آخر تحديث : الأحد 2018-01-14 الساعة 06:02:22 بتوقيت غرينتش

ثقافة وفن

بالصور..عقد مؤتمر الكفيل الطبي العالمي لجراحة العظام في كربلاء المقدسة


بالصور..عقد مؤتمر الكفيل الطبي العالمي لجراحة العظام في كربلاء المقدسة المشاركة كانت واسعة ضمت أطباء مختصين من داخل العراق وخارجه
انطلق يوم الجمعة من على قاعة فندق البارون في محافظة كربلاء المقدسة فعاليات مؤتمر الكفيل العالمي الاول لجراحة العظام والكسور والعمود الفقري، والذي يقيمه مركز الكفيل الاوربي لجراحة الكسور المعقَّدة والعامود الفقري في مستشفى الكفيل التخصصي التابع للعتبة العباسية المقدسة وبمشاركة واسعة ضمت أطباء مختصين في هذا المجال من داخل العراق وخارجه، وبحضور الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة المهندس محمد الاشيقر وممثلين عن وزارة الصحة ودوائرها في المحافظات.

منهاج المؤتمر تضمن كلمة لمستشفى الكفيل التخصصي القاها الدكتور محمد عزيز معاون مدير المستشفى قدَّم من خلالها شكره لمن لبى دعوة الحضور والمشاركة في هذا المؤتمر، كما استعرض من خلالها أبرز النشاطات والفعاليات التي قام بها المستشفى سواء على المستوى الطبي او العلاجي او على مستوى اجرائه العمليات الجراحية وبمختلف تخصصاتها ودرجاتها ".
كما كانت هناك كلمة للحكومة المحلية في محافظة كربلاء المقدسة القاها رئيس المجلس الأستاذ جاسم الخطابي بيّن من خلالها قائلاً إن" الخدمات التي تقدمها مستشفى الكفيل التخصصي أصبحت في مصاف المستشفيات العالمية، ويحط الرحال اليها كل من يريد الشفاء، واليوم عندما نلتقي في هذا المؤتمر وبمشاركة عالمية ما هو الا دليل على نجاحها وتحولها الى محطة علمية".

المؤتمر كذلك شهد كلمة لوزارة الصحة القاها بالنيابة الدكتور فائز كاظم وجاء فيها : "ان هذا المؤتمر مكمل لمؤتمرات علمية تقام في العراق وهذا دليل على أهمية البحث العلمي الذي له الفضل في نقل المستجدات الطبية الحديثة الى مؤسساتنا، فنأمل ان تسود ثقافة البحث العلمي في عملنا اليومي، والعمل وفق البروتوكولات الصحية العلاجية المتغيرة وفق البيانات المستنتجة من بحوث هذه المؤتمرات، وان نعيد ثقة المواطن العراقي بمؤسساتنا الصحية.

المجلس العربي للاختصاصات الطبية كان له كلمة القاها الدكتور جواد ابراهيم عبر من خلالها عن سعادته بإقامة هذا الملتقى العلمي والبحثي المهم الذي يقيمه مستشفى الكفيل التخصصي في محافظة كربلاء متمنياً ان يحقق هذا المؤتمر أهدافه التي يطمح الى تحقيقها، وان يكون هذا المؤتمر بذرة لمؤتمرات علمية أخرى وباختصاصات أخرى.

وقال الدكتور أسامة عبد الحسن من مركز الكفيل الأوربي لشبكة الكفيل "المؤتمر هذا يُعدُّ باكورةَ المؤتمرات الدولية التي يقيمها المركز، ونواةً لمؤتمرات عالمية أخرى، حيث يهدف هذا المؤتمر الى:

- التعريف بإنجازات مركز الكفيل الأوربي وما قدمه من خدمات طبية وعلاجية، إضافة الى العمليات الجراحية التي كانت تجرى سابقا خارج العراق.
- المساهمة في إيجاد حلول للمشاكل العالقة في جراحة العظام والكسور وما توصلت إليه الأبحاث الطبية في هذه الجراحة.
- الاطلاع على آخر المستجدات في مجال جراحة العظام، والاطلاع على أحدث التقنيات المستخدمة فيها.
- إيصال رسالة فحواها ان العتبة العباسية المقدسة تولي اهتماماً كبيراً بالجانب الصحي في البلد، وتعمل على تطويره بما يخفف عن كاهل المواطن العراقي.
- دعوة الأطباء العراقيين المغتربين في الخارج من اجل العمل في هذا المركز.
- تبادل الخبرات المحلية والعالمية في مجال طب وجراحة العظام والمفاصل.
- تعزيز فرص التفاعل والتواصل بين الأطباء من داخل العراق وخارجه من خلال الأطروحات البحثية العلمية.
يذكر أن المشاركين في المؤتمر كان عددهم (11) شخصية من خارج العراق، وعدد المشاركين من الداخل تجاوز (200) مشارك، بـ (7) بحوث طبية بواقع جلستين تمحورت جميعها حول موضوع جراحة العظام والمفاصل وجراحة العمود الفقري، كذلك شمل المؤتمر عقد ورشة ومعرضا للأدوية والعلاجات والأجهزة الطبية المستخدمة في هذه الجراحة.
2

3

4

المصدر : شبكة الكفيل العالمية