آخر تحديث : الأثنين 2017-10-23 الساعة 13:16:29 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

أمير سعودي: القضية الفلسطينية ضيّعت فرصة تعاون بين العرب و"إسرائيل"


أمير سعودي: القضية الفلسطينية ضيّعت فرصة تعاون بين العرب و"إسرائيل" "مؤتمر أمن الشرق الاوسط"
كشف الناشط اليهودي جيفريستيرن، عن اللقاء الذي عقد في كنيس بولاية نيويورك، يوم أمس وتحدث فيه رئيس الاستخبارات السعودية السابق الأمير تركي الفيصل جنبا إلى جنب مع مسؤول استخبارات إسرائيلي سابق.

ونشر ستيرن صورة للقاء توضح أن تركي الفيصل تحدث برفقة إفرايم هيلفي المدير السابق للموساد الإسرائيلي في “منتدى سياسة إسرائيل” في مركز كنيس ايمانويل في نيويورك.

وأعرب الفيصل، عن امتنانه لوجوده لأول مرة في معبد يهودي، وتحدث عن أمله في ألا تكون الأخيرة، ودافع عن ظهوره العلني المتكرر مع مسؤولين إسرائيليين سابقين.

وقال مخاطبا الحضور “علينا الحديث مع من نختلف معهم وليس بالضرورة مع نتفق معهم، خاصة إذا كانت لدينا وجهة نظر نحاول من خلالها إقناع الآخرين، كقضية السلام في فلسطين ، حيث يوجد خلاف في الرأي بين العرب والإسرائيليين، ولهذا يكتسب الحديث مع الطرف الآخر أهمية قصوى”.

واستبعد تركي الفيصل أن تكون بلاده قد دخلت في صفقة سرية مع "إسرائيل" بسبب العداء المشترك لإيران، لكنه أكد أن استمرار القضية الفلسطينية يضيع على المنطقة فرصة تعاون كبيرة بين العرب و"إسرائيل"، مشيدا بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عدم التصديق على المعاهدة النووية مع ايران، ووصف ذلك بـ”الخطوة الإيجابية”.

وعلق النائب في مجلس الأمة الكويتي ناصر الدويلة على الخبر والصورة في تغريدة على “تويتر” بالقول: “صاحب السمو الملكي الامير تركي الفيصل حفظك الله وهدانا وإياك للحق لن اعلق على وجودك في الكنيس الاسرائيلي ولاتحت علم اسرائيل بل على لون جواربك”.

وتبعها في تغريدة ثانية بالقول “يتولى حضرة صاحب السمو الملكي الامير تركي الفيصل والجنرال عشقي زمام المبادأة للاعتراف بالاحتلال الصهيوني والتطبيع معه وهذا شيء نعارضه بشده”. وقال “قدمت الامه العربية تنازلات مهينه للعدو الصهيوني دون ان تحصل من الصهاينه على اي التزام ولقد أدار العرب المفاوضات وهم يتوسلون الصهاينه السلام”.



المصدر :


كلمات دليلية :