صروح حضارية
موضوع البرنامج:
  • جامعة " آزاد " الإسلامیّة
التاريخ: 2018-01-08 11:14:46



مستمعینا الأحبّة !
کلّ المراحب بکم عند هذه الحلقة التي ستکون الأخیرة من برنامج صروح حضاریة ، والتي سنتعرّف فیها بإذن الله علی جامعة تعدّ الثالثة في العالم من حیث انتشارها وعدد طلّابها وهي جامعة آزاد الإسلامیّة .
مستمعینا الأکارم !
تعتبر جامعة آزاد الإسلامیّة أکبر جامعات إیران ومن أکبر الجامعات في العالم من حیث الانتشار وعدد الطلّاب . ففي خلال السنوات الأولی من انتصار الثورة الإسلامیّة في إیران وبهدف حلّ مشکلة الطاقة الاستیعابیّة للجامعات الحکومیة والرسمیة والتي کانت تعتبر عقبة أمام مسیرة الدراسات العلیا ، تقرّر تأسیس مجموعة تلبّي حاجة محبّي العلم و الباحثین عنه بعیداً عن قیود النظام الرسمي للتعلیم العالي .
وقد تمّ التقدّم باقتراح تأسیس جامعة آزاد الإسلامیّة لأول مرة في صلاة الجمعة بطهران من قبل آیة الله هاشمي رفسنجاني و بتأیید من الإمام الخمیني الراحل (رض)، وذلک في العام 1982 .
وفي العام نفسه تم تدوین النظام الداخلي للجامعة حیث قُدّمت الجامعة علی أنها مؤسسة عامّة المنفعة وتقرّر أن تنفق کل واردتها للأمور المتعلّقة بالجامعة . وکانت المساعدة المالیة الأولی التي تلقّتها الجامعة مبلغ ملیون تومان کإسهام من الإمام الخمیني الراحل ، قائد الثورة الإسلامیة .
وتمارس جامعة آزاد الإسلامیة کأي مؤسسة للتعلیم العالي في إیران نشاطها تحت إشراف المجلس الأعلی للثورة الثقافیّة ویتم منح الشهادات للخرّیجین بشکل مستقل ومن جانب الجامعة مع ذکر مکان الدراسة . کما أن إدارة هذه الجامعة تتم من قبل رئاستها العلیا . وتتکفّل بهذه المهمة هیئةُ الأمناء التي تمثّل المرجع الأعلی لاتخاذ القرار بشأن هذه الجامعة وتضم ثلاثة أشخاص من أعضاء اللجنة المؤسّسة ورئیس الجامعة ، ووزیر الصحة وممثل عن وزیر التعلیم العالي ، ورئیس مکتب ممثلیّة القائد في الجامعات وثلاثة من أعضاء الهیئة التدریسیّة الدائمین بعد مصادقة المجلس الأعلی للثورة الثقافیّة .
إخوتنا ، أخواتنا المستمعین والمستمعات !
تتألّف جامعة آزاد الإسلامیة من الکثیر من الوحدات الجامعیّة في طهران وأنحاء البلاد ، بحیث إنها تضم الآن 505 وحدة ومرکز تعلیمي في عموم البلاد . وتعتبر وحدة طهران المرکزیة أولی وحدات جامعة آزاد الإسلامیّة حیث تأسست عام 1982. کما تعدّ وحدة تبریز أولی الوحدات في المحافظات حیث تأسست هي أیضاً في 1982.
ویترأس جامعة آزاد الإسلامیّة حالیاً الدکتور حمید میرزاده الذي نال حتی الآن العدید من الجوائز باعتباره باحثاً وأستاذاً ومؤسساً لمعهد البحوث وغیر ذلک .
وفي السنة الدراسیة 2015 - 2016 ، بلغ عدد أعضاء الهیئة التدریسیة لجامعة آزاد الإسلامیّة ، 68303 کما بلغ عدد الطلّاب الدارسین فیها 1621809 في العام الدراسي ذاته وخاصة في فروع العلوم الإنسانیّة .
