رئيس البرلمان العراقي ينتقد مصادرة اموال مسؤولي النظام السابق


المؤسسة العسكرية يجب ان تكون خالصة للبلد

أكد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، الثلاثاء، الحاجة لمراجعة قرارات تم اتخاذها بـ"لحظة خوف" مايزال المواطن يعاني منها، فيما اعتبر أن المؤسسة العسكرية يجب ان تكون خالصة للبلد.




 



وقال الجبوري خلال مؤتمر اقيم في بغداد وحضره ضباط ومراتب في الجيش السابق، "نحتاج لمراجعة قرارات تم اتخاذها بلحظة خوف مايزال المواطن يعاني منها اليوم".




وأضاف أنه "لا ينبغي للمؤسسة العسكرية والامنية ان تكون جزءا من الصراع السياسي، ويجب ان تكون المؤسسة العسكرية خالصة للبلد".




وتابع الجبوري "تفاجأت حينما علمت ان القرارات التي صدرت شملت 49 الف اسم (المساءلة والعدالة)"، معتبراً أنه "عندما صدرت هذه القرارات وقع على بعض الشخصيات الظلم والحيف منهم من قاتل الارهاب وشمله القرار".




واصدرت هيئة المساءلة والعدالة في (5 اذار 2018) قائمتين الاولى تضمنت مصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة لـ52 شخصاً من اركان النظام السابق والثانية الحجز على املاك 4257 من المسؤولين خلال فترة حكم النظام الصدامي.