آخر تحديث : الأحد 2015-11-15 الساعة 10:48:42 بتوقيت غرينتش

الفيديو

الطفل الجريح الذي نجا من تفجير برج البراجنة


قصة الطفل الجريح الذي نجا من تفجير برج البراجنة الارهابي في الضاحية الجنوبية من بيروت، تروي آلام المواطنين الذين يقعون ضحية العمليات الارهابية بدون أي ذنب.
حيدر حسين الطفل اللبناني وعمره ثلاث سنوات كان قد ذهب مع والديه الى شوارع الضاحية الجنوبية من بيروت للتسوق، وعندما فتح عينيه وجد نفسه في المستشفى.
وردا على سؤال مراسل قناة المنار عن والديه، أجاب حيدر انهما في السيارة؛ ولا يعلم حيدر ان والديه ليسا على قيد الحياة ولا يأتيان لأخذه الى البيت...



كلمات دليلية :