البحث في البرامج
المشاركات الاذاعية


في حال الرغبة في المشاركة في برامج اذاعة طهران العربية هاتفياً يرجى املاء الاستمارة التالية:

برامج الاذاعة
المشهد المقدسة نسخة للطباعة
موضوع البرنامج:
  • أروقـة مزار الامام الرضا عليه السلام
التاريخ: 2009-11-03 00:00:00

أروقـة المزار
الأروقة مواضع في الحضرة الرضويّة الطاهرة، هي أبنية مسقوفة محيطة بالمرقد الطاهر، متباينة في مساحاتها وارتفاعاتها بسبب استحداثها في أزمنة متعدّدة خلال الأجيال، بما تقتضيه الحاجة والإمكانات. وتضمّ مجموعة مباني الحضرة اليوم 27 رواقاً، منها ما هو قديم، ومنها ما هو حديث الإنشاء.
والأروقة أماكن دفيئة مغمورة بالمعنويّة ومعطّرة بجوّ ملكوتيّ أخّاذ، يتّخذها زائر والإمام الرضا (عليه السلام) للخلوة وتلاوة القرآن الكريم والصلاة والمناجاة والدعاء:
1. دار الحُفّاظ
هذا الرواق الذي شُيِّد في القرن التاسع الهجريّ يُخبِر اسمُه أنّه الموضع الذي تقام فيه مراسيم تلاوة القرآن وتـُقرأ خطبة حفّاظ العتبة المقدّسة.
موقع الرواق جنوب الحرم متوسّطاً بينه وبين مسجد گُوهَرشاد. يتـّصل من ضلعه الغربي برواق دار السيادة الكبير، ويتاخم ضلعه الشرقيّ رواق دار السلام، كما يتـّصل جنوباً بمسجد گُوهَرشاد ويتشرّف الوافدون بزيارة الإمام ‏(عليه السلام) من بابه الكائن في جهته الشماليّة. ومقدار مساحة هذا الرواق 217 متراً مربّعاً.
2. دار السيادة
من أقدم الأروقة بعد رواق دار الحفّاظ ، ومن أكبر قـُداماها بعد رواق دار الولاية ودار الهداية ودار الرحمة وهو من مباني الحرم التي أُنشئت في القرن التاسع. موقعه غربيّ الحرم موازياً لمسجد جهة الرأس ولرواق دار الحفـّاظ شمالاً إلى جنوب. ومن هذا الرواق يتراءى الضريح المقدّس، فيُقبِل المؤمنون على الزيارة والدعاء. مساحة هذا الرواق 373 متراً مربّعاً.
3. قبّة «حاتم خاني»
يرجع تاريخ بناء هذا الرواق إلى القرن الحادي عشر الهجريّ. ينفتح ضلعه الغربيّ - عبر باب ذهبيّ - نحو جهة الأقدام في الروضة الطاهرة، وهو موضع خاصّ بالنساء.
وفي زاويته الشماليّة الغربيّة ممرّ يتّصل بقبّة «اللَّه وِرْدي خان» عبر منعطف هناك، ويتّصل من جنوبه - عبر بوّابة - برواق دار السلام، و يرتبط شرقاً برواق دار السعادة. ومساحته 115 من الأمتار المربّعة.
4. دار السعادة
هذا الرواق من أروقة شرقيّ الحرم الطاهر، بين الإيوان الذهبيّ في صحن الحريّة ورواق حاتم خاني عند أقدام الإمام‏ (عليه السلام)، وينتمي بناؤه إلى القرن الهجريّ الثالث عشر.
يفضي من ضلعه الجنوبيّ إلى الباب الذهبيّ ورواق دار السرور، ويرتبط شرقاً بالإيوان الذهبيّ في صحن الحريّة، ويتّصل غرباً برواق حاتم خاني وللصُّفّة الشماليّة لدار السعادة ممرّان صغيران يرتبطان برواقَي «اللَّه وِردي خان» ودار الضيافة. وهو خاصّ بالنساء أيضاً. ومجموع مساحته 162 متراً مربّعاً.
