آخر تحديث : السبت 2018-06-09 الساعة 14:27:08 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

روحاني: لن ندخر جهداً لدعم افغانستان ضد الارهاب


روحاني: لن ندخر جهداً لدعم افغانستان ضد الارهاب روحاني خلال لقائه مع نظيره الأفغاني
أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، السبت، أن ايران مستعدة لتقديم العون إلى أفغانستان في محاربة الارهاب وإرساء الامن والسلام، ولن تدخر جهدا في هذا المجال.

ولدى لقائه مع نظيره الأفغاني، اشرف غني، على هامش قمة الدول الاعضاء بمنظمة شنغهاي للتعاون والتي تستضيفها مدينة تشينداو الصينية، قال حسن روحاني: ان الشعب الايراني وقف طيلة العقود الاربعة الماضية الى جانب الشعب الافغاني، مشيرا الى وجود ثقافة ومصالح تجارية وامن مشترك بين البلدين الجارين والشقيقين.

وأعرب روحاني عن امله بالاسراع في إعداد الاتفاق الشامل للتعاون بين البلدين، وقال: ان ايران عازمة على تنمية العلاقات مع جيرانها وخاصة افغانستان، والاستثمار في مختلف المشاريع التنموية بما فيها البنى التحتية للنقل والترانزيت.

ورحب روحاني بترسيخ التعاون بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والامنية والثقافية، ولفت الى اهمية الترانزيت وربط دول المنطقة بما فيها دول منطقة آسيا الوسطى بالخليج الفارسي، ما يساهم في تنمية المنطقة بأسرها، معتبرا مشروع ميناء جابهار الضخم الذي يتم تنفيذه بالمشاركة مع الهند وأفغانستان، بأنه يمثل خطوة كبرى في مسار تعزيز سبل الترانزيت الاقليمي.

ورأى روحاني من الضروري ان تدعم الحكومتان الايرانية والافغانية تعزيز العلاقات الاقتصادية وتنميتها بين القطاعين الخاصين لدى الجانبين، وتطرق الى مشروع ربط سكك الحديد في ايران وافغانستان (سكك حديد خواف – هرات) والمشاريع التنموية الاخرى، داعيا الى بذل الجهود واتخاذ الترتيبات السياسية والاقتصادية لتنفيذها.

وانتقد روحاني انسحاب ترامب من الاتفاق النووي، وأكد ان هذا الاجراء يتعارض مع القوانين والاعراف، وهو ليس مجرد انسحاب من اتفاق ذي 7 أطراف، وانما هو يتعارض وينتهك قرار مجلس الامن الدولي.

وأعلن روحاني ترحيبه بمبادرة الرئيس الافغاني بإعلان الهدنة، معربا عن امله بأن تشهد افغانستان التنمية والاستقرار اكثر مما مضى من خلال المضي قدما بعملية الحوار الداخلي.

ودعا الرئيس الايراني الى التعاون الثنائي ومتعدد الاطراف لمكافحة المخدرات التي تعتبر معضلة كبرى للمنطقة بأسرها.. كما شدد ضرورة التعاون بين جميع الدول في التصدي للجماعات والتنظيمات الارهابية التي تهدد كل المنطقة.

المصدر : فارس