آخر تحديث : الأحد 2018-07-22 الساعة 19:06:37 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

امير عبداللهيان: المخطط المسمى بـ«صفقة القرن» لن ينجح


امير عبداللهيان: المخطط المسمى بـ«صفقة القرن» لن ينجح المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني

أكد المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني، اليوم الأحد، ان المخطط المسمى بـ"صفقة القرن" لن يكتب له النجاح، بسبب تجاهله الواقع الفلسطيني والاجراءات المتسرعة وغير المدروسة من قبل ترامب ونتنياهو.

ولدى استقباله السفير السويسري لدى طهران، ماركوس لايتنر، أشار حسين أمير عبداللهيان الى الاجراء الايجابي للحكومة السويسرية في التوقيع على الاتفاقات الثنائية خلال الزيارة الاخيرة للرئيس الايراني، وذلك بعد إنسحاب أمريكا من الاتفاق النووي، وقال: لابد من أن نشهد الاجراءات العملية الحاصلة عن الاتفاقات الثنائية أكثر مما مضى. وقد آن الأوان ونظرا للظروف الاقليمية والدولية، والعلاقات الجيدة بين برن وطهران، أن نشهد رفع مستوى العلاقات البرلمانية بين الجانبين، معلنا استعداد البرلمان الايراني للعمل بنشاط أكبر مما مضى في مجال التعاون البرلماني.

وتطرق أمير عبداللهيان الى الاجراءات الاستفزازية التي يقوم بها الكيان الصهيوني، وقال ان استمرار هذه الوتيرة سيزيد من التوتر في المنطقة، مضيفا: ان المخطط المسمى بـ"صفقة القرن" لن يكتب له النجاح بسبب تجاهل الواقع الفلسطيني والاجراءات المتسرعة وغير المدروسة لترامب ونتنياهو.

وتابع: ان العلاقات بين ايران وأوروبا لها ماض عريق، ولابد من الاستفادة منها في مسار المصالح المتبادلة من خلال عدم فسح المجال لمخربين كأمريكا.

وأردف المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي، ان العالم وبسبب الأفكار والمتطرفة والتصرف الامريكي الأحادي، يمر بمرحلة صعبة ومريرة.

من جانبه، وصف السفير السويسري لدى طهران زيارة الرئيس الايراني الى بلاده بالإيجابية، وقال: ان هناك فرصا كبيرة لرفع مستوى العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات.

وأضاف ماركوس لايتنر: ان البرلمان السويسري يدعم تنمية العلاقات البرلمانية مع ايران، معربا عن امله بتعزيز العلاقات البرلمانية تزامنا مع العلاقات السياسية.

وتطرق لايتنر الى التطورات الاقليمية والدولية، وقال: في الوقت الحاضر لا أحد يرغب بزيادة التوتر في المنطقة والعالم، وعلى الأطراف الأخرى ان تتجنب الاجراءات الاستفزازية.



المصدر : وكالات