وتشتمل جامعة آزاد الإسلامیة علی 85 مرکزاً للتنمیّة و 712 شرکة بحثیّة تکنلوجیّة نجحت حتی الآن في التوصّل إلی 2111 اختراعاً وإبداعاً . کما بلغت التوثیقات العلمیّة لهذه الجامعة في قاعدة WOS ، 41855 حالة ، وعدد التوثیقات العلمیة في قاعدة بیانات Scopus والمقالات الرصینة للجامعة في ESI ، 34500 مقالة .
وتتمتع جامعة آزاد الإسلامیة بالکثیر من المفاخر العلمیة علی المستوی العالمي ، حیث تفید آخر الإحصائیات الصادرة من قاعدة روّاد العلم التوثیقیة ESI ، أن رتبة الإنتاج العلمي لجامعة آزاد الإسلامیّة في آخر تحدیث لتلک القاعدة عام 2016 ، بلغت الخامسة والستین بعد المائة بعد ارتقائها لاثنتین وعشرین درجة ، فیما بلغت رتبة الإنتاج العلمي لإیران الحادیة والعشرین بعد صعودها رتبة واحدة . کما وصل عدد آخر المقالات العلمیة لجامعة آزاد الإسلامیة 31 ألفاً و990 مقالة . جدیر ذکره أن هذا الإنتاج العلمي لهذه الجامعة یتم القیام به بواسطة أقل من 10% من الوحدات الجامعیة . وأما الوحدات الجامعیة الأخری فإنها إما أن تکون مفتقرة إلی المراحل الدراسیة العلیا أو لیس لها نشاط ملحوظ في هذا المجال .
وفضلاً عن ذلک فإن آخر إحصائیات قاعدة ثامسون رویترز تفید بأن عدد مقالات جامعة آزاد الإسلامیة في المجلات العلمیّة ازدادت مقارنة مع السنوات الأخری بغض النظرعن المقالات المقدّمة في المؤتمرات وذلک في العام 2015 . وبذلک فقد ازداد عدد التوثیقات العلمیّة للجامعة ذات الجودة العالیة .
مستمعینا الأعزّة !
مع الأخذ بعین الاعتبار الخصوصیّات التي تتمیّز بها جامعة آزاد الإسلامیة ، فقد تمکّنت من جذب الطلبة غیر الإیرانیین ، بحیث ینشغل بالدراسة فیها الآن 5364 طالباً من بلدان مختلفة مثل النمسا والفلبین وسوریا وباکستان والبحرین وترکیا وأفغانستان والعراق ، وخاصة في فروع الهندسة المعماریة وکذلک فرع القبالة والتولید والتمریض والمحاسبة والقانون . کما یدرس العدد الأکبر من الطلبة غیر الإیرانیین في فرع مشهد .
ومن بین الطلّاب المنشغلین بالدراسة في جامعة آزاد الإسلامیة ، السیّد " سافیز زون لایتنر " من النمسا في فرع الهندسة المعماریّة في وحدة نور التابعة لهذه الجامعة . ویبلغ سافیز من العمر 25 عاماً ، وهو یذکر أن من بین الأسباب التي دفعته للدراسة في إیران الأصل الإیراني لوالدته وأسرة والدته .
کما أن حبّ السیّد لایتنر للعمارة الإیرانیة الإسلامیة هو سبب آخر دفعه إلی اختیار إیران وهو یری أن العمارة الإیرانیّة یجب تتبّعها وتعلّمها في إیران . ومن المقرّر أن یعود السید لایتنر إلی بلده النمسا لإکمال دراسته في المراحل العلیا و یذکر في هذا المجال أنه أفاد کثیراً من دراسته في إیران .
مستمعینا الأفاضل !
في ختام جولتنا بین صروح إیران العلمیّة والتي کانت الجولة الأخیرة من سلسلة جولاتنا بین أرجاء الجامعات والمؤسسات والمراکز العلمیة في إیران الإسلام ، نودّعکم علی أمل معاودة اللقاء بکم عند برامج علمیّة أخری ، حتی ذلک الحین تقبّلوا منّا أطیب الأماني وکل الشکر والتقدیر علی حسن متابعتکم لنا طیلة حلقات هذا البرنامج ...