آخر تحديث : السبت 2012-08-25 الساعة 05:12:42 بتوقيت غرينتش

علوم و تکنولوجیا

المضادات الحيوية للرضيع تسبب السمنة في مراحل لاحقة


المضادات الحيوية للرضيع تسبب السمنة في مراحل لاحقة الجراثيم في أمعائنا تلعب دوراً في امتصاص السعرات الحرارية
أظهرت دراسة طبية حديثة أن إعطاء الأطفال دون سن الستة أشهر مضادات حيوية قد يسبب لهم البدانة في مرحلة لاحقة من حياتهم.

ففي دراسة شملت 11532 طفلاً بريطانياً ولدوا في عامي 1991 و1992. تبين أن وزن الأطفال الذين تناولوا مضادات حيوية في الأشهر الخمسة الأولى من حياتهم أكثر من وزن الأطفال الآخرين.

وأشارت النتائج إلى أن فارق الوزن ضئيل بين سن 10 أشهر و20 شهراً، لكنه ارتفع لاحقاً. وفي سن الثلاث سنوات وشهرين، بلغ احتمال معاناة الأطفال الذين تناولوا مضادات حيوية في بداية حياتهم من الوزن الزائد نسبة 22%، مقارنة بالأطفال الآخرين.

أما الأطفال الذين تناولوا مضادات حيوية بعد سن الخمسة أشهر فلم يظهر لديهم فارق ملحوظ في الوزن مقارنة بالأطفال الآخرين. وقال ليوناردو تراساندي، من كلية الطب في جامعة نيويورك: "نعتقد عادة أن السبب الرئيس للبدانة هو اتباع حمية غذائية غير سليمة ونقص في التمارين الجسدية. لكن الدراسات باتت تشير إلى أنها مشكلة أكثر تعقيداً".

وأضاف: "الجراثيم الموجودة في أمعائنا قد تلعب دوراً مهماً في طريقة امتصاصنا للسعرات الحرارية. وتناول المضادات الحيوية في الطفولة قد يقضي على بعض هذه الجراثيم التي تؤثر في طريقة امتصاص جسمنا للطعام والتي قد تسمح لنا بالحفاظ على رشاقتنا".

المصدر : موقع ايلاف


كلمات دليلية :