اذاعة الجمهورية الاسلامية في ايران - برامج الاذاعة | في القاسم بن الحسن (ع) http://arabic.irib.ir Wed, 02 Mar 2011 10:00:03 +0000 Arabic Radio en-gb النَّدب والبكاء عليه - 5 2006-11-15 00:00:00 2006-11-15 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2222 http://arabic.irib.ir/programs/item/2222 بكاه عمُّه على بلائه كاد يذوب الصَّخر من بكائه وقد بكى على فتى الفتيان فتيان فهر وبين عدنان بكى على شبابه شبانها ناح على فارسها فرسانها وصرخة العقائل الزَّواكي لقد علت الى‌ ذرى الافلاك بكى على مهجته الرَّسول ناحت على بهجتها البتول بكاه جدُّه الوصيُّ المرتضى مذفتَّ في ساعده حكم القضا وحقَّ ان يبكي ابوه المجتبى دماً فانَّ نور عينه خبا وكيف لا يبكي على خضابه من دمه وهو على شبابه لم يتهنَّأ بشبابه ولا بالعيش في اوانه ولا ولا بكى على عارضه السَّحاب حنَّ شجاً لخدِّه التُّراب والحور في قصورها صوائح صوائح تتبعها نوائح خررَّ لرزئه السِّماك الرامح وكيف لا والخطب خطب فادح والارض زلزلت له زلزالها مذ فقدت بفقده جمالها وانهملت لرزئه عين السَّما دماً فكاد ان يصيبها العمى اظلمت الدُّنيا بعين عمِّه واحزني لهمِّه وغمِّه لما رأى قرَّة عينه على وجه الثَّرى يفحص من عظم البلا قد عجبت من صبره الاملاك ولا يحيط وصفه الادراك ******* المصدر: الانوار القدسية، نظم: العلامة الشيخ محمد حسين الاصفهاني، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية. هوى صريعاً - 4 2006-11-15 00:00:00 2006-11-15 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2221 http://arabic.irib.ir/programs/item/2221 حتّى اذا مزَّقهم جميعاً بضربة الأزدى هوى صريعاً كانَّه من التَّجلِّي صعقا مذروحه القدسيُّ حاول اللِّقا لهفي عليه مذ اتاه عمُّه فاشتبك الحرب وزاد غمُّه فكيف حال مهجة الرَّسول بين يدي حوافر الخيول فسل عظام صدره يا ويلي هل سلمت بعد هجوم الخيل ******* المصدر: الانوار القدسية، نظم: العلامة الشيخ محمد حسين الاصفهاني، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية. حمر مستنفرة - 3 2006-11-15 00:00:00 2006-11-15 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2220 http://arabic.irib.ir/programs/item/2220 كانَّماهم حمر مستنفرة فرَّت اذا شدَّت عليها قسورة بارقة الرَّحمة في جبينه صاعقة العذاب في يمينه بارقه كالرَّعد في رعيده كأنَّ يوم الحرب يوم عيده يمثِّل الكرار في شجاعته وكيف والارواح تحت طاعته فانَّ هذا الشِّبل من ذاك الاسد فامره في الرُّوح ماض والجسد يختطف الارواح من ابدانها ويحصد الرُّؤس من فرسانها وغاص بالبتار في تيارها حتّى ازال الخيل عن قرارها جاهد في احياء دين الباري وذبَّ عن شريعة المختار فداببذل روحه قلب الهدى على ظما كاديفُّت الكبدا سطا على الالوف وهو واحد فيا بنفسي ذلك المجاهد لفَّ صفوف البغي بالصُّفوف ببارق يبرق بالحتوف ******* المصدر: الانوار القدسية، نظم: العلامة الشيخ محمد حسين الاصفهاني، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية. يشبه عمَّه واباه - 2 2006-11-15 00:00:00 2006-11-15 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2219 http://arabic.irib.ir/programs/item/2219 يشبه عمَّه الشَّهيد في الابا وفي الحيا سرُّ ابيه المجتبى بدر الكمال في سماء المجد ووارث المجد اباً عن جدٍّ ازكى فروع دوحة النُّبَّوة في المجد والمنعة والفتَّوة بدر الدُّجى في افق الكرامة شمس الضُّحى‌ في فلك الشَّهامة هو الفتى بكلِّ معنى الكلمة بل اسد الاسود يوم الملحمة وكيف وهو ليث آل غالب وعنده الاسود كالثَّعالب اكرم به من فارس يوم اللِّقا من لا يخاف الشَّرَّ عند الملتقى قطب محيط الحرب في ثباته تغنيك حرب الطَّفِّ عن اثباته تهابه الكماة والابطال تفرُّ من خيفته الرِّجال ******* المصدر: الانوار القدسية، نظم: العلامة الشيخ محمد حسين الاصفهاني، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية. في القاسم بن الحسن صلوات الله عليه - 1 2006-11-15 00:00:00 2006-11-15 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/2218 http://arabic.irib.ir/programs/item/2218 اضاء بالطُّفوف نجم المجتبى فاشرقت به السُّهول والرُّبى بل اشرق الكون بوجهه المضي والملأ الاعلى بنوره يضي كيف وفي غرَّته الغرّاء نور المحَّمدَّية البيضاء بل شاطيء الفرات قد تجلى في طوره نور العلىِّ الاعلى فنوره مشكاة نور الباري به استنار عالم الانوار تمثَّلت محاسن النَّبِّي في القاسم بن الحسن الزَّكيِّ والمكرمات الغرُّ من ابيه علىٍّ القدر تجلَّت فيه ******* المصدر: الانوار القدسية، نظم: العلامة الشيخ محمد حسين الاصفهاني، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية.