البحث في البرامج
المشاركات الاذاعية


في حال الرغبة في المشاركة في برامج اذاعة طهران العربية هاتفياً يرجى املاء الاستمارة التالية:

أكثر البرامج زيارة
    برامج الاذاعة
    سيد الرسل في نصوص الثقلين نسخة للطباعة
    موضوع البرنامج:
    • سيد الرسل(ص) في كلام سليله المهدي(عج)
    التاريخ: 2007-05-06 00:00:00

    اخوتنا الاحبة الاكارم .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، لقد عبر الله تعالى في حديثه القدسي المعروف "بحديث اللوح"، عن وليه الحجة المهدي عليه السلام بانه رحمة للعالمين في وقته، ثم وصفه سبحانه بقوله: عليه كمال موسى، وبهاء عيسى، وصبر ايوب.
    واما رسول الله صلى الله عليه وآله فطالما ذكره بالاسم والالقاب الشريفة في روايات استفاظت فكانت كتباً نقل منها العامة والخاصة، من ذلك قوله: فاذا مضى الحسن أي العسكري فابنه الحجة المهدي، كما اخبر صلى الله عليه وآله انه رآه في الاسراء والمعراج على يمين العرش، معبراً عنه بانه كوكب دري بين آبائه واجداده الائمة، حجج الله تعالى على عباده.
    والان ـ ايها الاخوة المؤمنون ـ دعونا نستمع الى ما ذكره الامام المهدي عليه السلام في شأن جده المصطفى صلى الله عليه وآله، لم يزل اهل البيت عليهم السلام يلهجون بذكر الله جل وعلا ثم بذكر رسول الله صلى الله عليه وآله صلاة عليه، وتقديساً له واجلالاً لشأنه، وبياناً لفضائله ومناقبه ومعالي منازله، وسمو شرفه، والاقرار بنبوته ورسالته.
    وفي شأن ولادة الامام المهدي عليه السلام، ذكرت حكيمة بنت الامام الجواد عليه وعليها السلام قائلة: لم البث ان كشف الحجاب بيني وبين نرجس واذا انا بها وعليها اثر النور ما غشي بصري، واذا انا بالصبي عليه السلام ساجداً على وجهه، جاثياً على ركبتيه، رافعاً سبابتيه نحو السماء وهو يقول: اشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له، وان جدي رسول الله صلى الله عليه وآله، وان ابي امير المؤمنين عليه السلام، ثم عد اماماً اماماً الى ان بلغ الى نفسه، فقال عليه السلام: اللهم انجز لي وعدي واتمم لي امري، وثبت وطأتي، واملأ الارض بي عدلاً وقسطاً.
    اجل ـ اخوتنا الاعزة ـ هوذا الامام خاتم الاوصياء الذي عقد عليه رسول الله صلى الله عليه وآله آماله باصلاح الدنيا بعد زمان يمتد، فقال: لن تنقضي الايام والليالي حتى يبعث الله رجلاً من اهل بيتي يواطئ اسمه اسمي، يملأها عدلاً وقسطاً كما ملئت ظلماً وجوراً.
    واما اذكار الامام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف، فهي محلاة بذكر جده المصطفى صلى الله عليه وآله، يتلذذ بذلك، اذ ذكر النبي عباده، وتقديسه تقديس لله جل شأنه، وتعظيمه وتوقيره ائتمار لما امر الباري عز وجل، فنقرأ في الصحيفة المهدية الشريفة قوله عليه السلام: (اللهم عرفني نفسك فانك ان لم تعرفني نفسك لم اعرف نبيك، اللهم عرفني نبيك فانك ان لم تعرفني نبيك لم اعرف حجتك، اللهم عرفني حجتك فانك ان لم تعرفني حجتك ضللت عن ديني)، وفي صلواته ليوم الجمعة يدعو الامام المهدي ارواحنا فداه فيقول: (اللهم صل على محمد سيد المرسلين، وخاتم النبيين وحجة رب العالمين، المنتجب في الميثاق المصطفى في الظلال، المطهر من كل آفة، البريء من كل عيب، المؤمل للنجاة، المرتجى للشفاعة، المفوض اليه دين الله، اللهم شرف بنيانه، وعظم برهانه، وافلح حجته، وارفع درجته واضىء نوره، وبيض وجهه، واعطه الفضل والفضيلة، والدرجة والوسيلة الرفيعة وابعثه مقاماً محموداً يغبطه به الاولون والاخرون).
    وفي دعاء الحكمة قال الامام المهدي المنتظر سلام الله عليه: (اللهم اني اسألك ان تصلي على محمد نبي رحمتك وكلمة نورك، وان تملأ قلبي نور اليقين، وصدري نور الايمان، وفكري نور الثبات، وعزمي نور العلم، وقوتي نور العمل، ولساني نور الضياء، وسمعي نور وعي الحكمة، ومودتي نور الموالاة لمحمد وآله عليهم السلام، حتى القاك وقد وفيت بعهدك وميثاقك فلتسعني رحمتك يا ولي يا حميد).
    وبعد ذكره للانبياء عليهم السلام يقول الامام المهدي عليه السلام في دعائه المعروف بـ دعاء الندبة: الى ان انتهيت بالامر الى حبيبك ونجيبك محمد صلى الله عليه وآله فكان كما انتجبته، سيد من خلقته، وصفوة من اصطفيته، وافضل من اجتبيته، واكرم من اعتمدته، قدمته على انبيائك وبعثته الى الثقلين من عبادك، واوطأته مشارقك ومغاربك وسخرت له البراق وعرجت به الى سمائك، واودعته علم ما كان وما يكون الى انقضاء خلقك ثم نصرته بالرعب وحففته بجبرائيل، وميكائيل والمسومين من ملائكتك، ووعدته ان تظهر دينه على الدين كله ولو كره المشركون، وذلك بعد ان بوأته مبوأ صدق من اهله، وجعلت له ولهم اول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركاً وهدى للعالمين، فيه آيات بينات، مقام ابراهيم ومن دخله كان آمناً وقلت: (انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيراً)، ثم جعلت اجر محمد صلواتك عليه وآله مودتهم في كتابك فقلت: قل لا اسألكم عليه اجراً الا المودة في القربى.
    واما في دعائه الشريف المعروف بـ دعاء الافتتاح اذ يقرأ في كل ليلة من ليالي شهر رمضان المبارك فيقول الامام المهدي سلام ربنا عليه: (اللهم صل على محمد عبدك ورسولك، وامينك وصفيك وحبيبك وخيرتك من خلقك، وحافظ سرك، ومبلغ رسالاتك افضل واحسن واجمل واكمل وازكى وانمى، واطيب واطهر واسنى، واكثر ما صليت وباركت وترحمت وتحننت وسلمت على احد من عبادك وانبيائك ورسلك وصفوتك، واهل الكرامة عليك من خلقك).
    سقى الله قبراً بالمدينة غيثه
    فقد حل فيه الامن بالبركات
    نبي الهدى صلى عليه مليكه
    وبلغ عنا روحه التحفات
    وصلى عليه الله ما ذر شارق
    ولاحت نجوم الليل مبتدرات
    *******

    يمكن الاستفادة من البرنامج مع ذكر المصدر (Arabic.irib.ir)