آخر تحديث : الأربعاء 2018-09-12 الساعة 15:09:14 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

واشنطن تفتعل سيناريو الكيماوي لتبرير عدوانها على سوريا


واشنطن تفتعل سيناريو الكيماوي لتبرير عدوانها على سوريا امريكا تستخدم الأسلحة الكيميائية ذريعة لتبرير العدوان على سورية

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم أن الولايات المتحدة الامريكية تستخدم المزاعم المفبركة للاسلحة الكيميائية ذريعة لتبرير العدوان على سوريا.


 

وقال المعلم في مقابلة مع مجلة (الحياة الدولية) الروسية ان سوريا لسيت المرة الاولى التي تتعرض فيها للعدوان والتي يتم فيها استخدام ذريعة الاسلحة الكيميائية لتبرير مثل هذا العدوان، مجدداً التأكيد انه ليس لدى سوريا اسلحة كيميائية.


ولفت الوزير السوري الى أن افتعال سيناريو استخدام أسلحة كيميائية ومحاولة تحميل الدولة السورية مسؤولية ذلك يتم بسهولة حيث تستخدم من أجل تنفيذ هذا الغرض منظمة /الخوذ البيضاء/ الإرهابية التي تم تشكيلها من قبل أجهزة الأمن البريطانية وتمويلها من قبل العديد من الدول الغربية ليكون أحد مهامها القيام بسيناريوهات كهذه. وأكد المعلم أن مثل هذا السيناريو ليس له أساس قانوني وسيتم تنفيذه بتجاهل مجلس الأمن الدولي وحقيقة أن سورية لا تستخدم الأسلحة الكيميائية.


وحول أهداف الولايات المتحدة وحلفائها في سورية قال المعلم إن أهداف امريكا هي أهداف إسرائيلية تنفذها واشنطن في سورية، موضحاً أنها لا تريد أن تكون سورية الدولة الرئيسة في مقاومة كيان الاحتلال الصهيوني ولا أن تكون لسورية علاقات استراتيجية مع إيران وروسيا إضافة إلى التحكم بجميع الأنشطة المستقبلية لسورية لمصلحة /إسرائيل/.


واوضح المعلم أن ما يدعم التسوية السياسية في سورية هو وقف التدخل الخارجي بالشأن السوري بما في ذلك توجيه التعليمات للمعارضة حول الموقف الذي يجب أن تتخذه أثناء الحوار، مشدداً على أنه عندما "تتوقف نهائيا" هذه التدخلات الخارجية سيصبح الحوار حوارا بين السوريين وهذا سينعكس بدوره على نجاح العملية السياسية.



المصدر : وكالات