اذاعة الجمهورية الاسلامية في ايران - برامج الاذاعة | مكة المكرمة http://arabic.irib.ir Wed, 02 Mar 2011 10:00:03 +0000 Arabic Radio en-gb ماذا داخل الكعبة المشرفة؟ - 28 2007-07-08 00:00:00 2007-07-08 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/3319 http://arabic.irib.ir/programs/item/3319 أولاً: يوجد بداخل الكعبة المشرفة ريح طيب من خليط المسك والعود والعنبر الذي يستخدم بكميات كبيرة لتنظيفها ويستمر مفعوله طوال العام. ثانياً: تغطى أرضية الكعبة برخام من اللون الأبيض في الوسط، أما الأطراف التي يحددها شريط من الرخام الأسود فهي من رخام الروزا (الوردي) الذي يرتفع إلى جدران الكعبة مسافة 4 أمتار دون أن يلاصق جدارها الأصلي. أما المسافة المتبقية - من الجدار الرخامي حتى السقف (5 أمتار) - فيغطيها قماش الكعبة الأخضر (أو ستائر من اللون الوردي) المكتوب عليه بالفضة آيات قرآنية كريمة وتمتد حتى تغطي سقف الكعبة. كما توجد بلاطة رخامية واحدة فقط بلون غامق تحدد موضع سجود الرسول صلى الله عليه وآله وسلم. بينما توجد علامة أخرى من نفس الرخام في موضع الملتزم حيث ألصق الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بطنه الشريف وخده الأيمن على الجدار رافعاً يده وبكى ولذا سمي - بالملتزم-. ثالثاً: ثلاثة أعمدة في الوسط من الخشب المنقوش بمهارة لدعم السقف بإرتفاع حوالي 9 أمتار محلاة بزخارف ذهبية. رابعاً: عدد من القناديل المعلقة المصنوعة من النحاس والفضة والزجاج المنقوش بآيات قرآنية تعود للعهد العثماني. خامساً: درج (سلم) يصل حتى سقف الكعبة مصنوع من الألومنيوم والكريستال. سادساً: مجموعة من بلاطات الرخام التي تم تجميعها من كل عهد من عهود من قاموا بتوسعة الحرم المكي الشريف يوضع من وقت لآخر جهاز رافع آلي (مان- ليفت) لعمال التنظيف داخل الكعبة مع مضخة ضغط عالي تعبأ بالماء ومواد التنظيف تغسل الكعبة المشرفة من الداخل مرة واحدة في كل عام بالماء والصابون أولاً ثم يلي ذلك مسح جدرانها الداخلية وأرضيتها بالطيب بكل أنواعه وتبخر بأجمل أنواع البخور. ******* الطائف - 27 2007-03-31 00:00:00 2007-03-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1969 http://arabic.irib.ir/programs/item/1969 تقع الطائف في الجزء الغربي للجزيرة العربية في منطقة الحجاز وتبعد عن مكة ‏المكرمة حوالي (120) كيلومتر وتقع في جنوب مكة المشرفة واشتهرت الطائف ‏في التاريخ بغزوة حنين وقيل يوجد في الطائف قبر الصحابي الجليل عبد الله بن ‏عباسي (رضي الله عنه) واشتهر في تاريخ الاسلام من اهل الطائف المختار بن ‏يوسف الثقفي وثقيف قبيلة عربية معروفة في الطائف منذ القدم. والطائف هي ‏منطقة مشهورة بالزراعة وفي الطائف ميقات قرن المنازل وقته رسول الله (صلى‌ ‏الله عليه وآله وسلم) لأهل الطائف ومن يمر عليها وكانت الطائف قديماً تقع على ‏ممر طريق التجارة بين اليمن والحجاز والشام.‏ جاء في علل الشرايع في معنى اسم الطائف: (وعن ابراهيم بن مهزيار عن اخيه ‏علي باسناده قال ابو الحسن (عليه السلام) في الطائف اتدري لم سمي الطائف؟ قلت: لا ، فقال: ان ابراهيم (عليه السلام)، دعا ربه ان يرزق اهله من كل الثمرات ‏فقطع لهم قطعة‌ من الاردن فأقبلت حتى طافت بالبيت سبعاً ثم اقرها الله تعالى في ‏موضعها فانما سميت الطائف لطوافه بالبيت) (1).‏ ******* ‎‎ (1) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 149.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني جده - 26 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1968 http://arabic.irib.ir/programs/item/1968 تقع جدة في الجزء الغربي للجزيرة العربية وهي ميناء على ساحل البحر الأحمر ‏في منطقة الحجاز وتقع جدة في غرب مكة مع ميل قليل الى الشمال وتبعد عن مكة ‏‏(85) كيلومتر وتقع في جنوب المدينة المنورة ‌وتبعد عنها (420) كيلومتر.‏ وفي معجم البلدان: جدة بلد على ساحل بحر وهي فرضة مكة بينها وبين مكة ثلاث ‏ليال عن الزمخشري. وقال الحازمي: بينهما يوم وليلة وهي في الاقليم الثاني طولها ‏من جهة المغرب اربع وستون درجة وثلاثون دقيقة وعرضها احدى وعشرون ‏درجة وخمس واربعون دقيقة.‏ قال ابو المنذر: وبجدة ولد جدة بن حزم بن ريان حلوان بن عمران بن الحاف بن ‏قضاعة فسمي جدة باسم الموضع قال: ولما تفرقت الامم عند تبلبل الالسن صار ‏لعمر وبن عدنان وهو قضاعة لمساكنهم ومراعي اغنامهم جدة من شاطيء البحر ‏ومادونها الى منتهى ذات عرق الى حيز البحر من السهل الى‌الجبل فنزلوا وانتشروا ‏فيها وكثروا بها) (1).‏ جاء في كتاب شفاء الغرام: قال الفاسي المكي: ولعل هذا الموضع الذي يقال له قبر ‏حواء‌ وهو مشهور بجدة ان لا مانع من ان تكون نزلت فيه ودفنت فيه، وقال: قال ‏الفاكهي: روي بسنده الى ابن عباس (رضي الله عنه) ان قبر حواء بجدة (عليها ‏السلام) (2).‏ قال ابن جبير في رحلته: وبها موضع فيه قبة مشيدة عتيقة يذكر انه كان منزل حواء ‏ام البشر (عليه السلام) عند توجهها الى مكة فبني ذلك المبنى عليه تشهيراً لبركته ‏وفضله(3).‏ جاء في الجواهر ذكر عن ابن ادريس من ان ميقات اهل مصرومن صعد البحر جدة ‏بناءً على انهاتحا ذي احدها(4).‏ ******* ‎‎ (1) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 2 ص 114.‏ (2) شفاء الغرام الفاسي المكي ج 1 ص 142.‏ (3) رحلة ابن جبير ص 47.‏ (4) الجواهر ج 18 ص 118 باب الحج.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني رابغ - 25 2007-03-31 00:00:00 2007-03-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1967 http://arabic.irib.ir/programs/item/1967 يقع رابغ على ساحل البحر الأحمر في غرب الجزيرة العربية في الحجاز وهو ‏ميناء بحري يبعد عن مكة حوالي (220) كيلومتر وعن جدة 150 كيلومتر وعن ‏المدينة المنورة (260) كيلومتر.‏ قال السمهودي في وفاء الوفاء ج 2 ص 1215: وهو واد من الجحفة.‏ وقال الهجري: فلق بطرف اسقف به غدير واسمه القديم رابغ وجاء في كتاب فقه ‏السنة ج 1 ص 479 باب المواقيت قال صاحب الكتاب: ورابغ بينها وبين مكة ‏‏(204) كيلومتر وقد صارت رابغ ميقات اهل مصر والشام ومن يمر عليها بعد ‏ذهاب معالم الجحفة.‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان ج 3 ص 11: (رابغ واد يقطعه الحاج بين ‏البزواء‌ والجحفة دون عزور، قال ابن اسكيت: رابغ بين الجحفة وودان، وقال في ‏موضع آخر: رابغ واد من دون الجحفة يقطعه الحاج من دون عزور: وقال ‏الحازمي: بطن رابغ وادمن الجحفة له ذكر في المغازي وفي ايام العرب.‏ وقال الواقدي: هو على عشرة اميال من الجحفة فيما بين الأبواء والجحفة، وذكر ‏ايضاً يقال: الرابغ الذي يقيم على امر ممكن له والرابغ العيش الناعم).‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني غدير خم - 24 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1966 http://arabic.irib.ir/programs/item/1966 يقع غدير خم بين مكة والمدينة المنورة وهو اقرب الى مكة من المدينة وهو وادي ‏ومن الأثار والمعالم الاسلامية العظيمة والمقدسة في الاسلام وعند المسلمين ‏والمحبين والموالين لأهل بيت النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) وذلك لاحتضانه ‏مناسبة عظيمة وجليلة وذكرى عيد كبير في الاسلام وهو تنصيب امير المؤمنين ‏الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام) والياً وخليفة ومبايعته بالولاية التامة ‏والطاعة له بعد النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) وكان ذلك يوم الثامن عشر من ‏ذي الحجة في السنة العاشرة من الهجرة بأمر من الله تعالى مشروع وركن قائم في ‏الاسلام لا يزول، وقد من الله تعالى به على الأمة بعد رحيل نبيها (صلى الله عليه ‏وآله) وقد جاءت تلك المناسبة ‌بالادلة القطعية والمتواترة في القران والسنة النبوية ‏عن طريق الفريقين.‏ ‏(جاء في تفسير فخر الرازي ج 6 ص 49 في آية: «يا ايها الرسول بلغ ما انزل ‏اليك من ربك» قال: نزلت الآية في علي بن ابي طالب ولما نزلت هذه الاية اخذ بيده ‏وقال: من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وآل من والاه وعاد من عاداه. فلقيه عمر ‏فقال: هنيئاً لك يا ابن ابي طالب اصبحت مولاي ومولى كل مومن ومؤمنة. وهو ‏قول ابن عباس والبراء بن عازب ومحمد بن علي: يعني الامام محمد بن علي ‏الباقر (عليه السلام).‏ ‏(جاء في المستدرك على الصحيحين للحاكم النيسابوري في ج 3 ص 109 وعن ‏زيد بن ارقم قال: لما رجع رسول الله (صلى الله عليه وآله) من حجة الوداع ونزل ‏غدير خم امر بدوحات فقمن فقال: كأني قد دعيت فأجبت اني قد تركت فيكم الثقلين ‏احدهما اكبر من الاخر كتاب الله تعالى وعترتي فانظروا كيف تخلفوني فيهما فانهما ‏لن يتفرقا حتى يردا على الحوض، ثم قال: ان الله عزوجل مولاي وانا مولى كل ‏مؤمن ثم اخذ بيد علي رضي الله عنه فقال: من كنت مولاه فهذا واليه اللهم وآل من ‏والاه وعاد من عاداه. قال: وهذا حديث صحيح.)‏ وروى حديث الثقلين ايضاً‌ احمد بن حنبل في مسنده ج 4 ص 366 وابن الأثير في ‏كتاب اسد الغابة ج 2 ص 12 والكثير من المحدثين وعلماء التفسير.‏ وجاء في كتاب وفاء الوفاء ج 2 ص 1018 للسمهودي قال: ومنها مسجد بعد ‏الجحفة واظنه مسجد غدير خم. قال الأسدي: بعد ما تقدم عنه وعلى ثلاثة اميال من ‏الجحفة يسرة عن الطريق حذاء العين مسجد لرسول الله (صلى ‌الله عليه وآله) ‏وبينهما الفيضة وهي غدير خم وهي على اربعة اميال من الجحفة.‏ وقال عياض: غدير خم تصب فيه عين وبين الغدير والعين مسجد للنبي (صلى‌ الله ‏عليه وآله).‏ وقال السمهودي: وفي مسند احمد عن البراء بن عازب قال: كنا عند النبي (صلى ‏الله عليه وآله) فنزلنا بغدير خم فنودي فينا الصلاة جامعة وكسح لرسول الله (صلى ‏الله عليه وآله) تحت شجره فصلى الظهر واخذ بيد علي وقال: الستم تعلمون اني ‏اولى بالمؤمنين من انفسهم؟ قالوا: بلى. قال: يد علي وقال: اللهم من كنت ‏مولاه فعلي مولاه، اللهم وآل من والاه وعاد من عاداه. قال: فلقيه عمر بن الخطاب ‏بعد ذلك فقال: هنيئاً يا ابن ابي طالب اصبحت وامسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة).‏ ‏(قال العلامة المجلسي (رحمه الله تعالى) في كتاب البحار ج 21 ص 386: وكان ‏السبب في نزوله في هذا المكان نزول القرآن عليه بنصب امير المؤمنين علي بن ‏ابي طالب (عليه السلام) خليفة في الأمة من بعده وعلم الله عزوجل انه ان تجاوز ‏غدير خم وانفصل عنه كثير من الناس الى بلدانهم فاراد الله ان يجمعهم لسماع ‏النص على أمير المؤمنين).‏ وجاء في معجم البلدان في ج 2 ص 389 قال ياقوت الحموي: قال الزمخشري: خم ‏اسم رجل صباغ اضيف اليه الغدير الذي هو بين مكة والمدينة بالجحفة وقيل هو ‏على ثلاثة اميال من الجحفة وذكر صاحب المشارق ان خماً اسم غيضة هناك وبها ‏غدير نسب اليها قال: وخم موضع تصب فيه عين بين الغدير والعين وبينهما مسجد ‏رسول الله (صلى الله عليه وآله) وقال: عرام ودون الجحفة على ميل غدير خم ‏ووادية يصب في البحر وغدير خم هذا من نحو مطلع الشمس لا يفارقه ماء المطر ‏أبداً وبه اناس من خزاعة وكنانة غير كثير.‏ وقال الحازمي: خم وادي بين مكة والمدينة عند الجحفة به غدير عنده خطب رسول ‏الله (صلى الله عليه وآله) وهذا الوادي موصوف بكثرة الوخامة‌ وخم ايضاً ورم ‏بئران حفرهما عبد شمس بن عبد مناف.‏ وجاء في قاموس الحرمين الشريفين قال: وقال البلادي: يعرف غدير خم اليوم بأسم (الغربة) وهو غدير عليه نخل قليل لأناس من البلادية من حرب وهو في ‏ديارهم يقع شرق الجحفة على (8) أكيال وواديهما واحد وهو وادي الخرار وكانت ‏عين الجحفة تنبع من قرب الغدير (1).‏ جاء في البحار قال المجلسي: قال شيخنا الشهيد قدس الله روحه في الذكري: من ‏المساجد الشريفة مسجد الغدير وهو بقرب الجحفة جدرانه باقية الى اليوم وهو ‏مشهور بين وقد كان طريق الحج عليه غالباً (2).‏ جاء في كتاب الحدائق الناضرة، قال الشيخ يوسف البحراني: يستحب لقاصدي ‏المدينة المنورة المرور بمسجد الغدير ودخوله والصلاة فيه والاكثار من الدعاء وهو ‏الموضع الذي نص فيه رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) على امامة امير ‏المؤمنين وخلافته بعده ووقع التكليف بها وان كانت النصوص تكاثرت بها عنه ‏‏ (3).‏ ******* ‎‎ (1) قاموس الحرمين النعمتي ص 108.‏ (2) البحار المجلسي ج 97 ص 225.‏ (3) الحدائق الناضرة البحراني ج 17 ص 406.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الجحفة - 23 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1965 http://arabic.irib.ir/programs/item/1965 تقع الجحفة في شمال غرب مكة وتبعد عن مكة حوالي 187 كيلومتر وكانت تسمى ‏مهيعة واسمها المشهور الجحفة قيل: سميت بذلك لان قوماً من العماليق سكنوها ‏فأصابهم واجحفهم السيل فسميت بعدذلك بالجحفة.‏ وهي احد المواقيت الخمسة للحج والعمرة وقد حددت الشريعة الاسلامية المواقيت ‏الخمسة للاحرام منها للحج والعمرة وهي:‏ ‏1- ذو الحليفة وهو مسجد الشجرة لأهل المدينة المنورة ومن يمر عليها.‏ ‏2- يلملم وهو ميقات اهل اليمن وكل من يمر عليه وهواسم جبل.‏ ‏3- وقرن المنازل وهو ميقات اهل الطائف وكل من يمر عليه.‏ ‏4- وادي العقيق وهو مقات اهل العراق ونجد وكل من يمر عليه.‏ ‏5- الجحفة وهو ميقات الشام ومصر والمغرب وكل من يمر عليها.‏ روي في الكافي وعن الحلبي قال: قال ابو عبد الله (عليه السلام): الاحرام من ‏مواقيت خمسة وقتها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لا ينبغي لحاج ولا ‏لمعتمر ان يحرم قبلها ولا بعدها وقت لأهل المدينة ذا الحليفة وهو مسجد الشجرة ‏يصلى فيه ويفرض فيه الحج ووقت لأهل الشام الجحفة ووقت لأهل نجد العقيق ‏ووقت لأهل الطائف قرن المنازل ووقت لأهل اليمن يلملم ولا ينبغي لاحد ان يرغب ‏عن مواقيت رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) (1).