اذاعة الجمهورية الاسلامية في ايران - برامج الاذاعة | الطارف والتليد http://arabic.irib.ir Wed, 02 Mar 2011 10:00:03 +0000 Arabic Radio en-gb الطارف والتليد - 11/01/2011 - 73 2011-02-12 08:50:21 2011-02-12 08:50:21 http://arabic.irib.ir/programs/item/7183 http://arabic.irib.ir/programs/item/7183 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم عليه نتوكل وبه نستعين وافضل الصلاة وازكى السلام على خير من بعث الى الانام الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه واله وسلم واهلاً ومرحباً بكم مستمعينا الاكارم متابعي برنامج الطارف والتليد ورحمة الله وبركاته، نتمنى ونسأل الله لكم الصحة والعافية والطمانينة والسكينة تحت افياء عنايات بارئنا الوارفة وبركات اهل بيت العصمة والطهارة سلام الله عليهم اجمعين. مستمعينا الاكارم تسرنا مرافقتكم لهذه الحلقة الخاصة من برنامجكم الطارف والتليد والتي نتمنى ونتوقع ان تكون زاخرة وبناءة ومعطاءة بمشاركاتكم اذ ان خصوصية هذه الحلقة هي الحلقة الختامية لهذا البرنامج الذي تشرف خلال هذه المدة والتي لم تكن بقصيرة، حوالي ثلاث سنوات بالحلول على مسامعكم ضيفاً احسنتم استضافته خير استضافة من استماع وتواصل واتصال كما كنا ولم نكن بغنى عن آراءكم ومشاركاتكم ومداخلاتكم وحتى بعض التنويهات التي تفضلتم بأهداءها الينا حين رأيتم ضرورة لطرحها، اذن هذه ستكون مخصصة بكم للادلاء بآراءكم حول سلبيات وايجابيات هذا البرنامج خلال هذه المدة ولكي تمدونا بمقترحاتكم حول المشاريع الاتية المشابهة او الموازية التي سيتبناها قسم الثقافة والادب والفن في اذاعة طهران صوت الجمهورية الاسلامية الايرانية من ندوات ادبية وثقافية، اذن هواتفنا المعهودة مفتوحة لكم من الان حتى نهاية البرنامج ونحن مكتظون بالشوق الى سماع آراءكم واصواتكم عبر الهواتف 22013762 و22013768 و22013848 ولمن يتصل بنا من خارج ايران رقم مفتاح البلد والعاصمة طهران 009821 واما عن فريق العمل: مستقبلة اتصالاتكم في هذه الحلقة كما كانت في الحلقات الماضية الاخت الطموحة والمثابرة الاخت علياء صالح ومهندس الصوت الفنان لهذه الحلقة ولكثير من الحلقات الماضية الاخرى هو الاخ يعقوب رستمي والمعد والمنتج المنفذ لهذا العطاء الزاخر هو اخي الكريم ابو ايمان الموسوي الاخ كاظم صادق وخادمكم محدثكم فرزدق الاسدي كما لاننسى العزيز الغائب الاستاذ الاخ ابو محمد بشير الجزائري خبير هذا البرنامج الذي استضاف البرنامج عذب كلامه ورهافة حسه وزاخر علمه في مختلف حلقاته، كان معنا بركة ومعرفة وخلقاً نتمنى له العودة من سفره الى بلاد الرافدين سالماً غانماً الجزائري: شجون يقبلها المضجع وهم له العين لاتهجع وحزن تولاك يابن الوصي لأمر هو الحادث الافضع أتاك ان خلافتكم تحلى بها الالكع الاكوع يزيد الغرور يزيد الفجور يزيد الخمور ومايتبع فبت تأرق الهاجسات وما لك في دفعا مطمع أيلعب بالحكم وغد ولايد بالحسام له انظر لهذا الجمال انه نثر لاشعر يعني من سهولته ومن وضوحه ومن سناءه انه يتجلى لأقل الناس معرفة للعربية وبالشعر، هذا طبعاً يمثل الموهبة الحقيقية، الموهبة الطبيعية التي لاتنتمي للتكلف والتصنع اللذان يتلفان الشعر. المحاور: نعم وكما تبين من هذه الفقرة اخترنا لكم مستمعينا الاكارم لهذه الحلقة مقتطفات من بعض الحلقات للبرنامج ستأتيكم على شكل مقطوعات مسجلة نأمل ان تنال رضاكم. نعم مستمعينا الاكارم كما قلت لكم هذه هي الحلقة الاخيرة او اللقاء الاخير من برنامج الطارف والتليد، هواتفنا المعهودة لكم التي اكررها طبعاً لكم 22013762 و22013768 و2203848 ومفتاح ايران وطهران هو 009821 ، هذه هواتفنا التي نستقبل بها اتصالاتكم، آراءكم حول هذا البرنامج وحول ما تقترحونه ان شاء الله للمشاريع القادمة لهذا البرنامج ان كانت لديكم مداخلات او ان كانت لديكم حتى انتقادات نحن ان شاء الله بصدر مشروح نتقبلها، الاخت علياء صالح بأنتظار اتصالاتكم، نذهب الى فاصل ثم نعود ******* نعم هذا اول اتصال مع البرنامج تفضل الاخ الحاج عدنان من العراق بالاتصال مع البرنامج، السلام عليكم الحاج عدنان الحاج عدنان: سلام عليكم سيد فرزدق المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً اخي الحاج عدنان: حياك الله وبارك الله فيك وبالاخت علياء المحاور: بارك الله فيك اخي الحاج عدنان: والله انا اتصلت وتقول هذه اخر حلقة وانا لست من المتصلين دائماً ولكن من المستمعين دائماً لهذا البرنامج، برنامج ثقافي، برنامج تطلعنا فيه الى الكثير من مواقع ايران الشعرية والادبية مثل تبريز وشيراز وكل البرامج انا اسمعها واسمع اعادتها والان تفاجأت تقول هذا اخر برنامج، اولاً للاخ الجزائري تحية خاصة لجهوده المتميزة والمحترمة اضافة الى هذا البرنامج استمعنا الى الكثير من المعلومات من الاخوة المتصلين والشرح الوافي والواضح من الاخ الجزائري كما هو في كل برامج اذاعة طهران لأني متابع مستمر لبرامج الاذاعة وحتى للاعادة فأريد ان اقول لماذا تريدون تنهون هذا البرنامج؟ المحاور: شكراً جزيلاً لك الحاج عدنان: لأن السيد الجزائري مسافر للعراق او لماذا؟ المحاور: لا لا اخي الكريم، طبعاً نحن سنتطرق الى هذا الموضوع بشكل اكثر، شكراً جزيلاً لك الحاج عدنان من العراق، طبعاً انت متفضل الحاج عدنان: تحية لك وللاخوة العاملين كلهم المحاور: وتحية لك منا ونشكر لك حسن المتابعة وحسن الاصغاء للبرنامج، طبعاً نحن سنتطرق في هذه الحلقة ان شاء الله الى الاسباب وكما اننا سوف لاننقطع عنكم ان شاء الله خلال هذه المدة ستكون هناك برامج اخرى ادبية ثقافية، ستكون هناك ندوات اخرى ايضاً ولكن ان شاء الله نحن نعدكم بـأننا سوف نعود ان شاء الله في تركيبة جديدة وفي حلة جديدة، طبعاً لم يتبقى وقت كثير حتى موعد اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، ان شاء الله سنعود الى موضوع الحديث، نحن نسألكم الدعاء مستمعينا الاكارم في هذه الاوقات المباركة والتي يرفع فيها الدعاء والابتهال الى الله سبحانه وتعالى بخير القبول ان شاء الله، نتمنى لنا ولكم ان يجعلنا من خلص عباده، نستمع الى صوت الاذان اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها المحاور: لااله الا الله حقاً حقاً لااله الا الله ايماناً وتصديقاً لااله الا الله عبودية ورقاً، استمعنا واياكم خاشعين الى اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران تقبل الله منا ومنكم خالص الدعاء والمسئلة انه سميع مجيب المحاور: مستمعينا الاكارم تحية طيبة اليكم من رحاب الطارف والتليد الذي يأتيكم من اذاعة طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران كما قلت لكم هذه الحلقة ان شاء الله ستكون الحلقة الاخيرة او لقاءنا الاخير في هذا البرنامج الخاص وهو برنامج مخصص اليكم للادلاء بآراءكم، للاطلاع على آراءكم حول هذا البرنامج خلال هذه السنوات الثلاث التي رافقتمونا، نحن بأنتظار اتصالاتكم على ارقام الهواتف المعهودة لكم 22013762 و22013768 و22013848 ومفتاح ايران والعاصمة طهران هو 009821 ******* فاضل المغسل: كفا ملامي ما فعلت ذميمة ان قلت شعراً خالصاً محموداً فالمدح من قلب تحدر نوره فأسال عشقاً مشعلاً موقوداً هبني ابالغ في هواي لماجد هل ذاك عيب ام غدوت حسوداً استاذ آداب وباعث انفس من موتها فكراً اراه سديداً هجت له همم العقول تعبداً بذلت لتسمع ما يقول جهوداً رود القلوب اذا دعا نبضاتها خفاقة تهفو له تمجيداً واذا وقفت ببابه متأدباً تبقاه للابواب اقليداً واذا سمعت بيانه ينساب في اعماق لبك سحره ممدوداً كلماته بفم الزمان زكية نفح ربيعي يدوم عقوداً اعني الجزائري لاقدمت عطاءه قد فت من بذل به جلموداً قد ذر في الستين ماضعف السنا بل كان في ارض العلوم شديداً يكفي بذا المذياع اصغاء له هو ذبذبات تراثنا تحديداً فأسمع اذا ما كنت تطلب سيدي مني دليلاً طارفاً وتليداً عاش البشير بخير حال دام في مجد وعز دائمين مديداً اهلاً وسهلاً دمت خيراً نافعاً بالفارسية اقول خوش آمديداً بالنسبة الى البرنامج هذا البرنامج تابعته عبر النت وتابعت اكثر حلقاته فكانت جداً رائعة وجيدة فكل ما اتمناه من المخرج ومن المقدم لهذا البرنامج كل العاملين في اذاء هذا البرنامج ان يستمروا في هذا البرنامج وطرق موضوعات جديدة اخرى في الساحة الادبية والفكرية، هذه ملاحظتي مع شكري الجزيل لكم اذاعة طهران، فاضل ابراهيم المغسل، القطيف السعودية المحاور: نعم نشكرك اخي الكريم فاضل المغسل من السعودية كنت خير رفيق لنا بآراءك الصائبة والصادقة وكما نشكرك نيابة عن الاخ الجزائري على هذا الذوق الرائع والصادق، طبعاً الحاج عدنان المتصل الاول والذي نحتفظ له بهذا السبق الحاج عدنان من العراق تفضل عن الاخ الجزائري، طبعاً نحن استفدنا من اساتذة اخرين في غياب الجزائري العزيز، نهاية البرنامج هي ليست بسبب ذهاب استاذنا الجزائري لأسباب شخصية الى بلاد الرافدين العراق، طبعاً روتين او شكل العمل الاذاعي هو هكذا يعني اي البرامج يعني لايستمر اي برنامج الى ازمنة ابدية، نحن كما قلت ستعود ان شاء الله بتركيبة جديدة او بحلل جديدة، كل البرامج ينتابها لربما الروتين وهذا شيء لابد منه نحن شعرنا ربما هذا الشيء قد دب في البرنامج ولهذا قررنا ان نأخذ فرصة من اخوتنا واخواتنا المستمعين الكرام من امثال الاخ العزيز فاضل المغسل الذي تواصل معنا خلال كل هذه الحلقات بمشاركات بناءة، بآراء نقدية بناءة وعلمية، نشكر له هذا التواصل كما نشكر الحاج عدنان من العراق ونحن بأنتظار اتصالاتكم مستمعينا الاكارم. ******* الدكتورة دلال: انا حين ذكرت سيمين ذكرتها من منطلق ان لايغلب على ادبها كالاخريات الطابع النسوي بمعنى حتى ولو كان حديثها عن النساء بشكل اكبر انما هي تعالج قضايا المجتمع بالعمق. ******* علياء النجار: احيي الاستاذ بشير الجزائري على موسوعته الادبية الرائعة التي يقدمها لنا كل ثلاثاء، انا اقول ان حافظ صديق الايرانيين خاصة ومن يستمع الى شعره عامة فهو ما زال الى الان في شوارع طهران واصفهان يصاحب الاجيال من جيل الى جيل حيث تقصده القلوب الحائرة الباحثة عن الطمأنينة، معلوماتي عن حافظ الشيرازي هذه الشخصية العظيمة هي معلومات ربما تكون معروفة ولكنه ولد شمس الدين محمد في 1325 ميلادي يعني ما يوافقه 726 هجري قمري في شيراز، هو كان يحفظ القرآن ولذلك سمي بالحافظ، توفي في 1391، اشعاره بحث عنها الاديب الالماني غوتة الى ان وجدها للغرابة والصدفة في 1814 . ******* الجزائري: حافظ الشيرازي جاء بعد سعدي بمئة عام تقريباً او اقل من هذا يعني كان سعدي قد توفي سنة 691 وحافظ توفي سبحان الله سبحان الله كما تقول التواريخ سنة 791 هذه المسافة بينهما فرقت بينهما على انهما علما هذا الغزل الايراني الكريم يعني الجميل، حافظ يتكلم بلغة عرفانية تصل النفس بخالقها سبحانه وتعالى وتعود بها الى رحابه وتعلمها كيف تعود وتعلمها كيف تزكي ذاتها كي تكون مطهرة قريبة من بارئها سبحانه وتعالى الذي ينظر اليها الليل والنهار ويراها ولاتراه. الجزائري: حافظ الشرازي ذلك الرجل الذي لقب هذا اللقب الجميل جداً شمس الدين هو محمد بن بهاء الدين التاجر الاصفهاني الذي هجر اصفهان وقصد شيراز واقام فيها وتزوج وانجب ثلاثة من الابناء الكرام كان اصغرهم شمس الدين. ******* المحاور: نعم سيداتي سادتي المستمعين كانت هذه مقطوعات من برامجنا الماضية استمعنا الى مشاركة من الاخت العزيزة الكريمة من دمشق الاخت علياء النجار التي كانت ايضاً من خير مستمعي البرنامج ومرافقيه، كانت تتصل معنا في مختلف البرامج تعطي رأيها، تطرح اسئلة في بعض الاحيان، تشارك في هذه الندوة بشكل بناء وسمعنا كلام الاستاذ الجزائري في الحلقتين اللتين خصصناها لحافظ الشيرازي. معنا اتصال هاتفي مباشر، معنا الاخ السيد نوري من العراق السلام عليك الاخ نوري نوري: السلام عليكم المحاور: مساكم الله بالخير نوري: مساكم الله بالخير المحاور: حياك حياك اخي الكريم نوري: مولاي السلام عليكم مقدم البرنامج وجميعاً المحاور: الله يسلمك نوري: طبعاً هذا البرنامج مميز جداً ولايوجد مثيل له المحاور: شكراً لك هذا من حسن ظنك استاذ نوري، انا ارجوك ان تخفض صوت المذياع انا اكون ممنون لك نوري: لماذا تحرمونا من اصواتكم وصوت السيد الجزائري؟ المحاور: اخ نوري انا ارجوك ان تخفض صوت المذياع لأن لدينا رجع صدى لربما لايسعفنا في الاطلاع على رأيك نوري: مولاي تسمعني المحاور: نعم نعم اسمعك خير نوري: مولاي السلام عليكم ورحمة الله المحاور: حياك الله اخي الكريم اهلاً وسهلاً بك نوري: هذا البرنامج مميز جداً ولايوجد مثيل له فلماذا تحرمونا من اصواتكم ومن صوت الجزائري؟ المحاور: نعم تفضل نوري: لماذا تحرموننا من هذا الصوت المميز وهذا البرنامج المميز الذي لايوجد مثيل له، نرجو اعادته رجاءاً المحاور: ان شاء الله ان شاء الله، شكراً جزيلاً لك نوري: ابقوه رجاءاً اذا كان ممكن ودعاءنا لكم من جوار امير المؤمنين عليه السلام المحاور: نلتمسكم الدعاء نوري: والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً جزيلاً وعليك السلام ورحمة الله وبركاته، طبعاً يعز علينا ايضاً ان تقل الاستفادة من الاستاذ الجزائري في هذا البرنامج ولكن الاستاذ الجزائري متواصل معنا ان شاء الله في برامج اخرى، لديه برنامج احلى الكلام واحلى اللغات كما لديه برنامج ايران اليوم والمشهد الثقافي وبرامج اخرى، الاخ الجزائري موجود ولكن كما قلت يعني طرأت له سفرة لأسباب شخصية لربما تكون ادارية او بيوقراطية او ما شابه ذلك ان شاء الله سيعود وسيواصل هذه المسيرة ان شاء الله بندوات اخرى، نشكرك سيدي العزيز السيد نوري من مدينة النجف الاشرف لحسن متابعتك وحسن ظنك بنا، نأمل ان نكون في مكان هذا حسن الظن، لنذهب الى فاصل ونعود اليكم مستمعينا الاكارم. ******* بدر حسين من العراق: بسم الله الرحمن الرحيم اشكر الاذاعة العربية بطهران، بالنسبة لبرنامج الطارف والتليد طبعاً انا منذ اوائل حلقات الطارف والتليد كنت اتابعه لأن البرنامج يهتم بالادب العربي، هناك الكثير من حياة الشعراء لم نكن نعرفهم سابقاً فقد تعرفنا عليهم من خلال برنامج الطارف والتليد والكثير من حياة الشعراء والادباء وحقيقة الاستاذ بشير الجزائري حفظه الله لعب دوراً فعالاً في نهضة هذا البرنامج وتطوره وطبعاً انا احب واتمنى يعني رغبتي ورغبة اعتقد الكثير من المستمعين ان يستمر هذا البرنامج في حلقات وان يكون له جديد من التطور في انجاح النهضة الادبية وشكراً جزيلاً لكم. المحاور: شكراً لك الاخ بدر حسين على هذه المشاركة البناءة، الاخ بدر حسين ايضاً من المستمعين المتواصلين مع البرنامج، الاخ بدر هذه طبعاً وظيفة البرنامج هو التعريف بالمستجد وايضاً الخافي في زوايا الادب والثقافة بشكل عام، نحن نشكر لك حسن ظنك بنا، ان شاء الله سننقل هذا الاقتراح الى المعنيين في الاذاعة ونشكر لك حسن ظنك بنا. المحاور: نعم مستمعينا الكرام كما يجدر الاشارة والشكر للاخوة والاخوات الذين رافقونا بشكل متقطع خلال حلقات هذا البرنامج فضلاً عن الاخت علياء صالح كان معنا الاخ خالد غلامي بعنوان مستقبل الاتصالات كما كانت الاخت غراوي ايضاً استقبلت اتصالاتكم في بعض الحلقات، الاخت حواء حبيبي اخرجت لنا اعدت لنا بعض حلقات كما انا اشكر بدوري بعنوان مقدم البرنامج الاخ رائد دباب الذي سبقني كما ايضاً الاخ فؤاد عاشوري الذي سبقني وايضاً الاخت ابتسام ابراهيمي وكلهم طبعاً متمكنون في هذا الشأن وفي هذا الباب في شان الادب والثقافة وانا تلمذت طبعاً على يدهم وخاصة على يد الاستاذ الجزائري وطبعاً بعد التلمذ على يدكم مستمعينا الاكارم. ******* غزوان علي من العراق: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احيي اذاعة طهران وخاصة برنامج الطارف والتليد البرنامج الادبي الثقافي الذي بصراحة نأخذه بكل شوق عندما نسمع هذا البرنامج المباشر ونتمنى ان يبقى هذا البرنامج متواصلاً يعني وخاصة ما يعطيه هذا البرنامج من ثقافة ادبية للمستمع من معلومات وخاصة ما يخص الادب العربي والفارسي ونتمنى يارب ان يكون يستمرهذا البرنامج بحضور كل المقدمين للبرامج وخاصة الاستاذ بشير الجزائري ونتمنى لكم الخير وتحياتنا لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* حسين عبد الله من البحرين: بسم الله الرحمن الرحيم تحية طيبة لكادر برنامج الطارف والتليد، طبعاً يسرني ويسعدني ان ابدي رأيي بالبرنامج وكما اشكر القائمين على البرنامج لثقتهم بآراء المستمعين مع انه يحزنني توقف البرنامج بشكل مفاجئ والاخص انه سوف نفتقد اخونا ابو محمد بشير الجزائري، طبعاً البرنامج اضاف لنا الكثير الكثير من المعرفة خصوصاً الادبية منها، طبعاً نحن على ثقة تامة بالاذاعة وكادرها بأنها سوف تجد البديل لهذا البرنامج الناحج بكل المقاييس. ******* المحاور: نعم اشكرك جزيل الشكر الاخ غزوان علي من العراق والاخ حسين عبد الله من البحرين على تواصلكم معنا، ايضاً كان الاخ غزوان والاخ حسين خلال هذه المدة من خير مستمعينا ومن خير المتواصلين معنا، ان شاء الله سيتواصل هذا البرنامج بأشكال اخرى طبعاً وببرامج اخرى ولربما بندوات اخرى، معنا اتصال هاتفي، معنا الاخت زينب الدراجي من العراق، سلام عليكم الاخت زينب زينب: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: تحياتي لك اخ فرزدق المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً ومرحباً زينب: وتحية اكبار واجلال وتقدير لأسرة برنامج الطارف والتليد المحاور: نعم شكراً جزيلاً زينب: لمتاعبكم ومواهبكم وانتم تؤدون رسالتكم الثقافية وقد استفدت كثيراً من برنامجكم النافع واستنبدت الكثير من المعلومات عن الادب الفارسي كما اقدم جزيل الشكر والامتنان الى الاستاذ بشير الجزائري وللمخرج السيد كاظم صادق وللمهندس يعقوب رستمي والى الاخت العزيزة الفاضلة علياء صالح واشكرها على طيب تعاملها وحسن اخلاقها مع المستمعين المحاور: اشكرك جزيل الشكر الاخت زينب الدراجي ايضاً كنت ... زينب: كما اتمنى ان يستمر البرنامج اخي فرزدق المحاور: نعم تفضلي زينب: اتمنى ان يستمر البرنامج ولاينقطع المحاور: ان شاء الله ان شاء الله، نعم شكراً جزيلاً لك زينب: شكراً جزيلاً المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخت زينب الدراجي، الاخت زينب كانت ايضاً من خير المستمعين والمتواصلين، نحن ايضاً انتفعنا بآراءك اخت زينب وبمشاركاتك، ان شاء الله سلامك واصل الى الاخ الجزائري كما وصل الان الى غرفة القيادة، الى الاخ كاظم صادق والى الاخ يعقوب رستمي والى الاخت علياء صالح وان شاء الله سأوصله الى الاخرين ان شاء الله. الجزائري: هو الرجل كان قد شاع شعره بين الناس ولذه الناس ايما ملذة وكان غريباً عليهم في رونقه وجماله وبهاءه فتأثروا به كثيراً وكانوا يرونه معجزة من المعجزات فيظهر من بعض التواريخ ان لقب لسان الغيب او سواه من الالقاب او اي لقب من القابه الاخرى كان قد سمعه في حياته. ******* سينا بروانة من ايران: شمس الدين محمد حافظ الملقب بخواجة حافظ الشيرازي الشعير بلسان الغيب من اشهر الشعراء الايرانيين والنجم الساطع في سماء العلم والادب في ايران، لاتتوفر لدينا معلومات دقيقة عنه وخاصة عن ولادته الا ان الادلة تشير الى انه ولد في حدود عام 726 في مدينة شيراز، منذ طفولته اتجه الى الكتاب والمدرسة وفي مطلع شبابه تعلم الشيرازي كافة العلوم الدينية والادبية الموجودة في زمانه وصار من المشاهير في مجال العلم والادب في مدينته فكان في هذه المرحلة من حياته يحفظ القرآن الكريم بمختلف القراءات ولذلك اطلق على نفسه لقب حافظ. المحاور: نعم مستمعينا الكرام كان هذا صوت مستمع كريم اخر وهو الاخ سينا بروانة من ايران، طبعاً تلمعت هذه الحلقة بالذكر الجزيل لحافظ الشيرازي وهذا من حسن اختيار منتج البرنامج الاخ كاظم صادق كما ايضاً تلمع بذكر سيمين دانشور وفي مقدمتهم وطبعاً فخرنا ابا عبد الله الحسين في بداية البرنامج في الحلقة التي خصصناها للرثاء الحسيني والتي اتتكم في ايام المحرم، نحن وصلنا الى نهاية البرنامج والوقت يداهمنا، نشكر لكم جزيل الشكر مرة اخرى بأسمي وبأسم العاملين في هذا البرنامج وبأسم كادر اذاعة طهران اشكر لكم حسن المتابعة نأمل ان شاء الله ان ترافقونا ايضاً في البرامج الاخرى من هذه الاذاعة ومن قسم الادب والفن والثقافة، نشكر لكم حسن المتابعة والاصغاء والى لقاء اخر نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 04/01/2011 - 72 2011-02-05 09:03:12 2011-02-05 09:03:12 http://arabic.irib.ir/programs/item/7166 http://arabic.irib.ir/programs/item/7166 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وافضل الصلاة وازكى السلام على خير من ارسل الى الانام محمد واهل بيته الطاهرين واهلاً ومرحباً بكم مستمعي صوت الجمهورية الاسلامية ومتابعي برنامج الطارف والتليد الى حلقة اخرى من حلقات هذا البرنامج لنقف فيها قليلاً على اعتاب ادب المرأة في ايران وفي هذه الحلقة بالذات نركز عل الادب القصصي وعلى ابرز الروائيات والقاصات الايرانيات منذ بدأ هذا النوع الادبي نموه وتطوره وازدهر وشكل شيئاً فشيئاً ظاهرة سميت وخاصة في هذه السنين، سميت بالادب النسوي بعد ان شهدت الساحة الادبية تطوراً في الكم والكيف من حيث مشاركة المرأة في توثيق مجتمعها وهواجسه عن طريق القصة القصيرة والرواية. ويطيب لي انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة من سلسلتنا هذه من برنامج الطارف والتليد ان اجدد تحياتي لكم وتحيات زملائي العاملين في هذا التقديم وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومستقبلة اتصالاتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء الكريم هو الاخ كاظم صادق ولكم ان تشاركونا مستمعينا الاكارم في هذه الندوة بأحد هواتفنا الثلاثة المعهودة لكم واولها 22013762 والثاني 22013768 