البحث في البرامج
المشاركات الاذاعية


في حال الرغبة في المشاركة في برامج اذاعة طهران العربية هاتفياً يرجى املاء الاستمارة التالية:

أكثر البرامج زيارة
    برامج الاذاعة
    اناجيك يا رب نسخة للطباعة
    موضوع البرنامج:
    • تسبيح الله بشهود اياته الكبرى - قاسم محمد هاشم
    التاريخ: 2017-08-22 11:56:34



    سلام من الله عليكم أيها الإخوة والأخوات ورحمة منه وبركات..
    معكم بتوفيق الله في حلقة جديدة من هذا البرنامج، فأهلاً بكم ومرحباً.
    تسبيح الله هو – مستمعينا الأفاضل – من أحب الأذكار لأنيس الذاكرين تبارك وتعالى، لأنه ذكر يقوي في القلوب الإستشعار الوجداني بمشاهدة آيات الله البينات ومظاهر جلاله وجماله وكماله، فيستدل بها عليه جل جلاله ويذوق شراب توحيده الطهور.
    وأكرم آيات الله وأكبرها محمد الهادي المختار وآله الأطهار عليهم صلوات الله آناء الليل وأطراف النهار، ولذلك نشهد الشاعر الولائي المبدع الأستاذ قاسم محمد هاشم من البحرين وهو يسبح الله جل جلاله ويناجيه قائلاً في بعض أبيات قصديته الغراء "تسبيحة الزهراء":
    سبحان من سجد الأنام له وذا‎
    جسمي وقلبي والجوارح تسجد
    سبحانه من مالكٍ من حاكمٍ‎
    من راحمٍ من عادلٍ متفرد
    سبحانه هل من مجير غيره‎
    كلا فذاك الواحد المتفرد
    سبحان ربٍ لا نراه وإنما‎
    الآثار دلت والقرائن تشهد
    سبحان رب قد دنا في بعده‎
    لمن أرتجى ولمن عصى هو أبعد

    سبحانه طرُب اللسان بمدحه‎ أنا
    إن مدحت أرى لزاما أحمد
    سبحان من لي خيره متنزلُ‎
    يا حلمه والذنب مني يصعد
    سبحانه فالكل جاء مسبحاً‎
    والرعد من تسبيحه يترعد
    سبحان ذي اللطف الخفي فنجني ‎
    والطف بعبدٍ في هواك مسهّد

    سبحان ربي كنتَ كنزاً خافياً‎
    فخلقت نورَ محمد لك يرشد
    وخلقت منه الآل أكرم عصبة
    تهدي إليك ونورها يتوقد
    سبحان ربٍ لا يكيَّفُ وصفه‎
    فهم الصفات لربنا وهم اليد
    سبحان ربي ما لغيرك مقصدٌ‎
    أنا إن قصدت لهم فوجهك أقصد
    سبحان ربي هم إليك توسلي‎
    أفهل ألهي من جنابك أطرد‎
    سبحان ربي هم إليك طريقنا‎
    إن الطريق بهديهم لمعبَّد

    جزى الله خيراً أخانا الأديب الولائي الأستاذ قاسم محمد هاشم على هذه التسبيحات المؤثرة التي أنشأها في مناجاة رب العالمين وأكرم الأكرمين.
    وجزاكم الله خيراً مستمعينا الأكارم على كرم متابعة حلقة اليوم من برنامج (أناجيك يا رب)، شكراً لكم وفي أمان الله.

    يمكن الاستفادة من البرنامج مع ذكر المصدر (Arabic.irib.ir)