5. دار الفيض‏
في عام 1388 هـ ثمّ تشييد هذا الرواق الفخم في شماليّ المرقد المقدّس وينفتح رواق دار الفيض من جهته الجنوبيّة على الروضة المنوّرة وفي زاويته الشماليّة الشرقيّة ممرّ صغير يفضي إلى «قبّة اللَّه وِردي خان»، ويتـّصل شمالاً وغرباً برواقَي «توحيد خانه» ودار الشكر وهو مخصَّص لزيارة النساء، وتبلغ مساحته 112 متراً مربّعاً.
6. توحيد خانه (دار التوحيد)
موقع هذا الرواق شماليّ الحرم المبارك بين دار الفيض وصحن الثورة الصحن العتيق، وهو متّصل شرقاً برواق «اللَّه وِردي خان»، ومنفتح من جهته الغربيّة علي الإيوان الذهبيّ في صحن الثورة وفي ضلعه الشماليّ شبّاك فلزّي دقيق الصنع يربط بينه وبين صحن الثورة، هو المعروف بـ «شبّاك الفولاذ» حيث يتوجّه الزائرون عبره من الصحن لزيارة الإمام والتوسّل به لقضاء الحاجات وكشف الكربات، إذ تلوح من خلاله أنوار الضريح الشريف ورواق «توحيد خانه» مخصَّص أيضاً للنساء، ومساحته 108 من الأمتار المربّعة.
7. دار السلام
من أقدم أروقة الحرم الرضويّ الطاهر، إذ يعود بناؤه إلى العهد التيموريّ، وقد تولّت أمر إقامته گوهرشاد خاتون في الربع الأوّل من القرن التاسع الهجريّ.
موقع هذا الرواق شرقيّ الحرم، متـّصلاً برواق دار الحفـّاظ غرباً، وموازياً له. وبينه وبين دار العزّة ثلاث غرف، ويُفتح منه باب ذهبيّ إلى رواق دار السرور، وتتـّصل الصُّـفـّّة الشماليّة لدارالسلام بـ «قبّة حاتم خاني» بوساطة باب واحد. مساحة هذا الرواق 277 متراً مربّعاً.
8. دار العزّة
يقع هذا الرواق بين رواقَي دار السلام ودار الذكِّر في جنوب شرقيّ الروضة المقدّسة. ينفتح على دار السلام عبر بوّابة كائنة في شماله. وفي جنوبه باب يؤدّي إلى مقصورة مسجد گوهرشاد. ويتّصل شرقاً بثلاثة أبواب تنفتح على دار الذكر. أمّا من جنوبه فيتّصل برواق دار السلام. مساحته 73 متراً مربّعاً.
9. دار السرور
وهو من الأروقة الكائنة في جنوب شرقيّ الحرم الطاهر إلى الغرب من صحن الحريّة، بين رواقَي دار السعادة ودار الذكر ولضلعه الشماليّ باب يتـّصل بدار السعادة وتقوم في ضلعه الجنوبيّ ثلاثة أبواب خشبيّة توصل إلى دار الذكر، وله أيضاً باب ينتهي برواق دار السعادة. وفي أقصى جانبه الغربيّ باب ذهبيّ رائع الجمال يفضي إلى دار السلام وهذا الرواق من المسالك الرئيسيّة لدخول زوّار الرضا (صلوات اللَّه عليه) إلى داخل الروضة المنوّرة. مساحة هذا الرواق 100 متر مربّع.
10. دار الذِّكر
في الجنوب الشرقيّ من الحرم يقوم رواق دار الذكر غربيّ صحن الحريّة وله اتّصال برواق دار العزّة عبر ثلاث بوّابات في ضلعه الغربيّ وهو يتصّل بدار السرور بثلاث بوّابات أيضاً كائنة في ضلعه الشماليّ وفي جنوبه باب ينفتح على دار الزهد، وله باب في جنوبه الشرقيّ ينتهي بسالكه إلى صحن الحريّة.
