البحث في البرامج
المشاركات الاذاعية


في حال الرغبة في المشاركة في برامج اذاعة طهران العربية هاتفياً يرجى املاء الاستمارة التالية:

أكثر البرامج زيارة
    برامج الاذاعة
    اناجيك يا رب نسخة للطباعة
    موضوع البرنامج:
    • تسبيحات مرج البحرين يلتقيان - قاسم محمد هاشم
    التاريخ: 2017-08-30 12:11:54




    السلام عليكم مستمعينا الأطائب ورحمة الله وبركاته..
    أطيب تحية نهديها لكم في مطلع لقاء اليوم من هذا البرنامج وفيه ننقل لكم تسبيحات ولائية يناجي بها أنيس الذاكرين أديبنا الولائي الأستاذ قاسم محمد هاشم وهو يشاهد تجليات جمال الله وجلاله في آياته الكبرى وأسمائه التكوينية الحسنى محمد المصطفى وآله الأصفياء صلوات الله عليهم أجمعين.
    يقول هذا الأديب المبدع في بعض أبيات قصيدة "تسبيحة الزهراء" التي أنشأها في مدح سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها:
    سبحانه البحران حيث تلاقيا‎
    بحر البتول بحيدر يترف
    سبحانه لا يبغيان فبينهم‎
    ذا البرزخ المذكور وهو محمد
    سبحانه من بينهم خرجت لنا‎
    مرجان خير واللآلي زبرجد
    سبحانه قل للمكذب فيهم ‎
    فباي آلاءٍ لربك تجحد‎
    سبحانه إن يجحدوا فلأنهم ‎
    خُشبٌ كما قال الإله مسند
    سبحان من ردَّ البغاة بكيدهم‎
    مكروا ومكر الله ادهى انكد

    هذي المحافل يا عذولي تشهد
    سبحان ربي لو شَقِيتُ لأجلها ‎
    أدمى ولكني بها أتضمد
    سبحانه لا لا شقاءَ بحبها‎
    كيف الشقاء وحبُ فاطمُ يُسعد
    سبحانه من راحمٍ جعل الحمى‎
    مِنْ ناره بحمى البتول يقيّد

    سبحانه سأل المودة فيهم‎
    وهي المودة كيف لا اتودد
    سبحانه فلذا ارتضى لرضائها‎
    والسُّخط حَلَّ لمن لها يتصدَّد
    سبحانه جعل الملائك طوعها‎
    سل جبرئيل لهزّ المهد كم يفد
    سبحانه آياته نطقت بها‎
    فالدهر والتطهير فيها تنشد
    سبحانه قد قال في قرآنه‎
    وتزودوا فلذا بهم اتزوَّد

    سبحان ربي أن جعلت ضيائهم‎
    نوراً لوجهي يوم فيه تُسَوَّد
    سبحان ربي أن جعلت ولائهم‎
    نوراً بقبري حيث فيه اوسَّد
    سبحانه أن عاد حشري فيكم‎
    يا سادتي فالعود فيكم أحمد
    صلوا عليهم فالصلاة عليهم‎
    هي شاهد التسبيح هيا فاشهدوا

    كانت هذه – مستمعينا الأكارم – التسبيحات الولائية التي ختم بها الأديب الولائي المبدع الأستاذ قاسم محمد هاشم من البحرين قصيدته الغراء "تسبيحة الزهراء" قرأناها لكم في لقاء اليوم من برنامجكم (أناجيك يا رب) شكراً لكم وفي أمان الله.

    يمكن الاستفادة من البرنامج مع ذكر المصدر (Arabic.irib.ir)