آخر تحديث : الأربعاء 2016-11-23 الساعة 07:30:35 بتوقيت غرينتش

مقابلات اذاعية

نجاح الخطة الامنية في الزيارة الاربعينية تعبر عن انتصار جديد للشعب العراقي


المقابلة مع السيد عقيل الطريحي محافظ كربلاء
نجاح الخطة الامنية في الزيارة الاربعينية تعبر عن انتصار جديد للشعب العراقي زيارة الاربعين في كربلاء

أثبتت الحكومة العراقية نجاحاً أمنياً كبيراً من خلال ادارتها لموسم الزيارة الضخم.

حول زيارة الاربعين هذا العام ونجاح الخطة الامنية وبدأ عودة الزائرين نستمع الى الحوار التالي مع محافظ كربلاء السيد عقيل الطريحي

الطريحي: زيارة هذا العام هي زيارة غير مسبوقة سواء من حيث الاعداد او من حيث بدايتها كوقت مبكر يعني قبل أكثر من عشرة ايام بدأت قياساً بالسنوات السابقة. وايضاً من خلال تدفق الحشود المليونية من المحاور المختلفة رغم أننا اليوم وصلنا ذروة الزيارة. الخدمات التي قدمت خلال هذه الزيارة تعكس مدى قدرة هذا الشعب، قدرة العراقيين على أن يجتمعوا على مبدأ واحد، على هدف واحد، على حب الحسين عليه السلام ومن خلاله يتوحدون في تقديم الخدمات. هذه الزيارة اليوم تعبر عن صفحة مشرقة جديدة تضاف الى انتصارات شعبنا وجيشنا وقواتنا المسلحة وأثبتت أن العراقيين قادرون على أن يقاتلوا الارهاب بكل هذه الشدة والضراوة ويحققون الانتصارات وفي الوقت ذاته يقيمون مناسباتهم وينجزون هذا المنجز التاريخي العظيم في الاجتماع على حب الحسين عليه السلام. فيما يتعلق بالزوار الأجانب نحن لغاية ظهيرة امس كان هناك حوالي ثلاثة ملايين زائر أجنبي، هذه إحصائية نستطيع الركون اليها وما يزال استمرار دخولهم فنتوقع زيادة العدد. هذا الحضور الكبير وهذه الاعداد المليونية الغفيرة وهذا الاستمرار بالتدفق الى كربلاء والزحف اليها للزيارة ومنذ اليوم الرابع او الخامس من صفر يدل على أنه هناك زيادة واضحة وملحوظة عن الاعوام السابقة. بدأنا منذ خمسة أيام بإعادة تفويج الزائرين وإعادتهم، الراغبين بالعودة الى أهاليهم سالمين غانمين وأمس بعد المغرب كان هناك اعداد غفيرة غادرت وايضاً أعداد اخرى قد دخلت. واستمرت عملية إعادت الزائرين تجري بسلاسة عالية، إنسيابية الخطة، السيد وزير النقل بنفسه يشرف شخصياً على هذه الخطة ولدينا هناك المسؤولين المعنيين بهذا الملف، هناك متابعة ميدانية لعودتهم. هنالك تنسيق بين قيادات العمليات والمحافظات وقيادات الشرطة في هذه المحافظات والأجهزة الأمنية المختلفة وكذلك الحشد الشعبي في تأمن طريق العودة وإن شاء الله يعودون جميعاً بسلام وأمان الى اهاليهم.



المصدر : اذاعة طهران العربية


كلمات دليلية :