وفي جوانب هذا الرواق غرفة مدير الخدم، ومكتب للمنذورات وآخر للخفارة. مجموع مساحة دار الذكر 216 متراً مربّعاً.
11. دار الزهد
من أقصى الأروقة من الروضة، واقعاً إلى الجنوب الشرقيّ منها شماليّ رواق الإمام الخمينيّ وهذا الرواق الفخم يتّصل بدار الذكر عبر ممرّ هناك، ويرتبط بمقبرة الشيخ البهائيّ من خلال ثلاث بوّابات في ضلعه الشرقيّ، ويفضي إلى رواق الإمام الخمينيّ بأربع بوّابات في ضلعه الجنوبيّ وثمّة أربع بوّابات أخرى تصل ضلعه الغربيّ بصالة الاستقبال. مساحة هذا الرواق 289 متراً مربّعاً.
12. رواق الشيخ البهائيّ‏
يضمّ هذا الرواق في وسطه مرقد الشيخ بهاء الدين العامليّ (البهائيّ)، ومن هنا كان اسمه والبهائيّ (رضوان اللَّه عليه) من كبار علماء الإماميّة في القرنين العاشر والحادي عشر، وهو لبنانيّ الأصل من بَعْلْبكّ (953 - 1030 هـ)، وينتمي في النسب إلى الحارث الهمدانيّ (اليمنيّ) من أصحاب الإمام أمير المؤمنين‏ (عليه السلام).
يقع هذا الرواق جنوب شرقيّ الحرم الشريف، وله ممرّ يصل ضلعه الشماليّ بصحن الحريّة وفي ضلعه الجنوبيّ ثلاثة أبواب تنفتح على رواق الإمام الخمينيّ. ويقوم في شرقه رواق دار العبادة. أمّا في غربه فيقع رواق دار الزهد. مساحة رواق الشيخ البهائيّ 102 من الأمتار المربّعة.
13. دار العبادة
أُنشئ هذا الرواق في جنوب شرق الحرم سنة 1394 هـ، بمساحة 158 متراً مربّعاً، وسُمّي باسم دار العبادة متـّصلاً اليوم برواق الإمام الخمينيّ عبر خمسة أبواب وفي الغرب منه باب يؤدّي إلى مزار الشيخ البهائيّ.
14. رواق قبّة اللَّه وِرْدي‏خان‏
هذا الرواق الجميل ذو القبّة الرائعة العمارة من النماذج الفنيّة المتميّزة للعهد الصفويّ. يتـّصل - عن طريق صُفّات سبع (جمع صُفـّة) - بأروقة توحيد خانه (دار التوحيد) ودار الضيافة ودار السعادة وقبّة حاتم خاني ودار الفيض، كما له اتـّصال بصحن الثورة. موقع هذا الرواق في شمال شرقيّ الحرم الطاهر، بمساحة 171 متراً مربّعاً.
15. دار الضيافة
يقوم هذا الرواق في الزواية الواقعة بين صحن الثورة وصحن الحريّة، يحاذيه غرباً رواق قبّة اللَّه وِردي خان، وجنوباً رواق دار العبادة. وفي شرقه يقع صحن الحريّة، أمّا من جهة الشمال فيقع صحن الثورة.
أُنشئ رواق دار الضيافة عام 1301 هـ. ويبدو - كما يلوح من تسميته - أنّه كان صالة لاستقبال ضيوف العتبة الرضويّة في الاحتفالات وفي مراسيم العزاء الخاصّة بأهل البيت‏ (عليهم السلام). موضع هذا الرواق شمال شرقيّ الحرم الطاهر، ومساحته 166 متراً مربّعاً.
