الاتحاد الأوروبي يبتعد عن الدولار في تجارة النفط مع ايران


علم الاتحاد الاوروبي

يعتزم الاتحاد الأوروبي التحول من الدولار إلى اليورو في الحسابات التجارية مع طهران فيما يتعلق بإمدادات النفط من إيران، وذلك للالتفاف على اجراءات الحظر الأمريكية.



وقال مصدر أوروبي لوكالة "نوفوستي" الروسية: "لدي معلومات مفادها بأن الاتحاد الأوروبي ينوي التحول من الدولار إلى اليورو عند الدفع مقابل النفط الإيراني".

وكانت رئيسة الدبلوماسية الأوروبية "فيديريكا موغيريني" قد أعلنت في أعقاب محادثات أجرتها الثلاثاء في بروكسل مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن الجانبين اتفقا على العمل للحفاظ على العلاقات الاقتصادية وتعميقها بين الاتحاد وإيران.

وقالت: "نحن نعمل على إيجاد حل عملي...نحن نتحدث عن حلول للحفاظ على الاتفاق.. تلك الإجراءات ستسمح لإيران بمواصلة تصدير النفط وللبنوك الأوروبية بالعمل في إيران".

ويعد الدولار العملة الوحيدة، التي يتم بها تسعير النفط في البورصات، وبالتالي فإن جميع عمليات التبادل التجاري بين المصدرين والمستوردين تتم بالعملة الأمريكية، وبعد إعادة فرض الحظر الأمريكي على إيران فإنه من المهم لهذا البلد، الذي يصدر 2.5 مليون برميل في اليوم، تجاوز هذه العقبة.