اذاعة الجمهورية الاسلامية في ايران - برامج الاذاعة | مراقد ومشاهد http://arabic.irib.ir Wed, 02 Mar 2011 10:00:03 +0000 Arabic Radio en-gb تحت ضريح العباس(عليه السلام).. بقايا نهر العلقمي أم مياه جوفية..؟! - 26 2007-04-21 00:00:00 2007-04-21 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2911 http://arabic.irib.ir/programs/item/2911 يطالع الداخل من الجهة الشرقية إلى قلب العراق النابض (كربلاء المقدسة)، أول ما يطالعه قمر ينير قبة ذهبية شامخة شموخ الإباء والكرامة الربانية تجاورها مئذنتان تسبحان بجلال وكبرياء تبرق صورته خلال الذهب الخالص الذي كسيتا به.. لمن كل ذاك البهاء وتلك الهيبة التي تأخذ بمجامع القلوب وتشد الأرواح وتجتذب إليها الملايين من البشر كل حين..؟! إن صوتا ما في داخلي يهتف بلسان صدق ما عهدت له مثيلا إلا بين هذه الظلال الوارفة من سمو المعنى وارتفاع الذات... إنه يصهل بي كدم الغيور يحاول استحضار ماض تليد... ماض مطرز بفرائد الدرر صيغت لجيد الزمان كأجمل هبة إلهية كتب لها الخلود الأبدي. لكأن التاريخ يطل من شرفته العالية على شواهد أمجاد الأبطال صانعيه.. نظرة هنا ونظرة هناك.. حيث توضأ التراب بدم الشهيد ابن الشهيد أبي الشهداء الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس (سلام الله عليهما). الكون بأسره.. بماضيه وحاضره بل ومستقبله كذلك.. أخاله الآن واقفا بلا حراك لما أصابه من دهشة وذهول.. هذا الامام الحسين، ويقابله أخوه العباس، وعلى مرمى حجر منهما يشرق نور الحوراء زينب على تلك الرابية المسماة بـ(التل الزينبي).. وكأن اليوم هو العاشر من المحرم والسنة هي 60 للهجرة...! في أطراف هذه البقعة المطهرة التي أصبحت اليوم أعظم مدينة تمتد القبور على مساحات شاسعة.. قبور الشيعة والمحبين محوطة بهالة كبيرة من المساجد والحسينيات التي لا زالت تؤدي دوراً فاعلاً ومهماً في إحياء المناسبات الدينية، ونشر ثقافة أهل البيت (عليهم السلام). ولعل ذلك يبدو واضحاً وجلياً إلى حد كبير خلال شهر محرم الحرام، وشهر رمضان المبارك أكثر من أي وقت آخر. لقد أضفى الطابع الديني للمدينة ومناخاتها الروحية قدراً كبيراً من الثراء الثقافي والقدرة على التعاطي والتعامل مع أناس من مشارب ومستويات وانتماءات وثقافات مختلفة. *******الحرم العباسيلضريح سيدنا العباس(عليه السلام) خصوصية جعلته يمثل مأوى وملاذاً لأصحاب الحوائج. وهناك عوامل عديدة جعلت الرابطة الروحية بين الناس والعباس (عليه السلام) من خلال ضريحه المقدس في كربلاء، ذات طابع خاص. ومن تلك العوامل أن الطريقة التي استُشهد بها العباس كانت في واقع الأمر طريقة مأساوية هزت وما زالت تهز مشاعر الملايين من الناس، وفي الوقت ذاته فإن التضحية والإيثار اللذين أظهرهما العباس من أجل إعلاء كلمة الدين ومساندة أخيه الإمام الحسين (عليه السلام) والدفاع عن حرائر رسول الله (صلى الله عليه وآله)، وسعيه إلى إنقاذ الأطفال والنساء بجلب الماء إليهم بأي وسيلة، كل ذلك جعل منه ثائراً وبطلاً قلّ نظيره في التاريخ. ويمكن للمرء أن يلمس مدى ذلك الارتباط الروحي والتعلق العاطفي والوجداني في يوم السابع من شهر محرم الحرام، الذي يوصف بأنه يوم العباس (عليه السلام)، وكذلك عند قراءة مقتل الإمام الحسين (عليه السلام) صبيحة يوم العاشر. ولعل الزائر عندما يدخل إلى صحن العباس (عليه السلام) يطالع عبارة: (السلام عليك يا قمر بني هاشم) ولا شك في إن لتلك العبارة معاني ودلالات عظيمة، بصرف النظر عمن هو قائلها. وقمر بني هاشم واحد من ألقاب عديدة للعباس (عليه السلام)... أما الوصف المعماري للروضة العباسية المطهرة، فيمكن تلخيصه بالقول: إنه جنة من جنان الخلد إذ تحيط بالحرم المقدس أربعة أروقة رائعة البناء، مسقفة بالقاشاني والمرايا المقطعة الأشكال، المختلفة الحجوم، وهي: الرواق الشمالي، الرواق الغربي، الرواق الشرقي، الرواق الجنوبي.. أما الأبواب المؤدية إلى داخل الحرم المطهر فهي ستة، منها خمسة نافذة إلى الحرم، والسادس من جانب فوق الرأس. من جهة الغرب يفتح بابان: الباب الاول مصنوع من الفضة، ذو مصراعين، وهذا الباب يطل على كشوانية عائدة لسادن الروضة العباسية. والباب الثاني من الفضة أيضاً ذو طلاقتين، وهو يطل على كشوانية ورثة الشيخ محمد الكشوان. أما الباب الثالث فيقع فوق الرأس وهو لا ينفذ. والباب الرابع يقع تحت قدمي الإمام من جهة الشرق، ينفذ للرواق. ويقع الباب الخامس إلى شمال الحرم وينفذ إلى الرواق، وهو ذو طلاقتين. وبالنسبة للباب السادس فإنه يقع إلى الشمال من الحرم أيضاً.. وهناك إيوان فسيح يعرف بإيوان الذهب يقع في مقدمة الحرم ويشرف على الصحن الشريف، تبلغ مساحته 320 متراً، مبني بالطابوق النحاسي المطلي بالذهب، وقد شيد جداره الأمامي من السقف حتى ارتفاع مترين عن الأرض بأحجار نحاسيّة مطلية بالذهب. ولهذا الإيوان ست كشوانيات ثلاث منها تقع في الجانب الغربي، وثلاث في الجانب الشرقي منه. وقد استحدثت فيما بعد كشوانيتان واحدة في الجانب الشرقي القبلي والثانية في الجانب الغربي القبلي. وفُتح من الإيوان بابان من الفضة أحدهما في الوسط ويؤدي إلى الرواق والثاني ينفذ إلى الحرم. وفي غربي إيوان الذهب باب صغير يشرف على الكشكخانة، وقد نقش بصفائح من الفضة كتب عليه: بذلت يا عباس نفساً نفيسةلنصر حسين عز بالجد من مثلِ*******الصحن الشريفتبلغ مساحة الصحن (9300) مترٍ مربعٍ. أما مساحة الروضة بما فيها الصحن فتبلغ (4370) متراً مربعاً. وهناك أربعة أواوين واسعة تحيط بصحن سيدنا العباس(ع) وهي ذات مقرنصات وأطواق هندسية بديعة الشكل في كل منها غرفة اتخذت للدراسة الدينية والمذاكرة. وهي: إيوان فوق الرأس ويقع غربي الصحن، الإيوان الشرقي وهو الذي يقع في الجهة الشرقية للصحن الشريف وفيه باب الرضا(العلقمي)، الإيوان الشمالي، الإيوان القبلي في مدخل باب القبلة. أما الأبواب المشرعة للصحن فهي ستة أبواب سميت حسب موقعها، ويؤدي كل منها إلى حي من أحياء المدينة، وقد صنعت من خشب بديع الشكل. هي: باب القبلة وقد عرف بهذا الاسم لوقوعه في جهة القبلة، وأمامه فسحة مساحتها 16 متراً وتعرف بالصحن الصغير، وشيد فوق برجه مئذنتان صغيرتان. يبلغ طول الباب 5 / 4 متر وعرضه 3 أمتار، وباب القبلة الصغير الذي شيد سنة 1304هـ في الجهة الشرقية من باب القبلة، ويبلغ طوله 3 امتار وعرضه 3 أمتار، وباب البركة في الجهة الشرقية من الصحن، يبلغ ارتفاعه 5 أمتار وعرضه 3 أمتار وهو من الأبواب القديمة، وكان يطل على نهر كان يتفرع من نهر العلقمي ويعرف بنهر مقبرة العباس، وكانت آثاره موجودة حتى أواسط القرن الثاني عشر الهجري حيث اندثر، أمام هذا الباب تعرف بـ(البركة) كانت محلاً للسقاية يشرب منها الزائرون وتسقي الأشجار والنخيل التي كانت داخل الروضة العباسية قديماً. وباب السدرة في الواجهة الشمالية الغربية من الصحن، وعرف بهذا الاسم لوجود شجرة السدر هناك. يبلغ ارتفاعه 4 امتار وعرضه 3 أمتار، وباب صاحب الزمان(ع) في الجهة الغربية من الصحن، ويلغ طوله 5 / 4 أمتار وعرضه 3 أمتار، فتح في أول ذي القعدة سنة 1368هـ المصادف يوم 25 آب سنة 1949م، وباب السوق على مسافة 16 متراً من جنوب غربي باب صاحب الزمان. ويطل على السوق المؤدي إلى الروضة الحسينية. يبلغ طوله 5/ 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. ولقد استحدث بابان هما: باب العلقمي أو باب الرضا كما يعرف اليوم في الجهة الشرقية من الصحن المطهر وهو يقابل الشارع المعروف بالعلقمي، وباب الحسن(ع) في الجهة الغربية من الصحن. اما أبواب الصحن الحديثة فهي انشئت سنة 1974م/ 1394هـ، وهي: باب القبلة وموقعه في الجهة الجنوبية من الصحن، وعند مدخله أنشئت مكتبة أبي الفضل العباس العامة سنة 1382هـ. طول هذا الباب 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. ونصبت ساعة دقاقة كبيرة على هذا الباب، كتب تحتها من جهة الشارع: (السلام عليك يا أبا الفضل العباس)، وباب الإمام الحسن(ع) في غرب الصحن حيث يتجه منه الزائر إلى صحن الحسين(ع) طول الباب 4 أمتار وعرضه 5/ 3 متر، وباب الإمام الحسين(ع) إلى جانب باب الإمام الحسن، طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. وباب صاحب الزمان(ع) إلى جانب باب الإمام الحسين(ع)، وقد سمي بذلك تيمناً باسم الحجة صاحب العصر والزمان. يبلغ ارتفاعه 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. وباب الإمام موسى بن جعفر(ع) في الزاوية الغربية من الصحن. يبلغ طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار، وباب الإمام محمد الجواد(ع) في الجهة الشمالية من الصحن يبلغ طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار، وباب الإمام علي الهادي(ع) في الزاوية الشمالية الشرقية من الصحن، يبلغ طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. وباب الفرات في الجهة الشرقية من الصحن، يبلغ طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. وباب الأمير(ع) في الجهة الشرقية من الصحن. يبلغ طوله 4 أمتار وعرضه 5/ 3 أمتار. ******* جوانب الصحن تحيط بالصحن أربعة جدران، تطل عليها سلسلة من غرف صغيرة عددها 57 غرفة، ويتصدر كل منها إيوان صغير، ويتوسط الضلع من أضلاع المرافق الخارجية إيوان ضخم يرتفع بارتفاع طابقي الغرف الصغيرة، وهذا الإيوان مزين بتشكيلات زخرفية تتألف من عناصر نباتية وزهرية وهندسية وكتابات لآيات قرآنية.. تشغل الآيات القرآنية حيزاً كبيراً من جدران الصحن منها سورة الدهر وسورة عم وسور أُخرى بخطوط بديعة. *******تاج الذهب أو القبةتعلو الروضة العباسية قبة مرتفعة يبلغ قطرها 12 متراً، وتمتاز بشكلها المتميز، فهي نصف كروية مدببة الرأس وذات رقبة طويلة نسبياً تتخللها نوافذ ذات عقود مدببة، ويتوج رقبة القبة من الداخل نطاق مشغول بكتابات من آيات الذكر الحكيم، خطت حروفها بلون أبيض على أرضية زرقاء داكنة، وكانت مبنية بشكل هندسي مغشى بالقاشاني البديع، وتاريخ القبة كما هو مثبت عليها سنة 1305هـ. وقد تم إكساؤها بالذهب الخالص سنة 1375هـ / 1955م. وتشير سجلات مديرية أوقاف كربلاء إلى أن عدد طابوق الذهب الذي تحتويه القبة يبلغ 6418 طابوقة. وقد نقشت في أسفلها الآيات القرآنية المطعمة بالمينا والذهب. يبلغ ارتفاع القبة عن سطح الأرض 39 متراً... *******المنارتانترفع في نهاية إيوان الذهب الملاصقة لجدار الروضة مئذنتان مكسو نصفهما الأعلى بصفائح مطلية بالذهب الخالص ويبلغ عددها 2016 طابوقة. وأما نصفهما الأسفل فقد كسي بصفائح من الكاشي، وكلا المئذنتين طابوقه مزجج مصفوف بطريقة فنية تكوّن تشكيلات هندسية مشغولة بكتابات بديعة.. ويستند الحوض في كل منهما على قاعدة من مقرنصات جميلة، ويغطي كلاً منهما سقف تستند أعمدته على حافة الحوض. والرقبة رشيقة ومتوجة برأس نصف كروي مدبب ومضلع يبلغ ارتفاع المنارة الواحدة 44 متراً.. *******الخزانة المكتنزةوفي الروضة العباسية خزانة كبيرة تضم من الكنوز الغنية ما لا يقدر بثمن ولا يدخل في حساب، ومن هذه الهدايا الثمينة التي تمتلكها السجاد المحاك بالذهب والأحجار الكريمة، والسجاد الاعتيادي الثمين والثريات الذهبية والسيوف المطعمة بالأحجار الكريمة والذهب والساعات الجدارية الذهبية والساعات المصنوعة من أخشاب الأبنوس وغيرها. كما تحوي أسطولاً بحرياً من المراكب الذهبية الصغيرة وصندوق حديد فيه أختام يد ثمينة جداً وصورة حقيقية لرأس الإمام الحسين(ع) طلبت من إيطاليا ومصحف خطي بخط الإمام علي(ع) إضافة إلى المخطوطات النادرة الموجودة فيها، ويبلغ عددها (109) مخطوطا أغلبها مصاحف كتب قسم منها بالخط الكوفي. *******ونهر العلقمي..وأنت تتحدث عن كربلاء والحسين لا يسعك إلا أن تذكر العباس والعلقمي، وتروغ بك الذاكرة إلى حيث الكفين القطيعين والجود المهرق ماؤه والعيال العطاشى وقصة وعد السقاية مع سكينة وعهد الكفالة مع زينب.. فكل هذه المفردات ستراود خاطرك وتفيض على روحك من معين القداسة والطهر. الكتب التاريخية تؤكد أن الإمام الحسين اختار مكان معركة الطف على وفق رؤية عسكرية مسبقة، حيث نصب مخيماته بين مجموعة من التلال محاطة بقرى الفاخرية والنواويس ونينوى وكور بابل التي ترجع اليها تسمية كربلاء... والى الخلف بعيداً عن(التل الزينبي) هناك هور يشكل حماية طبيعية خلفية لمعسكر الحسين(ع) وفي الأمام يقع نهر العلقمي الذي هو فرع من نهر الفرات القديم وقد اندثر منذ قرون ويبعد مكانه عن مرقد العباس(ع) بمسافة (150 ـ 200) م قريباً من مقام سقوط الكف الأيسر.. حيث تدل هذه الامكنة على مسار حركته(ع) عندما أخذ الماء من النهر ومن ثم قطعت يده اليمنى وبعد ذلك قطعت يده اليسرى بمسافة قبل ان يسقط صريعاً في مكانه الحالي..أما العلقمي فلا زال الناس يتساءلون عن مدى صحة جريانه تحت الضريح الشريف ويعتقد البعض ان جثة العباس(ع) مازالت طافية على مياه النهر ولم تتحرك منذ استشهاده وحتى الآن.. ونشرت بعض الصحف عدة اخبار عن استخراج مياه من قبر العباس(ع) للاستشفاء، وروى أحدهم أنه نزل الى القبر الاصلي بواسطة احد رجال الدين وشاهد النهر مازال يجري تحت الضريح بل قال إنه شاهد ذراع أبي الفضل(ع) مازالت طرية تنز دماً على ضفة النهر..!! بينما يعتقد مسؤولون حكوميون وسدنة عاملون في الحضرة العباسية، أن ما يجري تحت القبر إنما هو مياه جوفية، ولقد حاولوا أيام النظام الديكتاتوري سحبها وتم التعاقد مع شركة هندية لهذا الامر، وكان رأي المهندسين ان سحب المياه من تحت القبر سوف يؤدي الى انهيار الضريح، فاستعملت الشركة الهندية تقنية حقن الارض بالاسمنت قبل سحب المياه، إلا أنهم لم ينجحوا. *******حديث الكرامات..نشر أحد الصحفيين الذين نزلوا إلى سرداب القبر ليكتب عن النهر، محاورة بهذا الشأن جرت بينه وبين محافظ كربلاء إبان الحكم البائد قال الأخير: إن الله قادر على ان يضع آياته في كل شيء، فلماذا نستكثر ان يضع سبحانه وتعالى آياته في هذا العبد الصالح سيدنا العباس(ع) الذي حرم نفسه من شرب الماء لعطش ابن بنت رسول الله(ص) فكرمه ربنا بأن جعل قبره محاطاً بالماء. ـ لكن يقال بأنها مياه جوفية.. ـ صحيح.. لكن لماذا لم تظهر هذه المياه في حضرة الإمام الحسين(ع) والتي هي بنفس العمق ولا تبعد الحضرة الحسينية عن الحضرة العباسية كثيراً.. أليست هذه كرامة؟!.. أنا شخصياً (المحافظ) كنت شاهداً على كرامة هذه المياه.. قبل أسابيع اتصل بي هاتفياً رئيس ديوان الرئاسة وأخبرني بوجود برفيسور هندي تعاني ابنته من الصرع الدائم وامراض اخرى وفي الرؤيا نصح الأب البروفيسور بأن يذهب بابنته الى سرداب قبر العباس(ع) فبغير هذا لن تشفى، وفعلاً اتصل البروفيسور الهندي بصدام حسين وطلب منه السماح بزيارة سرداب القبر والأخذ من مائه.. وجاء البروفيسور وابنته ودخلا السرداب وغسلت ابنته بالماء وشفيت فوراً. وفي الباكستان قبل سنوات انعقد المؤتمر الاسلامي، وقد اقامت بناظير بوتو وزوجها دعوة غداء في بيتها للوفد العراقي المشارك.. نقل أحد أعضاء الوفد عن عاصف زادة وكان قد خسر الانتخابات مع زوجته بناظير، قوله: لا نستغرب خسارتنا الانتخابات واتهامنا بالفساد لأننا اعتدينا على حرمة العباس(ع) فعندما زرناه دخلنا على قبره في السرداب، وهذا لا يجوز.. تصور انك تدخل على رئيس جمهورية وهو نائم، وفي ملابس النوم.. هل يجوز هذا؟! فكيف فعلنا ذلك مع العباس، علماً ان بوتو عندما دخلت السرداب منعت المصورين الذين يرافقونها من تصوير السرداب والقبر احتراماً للعباس(ع). وبعد قضية البروفيسور الهندي وابنته، يقول محافظ النظام المخلوع في كربلاء: اتصل بي قاسم سلام عضو القيادة القومية مسؤول الحزب في اليمن وطلب مني الدخول الى القبر، وقد جاءني فعلاً.. ولكنه ما أن نزل درجتين من سلم السرداب حتى اصطكت ركبتاه واجهش بالبكاء ثم انهار واخرجناه قبل ان يصل الى القبر الشريف.. *******المنظر من الداخل..