آخر تحديث : الأثنين 2016-06-13 الساعة 07:10:24 بتوقيت غرينتش

مقابلات اذاعية

خبير عسكري: الجيش السوري وحلفاءه يتبعون تكتيكات استراتيجية جديدة


المقابلة مع السيد ثابت محمد الخبير العسكري
خبير عسكري: الجيش السوري وحلفاءه يتبعون تكتيكات استراتيجية جديدة الجيش السوري
يواصل الجيش السوري وحلفاءه تقدمهم بإتجاه مطار الطبقة العسكري بالرقة بعد أن حرروا تقاطع الرصافة الاستراتيجي ومحطة الرقة النفطي ومحطة كهرباء الطبقة وألحقوا خسائر بشرية بتنظيم داعش الارهابي.

لقراءة تطور الوضع الميداني السوري وتقدم الجيش في عدد من المحاور الساخنة نتوقف ورؤية الخبير العسكري السيد ثابت محمد

محمد: بعد أن بدأت عملية الرقة، ما يميز هذه العملية ومايدهش ويخيف المجموعات الارهابية وداعميهم هي في كل عملية عسكرية نلاحظ أن الجيش السوري وحلفاءه يتبعون طريقة جديدة واسلوب جديد من خلال إعتماد تكتيكات استراتيجية جديدة. ويمكن القول إن الجيش السوري وحلفاءه لجؤا الى تكتيك جديد، تميز  هذا التكتيك بالوقفات التكتيكية والعملياتية حيث يتقدم يوماً وفي اليوم الآخر ينفذ فيه وقفة تكتيكية يعيد فيها تجميع الصفوف وبالتالي يطهروا منطقة. بعد السيطرة يوم أمس على منطقة المسلس الاستراتيجي شمال بلدة الرصافة وهذا المسلس سمي بالمثلث الاستراتيجي كونه يخرج على ثلاث طرق رئيسية، الطريق الشرقي من الرصافة الى مدينة الرقة التي تبعد عنها بحوالي خمسين كيلومتراً. الطريق الأوسط من الرصافة بإتجاه مطار الطرفة والطريق الثالث من الرصافة بإتجاه الطبقة، يبعد حوالي العشرين كيلومتراً. اليوم طور الجيش عملياته القتالية في تلك المنطقة بإتجاه مطار الطقة  ويمكن القول إنه أصبح الآن على مسافة ما يقارب خمسة كيلومتر من مطار الطقة أي تحت السيطرة النارية والتكتيكية المباشرة. أصبح المطار تحت سيطرة وحدات الجيش والقوات الحليفة. في نفس الوقت ينفذ الجيش والقوات الصديقة ضربة مساعدة بإتجاه تدمر السخنى وقد تمكن من السيطرة في الأيام الماضية على منطقة الصوامع وبعض المنشآت فيها وحقول النفط. اليوم تمكن السيطرة على المحطة السادسة ووادي اراك وبالتالي عندما تتم السيطرة على المحطة السادسة بمعنى أن الخيارات مفتوحة أمام الجيش. تم التوجه السوري العراقي وبالتالي تقطيع أوصال داعش في المنطقة وجميع محاور الإمداد والإخلاء فيها.

المصدر : اذاعة طهران العربية


كلمات دليلية :