‏ جاء في معجم المعالم الجغرافية: قال: كانت الحجفة مدينة عامرة ومحطة من ‏محطات الحاج بين الحرمين ثم تقهقرت في زمن لم نستطيع تحديده الا انه قبل ‏القرن السادس وتوجد اليوم اثارها شرق مدينة رابغ بحوالي (22) كيلو اذا خرجت ‏من رابغ تؤم مكة كانت الى يسارك حوز السهل من الجبل) (2).‏ جاء في قاموس الحرمين الشريف (وعن معالم الحجاز) (هي على خمس مراحل ‏من مكة وليست اربعاً وهي مر الظهران وعسفان والدف والطارف او القضيمة ثم ‏الحجفة او رابغ) (3).‏ جاء في معجم البلدان الجحفة كانت قرية كبيرة ذات منبر على ‌طريق المدينة من ‏مكة على اربع مراحل وهي ميقات اهل مصر والشام ان لم يمروا على المدينة فان ‏مروا بالمدينة فميقاتهم ذو الحليفة وكان اسمها مهيعة‌ وانما سميت الجحفة لان السيل ‏اجتحفها وحمل اهلها في بعض الاعوام وهي الان خراب وبينها وبين ساحل الجار ‏نحو ثلاثة مراحل وبينها وبين اقرن موضع من البحر ستة اميال وبينها وبين المدينة ‏ست مراحل وبينها وبين غدير خم ميلان.‏ وقال السكري: الجحفة على ثلاثة مراحل من مكة في طريق المدينة والجحفة اول ‏الغور الى مكة.‏ وقال ياقوت الحموي قال الكلبي: ان العماليق اخرجوا بني عقيل وهم اخوة عاد بن ‏رب فنزلوا الجحفة وكان اسمها يومئذ مهيعة فجاءهم سيد واجتحفهم فسميت الجحفة ‏ولما قدم النبي (صلى الله عليه وآله) المدينة استوبأها وحم اصحابه فقال: اللهم حبب ‏الينا المدينة‌ كما حببت الينا مكة او اشد وصححها وبارك لنا في صاعها ومدها ‏وانقل حماها الى ‌الجحفة (4).‏ جاء في فقة السنة قال: ووقت لأهل الشام الجحفة موضع في الشمال الغربي من مكة ‏بينه وبينها 187 كيلومتر وهي قريبة من رابغ ورابغ بينها وبين مكة (204) ‏كيلومتر وقد صارت رابغ ميقات أهل مصر والشام ومن يمر عليها بعد ذهاب معالم ‏الجحفة (5).‏ ******* ‎‎ (1) الكافي الكليني ج 4 ص 314 باب الحج.‏ (2) معجم المعالم الجغرافية البلادي ص 80.‏ (3) قاموس الحرمين الشريفين النعمتي ص 82.‏ (4) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 2 ص 111.‏ (5) فقه السنة الشيخ سابق المصري ج 1 ص 479 باب المواقيت.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني منى - 22 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1964 http://arabic.irib.ir/programs/item/1964 أقول: جاء في تعريف معنى منى:‏ جاء في علل الشرايع (عن معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (عليه السلام): ان ‏جبرئيل اتى ابراهيم (عليه السلام) فقال: تمن يا ابرايهم فكانت تسمى منى فسماها ‏الناس منى.‏ ‏(وعن محمد بن سنان ان ابا الحسن الرضا (عليه السلام) كتب اليه العلة التي من ‏اجلها سميت منى منى ان جبرئيل (عليه السلام) قال: هناك يا ابراهيم تمن على ‏ربك ما شئت فتمنى ابراهيم في نفسه ان يجعل الله مكان ابنه اسماعيل كبشاً يأمره ‏بذبحه فداء له فاعطي مناه) (1).‏ جاء في اخبار مكة (وعن ابن عباس (رضى الله عنه): انما سميت منى منى لان ‏جبرئيل حين اراد ان يفارق آدم (عليه السلام) قال له: تمن؟ قال: اتمنى الجنة ‏فسميت منى لامينة آدم (عليه السلام).‏ وعن ابن مطرف عن ابيه قال: سميت منى لما يمنى فيها من الدماء) (2).‏ اقول: جائت الأخبار والاقوال في تحديد حدود منى تشير وتعين حدودها وهي ‏كمايلي (روي في الكافي عن معاوية بن عمار قال الامام ابو عبد الله الصادق (عليه ‏السلام): وحد منى من العقبة الى وادي محسر) (3).‏ جاء في اخبار مكة (وعن ابن جريج قال: حدود منى من العقبة الى محسر) (4).‏ وجاء في قاموس الحرمين الشريفين نقل عن مجمع البحرين للطريحي (قال: منى ‏اسم موضع على فرسخ من مكة وحده من العقبة الى وادي محسر) (5).‏ جاء في معجم البلدان قال: منى الوادي الذي ينزله الحاج ويرمي فيه الجمار من ‏الحرم سمي بذلك لما يمنى به من الدماء وقيل لأن آدم (عليه السلام) تمنى فيها الجنة ‏قيل منى من مهبط العقبة الى محسر وموقف المزدلفة من محسر الى انصاب الحرم ‏وموقف عرفة في الحل لافي الحرم سمي منى لأن الكبش مني به اي ذبيح وهي بلدة ‏على فرسخ من مكة طولها ميلان تعمر ايام الموسم وتخلوبقية السنة الا ممن يحفظها ‏وقل ان يكون في الاسلام بلد مذكور الا ولأهله بمني مضرب وعلى رأس منى من ‏نحو مكة عقبة ترمى عليها الحجرة يوم النحر ومنى شعبان بينهما ازقة والمسجد في ‏الشارع الأيمن ومسجد الكبش بقرب العقبة‌ وبهامصانع وابار وخانات وحوانيت ‏وهي بين جبلين مطلين عليها) (6).‏ ‏(وفي علل الشرايع روى معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: أول ‏من رمى الجمار آدم (عليه السلام) وقال اتي جبرئيل (عليه السلام) ابراهيم فقال ارم ‏يا ابراهيم فرمى جمرة العقبة وبذلك ان الشيطان تمثل له عندها) (7).‏ وفي اخبار مكة قال الازرقي في ج 2 ص 180 قال الكلبي: انما سميت الجمار ‏جمار لان آدم (عليه السلام) كان يرمي ابليس فيجمر من بين يديه: والاجمار ‏الاسراع).‏ وفي علل الشرايع قال الصدوق: روى معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (عليه ‏السلام) قال: قلت له لم سمي الخيف خيفاً قال: انما سمي الخيف لانه مرتفع عن ‏الوادي وكل ما ارتفع عن الوادي سمي خيفاً).‏ ******* ‎‎ (1) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 142.‏ (2) اخبار مكة الازرقي ج 2 ص 180.‏ (3) الكافي ج 4 ص 453.‏ (4) اخبار مكة الازرقي ج 2 ص 172.‏ (5) قاموس الحرمين الشريفين النعمتي ص 239.‏ (6) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 5 ص 198.‏ (7) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 144.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مزدلفة - 21 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1963 http://arabic.irib.ir/programs/item/1963 اقول: جاء في معنى مزدلفة:‏ ففي علل الشرايع (عن معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: في ‏حديث ابراهيم (عليه السلام): ان جبرئيل انتهى به الى الموقف فأقام به حتى غربت ‏الشمس ثم افاض به فقال: يا ابراهيم ازدلف الى المشعر الحرام فسميت مزدلفة). ‏‏(1).‏ أقول: جائت الاخبار والاقوال في تحديد حدود مزدلفة تشير وتعين حدودها وهي ‏كما يلي جاء في معجم البلدان.‏ قال: المشعر الحرام وهو مزدلفة وجميع يسمى بها جميعاً (2).‏ ‏جاء في اخبار مكة: (وعن ابي الزبيرانه سمع جابر بن عبد الله (رضى الله عنه) ‏يقول: المزدلفة كلها موقف) (3).‏ جاء في معجم البلدان قال: اختلف فيها لم سميت بذلك فقيل مزدلفة منقول من ‏الازدلاف وهو الاجتماع وقيل الاز دلاف الاقتراب لأنها مقربة من الله وقيل ‏لازدلاف الناس في منى بعد الافاضة وقيل لاجتماع الناس بها وقيل لازدلاف آدم ‏وحواء بها أي لاجتماعهما وقيل لنزول الناس بها في زلف الليل وهو جمع ايضاً ‏وقيل الزلفة القربة فسميت مزدلفة لان الناس يزدلفون فيها الى الحرم وقيل ان آدم ‏لما هبط الى الارض لم يزدلف الى حواء او تزدلف اليه حتى تعارفا بعرفة واجتما ‏بالمزدلفة فسميت جمعاً ومزدلفة وهو مبيت للحاج ومجمع للصلاة اذا صدروا من ‏عرفات وهو مكان بين بطن محسرو المأزمين والمزدلفة المشعر الحرام ومصلى ‏الامام يصلي فيه العشاء‌ والمغرب والصبح وقيل لان الناس يدفعون منها زلفة واحدة ‏اي جميعاً وحدة اذا افضت من عرفات تريده فانت فيه حتى تبلع القرن الاحمر دون ‏محسر وقزح الجبل الذي عند الموقف وهي فرسخ من منى بها مصلى وسقآية ‏ومنارة وبرك عدة الى جنب جبل ثبير(4).‏ ******* ‎‎ (1) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 143.‏ (2) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 5 ص 133.‏ (3) اخبار مكة الازرقي ج 2 ص 190.‏ (4) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 5 ص 120.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني عرفات - 20 2007-03-25 00:00:00 2007-03-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1962 http://arabic.irib.ir/programs/item/1962 اقول: جاء في تعريف معنى عرفات:‏ ففي علل الشرايع (عن معاوية بن عمار قال: سألت ابا عبد الله (عليه السلام) لم ‏سميت عرفات؟ فقال: ان جبرئيل (عليه السلام) خرج بابراهيم صلوات الله عليه يوم ‏عرفة فلما زالت الشمس قال له جبرئيل: يا ابراهيم اعترف بذنبك واعرف مناسكك ‏فسميت عرفات لقول جبرئيل اعترف فاعترف) (1).‏ روي في الكافي (عن ابي بصير انه سمع ابا جعفر وابا عبد الله (عليهما السلام) ‏يذكران انه لما كان يوم التروية قال جبرئيل لابراهيم (عليه السلام): تروه من الماء‌ ‏فسميت التروية ثم اتي منى فاباته بها ثم غدابه الى عرفات فضرب خباه بنمرة دون ‏عرفة فبني مسجداً باحجار بيض وكان يعرف المسجد ابراهيم (عليه السلام) حتى‌ ‏ادخل في المسجد الذي بنمرة حيث يصلى الامام يوم عرفة فصلي بها الظهر ‏والعصر ثم عمد به الى عرفات فقال: هذه عرفات فاعرف بها مناسك واعترف ‏بذنبك فسمى عرفات ثم افاض الى المزدلفة فسميت الزدلفة لأنه از دلف اليها) (2)‏. اقول: جائت الاخبار والاقول في تحديد حدود عرفات تشير وتعين حدودها وهي ‏كمايلي:‏ جاء في معجم البلدان: وعرفة حدها من الجبل المشرف على بطن عرنة الى‌ جبال ‏عرفة وقرية عرفة موصل النخل بعد ذلك بميلين وقيل في سبب تسميتها بعرفة ان ‏جبرئيل (عليه السلام) عرف ابراهيم (عليه السلام) المناسك فلما وقفه قال له: ‏عرفت؟ قال: نعم، فسميت عرفة، ويقال: بل سميت بذلك لأن آدم وحواء تعارفا بها ‏بعد نزولهما من الجنة، ويقال: ان الناس يعترفون بذنوبهم في ذلك الموقف وقيل بل ‏سمي بالصبر على ما يكابدون في الوصول اليها لأن العرف الصبر.‏ وقال ابن عباس (رضى الله عنه): (حد عرفة من الجبل المشرف على بطن عرنة ‏الى جبالها الى قصر ال مالك ووادي عرفة) (3).‏ روي في الكافي (عن ابي بصير عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: اذا وقفت ‏بعرفات فادن عن الهضاب والهضاب هي الجبال فان النبي (صلى الله عليه وآله) ‏قال: ان اصحاب الاراك لاحج لهم يعني الذي يقفون عند الاراك) (4).‏ اقول جاء في اللغة: والاراك موضع بعرفة وهي حدود عرفة وليس داخل فيها وفي ‏اللغة ايضاً الهضبة الجبل المنبسط.‏ جاء في اخبار مكة: (قال ابن عباس: حد عرفة من الجبل المشرف على بطن عرنة ‏الى اجبال عرنة الى الوصيف الى ملتقي الوصيف الى وادي عرفة وقال: وموقف ‏النبي (صلى الله عليه وآله) عشية عرفة بين الاجبل النبعة والنبعة والنابت وموقفه ‏منها على النابت وهي الضراب التي تكتنف موضع الامام والنابت عند النشرة التي ‏خلف موقف الامام وموقفه (صلى الله عليه وآله) على ضرس من الجبل النابت ‏مضرس بين احجار هنالك) (5).‏ جاء في معجم المعالم الجغرافية: قال: (عرنة الوادي الذي لوقع جدار مسجد نمرة ‏القبلي وقع فيه ويقال ايضاً ان هذا الجدار وموضع صلاة الامام في عرفة خارج عن ‏حد عرفة وهذا الجزء الذي يعرفه الناس ولكن وادي عرنة هو الوادي الفحل الذي ‏يخترق ارض المغمس فيمر بطرف عرفة من الغرب عند مسجد نمرة (مسجد ‏عرفة) ثم يجتمع مع وادي نعمان غير بعيد من عرفة ثم يأخذ الواديان اسم عرنة ‏فيمر جنوب مكة على حدود الحرام) (6).‏ جاء في الكافي (عن معاوية بن عمار عن ابي الله (عليه السلام) ثم تلب وانت غاد ‏الى عرفات فاذا انتهيت الى عرفات فاضرب خباك نمرة نمرة هي بطن عرنة دون ‏الموقف ودون عرفة فاذا زالت الشمس يوم عرفة فاغتسل وصل الظهر والعصر ‏باذان واحد واقامتين وانما تعجل العصر وتجمع بينهما لتفرغ نفسك للدعاء فانه يوم ‏دعاء ومسألة، قال: وحد عرفة من بطن عرنة وثوية ونمرة الى ذي المجاز وخلف ‏الجبل موقف) (7).‏ جاء في الكافي: وعن الحلبي عن أبي عبد الله (عليه السلام) (قال: قال رسول الله ‏‏(صلى الله عليه وآله وسلم) في الموقف ارتفعوا عن بطن عرنة، وقال: اصحاب ‏الاراك لاحج لهم(8).‏ أقول: جاء في اللغة: والاراك موضع بعرفة وهو حد عرفة وليس داخل فيها.‏ جاء في معجم البلدان: (محسر: وهـو موضـع مـا بيـن مكـة وعرفـة وقيـل بيـن منـى ‏وعرفـة وقيل بين منى والمزد لفة وليس من منى ولا المزدلفة بل هو واد برأسه) ‏‏(9).‏ جاء في الوسائل باب الوقوف بالمشعر باب الحج وعن اسحاق بن عمار عن ابي ‏الحسن (عليه السلام) (قال سألته عن حد جمع؟ قال: ما بين المأزمين الى وادي ‏محسر).‏ روي في الكافي عن ابي بصير، عن ابي عبد الله (عليه السلام) (قال: حد عرفات ‏من المأزمين الى اقصى الموقف) (10).‏ روي في الكافي (عن مسمع عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: عرفات كلها موقف ‏وافضل الموقف سفح الجبل) (11).‏ جاء في قاموس الحرمين الشريفين: وعن مجمع البحرين للطريحي قال: (عرفات ‏وحدها من بطن عرفة وثوية ونمرة الى ذي المجاز) (12).‏ روي في الكافي (عن سماعة قال: قلت لابي عبد الله (عليه السلام) اذا ضاقت عرفة ‏كيف يصنعون؟ قال: يرتفعون الى الجبل) (13).‏ جاء في الكافي عن معاوية بن عمار قال: قال ابو عبد الله (عليه السلام): ان ‏المشركين كانوا يفيضون من قبل ان تغيب الشمس فخالفهم رسول الله (صلى الله ‏عليه وآله) فأفاض بعد غروب الشمس وقال ابو عبد الله الصادق (عليه السلام): اذا ‏غربت الشمس فأفض مع الناس) (14).‏ وروى‌ في الكافي عن يؤنس بن يعقوب قال: قلت لأبي عبد الله (عليه السلام) متى ‏الافاضة من عرفات؟ قال: اذا ذهب الحمرة يعني من الجانب الشرقي) (15).‏ ******* ‎‎ (1) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 142.‏ (2) الكافي الكليني ج 4 ص 406.‏ (3) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 4 ص 104.‏ (4) الكافي ج 2 ص 455.‏ (5) اخبار مكة الارزقي ج 2 ص 194.‏ (6) معجم المعالم الجغرافية البلادي ص 205.