عند الزاوية الشمالية الغربية من الحضرة في مصلى النساء ثمة باب فضي عملاق لغرفة مربعة يظهر في أرضيتها شباك حديدي يغلق بأقفال عدة مدخل السرداب المؤدي إلى بنية القبر المقدس.. تليه ثمان درجات من المرمر الابيض المزخرف بخطوط سود.. مع كل درجة تهبطها يتسلق الماء إلى ساقيك حتى إذا استقر فوق ركبتيك، تجد نفسك في دهليز يبلغ عمقه نحو مترين وعرضه اكثر من متر يمتد امامك بعمق متساوٍ، لكنه ينحني مشكلاً دائرة شبه مضلعة، مضاءة بمصابيح كهربائية اعتيادية.. المياه صافية مثل الزلال بحيث ترى من خلالها تفاصيل خطوط أظافر القدم، بالرغم من طبقة الغبار الخفيف المتسلل من فتحات جانبية تشكل نهايتي دهليزين جانبيين ينفتحان خارج مبنى الروضة للتهوية ولكن بمسافة بعيدة عن الدهليز الدائري.. يصف الصحفي الذي زار المكان ذلك الماء فيقول: كان عذباً ونقياً وليس مجاً او مالحاً كما هو شأن المياه الجوفية، وهو محافظ على مستواه حتى وان تغيرت مناسيب المياه الجوفية في اراضي كربلاء... سقف الدهليز الذي يشكل ارضية الحضرة المطهرة في الأعلى مبني من الاسمنت والجانبان من الطابوق، الجانب الخارجي مبني بالطابوق الحديث، اما الداخلي الذي يشكل غلافاً للكتلة الدائرية التي يستدير عليها الدهليز فأغلبها مبني من الطابوق الفرشي القديم يعود الى عصور ماضية متعددة حسب فترات الترميم، بعضه مبني بالاسمنت، والبعض الآخر بالنورة والرماد حيث لا يوجد اسمنت آنذاك.. الكتلة الدائرية التي يستدير عليها الدهليز تكاد تكون بقدر مساحة الحضرة، حيث يقوم في الاعلى الصندوق او الخاتم المصنوع من الصاج الفاخر ومطعم بالأصداف والزخارف النادرة وعليه الشباك الفضي المغطى بالذهب الخالص المزين بالآيات القرآنية والزخارف النباتية والفنية.. أما الدهليز نفسه فيكاد يكون تحت رواق الطواف على الشباك تماماً.. بعد خطوات ينفتح في الكتلة الدائرية دهليز آخر أضيق بقليل ويشكل قطراً للكتلة الدائرية، وفي منتصف القطر الذي هو منتصف الكتلة الدائرية ينهمر ضوء ساطع على فراغ حيث يقوم القبر المطهر الشريف مغموراً بالضوء بشكله المربع الذي تقدر مساحته بحدود(3 × 3)م.. القمر الهاشمي المضمخ بدماء الشهادة والثبات بلا ذراعين تحوم حوله تلك الهالة العظيمة التي صنعها شرف النسب والمواقف والموت التراجيدي للبطل. فالروايات التاريخية تشير الى انه عندما صال العباس على الظالمين الذين يحولون بين آل الرسول(ص) والماء، انشقت امامه الجيوش وانكشفت المشرعة بعد ان انشغل المارقون بالتطلع الى بهاء طلعته وجمال وجهه الذي منحه لقب(قمر بني هاشم)، اضافة الى ضخامة جسده، حيث يقال انه(ع) اذا ركب الفرس خطت قدماه في الارض وقد استشهد وعمره (34) سنة.. ______________________________________ نشر لأول مرة في مجلة عفاف المجلة الأولى للفتاة المسلمة، العدد التاسع . *******المصدر: موقع http://www.alrsool.com. مقبرة الباب الصغير في دمشق - 26 2009-01-03 00:00:00 2009-01-03 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4959 http://arabic.irib.ir/programs/item/4959 بسم الله وله المجد والحمد والصلاة والسلام على اهل لواء الحمد المصطفى محمد وآله أولي التقوى والسؤدد. السلام عليكم احباءنا، اهلاً بكم في حلقة اخرى من هذا البرنامج الذي نتجول فيه بقلوبنا في البيوت التي أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ عزوجل وهي مشاهد ومراقد أوليائه عليهم السلام الذين ندب الخلق الى التقرب اليه جل جلاله بزيارتها، في هذه الحلقة لنا اطلالة سريعة على اهم المشاهد المشرفة في سوريا. من عجائب جميل الصنع والتدبير الالهي أن جعل الله جلت حكمته من دمشق بقعة تعمر فيها كثير من المراقد والمشاهد المشرفة لاهل البيت المحمدي (عليهم السلام) وهي البقعة التي كانت عاصمة لحكم بني أمية الد أعداء هذا البيت الطاهر؛ فيما لم يبق من آثار بني امية وملوكهم شيء يذكر. فإضافة لمشهدي السيدة زينب والسيدة رقية سلام الله عليهما اللذين تحدثنا عنهما في الحلقة السابقة، تضم مدينة دمشق مقبرة الباب الصغير الواقعة بالقرب من بوابة دمشق القديمة. وتزدان هذه البقعة الاكارم باضرحة ومزارات معمورة لكثير من اهل البيت المحمدي (عليهم السلام) نذكر منها على وجه السرعة المراقد التالية: مرقد آمنة بنت الحسين عليهما السلام المعروفة بالسيدة سكينة بنت الرباب وهي من اعلام سبايا واقعة كربلاء، وكذلك مرقد السيدة أم كلثوم بنت أمير المؤمنين (عليهما السلام) وكذلك مشهد السيدة فاطمة بنت الحسين عليهما السلام ومشهد السيدة ميمونة بنت الامام الحسن (عليهما السلام) والسيدة حميدة بنت مسلم بن عقيل عليهم السلام، إضافة الى مشهد دفن رؤوس الشهداء من أنصار الحسين (رضوان الله عليهم اجمعين)، وقبر السيدة الجليلة فضة خادمة الزهراء (عليها السلام)، وكانت مع ركب السبايا الذي اقتيد الى الشام بعد واقعة الطف. كما تضم مقبرة الباب الصغير في دمشق مزار السيد عبد الله بن الامام زين العابدين (عليهما السلام) الملقب بعبد الله الباهر بسبب نورانية طلعته الناتجة من كثرة العبادة. وفيها ايضاً مشهد السيد الجليل عبد الله بن الامام الصادق (عليهما السلام) وهو ايضاً من مشاهير العبّاد والصالحين، ومشهد زوج السيدة العقيلة زينب سلام الله عليها وهو عبد الله بن جعفر الطيار وكذلك قبر والدته السيدة الجليلة اسماء بنت عميس رضوان الله عليها وهي الامة الصالحة التي تولت تمريض مولاتنا الزهراء (عليها السلام) وخدمتها في مرض وفاتها وبوصية من الصديقة الزهراء أعانت مولانا الامام علي (عليه السلام) على تغسيل الصديقة بعد استشهادها (سلام الله عليها). كما نجد في مقبرة الباب الصغير مزار السيدة الجليلة أم سلمة أفضل أمهات المؤمنين وزوجات النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) بعد أم المؤمنين خديجة الكبرى (عليها السلام). وفي مقبرة الباب الصغير قبور عدد من الصحابة منهم مؤذن الرسول بلال الحبشي وكذلك عبد الله بن مكتوم رضوان الله عليهما وغيرهم. وثمة مشاهد مشرفة مهمة أخرى في سوريا منها في مدينة حلب حيث نجد مشهد الحسين (عليه السلام) المعروف بمسجد النقطة وهو من البقاع المباركة ويضم صخرة وضع عليها رأس الامام الحسين (عليه السلام) عندما حملوه مع اسارى البيت المحمدي الى الشام، فوقعت قطرات من الراس الشريف على هذه الصخرة بقيت تسيل عليها يوم عاشوراء من كل عام الى ان أمر الحاكم الاموي عبد الله بن عبد الملك برفعها ومنع الناس من المجئ اليها، ثم بني مسجد في هذه البقعة ظهرت فيه كرامات كثيرة وأصبح من المشاهد المشرفة التي يزورها المؤمنون متقربين بذلك الى الله عزوجل. وبالقرب من هذا المشهد يقع مزار مولانا المحسن بن الحسين عليهما السلام وهو ابن الامام الحسين الذي توفي سقطاً بسبب المشاق التي نزلت بوالدته وهي تسير مع السبايا الى الشام، ويقع قبره الشريف في جبل معروف بجبل الجوشن في حلب السورية. والى الغرب من العاصمة السورية يقع مرقد السيدة سكينة بنت أمير المؤمنين (عليهما السلام) في منطقة (داريا) وقد عُمر هذا المشهد في بناء بهي بعد تحقيق أجراه بعض العلماء بشأنه، وأهالي منطقة داريا يهتمون كثيراً بهذا المشهد وزيارته والتعبد لله عزوجل عنده. وعلى بعد قرابة اربعين كيلومتراً شرق دمشق يقع مشهد الصحابي الشهيد حجر بن عدي وأصحابه في منطقة (مرج عذراء) في المكان الذي قاد فيه حجر بن عدي جيشاً للمسلمين لفتحه، فاختاره معاوية محلاً لدفن حجر وأصحابه بعد ان قتلهم صبراً بسبب موالاتهم للامام علي (عليه السلام)، وقد دفنت فيه أجسادهم أما رؤوسهم فقد نقلت الى دمشق حيث دفنت في المحل الذي اقيم فيه فيما بعد المسجد المعروف بمسجد القصب رضوان الله عليهم اجمعين. ******* كف العباس بن علي (عليه السلام) - 25 2007-04-14 00:00:00 2007-04-14 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2891 http://arabic.irib.ir/programs/item/2891 بعد أن تكلمنا عن المراحل التأريخة التي مرت بها عمارة الروضة العباسية، لا يسعنا الا أن نتتبع أثرا آخر لقمر بني هاشم وهذا الأثر ظل وسيظل شاهداً على الإيثار والبطولة التي تجلت لدى هذا البطل الهمام وشاهداً كذلك على خسة ودناة وجبن بني أمية فعندما أكمل العباس ملء القربة بالماء وكر راجعاً الى المخيم وفي أثناء عودته كمن له حكيم بن الطفيل ويزيد بن الرقاد (لعنهم الله) اللذين كانا مختفيان وراء نخلة حتى جاوز العباس (عليه السلام) مكانهما فضربه يزيد بن الرقاد من الخلف على يمينه فقطعت كما يذكر أرباب المقاتل حيث موقع المقام الحالي، والتي دفنت مع الجسد الطاهر، الا أنه أتخذ من المقام مكانا للخلود. يقع مقام الكف الأيمن في جهة الشمال الشرقي من محلة باب بغداد والمكان متداخل في منطقتي محلة باب الخان و باب بغداد بالقرب من مرقد العباس (عليه السلام) ويتكون المقام الكائن داخل زقاق نافذ ركن جهة يسار الزقاق فيه ثلاثة نوافذ وعلى جانب النوافذ كا شي كربلائي وعليه كتيبة كتب عليها «بسم الله الرحمن الرحيم، وفَضَل الله المجاهدين على القاعدين أجراً عظيماً» ومن الجهة الأخرى يوجد شباك ذو بابين صغيرين من النحاس وعليه شعر: ذا لعباس العلى الطهر مقام كفه اليمنى أبرزت يوم الطفوف. وقد دون تأريخ عمل الشباك أسفل الفتحة اليمنى 1394هـ / 1974 م وعلى الباب الأيسر عمل جعفر داود السباك وتعلو الشباك لوحة من الكاشي الكربلائي رسم عليها كف قطيعة ترمز الى كف أبي الفضل العباس (عليه السلام) ومحاطة بالنخيل يعلوها قول أبي الفضل العباس: والله لو قطعتم يمينيأني أحامــــي أبدا عن دينيوعن أمام صادق اليقيننجل النبي الطاهر الأمينوكما يعلوها رسم لكفين قطيعين متقابلين وكتب على الجانب الأيمن منها هذا مقام وعلى الجانب الأيسر كف العباس ويعلو ذلك كتيبة من الكاشي الكربلائي كتب عليها الأبيات التي قالها أبي الفضل العباس (عليه السلام) حينما وقف على نهر الفرات أذ قال: يا نفس من بعد الحسين هوني وبعده ما كنت أو تكونيهذا حسين وارد المنون وتشـربين بارد المعينيوالله ما هذا فعال دين ولا فعال صادق يقينسبط النبي الطاهر الأميني*******الكف الأيسرويقع في الجهة من الروضة العباسية المقدسة في منطقة باب الخان، حيث ان المقام الحالي هو بديل عن المقام الذي أندرست معالمه بسبب أعمال التطوير والتوسعة التي تعرضت لها المنطقة بعد عام 1418 هـ / 1991م وجرى بناء المقام الحالي حيث موقعه الآن بتبرع من الحاج عباس عبد الرسول عبد الحسين وهذا ما مدون على المقام نفسه. المقام ثماني الشكل فيه أربعة نوافذ (شبابيك) وباب نحاسي ذو فتحتين ومغلف بالمرمر بأرتفاع 2م وموشح بالكاشي الكربلائي على شكل كتيبة كتب عليها قول أبي الفضل العباس (عليه السلام): بانفس لا تخشي من الفجار وأبشري برحمة الجبارقد قطعوا ببغيهم يساري فاصـلهم يارب حر النارومن أمام المقام الآية «بسم الله الرحمن الرحيم، الذين ان مكناهم في الارض اقاموا الصلاة واتوا الزكاة وامروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الامور» صدق الله العلي العظيم وفي المقدمة نقش على المرمر السلام عليك يا حامل لواء الطف ومقام سقوط الكف الأيسر لأبي الفضل العباس (عليه السلام) وكما تعلوه قبة مغلفه بالكاشي الكربلائي موشحة كتب عليها: «بسم الله الرحمن الرحيم، ان الله أشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم... فأستبشروا ببيعكم الذي بايعتم» صدق الله العلي العظيم. *******نهر العلقمي يتفق أرباب التاريخ والجغرافية ومنهم المسعودي في كتابه التنبيه والأشراف إن الفرات في العراق عندما يتجاوز مدينتي هيت و الانبار ينشق منه فرع من لدن الرضوانية يسيل على بطاح ووهاد شمال شرقي كربلاء حتى ينتهي إلى قرب المرقد الطاهر لسيدنا أبي الفضل العباس (عليه السلام). ثم ينحدر إلى نواحي الهندية فيقترن عند ذاك بعمود الفرات في شمال غرب منطقة ذي الكفل (الكوثي القديمة) ويقول هارفي بوتر في التأريخ القديم أن هذا الفرات الصغير قد حفر بأمر من الملك البابلي بخت نصر ويذكر الدكتور أحمد سوسه في كتابة وادي الفرات ج2 ص87. أن نهر العلقمي قد أخذ مجرى نهر مارسارس القديم الذي كان قد أضمحل فأعيد أحياؤه زمن العرب حيث حفرت هذه القناة التي كادت أن تنطمر من قبل رجل من بني علقمة في نهاية القرن الثاني الهجري وعلقمة بطن من قبيلة بني تميم التي كانت تسكن كربلاء قبل الإسلام. جدهم علقمة بن زرارة بن عدس فسمي النهر بالعلقمي وفي سنة 479هـ أمر (عماد الدولة سرهنك) بكري نهر العلقمي الذي أندثر لفترة من الزمن واستمرت المياه تجري في هذا النهر حتى القرن العاشر الهجري. أما السيد عبد الرزاق المقرم فيذهب إلى عدم أعتماد الرأيين فيقول لا يعتد بالرأي الأول لعدم كفاية الأدلة و أعتقاد أن التسمية كانت قبل تولي عضد الدولة للثاني ويعتبر في كتابه قمر بني هاشم: أن أصل التسمية جاءت من: العلقم بالفتح والسكون يطلق على كل شجر مر (حنظل) وما عداه من غير فارق والعلقمة المرارة حيث كان العرب يكابدون مرارة آبار الجزيرة و مياه عيون الطف ثم ينهلون عذب نمير هذا النهر ولبعد شقة البين بالضد أطلقوا عليه أسم العلقمي وعلى رأي آخر أن كثرة نبات العلقم الموجودة على ضفتي النهر سمي العلقمي. أما السيد بحر العلوم فله رأي مختلف تماماً فيقول في كتابه تحفة العالم ج2 ما نصه العلقمي أسم نهر أقتُطع من الفرات إلى كربلاء ومنه إلى الكوفة وكان هو الباعث على عمران مدينة الكوفة وفيها آثره إلى الآن ظاهر قرب مرقد أبي الفضل العباس (عليه السلام)، وقد بلغ ابن العلقمي أن الإمام الصادق (عليه السلام) لما زار جده الحسين (عليه السلام) خاطب النهر بأنك منعت ماءك عن جدي الحسين (عليه السلام) وأنت إلى الآن تجري. فسعى بن العلقمي في تخريب سده النهر مما أدى ذلك إلى أنطمار نهر الكوفة وهو السبب في اشتهاره بنهر العلقمي. *******آثـارهيقول صاحب كتاب بغية النبلاء في تاريخ كربلاء السيد عبد الحسين الكليدار آل طعمة أذا أنتهيت إلى شمال ضريح ( عون عليه السلام ) أتجه النهر إلى الجنوب حتى يروي الغاضرية لبني أسد والغاضرية على ضفته الشرقية وبمحاذاة الغاضرية شريعة الأمام جعفر الصادق (عليه السلام) على الشاطئ الغربي من العلقمي وقنطرة الغاضرية تصل بينه وبين الشريعة ثم ينحرف إلى الشمال الغربي فيقسم الجانب الشرقي من مدينة كربلاء بسفح ضريح العباس(عليه السلام) فأذا جاوزه أنعطف إلى الجنوب الشرقي من كربلاء ماراً بقرية نينوى وهناك يتصل النهران (نينوى و العلقمي ) فيرويان ما يليهما من ضياع حتى أذا بلغا خان الحماد منتصف الطريق بين كربلاء والغري أتجها إلى الشرق تماماً وقطعاً شط الهندية بجنوب برس أو حرقة وأثرهما هناك مرئي ومشهود حتى يسقيان شرقي الكوفة. ويقول صاحب كتاب جغرافيا كربلاء صفحة 86 العلقمي أخذ...الجزء الأكبر من قناة المارساس (فرات كربلاء) الذي يمتد من جنوب نهر محدود و تلال الودي وقد فتحت قناة صغيرة لا يتجاوز طولها 3 كم بين قرية الودي وشريعة العباس (عليه السلام) لتحويل مجرى هذا النهر إلى وادي قناة كري سعده والذي سمي بالعلقمي أيضاً أما الفرع المتبقي من نهر المارسارس الذي يربط قرية الودي بالحيرة وبحر النجف فقد أنطمر نهائياً. وتأسيساً على ما تقدم فأن العلقمي هو فرات كربلاء زمن أستشهاد الأمام الحسين (عليه السلام) وسمي بهذا الاسم في القرن الثاني الهجري وقد ذهب أثره بعد القرن العاشر الهجري. وعلى رأي آخر قد أندثر نهر العلقمي تماما منذ سقوط بغداد على أيدي التتر سنة 656هـ. (جغرافية أنهار كربلاء) ص 86. *******السر في ماء العلقميلقد خص الله أوليائه وأسبغ عليهم نعما لم يخص بها باقي خلقه وذلك لمن اخلص الطاعة والقربى إليه والزلفى لديه وليس لأحد الاعتراض على ذلك فهو جل وعلا لا يسأل عن فعل وهم يسألون. ومن أوليائه المقربين وعباده الصالحين حضرت مولانا أبي الفضل العباس ابن أمير المؤمنين وسيد الموحدين (عليهما السلام) وذلك بما له من رفيع النسب الهاشمي والأدب العلوي و العِلم الإلهي الذي نشئ عليه في دار أبيه علي (عليه السلام) فضلا عن الإخلاص والطاعة والولاء لسيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين (عليهما السلام). فنرى نعم الله على هذا الولي الصالح قد أحاطت به من كل جانب فكان ما كان له من خالصة الدار والأثر الباقي المشهور بين المسلمين ومنذ أكثر من ألف عام حتى صار مضرب الأمثال في الإخلاص والطاعة من جهة والفوز بالتكريم الإلهي من جهة أخرى. ومن نعم الله والأسرار العجيبة هو ذلك الماء المبارك والعذب الرقراق الذي يغمر قبره الشريف وينحدر حوله في سرداب الحضرة المطهرة لمرقده الشريف، والجميع يتسائل ما هو السر وراء تواجد هذا الماء المبارك في هذا المكان. والجواب نقول انه لا يمكن أن يكون ذلك الماء هو نهر العلقمي القديم الذي استشهد على مقربة منه أبو الفضل العباس (عليه السلام) لان اصح الروايات تقول انه (عليه السلام) استشهد على بعد (500 م) عن النهرتقريبا ودفن هناك هذا أولا وثانيا التغيرات الجغرافية والبيئية التي حدثت في الأرض القديمة بفعل الرياح الرملية وغيرها من تدخلات الإنسان قد حولت مجرى هذا الفرع الصغير من نهر الفرات إلى ما هو عليه الآن. وما نراه من انخفاض مكان الضريح المقدس والروضة الشريفة عن محيطها من ارض المدينة دليل على ذلك التغير، فيكون الماء الموجود في السرداب المطهر هو جزء من المياه الجوفية التي تطفو عليها مدينة كربلاء على اغلب الظن من حيث نراه يتاثر بالزيادة والنقصان بمنسوب المياه الأخرى عند ارتفاعها أو انخفاضها ولكنه يختلف عنها اختلافا جذريا ولا عجب في ذلك من حيث ملامسته للمرقد الشريف الذي يضم الجثمان الطاهر للنفس الزكية المباركة لأبي الفضل (عليه السلام) فهو ماء مبارك طاهر طيب لم يتغير طعمه جعل الله فيه الشفاء الملموس لحالات كثيرة مرت علينا خلال هذه الفترة القليلة وبنفس الوقت فلو خرجنا بضع أمتار خارج الحرم المطهر ودخلنا إلى سرداب من سراديب الدور القريبة الموجودة لوجدنا فيه الماء الآسن الذي تغطيه الطحالب والاشنان والرائحة النتنة التي غالباً ما تنتشر في المياه الراكدة بل حتى لونه متغير. المصدر: موقع http://www.alrsool.com. مرقد عقيلة الهاشميين زينب الكبرى سلام الله عليها ومرقد فاطمة الصغرى بنت الحسين (عليهما السلام) - 25 2008-12-28 00:00:00 2008-12-28 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4958 http://arabic.irib.ir/programs/item/4958 بسم الله وله المجد والحمد رب العالمين والصلاة والسلام على سادات اوليائه الصادقين محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا ورحمة الله وبركاته، تحية مباركة طيبة نستهل بها حلقة أخرى من هذا البرنامج نخصصها لاطلالة سريعة على مراقد اهل بيت النبوة ومشاهدهم المباركة (عليهم السلام) في سوريا. تضم المدن السورية كثيراً من المراقد المشرفة لأهل بيت النبوة (عليهم السلام)، ابرزها وأعظمها بركة مرقد عقيلة الهاشميين زينب الكبرى بنت فاطمة وأمير المؤمنين عليهم السلام أجمعين، ويقع هذا المرقد المباركة ذي القبة الذهبية الشامخة في قرية (راوية) من ضواحي العاصمة دمشق والتي اصبحت الآن منطقة عامرة ببركة المشهد الزينبي الذي يقصده الملايين من المؤمنين كل عام يتقربون الى الله بزيارة مرقد الصديقة الصغرى زينب (سلام الله عليها) والتي لا زالت اصدائها خطبتها الابية في مجلس الطاغية يزيد تدوي في الخافقين راسمة صورة