16. دار الشكر
كان هذا الرواق في بداية أمره مبنىً لمكتبة العتبة الرضويّة، ثمّ غدا داراً للقرآن الكريم قبل سنة 1383 هـ. يتّصل جنوباً برواق جهة الرأس المقدّس، وينفتح شرقاً وغرباً على رواقَي دار الفيض ودار الشرف. أمّا من جهته الشماليّة فيرتبط بصحن الثورة ورواق «توحيد خانه» عبر ممرّين يفضى أحدهما إلى الإيوان الذهبيّ في صحن الثورة، وينتهي الآخر برواق «توحيد خانه» بوساطة دهليز ضيّق.
يقع رواق دار الشكر في شمال غربيّ الروضة المقدّسة، وتبلغ مساحته 73 من الأمتار المربّعة.
17. دار الشرف‏
في عام 1384 هـ أصبح هذا الموضع رواقاً مستقلّاً يلقاه الزائرون في شمال غربيّ الروضة الرضويّة المقدّسة. وموقعه بين رواق دار الشكر شرقاً ورواق دار السيادة جنوباً - حيث ينفتح على هذا الرواق بشبّاك فضّيّ - ورواق دار الولاية غرباً. ويتـّصل أيضاً بالإيوان الذهبيّ في صحن الثورة (الصحن العتيق) وهو ذو مساحة تبلغ 140 متراً مربّعاً.
18. دار الإخلاص‏
يفصل هذا الرواق عن رواق دار الولاية شبّاك فضيّ جميل، وهو يتـّصل برواق جهة الرأس وبجزء من رواق دار السيادة الذي يحجزه عن سائر الرواق جدار رخاميّ منخفض. مساحة هذا الرواق الصغير 36 متراً مربّعاً.
19. رواق جهة الرأس المقدّس‏
أُقيم هذا الرواق لتكون حركة الزوّار في مسيرهم بهذا الموضع ذات اتـّجاه واحد؛ تيسيراً لمرورهم بين أروقة دار السيادة ودار الشرف ودار الولاية في الحضرة الرضوية الشريفة وفي هذا الرواق شبّاك مطلّ على داخل الروضة يضع فيه الزوّار منذوراتهم.
والواقع أنّ استحداث هذا الرواق إنّما هو توسعة لمسجد جهة الرأس العريق القِدم الذي يمتدّ لعشرة قرون مضت. سعة رواق جهة الرأس تربو على خمسمئة متر مربّع.
20. دار الولاية
استحدث هذا الرواق الواقع شمال غربيّ الحرم الطاهر سنة 1410 هـ بمساحة مقدارها 1965 متراً مربّعاً، ليستوعب أعداداً كبيرة من الزائرين الذين يكتظّ بهم حرم الرضا (صلوات اللَّه عليه) على مدار السنة، لا سيّما في الصيف وفي مواسم الزيارات الخاصّة.
ولهذا الرواق مزيّة في كثرة سبل اتّصاله بعدّة أجزاء من الحرم؛ فهو يتـّصل بصحن الثورة وبجزء من مأمن الشيخ الطوسيّ شمالاً، ويرتبط بأروقة دار السيادة ودار الشرف ودار الإخلاص شرقاً، وبمدرسة البابَين ومدرسة پَريزاد جنوباً. أمّا من جهة الجنوب فيتـّصل رواق دار الولاية بصحن الجمهوريّة. وهو مخصّص للعائلات.
21. دار الحكمة
يقع هذا الرواق الحديث الإنشاء بين صحن الحريّة وصحن الثورة، وقد جرى افتتاحه سنة 1424 هـ. وهو يتكوّن من طابقين، الأرضيّ منهما يرتاده الزوّار، وفوقه طابق آخر مخصّص لتفكيك المنذورات وتصنيفها.
مساحة الطابق الأرضيّ 756 متراً مربّعاً، وهو مزدان بالرخام وزخارف المرايا والنقوش الكلسيّة الملوّنة.
22. دار الإجابة
في العمق تحت دار الولاية يقوم رواق دار الإجابة الذي افتُتح بعد اكتمال بنائه سنة 1421 هـ. موقعه غربيّ الروضة المنوّرة، يتاخمه من الجنوب مدرستا «البابَين» و«پَريزاد»، ويحاذيه صحن الثورة من جهة الشمال. أمّا من الشرق فإنّه ملاصق لمنطقة المرقد الأنور.