‏ (7) الكافي الكليني ج 4 ص 454.‏ (8) الكافي الكليني ج 4 ص 455.‏ (9) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 5 ص 62.‏ (10) الكافي الكليين ج 4 ص 454.‏ (11) الكافي الكليني ج 4 ص 455 باب الحج.‏ (12) قاموس الحرمين الشريفين النعمتي ص 167.‏ (13) الكافي ج 4 ص 458 باب الحج.‏ (14) الكافي ج 4 ص 458 باب الحج.‏ (15) الكافي ج 4 ص 458 باب الحج.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني باب المشاعر الحرام - 19 2007-03-12 00:00:00 2007-03-12 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1961 http://arabic.irib.ir/programs/item/1961 ‏1- عرفات 2- مزدلفة 3- منى قال الله تعالى في سورة البقرة آية (198)‏: بسم الله الرحمن الرحيم «فاذا أفضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام».‏ اقول: تقع عرفات ومزدلفة ومنى في شرق جنوب مكة المكرمة وتبعد عن مكة ‏‏( 22) كيلو وهذه الاماكن الثلاثة عرفات ومزدلفة ومنى وهي على شكل اودية ‏منبسطة صحراوية رملية تكاد تحدها الجبال من جميع جهاتها ولها تاريخ قديم ‏بارتياد آدم وحواء اليها والنبي ابراهيم واسماعيل اليها وما دار فيها من مناسك ‏واعمال عبادية منهم وورود قصصهم فيها، اما الاشتهار الاكبر لها عبر مجرى ‏التأريخ هو حيث جعلها الله تعالى من الاماكن المعينة لاداء بعض واجبات فريضة ‏الحج الاسلامية.‏ وقد جعلت لها الشريعة الاسلامية في الفقة الاسلامي احكام خاصة بها لأنها من ‏واجبات الحج الذي هو الفريضة الالهية من فروع الدين الاسلامي ويجب على ‏المسلمين اداؤها مع الاستطاعة‌ والقدرة ومع توفر جميع شرائط امور الحج.‏ قال الله تعالى في سورة ال عمران آية (97): بسم الله الرحمن الرحيم «ولله على ‏الناس حج البيت من استطاع اليه سبيلاً».‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مقبرة شهداء فخ - 18 2007-03-12 00:00:00 2007-03-12 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1960 http://arabic.irib.ir/programs/item/1960 يطلعنا التاريخ عن بعض ابشع جرائم العباسيين الفضيعة والقاسية ‌التي اريقت ‏وابيحت فيها دماء ذرية آل بيت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في واقعة فخ ‏الفاجعة في مكة المكرمة وكان على رأس الشهداء الحسين بن علي بن الحسن بن ‏علي بن ابي طالب (عليهم السلام).‏ فلم يراعي العباسيون كل قيم وحدود الاسلام والاخلاق ولم يراعوا قرابتهم من ‏رسول الله (صلى الله عليه وآله) مع ان العباسيين ماقامت دولتهم وسلطانهم الا على ‏التسول في سكك الكوفة والعراق من المسلمين باسم القرابة من العلويين وباسم ‏شعار يا لاثارات الحسين (عليه السلام) فما ان استتبت لهم الامور في ايدهم حتى ‏راحوا يقتلون ويتتبعون العلويين في كل مكان، قال الشاعر:‏ والله ما فعلت امية فيهممعشار ما فعلت بنو العباساقول: في عام 132 هجرية انتقلت زعامة مكة وسائر البلاد الاسلامية الى الحكم ‏العباسي وقد ثار في زمن المهدي العباسي من الحسنيين الحسين بن علي بن الحسن ‏المجتبي بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام) ثار ضد العباسيين فقتل في فخ وهو ‏مكان قريب من مكة بعد ان اعد له العباسيون جيشاً كبيراً فقتلوه فدفن في موقع فخ ‏وتسمى اليوم بمقبرة شهداء فخ.‏ قال الشاعر دعبل الخزاعي في شعره:‏ قبور بكوفان واخرى بطيبةواخرى بفخ نالها صلواتي‏جاء في كتاب قاموس الحرمين الشريفين للنعمتي: (فخ هو وادي الزاهر وفيه قبور ‏جماعة ‌من العلويين قتلوا فيه في واقعة فخ كانت لهم مع اصحاب موسى الهادي بن ‏المهدي بن المنصور العباسي في ذي الحجة سنة تسع وستين ومائة (169) هـ وقبر ‏الحسين بن علي بن الحسن بن علي بن ابي طالب (عليه السلام) على يمين الداخل ‏الى مكة ويسار الخارج منها يقرب الموضع المعروف بالزاهر ويعرف مكان ‏الموقعة التي بفخ اليوم بالشهداء وفي الشرائع وتجرد الصبيان من المخيط من فخ) ‏‏(1).‏ جاء في كتاب أداب الحرمين: (ومن المزارات شهداء فخ (رضوان الله تعالى عليهم) ‏وفيها قتل نحو مائة نفر من ذرية فاطمة (عليها السلام) على ايدي عمال موسى ‏الهادي العباسي.‏ ونقل عن المحدث القمي قال: قال في كتابه الكنى والالقاب نقلاً عن الامام الجواد ‏‏(عليه السلام): (لم يكن لنا بعد الطف مصرع اعظم من فخ) (2).‏ ******* ‎‎ (1) قاموس الحرمين الشريفين النعمتى ص 175.‏ (2) أداب الحرمين للشهرودي ص 238.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مقبرة المعلا - 17 2007-03-12 00:00:00 2007-03-12 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1959 http://arabic.irib.ir/programs/item/1959 ان المقابر الاسلامية كثيرة لكن ارفعها مقاماً وقدسيةً هي تلك التي تحوي بين ‏احظانها شخصيات مهمة اسلامية لها رفعة ومكانة جليلة ومعظمة عند الله سبحانه ‏وتعالى كالأنبياء واهل بيت رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) والأولياء ‏والصالحين وشهداء الاسلام والعلماء الاجلاء فمن خلال وجود هذه الشخصيات ‏المقدسة يعظم المكان وترفع مكانته وتجلل لسبب وجود هم فيه وتعتبر مقبرة المعلا ‏في الدرجة الثانية في المكانة والقداسة‌ والرفعة في الاسلام وعند المسلمين بعد مقبرة ‏البقيع المقدسة‌ في المدينة المنورة فلل معلا درجة سامية ومحترمة عند المسلمين لما ‏حوته من شخصيات كان لها دور رئيسي يشهد به التاريخ في حمآية ظهور الدعوة ‏الاسلامية‌ فقد دفنت في هذه المقبرة شخصيات تفانت في حب الدعوة والتوحيد لله ‏تعالى.‏ فمنهم من كان له دور في الماضي في خدمة بيت الله الحرام وحجاجه كسقآية ‏الحجيج وخدمتهم وهم اجداد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم).‏ ‏(قال امير المؤمنين الأمام علي بن ابي طالب (عليه السلام): والله ما عبد ابي ولا ‏جدي عبد المطلب ولا هاشم ولا عبد مناف صنماً قط، قيل: فما كانوا يعبدون؟ قال: كانوا يصلون الى البيت على دين ابراهيم (عليه السلام) متمسكين به(1).‏ وتعتبر مقبرة المعلا في الدرجة الثانية من المعالم الاسلامية في مكة المكرمة كأثر ‏ومعلم مقدس مشهور في التاريخ وفي الاسلام وعند المسلمين.‏ ‏روي عن ابن عباس رضي الله عنه عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) (قال نعم ‏المقبرة هذه مقبرة اهل مكة).‏ وفي اخبار مكة: (كان اهل الجاهلية وفي صدر الاسلام يدفنون موتاهم في شعب ‏ابى دب من الحجون الى شعب الصفي صفي السباب وفي الشعب اللاصق بثنية‌ ‏المدنيين الذي هو مقبرة اهل مكة اليوم وقال: وشعب ابى دب الذي يعمل فيه ‏الجزارون بمكة بالمعلاة وابودب رجل من بني سواة بن عامر سكنة فسمي به) ‏‏(2).‏ جاء في لسان العرب الحجون موضع بمكة ناحية من البيت قال الجواهري: الحجون ‏بفتح الحاء جبل بمكة وهي مقبرة. قال ابن الأثير: الحجون الجبل المشرف مما يلي ‏شعب الجزارين بمكة وقيل هو: موضع بمكة فيه اعوجاج) (3).‏ وتقع مقبرة المعلا شمال شرق حرم مكة على نحو (2) كيلو تقريباً.‏ اول من دفن في مقبرة المعلا قصي بن كلاب واشهر المدفونين فيها هم عبد مناف ‏وعبد المطلب، وابو طالب توفي السنة العاشرة من بعثة النبي (عليهم السلام اجمعين) ‏وام المؤمنين السيدة الجليلة العظيمة المخلصة خديجة بنت خويلد (عليها السلام) ‏والقاسم ابن رسول الله (صلى الله عليه وآله) والطيب ابن رسول الله (صلى الله عليه ‏وآله) والطاهر ابن رسول الله (صلى الله عليه وآله) (عليهم السلام) وسمية ام عمار ‏بن ياسر اول شهيدة في الاسلام (سلام الله عليها) وعبد الله بن الزبير ابن العوام وقد ‏دفن في مقبرة المعلا الكثير من علماء الاسلام، اما ابرز علماء من دفن من الامامية ‏الجعفرية فهما العالم الفاضل المحقق الشيخ محمد بن صاحب المعالم مرقده الشريف ‏بقرب مقبرة السيدة خديجة ام المؤمنين (عليها السلام).‏ والسيد الجليل الشهيد مير زين العابدين الحسيني الكاشاني وقد استشهد في مكة ودفن ‏في مقبرة المعلا.‏ اقول: وقد ذكرت لها كتب الادعية والزيارات اداب ومستحبات كثيرة في ثواب ‏زيارتها فراجع.‏ اهم شخصيتين دفنتا في مقبرة المعلا هما:‏ اولاً: السيدة ام المؤمنين خديجة بنت خويلد (عليها السلام).‏ ثانياً: كافل رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) ابو طالب وعقيدتنا في ايمان ‏واسلام ابي طالب (عليه السلام).‏ ‏1- السيدة ام المؤمنين خديجة (عليها السلام) قال رسول الله (صلى الله عليه وآله ‏وسلم): (أفضل نساء الجنة أربع، خديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد (صلى الله ‏عليه وآله) ومريم بنت عمران وأسية بنت مزاحم امرأة فرعون) (4).‏ اقول: ان السيدة خديجة بنت خويلد ام المؤمنين (عليها السلام) تعتبر النموذج ‏السامي والرسالي والمثل العالي للمرأة المسلمة وهي الأسوة الحسنة في الاقتداء ‏بالمرأة المثالية عبر الأجيال ولقلما اطلعنا التاريخ على شخصية كشخصية السيدة ‏خديجة (عليها السلام) في التضحية والاثار والاخلاق والفداء والاخلاص وقد ‏كرست حياتها ووقتها وادخرت مالها لاجل الدعوة الاسلامية‌ ووقفت تلك المواقف ‏مع زوجها سيد الانبياء والمرسلين وآزرته في دعوته بكل كامل الاخلاص والوفاء ‏بلغت السمو والدرجة الرفيعة في الاسلام حتى راحت تعكس وتعطي الدروس ‏وتعكس في النفوس مثال المرأة الجامعة لكمالات الشخصية النسائية المؤمنة ‏والصالحة في الاسلام.‏ لقد أسست (عليها السلام) مبدأ رسالي ومدرسة من خلال سيرتها واعمالها التي ‏قامت بها مع النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) في تأدية رسالته السماوية للبشرية ‏حتى اخرجت من تلك المدرسة غصناً طاهراً مقدساً‌معصوماً استحق وسام الله تعالى ‏وهي سيدة ‌نساء‌ العالمين ابنتها السيدة ‌فاطمة الزهراء البتول وهي غصن مثمر من ‏عطاء تلك الشجرة الطاهرة العظيمة والقاعدة الثابته التي عانت وواكبت هموم وعطا ‏الرسالة النبوية مع رسول الله (صلى الله عليه وآله) من اول يوم عرفت فيه النبي ‏‏(صلى الله عليه وآله) في مكة ورأت فيه صفاة الأمانة‌ والصدق وصفاة‌ النبوة حتى ‏عادوتها وقاطعتها قريش لدفاعها ومساندتها لرسول الله (صلى الله عليه وآله).‏ فلقد روى المسلمون كافة حديثاً عن رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) في حق ‏السيدة ام المؤمنين خديجة وابي طالب والامام امير المؤمنين علي بن ابى طالب ‏‏(عليهم السلام اجمعين) قال فيه (ما قام الاسلام الابمال خديجة وحمآية ابى طالب ‏وسيف علي).‏ نقل وذكر الأزرقي في كتابه اخبار مكة قولاً في فضل ومكانة خديجة عند الله تعالى ‏قال: (قال ابن ابي مليكة جاءت خديجة الى النبي (صلى الله عليه وآله) بحيس وهو ‏بحراء فجاءه جبرئيل فقال: يا محمد هذه خديجة قد جاءت تحمل حيساً معها والله ‏يأمرك ان تقرأها السلام وتبشرها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب ‏فلما ان رقيت خديجة قال لها النبي (صلى الله عليه وآله) يا خديجة ان جبرئيل (عليه ‏السلام) قد جاءني والله يقرءك السلام ويبشرك ببيت في الجنة من قصب لا صخب ‏فيه ولا نصب، فقالت خديجة (عليها السلام): الله السلام ومن الله السلام وعلى‌ ‏جبرئيل السلام) (5).‏ ‏2- كافل رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله): ابو طالب عقيدتنا في ايمان واسلام ابي ‏طالب (عليه السلام) قال ابوطالب في شعره:‏ ولقد علمت بان دين محمدمن خير اديان البرية ديناً (6)لا أشكال ان ابا طالب (عليه السلام) يمثل الشخصية المسلمة التي آزرت النبي ‏‏(صلى‌ الله عليه وآله وسلم) في بدآية حياته وبدآية دعوته الدينية بكل اخلاص ووفاء ‏حين بدأت أول مراحلها من مكة وهو ايضاً الشخصية المؤمنة التي ملأت ايماناً‌ ‏واسلاماً في السر والعلانية، اما في العلانية فاعماله التي تحكي وتكشف كل ذلك ‏الايمان الباطن والعميق في نفس ابي طالب (عليه السلام) اما في السر فانه الايمان ‏كله المليء بالتوحيد الربوبي والمحب للنبي وللنبوة وهو الذي فضل النبي (صلى الله ‏عليه وآله) على‌ جميع اولاده بل على جميع ساير الناس.‏ اجل ان ابا طالب (عليه السلام) لقد لقي جميع انواع المشقة والعناء والتعب من اجل ‏حمآية النبوة والنبي (صلى الله عليه وآله) من قريش الا انه اراد لهما البقاء والدوام ‏لمحق الديانة الوثنة في الجتمع القريشي، اجل انه حاول ووقف وجد واجتهد ‏ابوطالب (عليه السلام) في معاملة قريش بكل انواع الصمود ليحول بينها وبين ‏رسول الله (صلى ‌الله عليه وآله) كي لا تصل اليه بالأذى والتنكيل له ولاتباعه ‏واصحابه المسلمين حتى وان الزمته الظروف على التظاهر بالتقية لمدارات التجبر ‏الطاغوتي المتحجر الجاهلي لقريش، كما ان شخصية ابي طالب (عليه السلام) غير ‏عادية في مجتمع قريش بل حتى عند جميع العرب وهو من اهل بيت اطعموا ‏الحجيج وتكفلوا بهم وبسقايتهم وقاموا بخدمة بيت الله وكعبته المشرفة ومع كل هذه ‏المكانة لأبى طالب (عليه السلام) فانه سخرها في دعم وحمآية النبي (صلى الله عليه ‏وآله) وعليه فالحق وكل الحق حينما ينظر المسلم الى هذه الشخصية المظلومة ‏بالتكفير والتشكيك في اسلامها والتي لم يتبعها ضمير الأمة ولا القلم الحر المنصف ‏بتأمل وبحث في جميع ملابساتها مع انها في غآية الوضوح للانسان الباحث عن ‏احقية ابي طالب كافل رسول الله (صلى الله عليه وآله) وحاميه لأجل الله فان ابا ‏طالب (عليه السلام) في عقيدتنا شخصية‌ ثابتة الايمان في واقع تاريخ الاسلام ‏الصحيح بالاسلام المحمدي الأصيل والبعيد عن الأهوى والأذواق وتزييف الحقائق ‏على الأمة، والحمد لله الذي سخر علمائنا في تحقيق واثبات ودفع اغراض ‏المغرضين ووضحوا حق ومكانة هذه الشخصية الايمانية‌ والمضحية وعلو قدرها ‏ودرجتها في الاسلام وان ايمان واعمال ابي طالب تكشف للسائل عن ايمانه الراسخ ‏برسول الله (صلى الله عليه وآله) من خلال سلوكه العملي معه، ولو نظرنا منذ بدآية ‏عهد فجر الاسلام وظهوره في مكة المكرمة كم حاولت قريش ان تؤذي وتقتل النبي ‏‏(صلى الله عليه وآله) لو لا ان ادخرت المشيئة الالهية هذه الشخصية المخلصة ‏والصادقة بان تصدت لجبروت وظلم قريش وليت شعري كم وكم بخس التاريخ حقه ‏ولم يكافى هذه الشخصية واخلاص اعماله الصادقة مع النبي (صلى الله عليه وآله) ‏وصحبه المسلمين في مكة وكم لوح وصرح الاسلام مراراً وتكراراً الى مكانة ‏ومواقف واعمال ابي طالب (عليه السلام).‏ قال ابن ابي الحديد في شرح نهج البلاغه ج 4 ص 128: (وعقيب وفاه ابي طالب ‏اوحى اليه (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) اخرج منها فقد مات ناصرك فخرج (صلى ‏الله عليه وآله) وروي فيه المسلمون حديثاً مشهوراً عن رسول الله قال فيه: (ما قام ‏الاسلام الا بمال خديجة وحمآية ابي طالب وسيف علي).‏ وذكر ابن ابي الحديد في شرح نهج البلاغة قال في (ج 3 ص 312) (قال ابوبكر: ‏ان اباطالب مامات حتى قال لا اله الا الله محمد رسول الله).‏ لا شك ان ابا طالب نذر نفسه لحمآية رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وكفله ‏وهو مع ذلك كله كان كثير العيال وقليل المال ومع كل هذه الأعمال يكشف ويشير ‏انها لم تكن حمايته وكفله ودفاعه عن النبي (صلى الله عليه وآله) والنبوة من منشأ ‏عاطفياً صرف بل من ادراكه واحساسه وعلمه العميق به حين رأى فيه علامات ‏النبوة وهو الصادق الأمين (صلى الله عليه وآله) بل تحدى كل ما سوف يوجهه من ‏المحيط والمجتمع الجاهلي من قريش وغيرها فستمر في حمآية وكفل النبي (صلى‌ ‏الله عليه وآله) ولم يعبا بكل هذه التهديدات والعداءات التي صدرت من قريش ضد ‏كل من يساند رسول الله (صلى الله عليه وآله) ومعهم في قريش من يساندهم على ‏رسول الله (صلى الله عليه وآله) من هو اقرب لابي طالب نسباً ‌ورحماً اخيه عدو ‏الله ابو لهب (لعنه الله) ومع هذا كان يقف ضده ورمى بكل تلك القرابة التي تصله ‏بعدو الله ابو لهب مع ان ابا لهب يعلم ان محمد رسول الله (صلى الله عليه وآله) هو ‏ابن اخيه عبد الله بن عبد المطلب ولكن فرق بين من هداه الله بعقله وحس بقلبه.‏ توجد قرائن وأدلة تدلل وتشير وتؤيد وتؤكد ثبوت صحة ايمان واسلام أبي طالب في ‏الاسلام وهي:‏ ‏1- اعلان النبي (صلى الله عليه وآله) عام الحزن وهو العام الذي توفيت فيه السيدة ‏خديجة ومات فيه ابوطالب (رضي الله عنه) ولو كان ابوطالب لا سمح الله مات ‏كافراً فمن غير المعقول ان يحزن النبي على انسان كافر.‏ ‏2- ابقاء النبي (صلى الله عليه وآله) زوجة ابي طالب زوجة له وهي السيدة فاطمة ‏بنت اسد فانه في الاسلام ممنوع ومحرم ان تكون المسلمة زوجة كافر وهذا مما ‏يكشف عن اسلام ابي طالب.‏ ‏3- اقول: ابي طالب وشعره في النبي ودينه.‏ قال صاحب كتاب المختصر في اخبار البشرح 1 ص 120 ابو الفداء عماد الدين ‏ابن اسماعيل بن علي الشافعي قال: فأصغي اليه العباس باذنه وقال: والله يا ابن اخي ‏لقد قال الكلمة التي امرته ان يقولها يعني لا اله الا الله، فقال رسول الله (صلى الله ‏عليه وآله): الحمد لله الذي هداك يا عم، وقال ابو الفداء الشافعي: هكذا روي عن ابن ‏عباس ثم اورد ابو الفداء شعر ابي طالب المشهور وهو ما يدلل على ايمانه وصدقه ‏برسول الله ودعوته:‏ دعوتني وعلمت انك صادقولقد صدقت وكنت ثم اميناولقد علمت بان دين محمدمن خير اديان البرية ديناًوالله لن يصلو اليك بجمعهمحتى اوسد في التراب دفيناًاقول: مطلقاً على ما سبق ومن غير المعقول ان النبي يحمد الله على كافر وانما هذا ‏الحمد ايضاً هو كاشف عن اسلام ابي طالب مضافاً مع شعره الذي يصرح فيه ‏باسلامه.‏ ‏4- ان كتمان ابي طالب لاسلامه يحمل على التقية وقد اشار الى هذا المعنى ان ‏الاثير في كتابه الكامل في التاريخ ج 2 ص 128 قال: قد كان رسول الله (صلى ‏الله عليه وآله) قال لاصحابه يومئذ: قد عرفت رجالاً من بني هاشم وغير هم ‏اخرجوا كرهاً فمن لقي منكم احداً من بني هاشم فلا يقتله ومن لقى العباس بن ‏عبد المطلب فلا يقتله فانه اخرج كرهاً.‏ ‏قال السيد محسن الأمين العاملي في اعيان الشيعة ج 1 ص 250: (ولا يفسر ذلك ‏بمحاباة من النبي (صلى‌ الله عليه وآله) لبني هاشم فقد تبينت علة ذلك بانهم اخرجوا ‏كرهاً وذلك فقد اخذ منهم الفداء ولم يحابهم فيه واخذ من العباس فداء نفسه وابني ‏اخيه وحليفه لانه كان غنياً وكانوا فقراء).‏ اقول: وهكذا كله صريح فيهم ويشمل اباطالب من جهة ايمانهم وتقيتهم من الظروف ‏التي عاشها في مكة من ظلم قريش حين اجبرته عن التوقف عن حمآية رسول الله ‏‏(صلى الله عليه وآله) فرفض فحاصرته قريش في شعب مكة اربعة سنوات وهذا ‏كله يقوي الحجة الدامغة على من يشكك في ايمان واسلام ابي طالب.‏ اقول: من الامور المعتقدة عندنا نحن الاماميون ان الامام المعصوم لا يولد الامن ‏ابوين مسلمين موحدين لله وهذا الشيء الذي نؤمن به قطعياً دون شك واشكال وان ‏اسلام وايمان ابي طالب (عليه السلام) وارد لانه ابو امام معصوم وهو الامام علي ‏‏(عليه السلام) لكن التاريخ الاموي المزيف لحقائق كثيرة اخفى هذه الحقيقة وهي ‏اسلام ابي طالب فدس ونسب هذه الاكذوبة والفري لابي طالب كرهاً في ابنه الامام ‏علي ابن ابي طالب (عليه السلام).‏ ‏(قال العلامة الحلي في كتابه الباب الحادي عشر ص 62: يجب (اي الامام ‏المعصوم) ان يكون منزهاً عن دنائة الاباء وعهر الامهات وعن الرذائل الخلقية ‏والعيوب الخلقية لما في ذلك من نقص فيسقط محله من القلوب).‏ قال الشيخ الصدوق في كتابه الاعتقادات في دين الامامية (في ص 70: اعتقادنا في ‏الانبياء والرسل والائمة والملائكة انهم معصومون مطهرون من كل دنس).‏ روى‌ الكليني في الكافي ج 4 ص 547 في زيارة ائمة البقيع: (لم تزالوا بعين الله ‏ينسخكم في اصلاب كل مطهر وينقلكم في ارحام المطهرات لم تدنسكم الجاهلية ‏الجهلاء ولم تشرك فيكم فتن الاهواء طبتم وطاب منبتكم).‏ قال ابن ابي الحديد في شرح نهج البلاغة ج 14 ص65: (واختلف الناس في ايمان ‏ابي طالب، فقالت الامامية: واكثر الزيدية مامات الا مسلماً وقال بعض شيوخنا ‏المعتزلة بذلك).‏ ******* ‎ (1) كحل البصر في سيرة سيد البشر للشيخ عباس القمي ص 36.‏ (2) اخبر مكة الازرقي ج 2 ص 209.‏ (3) لسان العرب ج 3 ص 69.‏ (4) كحل البصر في سيرة سيد البشر الشيخ عباس القمي ص 70.‏ (5) اخبار مكة الأزرقي ج 2 ص 205.‏ (6) الشعر ورد كامل في كتاب المختصر في اخبار البشر ج 1 ص 120.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني شعب ابي طالب (عليه السلام) - 16 2007-03-12 00:00:00 2007-03-12 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1958 http://arabic.irib.ir/programs/item/1958 من المواضع التاريخية والاسلامية في مكة المكرمة هو شعب ابي طالب (عليه ‏السلام) وقد اشتهر هذا الشعب وذلك لأنه المكان الذي حاصرت وقاطعت قريش فيه ‏بني هاشم وتفيد الاخبار والسيران سبب تسمية هذا الشعب بشعب ابي طالب (عليه ‏السلام) لانه كان قد دافع فيه عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) وقيل ايضاً انه ‏سمى به لأنه تورثه من ابيه عبدالمطلب.‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: قال ابو عبيد السكوني: (الشعب ماء بين العقبة ‏والقاع في طريق مكة على ثلاثة اميال من العقبة حبس للماء عنده قباب) (1). ‏جاء في لسان العرب: (الشعب ما انفرج بين جبلين وهو الطريق في الجبل والجمع ‏شعاب وقيل الشعب مسيل الماء في بطن من الأرض) (2).‏ اقول: لقد حصل خلط عند البعض بين شعب ابي طالب وبين موقع مقبرة المعلا لان ‏مقبرة المعلا قريبة من شارع الحجون وهي تبعد تقريباً عن الحرم 2 كيلو اما شعب ‏ابي طالب (عليه السلام) فهو في مكان آخر ليس ببعيد عن الحرم المكي.‏ ومكة تشتهر بكثرة الشعاب فيها ومن اشهرها شعب ابي طالب وشعب بني هاشم ‏وشعب بني عامر وكان اجداد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يسكنون في ‏هذه الشعاب القريبة من الحرم المكي.‏ اما كيفية حصار بني هاشم في شعب ابي طالب (عليه السلام) فجاء في البحار: ‏‏(اجتمعت قريش في دار الندوة وكتبوا صحيفة بينهم ان لا يؤاكلوا بني هاشم ولا ‏يكلموهم ولا يبايعوهم ولا يزوجوهم ولا يتزوجوا اليهم ولا يحضروا معهم حتى ‏يدفعوا اليهم محمداً فيقتلونه وانهم يد واحدة على محمد يقتلونه غلية او صراحاً، فلما ‏بلغ ذلك ابا طالب جمع بني هاشم ودخلوا الشعب وكانوا اربعين رجلاً فحلف لهم ابو ‏طالب بالكعبة والحرم والركن والمقام ان شاكت محمداً شوكة لأثبن عليكم يا بني ‏هاشم وحصن الشعب وكان يحرسه بالليل والنهار فاذا جاء الليل يقوم بالسيف عليه ‏ورسول الله (صلى الله عليه وآله) مضطجع ثم يقيمه ويضجعه في موضع اخر فلا ‏يزال الليل كله هكذا ويوكل ولده وولد أخيه به يحرسونه بالنهار فأصابهم الجهد ‏وكان من دخل مكة من العرب لا يجسر ان يبيع من بني هاشم شيئاً ومن باع منهم ‏شيئاً انتهبوا ماله وكانت خديجة (رضي الله عنها) لها مال كثير فأنققته على رسول ‏الله (صلى الله عليه وآله) في الشعب ولم يدخل في حلف الصحيفة مطعم بن عدي ‏بن نوفل ابن عبد المطلب بن عبد مناف وقال: هذا ظلم وختموا الصحيفة بأربعين ‏خاتماً ختمها كل رجل من رؤساء قريش بخاتمه وعلقوها في الكعبة.‏ وبعثت قريش الى ابي طالب ادفع الينا محمداً حتى نقتله ونملكك علينا، فقال ‏ابوطالب (رضي الله عنه) قصيدة يقول فيها:‏ ولما رأيت القوم لا ودفيهموقد قطعوا كل العرى والوسائلالم تعلموا ان ابننا لا مكذبلدينا ولا يعني بقول الأباطلوابيض يستسقي الغمام بوجههثمال اليتامى عصمة‌ للأرامل‏يطوف به الهلاك من آل هاشمفهم عنده في نعمة وفواضلكذبتم وبيت الله يبزى محمد‏ولما نطاعن دونه ونقاتلونسلمه حتى نصرع دونهونذهل عن ابنائنا والحلائل‏لعمري لقد كلفت وجداً بأحمدواجببته حب الحبيب المواصلوجدت بنفسي دونه وحميتهودار أت عنه بالذرى والكواهلفلازال في الدنيا جمالاً لأهلهاوشيئاً لمن عادى وزين المحافلحليماً رشيداً حازماً غير طائشيوالي اله الحق ليس بما حلفأيده رب العباد بنصرهواظهر ديناً حقه غير باطلفلما سمعوا هذه القصيدة أيسوا منهولما أتى على رسول الله (صلى الله عليه وآله) في الشعب اربع سنين بعث الله على ‏صحيفتهم القاطعة‌ دابة الأرض فلحست جميع ما فيها من قطيعة وظلم وتركت ‏باسمك اللهم.‏ ان خديجة بنت خويلد واباطالب رضي الله عنهما ماتا في عام واحد وتتابعت على ‏رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله) المصائب بهلاك خديجة وابي طالب وكانت خديجة ‏وزيرة صدق على الاسلام وكان يسكن اليها(3).‏ جاء في اصول الكافي روى الكليني عن ابي عبد الله الصادق (عليه السلام) قال: (لما ‏توفي ابوطالب نزل جبرئيل (عليه السلام) على رسول الله (صلى الله عليه وآله ‏وسلم) فقال يا محمد اخرج من مكة فليس لك فيها ناصر وثارت قريش بالنبي (صلى ‏الله عليه وآله) فخرج هارباً حتى جاء الى جبل بمكة يقال له الحجون فصار اليه) (4).‏ ******* ‎‎ (1) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 3 ص 347.‏ (2) لسان العرب ابن منظور ج 7 ص 128.‏ (3) البحار المجلسي ج 19 ص 1.‏ (4) اصول الكافي الكليني ج 1 ص 449.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني دار الندوة - 15 2007-03-01 00:00:00 2007-03-01 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1957 http://arabic.irib.ir/programs/item/1957 من المواضع الأثارية في مكة هودار الندوة وهو معلم تاريخي من العصر الجاهلي ‏قبل عصر الاسلام المجيد ويطلعنا عنها التاريخ انها كانت دار في الجاهلية اسسها ‏قصي بن كلاب وكانت تجتمع بها قريش لتناقش وتحل بها كل امورها.‏ جاء في اخبار مكة قال الأزرقي:‏(فحاز قصي شرف مكة وانشأ دار الندوة وفيها كانت قريش تقضي امورها ولم يكن ‏يدخلها من قريش من غير ولد قصي الا ابن اربعين سنة للمشهورة‌ وكان يدخلها ولد ‏قصي كلهم اجمعون وحلفاءهم) (1).‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: فجعل قصي مكة ارباعاً وبنى بها دار الندوة‌ ‏فلا تزوج امرأة الا في دار الندوة‌ ولا يعقد لواء ولا تعذر غلام ولا تدرع جارية الا ‏فيها وسميت الندوة لأنهم كانوا ينتدو فيها للخير والشر(2).‏ ******* ‎‎ ‏(1) اخبار مكة الازرقي ج 1 ص 109.‏ ‏(2) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 5 ص 189.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مقام السيدة ميمونة (عليها السلام)‏ - 14 2007-02-26 00:00:00 2007-02-26 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1956 http://arabic.irib.ir/programs/item/1956 من الأثار والمقامات التي في منطقة مكة المكرمة هو مقام السيدة ام المؤمنين (عليه ‏السلام) ميمونة بنت الحارث الهلالية زوجة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم).‏ جاء في البحار: (ميمونة بنت الحارث الهلالية وهي خالد الصحابي الجليل عبد الله ‏ابن عباس رضي الله عنه وكانت متزوجة قبل النبي (صلى‌ الله عليه وآله) ثم خطبها ‏للنبي جعفر بن ابى طالب (عليه السلام).‏ وكان تزويجها وزفافها وموتها وقبرها بسرف وهو على عشرة اميال من مكة في ‏سنة سبع (7) وماتت في سنة ست وثلاثين (36) (1).‏ وجاء ايضا في كتاب أداب الحرمين: (قال: قال صاحب جامع اللطيف:‏ ان قبر ميمونة زوجة رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) في سرف يبعد عن مكة ‏بفرسخين.) (2).‏ ******* ‎ ‏(1) البحار المجلسي ج 22 ص 192.‏ ‏(2) أداب الحرمين للشهرودي ص 237.