بهية للإباء المحمدي ولقيم الكرامة الالهية. ويُستفاد من تحقيقات عدة من العلماء الاعلام أن الطاغية يزيد كان قد أمر واليه على المدينة المنورة باخراج العقيلة زينب من مدينة جده وإيفادها الى الشام بسبب ما قامت به (عليها السلام) من بيان مظلومية أهل البيت (عليهم السلام) بعد واقعة كربلاء الامر الذي ادى الى ثورة اهل المدينة التي قادها ابنُ غسيل الملائكة الانصاري كما هو مسجل في كتب التأريخ. ولما وصلت العقيلة الى الشام في رحلتها الثانية هذه مع زوجها عبد الله بن جعفر الطيار توفيت في الخامس عشر من شهر رجب سنة 62 للهجرة، توفيت كمداً وحزناً في قرية راوية المذكورة حيث قبرها الذي أصبح اليوم أهم بيوت النور الالهي في الشام. اما الحرم القدسي الثاني في سوريا فهو مرقد فاطمة الصغرى بنت الحسين (عليهما السلام) الملقبة برقية، التي توفت بعد وصول سبايا كربلاء الى الشام في اوائل شهر صفر سنة احدى وستين للهجرة. وقد نقلت في كتاب كامل البهائي قصيدة وفاة السيدة رقية (سلام الله عليها) في خرابة الشام إثر ارسال الطاغية يزيد رأس ابيها الحسين عندما طلبت رؤية ابيها شوقاً اليه وعلا بكاؤها بسبب ذلك كما ورد في القصة المشهورة. ويقع مشهد السيدة رقية (سلام الله عليها) بالقرب من الجامع الاموي في نهاية سوق الحميدية وسط العاصمة دمشق. وهو اليوم مزار بهي أظهر الله عزوجل فيه كثير من كرامات استجابة دعوات المتعبدين له في هذا المرقد الطاهر. اما الجامع الاموي فقد شاءت ارادة الله تبارك وتعالى أن تخلد فيه مجموعة مهمة من مشاهد اهل بيت النبوة (عليهم السلام) منها مقام رأس الحسين (عليه السلام) حيث نصب ضريحا ً في المكان الذي وضع فيه رأسه الشريف عندما حمل مع السبايا الى الشام. وفي الجهة اليسرى لمن يدخل المسجد من باب العمارة يوجد محراب أقيم في الموضع الذي كان يصلي فيه الامام السجاد زين العابدين (عليه السلام) أيام اقامته في دمشق مع سبايا واقعة الطف. كما أقيم منبر يُعرف بمنبر الامام السجاد، في مكان المنبر الذي اعتلاه زين العابدين (عليه السلام) والقى خطبته الشهيرة في حضور الطاغية يزيد. ويقع في مقابل هذا المنبر دكة نصبت في الموضع الذي جلس فيه أسارى آل الرسول (صلى الله عليه وآله) عندما أدخلوا مجلس الطاغية يزيد. ويشتمل الجامع الاموي على ضريح منصوب في المكان الذي وضعت فيه الرؤوس الطاهرة لشهداء واقعة الطف المجيدة عندما حملت مع الاسارى الى الشام. وإضافة الى هذه المشاهد المشرفة يضم الجامع الاموي ضريحاً بهياً لموضع دفن رأس النبي الشهيد يحيى بن زكريا (عليهما السلام) الذي دفن جسده في المكان الذي أقيم عليه مسجد (دلم) في ضاحية الزبداني من ضواحي دمشق. ويقع من جهة القبلة ضريح راس النبي يحيى مقام للعبد الصالح الخضر عليه السلام وقبر لنبي يُقال أنه هود (عليه السلام) ولكن الراجح أنه غير النبي هود المذكور في القرآن الكريم لأن قبر هود عليه السلام يقع في النجف الاشرف كما صحت بذلك الرواية من طرق اهل البيت (عليهم السلام). ******* حرم باب الحوائج ابي الفضل العباس عليه السلام - 24 2008-12-25 00:00:00 2008-12-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4957 http://arabic.irib.ir/programs/item/4957 بسم الله نور السماوات والارضين وله المجد والحمد الذي هو في السماء اله وفي الارض اله تبارك السبحان رب العالمين والصلاة والسلام على مطالع نوره المبين المصطفى الامين وآله الطيبين. السلام عليكم أعزاءنا ورحمة الله، على بركة الله نلتقيكم في حلقة أخرى من هذا البرنامج، نستعرض فيها ـ بعون الله جل جلاله ـ أهم بيوت النور الالهي في المشهد الحسيني المشرف في كربلاء المقدسة. أعظم البيوت التي أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ في كربلاء المقدسة هو ولا ريب المرقد المطهر الخامس أصحاب الكساء سيد الشهداء الحسين (عليه السلام) صاحب القبة التي يستجاب تختها الدعاء والتربة التي فيها الشفاء. وقد تحدثنا في الحلقات السابقة عما ورد في أحاديث النبي وآله (عليهم السلام) من وصايا مشددة في زيارته وتعظيمه والتقرب الى الله عزوجل بتعاهده وعظمة وكثرة بركات ذلك بما يصعب احصاؤه. والمرقد القدسي الثاني في كربلاء المشرفة هو حرم باب الحوائج الى الله عزوجل، حامل راية الحسين وناصره سيدنا ابي الفضل العباس بن أمير المؤمنين (عليهم السلام) وقد رويت عن ائمة الهدى (عليهم السلام) زيارة خاصة به تبين عظيم مقامه وعلو منزلته، وقد ظهرت وتظهر باستمرار في الروضة العباسية المشرفة كثير من الكرامات الالهية الباهرة وهي تنبأ عن ان الله عزوجل قد شاء أن يجعل من هذه الروضة احدى الاماكن المشرفة التي يحب الله ان يذكر فيها اسمه ويرة الناس فيها آثار رحمته وقدرته. ومن البقاع المشرفة في المشهد الحسيني روضة شهداء كربلاء (عليهم السلام) وقد خصتهم ائمة العترة المحمدية بزيارات خاصة بهم بعد زيارة الحسين (عليه السلام) وولده علي الاكبر عليه السلام. وفي زيارة الشهداء ما يعرف الزائر بجميل التكريم الالهي لهذه الكوكبة الطاهرة من انصار الله ورسوله وائمة الهدى. وما بين قبر الحسين وروضة الشهداء تقع روضة فتى الحسين علي الاكبر (عليه السلام) وفيها قبره والى جواره قبر ابن عمه القاسم بن الحسن (عليهما السلام)؛ وكلاهما من جهة الرجلين لقبر سيد الشهداء (عليه السلام) الذي يضم قبره جسد رضيعه الشهيد عبد الله على ما ورد في بعض الروايات الشريفة. كما يضم المشهد الحسيني ضريحاً مستقلاً على قبر الشهيد الجليل حبيب بن مظاهر الاسدي وهو ايضاً من ابواب الحسين وقد جعل الامام زين العابدين (عليه السلام) وبأختيار الهي لحكمة خاصة قبراً مفرداً لحبيب من جهة الرأس الشريف لضريح سيد الشهداء (عليه السلام). ويتوسط قبر حبيب الفاصلة ما بين ضريح الحسين ومحل مقتله (عليه السلام)؛ وهذا ايضاً من الاماكن التي تمتاز بقدسية خاصة في المشهد الحسيني حيث جرى عليه دم نحر الحسين وشهد آخر دعواته ومناجاته لله عزوجل قبل استشهاده فمن الجميل كما ذكر بعض العلماء أن يقرأ المؤمنون في محل المقتل دعاء الحسين قبيل استشهاده. ويضم المشهد الحسيني المبارك ضريحاً مستقلاً لأحد ذرية الحسين (عليه السلام) هو السيد الجليل ابراهيم المجاب ابن الكاظم (عليه السلام) وهو الجد الشريفين السيد المرتضى والسيد الرضي وقبراهما عند قبره في الحائر الحسيني، وسمي السيد ابراهيم المجاب لانه سمع جواب الحسين من الضريح المقدس على سلامه في القصة المعروفة، وقد تولى السيد ابراهيم المجاب الى آخر عمره مهمه تعاهد المشهد الحسيني وسدانته. ومن الاماكن المباركة في المشهد الحسيني بقعة (المخيم) وهي المحل الذي كانت فيه خيام عيالات الحسين (عليه السلام) يوم كربلاء. وتقه بينه وبين الحرم الحسيني قبة التلة الزينبية التي بنيت في المكان الذي وقفت فيه عقيلة بني هاشم زينب الكبرى سلام الله عليها تنظر منه الى أخيها الحسين عند استشهاده وهي تدعو الله عزوجل أن يتقبل من آل محمد قربانهم الاكبر. كما يضم المشهد الحسيني بقعتي سقوط كفي ابي الفضل العباس عليه السلام ومحل مصرع الطفل الرضيع ومحل مصرع علي الاكبر (عليهم السلام). ومن المزارات المهمة في المشهد الحسيني مقام المهدي (عليه السلام) الواقع على نهر الحسينية وقد بني كما ذكر بعض العلماء في عريش كان في بستان الشيخ العارف ابن فهد الحلي التقى فيه هذا الشيخ العارف بأمام العصر (عجل الله فرجه). وبالقرب منه يقع مقام الامام الصادق (عليه السلام) الذي بني في المحل الذي نزل فيه عند زيارته لجده الحسين (عليهما السلام). ومن شهداء الطف الذين أفرد لهم مرقد مستقل في أطراف كربلاء الحر بن يزيد الرياحي (رضوان الله عليه) وله مزار مبارك معروف. وتضم المشهد الحسيني ايضاً مراقد كثيرة من الاخيار والعلماء منهم ابن فهد الحلي المذكور وله مزار وضريح وقبة بالقرب من الحرم الحسيني من جهة باب القبلة. ******* آثار وبركات التقرب الى الله عزوجل بزيارة المشهد الحسيني المشرف - 23 2008-12-20 00:00:00 2008-12-20 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4882 http://arabic.irib.ir/programs/item/4882 وله الحمد منزل البركات مجيب الدعوات رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد السادات ومنار الهداة محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم أعزاءنا ورحمة الله وبركاته، تحية طيبة مباركة نستهل بها لقاء آخر يسرنا ان يجمعنا بكم في رحاب الحديث عن بيوت النور الالهي التي اذن أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ. حديثنا في هذه الحلقة عن آثار وبركات التقرب الى الله عزوجل بزيارة المشهد الحسيني المشرف. قد كان من مظاهر رحمة الله الواسعة والعامة للناس ورأفته الكريمة بالعباد ان أمر نبيه الاكرم (صلى الله عليه وآله) بالاصالة وائمة عترته عليهم السلام بالتبعية أن يبينوا للناس بركات التقرب اليه جل جلاله بتعاهد وزيارة المشهد الحسيني المبارك.. ومن هنا فقد رويت في مراجع الحديث المعتبرة مئات الاحاديث الشريفة في هذا الباب بينت آثار وبركات هذا العمل التعبدي المهم الذي وصفته بأنه من افضل الاعمال الصالحة ومن اسمى القربان الى الله عزوجل؛ قال مولانا الامام الصادق (عليه السلام): «من احب الاعمال الى الله زيارة قبر الحسين عليه السلام». وقال عليه السلام في حديث آخر عن هذه الزيارة: «انه من افضل ما يكون من الاعمال». وفي حديث عن الباقر او الصادق (عليهما السلام) قال: «ما في الارض مؤمنة الا وقد وجب عليها ان تسعد فاطمة صلى الله عليها في زيارة الحسين، إنه اذا كان يوم القيامة جلس الحسين عليه السلام في ظل العرش وجمع الله زواره وشيعته ليصيروا من الكرامة والنصرة والبهجة والسرور الى أمر لا يعلم صفته الا الله». ان اعظم الآثار والبركات المترتبة على تعظيم المشهد الحسيني وتعاهده وزيارته هو الفوز برضا الله عزوجل والتقرب اليه وادخال السرور على اهل بيت النبوة (عليهم السلام) كما صرحت بذلك الاحاديث الشريفة. ودون ذلك بركات كثيرة وعظيمة نلخصها ـ استناداً لما ذكرته الاحاديث الشريفة ـ بما يلي: اولاً: اداء حق من حقوق الله ورسوله (صلى الله عليه وآله) وأوصيائه على المؤمنين. ثانياً: الخلاص من موبقة جفاء رسول الله وجفاء سيد شباب اهل الجنة. ثالثاً: الفوز بالمقامات العالية من جنات الرحمان. رابعاً: الفوز بالمغفرة الالهية والتطهر من الذنوب وترسيخ التقوى والورع. خامساً: الفوز بالثواب الجويل والثناء الجميل الذي اعده الله جل جلاله لزوار سيد الشهداء وثار الله ووتره الموتور. سادساً: سعة الرزق وطول العمر وتنفيس الكروب وازالة الهموم وكفاية امور الدنيا. سابعاً: الفوز بمرافقة الملائكة واستغفارهم للزائر ومصافحتهم يوم القيامة. ثامناً: مجاورة محمد وآل محمد يوم القيامة وفي الدار الاخرة. تاسعاً: الفوز بدعاء رسول الله وعلي وفاطمة والائمة (عليهم السلام) لزوار الحسين (عليهم السلام). عاشراً: الفوز بالنجاة من صعوبات سكرات الموت والبرزخ وأهوال يوم القيامة؛ والامن يوم الفزع الاكبر. الحادي عشر: الفوز بثواب الشهداء ومقاماتهم السامية. الثاني عشر: الفوز بزيارة الحسين (عليه السلام) لزائره يوم القيامة والحصول على شفاعة جده المصطفى (صلى الله عليه وآله). الثالث عشر: الفوز بالحفظ الالهي من الآفات وشرور الشيطان؛ وحفظ اهله طوال سفره. الرابع عشر: الفوز بقضاء الحوائج وإجابة الدعوات تحت قبته المنيفة، والدخول في ظل الله، وقبول شفاعة الزائر فيمن احب من معارفه. وقد ذكرت الاحاديث الشريفة بركات اخرى كثيرة لزيارة المشهد الحسيني المبارك نكتفي بذكر ما تقدم، ونختم اللقاء بنقل ثلاث روايات تحمل دلالات خاصة في هذا المقام: الاولى: تبين ان في زيارة قبر الحسين (عليه السلام) اقتداء بالانبياء والمرسلين، قال مولانا الصادق (عليه السلام): «ليس نبي في السموات والارض الا ويسألون الله تبارك وتعالى أن يؤذن لهم في زيارة الحسين عليه السلام ففوج ينزل وفوج يعرج». والرواية الثانية: تبين ثواب الزيارة وان فيها اقتداء بملائكة الرحمان، قال مولانا الصادق (عليه السلام): «وكل الله تبارك وتعالى بقبر الحسين سبعين الف ملك يعبدون الله عنده؛ الصلاة الواحدة من صلاة احدهم تعدل الف صلاة من صلاة الآدميين يكون ثواب صلاتهم لزوار قبر الحسين عليه الصلاة والسلام وعلى قاتله لعنة الله والملائكة اجمعين أبد الآبدين». والثالثة: فيها كرامة خاصة فقد قال مولانا الصادق (عليه السلام): «إن فاطمة بنت محمد (صلى الله عليه وآله) تحض زوار قبر ابنها الحسين (عليه السلام) فتستغفر لهم». ******* زيارة مشهد الحسين والتقرب به (عليه السلام) الى الله عزوجل - 22 2008-12-13 00:00:00 2008-12-13 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4881 http://arabic.irib.ir/programs/item/4881 بسم الله وله المجد والحمد غاية آمال القاصدين وعصمة المعتصمين والصلاة والسلام على مصابيح نوره المبين ومناره هداه المستبين محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم، بتوفيق الله وعلى بركته نلتقيكم احباءنا في حلقة اخرى من هذا البرنامج، ونحن نعيش اجواء المشهد الحسيني المبارك، من خلال ما ورد في كلمات اهل بيت الوحي عن آثار وبركات زيارته. وردت في كتب الحديث المعتبرة مئات الاحاديث الشريفة التي تحث - وبلهجة غاية في التشديد والتأكيد ـ على زيارة مشهد الحسين والتقرب به (عليه السلام) الى الله عزوجل. بل وفي هذه الاحاديث الشريفة تحذيرات مغلضة من ترك زيارته (سلام الله عليه) والاعراض عنها اذ ترى فيها نقصاً في الايمان وعقوقاً لرسول الله (صلى الله عليه وآله) وحرماناً من بركات وخير الدنيا والآخرة. نقرأ لكم في هذا اللقاء نماذج من هذه الاحاديث الشريفة، فمنها ما روي عن مولانا الامام الباقر (سلام الله عليه) قال: من كان لنا محباً فليرغب في زيارة قبر الحسين (عليه السلام) فمن كان للحسين زواراً عرفناه بالحب لنا اهل البيت وكان من اهل الجنة ومن لم يكن للحسين زواراً كان ناقص الايمان. وسئل الامام الصادق (عليه السلام) عن حكم من اعرض عن زيارة الحسين (عليه السلام) مع قدرته على ذلك، فأجاب: انه قد عق رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعقنا، واستخف بأمر هوله، ومن زاره كان الله وراء حوائجه وكفي ما اهمه من امر دنياه، وانه ليجلب الرزق على العبد ويخلف عليه ما أنفق ويرجع الى اهله وما عليه وزر ولا خطيئة، فإن هلك في سفره نزلت الملائكة فغسلته وفتح له باب الى الجنة يدخل عليه روحها حتى يُنشر، وإن سلم فتح له الباب الذي ينزل منه الرزق. وفي حديث آخر قال الصادق (عليه السلام) للامة الصالحة ام سعيدة الاحمسية: يا ام سعيد تزورين قبر الحسين. قالت: نعم. فقال: يا ام سعيدة، زوريه فإن زيارة الحسين واجبة على الرجال والنساء. وفي حديث الباقر (عليه السلام) قال: وزيارته عليه السلام مفترضة على من اقر للحسين بالامامة من الله عزوجل. ونجد في الاحاديث الشريفة تأكيدات مشددة على زيارة الامام الحسين (عليه السلام) وعدم الانقطاع عنها حتى في ظل اصعب الاوضاع المضادة مبينة عظيم ثواب من تحمل المشاق في سبيل زيارته. فمثلاً قال الامام الصادق ( سلام الله عليه) لصاحبه معاوية بن وهب: يا معاوية لا تدع زيارة قبر الحسين (عليه السلام) لخوف، فان من تركه رأى من الحسرة ما يتمنى أن قبره كان عنده، أما تحب ان يرى شخصك وسوادك فيمن يدعو له رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلي وفاطمة والائمة (عليهم السلام). وقال الامام الباقر (عليه السلام) لاحد اصحابه وهو محمد بن مسلم: هل تأتي قبر الحسين )عليه السلام)؟ أجاب: نعم يا بن رسول الله على خوف ووجل. فقال (عليه السلام): ما كان من هذا اشد فالثواب فيه على قدر الخوف ومن خاف في اتيانه آمن الله روعته يوم يقوم الناس لرب العالمين وانصرف بالمغفرة وسلمت عليه الملائكة وزاره النبي ودعا له وانقلب بنعمة من الله وفضل لم يمسسه سوء وإتبع رضوان الله. وفي حديث آخر قال الامام الصادق (عليه السلام): «بلغني ان قوماً من شيعتنا يمر بأحدهم السنة والسنتان لا يزورون الحسين عليه السلام، أما والله لحظهم اخطأوا، وعن ثواب الله زاغوا وعن جوار محمد )صلى الله عليه وآله) تباعدوا». والملاحظ في الاحاديث الشريفة شدة تأكيدها وحثها على ترسيخ اخلاص النية لله عزوجل في قصد زيارة المشهد الحسيني المبارك وكذلك التأكيد على استمرار التشوق لهذه الزيارة المقدسة لمن لا تتاح له فرصة ادائها؛ وكذلك أن تكون الزيارة بدافع الشوق والمودة لاهل بيت النبوة (عليهم السلام)، فمثلاً روي عن مولانا الصادق )عليه السلام) أنه قال: «من زار الحسين معتبراً لا اشراً ولا بطراً ولا سمعة محصت عنه ذنوبه». وقال: «من اتى قبر الحسين (عليه السلام) زائراً له عارفاً بحقه يريد به وجه الله والدار الآخرة غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر...». وقال: «من زار قبر الحسين لله وفي الله أعتقه الله من النار وآمنه يوم الفزع الاكبر ولم يسأل الله حاجة من حوائج الدنيا والآخرة الا اعطاه...». ******* خصوصية تربة المرقد الحسيني المقدس - 21 2008-12-06 00:00:00 2008-12-06 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4880 http://arabic.irib.ir/programs/item/4880 بسم الله وله المجد والحمد معبود العابدين ومجيب دعوات الداعين، والصلاة والسلام على خير النبيين المصطفى الاحمد وآله الطيبين الطاهرين. شاءت حكمة الله عزو جل في تدبير شؤون عباده ان يختص تربة المشهد الحسيني بمجموعة من الخصائص اهتم النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) وائمة عترته الطاهرة عليهم السلام بتعريف الناس بها لكي ينتفعوا من البركات التي جعلها الله جل جلاله فيها. من هنا نرى الاحاديث الشريفة التي روتها المجاميع الحديثية المعتبرة في هذا الباب، وقد نقلنا نماذج منها في الحلقة السابقة، وهي تصرح بأن الله عزوجل قد خص تربة المشهد بأن جعل فيها شفاء للموقنين بقدرته جل وعلا واكرامه لسيد الشهداء (سلام الله عليه)، لاحظوا مثلاً ما رواه السيد ابن طاووس وغيره في كتاب مصباح الزائر مسنداً عن زيد ابن اسامة عن الصادق (عليه السلام) قال: ان الله جعل تربة جدي الحسين شفاء من كل داء وأماناً من كل خوف فاذا تناولها احدكم فليقبلها ويضعها على عينيه وليمرّها على سائر جسده وليقل: «اللهم بحق هذه التربة وبحق من حلّ بها وثوى فيها وبحق ابيه وامه وأخيه والائمة من ولده وبحق الملائكة الحافين به الا جعلتها شفاء من كل داء وبرءاً من كل مرض ونجاة من كل آفة وحرزاً مما اخاف وأحذر». ثم قال عليه السلام: ثم ليستعملها من دهري الاطول كما قال ووصف ابو عبد الله الصادق )عليه السلام) فما رأيت بحمد الله مكروهاً. في هذا الحديث وعشرات من نظائره فإن ائمة العترة المحمدية (عليهم السلام) يؤكدون على التوجه الى الله عزوجل عند الاستشفاء بالتربة الحسينية وذلك تأكيداً للتوحيد الخالص في قلوب المؤمنين وتذكيراً بان الله هو الذي امر بالاستشفاء بها وجعل فيها هذه الخصوصية والخصوصيات الاخرى. وقد عرفتنا الاحاديث الشريفة بأن من خصائص تربة المشهد الحسيني ان الله جلت قدرته جعلها من وسائل الامان من المخاطر التي يحذرها الانسان، وقد نقلنا سابقاً احاديث روتها المصادر المعتبرة بهذا الخصوص، وننقل هنا ما روي في كتاب كامل الزيارات من ان الامام الرضا (عليه السلام) كان اذا ارسل شيئاً لاحد المؤمنين جعل فيه شيئاً من تربة قبر الحسين (عليه السلام) قائلاً: هو أمان بأذن الله. وروى عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) أنه قال: حنكوا اولادكم بتربة الحسين عليه السلام فانه امان. وقد روي في احاديث كثيرة استحباب تحنيك الاولاد بعيد ولادتهم بالترية الحسينية. كما روي ان من خصائص تربة المشهد الحسيني استحباب حملها طلباً للبركة من الله جل جلاله، وكذلك استحباب جعلها مع حنوط المتوفى ووضعها في قبره في مقابل وجهه. ومن الخصائص الاخرى التي خص الله عزوجل تربة المشهد الحسيني كما أخبرنا أئمة العترة المحمدية استحباب التسبيح بسبحة مأخوذة منها، فمثلاً روي عن مولانا الصادق (عليه السلام) قال: ان فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وآله) كانت سبحتها من خيط صوف مفتل معقود عليه عدة تكبيرات وكانت عليها السلام تديرها بيدها تكبر ونسبح حتى قتل حمزو بن عبد المطلب فاستعملت تربته وعملت التسابيح واتخذها الناس فلما قتل الحسين صلوات الله عليه عُدل بالامر عليه فاستعملوا [للتسبيح] تربته لما فيها من الفضل والمزية. وورد في روايات اخرى ان الامام زين العابدين (عليه السلام) قد اتخذ سبحة من تربة ابيه الحسين عليه السلام بعد استشهاده وحملها معه الى الشام، كما ان الامام الصادق (عليه السلام) كان يسبح بسبحة من التربة الحسينية فسئل عن ذلك فقال: انها اعود عليّ [اي اكثر بركة]. ******* خصوصية تربة المرقد الحسيني المقدس - 20 2008-12-03 00:00:00 2008-12-03 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4879 http://arabic.irib.ir/programs/item/4879 وله المجد والحمد مجيب دعوة الداعين وأسمى الصلوات وأزكى التسليم على حبل الله المتين الصادق الامين محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا تحية مباركة طيبة نستهل بها لقاء آخراً من هذا البرنامج نخصصه بعون الله عزوجل للمشهد الحسيني المشرف والمبارك والروايات المبينة لما خص الله به تربته المقدسة. تحدثنا كلمات ائمة العترة المحمدية (عليهم السلام) عن خصوصية تربة المرقد الحسيني المقدس، فتصرح بأن الله عزوجل قد جعل فيها ـ وهو القادر على ما يريد ـ الشفاء لمن استشفى بها عن صدق يقين، وجعل فيها جلت قدرته الامان لمن طلب بها الامن منه جل جلاله. وقد رويت في المصادر المعتبرة كثير من الاحاديث الشريفة المصرحة بهذه الخصوصية للتربة الحسينية المقدسة كما ان تجارب المؤمنين بهذا الشأن وفي كل جيل كثيرة تفوق حد الحصر، متواترة في تصديق ما أخبرت عنه احاديث ائمة الهدى (عليهم السلام)، ونحن نكتفي هنا برواية واحدة نقلها الشيخ الطوسي في أماليه بسنده عن الحارث بن المغيرة قال: قلت لابي عبد الله الصادق (عليه السلام): اني رجل كثير العلل والامراض وما تركت دواء الا تداويت به، فقال لي: اين انت عن طين قبر الحسين بن علي (عليهما السلام) فإن فيه شفاء من كل داء وأمناً من كل خوف، فإن اخذته فقل هذا الكلام: «اللهم اني اسألك بحق هذه الطينة، وبحق الملك الذي أخذها وبحق النبي الذي قبضها وبحق الوصي الذي حل فيها صل على محمد وآل محمد وأهل بيته وأفعل بي كذا وكذا». قال الراوي: ثم قال لي ابو عبد الله الصادق (عليه السلام): أما الملك الذي اخذها فهو جبرئيل عليه السلام أراها النبي (صلى الله عليه وآله) فقال: هذه تربة ابنك الحسين تقتله أمتك من بعدك، والذي قبضها فهو محمد رسول الله (صلى الله عليه وآله) وأما الوصي الذي حلّ فيها فهو الحسين (عليه السلام) والشهداء رضي الله عنهم. قال الراوي وهو الحارث بن المغيرة: قلت: قد عرفت جُعلت فداك الشفاء من كل داء فكيف الامن من كل خوف؟ اي ان الحارث سأل الامام الصادق (عليه السلام). عما يقوله اذا طلب بالتربة الحسينية الامن من امر يخافه، فأجابه الامام الصادق (عليه السلام) قائلاً: إذا خفت سلطاناً او غير سلطان، فلا تخرجن من منزلك الا ومعك طين من قبر الحسين فنقول: اللهم اني أخذته من قبر وليك وابن وليك فأجعله لي امناً وحرزاً لما أخاف ومالا اخاف. قال الحارث بن المغيرة: فأخذت كما امرني وقلت ما قال لي فصح جسمي وكان لي اماناً من كل ما خفت وما لم أخف كما قال ابو عبد الله الصادق (عليه السلام) فما رايت مع ذلك بحمد الله مكروهاً ولا محذوراً. ومما اختص الله جل جلاله تربة المشهد الحسيني استحباب السجود عليها في الصلوات، وقد كانت سنة اهل البيت عليهم السلام صنع الواح او غيرها من تراب قبر الحسين (عليه السلام) يخصصونها للسجود عليها في الصلوات، فمثلاً روى السيد ابن طاووس في كتاب مصباح الزائر عن معاوية بن عمار قال: كان لأبي عبد الله الصادق (عليه السلام) خريطة ديباج صفراء فيها تربة ابي عبد الله الحسين (عليه السلام) فكان اذا حضرت الصلاة صبه على سجادته وسجد عليه، ثم قال (عليه السلام): السجود على تربة الحسين يخرق الحجب السبع. كما ان من خصائص تربة المشهد الحسيني المبارك استحباب اخذ السبحة منها وقد نصت على ذلك روايات كثيرة وكانت عليها سنة اهل البيت عليهم السلام، فمثلاً روي في كتاب تهذيب الاحكام مسنداً عن مولانا الامام موسى الكاظم (عليه السلام) أنه قال: لا تستغني شيعتنا عن اربع: خمرة [يعني تربة] يصلي عليها وخاتم يتختم به وسواك يستاك به وسبحة من طين قبر ابي عبد الله الحسين عليه السلام فيها ثلاث وثلاثون حبة متى قلبها ذاكراً الله كُتب له بكل حبة اربعون حسنة وإذا قلبها ساهيا، كتب الله له عشرون حسنة. وعن مولانا الامام بقية الله المهدي (عجل الله فرجه) انه كتب في جواب من سال عن حكم التسبيح بسبحة متخذة من تراب المشهد الحسيني، كتب يقول: تُسبح به فما من شئ من التسبيح أفضل منه، ومن فضله ان المسبح ينسى التسبيح ويدير السبحة يكتب له [ثواب] ذلك التسبيح. ******* فضائل كربلاء والمشهد الحسيني - 19 2008-11-30 00:00:00 2008-11-30 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4877 http://arabic.irib.ir/programs/item/4877 بسم الله وبالله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله الهداة الى الله. السلام عليكم اعزاءنا ورحمة الله تقبل الله اعمالكم؛ على بركة الله نلتقيكم في حلقة اخرى من هذا البرنامج نتسنم فيها عبير تربة الشهداءه نحن نتعرف على فضائل كربلاء والمشهد الحسيني. عرفنا في الحلقة السابقة ان صحتح الاحاديث الشريفة تصرح بان الله تبارك وتعالى قد قدس ارض كربلاء واختارها حرماً آمناً مباركاً تكون حصناً للمؤمنين من طوفان الهلاك. ومعراجاً للانبياء والاولياء (عليهم السلام) الى افق القرب والعلياء. وقد شرف الله عزوجل تربة كربلاء بأن جعلها مثوى للحسين سيد الشهداء (عليه السلام)، قال مولانا الصادق (عليه السلام): موضع قبر الحسين بن علي صلوات الله عليهما منذ يوم دفن فيه روضة من رياض الجنة وترعة من ترع الجنة، وقال (عليه السلام) في حديث آخر: قبر الحسين بن علي (عليه السلام) من رياض الجنة منه معراج الى السماء، فليس من ملك مقرب ولا نبي مرسل الا وهو يسأل الله يزوره، وفوج يهبط وفوج يصعد. ان في تعبير (منه معراج الى السماء) اشارة دقيقة الى ان التعبد الى الله عز وجل في المشهد الحسيني وزيارته وسيلة شديدة التاثر في الفوز بالكمالات الحقيقية وقرب الله عز وجل ورضاه الذي هو جوهر العروج الى السماء. وثمة حادثة معبرة روتها عدة من المصادر في سيرة الامام الهادي (عليه السلام)، جاء فيها ان الامام الهادي اصابته حمى شديدة فدعى اصحابه الى ارسال علي بن بلال وهو من شيعته الى الحائر الحسيني لكي يدعو له فيه بالشفاء. فاستغرب علي هذا الطلب من الامام وقال: السمع والطاعة ولكنني اقول انه عليه السلام افضل من الحائر اذ كان بمنزلة من في الحائر (يعني الامام الحسين) ودعاؤه لنفسه افضل من دعائي له بالحائر. ولما نقل هذا الاعتراض الى الامام الهادي (عليه السلام) قال: ليس هو هكذا، ان لله مواضع يحب ان يعبد فيها وحائر الحسيني عليه السلام من تلك المواضع؛ ان رسول الله (صلى الله عليه وآله) كان يطوف بالبيت ويقبل الحجر وحرمة النبي صلى الله عليه وآله والمؤمن اعظم من حرمة البيت، انما هي مواطن يحب الله ان يذكر فيها وبقاع يحب ان يدعى فيها فيستجيب لمن دعاه، فانا احب ان يدعى لي حيث يحب الله ان يدعى فيها وحائر الحسين (عليه السلام) منها. وتبقى في رحاب فضائل كربلاء المقدسة التي اتضح انها من البقاع التي يحب الله ان يعبد فيها وان يدعى فيها ويعرج فيها الى سماء الكمالات السامية؛ ولهذا اكتسبت حرمة خاصة تضاف الى قدسيتها الاولية. لاحظو الحديث الشريف التالي المروي في كامل الزيارات عن الامام زين العابدين عليه السلام عن عمته العقيلة زينب الكبرى (سلام الله عليها) عن ام ايمن (رضوان الله عليها) ان النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) قال: اتاني جبرئيل فاومى الى الحسين وقال: ان سبطك هذا مقتول في عصابة من ذريتك واهل بيتك واخيار من امتك بضفة الفرات بارض تدعى كربلاء من اجلها يكثر الكرب والبلاء على اعدائك واعداء ذريتك في اليوم الذي لاينقضي كربه ولا تفنى حسرته وهي اطهر بقاع الارض واعظمها حرمة وانها لمن بطحاء الجنة. وروي في كتاب تهذيب الاحكام عن الامام الصادق (عليه السلام) قال: خرج امير المؤمنين )عليه السلام) يسير بالناس حتى اذا كان من كربلاء على مسيرة ميل، فتقدم بين ايديهم حتى اذا صار بمصارع الشهداء قال: قبض فيها مائتا نبي ومائتا وصي ومائتا سبط شهداء باتباعهم. ثم بكى وقد ذكر الحسين (عليه السلام) وصحبه وقال: مناخ ركاب ومصارع شهداء لايسبقهم من كان قبلهم ولا يلحقهم من كان بعدهم، هذا مناخ ركابهم وهذا ملتقى رحالهم وهنا تهراق دمائهم طوبى لك من تربة عليك تهراق دماء الاحبة. ونختم هذا اللقاء بحديث جامع في بيان فضيلة المشهد الحسيني، فببركة سيد الشهداء (عليه السلام) اختص الله تربة كربلاء باثار تنفرد بها عن غيرها: فقد روي عن مولانا الامام الباقر وكذلك ولده الصادق (عليهما السلام) انهما كانا يقولان: ان الله تعالى عوض الحسين عليه السلام من قتله ان جعل الامامة في ذريته والشفاء في تربته واجابة الدعاء عند قبره ولا تعد ايام زائره جائياً وراجعاً من عمره. ******* كربلاء المقدسة - 18 2008-11-26 00:00:00 2008-11-26 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4876 http://arabic.irib.ir/programs/item/4876 بسم الله وله المجد والحمد منزل البركات عظيم العطيات ومجيب الدعوات، واتم التسليم وازكى الصلوات على كنز الرحمات وسادة البريات محمد وآله الهداة. سلام من الله عليكم أحباءنا ورحمة منه وبركات، تحية مباركة طيبة نستهل بها لقاء آخر يسرنا ان يجمعنا بكم في رحاب البيوت التي أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ. حديثنا في هذه الحلقة أحباءنا عن مشهد خامس اصحاب الكساء حبيب الله وحبيب رسوله وحبيب اوليائه والمؤمنين الحسين الشهيد صلوات الله عليه. عندما نراجع المجاميع الحديثية المعتبرة نجد فيها كثيراً من الاحاديث الشريفة التي تعرف المسلمين بقدسية ارض كربلاء وانها من البقاع التي اختارها الله عزوجل لعبادته وأذن برفعها في العالمين. فليكن احباءنا منطلق الحديث عن المشهد الحسيني من معرفة فضيلة بقعته المباركة. ففي كتاب كامل الزيارات الذي صحح العلماء روايته، روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: يُقبر ابني [يعني الحسين عليه السلام] في ارض يقال لها كربلاء، هي البقعة التي كان عليها قبة الاسلام التي التي نجى الله عليها المؤمنين الذين آمنوا مع نوح في الطوفان. وفي كتاب فرحة الغري روى السيد عبد الكريم ابن طاووس بسند معتبر عن مولانا الصادق (عليه السلام) قال: اربع بقاع ضجت الى الله ايام الطوفان: البيت المعمور فرفعه الله والغري وكربلاء وطوس. وروي في كتاب التهذيب وكامل الزيارات والاصول الستة عشر وغيرها بأسانيد عديدة عن مولانا الامام الباقر (عليه السلام) قال: خلق الله تبارك وتعالى ارض كربلاء وقدسها وبارك عليها فما زالت قبل خلق الله الخلق مقدسة مباركة ولاتزال كذلك حتى يجعلها الله افضل ارض في الجنة وأفضل منزل ومسكن يُسكن الله فيه اولياءه في الجنة. وجاء في حديث مولامنا الامام السجاد زين العابدين المروي في عدة من المصادر المعتبرة؛ قوله (عليه السلام): اتخذ الله ارض كربلاء حرماً آمنالاًً مباركاً؛ وانه اذا زلزل الله تبارك وتعالى الارض وسيرها [يعني عند قيام الساعة] رفعت كما هي بتربتها نورانية صافية فجعلت في افضل روضة من رياض الجنة وأفضل مسكن في الجنة، فإنها لتزهر بين رياض الجنة كما يزهر الكوكب الدري بين الكواكب لاهل الارض، يغشى نورها ابصار اهل الجنة جميعاً، وهي تنادي: انا ارض الله المقدسة الطيبة المباركة التي تضمنت سيد الشهداء وسيد شباب اهل الجنة. ان ما يذكره اهل بيت النبوة والوحي (عليهم السلام) في مثل هذه الاحاديث الشريفة من تكلم الارض او الجبال ونظائرها هو نوع من الكلام الملكوتي وبلسان الحال الذي صرح به القرآن الكريم في آيات من قبيل آيات عرض الامانة على السماوات والارض والخضوع طوعاً للارادة الالهية وغير ذلك. وبعد هذه الملاحظة نعود الى ذكر نماذج من اسرار قدسية ارض كربلاء طبق ما روته المصادر المعتبرة من احاديث اهل بيت العصمة المحمدية صلوات الله عليهم اجمعين، فمنها ما روي عن مولانا الامام الباقر (عليه السلام) بشأن علاقة الانبياء (عليهم السلام) بكربلاء المقدسة، قال: «الغاضرية هي البقعة التي كلم الله فيها موسى بن عمران، وناجى نوحاً فيها، وهي اكرم ارض الله عليه ولولا ذلك ما استودع الله فيها اولياءه وابناء نبيه (صلى الله عليه وآله) فزوروا قبورنا بالغاضرية». وقد روي في احاديث اخرى ان الله كلم موسى عليه السلام تكليماً في النجف الاشرف (على نبينا وآله وعليه السلام). وروي عن الامام الصادق عليه السلام قال: الغاضرية من تربة بيت المقدس. وهذا البيت كما تعلمون الافاضل مرتبط بالانبياء الابراهيميين عليهم جميعاً سلام الله. ونختم هذا اللقاء احباءنا بما روي في كتاب تهذيب الاحكام عن مولانا زين العابدين عليه السلام في تفسير قوله تعالى في قصة ولادة عيسى من مريم عليهما السلام: «فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا». قال (عليه السلام): خرجت من دمشق حتى اتت كربلاء فوضعته في موضع قبر الحسين (عليه السلام) ثم رجعت من ليلتها. ******* مقبرة وادي السلام في النجف الاشرف - 17 2008-11-24 00:00:00 2008-11-24 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4875 http://arabic.irib.ir/programs/item/4875 وله الحمد والتسليم الغفور الكريم والصلاة والسلام على سادات الانام وامناء الرحمان محمد وآله الطيبين. السلام عليكم احباءنا اسعد الله اوقاتكم وتقبل طاعاتكم، ها نحن نلتقيكم على بركة الله في حلقة اخرى من هذا البرنامج حيث نتجول معاً في رحاب المشاهد المشرفة في ثالثة المدن المقدسة النجف الاشرف حيث مشهد نفس النبي (صلى الله عليه وآله) ووصيه المرتضى علي امير المؤمنين (عليه السلام). تضم النجف الاشرف احدى اهم المقابر المقدسة في العالم الاسلامي، وهي مقبرة وادي السلام التي تضم قبور عدد من الانبياء (عليهم السلام) مثل هود وصالح (عليهما السلام) وقد بني السيد العارف محمد مهدي بحر العلوم (رضوان الله عليه) قبة على مزارهما المطهر في هذه المقبرة. كما تضم مقبرة وادي السلام قبور الكثير من العلماء والاولياء والشهداء، وقد رويت كثير من الاحاديث الصحيحة عن النبي (صلى الله عليه وآله) وائمة الهدى (عليهم السلام) في فضيلة وآثار الدفن في هذه المقبرة المقدسة، وروي عن الامام الصادق عليه السلام انه قال: ما مؤمن يموت في شرق الارض وغربها الا وحشر الله روحه الى وادي السلام. ومن المشاهد المشرفة في النجف الاشرف مقام مولانا الامام زين العابدين عليه السلام ويقع في جهة القبلة لمشهد الامام علي (عليه السلام)، وقد بني هذا المزار في محل اقامة الامام السجاد (عليه السلام) عندما جاء الى النجف الاشرف لزيارة جده امير المؤمنين (عليه السلام). وقد نقلنا لكم رواية مجيئه الى الكوفة في حلقة سابقة ضمن الحديث عن فضيلة مسجد الكوفة المعظم. ومن المشاهد المشرفة المهمة في النجف الاشرف مشهد منزل او منبر القائم المهدي (ارواحنا فداه)، وقد ورد في الاحاديث الشريفة استحباب صلاة ركعتين فيه، وهو غير مقام المهدي (عليه السلام) في مسجد السهلة لان هذا المشهد يقع بالقرب من قبر امير المؤمنين (عليه السلام) كما هو صريح عدة روايات نقلتها المصادر المعتبرة، منها ما روي في تهذيب الاحكام مسنداً عن مبارك الخباز ضمن رواية زيارة الامام الصادق (عليه السلام) للنجف الاشرف، فقد جاء فيها عن مبارك الخباز: فركب (عليه السلام) وركبت حتى دخل الجرف ثم نزل فصلى ركعتين ثم تقدم قليلاً آخر فصلى ركعتين، ثم تقدم قليلاً آخر فصلى ركعتين ثم ركب ورجع، فقلت: جعلت فداك ما ألاوليتين وما الثانيتين والثالثتين؟ فقال: (صليت) الركعتين الاوليتين (عند) موضع قبر امير المؤمنين (عليه السلام) والركعتين الثانيتين (عند) موضع رأس الحسين (عليه السلام)، والركعتين الثالثتين (عند) موضع منبر القائم (عليه السلام). وروي في الكافي وكامل الزيارات عن ابان بن تغلب قال: كنت مع ابي عبد الله الصادق)عليه السلام) فمر بظهر الكوفة فنزل فصلى ركعتين ثم تقدم قليلاً فصلى ركعتين ثم سار قليلاً فنزل فصلى ركعتين ثم قال: هذا موضع قبر امير المؤمنين (عليهما السلام). فقلت: جعلت فداك والموضعين اللذين صليت فيهما؟ فقال: موضع رأس الحسين عليه السلام وموضع منزل القائم (عليه السلام). ويوجد الآن في وادي السلام في النجف الاشرف مقام عليه قبة يُعرف بمقام الامام المهدي (عجل الله فرجه)، لا ينبغي الغفلة عن الاقتداء بفعل مولانا الامام الصادق (عليه السلام) من زيارته والتقرب الى الله جل جلاله بالصلاة فيه ركعتين تطوعاً. ومن المشاهد المشرفة التي ينبغي التقرب الى الله عزوجل بزيارتها، مرقد العبد الصالح ميثم التمار (رضوان الله عليه) وهو من حملة اسرار امير المؤمنين (عليه السلام) ومن خلص اصحابه واصحاب ولديه الحسن والحسين (عليهما السلام) وقد مضى شهيداً على ايدي علوج بني امية قبيل واقعة كربلاء وقصته معروفة، ويقع مرقده الشريف قرب مسجد الكوفة؛ كما ينبغي التقرب الى الله بزيارة مرقد العبد الصالح كميل بن زياد النخعي الشهيد من اصحاب امير المؤمنين (عليه السلام) الذين اغتالتهم ايدي الطغيان الاموية، ومزاره معروف في النجف الاشرف. ******* مشهد رأس الحسين عليه السلام في النجف الأشرف - 16 2008-11-17 00:00:00 2008-11-17 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4874 http://arabic.irib.ir/programs/item/4874 وله الحمد والمجد الرب الغفور الكريم، والصلاة والسلام على نهجه القويم وصراطه المستقيم محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم اعزاءنا، اسعد الله اوقاتكم، ها نحن نلتقيكم على بركة الله في حلقة اخرى من هذا البرنامج نستكمل فيها الحديث ـ بعون الله تعالى ـ عن بقية المشاهد المشرفة في النجف الاشرف، رزقنا الله واياكم التقرب اليه جل جلاله بزيارتها. ومن المشاهد المشرفة في النجف الاشرف مشهد رأس الحسين (عليه السلام)، وهذا المشهد وإن لم تحدد آثاره الا ان ثمة احاديث شريفة تصرح به وتأمر بأعمال عبادية بشأنه يقوم بها المؤمنون عادة في حرم الامام علي (عليه السلام). نقرأ لكم احباءنا بعض الاحاديث المصرحة بذلك، منها ما رواه الشيخ ابو القاسم جعفر بن قولويه في كامل الزيارات عن الامام الصادق (عليه السلام) قال: انك اذا اتيت الغري، رأيت قبرين: قبراً كبيراً وقبراً صغيراً، فأما الكبير فقبر امير المؤمنين عليه السلام وأما الصغير فرأس الحسين (عليه السلام). وروى الشيخ الطوسي في كتاب الامالي بسنده عن المضل بن عمر قال جاز الصادق (عليه السلام) بالقائم المائل في طريق الغري فصلي عنده ركعتين فقيل له ما هذه الصلاة؟ فقال: هذا موضع راس جدي الحسين بن علي (عليه السلام) وضعوه ها هنا. وروى الشيخ الكليني في كتاب الكافي مسنداً عن يزيد بن عمر بن طلحة ضمن حديث زيارة الامام الصادق ومعه ابنه اسماعيل عليهما السلام للنجف الاشرف، قال الرواي: فركب (عليه السلام) وركب اسماعيل وركبت معهما حتى اذا جاز الثوية وكان بين الحيرة والنجف عند ذكوات بيض نزل (عليه السلام) ونزل معه اسماعيل ونزلت معهما، فصلى وصلى اسماعيل وصليت فقال (عليه السلام) لاسماعيل: قم فسلم على جدك الحسين (عليه السلام). فقلت: جُعلت فداك اليس الحسين )عليه السلام) بكربلاء قال: نعم، ولكن لما حُمل الرأس الى الشام سرقه مولى لنا فدفنه بجنب امير المؤمنين (عليه السلام). الروايات المتقدمة تصرح بأن موضع (القائم المائل) هو مشهد رأس الحسين (عليه السلام) في النجف الاشرف؛ وهذا الموضع هو الذي بمسجد الحنانة الذي يقع بين النجف والكوفة وهو الى النجف اقرب، وكان الامام امير المؤمنين (عليه السلام) يخرج الى موضع مسجد الحنانة لاداء صلاة العيد كما روي في المصادر المعتبرة. أما عن سر تسميته بمسجد الحنانة، فقد روى الشيخ الطوسي في الامالي وكذلك السيد عبد الكريم بن طاووس في فرحة الغري بسنده المعتبر ان ابن مسكان سأل الامام الصادق (عليه السلام) عن (القائم المائل) في طريق الغري، اي سأله عن سبب الميل في هذا الشاخص الذي كان بمثابة المنارة، فأجاب مولانا الصادق (عليه السلام): لما جازوا بسرير امير المؤمنين (عليه السلام) انحنى [هذا القائم] أسفاً وحزناً على امير المؤمنين (عليه السلام). والمقصود هو عند حمل جثمان امير المؤمنين بعد وفاته (عليه السلام) من الكوفة لدفنه في النجف الاشرف، اي أنه سمي المسجد بالحنانة نسبة الى حنين هذا الشاخص القائم على امير المؤمنين (عليه السلام) مثلما جرى مع الجذع الذي كان في مسجد النبي (صلى الله عليه وآله) وكان له حنين على رسول الله (صلى الله عليه وآله) في الرواية المتواترة عند جميع فرق المسلمين والمروية في صحاحهم، وكان لموضع هذا الجذع معلم معروف في المسجد النبوي يُعرف باسطوانة الحنانة يستحب الدعاء والصلاة عندها. من هنا صرح العلماء في كتاب المزار ان موضع القائم المائل هو مسجد الحنانة حيث حن القائم لصلاة امير المؤمنين (عليه السلام) صلاة العيد فيه ايام خلافته. وقد روي عن ائمة اهل البيت (عليهم السلام) دعاء خاص بهذا المسجد اضافة الى صلاة ركعتين فيه مع تصريح بأنه مشهد رأس الحسين (عليه السلام). فقد قال الشيخ المفيد والسيد ابن طاووس في كتابيهما في المزار في سياق زيارة امير المؤمنين (عليه السلام) قالاً: فاذا بلغت العلم وهي الحنانة فصل ركعتين، فقد روى محمد بن ابي عمير عن المفضل بن عمر قال: جاز الصادق (عليه السلام) بالقائم المائل في طريق الغري فصلى ركعتين فقيل له: ما هذه الصلاة؟ فقال: هذا موضع راس جدي الحسين بن علي (عليهما اسلام) وضعوه ها هنا لما توجهوا من كربلاء، ثم حملوه الى عبيد الله ابن زياد، فقل هناك: «اللهم إنك ترى مكاني وتسمع كلامي ولا يخفى عليك شيء من امري، وكيف يخفى عليك ما انت مكونه وبارؤه؟ وقد جئتك مستشفعاً بنبيك نبي الرحمة ومتوسلاً بوصي رسولك، فأسألك بهما ثبات القدم والهدى والمغفرة في الدنيا والآخرة». ******* اشارة جذور عريقة في التأريخ الديني في النجف الأشرف - 15 2008-11-18 00:00:00 2008-11-18 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4873 http://arabic.irib.ir/programs/item/4873 بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على سادات اولياء الله واصفيائه محمد المختار وآله الاطهار. السلام عليكم اعزاءنا ورحمة الله وبركاته، تحية مباركة طيبة واهلاً بكم في الحلقة اخرى من هذا البرنامج حيث نبقى في رحاب المشاهد المشرفة في ارض الغري العلوي، ونتعرف فيها على آثار الانبياء والاوصياء (عليهم السلام) في هذه المدينة المقدسة. كنا في الحلقة السابقة من البرنامج قد تعرفنا على فضيلة وبركات مرقد امير المؤمنين (عليه السلام) في النجف الاشرف؛ ونبدأ هذه الحلقة بالاشارة الى ان لهذه البقعة المقدسة جذور عريقة في التأريخ الديني، لاحظوا اعزاءنا ما رواه الشيخ الصدوق في كتاب علل الشرائع فيما يرتبط بأصل ظهور هذه المدينة وتسميتها بالنجف، عن مولانا الصادق (عليه السلام) قال: إن النجف كان جبلاً، وهو الذي قال فيه ابن نوح ]سآوي الى جبل ٍ يعصمني من الماء[، ولم يكن على وجه الارض جبلٌ اعظم منه، فاوحى الله عزوجل اليه: يا جبل ـ أيُعتصم بك مني؟ قال الصادق (عليه السلام) فتقطع الجبل قطعاً قطعاً الى بلاد الشام وصار رملاً دقيقاً، وصار بعد ذلك بحراً عظيماً، وكان يسمى ذلك البحر بحر (ني)، ثم جف بعد ذلك فقيل: ني جف، فسمي بـ(نيجف) ثم صار بعد ذلك يسمونه نجف لانه أخف على السنتهم. وثمة شواهد كثيرة في نتاجات الدراسات الجيولوجية والجغرافية تؤيد ما ورد في الحديث الشريف لا يتسع المجال لذكرها، الا ما يهمنا هنا الاشارة الى ان هذه البقعة المقدسة لها تأريخ عريق في تاريخ الانبياء والرسالات الالهية كما يتضح من كثرة مراقد الانبياء والاولياء (عليهم السلام) فيها، روي في كتاب فرحة الغري مسنداً عن الامام الصادق (عليه السلام) انه قال: «الكوفة روضة من رياض الجنة، فيها قبر نوح وابراهيم وقبور ثلاثمائة نبي وسبعين نبياً، وستمائة وصي، وقبر سيد الاوصياء امير المؤمنين (عليه السلام)». نصت الاحاديث الشريفة على استحباب زيارة انبياء الله آدم ونوح وابراهيم وهود وصالح (عليهم السلام) مع امير المؤمنين ومن عند قبره (سلام الله عليه). روي في تهذيب الاحكام وكامل الزيارات وفيرها عن المفضل بن عمر قال: دخلت على ابي عبد الله الصادق (عليه السلام) فقلت له: اني اشتاق الى الغري، فقال: ما شوقك اليه؟ فقلت له: اني احب ان ازور امير المؤمنين (عليه السلام). فقال: هل تعرف فضل زيارته؟ قلت: لا يا ابن رسول الله الا ان تعرفني ذلك فقال (عليه السلام): اذا زرت امير المؤمنين (عليه السلام) فاعلم انك زائر عظام آدم وبدن نوح وجسم علي بن ابي طالب. وبعد ان بين كيفية نقل نوح لرفات آدم الى النجف الاشرف قال الامام الصادق للمفضل: «فاذا زرت جانب النجف فزر عظام آدم وبدن نوح وجسم علي بن ابي طالب فانك زائر الآباء الاولين ومحمداً خاتم النبيين وعلياً سيد الوصيين وإن زائره تفتح له ابواب السماء عند دعوته فلا تكن عن الخير نواماً...». ويُفهم من النصوص الشريفة أن قبري آدم ونوح عليهما السلام هما في ضريح واحد مع قبر الامام علي (عليه السلام)، وهذا ما صرح السيد ابن طاووس في مصباح الزائر في الفصل الخاص بزيارة امير المؤمنين (عليه السلام) حيث قال: «وليكن قصدك التقرب الى الله جل جلاله بزيارته عليه السلام وزيارة آدم ونوح (عليهما السلام) فإنهم في ضريح واحد». أما قبر ابراهيم الخليل (عليه السلام) فلم يُصرح بموضعه، في حين الاحاديث تصرح بقرب قبري هود وصالح (عليهما السلام) من قبر امير المؤمنين سلام الله عليه، ويوجد مزار في وادي السلام لهما (عليه السلام). وتبقى قضية مهمة في المشهد العلوي ينبغي الاشارة اليها وهي ما ترتبط بالرأس الشريف لسيد الشهداء الامام الحسين (عليه السلام)، فقد ورد في جملة من الاحاديث الشريفة ان مشهد الرأس الشريف يقع عند ضريح امير المؤمنين عليه السلام ولزيارته فضل كبير أخبرتنا عنه الاحاديث الشريفة. ******* فضيلة زيارة مرقد امير المؤمنين (عليه السلام) - 14 2008-10-28 00:00:00 2008-10-28 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4735 http://arabic.irib.ir/programs/item/4735 بسم الله وله المجد والحمد نور السماوات والارضين والصلاة والسلام على انوار هدايته الساطعة وشموس رحمته اللامعة، محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم الاكارم ورحمة الله وبركاته، اهلاً بكم في حلقة اخرى من هذا البرنامج نبقى فيها مع المشهد العلوي في النجف الاشرف فنخصص الحديث فيها عن فضيلة زيارة مرقد امير المؤمنين (عليه السلام). عرفنا في الحلقة السابقة ان ظهر الكوفة او الغري او النجف الاشرف هي بقعة عُبد الله فيها لانها المحل الذي سجدت فيها الملائكة طاعة لامر عندما امرها جل جلاله بالسجود لآدم (عليه السلام). هذا ما صرحت به الاحاديث الشريفة التي تقدم نقلها، ولذلك إختارها الله عزوجل محلاً لقبر وليه الاكبر ووصي نبيه الاكرم مولى الموحدين الامام علي (عليه السلام). وقد حثت كثير من الاحاديث الشريفة على التعبد لله عزوجل بزيارة المرقد العلوي المطهر مبينة عظيم الثواب والاجر في ذلك. ننقل لكم احباءنا نماذج لهذه الاحاديث. منها ما روي في الكافي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: يا علي، من زارني في حياتي او بعد موتي او زارك في حياتك او بعد موتك، او زار ابنيك [يعني الحسن والحسين عليهما السلام] في حياتهما او بعد موتهما ضمنت له يوم القيامة أن أخلصه من اهوالها وشدائدها حتى اصيره معي في درجتي. وروى الشيخ المفيد في كتاب المقنعة عن النبي الاكرم )صلى الله عليه وآله) قال: من زار علياً بعد وفاته فله الجنة. هذا من بعض الآثار والبركات الاخروية لزيارة مرقد امير المؤمنين (عليه السلام)، كما أن بابه هي من ابواب الحوائج الي يستجيب الله زوجل من طرقها متوسلاً بها اليه. فقد روي في كتاب تهذيب الاحكام عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) قال: ان الى جانب كوفان قبراً ما أتاه مكروب قط فصلى عنده ركعتين او اربع ركعات الا نفس الله عنه كربته وقضى حاجته. وعن الصادق (عليه السلام) ايضاً وقد سأله ابن مارد ـ وهو من أصحابه ـ عن ثواب زيارة قبر امير المؤمنين (عليه السلام) فقال: يا ابن مارد من زار جدي عارفاً بحقه كتب الله له بكل خطوة حجة مقبولة وعمرة مبرورة، والله ـ يا ابن مارد ـ ما يُطعم الله النار قدماً اغبرّت في زيارة امير المؤمنين (عليه السلام) ماشياً كان او راكباً. وقد ورد فضل كبير لزيارته (عليه السلام) مشياً على الاقدام كما صرحت الاحاديث الشريفة بذلك، وروي في كتاب فرحة الغري للسيد عبد الكريم بن طاووس بسنده أن ابا شعيب الخراساني سأل الامام الرضا (عليه السلام): ايما افضل زيارة قبر امير المؤمنين (عليه السلام) او زيارة الحسين (عليه السلام) فأجاب الرضا: ان الحسين قُتل مكروباً فحقيق على الله عزوجل ان لا يأتيه مكروب الا فرج الله كربه، وفضل زيارة قبر امير المؤمنين على زيارة الحسين كفضل امير المؤمنين على الحسين (عليهما السلام). ونجد في الاحاديث الشريفة أعزاءنا تحذيراً شديداً من ترك زيارة المشهد العلوي المبارك مع الاستطاعة، لاحظوا الحديث التالي المروي في عدة من المصادر المعتبرة مسنداً عن يونس بن ابي وهب العصري قال: دخلت المدينة فاتيت ابا عبد الله الصادق عليه السلام فقلت له: أتيتك ولم ازر قبر امير المؤمنين (عليه السلام) فقال: بئس ما صنعت، لو لا انك من شيعتنا ما نظرت اليك، الا تزور من يزوره الله تعالى مع الملائكة، ويزوره الانبياء عليهم السلام ويزوره المؤمنون؛ قال يونس: قلت: جعلت فداك ما علمت ذلك فقال )عليه السلام): فأعلم ان امير المؤمنين عند الله تعالى افضل من الائمة كلهم وله ثواب اعمالهم وعلى قدر اعمالهم فضلوا وقال الصادق (عليه السلام) ايضاً: من ترك زيارة امير المؤمنين (عليه السلام) لم ينظر الله اليه، الا تزورون من تزوره الملائكة ويزوره الانبياء عليهم السلام ويزوره المؤمنون؟ ******* فضيلة النجف الاشرف - 13 2008-10-18 00:00:00 2008-10-18 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4734 http://arabic.irib.ir/programs/item/4734 وله المجد والحمد رب العالمين والصلاة والسلام على خيرة الله الهادي المختار وآله المصطفين الاطهار. السلام عليكم أحباءنا ورحمة الله وبركاته، اهلاً بكم على بركة الله وبتوفيق نبدأ معكم جولة اخرى في رحاب بيوت النور الالهي المرفوعة ومشاهد اوليائه المشرفة، في هذه الحلقة نتفيأ ظلال المشهد العلوي المبارك في النجف الاشرف. وردت في مصادرنا الحديثية المعتبرة احاديث كثيرة عن فضيلة النجف الاشرف وقدسية هذه البقعة المعبر عنها في الاحاديث ايضاً بتعبير الغري او ظهر الكوفة، نكتفي هنا بنقل ثلاثة منها، اثنان مرويان عن مشرف النجف الاشرف مولانا أمير المؤنين علي بن ابي طالب (عليه السلام). روى الاولى الشيخ الموثوق محمد بن مسعود العياشي في تفسير عن الامام علي (عليه السلام) أنه قال: «أول بقعة عُبد الله عليها ظهر الكوفة، لما امر الله الملائكة أم يسجدوا لآدم سجدوا على ظهر الكوفة». وفي كتاب ارشاد القلوب روى الشيخ الديلمي عنه (عليه السلام) أنه نظر الى ظهر الكوفة فقال: «ما احسن مظهرك وأطيب قعرك، اللهم اجعل قبري فيها». أما الحديث الثالث احباءنا فهو مروي في كتاب ارشاد القلوب عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) قال: «الغري قطعة من الجبل الذي كلم الله عليه موسى تكليماً، وقدّس عليه عيسى تقديساً، واتخذ عليه ابراهيم خليلاً ومحمد (صلى الله عليه وآله) حبيباً، وجعله للنبيين مسكناً». والحديث الاخير الافاضل يشتمل على دلالات كثيرة فيما يرتبط بالعلاقة بين النبوة والولاية تظهر بعضها للمتدبر الجامع بين هذا الحديث ونظائره المروية في المصادر المعتبرة. واستجاب الله عزوجل لدعاء وليه المرتضى، فجعل قبره في هذه البقعة المقدسة وعين له قبره بين قبري آدم ونوح (عليهما اسلام) فاوصى ولده الحسن (عليهما السلام) أن يدفنه سراً في الموضع الذي عهد اليه في ظهر الكوفة. وقد نفذ الحسن (عليه السلام) الوصية وحمل امير المؤمنين (عليه السلام) ومعه اخوته (عليهم السلام) وخلص اصحابه ودفنوه ليلاً وسراً في المحل المحدد لكي يمنعوا بني امية والخوارج من العبث به، ونصت الروايات على ان قبره الشريف ظل مخفياً الى ان سقطت حكومة بني امية، فتولى مهمة اظهاره وتعريف الناس به مولانا الامام الصادق (عليه السلام)، روي في كتاب فرصة الغري للسيد عبد الكريم بن طاووس بسنده وضمن حديث طويل عن تحديد الامام الصادق لمحل القبر الشريف أن صفوان قال للامام بعد تحديد محل القبر: يا بن رسول الله، ما منع الابرار من اهل البيت من اظهار مشهده. فأجاب (عليه السلام): حذراً من بني مروان والخوارج أن تحتال في أذاه. أما عن ثواب زيارة المشهد العلوي المبارك في النجف الاشرف، فقد رويت كثير من الاحاديث الشريفة بينت عظيم بركات القيام بهذا العمل، سننقل لكم بعضها في اللقاء المقبل اما في هذا اللقاء فننقل لكم رواية جامعة في هذا الباب رواه السيد عبد الكريم بن طاووس بسنده عن المفيد عن ابي عامر التباني واعظ اهل الحجاز قال: اتيت ابا عبد الله جعفر بن الصادق (عليه السلام) وقلت له: يا ابن رسول الله، ما لمن زار قبره ـ يعني امير المؤمنين ـ وعمّر تربته فأجابه مولانا الامام الصادق (عليه السلام) قائلاً: يا ابا عامر حدثني ابي عن ابيه عن جده الحسين بن علي، عن علي (عليه السلام) ان رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال له: والله لتقتلن بأرض العراق وتدفن بها فقلت: يا رسول الله ما لمن زار قبورنا وعمرها وتعاهدها، فقال لي: يا ابا الحسن ان الله تعالى جعل قبرك وقبر ولدك بقاعاً من بقاع الجنة وعرصة من عرصاتها وإن الله جعل نجباء من خلقه وصفوة من عباده تحن اليكم، فيعمرون قبوركم ويكثرون زيارتها تقرباً منهم الى الله عزوجل ومودة منهم لرسوله، اولئك يا علي المخصوصون بشفاعتي الواردون على حوضي وهم زواري غداً في الجنة. يا علي من عمّر قبوركم وتعاهدها فكأنما أعان سليمان بن داود على بناء بيت المقدس، فأبشر وبشر اولياءك ومحبيك من النعيم وقرة العين بما لا عين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر، ولكن حثالة من الناس يعيرون زوار قبوركم، اولئك شرار امتي لا انالهم الله شفاعتي ولا يريدون حوضي. ******* مسجد الكوفة المعظم - 12 2008-10-14 00:00:00 2008-10-14 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4733 http://arabic.irib.ir/programs/item/4733 بسم الله وله المجد والحمد منزل البركات ومجيب الدعوات تبارك وتعالى رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد الخلائق اجمعين المصطفى محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم الافاضل ورحمة الله وبركاته، تحية طيبة، ها نحن نلتقيكم على بركة الله في حلقة أخرى من هذا البرنامج نستهلها ببعض روايات شريفة نستكمل فيها الحديث عن مسجد الكوفة المعظم الذي خصصنا له الحلقة السابقة من البرنامج. روي في الكتاب الكافي عن امير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال ضمن حديث طويل عن فضل مسجد كوفان: ما دعا فيه مكروب بمسألة في حاجة من الحوائج الا أجابه الله وفرج عن كربته وروى السيد ابن طاووس في كتاب مصباح الزائر عن الامام الصادق (عليه السلام) أنه قال: من صلى في مسجد الكوفة ركعتين يقرأ في كل منهما الحمد والمعوذتين والاخلاص والكافرون والنصر والقدر وسَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى، فاذا سلم سبح تسبيح الزهراء (عليها السلام) ثم سأل الله سبحانه اي حاجة شاء قضاها له واستجاب دعاءه. قال راوي الحديث: سألت الله سبحانه وتعالى بعد هذه الصلاة سعة الرزق، فاتسع وأتاني من الرزق ما لم احتسب وحسن حالي ببركات آل محمد صلوات الله عليهم وسلامه، (ثم) علمته ( يعني هذا العمل) رجلاً مقتراًعليه فوسع الله عليه. وقد بين أئمة الهدى (عليهم السلام) ما ينبغي لزائر مسجد الكوفة أن يقوم به من عبادات الصلوات والادعية في مختلف مقامات المسجد وقد جمع الفقهاء روايات اعماله المروية عن الائمة (عليهم السلام) في كتب العبادات وقد جرت سنة الاخيار والصالحين على اداء هذه الاعمال والتقرب الى الله عزوجل بذلك، وخصص العالم التقي الشيخ عباس القمي (رضوان الله عليه) فصلاً خاصة لصلوات وأدعية مقامات مسجد الكوفة في كتابه العبادي القيم (مفاتيح الجنان). كما اهتم العارف الجليل السيد محمد مهدي بحر العلوم وكذلك العارف الجليل السيد علي القاضي (رضوان الله عليهما) بتشديد مقامات مسجد الكوفة لكي يتيسر للمتعبدين فيه اقامة عباداته المخصوصة بهذه المقامات. وثمة مشهدان مباركان الى جوار مسجد الكوفة المعظم لا ينبغي الغفلة عن التقرب الى الله عزوجل بزيارتهما الا وهما مرقد سفير الحسين (عليه السلام) التابعي المخلص مسلم بن عقيل سلام الله عليه ومرقد ناصره الشهيد هاني بن عروة (رضوان الله عليه). كما يجاور المسجد مرقد السيدة الطاهرة خديجة بنت امير المؤمنين (عليها السلام) التي يظهر من بعض المنقولات أنها من اسارى واقعة كربلاء وقد توفيت في طريق ترحيل السبايا من كربلاء الى الشام. أما أعظم بيوت الانوار الالهية في هذه البقعة المقدسة بعد مسجد الكوفة فهو مسجد السهلة او مسجد سهيل وهو من اقدم المساجد الالهية وقد حث ائمة العترة المحمدية (عليهم السلام) على تعظيم والتقرب الى الله عزوجل بالصلاة في كل وقت خاصة ليلة الاربعاء كما ذكر السيد ابن طاووس (رحمه الله) في كتاب مصباح الزائر. ويرتبط هذا المسجد بتأريخ كثير من الانبياء (عليهم السلام) وكذلك بخاتم الاوصياء ومقيم دولة العدل الالهي المهدي الموعود (عجل الله فرجه). فقد روي في الكافي والتهذيب وكامل الزيارات ومن لا يحضره الفقيه وغيرها عن الامام الصادق (عليه السلام) انه قال ضمن حديث في الحث على الاستجارة بالله عزوجل في مسجد السهلة: أما علمت أنه موضع بيت ادريس النبي الذي كان يخيط فيه ومنه سار ابراهيم الى اليمن بالعمالقة ومنه سار داود الى جالوت وإن فيه لصخرة خضراء فيها مثال كل نبي ومن تحت تلك الصخرة أخذت طينة كل نبي وإنه مناخ الراكب، قيل: ومن الراكب؟ قال: الخضر (عليه السلام). وقال مولانا الصادق (عليه السلام) في حديث ذكر فيه مسجد السهلة فقال: (أما أنه منزل صاحبنا إذا قام بأهله) يعني الامام المهدي (عجل الله فرجه). وقال (عليه السلام) في حديث آخر عن فضل الكوفة: وفيها مسجد سهل الذي يم يبعث الله نبياً الا وقد صلى فيه وفيها يظهر عدل الله وفيها يكون قائمه (عجل الله فرجه) والقوام من بعده. وروي في كتاب التهذيب عنه (عليه السلام) قال: ما من مكروب يأتي مسجد السهلة فيصلي فيه ركعتين بين العشائي ويدعو الله عزوجل الا فرّج الله كربه. وأخيراً وفي كتاب قرب الاسناد عنه (عليه السلام) قال للعلاء بن رزين: تصلي في المسجد الذي عندكم الذي تسمونه مسجد السهلة ونحن نسميه مسجد الثرى؟ فأجاب: إني لأصلي فيه جُعلت فداك. فقال (عليه السلام): إئته فإنه لم ياته مكروب الا فرج الله كربته وقضى حاجته. ******* مسجد الكوفة الجامع - 11 2008-10-11 00:00:00 2008-10-11 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4732 http://arabic.irib.ir/programs/item/4732 الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير النبيين المصطفى الامين محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم احباءنا ورحمة الله اهلاً بكم ومرحبا ها نحن نلتقيكم على بركة الله في حلقة اخرى من هذا البرنامج نخصصها للحديث عن اهم المشاهد المشرفة والمساجد المعظمة بعد المسجد الحرام والمسجد النبوي المبارك، الا وهو مسجد الكوفة الجامع. رويت عن ائمة اهل بيت النبوة (عليهم السلام) كثير من الاحاديث الشريفة المبينة لاهمية مسجد الكوفة في الحياة الاسلامية وتاريخ الانبياء والرسلات الالهية، وفيها حث شديد على شد الرحال اليه وقصده بالزيارة والتعبد لله عز وجل فيه. فقد روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) وباسانيد كثيرة ضمن حديث المعراج، قال: عرج بي الى السماء فاهبطت الى مسجد الكوفة فصليت فيه ركعتين، ثم قال: وان الصلاة المفروضة فيه تعدل حجة مبرورة والنافلة تعدل عمرة مبرورة. وروي في عدة مصادر معتبرة عن الاصبغ بن نباتة ان امير المؤمنين (عليه السلام) خطب فقال: يا اهل الكوفة، لقد حباكم الله عز وجل بما لم يحب به احداً من فضل مصلاكم (هو) بيت آدم، وبيت نوح وبيت ادريس ومصلى ابراهيم الخليل ومصلى اخي الخضر ومصلاي وان مسجدكم هذا لاحد المساجد الاربعة التي اختارها الله عز وجل لاهلها، وليأتين زمان يكون مصلى المهدي من ولدي ومصلى كل مؤمن ولا يبقى على الارض مؤمن الا كان به او حن اليه فلا تهجروه وتقربوا الى الله عز وجل بالصلاة فيه وارغبوا اليه في قضاء حوائجكم فلو يعلم الناس ما فيه من البركة لأتوه من اقطار الارض ولو حبوا على الثلج. وتصرح الاحاديث الشريفة الافاضل بافضلية حرم كوفان على جميع البقاع بعد الحرمين الشريفين، فقد روي في كامل الزيارات وتهذيب الاحكام وغيرهما مسندا عن ابي بكر الحضرمي انه قال للامام الباقر (عليه السلام): اي البقاع افضل بعد حرم الله وحرم رسوله؟ فقال (عليه السلام): الكوفة يا ابا بكر، هي الزكية الطاهرة فيها قبور النبيين المرسلين وغير المرسلين والاوصياء الصادقين، وفيها مسجد سهيل (المعروف بمسجد السهلة) الذي لم يبعث نبياً قط الا وقد صلى فيه، وفيها يظهر عدل الله وفيها يكون قائمه (عجل الله فرجه) والقوام من بعده وهي منازل النبيين والاوصياء والصالحين. وقال مولانا الباقر (عليه السلام) في حديث آخر مروي في الكافي والتهذيب وغيرهما: مسجد كوفان روضة من رياض الجنة صلى فيه الف نبي وسبعون نبيا، فيه عصى موسى وشجرة يقطين وخاتم سليمان ومنه فار التنور وجرت السفينة، (وهو) مجمع الانبياء. وقد حثت احاديث اهل بيت النبوة (عليهم السلام) على قصد هذا المسجد المعظم ومشاهدة اثار اولياء الله والتعبد لله فيه، وقد روي في عدة مصادر ان ابا حمزة الثمالي تعرف على الامام السجاد (عليه السلام) للمرة الاولى عندما رآه وقد قدم من المدينة قاصداً مسجد الكوفة، حيث التقاه وهو يدخل المسجد من باب الثعبان الذي غير معاوية اسمه الى باب الفيل وصلى فيه اربع ركعات فسأل عنه فقيل له: هذا علي بن الحسين، فدنى منه وسلم عليه وسأله: ما اقدمك بلاداً قتل فيها ابوك وجدك؟ فقال (عليه السلام): زرت ابي وصليت في هذا المسجد. فنلاحظ هنا ان الامام زين العابدين )عليه السلام) يحث المؤمنين عملياً بالاهتمام في شد الرحال ولو مكان بعيد لزيارة مسجد الكوفة والاستنارة بالنور الالهي فيه. وفي حديث آخر ان الامام الصادق (عليه السلام) قال لهارون بن خارجه: كم بينك ومبين مسجد الكوفة يكون ميلاً؟ قال: لا. فقال )عليه السلام): فتصلي فيه الصلوات كلها؟ قال: لا. فقال (عليه السلام): أما لو كنت بحضرته لرجوت ان لا تفوتني فيه صلاة، وتدري ما فضل ذلك الموضع؟ ما من عبد صالح ولا نبي الا وقد صلى في مسجد كوفان، وإن الصلاة المكتوبة فيه لتعدل بألف صلاة وان النافلة فيه لتعدل بخمسمائة صلاة وان الجلوس فيه بغير تلاوة ولا ذكر لعبادة، ولو علم الناس ما فيه لأتوه ولو حبوا. لنا وقفة اخرى مع ما ورد بشأن مسجد الكوفة المعظم تأتيكم بعون الله في الحلقة المقبلة من هذا البرنامج مع حديث عن فضيلة مسجد السهلة المبارك رزقنا الله واليكم بركات زيارة المشاهد المشرفة وإعمارها. ******* مصلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) في المسجد الحرام - 10 2008-10-05 00:00:00 2008-10-05 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4731 http://arabic.irib.ir/programs/item/4731 بسم الله وله الثناء والمجد والحمد خير الرازقين وأكرم الاكرمين، والصلاة والسلام على رحمته الكبرى للعالمين المصطفى الامين وآله الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا، بتوفيق الله نلتقيكم في حلقة أخرى من هذا البرنامج نتعرف فيها على مجموعة أخرى من بيوت النور التي اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه، بداية هذه الجولة ستكون من البلد الحرام مكة المكرمة. تحدثنا في حلقة سابقة عن اعظم المشاهد المشرفة وبيوت الرحمن اي الكعبة البيت الحرام، ونتحدث في هذه الحلقة عن مشاهد أخرى في مكة المكرمة لا ينبغي لطلاب التنور بالانوار الالهية الغفلة عن زيارتها من قريب والتشوق اليها من بعيد. فمن هذه المواضع المتبركة مصلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) في المسجد الحرام وهو يقع ما بين الحجر الاسود والركن اليماني وبحيث يتصل محل سجوده (صلى الله عليه وآله) بشلذروان حائط الكعبة كما نقل المحقق النراقي في المستند. وقد نقل عن بعض العلماء قوله: ان المستحب الصلاة في هذا الموضع واهداء ثواب الصلاة لرسول الله (صلى الله عليه وآله). ومن الاماكن الشريفة في مكة المكرمة دار خديجة (سلام الله عليها) الواقعة بالقرب من الصفا وكانت لها قبة معروفة ومسجد يستحب صلاة التحية فيها والدعاء، وكان فيها محراب رسول الله (صلى الله عليه وآله) ومحل سيدة ولادة سيد نساء العالمين الصديقة الزهراء (عليها السلام) وقد محيت آثار هذا الدار المباركة التي كانت مهبطاً لجبرائيل (عليه السلام) مثلمل محيت آثار الدار فيها محل ولادة الحبيب المصطفى (صلى الله عليه وآله) التي كانت تقع في سوق الليل. وكانت له ايضاً قبة معروفة ومسجد فيه علامة لموضع الولادة المباركة حيث يستحب زيارته وصلاة التحية فيه. ولازال بعض المؤمنين يتحرون موضعي هذين الدارين ضمن توسعة المسجد الحرام ويصلون ويدعون في اقرب ما يمكنهم الوقوف فيه. ومن المشاهد المشرفة في مكة المكرمة غار حراء الذي كان حبيبنا المصطفى (صلى الله عليه وآله) يتعبد فيه قبل النبوة وفيه نزل عليه الوحي، وكذلك غار جبل الثور الذي شهد كرامة نسج العنكبوت لبيته على مدخله عندما استتر فيه النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) من عتاة قريش وهو في طريق هجرته الى المدينة المنورة. ومن العمل المبارك اتيان موضع الحطيم الواقع ما بين باب الكعبة والحجر الاسود فهو المحل الذي توسل فيه آدم عليه السلام بمحمد وآله صلوات الله عليهم فتاب عليه ولذلك روي انه من اشرف البقاع ومن الجدير ان يصلي عنده صلاة التوبة ويُكثر عنده من الدعاء والاستغفار والتعلق بأستار الكعبة في هذا المكان وكذلك في موضع المستجار بالله عزوجل. ومن الاعمال المقربة لله تبارك وتعالى والتي فيها جميل الوفاء لرسول الله (صلى الله عليه وآله) زيارة مرقد خيرة زوجاته وسيدة امهات المؤمنين واول النساء اسلاما ً امنا ام المؤمنين خديجة الكبرى سلامه عليها ؛ قال الفقيه الجليل السيد التقي عبد الاعلى السبزواري: ويستحب زيارة قبر خديجة عليها السلام، لأنها أم المسلمين ومن بر الاولاد بأمهم زيارة قبرها.. مع انها بذلت جهدها في خدمة سيد المرسلين وبذلت اموالها في نشر دعوة خاتم النبيين (صلى الله عليه وآله) الى غير ذلك من مفاخرها التي ملأت الفرقين فمن شك بعد ذلك في رجحان زيارتها فهو عاق لأمه. ويقع قبرها الشريف في مقبرة المعلاة في الحجون في مكة المكرمة ويستحب زيارة القبور المجاورة لها ومنها قبر مولانا مؤمن قريش ابي طالب حامي الرسول وكاله (عليهما السلام) وفيه وفي خديجة قال الشاعر: قمران حفا بالحبيب الاحمدبكرامة الله الاله الاوحدذي زوجه السلوى وأم الفرقدذا عمه الحامي وعود المنجدأم البتول سكينة للمصطفىكنز عطاياه التي لن تنفدووثيق ركن والد للمرتضىكهف كفيل ناصر ذو السؤددفخديجة الكبرى اشتياق محمدوابو علي سيد بمحمدوتضم بقعة مولانا خديجة (سلام الله عليها) في مقبرة المعلاة مرقد ابني رسول الله (صلى الله عليه وآله) القاسم والطاهر (عليهما السلام) وكذلك قبر والدته آمنة عليها السلام التي نقلها (صلى الله عليه وآله) لاحقاً الى جوار قبر زوجته خديجة وكذلك قبر جده عبد المطلب (عليه السلام) وتستحب زيارتهم جميعاً وفاء لرسول الله واكراماً لهم قربة الى الله بالزيارات المروية في كتب العبادات. ******* مسجد المباهلة - 9 2008-09-30 00:00:00 2008-09-30 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4693 http://arabic.irib.ir/programs/item/4693 بسم الله وله الثناء والمجد ذو الجلال والاكرام والعطايا والانعام. وأزكى الصلاة والسلام على احب خلقه اليه ووسيلته اليه محمد المختار وآله الاطهار. السلام عليكم ايها الاخوة والاخوات ورحمة الله، تحية مباركة، واهلاً بكم في لقاء آخر من هذا البرنامج الذي نتعرف فيه على افاضل بيوت النور الالهي التي امرنا الله عزوجل بتعاهدها والتقرب اليه عزوجل بزيارتها والصلاة فيها. في هذه الحلقة نمر سريعاً على ما تبقى من المساجد المعظمة التي ورد الحث على زيارتها في المدينة المنورة. ومن المساجد المكرمة المهمة في المدينة المنورة مسجد المباهلة الذي بُني في الموقع الذي شهد حادثة مباهلة النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) نصارى نجران بأهل بيته (عليهم السلام) وهي الحادثة المشهورة التي سجلها القرآن الكريم، فلا ينبغي الغفلة عن تعظيم هذا المسجد وزيارته والصلاة فيه والتوسل الى الله عزوجل بأصحاب العباء الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً. ومن هذه المساجد، مسجد بني ظفر الذي كان يقع شرقي بقيع الغرقد وكان يضم في جهة القبلة أثر حافر بغلة النبي (صلى الله عليه وآله)، ومن هذه المساجد ايضاً مسجد الغمامة المقام في الموضع الذي شهد كرامة تضليل الغمام لرسول الله (صلى الله عليه وآله). ومنها مسجد المصلى الذي صلى فيه رسول الله اول صلاة عيد بالمسلمين. ومنها مسجد الصديقة الزهراء (سلام الله عليها) الذي كان مقاماً في البقيع في المحل الذي بنا لها فيه امير المؤمنين (عليه