وهذا الرواق - نظير رواق دار الحجّة - من أقرب الأروقة إلى موضع المضجع المقدّس، وهو نظير سائر الأروقة في جمال فنّه المعماريّ بما يحوي من مقرنصات وزخارف المرايا وسواهما. ويتـّصل - عن طريق بوّابة خاصّة - برواق دار الزهد. ويتـّسع - بمساحته البالغة 1965 متراً مربّعاً - لأكثر من أربعة آلاف زائر.
23. دار الهداية
تمّ افتتاح هذا الرواق سنة 1412 هـ، ويتضمّن عشرة أبواب. موضعه جنوب غربيّ الحرم الطاهر متوسّطاً بين مدرسة البابَين وصحن الجمهوريّة. ومزدانة جدرانه وسقفه بالرخام وزخارف المرايا والنقوش الكلسيّة ذات الألوان الرائعة.
24. دار الرحمة
في جنوب غربيّ الحرم بين مأمن الشيخ البهائيّ وصحن الجمهوريّة وامتداد رواق دار الهداية يلقى الزوّار هذا الرواق الذي افتُتح عام 1412 هـ، ويتألّف من طابقين بمساحة 831 متراً مربّعاً. ومن المعالم الجماليّة في هذا الرواق ما يبدو في زخارفه من نقوش ذات ألوان زاهية، ولوحة مرسومة تمثّل واقعة عاشوراء وأسماء الخمسة الطاهرين من أهل الكساء (عليهم السلام).
يُوصَل إلى رواق دار الرحمة المُعدّ لأغراض ثقافيّة وتعليميّة من صحن الجمهوريّة ومن مأمن الشيخ البهائيّ.
25. رواق الإمام الخمينيّ (رضوان اللَّه عليه‏)
هذا الرواق المجاور لمسجد گوهرشاد كان في أوّل أمره صحناً عُرف باسم صحن الإمام الخمينيّ، ثمّ اقتضى تزايد أعداد الزائرين كلّ عام تحويل الصحن إلى رواق مسقوف مجموع مساحته المبنيّة 22 ألف متر مربّع في طابقين. يشكل مبنى الرواق 7600 متر مربّع، وما بقي منها جناح مسقوف وفضاء جانبيّ.
بُني هذا الرواق بأقلّ عدد من الأعمدة الحاملة للسقف، وبأسلوب معماريّ لا يحجب عن أعين الزائرين مرأى القبّة المقدّسة. بدأ العمل المعماريّ بهذا الرواق سنة 1423 هـ، وتمّ إنجازه وفتحه لاستقبال الزوّار سنة 1428 هـ.
26. دار الكرامة
موقع هذا الرواق هو بين صحن الثورة ومأمن الشيخ الحرّ العامليّ جنب الجامعة الرضويّة للعلوم الإسلاميّة، ويُتَوصَّل إليه من صحن الثورة ورواق دار الحجّة. مساحته 488 متراً مربّعاً، ومساحته المبنيّة 1830 متراً مربّعاً، ويستوعب 2583 زائراً.
27. دار الحجّة
رواق فخم ذو جمال متميّز استُحدث مؤخّراً تحت صحن الثورة (الصحن العتيق)، ويُدخَل إليه من مداخل متعدّدة كائنة في صحن الثورة نفسه، وتحت «قبّة اللَّه وِردي خان» ومأمن الشيخ الطوسيّ ومأمن الحرّ العامليّ، وفيه شبّاك فولاذيّ قريب من موضع القبر المقدّس يتوجّه إليه الزائرون بالزيارة والدعاء.
مساحة رواق دار الحجّة 6799 متراً مربّعاً، ويمتاز بزخارفه من المرايا والنقوش والرسوم ذات الألوان الرائعة.
*******

يمكن الاستفادة من البرنامج مع ذكر المصدر (Arabic.irib.ir)