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مسجد العقبة - 13 2006-12-11 00:00:00 2006-12-11 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1955 http://arabic.irib.ir/programs/item/1955 من المساجد الاسلامية والتاريخية المشهورة في التاريخ والمعروفة في منطقة مكة ‏المكرمة هو مسجد العقبة ويقع بين مكة ومني فالأخبار والسيرة تعلمنا ان النبي ‏‏(صلى الله عليه وآله) كان يعرض نفسه (صلى الله عليه وآله وسلم) على‌ القبائل ‏ليدعوها الى الاسلام فلقي رهطاً من الأوس والخزرج من اهل يثرب (المدينة) فيهم ‏‏(70) رجلاً منهم اسعد بن زرارة وعبد الله بن حرام والبراء بن معرور فعرفهم على‌ ‏الله ودعاهم الى الاسلام وكان مع رسول الله (صلى ‌الله عليه وآله) الامام علي (عليه ‏السلام) وعمه العباس وعمه الحمزة (عليهم السلام) وكانت البيعة الاولى في منى ‏قال لهم رسول الله (صلى ‌الله عليه وآله): تمنعوني جانبي وثوابكم على الله الجنة، ‏فقالوا: والله انه النبي الذي كان يوعدكم به اليهود فلا يسبقكم اليه احد فقبلوا دعوة ‏النبي (ص) وعادوا الى يثرب (المدينة) وقد كانوا في المدينة اخبروا اهلهم عن ‏النبي (صلى‌ الله عليه وآله) وحسن مادعاهم اليه فدخل الكثير من اهل المدينة من ‏الأوس والخزرج في الاسلام فعادوا في العام الثاني الى مكة وقد كان عددهم (73) ‏رجلاً وامرأتان حيث تم اللقاء في العقبة الثانية‌ في موضع بين مكة ومنى متخفين ‏عن عيون قريش وقدبايعوا رسول الله (صلى الله عليه وآله) اجمعهم على الاسلام، ‏ثم قال لهم رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله): تمنعوني مما تمنعون منه انفسكم، قالوا: ‏فما لنا على ذلك؟ قال: تملكون بها العرب في الدنيا وتدين لكم العجم وتكونوا ملوكاً ‏في الجنة، فقالوا: رضينا.‏ فبعث رسول الله (صلى الله عليه وآله) مصعب بن عمير بن هاشم يصلي بهم ‏ويعلمهم الدين ويقرأ عليهم القرآن.‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: عقبة (وهو الجبل الطويل يعرض للطريق ‏فيأخذ فيه والعقبة منزل في طريق مكة بعد واقصة وقبل القاع لمن يريد مكة بعد ‏واقصة وقبل القاع لمن يريد مكة وهو ماء لبني عكرمة من بكر ابن وائل، اما العقبة ‏التي بويع فيها النبي (صلى‌ الله عليه وآله) بمكة فهي عقبة بين منى ومكة بينها وبين ‏مكة نحو ميلين وعندها مسجد) (1).‏ ******* ‎‏ (1) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 4 ص 134.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مسجد الجن - 12 2006-12-06 00:00:00 2006-12-06 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1954 http://arabic.irib.ir/programs/item/1954 من المساجد المشهورة في مكة هو مسجد الجن ويقع هذا المسجد بقرب مقبرة المعلا ‏وتشير الأخبار ان الجن استمعت القرآن من النبي (صلى‌ الله عليه وآله وسلم) في ‏هذا الموضع واسلمت على يديه.‏ وأفادت بعض الاخبار ايضاً ان الجن ظهرت في منطقة قرب الطائف حيث استمعت ‏الى النبي (صلى‌ الله عليه وآله) وهو يتلو القران.‏ أقول: والجن حقيقة ثابتة في الواقع والكون ولا يمكن لاي انسان انكارها حيث ‏صرحت ودللت الأدلة والقرآن على وجودها، ففي قوله تعالى في سورة الذاريات ‏آية (56):‏ بسم الله الرحمن الرحيم «وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون». وجاء في سورة الأحقاف آية (29-32):‏ ‏«واذ صرفنا اليك نفراً من الجن يستمعون القرآن فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما ‏قضي ولوا الى قومهم منذرين / قالوا يا قومنا انا سمعنا كتاباً انزل من بعد موسى ‏مصدقاً لما بين يديه يهدي الى الحق والى طريق مستقيم / يا قومنا اجيبوا داعي الله ‏وامنوا به يغفرلكم من ذنوبكم ويجركم من عذاب اليم / ومن لا يجب داعى الله فليس ‏بمعجز في الارض وليس له من دونه اولياء اولئك في ضلال مبين».‏ قال ابن جبير في رحلته: (اذا ستقبلت الجبانة المذكورة مسجد في مسيل بين جبلين ‏يقال انه المسجد الذي بايعت فيه الجن النبي (صلى الله عليه وآله) (1).‏ جاء في كتاب معارف القرآن قال الشيخ محمد تقي المصباح:‏ ‏(وقد تحدثت الروايات عن كيفية اهتداء الجن الى مكان النبي (صلى الله عليه وآله ‏وسلم).‏ وعن كيفية سماعهم للقران وايمانهم وعن صيرورتهم دعاة للأخرين فهناك مسجد ‏في مكة على قرب من مقبرة ابي طالب (عليه السلام) يسمى مسجد الجن وهو ‏المكان الذي التقى فيه الجن بالنبي الكريم (صلى الله عليه وآله وسلم) واسلموا على ‏يديه) (2).‏ ******* ‎‎ (1) رحلة ابن جبير ص 78.‏ (2) معارف القرآن: الشيخ محمد تقى المصباح ص 124.‏ ‎******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الحديبية - 11 2006-11-30 00:00:00 2006-11-30 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1953 http://arabic.irib.ir/programs/item/1953 الحديبية تحد الحرم من جهة العرب وهي من الحدود الثلاثة المعينة التي يحرم منها ‏اهل مكة ومن اقام فيها من الحجاج للعمرة ويخبرنا التاريخ ان الحديبية هي الموقع ‏الذي صالح رسول الله قريش فيها على‌ شروط وعهود، منها ان يعود العام القادم ‏للحج الى مكة وكان ذلك يوم الأثنين اول ذي القعدة سنة ست (6) للهجرة (وفي ‏معجم المعالم الجعرافية قال البلادي: (الحديبية على كيلاً غرب مكة على طريقه ‏جدة القديم وهو الطريق الذي يمر بالحديبية ثم حداء على بضع اكيال من الحديبية ثم ‏على بحرة منتصف الطريق ثم على ام السلم فجدة) (1).‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: (وهي قريد متوسطة ليست بالكبيرة سميت ‏ببئر هناك عند مسجد الشجرة التي بايع رسول الله (صلى الله عليه وآله) تحتها. ‏وقال الخطابي في أماليه: سميت الحديبية بشجرة حدباء كانت في ذلك الموضع وبين ‏الحديبية ومكة مرحلة وبينها وبين المدينة تسع مراحل وفي الحديث انهابئر وبعض ‏الحديبية في الحل وبعضها في الحرم وهو ابعد الحل من البيت وليس هو في طول ‏الحرم ولا في عرضه بل هو في مثل زاوية ارحم فلذلك صار بينها وبين المسجد ‏أكثر من يوم وعند مالك بن انس انها جميعها من الحرم).‏ وقال محمد بن موسى الخوارزمي: (اعمر النبي (صلى الله عليه وآله) عمرة الحديبية ‏ووادع المشركين لمضي خمس سنين وعشرة اشهر للهجرة النبوية) (2).‏ ******* ‎ ‏(1) معجم المعالم الجغرافية البلادي ص 94.‏ ‏(2) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 2 ص 230.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الجعرانة - 10 2006-11-25 00:00:00 2006-11-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1952 http://arabic.irib.ir/programs/item/1952 من حدود الحرم هي الجعرانة: وهي تحده من الشرق مع ميل قليل الى الشمال ‏ويسرد لنا التاريخ انها الموضع الذي جمع رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ‏فيه غنائم عزوة حنين حينما رجع من الطائف ومنها (صلى الله عليه وآله) اعتمر ‏حينما اراد دخول مكة.‏ وفي معجم المعالم الجغرافية: (ترددت في السيرة جمع رسول الله (صلى الله عليه ‏وآله) الغنائم والسبي من يوم حنين بالجعرانية ومنها اعتمر، قلت: لازالت تعرف في ‏رأس وادي سرف حين تعلقه في الشمال الشرقي من مكة يعتمر منها المكيون وبها ‏مسجد وقد عطلت بئرها اليوم وكانت عذبة الماء يضرب المثل بعذوبته) (1).‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: (وهي ماء بين الطائف وهي الى مكة أقرب ‏نزلها النبي (صلى الله عليه وآله) لما قسم غنائم هوازن مرجعه من غزاة حنين ‏واحرم منها (صلى الله عليه وآله) وله فيها مسجد قال ابو العباس القاضي: افضل ‏العمرة لأهل مكة ومن جاورها من الجعرانة لأن رسول الله (صلى الله عليه وآله) ‏اعتمر منها وهي من مكة على بريد من طريق العراق) (2).‏ وفي كتاب الاصطلاحات في الرسائل العملية: (الجعرانة موضع بين مكة والطائف ‏على سبعة اميال من مكة وهي احدى حدود الحرم وميقات للاحرام (نقل عن ‏المجمع) (3).‏ روى في الكافي عن ابي الفضل قال: كنت مجاوراً بمكة فسألت ابا عبد الله (عليه ‏السلام) من اين احرم بالحج؟ فقال: من حيث احرم رسول الله (صلى الله عليه وآله ‏وسلم) من الجعرانة اتاه في ذلك المكان فتوح فتح الطائف وفتح خيبر والفتح) (4).‏ روى في الكافي ج 4 ص 300 والتهذيب ج 5 ص 45 والوسائل ج 11 ص 167 وعن صفوان عن عبد الرحمن بن الحجاج قال: (قلت لأبي عبد الله اني اريد الجوار ‏فكيف اصنع؟ قال: اذا رأيت الهلال هلال ذي الحجة فأخرج الى الجعرانة فأحرم ‏منها بالحج).‏ جاء في البحار واعلام الورى عن ابى سعيد الخدري قال: خرج رسول الله (صلى ‏الله عليه وآله وسلم) من الجعرانة في ذي القعدة الى مكة فقض بها عمرته ثم صدر ‏الى المدينة) (5).‏ ******* ‎ ‏(1) معجم المعالم الجغرافية البلادي ص 83.‏ ‏(2) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 2 ص 143.‏ ‏(3) الاصطلاحات في الرسائل العملية العاملي ص 38.‏ ‏(4) الكافي ج 2 ص 304 والوسائل ج 11 ص 268.‏ ‏(5) البحار المجلسي ج 21 ص 174 واعلام الورى الطبرسي ص 128.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني التنعيم - 9 2006-11-19 00:00:00 2006-11-19 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1951 http://arabic.irib.ir/programs/item/1951 والتنعيم يحد الحرم المكي من الشمال مع ميل قليل الى الغرب وهو من أدنى الحل ‏للحرم المكي وتشترك معه في حدود الحرم الجعرانة والحديبية والغآية من وجود ‏هذه الحدود هي مواضع وعلامات ونقاط ليعرف بها حدود الحرم المكي الشريف ‏وكذلك ايضاً هي مواضع للاحرام لمن يريد اتيان العمرة اثناء وجوده في مكة ‏المكرمة من الحجاج او اهل مكة.‏ قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: (التنعيم بالفتح ثم السكون وكسر العين ‏المهملة وياء ساكنة وميم: موضع بمكة في الحل وهو بين مكة وسرف على ‏فرسخين مكة وقيل على اربعة فراسخ وسمي بذلك لأن جبلاً عن يمينه يقال له نعيم ‏وآخر عن شماله يقال له ناعم والوادي نعمان وبالتنعيم مساجد حول مسجد عائشة ‏وسقايا على طريق المدينة منه يحرم المكيون بالعمرة) (1).‏ جاء في معجم المعالم الجغرافية قال عاتق البلادي: (تنعيم كأنه تفعيل من النعومة ‏جاء ذكره في مواضع من السيرة وقد يقال وادي التنعيم وهو واد خارج الحرم من ‏الشمال ينحدر من الثنية‌ البيضاء فيتجه شمالاً محاذي الطريق العام المتجه الى ‏المدينة فيصب في وادي يأجج الذي يذهب سيلة الى مر الظهران شمال غرب مكه ‏على قرابة (20) كيلاً) (2).‏ ‏(التنعيم من المناطق القريبة لحرم مكة في ادنى الحل، قال في المجمع: موضع ‏قريب من مكة وهو أقرب الى اطراف الحل الى مكة ويقال بينه وبين مكة أربعة ‏‏‌اميال ويعرف بمسجد عائشة (كما في المجمع) (3).‏ قال الأزرقي في اخبار مكة: وعن ابن عباس (رضى الله عنه) قال اول من نصب ‏أنصاب الحرام ابراهيم (عليه السلام) يريه ذلك جبرئيل (عليه السلام). وقال: ‏سمعت اهل العلم يقول: انه لما خاف ادم (عليه السلام) على نفسه من الشيطان ‏فاستعاذ بالله سبحانه فأرسل الله عزوجل ملائكة حفوا بمكة من كل جانب ووقفوا ‏حواليها، قال: فحرم الله تعالى الحرم من حيث كانت الملائكة وقفت (عليه السلام).‏ وقال ابن جريج: واخبرني ايضاً عنه ان النبي (صلى الله عليه وآله) امر يوم الفتح ‏تميم بن اسعد جد عبد الرحمن بن عبد المطلب بن تميم فجددها).‏ وقال ابو الوليد: من طريق المدينة دون التنعيم عند بيوت غفار على ثلاثة اميال، ‏ومن طريق اليمن طرف اضاءة لبن في ثنية لبن على سبعة اميال، ومن طريق ‏الطائف على طريق عرفة من بطن نمرة على احد عشر ميلاً، ومن طريق العراق ‏على ثنية خل بالمقطع على سبعة اميال، ومن طريق الجعرانة في شعب آل عبد الله ‏بن خالد بن اسيد على تسعة اميال) (4).‏ قال الفاسي المكي في شفا الغرام: واول من نصب ذلك الخليل (عليه السلام) بدلالة ‏جبرئيل (عليه السلام) له ثم قصي بن كلاب وقيل نصبها اسماعيل (عليه السلام) ‏بعد ابيه الخليل ثم قصي وهذا يروى عن ابن عباس (رضوان الله عنه) ذكره عنه ‏الفاكهي وغيره، وقيل: ان عدنان بن اد اول من وضع انصاب الحرم حين خاف ان ‏يدرس الحرم ذكره الزبير بن بكار ونصبتها قريش بعد ان نزعوها والنبي (صلى ‏الله عليه وآله) بمكة قبل هجرته ونصبها النبي (صلى‌ الله عليه وآله) عام الفتح، ‏وقال: امر الراضي العباسي بعمارة العلمين الكبيرين اللذين بالتنعيم في سنة خمس ‏وعشرين وثلاثمائة (325) هـ واسمه عليها مكتوب، ثم امر المظفر صاحب اربل ‏بعمارة العلمين اللذين هما حد الحرم من جهة عرفة في سنة ست وعشرين وستمائة ‏‏(626) هـ ثم الملك المظفر صاحب اليمن في سنة ثلاث وثمانين وستمائة (683) ‏هـ (وقال: حد الحرم من جهة التنعيم وهي طريق المدينة ومايليها من جدار باب ‏المسجد الحرام المعروف بباب العمرة الى اعلام الحرم في الجهة التي في الأرض ‏لا التي على الجبل اثنا عشر الف ذراع واربعمائة ذراع وعشرون ذراعاً بذراع ‏اليد) (5).‏ ******* ‎ ‏(1) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 2 ص 49.‏ ‏(2) معجم المعالم الجغرافية في السيرة النبوية عاتق غيث البلادي ص 65.‏ (3) الأصطلاحات في الرسائل العملية : العاملي ص 32.‏ (4) اخبار مكة الأزرقي ج 2 ص127-131.‏ (5) شفاء الغرام بأخبار البلد الحرام: الفاسي المكي ج 1 ص 86 الى 100.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني دار مولد النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) - 8 2006-11-11 00:00:00 2006-11-11 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1950 http://arabic.irib.ir/programs/item/1950 من اكرم وافضل الدور في الاسلام قاطبة هي الدار التي شهدت مولد النور وافضل ‏الكائنات جميعاً وسيد البشرية كافة وخاتم الأنبياء والمرسلين وافضلهم سيدنا رسول ‏الله محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان مولده في الدار في يوم الجمعة ‏في 17 ربيع الاول بعد سنة الفيل بخمسين يوماً وقيل 12 ربيع الاول في عام الفيل ‏في مكة المشرفة.