السلام) بيت الاحزان بعد وفاة رسول الله (صلى الله عليه وآله). ومنها مسجدي سلمان وابي ذر (رضوان الله عليهما) وغيرها من المشاهد المشرفة التي طالت كثيراً منها ايدي الهدم والتخريب. ونجد في احاديث اهل بيت النبوة (عليهم السلام) تأكيدات مشددة على زيارة مسجد ذي الحليفة أو مسجد المُعرَّس، وهو الآن بأزاء مسجد الشجرة ميقات اهل المدينة وكان رسول الله (صلى الله عليه وآله) يأتي هذا المسجد ويستريح فيه قليلاً عند خروجه لغزوة او غيهرا، فسمي مسجد معرس النبي لذلك من التعريس الذي يعني نومة المسافر نومة خفيفة. وكان ائمة العترة المحمدية (عليهم السلام) يحثون على الاقتداء برسول الله في فعله في عمل هذا المسجد، وفي ذلك تعليم عام للمؤمنين فيما يرتبط بزيارة المشاهد المشرفة. فمثلاً لاحظوا الافاضل طريقة خطاب الامام الصادق (عليه السلام) لاحد اصحابه في حديث روي في كتاب تهذيب الاحكام؛ قال (عليه السلام) عن هذا المشهد: اذا رجعت الى المدينة فمر به وأنزل وأنخ به وصلِّ فيه فان رسول الله (صلى الله عليه وآله) فعل ذلك. ولذلك فقد ذكر الفقهاء في مناسك الحج اتحباب الصلاة في هذا المسجد المعظم والاضطجاع فيه ولو قليلاً ليلاً كان ذلك او نهاراً مع حاجة للاستراحة او بدونها إذ الهدف هو ترسيخ روح الاقتداء بفعل رسول الله في قلوب المؤمنين. وروى الكليني في الكافي أن أحد اصحاب الرضا (عليه السلام) مرّ بها المسجد فلم يسترح فيه كما كان يفعل رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأمره الامام الرضا (عليه السلام) ان يرجع ويستريح في المسجد، كما كان يفعل رسول الله (صلى الله عليه وآله). أعزاءنا، ونجد في احاديث ائمة العترة المحمدية (عليهم السلام) تأكيدات مشددة على تعظيم وجميع المشاهد المشرفة والمساجد المعظمة في المدينة المنورة، قال الصادق (عليه السلام) لأحد اصحابه ضمن حديث عن هذا الامر: لا تدع اتيان المشاهد كلها. كما وردت كثير من الاحاديث الشريفة الحاثة على احترام المدينة المنورة برمتها كسائر المدن المقدسة، والمؤكدة على استحباب السكنى فيها والاكثار من الصلاة والصدقات وأعمال الخير فيها؛ وبالمقابل التاكيد على اجتناب فعل كل مالا يرضاه الله عزوجل في هذه البقاع المقدسة. ******* مشهد بقيع - 8 2008-09-27 00:00:00 2008-09-27 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4692 http://arabic.irib.ir/programs/item/4692 وله الحمد أن جعل مشاهد اوليائه المباركة ومراقدهم المشرفة بيوتاً لذكره ومناراً عباده أذن ان ترفع وتُعمر بأيدي عباده الصالحين. والصلاة والسلام على خير النبيين محمد الامين وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم ايها الاخوة والاخوات ورحمة الله وبركاته، اهلاً بكم ومرحباً في ثامنة حلقات هذا البرنامج نخصصها بعون الله للحديث عن مشهد بقيع الغرقد وهو اهم مشاهد المدينة المنورة بعد المسجد النبوي المبارك. أجمع فقهاء المسلمين بمختلف مذاهبهم على استحباب زيارة مقبرة البقيع في المدينة المنورة لما صح في الروايات الشريفة من ان رسول الله (صلى الله عليه وآله) كان يقوم بذلك كل ليلة خاصة قبيل وفاته، وقد جاء في بعض الاحاديث الشريفة، كالذي رواه مسلم في كتابه المعروف بالصحيح، عنه (صلى الله عليه وآله) أنه قال: أتاني جبرئيل فقال: ان ربك يأمرك ان تأتي اهل البقيع فتستغفر لهم. وفي حديث آخر أنه (صلى الله عليه وآله) كان يخرج من آخر الليل الى البقيع فيقول: «السلام عليكم دار قوم مؤمنين وأتاكم ما توعدون، غداً مؤجلون وإنا إن شاء الله بكم لاحقون. اللهم اغفر لأهل بقيع الغرقد». وقد جاء في نصوص بعض زيارات النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) المروية عن اهل بيته (عليهم السلام) أن يقول الزائر: «السلام على البقيع وما ضمّ البقيع من الانبياء والمرسلين والصديقين والشهداء والصالحين». ويُستفاد مما تقدم ان البقيع من البقاع التي شرفها الله عزوجل وأذن أن ترفع بزيارتها والاستغفار لأهلها والتعبد لله عزوجل فيها. وقد ازاد البقيع بركة وشرفاً وتأكد بالتالي استحباب زيارته بعدما ضمّ الاجساد الطاهرة لاربعة من الائمة المعصومين (سلام الله عليهم) أولهم الحسن المجتبى (عليه السلام)، وقد نص جده النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) على عظيم ثواب زيارته في احاديث كثيرة نذكر منها ما روي في كتاب تهذيب الاحكام، أن الامام الحسن (عليه السلام) قال لجده (صلى الله عليه وآله): يا رسول الله ما لمن زارك؟ فقال (صلى الله عليه وآله): من زارني حياً أو ميتاً أو زار أباك حيّاً او ميتاً، او زار أخاك حياً او ميتاً، او زارك حياً او ميتاً كان حقاً عليّّ ان استنقذه يوم القيامة. وروي في كتاب قرب الاسناد عن مولانا الباقر (عليه السلام) أن الحسين بن علي (عليهما السلام) كان يزور قبر الحسن بن علي كل عشية جمعة. كما روي في كتاب كامل الزيارات أن محمد بن الحنفية كان يأتي قبر الحسن بن علي فيسلم عليه ويزوره بزيارة مؤثرة ثم يلتفت الى الحسين فيقول: السلام عليك يا ابا عبد الله وعلى ابي محمد السلام. ويشترك مع الامام الحسن )سلام الله عليه( في الزيارات المروية عن اهل البيت (عليهم السلام) الائمة الثلاثة من ذرية اخيه الحسين (عليه السلام) وهم السجاد والباقر والصادق عليهم السلام وقد ورد في كثير من الروايات ثواب عظيم لزيارتهم (سلام الله عليهم). ويستفاد من قول بعض المحققين أن هؤلاء الائمة الارعة قد دفنوا الى جوار جدتهم فاطمة بنت اسد عليها السلام فالقبر الخامس في بقعتهم هو قبرها وليس قبر العباس عم النبي (صلى الله عليه وآله) كما انه ليس قبر الصديقة الزهراء (سلام الله عليها) التي عرفنا انها لم تدفن في البقيع بل ان قبرها مجاور لقبر والدها رسول الله في بقعة الروضة المباركة من مسجده المقدس. وإضافة الى زيارة قبور الائمة الاربعة عليهم السلام في البقيع ذكرت روايات اهل البيت (عليهم السلام) استحباب زيارة جدتهم فاطمة بنت اسد عليها السلام ولها زيارة خاصة مروية عن الائمة كما تستحب زيارة قبر ابراهيم بن رسول الله (صلى الله عليه وآله) بالمروي عنهم (عليهم السلام) وقبر السيدة الجليلة فاطمة بنت حزام الملقبة بأم البنين زوجة امير المؤمنين (عليه السلام)؛ وقبور باقي الصالحين الذين ضمتهم هذه البقعة المشرفة ونشير هنا الى ما اكدته الاحاديث الشريفة من الحث على زيارة مسجد الفضيخ في المدينة المنورة والصلاة فيه لأنه المحل الذي ردت فيه الشمس لأمير المؤمنين (عليهم السلام) ببركة دعاء رسول الله (صلى الله عليه وآله) لكي يصلي العصر عن قيام كما ورد في الرواية المعروفة المروية من طرق الفريقين. ******* قبر مولاتنا الصديقة الزهراء سلام الله عليها - 7 2008-09-24 00:00:00 2008-09-24 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4691 http://arabic.irib.ir/programs/item/4691 بسم الله وله المجد والحمد فاطر السوات والارض العزيز الحكيم والصلاة والسلام على مطالع نوره المشرقة في العالمين محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا، اهلاً بكم ومرحباً في حلقة اخرى من هذا البرنامج نخصصها للحديث عن بقية المراقد الشريفة في طيبة المدينة المنورة بطيب سيد الرسل محمد (صلى الله عليه وآله) ومن اهم هذه المشاهد المشرفة قبر مولاتنا الصديقة الزهراء سلام الله عليها. تصرح الاحاديث الشريفة ان منشأ القدسية الخاصة التي تحظى البقعة الواقعة بين منبر النبي (صلى الله عليه وآله) وقبره الشريف في مسجده المبارك؛ أن منشأ ذلك وجود قبر سيدة نساء العالمين الصديقة الزهراء (سلام الله عليها) في هذه البقعة المشرفة. أجل اعزاءنا فقد روى الشيخ الصدوق (رضوان الله عليه) في كتابه معاني الاخبار بسنده عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) انه قال: «قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ما بين قبري ومنبري روضة من رياض الجنة ومنبري على ترعة من ترع الجنة لأن قبر فاطمة (عليها السلام) بين قبره ومنبره، قبرها (عليها السلام) روضة من رياض الجنة واليه ترعة من ترع الجنة». أما عن زيارتها (سلام الله عليها) فقد رويت احاديث تحث عليها حتى قال العلامة الحلي رضوان الله عليه في كتابه التحرير (يُستحب زيارة فاطمة (عليها السلام) بالمنقول استحباباً مؤكداً). وقد رويت عدة احاديث شريفة في ذلك منها، ما في كتاب تهذيب الاحكام أن احد الصحابة قال: «دخلت على فاطمة فإبتدأتني بالسلام ثم قال: ما عذابك؟ قلت: طلب البركة. قالت: اخبرني ابي ـ وهوذا ـ من سلم عليه وعلي ثلاثة ايام أوجب الله له الجنة. قلت لها: في حياته وحياتك؟ قالت: نعم وبعد موتنا». وروي في كتاب مصباح الانوار أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال لها: «يا فاطمة من صلى عليك غفر الله له والحقه بي حيث كنت من الجنة». وقد قال بعض العلماء: ان من عظيم الجفاء لرسول الله (صلى الله عليه وآله) ان يزور الزائر قبره الشريف ولا يزور من جواره او في الروضة المشرفة قبر بضعته الصديقة الزهراء (سلام الله عليها). ويستحب الافاضل الاستغفار عند زيارة قبر مولاتنا الصديقة الزهراء (سلام الله عليها) فقد روي في كتاب الاقبال بعد ذكر نص احدى زيارتها، وكذلك في كتاب مصباح الانوار عن الامام الصادق (عليه السلام) عن آبائه (عليهم السلام) قالوا: «من زار قبر الطاهرة فاطمة (عليها السلام)، ثم استغفر الله غفر الله له وأدخله الجنة». وأشهر نصوص زيارتها (سلام الله عليها) ما روي في كتاب تهذيب الاحكام مسنداً عن مولانا الباقر (عليه السلام) أنه قال للسيد العريضي من ذريتها: إذا صرت الى قبر جدتك فاطمة (عليها السلام) فقل: يا ممتحنة، امتحنك الله الذي خلقك قبل ان يخلقك فوجدك لما امتحنك صابرة، وزعمنا انا لك اولياء ومصدقون وصابرون لكل ما أتانا به ابوك وأتانا به وصيه، فانا نسئلك إن كنا صدقناك الا الحقتنا بتصديقنا لهما لنبشر أنفسنا بأنا قد طهرنا بولايتك. احباءنا ونختم هذا اللقاء بحديث رواه الشيخ الكليني في كتاب الكافي يحمل دلالات مهمة ـ لمن تدبر فيه ـ عن بركات المشاهد المشرفة، جاء في الحديث عن مولانا الصادق (عليه السلام) قال: «قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة، فسأله الراوي قال: هي روضة اليوم؟ قال (عليه السلام): نعم أنه لو كشف الغطاء لرأيتم». ******* زيارة المسجد النبوي في المدينة المنورة - 6 2008-09-20 00:00:00 2008-09-20 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4690 http://arabic.irib.ir/programs/item/4690 وله الحمد والمجد رب العالمين والصلاة والسلام على صفوته من الخلائق أجمعين محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا نبقى معكم في هذه الحلقة مع المشاهد المشرفة في ثاني الحرمين المدينة المطيبة يطيب أحب الخلق الى الله ورحمته الكبرى للعالمين المصطفى محمد (صلى الله عليه وآله). نفتتح هذا اللقاء أعزاءنا بالرواية المعبرة التالية التي نقلتها عدد من المصادر المعتبرة عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) جاء فيها ان معاوية وبعد ان تسلط على كرسي خلافة المسلمين أمر بأن يقلع منبر رسول الله (صلى الله عليه وآله) في المسجد النبوي المعظم ويجعلوه على قدر المنبر الذي بناه معاوية في الشام، فلما اراد والي المدينة من قبل معاوية ان ينفذ أمره ويقلع منبر النبي انكسفت الشمس وزلزلت الارض، فأعرظا عن تنفيذ ما امر به معاوية. وفي المقابل نجد مستمعينا الاكارم في احاديث ائمة العترة المحمدية، مستمعينا الافاضل، تحدثنا في حلقة سابقة عما ذكرته الاحاديث الشريفة من بركات تعظيم المسجد النبوي عملاً خاصاً يشتمل على دعاء للزائر عند منبر النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) ضمن اعمل مسجده المبارك، وقد ذكره السيد ابن طاووس رحمه الله في كتاب مصباح الزائر وغيره من العلماء في كتب العبادات، وفي هذا الدعاء بيان واف لاهمية تعظيم هذا المنبر لانتسابه لرسول الله (صلى الله عليه وآله) وتذكيره الزائرين بحطبه الجليلة. كما ورد في اعمال المسجد النبوي الحث على الدعاء والصلاة في الروضة الطيب وهي البقعة ما بين هذا المنبر المقدس وقبر النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله)، وكذلك الصلاة وتلاوة الدعاء عند مقام جبرئيل (عليه السلام) في المسجد النبوي، والصلاة وتلاوة الدعاء الخاص بأسطوانة التوبة او اسطوانة ابي لبابة في المسجد. وقد تحدثنا في حلقة سابقة عما ذكرته الاحاديث الشريفة من بركات تعظيم المسجد النبوي في المدينة المنورة وثواب زيارته والصلاة فيه كأعظم بيوت الله بعد المسجد الحرام ، كما ذكرنا مساجد أخرى تستحب زيارتها والصلاة فيها بالخصوص لارتباطها بالنبي الاكرم (صلى الله عليه وآله). ومن المساجد الاخرى التي تستحب زيارتها مسجد بني سالم المعروف بذي القبتين، فهو المسجد الذي نصب النبي (صلى الله عليه وآله) قبلته وخطب فيه أول خطبة في الجمعة. كما امر ائمة الهدى (عليهم السلام) بزيارة مسجد الاحزاب او مسجد الفتح في المدينة المنورة، فقد روي في كتاب الكافي عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) أنه قال لعقبة بن خالد: تأتي مسجد الاحزاب فتصلي فيه وتدعو الله فيه فإن رسول الله (صلى الله عليه وآله) دعا فيه يوم الاحزاب وقال: يا صريخ المكروبين ويا مجيب دعوة المضطرين ويا مغيث المهمومين إكشف همي وكربي فقد ترى حالي وحال اصحابي. ولا يخفى عليكم الافاضل ما في هذه زيارة هذا المسجد وإستذكار واقعة الاحزاب ودعاء النبي (صلى الله عليه وآله) المتقدم من آثار روحية على قلب الزائر في تقوية ثقته بنصر الله وعونه له في اشد الازمات. والامر نفسه يصدق على مسجد أمير المؤمنين (عليه السلام) الواقع قرب مسجد الاحزاب أو الفتح بالمدينة، حيث تستحب زيارته والصلاة فيه وهو المسجد الذي كان أمير المؤمنين (عليه السلام) يصلي فيه ويتهجد في ليالي غزوة الاحزاب حين كان يحرس المدينة المنورة. ومن المشاهد المهمة التي لا ينبغي الغفلة عن زيارتها في المدينة المنورة مشهد شهداء معركة احد (رضوان الله عليهم) لا سيما سيدهم حمزة بن عبد المطلب (سلام الله عليه). وقد كانت من سنة مولاتنا الصديقة الزهراء (عليها السلام) زيارة قبر حمزة ومن تراب قبره اتخذت حبات مسبحتها لمباركة، ثم عمل المؤمنون بهذه السنة وإتخذوا حبات مسابح الذكر من تراب قبر حمزة ثم قبر سيد الشهداء الحسين (عليه السلام)، فسعى بنو امية لمواجهة هذه السنة الفاطمية المباركة فإبتدعوا صناعة حبات المسابح من الخشب وروجوها بين المسلمين. وعلى اي حال فقد وردت زيارة خاصة عن ائمة الهدى (عليهم السلام) يزار بها عمنهم حمزة وأخرى يُزار بها سائر شهداء احد تعرف المسلمين بمقامهم وتحثهم على الاقتداء بهم. ******* زيارة قبر نبي الرحمة وقائد البركة سيد الخلائق محمد (صلى الله عليه وآله) - 5 2008-09-16 00:00:00 2008-09-16 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4664 http://arabic.irib.ir/programs/item/4664 بسم الله وله الحمد والمجد لا اله الا هو سبحانه رب العالمين والصاة والسلام على خير النبيين المصطفى محمد وآله الطيبين الطاهرين. السلام عليكم الافاضل ورحمة الله اهلاً بكم في خامس حلقات هذا البرنامج نخصصها للحديث عن بركات تعظيم وزيارة قبر نبي الرحمة وقائد البركة سيد الخلائق محمد (صلى الله عليه وآله). روى الشيخ الكليني (رحمه الله) في كتاب الكافي بسنده عن مولانا الصادق عليه السلام أنه قال في رد من أخبره أن يكره الصلاة في بعض المساجد لإنزعاجه من أهلها، قال: «لا تكره، فما من مسجد بني الا على قبر نبي او وصي نبي قُتل فاصاب تلك البقعة رشة من دمه فأحب الله ان يذكر فيها فأد فيها الفريضة فيها لافريضة والنوافل وأقض فيها ما فاتك». وكما تلاحظون الافاضل، فان إمامنا الصادق (عليه السلام) يخبرنا بان الله جلت حكمته قد كرّم أنبياءه وأولياءه حتى بعد مماتهم بأن جعل قبورهم مشاهد مشرفة تحتضنها بيوته في الارض،محبة منه أن يذكر فيها ويتعبد له فيها. وهو عزوجل الغني عن العباد، فلابد ان يكون في ذلك مصلحة عباده، بمعنى أن تعبدهم له عزوجل في هذه البقاع يكون انفع له وأقرب من القبول. وهذا الحال يصدق مع قبر نبي أو وصي فكيف الحال مع قبر سيد الانبياء والمرسلين وصفوة الاولياء والمنتجبين الهادي المختار حبيب اله العالمين (صلى الله عليه وآله)؟! وها نحن نقرأ لكم احباءنا طائفة من الاحاديث الشريفة المروية في المصادر المعتبرة التي تصرح بأن زيارة قبر النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) من أعظم القربات الى الله عزوجل بل وإنها من اوضح مصاديق الوفاء له ومن أظهر حقوقه على امته (صلى الله عليه وآله)، وانها مشتملة على خير الدنيا والآخرة للزائر نفسه. ففي كتاب التهذيب عن الصادق (عليه السلام) قال: بينما الحسين بن علي (عليه السلام) قاعد في حجر رسول الله (صلى الله عليه وآله) ذات يوم إذ رفع رأسه فقال له: يا ابه ... ما لمن أتاك بعد وفاتك زائراً لا يريد الا زيارتك؟ فقال (صلى الله عليه وآله): يا بني من أتاني بعد وفاتي لا يريد الا زيارتي فله الجنة. وقال (صلى الله عليه وآله): من زارني في حياتي وبعد موتي كان في جواري يوم القيامة، وقال: من أتى مكة حاجاً ولم يزني الى المدينة جفوته يوم القيامة ومن أتاني زائراً وجبت له شفاعتي. وفي حديث أمير المؤمنين (عليه السلام) المروي في كتاب الخصال قال: ألمّوا برسول الله (صلى الله عليه وآله) إذا خرجتم الى بيت الله الحرام فإن تركه جفاء وبذلك أمرتم وألموا بالقبور التي ألزمكم الله حقها وزيارتها وإطلبوا الرزق عندها. وفي كتاب كامل الزيارات عن الصادق (عليه السلام) قال: إن زيارة قبر رسول الله تعدل حجة مبرورة معه (صلى الله عليه وآله). وقال مولانا الامام الرضا (عليه السلام) كما في كتاب التوحيد: ان الله فضّل نبيه محمد )صلى الله عليه وآله) على جميع خلقه من النبيين والملائكة وجعل طاعته طاعته ومتابعته متابعته وزيارته في الدنيا والآخرة زيارته. وقال رسول الله (صلى الله عليه وآله): من زارني في حياتي او بعد موتي فقد زار الله. وأخيراً روي في الكافي مسنداً عن يحيى بن يسار أنه وجماعة من المؤمنين مروا بالامام الصادق (عليه السلام) بعد الحج فاستقبلهم قائلاً: حاج بيت الله وزوار قبر نبيه (صلى الله عليه وآله) وشيعة آل محمد هنيئاً لكم. وقد وردت في المجاميع الحديثية المعتبرة كثير من الاحاديث الشريفة المبينة لعظمة ثواب إعمار قبر النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) وسائر ائمة الهدى (عليهم السلام) فهذا العمل من المصاديق البارزة لتعظيم شعائر الله عزوجل. كما ان زيارة قبره (صلى الله عليه وآله) هي من مصاديق الهجرة الى الله ورسوله المستمرة الى يوم القيامة فقد روي عنه (صلى الله عليه وآله) في كامل الزيارات انه قال: من زار قبري بعد موتي كان كمن هاجر اليّ في حياتي، فإن لم تستطيعوا فبعثوا الي بالسلام فإنه يبلغني. ولنختم اللقاء حديثنا أحباءنا بالكرامة التالية رواها الشيخ الطوسي في أماليه حيث روي انه حُفر عند قبر النبي (صلى الله عليه وآله) عند رأسه وعند رجليه أوّل ما حضر، فأخرج مسك أذفر لم يشكو فيه وهو أرقى أنواع الطيب. نشكر أحباءنا طيب المتابعة لهذ الحلقة من برنامج مراقد ومشاهد إستمعتم اليها من اذاعة طهران، الى لقاء آخر نستودعكم الله بكل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* زيارة المسجد النبوي في المدينة المنورة - 4 2008-09-14 00:00:00 2008-09-14 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4655 http://arabic.irib.ir/programs/item/4655 بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد رب العالمين، وأسنى الصلاة وأتم التسليم على نور الله المبين وحبله المتين محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم أحباءنا، أسعد الله اوقاتكم بكل خير وأهلاً بكم في رابعة حلقات هذا البرنامج نخصصها للحديث عن زيارة ثاني الحرمين المشهد المحمدي المبارك على مشرفه وآله آلاف التحية والسلام. حثت النصوص الشريفة المسلمين أن يشدوا الرحال لزيارة المسجد النبوي في المدينة المنورة، وتواترت بذلك الاحاديث الشريفة بين مختلف الفرق الاسلامية واتفقت كلمة المسلمين على لزوم تعظيم مسجد النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) فهو اعظم المشاهد المشرفة في الارض قاطبة بعد المسجد الحرام في مكة المكرمة، وللصلاة فيه ثواب عظيم. وقد روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: الصلاة في مسجدي تعدل ألف صلاة في غيره الا المسجد الحرام. كما روي عنه (صلى الله عليه وآله) أنه قال: ما بن منبري وبيوتي روضة من رياض الجنة ومنبري على ترعة من ترع الجنة. وروي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال: أربعة من قصور الجنة في الدنيا: المسجد الحرام، ومسجد الرسول (صلى الله عليه وآله)، ومسجد بيت المقدس ومسجد الكوفة. ان كل شبر من أرض مسجد النبي (صلى الله عليه وآله) يذكر الزائر له بحوادث ووقائع انطلاقة الدعوة المحمدية المباركة وما تحمله من عبر تجعله رحلة الزائر اليه وصلاته فيها محفوفة بكثير من الآثار الروحية التي تعزز إرتباطه بالحبيب المصطفى (صلى الله عليه وآله) وبالقيم الالهية التي جاء بها. لذلك فمن المفيد جداً ان يقرأ الزائر لمشهد المحمدي تأريخ ثاني الحرمين وما ترمز اليه معالمه ويتذكر خاصة أن نبيه الاكرم (صلى الله عليه وآله) هو الذي وضع اساس هذا المسجد وعمل في بنائه بنفسه فعمل المهاجرون والانصار في بنائه بشوق وهم يرتجزون قائلين: لئن قعدنا والنبي يعملفذاك منا العمل المضللوالنبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) يدعو لهم قائلاً: لا عيش الا عيش الآخرة، اللهم ارحم الانصار والمهاجرة ويتذكر الزائر قول علي بن ابي طالب عليه السلام يومذاك حيث كان يرتجز قائلاً: لا يستوي من يعمل المساجدايدأب فيها قائماً وقاعداًومن يُرى عن الغبار حائداًوتحث الاحاديث الشريفة اعزاءنا على الاهتمام بالصلاة في اماكن خاصة من المسجد النبوي اكثر من غيرها لعظيم فضلها وجزيل ثواب الصلاة فيها مثل الروضة التي تقع ما بين قبر النبي ومنبره (صلى الله عليه وآله)، واهم منها محل بيت علي وفاطمة (عليهما السلام). فقد سُئل الامام الصادق (عليه السلام): الصلاة في بيت فاطمة عليها السلام أفضل او في الروضة، قال: في بيت فاطمة. ونجد في الاحاديث الشريفة الاكارم تأكيدات مشددة على عدم الغفلة عن التعبد لله عزوجل في المساجد الاخرى التي في المدينة المنورة ومشاهدها المشرفة. فقد روي عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) أنه قال لاحد اصحابه: لا تدع اتيان المشاهد كلها: مسجد قبا فأنه المسجد لذي اسس على التقوى من اول يوم، ومشربة ام ابراهيم ومسجد الفضيخ وقبور الشهداء ومسجد الاحزاب وهو مسجد الفتح. وعنه (عليه السلام) قال: الصلاة في مسجد الغدير لأن النبي (صلى الله عليه وآله) أقام فيه أمير المؤمنين عليه السلام وهو موضع أظهر الله عزوجل فيه الحق، وروى حسان الجمّال قال: حملت ابا عبد الله الصادق عليه السلام من المدينة الى مكة فلما انتهينا الى مسجد الغدير نظر في ميسرة المسجد فقال: ذاك موضع قدم رسول الله (صلى الله عليه وآله) حيث قال: من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه. وقال (عليه السلام) في جواب من سأله: إنا نأتي المساجد التي حول المدينة فبأيها ابدأ، فقال: ابدأ بقباء فصل فيه وأكثر فانه اول مسجد صلى فيه رسول الله (صلى الله عليه وآله) في هذه العرصة، ثم ائت مشربة أم ابراهيم فصل فيها وهي مسكن رسول الله (صلى الله عليه وآله) ومصلاه، ثم تأتي مسجد الفضيخ فتصلي فيه فقد صلى فيه نبيك. وهكذا تلاحظون كيف يجعل مولانا الصادق (عليه السلام) زائر هذه المشاهد المشرفة يعيش مع رسول الله (صلى الله عليه وآله) في كل اوقاته وهو يزور حرمه المبارك. ******* زيارة بيت الله الحرام والمشاهد الكريمة المشرفة في مكة المكرمة - 3 2008-09-09 00:00:00 2008-09-09 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4654 http://arabic.irib.ir/programs/item/4654 بسم الله وله المجد نور السموات والارض واتم الصلاة والتسليم على بيوت نوره محمد وآله الطاهرين. السلام عليكم الاكارم ورحمة الله، تقبل الله اعمالكم اهلاً بكم ومرحباً في ثالثة حلقات هذا البرنامج، نتنور فيها ببعض النصوص الشريفة الداعية الى زيارة وتعظيم المواقف الكريمة والمشاهد الالهية المشرفة الا وهو بيت الله الحرام وكعبته المعظمة وحرمة الامن. عندما نراجع النصوص الشريفة نجد فيها اهتماماً بالغاً بابقاء جذوة الرغبة في زيارة بيت الله الحرام والمشاهد الكريمة المشرفة في مكة المكرمة. فقد تواترت من طرق مختلف المذاهب الاسلامية الكثير من الاحاديث الشريفة الحاثة على الحج المستحب وتقديمه على اكثر العبادات الاسلامية تعظيماً لتلك المشاهد المشرفة وتقوية لروح الارتباط بها في قلوب المسلمين. بل وعرفتنا الاحاديث الشريفة بعدة وسائل للفوز بتوفيق زيارة مشاهد مكة المكرمة مثل قراءة سورة الحج كل ثلاثة ايام مرة على مدى سنة كاملة، او ادمان تلاوة سورة عَمَّ يَتَسَاءَلُونَ يومياً على مدى سنة، او قراءة ذكر (ما شاء الله) الف مرة في مجلس واحد، او كثرة التأكيد على طلب التشرف بزيارة تلك المشاهد المباركة في كثير من الادعية الشريفة خاصة ادعية شهر رمضان المبارك. ومن وسائل ترسيخ الرغبة في تعظيم بيت الله الحرام وزيارة مشاهده المشرفة في قلوب المؤمنين تنبيهم الى ان فقدان هذه الرغبة من علامات النفاق والمنافقين، لاحظوا اخواننا ما روي في كتاب تهذيب الاحكام عن ابي حذيفة انه كان مع الامام الصادق عليه السلام في طريق مكة فلما مروا بجبل اسمه (نافل) نبهم الامام عليه السلام الى الحقيقة المتقدمة حيث قال: ترون هذا الجبل ثافلاً؟ إن يزيد بن معاوية لما رجع من حجةٍ مرتحلاً الى الشام انشأ يقول: إذا تركنا ثافلاً سنينافلن نعود بعده سنيناللحج والعمرة ما بقينااعاذنا الله وإياكم أحباءنا من أخلاق يزيد والمنافقين ورزقنا وإياكم دوام الرغبة في زيارة بيت الله الحرام ومشاهده المشرفة. وفي المقابل نجد الافاضل تأكيدات كثيرة على ان تعظيم البيت الحرام ومشاهده المباركة هو من سنة اولياء الله سلام الله عليهم، وقد رويت في ذلك كثير من الروايات. يُضاف الى ذلك كثرة الاحاديث الشريفة الداعية الى حفظ الرغبة في زيارة بيت الله الحرام، كالمروي عن سنة رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: من اراد الدنيا والآخرة فليؤم هذا البيت، ومن رجع من مكة وهو ينوي الحج من قابل زيد في عمره ومن خرج من مكة ولا ينوي العود اليها فقد قرب اجله ودنا عذابه. وجاء في وصية امير المؤمنين (عليه السلام) وهو على فراش شهادته: الله الله في بيت ربكم لا تخلوه من ما بقيتم. ونجد في احاديث أئمة العترة المحمدية عليهم السلام تأكيدات مشددة على لزوم تعظيم بيت الله الحرام وعدم السماح بخلوه من الزوار، فقد روي عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) ومن طرق عدة انه قال: لو عطل الناس الحج لوجب على الامام أن يجبرهم على الحج إن شاؤوا وإن ابوا، فإن هذا البيت إنما وضع للحج. وقال (عليه السلام): لا يزال الدين قائما ما قامت الكعبة. وقال (عليه السلام): لو ان الناس تركوا الحج لكان على الوالي ان يجبرهم على ذلك وعلى المقام عنده، ولو تركوت زيارة النبي (صلى الله عليه وآله) لكان على الوالي ان يجبرهم على ذلك وعلى المقام عنده، فإن لم يكن لهم أموال أنفق عليهم من بيت مال المسلمين. الافاضل وكما لاحظتم فإن الحديث الخير اشارة مهمة الى اهمية زيارة وتعظيم المشهد النبوي وقبر الرسول الاعظم (صلى الله عليه وآله) في المدينة المنورة. ******* زيارة بيت الله الحرام - 2 2008-09-06 00:00:00 2008-09-06 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4653 http://arabic.irib.ir/programs/item/4653 بسم الله وله المجد والحمد منزل البركات ومجيب الدعوات واتم السلام وازكى الصلوات على سيد السادات محمد المصطفى واله القادة الهداة. السلام عليكم الاحباء ورحمة الله، طيب الله اوقاتكم بكل خير واهلاً بكم ومرحباً في ثاني حلقات هذا البرنامج نخصصها للحديث عن اعظم واول البيوت التي اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه؛ الا وهو بيته الحرام وحرم الامن الالهي. يصرح القرآن الكريم ان المسجد الحرام هو اول بيت من بيوت الرحمان وضع للناس، سواء اخذنا معنى الاولوية الزمانية فيكون اقدمها او الاولوية التشريفية فيكون اشرفها واعظمها قدسية، قال الله عز من قائل في سورة ال عمران، الآية (96 ـ 97): «إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ، فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّه غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ». والمسجد الحرام هو البيت التوحيد الذي جعل الله جلت حكمته زيارته والحج اليه فريضة عامة على كل مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وجعل الحج اليه حقا لله المنعم على عباده، قال عز من قائل: «وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً»، قال مولانا الصادق (عليه السلام) عن بيت الله الحرام: )وهذا بيت استعبد الله به خلقه ليختبر طاعتهم في اياته، فحثهم على تعظيمه وزيارته وجعل محل انبيائه وقبلة للمصلين له، فهو شعبة من رضوانه وطريق يؤدي الى غفرانه، منصوب على استواء الكمال، ومجمع العظمة والجلال، خلقه الله قبل دحو الارض بالفي عام). وقد ذكرت بعض الاحاديث الشريفة ان عند حجر ابينا اسماعيل (عليه السلام) قبور سبعين من انبياء الله (سلام الله عليهم). وروي عن امير المؤمنين (عليه السلام) كما في الكافي ان الامر بحج بيت الله الحرام شمل جميع البشر من عهد ادم، بل وشمل الملائكة ايضاً، فقد روي عن مولانا الامام الصادق (عليه السلام) قال: لما افاض آدم من منى تلقته الملائكة فقالت: يا آدم بر حجك، اما انا قد حججنا هذا البيت قبل ان تحجه بالفي عام ولذلك وضع هذا البيت المبارك وسط الارض تماماً كما اثبتت ذلك الدراسات العلمية الحديثة وقد سئل مولانا الامام الرضا سلام الله عليه عن علة جعله في وسط الارض فقال: ليكون الفرض (اي فرض الحج اليه) لاهل المشرق والمغرب سواء! من هنا نعرف اعزاءنا، بعض اسرار التعبير القراني البليغ ضمن حديثه عن دور ابراهيم الخليل سلام الله عليه في بناء الكعبة المعظمة حيث قال عز من قائل: «وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ». فالبيت الحرام كان قبل ابراهيم (عليه السلام) ثم امره الله عز وجل برفع قواعده ودعوة الناس عموما الى حجة بعد ان كان الحج اليه قبله حج الخواص. وفي ذلك اشارة الى نقله نوعية ان صح التعبير في دور عبادة الحج في المجتمع التوحيدي، وهذه النقلة الافاضل هي التي اكملها الامر الالهي لابراهيم (عليه السلام) بتطهير البيت من جميع اشكال الاوثان ومظاهر الشرك لكي يكون مركزاً ومنطلقاً للتوحيد الخالص، قال الله عز وجل (البقرة، 125): «وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ». من هنا ندرك الاكارم سر تاكيدات الادعية الواردة عن اهل بيت العصمة سلام الله عليهم وخاصة الرمضانية منها على ان يطلب المؤمنون توفيق الحج ليس لمرة واحدة بل في كل عام، روي عن مولانا الامام الكاظم (عليه السلام) انه امر بتلاوة الدعاء التالي من اول شهر رمضان الى آخره ومطلع الدعاء هو: اللهم ارزقني حج بيتك الحرام في عامي هذا وفي كل عام ما ابقيتني في يسر منك وعافية وسعة رزق ولا تخلني من تلك المواقف الكريمة والمشاهد الشريفة. ******* مراقد وأهمية زيارتها - 1 2008-09-03 00:00:00 2008-09-03 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/4652 http://arabic.irib.ir/programs/item/4652 بسم الله وله المجد والحمد انيس الذاكرين ودعوة الداعين. وازكى الصلاة واتم التسليم على مصطفاه الامين واله خيرة رب العالمين. السلام عليكم اعزاءنا ورحمة الله وبركاته، تحية مباركة طيبة واهلا بكم ومرحباً في اولى حلقات هذا البرنامج، نعرفكم في بدايته بموضوعه الاساس الذي يعرفه اجمالا عنوانه وهو مراقد ومشاهد. في هذا البرنامج نسعى ايها الاخوة والاخوات الى التعرف على البيوت التي اذن الله تبارك وتعالى ان ترفع في ارضه لكي تكون منارا لعباده ومحالا لذاكره يعمرها طلاب الفلاح والتزكية. كما نسعى من خلال حلقات هذا البرنامج مستمعينا الافاضل الى التعرف على ما تذكره النصوص الشريفة من اثار اعمار هذه المحال المشرفة وتعظيمها وزيارتها والتعبد الى الله عز وجل فيها. وكمدخل لموضوع حلقات نقف معا وقفة تدبر في الايات التي تذكره ضمن سياق اية النور المباركة، نقرا معا هذه الايات بدء من آية النور، قال عز من قائل سورة النور (35 ـ 38): «اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لّا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ، فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ، رِجَالٌ لّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ، لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَن يَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ». وقبل ان نسجل الدلالات المسستفادة من هذا النص القرآني، نشير الى ما ذكره المفسرون بشان مصداق هذه البيوت التي أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ، فقد ذكروا انها بيوت الانبياء واوصيائهم عليهم السلام وروى محدثوا المسلمين ومن طرق الفريقين ان رسول الله سئل عن هذه البيوت فقال (صلى الله عليه وآله): هي بيوت الانبياء ثم قيل له: يا رسول الله، ابيت علي وفاطمة منها؟ فاجاب (صلى الله عليه وآله): من افضلها. وعلى ضوء هذا التوضيح النبوي نسجل اعزاءنا الدلالات المستفادة من هذه الايات الكريمة. اولى الدلالات: المستفادة من الايات الكريمة المتقدمة هي ان النور الالهي المبارك انما يتجلى ويظهر في هذه البيوت المطهرة التي أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ، لذا فمن يطلب نور الله جل جلاله؛ ومن يطلب بالتالي التقرب اليه تبارك وتعالى فعليه ان يبحث عن مقصوده وغايته السامية في هذه البيوت القدسية. والدلالة الثانية: التي تبينها هذه الايات الكريمة ايها الاخوة والاخوات؛ هي ان هذه البيوت انما وضعت للعبادة وذكر الله سبحانه، ففي تعظيمها واعمارها ذكر لله عز وجل يستتبع الفوز ببركاته الوفيرة واستجابة الدعوات وقضاء الحوائج. اما الدلالة الثالثة: احباءنا، فهي ان زيارة هذه البيوت والتعبد لها عز وجل فيها من اسباب ترسيخ الطاعة لله عز وجل وبالتالي الفوز بالامن الالهي يوم تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ، ولذلك كان تعظيهما من علائم تقوى القلوب. والدلالة الرابعة: الافاضل، هي ان زيارة هذه البيوت والمشاهد المشرفة سبب للاستزادة من فضل الله عز وجل والفوز برزقه الخاص الذي يكون بلا حساب. والدلالة الخامسة: المستفادة من هذه الايات الكريمة هي احباءنا ان الله عز وجل هو الذي اذن ان ترفع هذه البيوت المقدسة، فزيارتها وتعظيمها هو طاعة لله عز وجل ومن مظاهر التوحيد الخاص. *******