آخر تحديث : الأحد 2011-12-04 الساعة 12:40:37 بتوقيت غرينتش

اخبار العالم الاسلامی

سوريا تتخذ قرارات تجاه تركيا ردا على العقوبات الاقتصادية‏


سوريا تتخذ قرارات تجاه تركيا ردا على العقوبات الاقتصادية‏ الحكومة السورية توقف العمل باتفاقية التجارة الحرة مع ترکيا
قالت سوريا الاحد إنها أوقفت العمل باتفاقية منطقة التجارة الحرة مع ترکيا وقررت فرض رسم بنسبة 30 بالمئة على المواد ذات المنشأ الترکي المستوردة الى سوريا وذلك عملا بمبدأ المعاملة بالمثل. وکانت ترکيا قد فرضت عقوبات اقتصادية على سوريا يوم الاربعاء الماضي لتنضم بذلك إلى جامعة الدول العربية وقوى غربية في الحملة التي تستهدف دمشق. وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) ان الحكومة السورية قررت في جلسة استثنائية لمناقشة العلاقات السورية التركية انه «في ضوء المصلحة الوطنية وعملا بمبدأ المعاملة بالمثل قرر مجلس الوزراء... إيقاف العمل باتفاقية الشراکة المؤسسة لمنطقة تجارة حرة بين الجمهورية العربية السورية والجمهورية الترکية وکل الأحکام والقرارات والتعليمات الصادرة استنادا لهذه الاتفاقية أو المتعلقة بها وخضوع المستوردات ذات المنشأ والمصدر الترکي لأحکام التجارة الخارجية النافذة واستيفاء الرسوم الجمرکية عن هذه المستوردات وفقا للتعرفة الجمرکية المتناسقة النافذة.» کما قررت الحکومة السورية «فرض رسم بنسبة 30 بالمئة من القيمة على کل المواد والبضائع ذات المنشأ الترکي المستوردة إلى سوريا وذلك لصالح دعم إعمار القرى النامية. واضاف تقرير الوکالة أن الحکومة قررت ايضا «استيفاء مبلغ 80 ليرة سورية عن کل ليتر مازوت من السيارات الترکية المغادرة إلى ترکيا وهو ما يمثل فارق وسطي سعر مادة المازوت بين سوريا وترکيا... وتطبيق رسم العبور على الشاحنات الترکية». هذا وتتواصل الاحتجاجات والاعتصامات في العديد من المدن السورية استنكارا لقرارات الجامعة العربية وعقوباتها الاقتصادية ضد سوريا ورفضا لكل أشكال التدخل الخارجي. تجدر الاشارة الى ان سوريا تشهد اضطرابات راح ضحيتها عشرات القتلى من المدنيين وقوى الأمن. وتتهم سوريا قوى خارجية تقوم بصرف عشرات الملايين من الدولارات على جماعات مسلحة ووسائل اعلامية مغرضة بهدف زعزعة امنها واستقرارها.

المصدر : وکالات


كلمات دليلية :