آخر تحديث : الجمعة 2018-08-17 الساعة 08:08:58 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم

البنتاغون يعلن تأجيل العرض العسكري الذي أمر ترامب بتنظيمه


البنتاغون يعلن تأجيل العرض العسكري الذي أمر ترامب بتنظيمه الرئيس الامريكي دونالد ترامب
أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الامريكية أن العرض العسكري الذي أمر الرئيس دونالد ترامب بتنظيمه في وقت لاحق هذا العام قد تم تأجيله حتى عام 2019 على الأقل.

وقال المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل روب مانينغ “وزارة الدفاع والبيت الأبيض كانا يخططان لتنظيم عرض عسكري لتكريم قدامى الجيش الامريكي واحياء الذكرى المئوية للحرب العالمية الأولى”.

وأضاف “في البداية حددنا تاريخ 10 تشرين الثاني/نوفمبر موعدا لهذا الحدث، لكن تم التوافق الآن على استكشاف فرص أخرى له عام 2019”.

وعندما أعلن البيت الأبيض في شباط/فبراير عن رغبة ترامب بتنظيم عرض عسكري في واشنطن، قال مدير الميزانية ان التكلفة ستكون بين 10 و30 مليون دولار.

لكن مسؤولا امريكيا ذكر لفرانس برس الخميس أن تقديرات الكلفة وصلت الآن الى 92 مليون دولار، دون ان يتم التوصل الى رقم نهائي.

وتم التخطيط لإقامة العرض العسكري خلال يوم المحاربين القدامى، وكان يشمل استعراضا كبيرا للقوة الجوية الامريكية.

وجاء طلب ترامب تنظيم العرض بعد انبهاره بالعرض العسكري الفرنسي في يوم الباستيل، حين استقبله الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بحفاوة في تموز/يوليو عام 2017.

لكن الاعلام الامريكي كان سريعا بإبراز الكلفة المتصاعدة للعرض وتباينها مع حرص ترامب على الانفاق الذي دفعه الى وقف التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية.

وقال ترامب في حزيران/يونيو بعد لقائه زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون “سوف نوقف التدريبات العسكرية التي ستوفر لنا كمية هائلة من المال”.

ولاحقا تبين ان كلفة هذه التدريبات 14 مليون دولار، وهو مبلغ صغير مقارنة مع الكلفة الأولية للعرض المقترح.

وتنظم الولايات المتحدة في العادة عروضا عسكرية عند الاحتفال بانتهاء نزاع عسكري ما، مثلما حدث عام 1991 عندما نظم الرئيس جورج بوش عرضا بعد انتهاء حرب الخليج الأولى.

وبالرغم من ان قرار ترامب تنظيم عرض عسكري لقي ترحيبا بين الامريكيين، الا أن بعض المراقبين المعترضين رأوا فيه تبذيرا للمال ومناسبة تشبه تلك التي تنظمها الأنظمة الاستبدادية.

المصدر : وكالة الصحافة الفرنسية