آخر تحديث : الثلاثاء 2018-04-17 الساعة 13:39:24 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

بيان وزارة الدّفاع وإسناد القوات المسلحة بمناسبة عيد الجيش


بيان وزارة الدّفاع وإسناد القوات المسلحة بمناسبة عيد الجيش شعار جيش الجمهورية الإسلامية الايرانية

  أصدرت وزارة الدّفاع وإسناد القوات المسلحة الايرانية، بيانا، الثلاثاء، بمناسبة عيد الجيش والذي يُصادف يوم غد الأربعاء.


 وجاء فيه أن وزارة الدّفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية هنأت في بيانها بمناسبة "عيد جيش الجمهورية الإسلامية الايرانية" والذي يُصادف غدا الأربعاء في الـ 18 من شهر نيسان 2018 (الموافق ل 29 من شهر فروردين 1397 هـ - ش)؛ مشيرا في بيانه إلى الالتزام الدّقيق بالواجبات والمهام المنوطة بالجيش الإيراني ضمن الاستراتيجية القطعية للجيش الثّوري.

 واعتبر البيان أن الرسالة التاريخية التي وجهها مفجر الثورة الإسلامية في الثامن عشر من شهر نيسان من العام 1979 (الموافق ل 29 فروردين من العام 1358 هجري شمسي) منحت الرّوح والحيوية لعناصر الجيش ومنحتهم الثّقة للدفاع عن استقلال إيران وسيادة أراضيها وفي تعزيز الأساسات الدّفاعية للبلاد.

 ونوّه البيان إلى أن الأربعة عقود الأخيرة أثبتت مدى قدرة الجيش الإيراني في تنفيذ مهامه التي تجلّت بمنح إيران القدرات الرّدعية في مجال القوات البرية، الجوية، البحرية والدّفاع الجوي، وأضاف: "لقد منحت هذه المؤسسة الضمانة للجمهورية الإسلامية الإيرانية في مواجهة أيّة محاولة للأعداء للدخول إلى مواجهة مع إيران، كما عززت من صلابة واقتدار الجمهورية الإسلامية الايرانية".

 كما لفت البيان إلى دور الجيش الإيراني في التّصدي للعدوان الذي شنّه جيش صدّام البعثي وداعميه الإقليميين والدوليين، مشددا على مدى الإدراك الذي تحلّى به الجيش إلى جانب باقي القوات المسلحة في التّعامل مع الواقع والمقتضيات المرحلية في مواجهة تهديدات الأعداء في مواجهة إيران، وزيادة القدرات الدّفاعية الرّدعيّة للبلاد لضمان أمن البلاد.

 واعتبر البيان أن عيد جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية هو فرصة من أجل تكريم واستذكار الشّهداء، الذين سطّروا الملاحم من أفراد الجيش في ميادين الدّفاع عن إيران الإسلامية؛ واقتبس البيان تصريحا لقائد الثورة الإسلامية الإمام الخامنئي عندما أشار إلى أن الجيش بلغ المرحلة التي أرادها الإمام الخميني (رضي الله عنه) في كونه جيشا شعبيًّا وإلهيًّا.

 وتقدمت وزارة الدّفاع وإسناد القوّات المسلحّة بالتبريك إلى كل العاملين في الجيش من قادة عسكريين ومدراء وغيرهم من الكوادر العاملة في الجيش الايراني البطل والشجاع، وأكّدت على الاستمرار بالعمل تحت إرشادات وتوجيهات القائد العام للقوات المسلّحة الإمام الخامنئي فيما يخص التّعاون مع سائر القوات المسلحة وعلى وجه الخصوص حرس الثورة الإسلامية لزيادة الجهوزية الدّفاعية والارتقاء بالقدرات العسكرية وتأمين كل ما تستلزمه هذه القوات للدّفاع عن الجمهورية الإسلامية الإيرانية.



المصدر :