‏ اقول: ومما يؤسف له ان هذه الدار المباركة والتي شهدت مولد النبي (صلى الله ‏عليه وآله) سيد البشرية هدمت وبني مكانها مكتبة مكة المكرمة‌ لقد توهم فكر دخيل ‏وغريب على الاسلام فيه شبهة وياخذ الأمور بالعجلة دون روية بداعى ان الآثار ‏الاسلامية التي يتبرك بها المسلمون بدعة، اقول: هذا توهم وشبهة لاصلة ولاربط له ‏بالشريعة الاسلامية السمحة.‏ وان آثار الأنبياء يجب ان تحترم وتصان ففي الشريعة الاسلامية تواترت الأخبار ‏المستفيضة بين ايدي المسلمين وكذلك عمل الصالحين من صحابة النبي النجباء ‏والمخلصين وفقهاء الأمة الاسلامية على الجواز بالتبرك بالحجر الاسود ومقام النبي ‏ابراهيم (عليه السلام) وبآثار الأنبياء والصالحين دون اي محذور او شبهة فيها بل ‏على العكس ان الشريعة الاسلامية حثت وحببت عليها في دائرة حدودها، ولا اظن ‏اي مسلم يخرج عن حدود التبرك بآثار الأنبياء والصالحين عن نطاق حدود الشريعة ‏الاسلامية بل هو انما يأتيها بداعي انها من الأمور المحببة والمجازة والمباحة في ‏الشريعة الاسلامية لان اصحابها هم الذين حملوا لنا تعاليم الشريعة الاسلامية ‏وتوحيد الله فلا يتوهم ممن ذهب بعدم الرضا وحرم التبرك بآثار الأنبياء والصالحين ‏وليس هو احرص من اهلها الذين حملوا الشريعة السهلة والسمحة لنا وصانوها ‏وعانوا في حملها كل مشقة حتى وصلت الينا واضحة وسهلة دون هوى او هوس ‏فواجب المسلم على اخيه المسلم ان يحمل اخاه المسلم على الصحة حين يتبرك بآثار ‏الأنبياء على محمل حسن دون اخذه بالعجلة والتهمة والمظنة وهذا خلاف ما جاء به ‏النبي من حسن الخلق وحسن الدعوة في البشرية، فنسأل الله العلى القدير ان تسود ‏الألفة والمحبة والأخوة بين المسلمين.‏ جاء في صحيح البخاري ج 4 ص 109 حدثنا يحى بن سلمان حدثني ابن وهب ‏اخبرني عمرو ان بكيراً حدثه ان عاصم بن عمر بن قتادة حدثه انه سمع عبيدالله ‏الخو لاني انه سمع عثمان بن عفان يقول: عند قول الناس فيه حين بنى مسجد ‏الرسول (عليه السلام) انكم اكثرتم واني سمعت النبي (صلى الله عليه وآله) يقول: ‏من بني مسجداً، قال بكيراً: حسبت انه قال: يبتغى به وجه الله بنى الله له مثله في ‏الجنة).‏ وجاء في سنن ابن ماجة‌ ج1ص500 قال: (وعن عائشة ان رسول الله (صلى الله ‏عليه وآله) رخص في زيارة القبور.‏ جاء في كتاب آداب الحرمين وفي ساحة قرب سوق الليل وفي الحال اقيمت مكتبة ‏معروفة (بمكتبة مكة ‌المكرمة) ففي هذه البقعة المباركة شع نور رسول الله (صلى ‏الله عليه وآله وسلم) فكانت ولادته ايذاناً بولادة مرحلة عظيمه لاخراج الناس من ‏الظلمات الى النور وفي هذا البيت المتواضع عاش رسول اله (صلى الله عليه وآله) ‏مع امه آمنة فكان املها وسلوتها) (1).‏ دار السيدة خديجة في مكة أقول: ومن المعالم والآثار الاسلامية في مكة هي دار السيدة ‌خديجة بنت خويلد ‏‏(عليها السلام).‏ ‏(قال صاحب كتاب آداب الحرمين: ومنزل خديجة (عليها السلام) الذي كان رسول ‏الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يسكنه وخديجة وفيه ولدت أولادها منه ومنهم ‏الصديقة (عليها السلام) وتوفيت فيه خديجة ولم يزل رسول الله (صلى الله عليه ‏وآله) مقيماً به حتى هاجر وكم من مرة هبط فيه جبرئيل الأمين وفيه قبة الوحي ‏ومناجاة لرسول الله (صلى الله عليه وآله) فنام الامام علي (عليه السلام) في فراشه ‏باذلاً مهجته في سبيل الله تعالى وتعتبر ولادة سيدة نساء العالمين في هذه الدار ولادة ‏جديدة لنساء العالم) (2).‏ دار الأرقم بن ابي الأرقم في مكة وهي من المعالم الاسلامية‌ والتاريخية في مكة وقصتها مشهورة‌ في التاريخ (قال ‏السيد محسن الأمين: وهدم ايضاً بيت الأرقم بن ابي الأرقم عبد مناف بن اسد بن ‏عبد الله بن عمر وبن مخزوم القرشي المخزمي وكان من السابقين الأولين الى ‏الاسلام وهو الذي استخفى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في داره وهي في ‏اصل الصفا والمسلمون معه بمكة لما خافوا المشركين فلم يزالوا بها حتى كملوا ‏اربعين رجلاً) (3).‏ اقول: للحرم حدود عرفت واشتهرت في تاريخ الاسلام وقبله وهي التنعيم والجعرانة ‏والحديبية ويقع الكلام اولاً في التنعيم.‏ ******* ‎‎ ‏(1) اداب الحرمين الشهرودي ص 251.‏ (2) اداب الحرمين الشهرودي ص 253.‏ (3) كشف الارتياب السيد الأمين ص 59.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الصفا والمروة - 7 2006-11-06 00:00:00 2006-11-06 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1949 http://arabic.irib.ir/programs/item/1949 قال الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم: «ان الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج ‏البيت او اعتمر فلا جناح عليه ان يطوف بهما ومن تطوع خيراً فان الله شاكر عليم» ‏ (1).‏ من أركان وشروط الحج والعمرة هو السعي بين الصفا والمروة وهو سبعة أشواط ‏يبتدي الحجاج والمعتمرون من الصفا ويختمون السابع في المروة ذهاباً واياباً وهو ‏ممر منبسط بين جبلين صغيرين ويسمى كل من الجبل الاول بجبل الصفا والثاني ‏جبل المروة.‏ روي في علل الشرايع عن ابي عبد الله (عليه السلام) (قال: سمي الصفا لأن ‏المصطفى آدم هبط عليه فقطع للجبل اسم فمن اسم آدم (عليه السلام) يقول الله ‏تعالى: «ان الله اصطفى آدم ونوحاً وآل ابراهيم وآل عمران على العالمين» (2) ‏وهبطت حواء على المروة وانما سميت المروة لأن المرأة ‌هبطت عليها فقطع للجبل ‏اسم من اسم المرأة) (3).‏ روي في الكافي عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: (ان الله عزوجل لما اصاب آدم ‏وزوجته الخطيئة اخرجهما من الجنة واهبطهما الى الارض فأهبط آدم على الصفا ‏وأهبط حواء على المروة وانما سمي الصفا لأنه شق له من اسم آدم المصطفى وذلك ‏لقول الله عزوجل، (ان الله اصطفى آدم ونوحاً) وسميت المروة مروة لأنه شق لها ‏من اسم المرأة) (4).‏ قال السيد نعمة الله الجزائري في قصص الأنبياء: (المشهور في الأخبار عن السادة ‏الأطهار (صلوات الله عليهم) ان نزول آدم على الصفا ونزول حواء على المروة) (5).‏ أقول: اما كيفية بدء قصة الصفا والمروة في التاريخ فقد جاء في علل الشرايع روى ‏معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (عليه السلام) قال: (ان ابراهيم (عليه السلام) لما ‏خلف اسماعيل بمكة عطش الصبي وكان فيما بين الصفا والمروة شجر فخرجت امه ‏حتى قامت على الصفا فقلت: هل بالوادي من انيس فلم يجبها احد فمضت حتى ‏انتهت الى المروة فقالت: هل بالوادي من انيس فلم يجبها احد ثم رجعت الى الصفا ‏فقالت كذلك حتى صنعت ذلك سبعاً فأجرى الله ذلك سنة) (6).‏ أقول: وان عارضت الآية (37) في سورة ابراهيم «اني اسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع» الروآية المتقدمة وبعض الأخبار والروايات الأخرى التي أشارت ان مكة ‏كانت وادي ليس فيه نبات وذلك حينما جاءه النبي ابراهيم (عليه السلام) الا ان ‏يحمل ذلك على ان يكون نوع من نباتات شوكية نبتت من هطول الأمطار سابقاً الا ‏ان الآية صرحت في المورد بعدم وجود الزرع.‏ ******* ‎ (1) سورة البقرة آية 158.‏ (2) سورة آل عمران آية 33.‏ (3) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 137.‏ (4) الكافي الكليني ج 4 ص 191 باب الحج.‏ (5) قصص الانبياء السيد الجزائري ص 52.‏ (6) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 138.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني حجر اسماعيل(عليه السلام) - 6 2006-11-06 00:00:00 2006-11-06 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1948 http://arabic.irib.ir/programs/item/1948 من المواضع المقدسة والمعظمة في الأسلام هي قبور الأنبياء ومنها حجر النبي ‏اسماعيل وامه هاجر (عليهما السلام) ولقد اشارت الأخبار الكثيرة والمستفيضة بين ‏ايدي المسلمين ان حجر اسماعيل (عليه السلام) فيه قبر النبي اسماعيل وامه هاجر ‏وفيه قبور كثيرة للأنبياء دفنوا في موضع الحجر (عليهم السلام اجمعين) والحجر ‏هو على شكل نصف دائرة يجاور الكعبة المشرفة.‏ أقول: ومن الأمور التي لابد من اعتبارها ومراعاتها على الحجاج والمعتمرين ‏والزائرين في الطواف هو عدم السير فوق حجر اسماعيل او من داخله وان يطوفوا ‏حوله من خارج الحجر دون ان يدخلوا في حجر اسماعيل ولعل السر فيه هو عدم ‏وطىء هذه البقعة‌ المقدسة لوجود قبور الأنبياء فيها.‏ روي في الكافي عن معاوية بن عمار قال: سألت ابا عبد الله (عليه السلام) (عن ‏الحجر أمن البيت هو او فيه شيء من البيت؟ فقال: لا ولا قلامة ظفر ولكن اسماعيل ‏دفن امه فيه فكره ان توطأ فحجر عليه حجراً وفيه قبور انبياء) (1).‏ أقول: ان المستفاد من هذه الأخبار التي تشير الى وجود قبور الأنبياء الكثيرة تكشف ‏ان الانبياء الذين جائوا لحج وزيارة بيت الله الكعبة المشرفة ان الزيارة للكعبة ‏والتوجه اليها معدود من العبادات المرضية والمحببة في الشرايع السابقة ولعلم لديهم ‏قد اطلعهم الله عليه وان الكعبة البيت المعمور هو افضل واعظم بيوت الله على ‏الاطلاق ولخصوصية فيه انه اول بيت محرم ومقدس وضع للناس على وجه ‏الأرض لعبادة الله سبحانه وتعالى.‏ ومن مجموع ما تقدم تحصل من هذا السرد يشير ويكشف الى وجود العدد الكبير ‏من الأنبياء الذين جائوا لحج وزيارة بيت الله الحرام ودفنوا في حجر النبي اسماعيل ‏‏(عليهم السلام).‏ ******* ‎‎ (1) الكافي الكليني ج 4 ص 409 باب الحج.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني مقام ابراهيم (عليه السلام)‏ - 5 2006-10-31 00:00:00 2006-10-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1947 http://arabic.irib.ir/programs/item/1947 من الأثار المباركة في مكة المشرفة والمسجد الحرام هو مقام النبي ابراهيم وهو ‏عبارة عن صخرة او حجر جاء به النبي اسماعيل لابيه النبي ابراهيم الخليل ‏‏(عليهما السلام) لما على عليه بناء البيت فلما وضع النبي ابراهيم قدمه الاولى ‏غاصت ثم وضع الأخرى فغاصت ايضاً‌ فيه فسمى بمقام ابراهيم لقيامه على الحجر ‏وكلمة الحجر هنا بالفتح وليس بالكسر كما ينطقه البعض وتسرد كتب التاريخ ان ‏المقام كان ملصقاً بالبيت في زمن النبي ابراهيم (عليه السلام) الى ان كان في زمن ‏عرب الجاهلية فابعدوه عن البيت فلما فتح رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ‏مكة اعاده الى موضعه الاول ملصقاً بالبيت الى ان جاء الخليفة الثاني فابعده عن ‏الكعبة فلما كانت خلافة الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام) اعاده كما كان ‏سابقاً ملصقاً بالكعبة ثم ابعد عن موضعه بعد خلافة الامام علي عليه السلام الى ‏حيث موضعه الحالي.‏ ‏(وفي الدر المنثور اخرج البيهقي عن عائشة: ان المقام كان في زمن رسول الله ‏‏(صلى‌ الله عليه وآله) وزمان ابي بكر ملتصقاً بالبيت ثم آخره عمر بن الخطاب).‏ قال ابن ضياء المكي في كتابه مكة المشرفة والمسجد الحرام: (اختلفوا هل كان في ‏عهد النبي ملصقاً بالبيت او في موضعه الان والصحيح انه كان في عهد النبي ‏‏(صلى‌ الله عليه وآله) ملصقاً بالبيت(1). روى الصدوق في علل الشرايع عن الامام جعفر الصادق (عليه السلام) قال: (لما ‏اوصى الله تعالى الى ابراهيم (عليه السلام) ان اذن في الناس بالحج اخذ الحجر ‏الذي فيه اثر قدميه وهو المقام فوضعه بحذاء البيت لاصقاً بالبيت بحيال الموضع ‏الذي هو فيه اليوم ثم قام عليه فنادى بأعلى صوته بما امره الله تعالى به فلما تكلم ‏بالكلام لم يحتمله الحجر فغرقت رجلاه فيه فقلع ابراهيم عليه السلام رجليه من ‏الحجر قلعاً كثر الناس وصاروا الى البشر والبلاء ازدحموا عليه فرأوا ان يضعوه ‏في هذا الموضع الذي هو فيه اليوم ليخلو المطاف لمن يطوف بالبيت فلما بعث الله ‏تعالى محمداً (صلى الله عليه وآله وسلم) وفي زمن ابي بكرو اول ولاية ‌عمر، ثم ‏قال: قد ازدحم الناس على هذا المقام فأيكم يعرف موضعه في الجاهلية فقال له ‏رجل: انا اخذت قدره بقدر، قال: والقدر عندك؟ قال: نعم، قال: فائت به فجاء به ‏فأمر بالمقام فحمل ورد الى الموضع الذي هو فيه الساعة) (2).‏ وفي اخبار مكة قال الازرقي: (فلما ارتفع البناء وشق على الشيخ ابراهيم (عليه ‏السلام) قرب له اسماعيل هذا الحجر (يعنى المقام) فكان يقم عليه ويبني ويحوله في ‏نواحي البيت حتى انتهى الى وجه البيت يقول ابن عباس فلذلك سمي مقام ابراهيم ‏لقيامه عليه) (3).‏ ******* ‎ (1) مكة المشرفة والمسجد الحرام ابن ضياء المكي ص 128.‏ (2) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 128.‏ (3) اخبار مكة الازرقي ج 1 ص 59.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الحجر الأسود - 4 2006-10-31 00:00:00 2006-10-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1946 http://arabic.irib.ir/programs/item/1946 من المعالم الاسلامية المحببة عند المسلمين الحجر الأسود وهو من الأثار المقدسة ‏والمباركة في الاسلام لذا دار حوله وورد في حقه الكثير من الاحاديث والقصص ‏والحوادث وتكلمت عنه كتب السير والتاريخ وهذا ان دل انما يدل على عظيم اثره ‏المبارك وله ملازمة‌ عريقة القدم بتاريخ الكعبة المشرفة.‏ جاء في الكافي وقصص الأنبياء: (حول الله جوهر الحجر درة‌ بيضا صافية تضيء ‏فحمله آدم على عاتقه اجلالاً له وتعظيماً فكان اذا اعي عليه حمله عنه جبرئيل حتى ‏وافى به مكة فما زال انس به بمكة ويجدد الاقرار له كل يوم وليلة ثم ان الله ‏عزوجل لما اهبط جبرئيل الى ارضه القم الملك الميثاق (الحجر) فلتلك العلة وضع ‏في ذلك الركن وجعل الحجر في الركن فكبر الله وهلله ومجده فلذلك جرت السنة ‏بالتكبير في استقبال الركن الذي فيه الحجر من الصفا) (1).