البحث في البرامج
المشاركات الاذاعية


في حال الرغبة في المشاركة في برامج اذاعة طهران العربية هاتفياً يرجى املاء الاستمارة التالية:

أكثر البرامج زيارة
    برامج الاذاعة
    اناجيك يا رب نسخة للطباعة
    موضوع البرنامج:
    • مناجاة الله بأحب الأدعية اليه
    التاريخ: 2017-10-15 11:35:23



    السلام عليكم إخوة الإيمان والولاء ورحمة الله..
    على بركة الله نلتقيكم في حلقة جديدة من هذا البرنامج فأهلاً بكم ومرحباً. نعطر أرواحنا وقلوبنا في هذه الدقائق بمناجاة الله عزوجل بأحب الأذكار والأدعية إليه، إنه ذكر الصلاة على محمد وآله الطاهرين صلوات الله عليهم أجمعين.
    فنقرأ قصيدة أنشأها شاعر الولاء الأستاذ عبدالحميد محسن سليمان وقال فيها:
    يَا رَبَّ صَلِّ عَلَى النَّبِي
    عِطْرِ الْوُجُودِ الأَطْيَبِ
    وَعَلَى ذَوِيهِ وَآلِهِ
    نَهْرِ الْفُرَاتِ الأَعْذَبِ
    فَهُمُ مَصَابيحُ الدُّجَى
    أَنْوَارُ عَتْمِ غَيَاهِبِ
    وَهُمُ الْهُدَى لاَ غَيْرُهُمْ
    وَنُجُومُ هَذَا الْكَوْكَبِ
    وَهُمُ الْمَحَجَّةُ إِنَّهُمْ
    نَهْجُ الصِّرَاطِ الصَّائِبِ
    مِفْتَاحُ بَابِ عُلُومِنَا
    أَسْرَارُ كُلِّ مُحَجَّبِ
    هُمْ طِبُّنَا وَدَوَاؤُنَا
    وَشِفَاءُ كُلِّ مُعَذَّبِ

    يَا رَبِّ صَلِّ عَلَيْهِمُ
    عَدَدَ الْغَمَامِ الصَّيِّبِ
    عَدَ الْخَلاَئِقِ كُلِّهِمْ
    بَلْ ضِعْفَ مَا لَمْ يُحْسَبِ
    يَا رَبِّ وَصْلُكَ وَصْلُهُمْ
    صِلْني بِخَيْرِ مَرَاتِبِ
    أَنْعِمْ عَلَيَّ بِفَضْلِهِمْ
    نِعَماً تُجيبُ مَطَالِبي
    خَيْرُ الْمَنَابِعِ إِنَّهُمْ
    في الْكَوْنِ خَيْرُ مَشَارِبِ
    رُوحي فِدَا أَرْوَاحِهِمْ
    وَفِدَاهُمُ أَمِّي أَبِي

    فَبِحَقِّهِمْ رَبِّي أَزِلْ
    عَنِّي جَميعَ مَصَائِبي
    وَاسْتُرْ عُيُوباً جَمَّةً
    حَجَبَتْ دُعَاءَ الطَّالِبِ
    وَأَجِبْ دُعَانَا رَبَّنَا
    وَأَجِبْ سُؤَالَ الرَّاغِبِ
    بِجَميلِ عَفْوِكَ غَافِراً
    ذَنْبي وَسُوءَ مَكَاسِبي
    مَوْلاَيَ قَرِّبْني بِهِمْ
    فَبِهِمْ إِلَيْكَ تَقَرُّبي
    وَاكْتُبْ لَنَا بِجِوَارِهِمْ
    دَارَ النَّعيمِ الأَرْحَبِ
    فَبِهِمْ لِنَيْلِ شَفَاعَةٍ
    تَجْري دُمُوعُ التَّائِبِ

    تقبل الله جميل إصغائكم أيها الأطائب لحلقة اليوم من برنامج (أناجيك يا رب) دمتم في أمان الله.

    يمكن الاستفادة من البرنامج مع ذكر المصدر (Arabic.irib.ir)