطلبه وتسمح به المهنة بشکل عام، هي جریمة کبیرة في حق نظامها وحکامها، والذین یبدو أنهم لم یتعودوا إلا على رسائل الاشادة والتفخیم والتبجیل، وما عدا ذلک ممنوع ومدان ویستوجب الملاحقة والمقاضاة والتوقیف المؤقت أو الدائم عن العمل او الحرمان من وسائل النشر والتوزیع، أو من إمکانیة البث عبر الاقمار الاصطناعیة ويضيف الكاتب: وحیث تملک وتحتکر أغلب شرکات البث الفضائی بالإضافة إلى ضغوطها على الاعلام في لبنان، تتابع ضغوطها على الدولة والمواطنین لناحیة التهدید بلقمة العیش وبإبعاد العاملین اللبنانیین في المملکة بإنهاء عقود عملهم واشغالهم ووظائفهم، متناسیة ان لهؤلاء فضلاً کبیراً على ما اصاب مجتمعها من تطور علمي واداري وبانهم عملوا باخلاصهم وبعرق جبینهم. کما ان الامر وصل بها للاستعداد لوضع الدولة اللبنانیة بکاملها على لائحة الارهاب بعد ان رأت احتضان اغلب المکونات الداخلیة لحزب الله وقناعتهم بانه یمثل المقاومة الشریفة الصادقة التي ضحت في سبیل لبنان وقضایا فلسطین والعرب .
وفي الختام قال كاتب المقال: ان صراع المملکة هذا مع أصحاب الکرامة والعنفوان لا یمکن ان ینتهی الا بنهایتها، لانها غیر قادرة على ضبط نفسها کونها خُلقت هکذا، مملکة للظلام وللحقد.
 


المصدر : اذاعة طهران العربية