‏ وجاء في كتاب حج الانبياء والأئمة: (فلما آدم هبط والحجر معه في موضعه من هذا ‏الركن وكانت الملائكة تحج الى هذا البيت من قبل ان يخلق تعالى آدم ثم حجه آدم ‏ثم نوح من بعده ثم تهدم البيت ودرست قواعده فاستودع الحجر من ابي قبيس ‏‏(جبل) فلما اعاد ابراهيم واسماعيل بناء البيت وبنيا قواعده واستخرجا الحجر من ‏ابي قبيس بوحي من الله عزوجل فجعلاه بحيث هو اليوم من هذا الركن وهو من ‏حجارة الجنة وكان لما انزل في مثل لون الدر وبياضه وصفاء الياقوت وضيائه ‏فسودته ايدي الكفار ومن كان يلتمسه من اهل الشرك بعتايرهم) (2).‏ ‏(جاء في الكافي قال ابو جعفر (عليه السلام): فنادي ابو قبيس ابراهيم (عليه السلام) ‏ان لك عندي وديعة فأعطاه الحجر فوضعة موضعه) (3).‏ وجاء في الكافي ايضاً وعن ابي عبد الله الصادق (عليه السلام) قال: (وانزل الله ‏الحجر الاسود وكان اشد بياضاً من اللبن واضوأ من الشمس وانما اسود لان ‏المشركين تمسحوابه) (4).‏ قال الصدوق في علل الشرايع: روى عن ابي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (عليه ‏السلام) قال: (كان الحجر الأسود أشد بياضاً من اللبن فلو لا مامسه من ارجاس ‏الجاهلية ما مسه ذو عاهة الابرأ...) (5).‏ قال الشيخ المازندراني في كتابه شجرة طوبى في سؤال اليهودي الذي اسلم على‌ ‏يدي امير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام) بعد ان سائل الامام (عليه ‏السلام) عدة اسئلة اسلم بعدها اليهودي، قال له الامام (عليه السلام): واما قولك اول ‏حجر وضع على وجه الارض فان اليهود يزعمون انه الحجر الذي ببيت المقدس ‏يعني الصخرة فكذبوا انما هو الحجر الأسود هبط به آدم (عليه السلام) من الجنة ‏معه فوضعه على الركن والناس يستلمونه وكان اشد بياضاً من الثلج فأسود من ‏خطايا بني آدم، قال اليهودي: صدقت) (6).‏ جاء في الكافي وعن الامام الصادق (عليه السلام) قال: ان قريشاً في الجاهلية ‏هدموا البيت، فلما ارادوا بناءه حيل بينهم وبينه والقي في روعهم الرعب حتى قال ‏قائل منهم: ليات كل رجل منكم بأطيب ماله ولا تأتوا بمال اكتسبتموه من قطيعة ‏رحم او حرام ففعلوا فخلى بينهم وبين بنائه فبنوه حتى انتهوا الى موضع الحجر ‏الاسود فتشاجروا فيه ايهم يضع الحجر الأسود في موضعه حتى كاد ان يكون بينهم ‏شرفحكموا اول من يدخل من باب المجسد فدخل رسول الله (صلى الله عليه وآله ‏وسلم) فلما اتاهم امر بثوب فبسط ثم وضع الحجر في وسطه ثم اخذت القبائل ‏بجوانب الثوب فرفعوه ثم تناوله (صلى الله عليه وآله وسلم) فوضعه في موضعه ‏فخصه الله به) (7).‏ اقول: وكان الحجر الأسود قد اخذه القرامطة حينما استولوا على ‌مكة فحملوه الى ‏عاصمتهم الاحساء فظل عندهم مدة من الزمن الى ان استعاذه منهم الخليفة الفاطمي ‏ورده الى موضعه في ركن الكعبة المشرفة.‏ اقول: اما كيفية تفاصيل قصة اخذ القرامطة للجحر الاسود وهجومهم على مكة فقد ‏ذكرناها في باب الحروب التاريخية والاسلامية التي وقعت في مكة في نفس الكتاب ‏فراجع الباب فيه قسم القرامطة موسع. وفي استحباب استلام الحجر ففي الجواهر: ‏‏(ومنها استلام الحجر وشرب ماء زمزم والصب على الجسد من مائها من الدلو ‏المقابل للحجر).‏ قال الصادق (عليه السلام):‏ ‏(في صحيح معاوية اذا فرغت من الركعتين فائت الحجر الأسود فقبله او ستلمه او ‏اشر اليه فانه لابد من ذلك).‏ ففي صحيح الحلبي المروي في العلل في حج النبي (صلى الله عليه وآله) (ثم صلى ‏ركعتين عند مقام ابراهيم ثم استلم الحجر ثم اتى زمزم فشرب منها).‏ وقال في الجواهر: ويمكن القول باستحباب استلامه قبل الشرب وبعده وخصوصاً ‏عند ارادة الخروج (8).‏ اقول: وجاءت الاحاديث كثيرة في فضل التبرك بالحجر الاسود فمنها.‏ روى عن النبي (صلى‌ الله عليه وآله) قال: (انه ليس من عبد يتوضأ ثم يستلم الحجر ‏ثم يصلي ركعتين عند مقام ابراهيم (عليه السلام) ثم يرجع فيضع يده على باب ‏الكعبة فيحمد الله ثم لا يسأل الله شيئاً الا اعطاه ان شاء الله) (9).‏ وروي عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم انه قال: (الحجر يمين الله في ‏ارضه فمن مسحه مسح يد الله) (10). وقال رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله): (الحجر يمين الله في الأرض يصافح به ‏عباده) (11).‏ وقال رسول الله (صلى الله عليه وآله): (الحجر يمين الله في الأرض فمن مسح يده ‏على الحجر فقد بايع الله ان لا يعصيه) (12).‏ ******* ‎‎ ‏(1) الكافي الكليني ج 4 ص 185 باب الحج وقصص الانبياء للجزائري ص 57.‏ ‏(2) حج الانبياء والائمة ص 239.‏ ‏(3) الكافي ج 4 ص 204 باب الحج.‏ ‏(4) الكافي ج 4 ص 191 باب الحج.‏ ‏(5) علل الشرايع ج 2 ص 133.‏ ‏(6) شجرة طوبى المازندراني ص 63.‏ ‏(7) الكافي الكليني ج 4 ص 215 باب الحج.‏ ‏(8) الجواهر: ج 19 ص 411 باب الحج.‏ ‏(9) مستدرك الوسائل: لطبرسي ج 9 ص 383 باب الحج.‏ ‏(10) جامع الأحاديث القمي: 71.‏ ‏(11) الفردوس 2/159/2808.‏ ‏(12) الفردوس 2/159/2807.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني بئر زمزم - 3 2006-10-31 00:00:00 2006-10-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1945 http://arabic.irib.ir/programs/item/1945 من أشهر المعالم والآثار المباركة والبارزة في مكة المكرمة والمشرفة هي بئر ‏زمزم وهي من المعاجز الالهية والكرامات النبوية التي اجراها الله تعالى للنبي ‏اسماعيل وامه هاجر (عليهما السلام) وهي انبعاث ونبع الماء وتفجره من تحت ‏قدمي النبي اسماعيل (عليه السلام) في وادي غير ذي زرع جاف مجحف لاماء ولا ‏نبات فيه، وتقع في المسجد الحرام.‏ وأقول: والأصح ان يقال: عين زمزم لا بئر زمزم لان المتعارف ان البئر تحفر ‏لأخراج الماء، اما العين فعادةً ينبع او يفجر الماء منها فيسيل. اما قصة كيفية تفجير ‏عين زمزم فهو المروي في الكافي عن الامام ابي عبد الله جعفر بن محمد الصادق ‏‏(عليه السلام) في روايات اخذت منها الشاهد على القصة.‏ قال الامام الصادق (عليه السلام): (لما ولد اسماعيل حمله ابراهيم وامه على حمار ‏واقبل معه جبرئيل حتى وضعه في موضع الحجر ومعه شيء من زاد وسقاء فيه ‏شيء من ماء‌ والبيت يومئذ ربوة‌ حمراء من مدر قال الامام: فلما ولي ابراهيم قالت ‏هاجر: يا ابراهيم الى‌ من تدعنا؟ قال: ادعكما الى رب هذه البنية. قال: فلما نفد الماء ‏وعطش الغلام خرجت حتى صعدت على الصفا فنادت هل بالبوادى من انيس ثم ‏انحدرت حتى المروة فنادت مثل ذلك، وقال الامام: وكان الناس يجتنبون الممر الى ‏‏‌مكة لمكان الماء ففحص الصبي برجله فنبعث زمزم قال.‏ فرجعت من المروة الى ‌الصبي وقد نبع الماء فأقبلت تجمع التراب حوله مخافة ان ‏يسيح الماء ولو تركته لكان سيحاً) (1). ‏ ‏(وفي معجم البلدان قال يا قوت الحموي: قيل سميت زمزم لزمزمة ‌جبرائيل (عليه ‏السلام) وكلامه عليها، وقال ابن هشام: الزمزمة عند العرب والكثرة والاجتماع.‏ وقال ياقوت الحموي في معجم البلدان: روى عن جعفر الصادق رضي الله عنه انه ‏قال: كانت زمزم من اطيب المياه واعذبها والذها وابردها فبغت على المياه فأنبط ‏الله فيها عيناً من الصفا فافسدتها) (2).‏ اقول: أما كيفية غياب ماء زمزم في الجاهلية ‌فقد ذكر في ذلك في الكافي عن علي ‏ابن ابراهيم وغيره رفعوه قال: (كان في الكعبة غزالان من ذهب وخمسة‌ اسياف ‏فلما غلبت خزاعة جرهم على الحرم القت جرهم الأسياف والغزالين في بئر زمزم ‏والقوا فيها الحجارة وطموها وعموا اثرها فلما غلب قصي على خزاعة لم يعرفوا ‏موضع زمزم وعمي عليهم موضعها فلما غلب عبد المطلب وكان يفرش له في فناء ‏الكعبة ولم يكن يفرش لأحد هناك غيره فبينا هو نائم في ظل الكعبة فرأى في منامه ‏اتاه أت فقال له: احفر برة، قال: وما برة؟ ثم اتاه في اليوم الثاني فقال: احفر طيبة، ‏ثم اتاه في اليوم الثالث، فقال: احضر المصونة، قال: وما المصونة؟ ثم اتاه في ‏اليوم الرابع، فقال: احفر زمزم لا تنزح ولا تذم تسقي الحجيج الأعظم عند الغراب ‏الأعصم عند قرية النمل وكان عند زمزم حجر يخرج منه النمل فيقع عليه الغراب ‏الأعصم في كل يوم يلتقط النمل فلما رأى عبد المطلب هذا عرف موضع زمزم، ‏فقال لقريش: اني امرت في اربع ليالي في حفر زمزم وهي مأثرتنا وعزنا فهلموا ‏نحفرها فلم يجيبوه الى ‌ذلك فأقبل يحفرها هو بنفسه وكان له ابن واحد وهو الحارث ‏وكان يعينه على الحفر فلما صعب ذلك عليه تقدم الى باب الكعبة ثم رفع يديه ودعا ‏الله عزوجل ونذرله ان رزقه عشربنين ان ينحرا احبهم اليه تقرباً‌ الى الله عزوجل، ‏فلما حفر وبلغ الطوى طوى اسماعيل وعلم انه قد وقع الماء كبر وكبرت قريش ‏وقالوا: ابا الحارث هذه مأثرتنا ولنا فيها نصيب قال لهم لم تعينوني على حفرها هي ‏لي ولولدي الى آخر الابد) (3). وفي مكارم الاخلاق قال الطبرسي: (لما حفر زمزم سماها سقاية الحاج فأنزل الله ‏تبارك وتعالى الاية «اجعلتم سقاية ‌الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن امن بالله ‏واليوم الآخر».‏ وسن في القتل مائة من الابل فأجرى الله عزوجل ذلك في الاسلام ولم يكن للطواف ‏عدد عند قريش فسن لهم عبد المطلب سبعة اشواط فأجرى الله عزوجل ذلك في ‏الاسلام قال النبي: يا علي ان عبد المطلب كان لا يستقسم بالأزلام ولا يعبد الاصنام ‏ولا يأكل ما ذبح على النصب ويقول: انا على دين ابى ابراهيم (عليه السلام) (4).‏ اقول: وهذه الحوادث والكلام المتقدم تدلل كلها على توحيد عبد المطلب وسيره على ‏خط حنفية دين النبي ابراهيم (عليه السلام) ومما يؤيد وقوي ذلك قرائن عديدة منها ‏كقوله لابرهة‌ الحبشي ان للبيت رب يحميه وكذلك توسله برب الكعبة ليعود اليه ماء ‏زمزم وايضاً نذره لله حين نذر ان يذبح احد الولاده ان عاد ماء زمزم وكذلك ‏خدمتهم واهتمامهم البالغ على‌ الدوام للكعبة المشرفة وهذه الأمور كلها لتكشف وتشير ‏ان اجداد النبي كانوا يسيرون على هذا الحظ المرسوم ولعل السرفيه انهم الحجور ‏والظهور التي ينتقل منها نور نسب الرسول (صلى‌ الله عليه وآله) من صلب الى ‏صلب ومن جد الى جد موحد مع انه من معتقدات المذهب عندنا: ان المعصوم (نبي ‏او امام) لا يولد الا من ابوين موحدين مؤمنين بالله وهذا الكلام كله يصب في صالح ‏ابي طالب بن عبد المطلب المظلوم في تاريخ الاسلام مع كل ماقدمه من حمآية ‏وخدمة لرسول الله وللمسلمين والاسلام.‏ نعم قد يشذ واحد عن هذا الخط المرسوم فيكشفه ويخصصه ويشير اليه الدليل لسوء ‏عاقبته مثل ما اشار القرآن الى ابي لهب في سورة ابي لهب ولكن هذا كالشاذ النادر ‏غير المحسوب الا ان اجداد المعصومين لابد ان يكونوا على العموم موحدين ولعل ‏المصحلة في ذلك انهم الحجور التي اعدها الله لينتقل فيها النبي او الامام وكذلك ‏ايضاً ليحصنها ويطهرها من دنس ورجس الجاهلية ومبقاتها لان المعصومين هم ‏قدوة ‌واسوة البشر.‏ اقول: وورد في استحباب ماء زمزم وفضله الكثير نذكر بعض ما جاء فيه (ففي ‏الجواهر في صحيح حفص وعبيد الله الحلبي روى عن الامام الكاظم (عليه السلام) ‏قال: يستحب ان يستقي من ماء زمزم دلواً او دلوين فتشرب منه وتصب على رأسك ‏وجسدك وليكن ذلك من الدلو الذي بحذا الحجر).‏ ‏(وفي خبر ابن سنان المشتمل على حج النبي (صلى‌ الله عليه وآله) قال: (فلما طاف ‏بالبيت صلى ركعتين خلف مقام ابراهيم (عليه السلام) ودخل زمزم فشرب منها ‏وقال: اللهم اني اسألك علماً نافعاً ورزقاً ‌واسعاً وشفاء من كل داء وسقم) (5).‏ روى: في الفقيه القمي عن الامام الصادق (عليه السلام) قال: (ماء زمزم شفاء لما ‏شرب له) (6).‏ ******* ‎‎ ‏(1) الكافي الفروع: ج 4 ص 201 باب الحج. ‏ ‏(2) معجم البلدان ياقوت الحموي ج 3 ص 148.‏ ‏(3) الكافي الكليني ج 4 ص 218 باب الحج.‏ ‏(4) مكارم الاخلاق الطبرسي ص 440.‏ ‏(5) الجواهر: النجفي ج 19 ص 412 باب الحج.‏ ‏(6) الفقيه القمي ج 2 ص 161 باب الحج.‏ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني قصة ولادة أمير المؤمنين (عليه السلام) الامام علي بن ابي طالب في الكعبة - 2 2006-11-01 00:00:00 2006-11-01 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2070 http://arabic.irib.ir/programs/item/2070 من الحقائق التاريخية في الاسلام المسلمة التي جرت على مجرى التاريخ الاسلامي ‏هي حادثة كرامة مولد بطل الاسلام العظيم امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب ‏‏(عليه السلام) في جوف الكعبة المكرمة وهي من المعجزات والكرامات التي ‏صنعتها المشيئة والقدرة الالهية‌ وحق من الجدير على التاريخ ان يسلط الضوء على ‏هذه الحادثة والكرامة الكبيرة لذا اختاره الله واراد ان تقع في بيته ولادته وخصه من ‏بين المسلمين والبشرية ان يلد هذا المولود في بيت الله المعمور الكعبة المشرفة ‏وقبلة المسلمين وفي اطهر بقعة على وجه الارض مما تشير وتكشف هذه الحادثة ان ‏لهذا المولود شئن عظيم وكبير عندالله وفي الاسلام وجائت هذه الحاثة لتؤكد وتدفع ‏كل فهم سلبي متعجل الحكم لأي واقعة وحادثة جرت في واقع التاريخ الاسلامي ‏الصحيح والبعيد عن كل ابهام وتزييف الحقائق القطعية المتواترة والمستفيضة الخبر ‏على مجرى التاريخ الاسلامي الصحيح والامين.‏ ‏(قال الحاكم، النيشابوري في المستدرك على الصحيحين في ج 3 ص 483: قد ‏تواترت الاخبار ان فاطمة بنت اسد (عليها السلام) ولدت امير المؤمنين علي بن ‏ابي طالب (عليه السلام) في جوف الكعبة).‏ اقول: مما يوسف له حاولت بعض الاقلام المأجورة الأموية ان تشكك وتزيف ‏وتختلق شخصية مزيفة في قبال حجة دامغة وساطعة واحاديث متواترة مستفيضة ‏‏‌بين ايدي المسلمين ان تنسب لشخص اسمه حكيم بن حزام بالولادة في الكعبة وهذه ‏الدسيسة والخداع مكشوف ومخالف للمشهور المروي بين ايدي المسلمين عند ‏الفريقين اجمع يظهر من الادلة ان المولود في جوف الكعبة هو امير المؤمنين الامام ‏علي بن ابي طالب (عليه السلام).‏ قال الشيخ المازندراني في كتابه شجرة طوبى في ص 216 روى شيخ السنة ‏القاضي ابو عمر وعثمان احمد في خبر طويل مفاده والشاهد منه: أن النبى (صلى ‏الله عليه وآله) كان معه رطب وله رائحة افضل واكثر من المسك فقالت فاطمة بنت ‏اسد (عليه السلام): اعطني منه؟ فقال لها: لا يصلح ولا يأكل الابعد ان يتشهد ‏الشهادتين فتشهدت فاطمة (عليه السلام) بنت اسد بهما واخذت منه ثمرة واكلتها ‏وطلبت اخرى لابى طالب فعهدها النبي (صلى الله عليه وآله) ان لا تعطيه الثمرة ‏حتى يتشهد الشهادتين وعادت الى منزلها فلما عاد الى بيته ابو طالب (عليه السلام) ‏اشتم رائحة اطيب واكثر وافضل من المسك فسألها عن ذلك فاظهرت الثمرة له ‏فطلب منها فأبت حتى الا ان يتشهد الشهادتين فتشهد الشهادتين وامرها بالكتمان ‏لاسلامه عند ذلك اعطته الثمرة فأكلها فتحولت في صلبه الى بركة ونور فحملت منه ‏بعلي (عليه السلام) فلما كانت يوم ولادة ‌الامام وهي تطوف بالكعبة انفتح لها ونشق ‏جدار الكعبة فدخلت فغلق عليها جدار الكعبة وسقطت جميع اصنام الكعبة وما حولها ‏التى وضعها المشركون فجاؤ اوحاولوا فتح باب الكعبة فلم يقدروا عليه حتى ‏خرجت والامام علي على يديها كأنه القمر المنير.‏ قال الشاعر:‏ ولدته في حرم الاله وامنهوالبيت حيث فنأوه والمسجد‏بيضاء طاهرة الثياب كريمةطابت وطاب وليدها والمولدفي ليلة غابت نحوس نجومهاوبدت من القمر المنير الأسعدمالف في خرق القوابل مثلهالا ابن امنة النبي محمد (1) ******* ‎‎ ‏(1) شجرة طوبى المازندراني ص 616.‏ ‎‎ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني الكعبة - 1 2006-10-31 00:00:00 2006-10-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/1943 http://arabic.irib.ir/programs/item/1943 ان الكعبة المشرفة تتمتع بقداسة عظيمة ولها مكانة كبيرة في الاسلام وفي قلوب ‏المسلمين اجمعين لما تمثله من قداسة لأنها بيت الله المحرم وقبلة المسلمين ولقد ‏خرج الاسلام من جوارها الى أنحاء‌ الدنيا ومن حولها ولد افضل الكائنات جميعاً ‏النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وولد في جوفيها خليفته الامام علي بن ابي ‏طالب (عليه السلام) وهي حج ومطاف ومزار الملائكة والنبيين والمسلمين وتتمتع ‏ببعد تاريخي تجلا في ان جعلها الله البقعة الطاهرة لبيته المعمور الذي تتوجه اليه ‏القلوب والوجوه كل يوم وساعة لتكون خط نور مقدس وطريق يوصل العبد الى ‏ربه، ليكمل التوحيد ويتم الدين وتتوحد النفوس في صفوف دون تمايز بين المسلمين ‏لافي اعراقهم ولا الوانهم في خطٍ سوا ولباس واحدعند جوار بيت رب العباد ولما لا ‏تكون هكذا وهي المحج الاول لكل بني ومرسل من لدن آدم الى الخاتم محمد (صلى ‏الله عليه وآله وسلم) ولقد أسست بأيدي الانبياء والمرسلين وبنيت بيد النبي ابراهيم ‏الخليل واسماعيل (عليهم السلام اجمعين).‏ اقول: ذهب البعض من المخبرين والعلماء ومنه صاحب تفسير المنار ان اول من ‏بني البيت هو النبي ابراهيم (عليه السلام).‏ اقول: يرد على هذا الكلام ايضاح وبيان كمايلي: اقول: جائت في القرآن آيات تدلل ‏وتشير الى وجود بناء للبيت قبل بناء النبي ابراهيم (عليه السلام) وهي جاءت في ‏سورة الحج آية (26): «واذ بوأنا لابراهيم مكان البيت».‏ وكذلك جاء في سورة‌ ابراهيم آية (37): «ربنا اني اسكنت من ذريتي بواد غير ذي ‏زرع عند بيتك المحرم».‏ كذلك جاء في سورة‌ البقرة آية (127): «واذ يرفع ابراهيم القواعد من البيت ‏واسماعيل».‏ اقول: وهذه الآيات كلها قرينة وتدل وتكشف على ان البيت كان موجوداً وأسس قبل ‏بناء النبي ابراهيم (عليه السلام) وآثاره كانت موجوده كما اشارت وصورة‌ الأيات ‏سابقاً ولكن النبي ابراهيم (عليه السلام) بنى على تلك الأسس وعلى ذلك الأثر الذي ‏كان موجود والذي عرفه ودله عليه الله سبحانه وتعالى كما جاء في ظاهر الأيات ‏السابقة اذ تفيدنا وبتعبير اصح انه كان موجود ومبني قبل بناء‌ النبي ابراهيم (عليه ‏السلام) وان كان الطوفان قد هدمه كما اسردت الاخبار عن ذلك.‏ وبتعبير آخر ان النبي ابراهيم شيد وجدد اثره الذي كاد ان يخفى عليه لولا ان اعلمه ‏الله وعرفه موضع البيت القديم فأسس عليه بناء الكعبة مجدداً كما ان العرف يفهم ‏من ظهور سياق الأيات السابقة انه لم يحدث ولم يوجد ولم يؤسس شيء غير موجود ‏الأثر بل هو موجود واشارت وصرحت به الأيات المتقدمة وانما اقام بناءه على ‏البناء القديم كما تفيد الأخبار ايضاً ‌ان اول من بناه هو آدم وفي قول أخر بنته ‏الملائكة قبل آدم (عليه السلام) فلما هاجر ابراهيم وجاء مكة دله وعرفه الله على ‏موضع اثر البيت. توجد ادلة‌ واخبار عن ائمة‌ اهل البيت (عليه السلام) توفيد ان ‏البناء كان موجوداً قبل النبي ابراهيم (عليه السلام) نذكر بعض منها.‏ فعن الامام علي بن أبى طالب (عليه السلام) قال في احد خطبه: (الا ترون ان الله ‏جل ثنائه اختبر الأولين من لدن آدم صلوات الله عليه الى الآخرين من هذا العالم ‏بأحجار لا تضر ولا تنفع ولا تبصر ولا تسمع فجعلها بيته الحرام الذى جعله للناس ‏قياماً ثم وضعه بأوعر بقاع الأرض حجراً واقل نتائف الدنيا مدراً واضيق بطون ‏الأودية ‌قطراً بين جبال خشنة ورمال دمثة وعيون وشلة وقرى منقطعة لا يزكوبها ‏خف ولاحافر ولاظلف ثم امر آدم (س) وولده ان يثنوا اعطافهم نحوه فصار مثابة ‏لمنتجع اسفارهم وغآية لملقي رحالهم تهوى اليه) (1).‏ أقول: تفيدنا وتعلمنا الأخبار ان اول من طاف بالبيت هم الملائكة ثم آدم وحواء ‏‏(عليهما السلام) واول من اذن بالحج واقام مراسم الحج بكيفية مرتبة وسنها للناس ‏هو النبي ابراهيم الخليل وابنه النبي اسماعيل (عليهما السلام).‏ قال الله تعالى في سورة‌ الحج آية (26-27)‏: ‏«واذ بوأنا لابراهيم مكان البيت ان لا تشرك بي شيئاً ‌وطهر بيتي للطائفين والقائمين ‏والركع السجود / واذن في الناس بالحج ياتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل ‏فج عميق».‏ أقول: ورد اسم مكة عند عدة‌ من الرحالة القدماء منهم بطليموس الاسكندري بأسم ‏مكورابا.‏ اقول: الذي يظهر من المطالع والمراجع لكتب التاريخ والحديث يجد ان ذكر مكه ‏والبيت ذكر قبل هؤلاء الرحالة بزمن وعصور طويلة جداً وهذا ان دل انما يدل ‏على قدم هذه الأرض المقدسة عبر تاريخ البشرية ولعل هذا السرد والنقل ما يؤكد ‏ويشير الى هذا المكان الى عظمة‌ هذه البقعة وقدسيتها لما لها من علاقة بالانبياء ‏واديانهم السماوية‌ وهذا ما ذكره التاريخ من علاقة هذا البيت بآدم ونوح وابراهيم ‏واسماعيل وموسى وهارون ونبينا محمد (صلى الله عليه وآله وسلم).‏ اقول: جاء في كتاب عظماء الاسلام لمحمد كامل حسن المحامي في ص 52 ينقل ‏عن المؤرخ الطبري انه قال: كان معروفاً ان الناس استحلو حرمة الكعبة للدرجة‌ ‏التي جعلت الرجل منهم اذا لم يجد مكاناً يزني فيه يدخل الكعبة ليزني فيها.‏ اقول: هذا الكلام مرفوض ومدفوع جملة وتفصياً ولنا عليه تعليق وهو كمايلي: ان ‏الله تعالى قد حفظ بيته وطهره من كل دنس وان المتعارف في التاريخ ان العرب في ‏الجاهلية كانت تعظم الكعبة وتهدي لها النذور والهدايا والدليل عليه قصة ملك اليمن ‏تبع الذي كسا الكعبة وكانت قريش في الجاهلية تفتخر بالكعبة وبجوارها لانها كانت ‏بيت رب ابراهيم (عليه السلام) واسماعيل فالله قدافع عن شرف قدسية بيته لما اراد ‏ابرهة الحبشي هدمها فمن الامر الضروري ان الله تعالى لا يمكن لفاسق ان يدنس ‏بيته الطاهر بالفاحشة وذلك تعظيماً لشأنها وتكريماً لقد سيتها وايضاً لانها قبلة ‏المسلمين ومطاف الزائرين بل ازيد منزهاً عن الكعبة المشرفة بل جاء في التاريخ ‏ان العرب في الجاهلية كانوا يقسمون بالبيت المعمور لمار اوا عنده وسمعوه عن ‏الكعبة من كراماة ومعاجز بل كان بعض رجال قبائل العرب في الجاهلية اذا جاء ‏مكة والبيت كان يأخذ من التراب الذي حول الكعبة فيصنع منه وثناً، فاذا عاد الى ‏بلده نصبه في بيته فيتمسح به كل يوم).‏ اتفق المأرخون على ان اول من كسا الكعبة هو الملك تبع اليماني، وكان قصي بن ‏كلاب يكسي الكعبة سنة وقريش سنة‌ فلمامات سمي بالعدل.‏ اقول: توجد ادلة وقرائن تفيد ان بناء الكعبة الحالي وطولها ليس على هيئة بناء ‏النبي ابراهيم واسماعيل (عليهما السلام).‏ جاء في كتاب العتبات المقدسة قال: (في ايام جرهم داهم السيل البيت وكان سيلاً ‏جارفاً فهدم البيت فقامت جرهم واعادة‌ البناء على الأسس التي اقامها ابراهيم (عليه ‏السلام) (2).‏ جاء في اخبار مكة: فأمر ابن الزبير بهدمها فيما اجترأ أحد على ذلك فلما رأى ذلك ‏علاها هو بنفسه فأخذ المعول وجعل يهدمها ويرمي بحجارتها فلما رأوا أنه لم ‏يصيبه شيء اجتر أوا فصعدوا يهدموها وارقى ابن الزبير فوقها عبيداً من الحبش ‏يهدمونها فلم هدم ابن الزبير الكعبة وسواها بالارض كشف عن اساس ابراهيم ‏فوجدوه داخلاً في الحجر نحوا من ستة اذر وشبر فقال لهم ابن الزبير: اشهدوا ثم ‏وضع البناء على ذلك الأساس وعمد الي ما كان في الكعبة من حلية فوضعها في ‏خزانة‌ الكعبة وكانت الكعبة يوم هدمها ابن الزبير ثمانية عشر ذراعاً في السماء فلما ‏ان بلغ ابن الزبير بالبناء ثمانية عشر ذراعاً قصرت بحال الزيادة التي زاد من ‏الحجر فيها واستسمج ذلك اذ صارت عريضة لا طول لها فقال: قد كانت قبل قريش ‏تسعة اذرع حتى زادت قريش فيها تسعة اذرع طولاً في السماء فانا ازيد تسعة ‏اذرع اخرى فبناها سبعة وعشرون وعرض جدارها ذراعان جعل فيها ثلاث دعائم ‏وكانت قريش في الجاهلية جعلت فيها ست دعائم وجعل الباب الأخر الذي في ‏ظهرها بازائه على الشاذر وان الذي على الاساس مثله وجعل ميزابها يسكب في ‏الحجر وجعل لها درجة في بطنها في الركن الشامي من خشب(3). روي في الكافي عن ابى الله (عليه السلام) قال: (كان طول الكعبة يومئذ تسعة اذرع ‏ولم يكن لها سقف فسقفها قريش ثمانية عشر ذراعاً فلم تزل ثم كسرها الحجاج على ‏ابن الزبير فبناها وجعلها سبعة وعشرين ذراعاً) (4).‏ اقول: فلما ضرب الحصين بن نمير وهو قائد جيش يزيد بن معاوية (لعنهم الله) ‏الكعبة بالمنجنيق.‏ قال الأزرقي في كتابه اخبار مكة في ج 1 ص 204: (دعا ابن الزبير وجوه الناس ‏واشرافهم وشاورهم في هدم الكعبة فاشار عليه ناس غير كثير بهدمها وأبى اكثر ‏الناس هدمها وكان اشدهم عليه اباء عبد الله ابن عباس وقال له دعها على ما اقرها ‏عليه رسول الله (صلى الله عليه وآله) فاني اخشى ان يأتي بعدك من يهدمها فلا تزل ‏تهدم وتبنى فيتهاون الناس في حرمتها ولكن رقعها، فقال ابن الزبير: والله ما ‏يرضى احدكم ان يرقع بيت ابيه وامه فكيف ارقع بيت الله سبحانه وانا انظر اليه ‏ينقض من اعلاه الى اسفله ثم سأل رجالاً من اهل العلم من اهل مكة من اين اخذت ‏قريش حجارتها فأخبروه بمقلعها فنقل له من الحجارة قدر ما يحتاج اليه فلما ‏اجتمعت الحجارة واراد هدمها خرج اهل مكة منها الى منى فقاموابها ثلاثاً فرقاً من ‏ان ينزل عليهم عذاب لهدمها وجعل لها معرجة يصد فيها الى ظهرها فلما فرغ ابن ‏الزبير من بناء الكعبة خلقها من داخلها وخارجها من اعلاها الى اسفلها وكساها ‏القباطي).‏ اقول: حينما فتح رسول الله (صلى‌ الله عليه وآله) مكة واراد تكسير الاصنام من ‏على ظهر الكعبة صعد الامام علي (عليه السلام) على كتفي النبي (صلى ‌الله عليه ‏وآله) وكسر الاصنام من على الكعبة وكانت الاصنام التى في وحول وفوق الكعبة ‏اكثر من اربعة‌ مائة صنم، اذ يظهر من هذه الحادثة ان طول الكعبة كان لا يتجاوز ‏طول الرجلين.‏ اقول: وللكعبة اربعة اركان لكل ركن اسم وهم ركن الحجر الاسود والركن اليماني ‏والركن العراقي والركن الشامي.‏ وكانت الكعبة غير مسقفة الى ان سقفتها قريش في الجاهلية كما ورد في الروآية ‏السابقة في الكافي المروية عن الامام الصادق (عليه السلام).‏ ‏(عن الحسن بن نعمان قال سألت ابا عبد الله عمازادوا في المسجد الحرام؟ فقال: ان ‏ابراهيم واسماعيل (عليهما السلام) حدا المسجد الحرام بين الصفا والمروة) (5).‏ ‏(وفي علل الشرايع روى الصدوق عن معاوية بن عمار، سألت ابا عبد الله عن ‏الحطيم فقال: (هو ما بين الحجر الأسود وباب البيت).‏ وسألته لم سمي الحطيم؟ قال: لان الناس يحطم بعضهم بعضاً هنالك (6).‏ وفي علل الشرايع روى‌ عن الامام الصادق (عليه السلام) قال: (سمي الأبطح لأن ‏آدم امر ان ينبطح في بطحاء جمع فانبطح حتى انفجر الصبح ثم امر ان يصعد ‏الجبل جمع وامر اذا طلعت الشمس ان يعترف بذنبه ففعل ذلك آدم فأرسل الله تعالى ‏ناراً من السماء فقبضت قربان آدم) (7).‏ جاء في كتاب الاصطلاحات في الرسائل العملية للعاملي ص 44.‏ ‏(والحل ما جاوز الحرم).‏ اقول: اما حدود الحرم الخارجية للداخل مكة هي:‏ ‏1) يحد مكة شمالاً: الجعرانة.‏ ‏2) ويحدها من الشمال ايضاً مع ميل قليل الى الغرب التنعيم.‏ ‏3) وتحدها من الغرب الحديبية.‏ ‏4) ومن الشرق الجعرانة مع ميل الى الشمال.‏ ‏5) ومن الشرق ايضاً مع ميل الى الجنوب اول حدود جبل عرفات.‏ ‏6) ويحدها من الجنوب ايضاءة لبن.‏ اقول: جائت احاديث في فضل ثواب مكة المكرمة روي عن الامام جعفر بن محمد ‏الصادق (عليه السلام). قال: (النظر الى الكعبة عبادة).‏ وروي عن الامام الصادق (عليه السلام) قال: (ان للكعبة لحظة في كل يوم يغفر ‏لمن طاف بها اوحن قلبه اليها او حبسه عنها عذر).‏ وروي عن الامام ابي عبد الله جعفر الصادق (عليه السلام) قال: (من نظر الى ‏الكعبة بمعرفة فعرف من حقنا وحرمتنا مثل الذي عرف من حقها وحرمتها غفر الله ‏له ذنوبه وكفاه هم الدنيا والأخرة) (8).‏ ******* ‎‎ (1) الفروع ج 2 ص 198 ونهج البلاغه ج 4 ص 794.‏ ‏(2) العتبات المقدسة الخليلي ج 2 ص 36 قسم مكة.‏ ‏(3) اخبار مكة الازرقي ج 1 ص 205.‏ ‏(4) الكافي: الكليني ج 4 ص 206 باب الحج.‏ ‏(5) الفروع الكافي ج 4 ص 209.‏ ‏(6) علل الشرايع الصدوق ج 2 ص 103.‏ ‏(7) علل الشرايع ج 2 ص 152.‏ ‏(8) الكافي: الكليني ج 4 ص 238.‏ ‏(9) شجرة طوبى المازندراني ص 616.‏ ‎‎ ******* المصدر: فجر الاسلام في تاريخ والمشاعر الحرام، المؤلف: الشيخ عبد العزيز صالح المدني