والهاتف الثالث 22013848 ولمن يتصل بنا من خارج الجمهورية الاسلامية رمز البلد وعاصمته طهران هو 009821 فنحن بأنتظار اتصالاتكم مستقبيلن آراءكم ومداخلاتكم واسئلتكم واستفساراتكم في موضوع الحلقة وكما ذكرنا هو ادب المراة في ايران ولهذه الحلقة بالتحديد ادب المرأة القصصي النسوي في ايران. ******* نعم مستمعينا الاكارم كما ذكرت هذه هي الحلقة الثانية التي نتطرق فيها الى ادب المرأة في ايران ان كنتم معنا في الحلقة الماضية نحن تطرقنا بشكل مفصل في الحلقة الماضية الى شعر المرأة في ايران منذ البدايات وخاصة النموذج الفريد بروين اعتصامي شعرها ودورها في الادب المعاصر، استضفنا في تلك الحلقة الاستاذة الدكتورة دلال عباس من بيروت استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي، كانت متفضلة في مشاركتها معنا في تلك الحلقة كما هي شرفتنا في هذه الحلقة بالمشاركة، اهلاً وسهلاً بك استاذة الدكتورة دلال الدكتورة دلال: المحاور: نعم اذن الى ان يتم الاتصال معها نأخذ فاصل ثم نعود اليكم المحاور: نعم مستمعينا الاكارم نقترب شيئاً فشيئاً الى وقت اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، نستمع واياكم خاشعين الى صوت الاذان ثم نعود ونواصل الحديث في موضوع البرنامج المحاور: نعم استمعنا الى اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، اتاكم الاذان من اذاعة طهران صوت الجمهورية الاسلامية، انتم مع برنامج الطارف والتليد وموضوع حلقتنا لهذا اليوم هو ادب المرآة في ايران او الادب النسوي في ايران وفي هذه الحلقة بالذات نتطرق الى الادب القصصي النسوي في ايران. تمهل الطارف والتليد ان تسطع اصواتكم فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء وهو معاد لكم عند الثامنة والربع من صباح الخميس مشفوعاً بكمال شكرنا واحترامنا لألطافكم الدائمة ******* المحاور: نعم هذه تحية ثانية اليكم من الطارف والتليد، التحقت بنا الاستاذة الدكتورة دلال عباس استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي من مدينة بيروت، السلام عليك دكتورة ومساءك بالخير الدكتورة دلال: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً، شكراً جزيلاً دكتورة على هذه المشاركة الاخرى، دكتورة طبعاً نحن تطرقنا في الحلقة الماضية الى الشعر النسوي في ايران بشكل ربما يكون مفصلاً، لو سمحت نبدأ الحديث بالمصطلح بالذات يعني دكتورة دلال نحن نرى ازدهاراً واسعاً في عصرنا الحاضر في هذه السنين بالنسبة للادب القصصي النسوي كماً وكيفاً كما ذكرت بحيث يمكننا علمياً او نقدياً من استخدام مصطلح الرواية النسوية او القصة النسوية او ماشابه ذلك ولكن دكتورة كيف يكون الامر عندما نريد توريخ هذا النوع الادبي فيما ابدعته الكاتبة الايرانية من قصة قصيرة او رواية، برأيك هل بالامكان توثيق تاريخ واضح للادب القصصي النسوي في ايران؟ الدكتورة دلال: الحقيقة بالنسبة الى الادب القصصي النسوي يعني من الممكن كما قلت كان من الممكن ان نذر اسماء شاعرات من العصر الساماني وبعده لكن بالنسبة للادب القصصي المحاور: هو حديث الدكتورة دلال: نحن نعرف ان هذا الفن حديث يعني في الادب العالمي، هنالك مقدمات كانت منذ زمن الثورة الدستورية المشروطة في ايران في مقدمات للكاتبات الناثرات بمعنى ان هناك شواعر عديدات لكن بالنسبة الى النثر هنالك قبل سيمين دانشور ممكن ان نذكر بعض السيدات اللواتي كانت لهن محاولات منذ العصر القاجاري مثلاً السيدة نصرت امين هذه السيدة كانت تلقب لأنها كانت عارفة بالامور الدينية وكانت تعلم الدروس الدينية والمعارف الاسلامية، سميت بالمجتهدة امين، لها كتابات نثرية، لها شعر ولها كتابات نثرية ايضاً لكننا لن نستطيع ان نعدها من ضمن الكاتبات او روائية بالمفهوم الحديث للرواية، ايضاً في العصر نفسه كان هنالك سيدة اخرى تدعى بانور بارالهي ايضاً ولدت سنة 1915 كسابقتها وكان والدها حجة الاسلام في المدينة، اريد ان اعلق هنا يعني في تلك المرحلة حتى قبل الخمسينات كانت النساء المتعلمات هن اللواتي ينتمين اما الى عوائل دينية واما الى الطبقة الارستقراطية، حين اصبح التعليم صار مدارس رسمية بهذا المعنى وتعمم التعليم اصبح عدد المتعلمات او المشاركات شعراً ونثراً في الادب الفارسي كما هو الحال في الادب العربي اكبرلأنه اتيح للنساء فرصة للتعلم لكن القصة، الرواية الايرانية بمعنى الرواية بمفهومها الحديث وبهذا المصطلح كما هو مستخدم عالمياً لايمكننا الا ان نبدأ مع سيمين دانشور، سيمين دانشور اشهر او هي العلم في هذا السياق في الادب الايراني، هي ولدت في العام 1921 من مدينة شيراز وهي زوجة الكاتب المعروف المعاصر جلال آل احمد، سيمين... المحاور: دكتورة عفواً قبل ان نلج في البحث عن سيمين، كيف تصفين يعني هذه البدايات الريادية في مجال الادب القصصي عند الكاتبة الايراني يعني بماذا تتسم هذه البدايات كما ترين؟ الدكتورة دلال: نعم البدايات في المرحلة الاولى كانت قبل مرحلة سيمين كانت كأن ما كتبنه كان نوعاً المذكرات او الملاحظات يعني احدى النساء في العصر القاجاري كتبت مثلاً كتاباً سمته على شكل قصصي سمته معايب الرجال رداً على ان الرجال كانوا يكتبون في تهذيب النساء وتقول في مقدمته "الى متى سيظل الرجال هم الذين يتولون امر تهذيب النساء" لكن كتابة قصصية كما قلت بالمعنى القصصي لم يكن متاحاً او لايمكن ان نسمي كتاباتهن قصصاً، حين ذكرت سيمين وادبها بأي معنى بمعنى ان ادب سيمين مثلاً ومن جاء بعدها بعض الكاتبات في كتاباتهن خصائص نسوية يعني يقتصرن في حديثهن عن بعض الامور التي تتعلق بحياة النساء وبعلاقاتهن لكن سيمين تغطي هذه المرحلة كلها يعني منذ مرحلة بدايتها، ظهور قصتها الاولى بأواخر الخمسينات، بأوائل الستينات من القرن العشرين وحتى بداية القرن الواحد والعشرين لأنها الان هي مريضة وبعد ان تجاوزت الثمانين هي في المستشفى، ادبها كنت اريد ان اتحدث، ادبها ليس مختصاً بالنساء بمعنى صحيح ان البطلات اكثر، عدد البطلات اكثر في قصصها من عدد الابطال لكن قدرة سيمين على تصوير دقائق المجتمع الايراني منذ قصتها الرائعة الاولى هي سوشون التي صورت فيها حياة النساء في شيراز او في القرى المحيطة فيها في زمن الاقطاع يعني في منتصف العصر البهلوي، تصور حياة النساء في المنازل، كيف نفهم من خلال من لايعرف اساساً التاريخ الايراني ممكن ان يستنتج من خلال قراءة الرواية كيف ان نساء الطبقة الارستقراطية كن يتعلمن في المدارس في حين ان عامة الناس، البنات قلما كن يذهبن حتى الى الكتاب او حتى الى تعلمن مبادئ القراءة والكتابة لذلك نفهم بشكل غير مباشر فهم النساء للدين لأنهن لايعرفن الفارسية فكيف بالعربية مثلاً، يحفظن بعض الايات القرآنية وهن لايفهمن معناها لكن على طريقة جلال آل احمد هي تنتقد هذه الطبقة المتأثرة بالغرب، البنات تعلمن في مدراس الارساليات الاجنبية، لايعرفن شيئاً عن التراث او عن الماضي او عن الدين، الاختلاط بالرجال اختلاط له طابع احياناً غير اخلاقي، تصور في هذه الرواية نفسها ثورة، ثورة ليست ثورة شاملة وانما بطل القصة هو الذي يثور على الوضع السائد يعني وضع الاقطاع السائد، هو كأقطاعي مثلاً لكنه يريد ان يوزع المواد الغذائية على الذين يعملون في مزارعه وفي ارضه في حين ان اخاه او الاخرين من المتنفذين يبيعون الارزاق والمواد الغذائية يبيعونها للجيش الانجليزي يعني دور المرأة هي حددت زوجة يوسف البطل على الرغم من انها هي البطلة الحقيقية في الرواية على الرغم من انها تعلمت في مدارس الارساليات لكن طبيعتها منذ ان كانت شابة متمردة هي لايعجبها الوضع القائم، هي تؤيد زوجها في اعماله، تقوم ببعض الاعمال الخيرية، هنا اشارة غير مباشرة الى ان النساء لم يكن متاحاً لهن، نحن نستنتج لم يكن متاحاً لهن ان يعملن في النطاق العام الا بالاعمال الخيرية يعني كانت تقدم مساعدات بدار المجانين او غير ذلك المحاور: نعم طيب دكتورة هناك ظاهرة تاريخية يعني هي اننا نرى ان بروين اعتصامي تأتي وتؤدي دورها الريادي وتأتي سيمين دانشور وتؤدي دورها الريادي ولكن كل الاديبات يعني اللاتي اتين بعد اعتصامي ودانشور لم يأتين بالمستوى الذي ظهرت به اعتصامي وظهرت به دانشور، لماذا هذه الظاهرة برأيك هل نحن امام انقطاع ادبي حصل في تلك الحقبة؟ الدكتورة دلال: يعني لاادري، يعني لااريد ان اقلل كثيراً من قيمة ما تكتبه المرأة في هذه المرحلة ربما الظروف، ربما الظروف التي تلت يعني ربما الناس التي تلت الثورة الظروف لم تكن هناك اهتمامات ربما توزعت اهتمامات الكاتبات على امور اخرى يعني ربما كان هذا هو الامر في كل الاحوال، الامر بحاجة المحاور: الى دراسة الدكتورة دلال: نلاحظ في هذه المرحلة بعد الثورة القصة القصيرة اكثر من الرواية، كأن الرواية تحتاج الى مخاض طويل ربما كان الابداع ناتجاً عن الظروف الصعبة هي التي تؤدي الى الابداع وحينما تتاح كل الفرص للأنسان يتوقف ابداعه او ايضاً لأنه ليس من الضروري ان يأتي لاحقاً بمستوى السابق وهذا في الادب امر معروف يعني حين يأتي انسان متفوق ليس من الضروري، من الصعب ان يقارن الذين يأتون بعده به لكن روائية حتى الان في الادب الايراني لنجد روائية بمستوى سيمين خاصة ان الروائيات بعد الثورة حتى الان ربما كانت هنالك كاتبات لن ينشرن ما كتبنه حتى الان، ربما كان النقد يعني نقد المجتمع يؤدي بصورة اقوى الى اظهار المخزون في داخل الانسان، لاادري الاسباب كلها مجتمعة المحاور: حسناَ الدكتورة دلال: لكن حتى الان بمستوى سيمين لن تظهر كاتبة، نحن ننتظر كتاب سيمين المخبئ الذي لم يطبع المحاور: ومع الاسف دكتورة يعني انا اخبرك بخبر يعني صدر قبل لربما قبل اقل من شهر كان مفهومه ان الرواية مع الاسف قد فقدت مع الكتب التي بيعت او الجرائد التي بيعت الدكتورة دلال: هذه الرواية الغير منشورة المحاور: الجزء الثالث، غير المنشورة نعم من الرواية الثلاثية التي صدرت قبل سنين، شكراً دكتورة لو تسمحي بفاصل لنعود ونواصل الحديث في هذا الشأن. يسعد الطارف والتليد من الثقافة والادب ان تعلو اصواتكم العذبة فيه بعطاءها الكريم مرفرفاً بأحد هذه الهواتف الاول 22013762 ، الثاني 22013768 الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ولكم اعذب التحيات والشكر الجزيل من الطارف والتليد ******* المحاور: نعم مستمعينا هذه عودة اليكم مع الطارف والتليد، نشكر لكم حسن المتابعة، موضوع البرنامج كما اسلفنا وان شاء الله كنتم معنا في هذه الحلقة هو الادب القصصي النسوي في ايران، دكتورة دلال يعني استمراراً لما سألتك في السؤال الماضي يعني حقيقة اعمال سيمين انت اعرف تصنف ضمن الرواية الايرانية عامة يعني نحن مثلاً اذا اراد باحثاً ان يعد عدة روايات او مثلاً خمس روايات افترضي من ابرز الروايات التي كتبت مثلاً لحد الان لكي تمثل الرواية الايرانية لربما يعد رواية سوشون ضمن هذه الروايات العامة ولكن دكتورة نحن لدينا كاتبات كثيرات قبل انتصار الثورة، افترضي مثلاً لدينا كلي ترقي، لدينا شهرنوش بارسي بور، لدينا ميهن بهرامي او اخريات الدكتورة دلال: هن اديبات على مستوى عال لكن انا حين ذكرت سيمين ذكرتها من منطلق ان لايغلب على ادبها كالاخريات الطابع النسوي بأي معنى؟ بمعنى حتى ولو كانت، كان حديثها عن النساء بشكل اكبر انما هي تعالج قضايا المجتمع بالعمق، بالعمق ومن مختلف الاتجاهات يعني متابعة الثلاثية نلاحظ انها لاتقتصر، لايمكن انت ان تصنفها في اتجاه واحد او اتجاه معاد مثلاً لهذا الطرف كما قرأت لأحد الكتاب من مدة انها هي معادية للاسلام وهذا الامر غير صحيح يعني التصنيف انه اخذ عبارة من سياقها على لسان شخص من الاشخاص، نحن حين نريد ان نقارن بين الادب العربي والادب الفارسي أتصدق اننا لن نجد يعني كثيراً مايمكن ان نقارن مثلاً نجيب محفوظ في تصويره للمجتمع، مجتمع القاهرة بالتحديد في ثلاثيته وجدت ان سيمين دانشور اقرب الى ان نشبه رواياتها برواياته في حين ان مثلاً احدى الباحثات ارادت ان تشبه ادب سيمين دانشور بأميلي نصر الله الكاتبة اللبنانية، هنالك كاتبة لبنانية تسمى اميلي نصر الله، حين عرفت انا بالامر وقرأت واعدت قراءة اميلي نصر الله على الرغم من شهرتها الواسعة ومن ترجمة كتبها الى اكثر من لغة وجدت انها لن تستطع يعني لم يرقى ادبها الى المستوى الشامل والعام في تصويرها للمجتمع على مستوى سيمين، احياناً يأتي اديب في وقت معين يغطي او يكسف يعني احياناً تظهر شمس تكسف البدور كما يقال بمعنى، طبعاً عدد الكاتبات الكبيرات كل منهن غطت جانباً من الجوانب لكن ادب سيمين غطى معظم الجوانب المحاور: دكتورة الدكتورة دلال: ايضاً من حيث عفواً، من حيث بينة الرواية، بنية الرواية من دون ان تكون مرتبطة هي لديها ثقافة واسعة جداً عربية وفارسية ولها ثقافة تاريخية المحاورة: مترجمة هي الدكتورة دلال: استخدمت، نعم والى اللغة الانجليزية، استخدمت ثقافتها العامة في خدمة النص دون ان لاتشعر انها تدخل عبارة مأخوذة مثلاً حتى ولو كانت من نص قرآني او من ادب انجليزي او غير ذلك، لاتشعر اطلاقاً ان لم تكن تعرف ضمن المصدر، لاتعرف انها هي تعتمد بأنه اخضعت النصوص المأخوذة، اخضعتها للغة الفارسية المستخدمة يعني المتداولة، ادبها ليس صعباً، ليس بحاجة الا بعض الكلمات الشيرازية العامية لكن ادبها ممكن ان يقرأه الصغير والكبير يعني مايسمى باللغة العربية بالسهل الممتنع ******* المحاور: دكتورة وطبعاً انت ادرى مني يعني هناك توظيف طبعاً للقرآن الكريم وايضاً للتراث الفارسي وحتى للاسطورة يعني حتى انا قرأت في مكان انهم شبهوا يوسف في رواية سوشون شبهوه بالنبي يوسف وماحدث له، على كل حال لنأخذ اتصال دكتورة لو سمحت، لدينا اتصال، الو سلام عليكم عبد الله: سلام عليكم، تحية لكم وللضيفة الكريمة، طبعاً سؤالي بالنسبة للكاتبات الايرانيات خصوصاً اننا نعرف ان الثورة الاسلامية غيرت وانتجت جيلاً ايرانياً متقدماً في جميع المجالات خصوصاً في الادب، انا سؤالي للضيفة الكريمة يعني ماهي اوجه التشابه والاختلاف بالنسبة الى الكاتبات الايرانيات قبل الثورة وبعد ان انتصرت الثورة بقيادة الامام الخميني؟ ولكم جزيل الشكر المحاور: احسنت احسنت اخ عبد الله، سؤال وجيه دكتورة الدكتورة دلال: صحيح صحيح المحاور: دكتورة ماهي برأيك اوجه التشابه والاختلاف في الكاتبات او الروائيات ماقبل وبعد الثورة؟ الدكتورة دلال: ممكن ان يلاحظ الاختلاف في الشعر اكثر منه في النثر او في الرواية، الرواية حين تصور المجتمع يعني هي نفسها سيمين كتبت روايات بعد الثورة ايضاً يعني ادبها قبل الثورة بعده كان ايضاً تصويراً للمجتمع، نحن نعرف ان الثورة بغض النظر عن السياسة، نحن نعرف ان الثورة ايضاً كان بعض الناس في اعماقهم معادين للثورة بمفهومها الاسلامي العام، اذا اخذنا ايضاً ادب سيمين كان نموذجاً هي ايضاً تصور فيما كتبته بعد الثورة تصور ايضاً حال المجتمع ، الاشخاص، العائلات، مؤيدين للثورة في اثناء الحرب العراقية الايرانية، الذين هم بشكل غير مباشر، غير مؤيدين للثورة او غير مؤيدين للفكر الاسلامي او معارضين للحجاب مثلاً، بعض هذه الامور يعني هو تصوير المجتمع، نحن لايجب بمعنى الادب ليس من الضروري ان يكون بياناً سياسياً، الادب يوظف السياسة ويوظف الدين ويوظف الثقافة بشكل غير مباشر يعني لايجب ان نطلب من الروائي او من الشاعر ان يكون مبشراً، لامبشراً دينياً ولا واعظاً سياسياً يبقى الادب خالداً يجب ان يكون صورة عن المجتمع، الادب الروائي بالتحديد، صورة عن المجتمع في مخاض المجتمع يعني ليس من الضروري، لايكون صادقاً الاديب اذا صور مثلاً بعد الثورة ان المجتمع كله بصغاره وكباره، بمختلف فئاته هم عادوا الى الدين وهم مؤيدون جميعاً للثورة، الادب الواقعي والحقيقي هو الذي يصور لايفكر به الناس بمختلف اتجاهاتهم والقدرة على النقد مباشرة وغير مباشرة. ******* المحاور: دكتورة لو سمحت، لدينا اتصال هاتفي لو سمحت، معنا الاخ غزوان من العراق غزوان: السلام عليكم المحاور: عليك السلام حياك الله غزوان: الله يحيك اخي فرزدق وتحية للدكتورة دلال عباس واود ان الاقي هذه وجهة النظر يعني ايران لديها حضارة ادبية وتاريخ مرموق في الثقافة الادبية الفارسية وخاصة قبل وبعد انتصار الثورة الاسلامية وشهدنا بعد انتصار الثورة الاسلامية يمكن الادب المبتذل دينياً واخلاقياً اخي فرزدق والدكتورة دلال اريد هنا مفارقة بين ادب المرأة في زمن انتصار الثورة الاسلامية وفي عصرنا الراهن يعني هذه السنين التي نعيشها، يعني اليوم اين مكان المرأة الايرانية اليوم في عصرنا الراهن يعني قلت الانتاجات الادبية يمكن حتى الكتب التي تصدر من ايران للاسف الشديد وحتى الترجمة ليست بالمستوى المطلوب وتحيات لكم والسلام عليكم المحاور: شكراً جزيلاً الاخ غزوان طبعاً الدكتورة اجابت بعض الشيء عن هذا السؤال، سأله بنوع اخر الاخ حسين عبد الله من البحرين، دكتورة هل لك من اضافة الى هذا السؤال؟ الدكتورة دلال: يعني المفارقة ان دائماً هذا الامر له اسباب اجتماعية، اريد اختصاراً ان اقول شيئاً مهماً حين يكون هنالك حدث سياسي عظيم وكبير كالثورة الايرانية لايمكننا ان نتوقع ان يكون الادب مباشرة تعبير عما جرى، اريد ان اعطي مثلاً حين حدثت ثورة الاسلام ليس الثورة الاسلامية الايرانية، ثورة محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله وسلم لن يكن ضعف الشعر مثلاً وظهرت الخطابة ولكن ضعف الشعر في عصر صدر الاسلام، مدح الاسلام ولكنه ظل كلاماً سطحياً، لن يواكب الشعر العربي مثلاً لن يواكب ثورة الاسلام، لن يستطع كان اذا شاعر من شعراء صدر الاسلام اذا درسناه نقول ان شعره في الجاهلية كان اقوى من شعره في الاسلام على الرغم من الالفاظ والتعابير الاسلامية، الان حين قامت الثورة الاسلامية لانتوقع انه مباشرة ان يكون الادب معبراً، نحن يجب ان ننتظر مدة من الزمن ليظهر النتاج، النتاج الروائي لايظهر بين يوم وليلة يعني يجب ان ننتظر هؤلاء النساء اللواتي ولدن او تربين بعد الثورة ماذا سينتجن لأن الانتاج لايمكن، لنفرض انه قامت الثورة امرأة كانت يعني قبيل الثورة لم يكن موقفها كذلك او لم تكن كاتبة ثم تستطيع ان تروي، نحن بحاجة ان نتتظر قليلاً لنرى تفاعيل الثورة في الادب النسائي. ******* المحاور: ان شاء الله، استاذة معنا اتصال اخر من، معنا الاخ وسام من العراق، السلام عليكم اخ وسام وسام: السلام على اهل الثقافة والادب المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بك وسام: لااطيل عليكم ولكن هناك سؤال نظمته بالشعر حول الكاتبات الايرانيات واقول: قد ضم شعري ونتاجي محنة في وصف اقلام غدت مرصاداً فهل اقلامهن الى العلا ام انهن لذي العلا اوتاداً المحاور: احسنت، جيد، احسنت الاخ وسام وسام: خالص الشكر والتحية لكم المحاور: احسنت لهذا الابداع الرائع، دكتورة هل لك ان تضيفي على هذا البيت شيئاً؟ كان متقطعاً طبعاً الصوت الدكتورة دلال:نعم كان الصوت متقطعاً، سمعت الشطر الثاني ولكن فهمت بشكل عام انه امتداح لهن، في كل الاحوال المرأة يااخي العزيز هي تقدمت او تأخرت تو تطورت هي صورة للمجتمع، صورة ناطقة للمجتمع، المرأة ان تقدمت تقدم المجتمع لأنها هي الام اولاً واخيراً بما انها الام فأذن هي التي تربي، هي ام الثوار وهي ام الاحرار وهي ام الشهداء ... المحاور: دكتورة عفواً هذه كانت مقدمة وسام، الان الاخ وسام لازال معنا ولديه سؤاله الاصلي، تفضل اخ وسام وسام: جميل ماتقدمت به الاستاذة ولكن هل حققت الكاتبات الايرانيات مثلما حققت الشاعرات الايرانيات في الكتابة؟ ولكم خالص شكري واحترامي المحاور: شكراً جزيلاً لك سؤال وجيه، دكتورة كيف تفصلين الدور الذي ادته الشاعرات او الكاتبات، هل هناك من مقايسة بينهن؟ الدكتورة دلال: نعم الشعر الذي جاء بعد الثورة اهم بكثير من الرواية لأنه قلت هناك قصص قصيرة جميلة ولكن يغلب عليها الرمز وتقليد انموذج القصة القصيرة الغربية، الشعر كان بعد الثورة لأن الشعر غير الرواية، الشعر ممكن ان يقال بعد حالة تأثر، الشعر لايحتاج الى وقت طويل لينضج ويكون عملاً متكاملاً لذلك ملاحظ ان كمية الشعر النسوي الذي قيل في ايران بعد الثورة الكمية كبيرة جداً ولايقل مستواها على الاطلاق عن مستوى الشعراء الرجال لكنني لم اجد بعد الثورة كاتبة تروي قصة بمستوى القصص التي تحدثت عن الحرب العراقية الايرانية التي كتبها احمد محمود مثلاً الكاتب الاهوازي، احمد محمود صور في روايته زمين سوختة، الارض المحروقة، صور بداية الحرب العراقية الايرانية ببقعة محدودة في مكان محدد وفي وقت زمني محدد تصويراً رائعاً اذن لن يرتقي كثيراً الادب النسائي النثري بالنسبة لما سبق المحاور: ما قبل الثورة الدكتورة دلال: لكن الشعر متقدم اكثر من النثر المحاور: نعم شكراً جزيلاً دكتورة دلال عباس على مشاركتك في هذه الحلقة والتي سبقتنا، نحن تعلمنا الكثير من حضرتك في هذه الاجوبة كما نشكركم مستمعينا الاكارم على هذا التواصل البناء، نحن لضيق الوقت طبعاً نعتذر من الاخت عذراء الموسوي من العراق ومن الاخ علي الطويل ايضاً اتصلوا بنا ليبدوا بمداخلاتهم وليطرحوا اسئلتهم ولكن الوقت شارف على الانتهاء، حتى الملتقى نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 28/12/2010 - 71 2011-01-22 08:49:12 2011-01-22 08:49:12 http://arabic.irib.ir/programs/item/6961 http://arabic.irib.ir/programs/item/6961 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وسلام على انبياءه ورسله واولياءه اجمعين وسلام عليكم مستمعينا واهلاً بكم في الطارف والتليد وموضوعنا لهذا اليوم هو ادب المرأة الفارسي او ادب المرأة في ايران وأملنا ان يكون ساراً وبهجاً ونافعاً لكم. ويطيب لي انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان اجدد تحياتي واحترامي لكم مشفوعين بتحيات زملائي في هيئة التقديم وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومتلقية اصالاتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء من اكرامنا لكم واقبالكم علينا هو الاخ كاظم صادق وهواتفنا الثلاثة المفتوحة لمستمعينا الكرام طوال هذه الندوة للاتصال ولطرح اسئلتكم ومداخلاتكم واستفساراتكم اولاً 22013762 والهاتف الثاني 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 وطبعاً رمزنا الهاتفي، رمز ايران وعاصمتها طهران 009821 مستمعينا الكرام نحن من الان بأنتظار اتصالاتكم لطرح الاسئلة، لطرح الاستفسارات ولطرح المداخلات في هذا الموضوع. نقترب شيئاً فشيئاً الى اذان المغرب بتوقيت مدينة طهران، نستمع الى الاذان ثم نعود بعد ذلك المحاور: لااله الا الله حقاً حقاً لااله الا الله ايماناً وتصديقاً لااله الا الله عبودية ورقاً، مستمعينا الكرام تقبل الله اعمالكم استمعنا واياكم الى اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها وانتم ان شاء الله كالمعتاد مع الطارف والتليد من اذاعة طهران وموضوع حلقتنا لهذا اليوم هو ادب المرأة الفارسي او ادب المرأة في ايران، سنسلط الضوء على هذا الجانب الهام في الادب الفارسي ونحن بأنتظار مشاركاتكم ومداخلاتكم واسئلتكم على الهواتف التي ذكرتها في بداية البرنامج واعيد هذه الارقام 22013762 و22013768 و22013848 ولمن يريدون الاتصال من خارج ايران رمزنا الهاتفي هو 009821 ستكون معنا في هذه الحلقة الاستاذة الدكتورة دلال عباس من مدينة بيروت، الدكتور دلال عباس هي استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي نرحب بها في هذا البرنامج لكن بعد هذا الفاصل. المحاور: نعم احدى الجوانب المهمة التي قل التطرق اليها في الادب الفارسي قديمه ومعاصره هو دور المرأة في صناعة تاريخ الادب بما ابدعت من شعر ونثر على مر العصور ولدينا نجوم لامعة في كلا الجانبين نحاول تسليط الضوء عليهما في هذه الحلقة من برنامج الطارف والتليد والتي تليها ان شاء الله وذلك بأستضافة الاستاذة الدكتورة دلال عباس من مدينة بيروت، دكتورة دلال عباس مساء الخير، السلام عليكم الدكتورة دلال: مساء الخير، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: حياك الله دكتورة دلال عباس ونشكرك طبعاً على هذه المشاركة، دكتورة لو سمحت ندخل في صلب الموضوع ولنبدأ لو سمحت ايضاً بتسليط الضوء على المصطلح بالذات، لماذا ادب المرأة دكتورة دلال عباس، يعني منذ متى بتعبير اخر تكون هاجس لكي نصطلح او نقرر مصطلح كمصطلح ادب المرأة او بشكل خاص ادب المرأة الايرانية؟ الدكتورة دلال: اذا اردتم رأيي هو لايجب ان نقول ادب المرأة بمعنى انه دائماً هذا المصطلح حديث وليس قديماً، بمعنى وكأن للمرأة ادباً خاصاً بها في حين النساء اللواتي قدمن اعمالاً مهمة في الاداب العالمية كلها قبل الحركة النسائية كان لهم دور لايقل عن دور الرجال بمعنى انه ممكن ان نقول ان ادب المرأة اذا كانت المرأة لاتكتب الا عن المرأة لكن حينما نرى ادباً يعالج الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية، حياة الناس من مختلف الجوانب لايجب ان نسمي هذا ادب المرأة المحاور: اذن ماذا تصطلحين دكتورة او تقترحين في هذا الجانب؟ الدكتورة دلال: يعني هذا الادب الذي صاغته المرأة ممكن ان يكون جزءاً او لتسهيل الدراسة او لأظهار دائماً هو الهاجس لأظهار ان المرأة ايضاً ليست متأخرة وانه كان لها دوراً مهماً في الادب يعني نحن احياناً نقول ذلك، نرد ان المرأة ليست متخلفة عن الرجل، بأمكان المرأة ان تقدم شيئاً مفيداً للمجتمع. الان بالنسبة الى المرأة الشرقية المسألة المهمة هنا ان النساء في القرن العشرين تأخرن عن الرجال لأن هذه المسألة مرتبطة بهذا الكلام ذاته عن ادب المرأة، الرجال سبقوا النساء هذا في القرن التاسع عشر والعشرين المحاور: تقصدين في الادب ام في كل شؤون الحياة الاخرى الدكتورة دلال: في البلدان العربية او في ايران الرجال سبقوا النساء، لماذا؟ الموضوع واضح تماماً لأن الرجال تعلموا قبل النساء المحاور: دكتورة يعني بالطبع انت تفضلت ان هذا المصطلح هو مصطلح جديد لربما، برأيك منذ متى تكون هذا المصطلح وماهي الضرورات التي حتمتها مثلاً الاداب او تاريخ الادب حتمها او النقد الادبي حتم استخدام مصطلح كهذا؟ الدكتورة دلال: نعم يعني هذا المصطلح جاء بعد الحركات النسائية العالمية لتظهر النساء بالكلام ان للنساء دوراً في المجتمع فأفل هذا الادب يعني بدلاً من ان يقال ان فلانة شاعرة بات الحديث عن الادب النسائي، هذا المصطلح متأخر، ما اريد ان اقوله هو ان النساء انفسهن شاركن في صنع هذا المصطلح، شاركن يردن ان يظهرن ان للنساء دوراً في المجتمع. الحقيقة قبل القرن العشرين يعني في الدراسات حين كان يذكر، اعطي مثال من الشعر العربي مثلاً حينما كان يجري الكلام عن الشعر في العصر الاموي مثلاً او في العصر الجاهلي كان يقال الخنساء لم يكن يقال ادب المرأة، كان يقال ليلى الاخيدية لم يكن يقال غزل المرأة يعني بهذا المعنى لكن الكلام عن ادب المرأة بدأت به النساء وتبعهن الرجال، النساء كن يردن اظهار مقدرة النساء مثلهن وهذا ربما كان مصوغاً في حينه كما قلت لأن النساء تأخرن عن الرجال في الدخول في عالم الادب في القرن العشرين في هذا الشرق. المحاور: طيب دكتورة الدكتورة دلال: كل النساء اللواتي تعلمن في بداية القرن لذلك التي استطاعت ان تتعلم ووجدت في بيئة ملائمة للعلم استطاعت ان تؤدي دوراً يعني من الان فصاعداً اقول يعني في هذا العقد ومابعده نحن في القرن الواحد والعشرين لايجب ان يكون هنالك حين اتيحت الدراسات ومجالات النقد الادبي والابواب فتحت امام النساء يجب ان يقارن مستوى هذا الانسان ان كان امرأة او رجل هل وصل الى المستوى المطلوب ام لا؟ المحاور: صحيح الدكتورة دلال: يعني هو مسوغ بالنسبة لبداية القرن وليس مسوغاً الان المحاور: طبعاً طبعاً اذن دكتورة لو سمحت لندخل الى ايران الدكتورة دلال: اعطي مثالاً المحاور: تفضلي الدكتورة دلال: بالنسبة لأيران اذا تكلمنا على اهمية شعر بروين اعتصامي اهمية الكلام بالنسبة الى بروين لأنه في العقد الثالث من القرن العشرين هي عاشت يعني قبل سنة 1930 ولدت وتوفيت بعد قليل من العام 1940 ، المهم في ذلك الحين كان عدد النساء المتعلمات او اللواتي اتيح لهن التعلم كان قليلاً لذلك نرى شعرها، ننظر اليه انه مهم جداً على اساس انه اذا قرن او حتى اذا قارناه بشعر الرجال لايقل عن شعر بعض الرجال المحاور: دكتورة عفواً لو سمحت طبعاً نحن سنلج في الحديث عن بروين اعتصامي بالتفصيل ولكن لدي سؤال لربما يكون جوهريا في هذا الشأن يعني نحن عندما نتحدث عن ادب المرأة الايراني يجب طبعاً ان نأخذ شقيه اي الشعر والنثر بأعتبار لو سمحت نبدأ بتاريخ شعر المرأة الفارسي، برأيك بوادر تكون شعر المرأة الفارسي الى اي العصور تعود برأيك؟ الدكتورة دلال: نعم يعني هنالك شاعرات ايرانيات برزن في عصور سابقة جداً يعني بمعنى هنالك شواعر عرفانيات لكن عددهن قليل جداً، في القرن الثامن الهجري كان هنالك بعض الشواعر ايضاً في العصر الصفوي كان هنالك ولكن العدد كان قليلاً جداً، الشعر الايراني، شعر المرأة بدأ يظهر ابتداءاً من القرن التاسع عشر المحاور: التاسع عشر الدكتورة دلال: في القرن العشرين حين تعلمت يعني بعد مرحلة الامية التي سادت المجتمعات الشرقية والمجتمع الايراني بالتحديد عدة قرون، في القرن التاسع عشر بدأ الرجال يعني عادت المدارس الى الدخول بعد ذلك في الارساليات ثم في بداية القرن العشرين اتيح للمرأة ان تتعلم، من تعلمت كتبت نثراً او شعراً، من هؤلاء اعطينا مثال بروين اعتصامي لأن افضل، بعض النساء كانت لهن محاولات ولكن هذه المحاولات لم تصل الى مستوى محاولات الرجال كما قلت لأن بالنسبة اليهن العلم كان محدوداً وكان محدود بمعرفة القراءة والكتابة، لم تكن لديهن الثقافة الكافية التي يمكن ان تتيح لهن ادباً متكاملاً. المحاور: شكراً الدكتورة دلال على هذه الاجابة الوافية، لو سمحت لنأخذ فاصل قصير ثم نعود لنواصل الحديث معكم مستمعينا الكرام اكرموا الطارف والتليد من الثقافة والادب بالمشاركة فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء واستمعوا لأعادته صباح الخميس عند الثامنة والربع ولكم فائق الشكر والاحترام ******* المحاور: نعم نحييكم مستمعينا مرة اخرى في رحاب الطارف والتليد كما ذكرنا موضوع الحلقة لهذا اليوم هو ادب المرأة الفارسي، معنا الان مشاركة مسجلة تفضل بها احد المستمعين، المستمع هو الاخت زينب من لندن تفضلت بهذا الرأي لنستمع الى هذا الرأي ثم نعود لنواصل الحوار زينب: سلام عليكم تحياتي لكادر برنامج الطارف والتليد لاتزال المرأة مظهر الحب والمحبة في الادب الفارسي ويمكن ان نتذكر عدد من الشاعرات الشهيرة كجالة قائم مقامي وبروين اعتصامي وهما انشدوا الشعر الكلاسيك والسيدة فروغ التي انشدت الشعر الحر وايضاً ممكن ان نتذكر الكاتبة الشهيرة سيمين دانشور التي الفت كتب عديدة في الادب الفارسي ومن اشهر كتبها كتاب سوشون وهي ما تزال الان على قيد الحياة. وجد في شعر هؤلاء الشاعرات هوية المرأة البارزة والمتميزة وعلى يد هؤلاء الشاعرات ازدهر الشعر والادب. تحياتي زينب فاضل من لندن المحاور: نعم نشكر الاخت زينب فاضل من لندن على هذا التاريخ المختصر طبعاً لأدب المرأة الفارسي المعاصر بهذه الاسماء الزاخرة. نعود الى استاذتنا الدتورة دلال عباس من مدينة بيروت لنواصل الحديث معها، دكتورة طبعاً تفضلت بالتطرق الى بروين اعتصامي بعض الشيء، لدي سؤال عام هل تعتقدين يعني بوجود رائدات في هذا الشأن والى من تشيرين في هذا الجانب غير بروين اعتصامي؟ الدكتورة دلال: الحقيقة ان بروين اعتصامي من حيث مستوى الشعر مضموناً واسلوباً تعد رائدة الشعر الحديث اما فروغ التي وردت على لسان الاخت الفاضلة التي شاركت، نعم فروغ فرخزاد ايضاً لها دور في الشعر ولكن اهمية دور بروين، اهمية دورها الريادي انها قالت الشعر في مرحلة كانت النساء في معظمهن لايزلن اميات ونحن نعرف انه لم يتح في ذلك الحين في تلك المرحلة للنساء العلم الا لعدد قليل منهن يعني لو لم يكن والد بروين هو نفسه عالماً وكاتباً ومدرساً وتعرفت وقرأت الشعر الانجليزي ايضاً وقرأت الشعر العربي والفارسي وتعلمت العربية والفارسية على يد ابيها، اتيح لبروين مالم يتح، دائماً هنالك الله سبحانه وتعالى يهئ الظروف والاسباب للعباقرة ليقولوا مالديهم وليكونوا مشاعل، بعد ذلك جاءت شواعر اخريات لكن اهمية، اقول حين نركز على بروين نركز عليها انها تطرقت الى مضامين في حينه كانت النساء انفسهن لايستطعن التطرق اليه فضلاً عن انها تطرقت الى بعض الامور الاجتماعية، تطرقت الى الفقر والغنى، الى موضوع الفقر والغنى، الى مواضيع تتعلق بالمرأة ايضاً المحاور: كان دورها تأسيسي استاذة دكتورة دلال الدكتورة دلال: نعم لأنها ناقشت الرجال المحاور: نعم دكتورة لو سمحت لدينا اتصال هاتفي من احدى المستمعات الكرام، معنا الاخت علياء النجار من سوريا، السلام عليك اخت علياء علياء: وعليكم السلام، الله يعطيكم العافية المحاور: اهلاً وسهلاً بك اخت علياء تفضلي علياء: اول شيء احب احيي الاستاذة الدكتورة دلال على هذه المواضيع يعني مواضيع دائماً تقدموها كثير جميلة وكثير تحيي موضوع الشعر والادب والله يعطيكم العافية على كل حال المحاور: اشكرك جزيل الشكر علياء: الله يسلمك، مشاركتي اليوم هي انه عن سؤال يعني لااجد الاجابة الا عند الخبيرة دلال المحاور: تفضلي علياء: كشاعرات هل يعني نريد ان نقارن بين الشاعرات الايرانيات والشاعرات العربيات في البلاد العربية واذا اردنا نطرح السؤال نقول يعني الادب العربي، في الادب العربي هل توجد مثلاً اختلاف سواء في المضامين او في الشكل يعني؟ هذا كان سؤالي يعني وارجو لكم التوفيق دائماً المحاور: جيد شكراً جزيلاً لك الاخت علياء وهو سؤال جداً وجيه طبعاً وهو من اسئلتنا ان شاء الله التي سوف نتطرق اليها، شكراً اليك علياء النجار من سوريا، دكتورة طبعاً انا سأعود الى سؤال الاخت علياء النجار ولكن لنتدرج بالحديث ان شاء الله بشكل علمي، سؤالي هو في هذه المرحلة التي وصلت يعني من البحث انا سؤالي انه لماذا نحن نرى دور ريادي مثلاً لبروين اعتصامي ولماذا لانصنفها ضمن اطار الشعر العام؟ الدكتورة دلال: نعم مثلاً انا اذا ردت ان اجري دراسة تجري دراسة اضعها ضمن الشعراء المعاصرين لها لكن هنالك من يروق له الكلام على شعر النساء، انه هذه المرأة لم تسبق الرجال وانما سبقت فأن النساء يردن او الرجال يريدن ان يقولون ان هذه المرأة سبقت النساء يعني هنا نوع من التمييز واقول انه هي سبقت النساء، كنت اقول ان الظروف التي هيئت لها لم تهئ لغيرها يعني الرجال كلهم كانت مقدرة لهم ظروف متناسبة، صحيح هنالك طبقات اجتماعية وغير ذلك لكن بشكل عام لم يكن المجتمع يقيد الرجال كما يقيد النساء، في ذلك الحين يعني قبل الخمسينات ان كان لدى العرب ام لدى الايرانيين قبل الخمسينات او حتى قبل الستينات نقول كانت المرأة التي تقول شعراً او تقوم بأي فعل تعد رائدة لأنها تكون قد تجاوزت العصر والبيئة، كانت تفوقت على العصر والبيئة، تخطت عوائق ليست موجودة امام الرجل لذلك اقول نحن الان في هذا العصر لانقول ان هذه المرأة سبقت بهذا المعنى لأن المدارس وكل الشروط المعرفية متوافرة للبنات والصبيان، متوافرة للرجال وللنساء لن تعد تعطى هذه الاهمية لما تقدمه المرأة الا اذا قدمت شيئاً جديداً، جاء جديداً، ماهو الشيء الجديد الذي قدمته، هذا يعني التركيز على امرأة بعينها في عصر ما بصعوبة الدور الذي قامت به تلك المراة والتحديات التي واجهتها وبروين مثلاً واجهت تحديات المجتمع، الزوج، لو لم يكن حولها من يدعمها ربما الصقت بها تهم عديدة. المحاور: صحيح، استاذة لنعود الدكتورة دلال: اذن اذا قارنت بين ادب الرجال والنساء، اذا تحدثنا عن سيمين دانشور انا لااتحدث اطلاقاً ولايجب ان نتحدث عن سيمين، عن ادب سيمين دانشور على انه ادب نسائي لأن سيمين سبقت الرجال والنساء في المستوى الذي بلغته، المستوى الذي بلغته رواياتها، انا اذا اردت ان اقارن سيمين دانشور اقارن اهميتها بالادب العربي، لاتقل اهمية ان لم تكن تفوقت اهميته على اهمية نجيب محفوظ في الادب العربي يعني لانتحدث عن سيمين كأمرأة وانما كأديبة ويناسب الحديث في الفارسية عنها على اساس مافي مذكر ومؤنث حينئذ ممكن ان يقرأ القارئ العربي ولايعرف انا كنا نتحدث عن رجل ام امرأة. المحاور: دكتورة نحن طبعاً سنعود للحديث عن سيمين دانشور بالتفصيل، لو سمحت لنعود الى سؤال الاخت علياء النجار، هل هناك من مقارنة عندك بين الشاعرات الايرانيات والعربيات، هل هناك اختلاف في المضامين او الشكل او في الهواجس التي تطرقت او حتى تشابهات ايضاً في المضامين التي تطرقت اليها الشاعرة الايرانية والشاعرات العربيات؟ الدكتورة دلال: صحيح، اولاً ليس هنالك مضامين مختلفة بين الشعرين العربي والفارسي المحاور: اكيد الدكتورة دلال: شعر الرجال وشعر النساء، مؤكد الظروف، اولاً الثقافة المشتركة، الخلفيات المشتركة ثانياً الظروف مثلاً اذا اردنا ان نأخذ حتماً هنالك فروقات كبيرة بين الشعر العربي بشكل عام والشعر الفارسي، الشعر الفارسي فيه شيء ليس موجوداً في الشعر العربي، تجاوز الشعر العربي قضية العرفان كذلك الشعر في القرن العشرين، هنالك تشابه في المضامين لكن هنالك سبق للشعراء الفرس، اريد ان اقول هذا صراحة يعني ليس فقط عن النساء اقول مثلاً، ممكن ان نعطي مثلاً نيما يوشيج سبق الشعراء العرب بعشرين سنة في تحديث مضامينه وفي تحديث التخلي عن وحدة القافية واعتقد انا ويعتقد بعض الدارسين الاخرين ايضاً بأن مثلاً بأن رواد الشعر الحديث في الشعر العربي مثل بدر شاكر السياب ونازك الملائكة قد تأثروا بشعر نيما على اساس القرب بين العراق وايران المحاور: طبعاً هذا يقال عن ناظم حكمت ايضاً دكتورة الدكتورة دلال: نعم، مثلاً اذا شبهنا بروين بنازك الملائكة المعاصرة لها، يعني بروين تاريخياً سبقت نازك الملائكة لكن هنالك مع ذلك نلاحظ تشابهاً في المواضيع لأن الظروف الى حد ما السياسية والاجتماعية متشابهة لكن هنالك مواضيع محلية ممكن ان تذكر ممكن ان تختلف لأنه ممكن في البلد الواحد يختلف الشعر من ابنة القرية عن ابنة المدينة مثلاً يعني هذا الاختلاف طبيعي لكن بشكل عام ليس هنالك لافي الاوزان، نحن نعرف ان الاوزان الفارسية هي نفسها تقريباً، الاوزان العربية، العروض العربي حتى التفاعيل الى حد ما هنالك تشابه، بالنسبة الى المضامين ايضاً هنالك تشابه ويبقى الاختلاف اختلاف البيئة واختلاف المكان والزمان المحاور: وهذا طبيعي طبعاً، نعم شكراً دكتورة دلال، لو سمحت نأخذ استراحة قصيرة ثم نعود لنواصل الحديث في ادب المرأة في ايران. يسعد الطارف والتليد ان تسطع اصواتكم فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء وهو معاد لكم عند الثامنة والربع من صباح الخميس مشفوعاً بكمال شكرنا واحترامنا لألطافكم الدائمة ******* المحاور: مستمعينا الكرام نحييكم مرة اخرى من برنامج الطارف والتليد الذي يأتيكم من اذاعة طهران، تبقى لنا حوالي عشر دقائق من وقت البرنامج، في هذه الفقرة نأخذ رأي مسجل او مشاركة مسجلة للاستاذ الدكتور رضا فراهاني استاذ جامعي من مدينة طهران فراهاني: تحياتي لبرنامج الطارف والتليد، احييك واحيي مستمعيك واشكركم على اتاحتكم لي هذه الفرصة، للمرأة دور اساسي ورائد في الادب الفارسي، من النساء اللاتي اصبن في مجال الادب الفارسي يارا البلخية وهي اول شاعرة وعارفة فارسية في القرن الرابع ومن الشاعرات المتأخرات اللاتي لهن تأثير عظيم في اشاد الشعر النيمائي السيدة شمس كسمائي والتي نظمت اشعاراً تعتبر من النماذج الاولى للتجدد في الشعر الفارسي، بروين اعتصامي بنت يوسف اعتصام الملك الاشتياني من مواليد 1285 للهجرة الشمسية، تتلمذت الادبين الفارسي والعربي على يد ابيها الذي كان رجلاً فاضلاً، بدأت بأنشاد الشعر وهي كانت في الثامنة من عمرها وطبعت اشعارها الاولى في مجلة بهار التي تم تأسيسها على يد والدها وقد شجعها كثير من الادباء والفضلاء في هذا المجال وتزوجت بروين من احد اقرباء ابيها ولكنها انفصلت وقد تركت زوجها لعدم الاتفاق مع البعض وتركت زوجها بعد شهرين من الزواج وعادت الى طهران، لايستبعد ان مرارة خيبة الامل في الزواج قد اثرت في الاحاسيس الشعرية لبروين واخيراً توفيت بعد اصابتها بمرض الجدري وهي كانت لم تناهز الخمسة وثلاثين عاماً ويمكننا الاشارة الى سيمين دانشور في كتابة القصص والروايات الطويلة وهي التي كتبت قصة سوشون الشهيرة ومن الشاعرات المعاصرات نستطيع الاشارة الى الدكتورة فاطمة راكعي التي تشير الى الامام الخميني في معظم آثارها الشعرية، من اوئل من اهتمت بمبادئ النقد الجديدة هي فاطمة سياح التي كانت تتعرف على النقد الفني والادبي، شكراً الدكتور رضا فراهاني استاذ الجامعة الحرة طهران. المحاور: نعم لااعلم ان كنت تسمعنا ام لا ولكن لك تحياتنا الدكتور رضا فراهاني استاذ الجامعة الحرة في طهران على هذه المشاركة القيمة والبناءة. نعم مستمعينا الكرام نشكركم على هذه المشاركات القيمة وهذه المتابعة، معنا اتصال هاتفي، الان معنا الاخت وداد محمد من العراق، السلام عليك الاخت وداد وداد: وعليكم آلاف التحية والسلام لك اخ فرزدق ولضيفتك الكريمة المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بك وداد: الف تحية والف سلام ابعثه لكم على العزاء الحسيني والولاء العباسي اعزيكم بأزهى معانيه لك ولضيفك العزيز الغائب الحاضر بشير الجزائري المحاور: طبعاً نحن لانستضيف في هذه الحلقة، اخت وداد محمد طبعاً نحن لانستضيف في هذه الحلقة الاستاذ بشير معنا الدكتورة دلال عباس من بيروت وداد: تحية للدكتورة دلال عباس وتحية للغائب الحاضر الاستاذ الجزائري، اعرف ضيفتكم، اقول للدكتورة من هي ابرز الخصائص التي يتصف بها ادب المرأة في ايران؟ اذا كان واضح اسألكم الدعاء واذا لا انا اكرر المحاور: جيد، نشكرك جزيل الشكر الاخت وداد محمد على هذه المشاركة، استاذة الدكتورة دلال ماهي ابرز الخصائص التي يمتاز بها ادب المرأة في ايران؟ الدكتورة دلال: ايضاً الكلام عام ممكن ان يكون يعني لكل منهن، لكل امرأة، لكل اديب، لكل اديبة خصائص خاصة بها لكن اذا اردنا ان نقول خصائص ادب المرأة يعني الكلام عن العاطفة وغير ذلك، لاارى ان هنالك خصائص معينة الا لدى الرائدات لأنه تكلمنا مثلاً ما يمكن ان يخص المرأة بالتحديد هو الكلام عن الامومة، على بعض الامور التي لايعرفها الرجل لكن ربما اديب استطاع ان يعبر عن هذه المعاني بقوة نفسها، ما اريد ان اقوله ان المرأة الايرانية او ان الشاعرة الايرانية الاديبة لايقل ادبها قيمة من حيث المضمون ومن حيث تأثيره في المجتمع عن ادب الرجال، اذا كان لأدب النساء قيمة يعني قيمة ليس بمعنى التقييم وانما اذا كان لهن ميزة خاصة بهن فهي العاطفة التي تتجلى في ادبهن المحاور: الدكتورة دلال في نفس المضمار لو سمحت سؤال الدكتورة دلال: مثلاً الاديبة سيمين دانشور، اريد ان اقول المحاور: دكتورة دلال عفواً انا اقاطعك ولكن لو سمحت هناك سؤال في نفس الحديث الذي تفضلت به يعني هل تعتقدين ان هناك من نبرة نسائية او لمسة نسوية في شعر الشاعرات من امثال بروين اعتصامي مثلاً او حتى الى عصرنا هذا يعني حتى مروراً بفروغ فرخ زاد وحتى بسيمين بهبهاني او كما ذكر الدكتور فراهاني فاطمة راكعي او شاعرات اخريات؟ الدكتورة دلال: نعم الشاعرات الحديثات فاطمة راكعي وغيرهن حتماً يعني يجب ان يكون هنالك نفساً انثوياً بأي معنى؟ بمعنى ان الشاعر الرجل نفسه الا يختلف شعر الرجل عن الاخر؟ الا يختلف شعر ابن المدينة عن شعر ابن القرية؟ المحاور: بالطبع الدكتورة دلال: الا يختلف؟ هذا الاختلاف يجب ان يكون هنالك اختلاف لأن الشعر يعبر عن شخصية صاحبه ومن الطبيعي ان تظهر شخصية المرأة وما تفكر به وعاطفتها في شعرها يعني اذا كان هنالك خصائص، مايخص النساء بشكل عام، اذا كانت بعض النساء يتمتعن بعاطفة اقوى، نظرة اكثر رحمة الى قضايا المجتمع، مسألة الامومة، مسألة الزواج والطلاق، مسألة العلاقة بين المرأة والرجل من وجهة نظر المرأة من الطبيعي ان تظهر في ادب المراة والا لاتكون صادقة مع نفسها، نحن لانطلب من المرأة ان تكون رجلاً في كتابتها، ان تكون امرأة وان تكون انسانة ايضاً تعبر عن مجتمعها، لايجب ان تظل، ان تدور في حلقة ذاتها وتعبر عن ذاتها كأمرأة وانما يجب ان تكون عنصراً فاعلاً في المجتمع هذا ما اردت ان اقوله عن ادب الرواية اقل شاعرية من الشعر ولذلك اذا قرأنا سوشون مثلاً لسيمين انت لاترى طبعاً حس المرأة، تدرك ان امرأة كتبتها لأنه تركيز على النساء المحاور: دكتورة سنتطرق لو سمحت الوقت يداهمنا، لكن سنتطرق دكتورة في الحلقة القادمة الى سيمين دانشور بالضبط والى كاتبات او قاصات روايات ايرانيات ان شاء الله بتفصيل في الحلقة القادمة، انا اشكرك جزيل الشكر دكتورة دلال عباس على هذه المشاركة القيمة ومتابعتك لهذا لبرنامج وتفضلك بالمشاركة في بعض حلقاته، اشكركم ايضاً مستمعينا الكرام لهذه المتابعة القيمة، الى لقاء اخر في الحلقة القادمة حيث سنواصل هذا الحديث دمتم بأمان الله. ******* الطارف والتليد - 21/12/2010 - 70 2011-01-15 09:32:56 2011-01-15 09:32:56 http://arabic.irib.ir/programs/item/6960 http://arabic.irib.ir/programs/item/6960 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد على خلق الانسان وتعليمه البيان وسلام على محبي الطارف والتليد واهلاً بهم وبمستمعينا الكرام كافة لنقف وقفة خاطفة على اثر الرثاء الحسيني في الادب العربي وهو اثر يستحق التأمل لما يزخر به من جمال وجلال عسى ان نجتاز معالم كمالها بلطافة سمعكم وحصافة رأيكم ويطيب لي انا فرزدق الاسدي ان اشفع تحيتي لكم بتحيات زملائي في تقديم هذه الندوة لحضراتكم وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذه اللفتة الثقافية الادبية الاخ كاظم صادق ولأعزاءنا القدامى والجدد ان يسعفونا بأذواقهم وآراءهم فيما يسمعون ايضاحاً له واكمالاً ان يتصلوا بنا بأحد هواتفنا الاتية، الاول 22013762 والثاني 22013768 والثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 مستمعينا الاكارم لايختلف مؤرخو الادب ودارسوه في ان رثاء الحسين عليه السلام تدفق في روافد اغنة الادب العربي غنى كبيراً ببديع الاساليب ورفيع المعاني ولنا ان نعرف الينابيع التي انبجست منها هذه الروافد التي ولهت القلوب بحب الحسين عليه السلام واستمطرت الدموع حزناً عليه واستثارت العواطف شوقاً اليه وغضباً على قاتليه وذلك بمحادثة الاخ الجزائري فأهلاً وسهلاً به الجزائري: بك اهلاً وسهلاً وحياك الله المحاور: حياك الله استاذي بشير الجزائري الجزائري: حفظك الله المحاور: استاذي بشير طبعاً اعزيك ونفسي عن سيدنا الحسين عليه السلام وسؤالنا الاول هو من تدفق برأيك هذا الرثاء الحار لسيد الشهداء عليه السلام وقذف حبه في قلب المسلم وغيره؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين المحاور: " اللهم صلي على محمد وال محمد الجزائري: سلام على الحسين وعلى اولاد الحسين واصحاب الحسين وهم الذين رسموا لهذا الدين منهج البقاء الانضى والاسنى في هذه الحياة الطيبة وجعل هذه القلوب تهفو اليهم، الى ذكرهم سلام الله عليهم. الواقع ان هذا الرثاء الذي سميته الرثاء الحسيني ويا لها من تسمية رفيعة جميلة جداً لأنه كان خاصاً بأبي الضيم، ابي الضيم، الامام الحسين عليه السلام وهو منقطع النظير، واقعاً نبع من عمق الولاء لسيدنا الحسين عليه السلام لسادتنا اهل البيت المطهرين سلام الله عليهم اجمعين لأنهم اهل بيت ومهبط الملائكة ومهفى القلوب، كل القلوب حتى القلوب التي لاتنتمي الى الاسلام تهفو اليهم لما هم عليه من السمو ومن اللطف بالناس اجمعين وكلنا يتذكر ان الحسين عليه السلام حتى في لحظاته الحرجة وهو يواجه ذلك الجيش الجبار الذي كان قد نسي كل معنى من معاني الاخلاق السامية، يواجهه بالموعظة والتذكير عسى ان يتوب الى نفسه ويرجع الى ربه سبحانه وتعالى فلا يبوء بالنار المؤججة لمن كان قد وقف في وجه الحسين عليه السلام، من ها هنا كان هذا الرثاء قد نبع وكان بالغ التأثير في النفوس لأنه كان صادقاً، اولئك الذين احبوا الحسين ما احبوه لمال ولا لجاه، اولئك الذين احبوا الحسين عليه السلام كانوا قلة قليلة ولنقل ندرة نادرة والنادر شبيه العدم فهؤلاء ساعة اقبلوا على الحسين كانوا واثقين ثقة الحسين انهم لاينالون دنيا يعني ليس هناك ملك، ليس هناك مال، ليس هناك رئاسة او جاه وانما هناك فناء في الله سبحان وتعالى، اقدام على ان يرتفعوا الى السماء. اولئك الذين جاءوا بعدهم والذين لم يوفقوا لأن يكونوا مع الحسين عليه السلام في المعركة الحاسمة، معركة الاباء والفداء والكرامة والسعادة، جاءوا فنظموا في الحسين هذا الرثاء فكانوا في غاية الصدق فيه والصدق كما ترى وكما تعلم يخرج من القلب ويبلغ اعماق القلب. المحاور: نعم، طبعاً استاذ بشير يعني حرارة هذا الرثاء الحسيني ناجمة عن الايمان بأمامته وصدق المودة له عليه السلام وهذان العاملان هما اللذان منحا الرثاء الحسيني رونقه وغزارته المستفيضة التي ان شاء الله سنعود اليها بعد الفاصل الجزائري: ان شاء الله المحاور: نعم والان استاذ بشير نستأذنك والمستمعين الكرام ان نلج رحاب الرثاء الحسيني فنضيء القلوب بما يتيسر لنا منه على ما يروق لك استاذ بشير الجزائري: اكرمك الله، هذا لطف منك، سيدي انا بودي ان امر بأولئك الذين ينتمون الى الحسين عليه السلام فمثلاً السيد الحبوبي المحاور: السيد سعيد الجزائري: محمود المحاور: محمود؟ نعم الجزائري: هذا السيد من النجفيين وانت تعلم ان النجف هي النبع الاول في كل الدنيا وهذا نقوله بفخر واعتزاز، هي منهل الشعر ومنهل الشعر الرفيع جداً يعني ليس الشعر العادي، الشعر الذي يمر على كثير من الرؤوس وعلى كثير من الالسنة لا، هذا شعر ينبع من القلوب ويبقى في القلوب، الشعر النجفي. انظر الى هذا اليسر وهذا الوضوح في هذا المعنى الجميل جداً لهذا السيد الكريم المتوفى سنة 1389 للهجرة: شجون يقظ لها المضجع وهم لها العين لاتهجع وحزن تولاك يابن الوصي لأمر هو الحادث الافضع أتاك بأن خلافتكم تحلى بها الالكع و الاكوع يزيد الغرور، يزيد الفجور يزيد الخمور ومايتبع ثبت تأرقك الهاجسات وما لك في دفعها مطمع أيلعب بالحكم وغد ولايد بالحسام له تصفع انظر لهذا الجمال انه نثر لاشعر، يعني من سهولته ومن وضوحه ومن سناءه انه يتجلى لأقل الناس معرفة بالعربية وبالشعر، هذا طبعاً يمثل الموهبة الحقيقية، الموهبة الطبيعية التي لم تنتمي للتكلف والتصنع اللذين يتلفان الشعر، الشعر الجميل هو ما جاء على السجية، مالم يجيء على ان نبالغ في صنعته ونتامل في وزنه وعروضه حتى يجيء على وفق قالب خاص لكنه يجيء ميتاً لايجيء حياً اما مثل هذا الشعر فأنت تراه يفيض حياة ووضوحاً وجمالاً. المحاور: استاذ بشير لو سمحت نأخذ اتصال ونعو ان شاء الله الى هذه الابيات والى السيد الحبوبي الجزائري: تفضل ******* المحاور: معنا مستمع كريم وهو الاخ مهدي احمد من السعودية، السلام عليك اخ مهدي مهدي: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليكم السلام اهلاً وسهلاً تفضل اخ مهدي مهدي: اجركم الله ان شاء الله المحاور: ايضاً ايضاً اخي الكريم مهدي: الله يحفظكم ان شاء الله ذلك القلب ما قد حل فيه لو اصاب الجبل العاتي فراه أي صبر يحمل القلب المدمى كيف والدين هدت له عراه زينب يا قلبها والجرح لما يوم عاشوراء والسهم اتاه حينما قد شهدت جسم اخيها وطعان القوم قد شلت قواه مذ رأت جسماً طعين صرخت اي وا حسين عينه دمع الى ان جاء سهم صار في العين فمن يبكي اساه فوق غوغاء الطفوف ضرجوه وهو عطشان ولم يروى ظماه ساعة والشمر قد جاء اليه يركل الجسم وبالنعل ارتقاه كبلوا الوجه والسيف بكف حز رأس السبط لكن من قفاه ودماء الودجين نزفت اي واحسين المحاور: احسنت اخ احمد مهدي لك جزيل الشكر على هذه المساهمة القيمة، ان كان لديك سؤال او مداخلة تفضل اخي احمد مهدي؟ مهدي: سؤالي هو ماهو اثر الرثاء الحسيني في الادب العربي؟ المحاور: جيد، شكراً جزيلاً لك وطبعاً هذا هو محور البرنامج لهذا اليوم ان شاء الله الجزائري: احسنت المحاور: يعني سنفصل في هذا ولك جزيل الشكر، استاذ بشير هل لك من شيء؟ الجزائري: انا بين يديك، اشكر للاخ الكريم هذه المداخلة الكريمة جداً وتذكيرنا بجميل شعر في شأن سيدنا ابي عبد الله الحسين عليه السلام وهو الحي في قلوبنا وفي عيوننا وفي السنتنا، الذي لايفارق هذه الالسنة وهذه القلوب وهذه المشاعر الجياشة، مشاعر محبي اهل البيت عليهم السلام. اثر الرثاء الحسيني في الادب العربي كبير جداً حتى اننا في غنى انه لكبير جداً لأن هذه القضية جلية واضحة لكل ذي عينين ممن له ممارسة للادب العربي المحاور: هو شكل حيزاً من الادب العربي لربما الجزائري: احسنت، ان لم يكن هو النهر، النهر الاول، انا اعتقد جازماً ان رثاء الحسين عليه السلام كان هو اعظم الانهار الصافية العذبة التي جرت في ادبنا العربي الكريم وتعلم منها الناس كثيراً حتى ان اولئك الذين لاصلة لهم بالحسين ولاصلة لهم بالاسلام كانوا قد استقوا من هذا المعين الذي لاينضب وراحوا ينتفعون به في معالجة شؤونهم وقضاياهم اذا كانت مفرحة او اذا كانت محزنة المحاور: استاذ بشير يعني نحن لربما لايوجد تيار ادبي استمر هكذا اكثر من الف وثلاثمئة سنة لحد الان الجزائري: احسنت، لهذا سميته النهر الاعظم يعني انت اذا وقفت على النيل وقلت هذا النهر الاعظم قد اصبت واذا وقفت على الرافدين سلام الله عليهما برغم المصائب والفواجع التي تمر بهما وعليهما فأنك لابد لك ان تقول النهران الاعظمان يعني دجلة والفرات لأنهما يمتدان من ارض بعيدة جداً، من ارض عالية الى ارض دانية، منخفضة عنها يعني تركية جبالها، جبال ارارات اعلى من ارض العراق بكثير، العراق منخفض بالنسبة الى تركية، على كل حال حتى لايشغلنا التمثيل اقول ان الرثاء الحسيني هو النبع الصفي جداً للابداع العربي لذلك اقدم هؤلاء الادباء والشعراء على الاقتباس منه والاستفادة بصوره الجميلة المؤثرة المحزنة وهو في تطور مستمر، لم يقف على حالة واحدة يعني الصورة الرائعة التي ندب بها الحسين عليه السلام ورثي في الايام الاولى لشهادته وكان ذلك الندب والنعي سراً خفياً لما تطورت الايام ومضت وصار علناً وصار صريحاً كانت الصورة ايضاً قد تغيرت معه وتبدلت وصارت تنتقل من الكلمة الى الصورة، كانت توعية باللفظ فصارت توعية بالتصوير، على كل حال اذن اثر الرثاء الحسيني في الادب العربي عميق جداً وواسع جداً ولذلك بقي وبقيت الناس تستفيد منه. المحاور: استاذ بشير انا طرحت هذا الموضوع لأننا شهدنا تيارات ومدارس ادبية كثيرة امتدت من عصر الجاهلية لحد الان ولكن لاتوجد مدرسة لحد الان؟ الجزائري: كلها اندحرت وكلها انطفأت يعني حتى المشتعل منها والمتأجج اذا كان مثلاً اسلوباً غزلياً كما تعلم الغزل مؤثر في نفوس الناس ولاسيما في الفئة الشابة الا انه قد انحسر وولى بينما الرثاء الحسيني بقي يزداد لافقط في العدد، في الكم وانما في النوع، في الصورة الان الشعر الحسيني مضامينه وصوره تختلف كل الاختلاف عما كان في القرن الاول، القرن الهجري الاول في غاية الجمال وهو ايضاً في اللغة العامية التي تسير في رثاء الحسين عليه السلام واول عامية تعنى بمأساة الحسين عليه السلام والتذكير بها هي العامية العراقية بلا خلاف بين العرب كلهم وغير العرب وهي اجمل العاميات العربية واروعها ايضاً تصويراً وليس هذا من باب الدعاية لهذه اللهجة ولامن باب تكبيرها وانما من باب قول الحقيقة العلمية والادبية الفنية. المحاور: بل استاذ بشير انا اتصور ان رثاء الحسين حتى انه تلون بعد انتشار هذه القضية في مختلف البلدان الاسلامية يعني من ايران، افغانستان الجزائري: صحيح المحاور: الهند يعني تلون بألوان الجزائري: لكن بقيت الفاجعة بألوانها الشتى، بألوانها الزاهية الحارة والباردة كلها متجلية في اللهجة العراقية فصيحها وعاميها ******* المحاور: نعم، استاذ بشير معنا مشارك كريم وهو الاخ علي الطويل من السعودية، السلام عليك الاخ علي علي: حياك الله اخ فرزدق المحاور: حياك الله مئة هلا بك علي: وبالاخ بشير ايضاً الجزائري: حياك الله، مرحباً ابو الحسين المحاور: تفضل اخي الكريم علي علي: عنهم عليهم السلام قولهم "احيوا امرنا رحم الله من احيى امرنا" هذه المجالس الحسينية هي احياء لأمرهم عليهم السلام وامرهم امر الله سبحانه وتعالى الجزائري: احسنت علي: وسواء كانت هذه المجالس تلقى فيها الخطب المتميزة او غير المتميزة فهم عليهم السلام كانوا يعلمون بذلك، ان هذه المجالس سوف تكون لها وضعيتها الان التي هي موجودة عليها ولو كانت في بساطتها من القاء ابيات حسينية ونواعي وامثال ذلك وهناك الاطوار الحسينية التي استهدفت مع مرور الزمن الى اننا نجد في هذا الزمان بعض الجهلة للاسف ممن يحظون بالمال وينتقدون اداء هذا الخطيب او ذلك الخطيب بهذه الابيات وهذه الاطوار وانا اريد منكم تسليط الضوء على هذا الجانب، المفروض اننا نحفظ مآتم ابي عبد الله الحسين عليه السلام وعلينا ان نحترم من يلقي هذه الخطابة علينا ابياتاً او موضوعاً لا ان نطلع بعد ذلك ونذهب الى اعمالنا اوغيرها او الى اماكن اخرى ونجلس ونضحك، كيف يقول هذا الخطيب هذه الكلمات ونسخر للاسف الشديد، هذه الخطيبة حينما القت هذه الابيات او ذلك الخطيب، القتها على الامام الحسين عليه السلام، أليس امامنا؟ أين الاحترام للائمة عليهم السلام؟ للاسف البعض ممن يحمل الشهادة الجامعية، ممن له اولاد، ممن هو مربي الاجيال ومعلم وامثال ذلك او معلمات يتصرفون بتصرفات للاسف الشديد، فنرجو منكم التنبيه على ذلك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخ علي الطويل من السعودية على اثارة هذا الموضوع المهم طبعاً، ان شاء الله سنتطرق اليه مستمعينا بعد فاصل قصير ******* المحاور: مستمعينا الاكارم هذه اذاعة طهران وهذا برنامج الطارف والتليد، نشكركم على حسن المتابعة لحد الان، موضوعنا لهذه الحلقة هو اثر الرثاء الحسيني في الادب العربي، كانت لنا مشاركة قبل هذا الفاصل من الاخ علي الطويل من السعودية، استاذ بشير يعني بما ان قضية انشاد المنشدين او الرواديد او الخطباء ايضاً هو موضوع لربما يستخدم بعض الجوانب الادبية مثلاً نحن نعير اهمية جداً كبيرة للشعر في الانشاد، ماهو تعليقك على هذا الامر بشكل مبسط؟ ارجو لو سمحت الجزائري: سلام الله على الحسين وعلى اصحاب الحسين وعلى محبي الحسين في اخر الزمان منهم حبيبنا الاخ علي الطويل الذي دائماً يذكر بهذا المعنى الكبير كلما اتصل وكانت هناك مناسبة لهذا الامر ذكر بهذا الشأن لأنه يشعر ان احترام المجلس الحسيني واجب عقلي المحاور: هذه تعود الى نباهته الجزائري: احسنت حتى يبقى الانسان يقظ القلب دائماً، هذه طبعاً سجية كريمة جداً من الاخ ابي حسين نتمنى ان تسود كل القلوب واول هذه القلوب قلبي اتمنى ان يكون مستوعباً لهذه النصيحة الطيبة المحاور: الجميع ان شاء الله الجزائري: ولكن كما يقال ليس في الامكان ابدع مما كان، المجلس الحسيني فيه الناس شتى كما هم في الحياة، المجلس الحسيني تصوير للحياة او هو المحاور: نموذج مصغر الجزائري: احسنت، مثال مصغر كما تفضلت لهذه الحياة بكل ما فيها يعني فيها البر وغيره، فيه المؤمن وسواه، هؤلاء يجتمعون يستمعون للحسين عليه السلام ولذكره فيألمون ويحزنون ويبكون ويخرجون ومنهم من تبقى العبرة في قلبه متكسرة ولوعة حرى ومنهم من تخف بعد قليل ومنهم من يخرج حتى بلا لوعة ولاعبرة ولاشيء، لماذا؟ لأن كل شيء حتى اذا كان قد سال دمعه لحظة ما في اثناء ذلك المجلس فقد جف دمعه وانتهى كل شيء لأن بمقدار توجه النفس يكون تجاوبه مع ذلك المجلس المحاور: استاذ بشير الجزائري: اسأل الله ان تكون المجالس قد بلغت غايتها كما تمنى الاخ الكريم وذكر المحاور: ان شاء الله، لكي لانبتعد استاذ بشير في هذه الدقائق المتبقية عن موضوعنا، تفضلت بقراءة ابيات للسيد محمود الحبوبي، حبذا بتعريف يسير للسيد الحبوبي الجزائري: رحم الله والديك ورحم الله السيد الحبوبي وكل الذين نظموا في ابي عبد الله الحسين عليه السلام اياً كان مدحاً كان او رثاءاً وانا بودي ان اذكر هنا سريعاً ان بين الرثاء والمدح فرقاً كبيراً فالمدح هو ان يكون للاحياء والرثاء يكون لمن مضوا الى تلك الدنيا الباقية، اهل الفانية نمدحهم واهل الباقية نرثيهم واهل الحسين عليه السلام جدير بالرثاء اي ذكر مناقبه، على كل حال السيد الحبوبي هو السيد محمود بن السيد حسن بن السيد محمود، تاريخ ولادته هو سنة 1323 ووفاته كما تقدم 1389 للهجرة، شاعر رقيق الطبع جداً، عذب الاسلوب، من اعلام الشعر والادب في النجف، يقولون انه كان في غاية الاناقة واللياقة، كل من عاشره، كل من عرفه يعرف ان هذا السيد كان يعتز كثيراً بمظهره حتى ليدل على جوهره المحاور: خصلة نبوية طبعاً هذه الجزائري: احسنت، يقال ان رسول الله كان ينفق ثلثي ماله على الطيب وما كان له ايضاً من مال صلى الله عليه واله وسلم وكان ريحه طيباً بذاته ولكنه كان يدل المسلمين على ما يحييهم والطيب من اسمى معاني الحياة الكريمة. على كل حال فهذا السيد كان في غاية الاناقة واللياقة كما قلت لحضرتك الكريمة، له ديوان عنوانه رباعيات الحبوبي، طبع في النجف سنة 1370 اي قبل وفاته، قبله كان ديوانه العام قد طبع سنة 1367 ايضاً في النجف الاشرف وهو مغرم بوصف الطبيعة وصفاً جميلاً بديعاً حتى انه يكاد يتفرد بهذا لايرقى اليه متقدم ولامتأخر. ******* المحاور: استاذ بشير شكراً على هذا الايضاح، معنا مشاركة اخرى، معنا الاخ الكريم فاضل المغسل من السعودية، السلام عليك اخ فاضل فاضل: عليكم السلام اخي العزيز فرزدق المحاور: حياك الله فاضل: وايضاً الى الاستاذ بشير الجزائري المحترم الجزائري: فديت الفاضل الكريم فاضل: الذي يتحفنا دائماً بهذا الكلام الطيب الجزائري: طيب الله انفاسك فاضل: الجميع استاذي، بودي فقط، وفعلاً وقعت في عدة اشتباهات واود ان اصحح تلك الاشتباهات السابقة لألم يعصرني طوال هذا الاسبوع، من الثلاثاء الى هذا الثلاثاء، حقيقة تفضل الاستاذ بشير الجزائري هو السيد جواد شبر وليس المفسر عبد الله شبر والخطأ الثاني واعتذر الى جميع المستمعين الاعزاء في قضية الرثاء الحسيني لقد نقلت انه ابن الابار في الجزء الرابع في سوانح الافكار او مايسمى بأدب الطف الجزء الرابع القائل لم افتح الصبح يوماً الى اخر الابيات هو احمد الهاشمي وقلت ان جواد شبر كان له حديث مع العلامة المرهون في قضية موضوع الرثاء الحسيني، هل هذا يعد من الرثاء الحسيني؟ هذا موجود لكن بحثت عنه فلم اجده لأن قراءة الكتاب قديمة جداً فأحببت ان اصحح هذه المعلومة ايضاً فهي موجودة والامر الاخر الذي تود ان اقوله استاذي بشير الجزائري لماذا الرثاء الحسيني في تلك الحقبة القديمة مثلاً على سبيل المثال وبأختصار شديد، هناك رجل يقال عنه معاوية بن عنبسة بن صخر له ابيات جميلة يقول: وجدي وهو عنبسة بن صخر برئ من يزيد ومن زياد وله قصة طويلة في هذا الجانب وايضاً هناك انواع من الفنون الاخرى في الرثاء الحسيني يقول: وسع طرفي بلا سبب لقتلي كما سعى الحسين الى زياد فشاهدي هذه الالوان فهل هي تعد فعلاً بحقيقتها لوناً رثائياً على الامام الحسين، البعض يقول انها نوع من الاستخفاف بالمصيبة، هذا كان قصدي الى الاستاذ بشير الجزائري شاكراً ومقدراً مرة اخرى وتحية لكم جميعاً المحاور: شكراً جزيلاً الجزائري: لم اسمع الجمل الاخيرة جيداً المحاور: ان شاء الله سنتطرق اليها الجزائري: ألا تستعيده؟ المحاور: استاذ فاضل ان كنت معنا، ان كنت لازلت معنا تفضل بالسؤال الثاني لو سمحت، نعم انقطع علينا الاتصال، استاذ بشير في البدأ ماذا عن جواد شبر وعبد الله شبر؟ الجزائري: انا اكاد احملك مسؤولية انقطاعه، المحاور: انا في خدمتك استاذ بشير الجزائري: تمنيت ان تستعيده لأني لم اسمع الجمل الاخيرة دقيقاً واضحاً، سيدي الكريم انا اقول بصريح القول ان الاستاذ فاضلاً المغسل اعطانا الان صورة من الادب الحسيني الكريم والله انه لأدب حسيني نبيل جداً فالرجل جاء ليعلن انه كان قد اخطأ حينما قال كذا وكذا في الحلقة الماضية وانا ساعة اجبته في ذلك اليوم لم اقل انه اخطأ وانما كنت قد قلت انما جاء على لسانه هو سبق لسان وفرق بين الخطأ وسبق اللسان ثانياً الصور التي ذكرها هو بأختصار، الصور التي ذكرها تعد رثاءاً لأن كل ما تعلق بمكرومة من مكارم ابي عبد الله الحسين عليه السلام كما هو معلوم، كل ذكر لمنقبة من مناقب الاموات هو رثاء فلايبعد ان يكون ما نظم على لسان هذا الشاعر او ذاك الشاعر او نسب اليه لايبعد ان يكون رثاءاً لأبي عبد الله الحسين عليه السلام ولنا حديث خارج الاستوديو مع الاستاذ فاضل اذا شاء المحاور: هو طبعاً الان معنا موجود على الخط، استاذ فاضل انا احييك ثانية واود ان شاء الله لو تكرر لنا السؤال الثاني بوضوح فاضل: انا اعتذر على سرعة الكلام لأن مسألة الوقت مهمة جداً في البرنامج هذا فأردنا ان نستفيد منه المحاور: نشكرك جزيل الشكر على تقديرك لهذا الموضوع فاضل: طبعاً استاذي بشير الجزائري هو من يلهمني حقيقة ويفوضني وهذا فخر لي وهذا وسام اعلقه الجزائري: دمت تاجاً على رأسي فاضل: وقعت في عدة اشتباهات في الحلقة السابقة احببت ان ابينها خصوصاً اني نسبت ابيات لغير قائلها والاستاذ بشير الجزائري حريص على هذا الامر فأحببت ان اؤكد هذه الحقيقة واعتذر للمستمعين، الامر الثاني انه مثلاً الاستاذ بشير يقول قائل من الشعراء ايضاً يقول لديه فصل يقول، عقيق يماني يقول: حمرتي من دم قلبي اين من يندب اينا انا من احجار ارض قتلوا فيها الحسينا تمام؟ الجزائري: نعم فاضل: شاعر اخر يقول: انا هروي شديد السواد وقد كنت ابيض احمر مثل اللجين، بما معناه، لااتذكر الابيات جيداً فهل هذا اللون استاذ بشير البعض من النقاد يقول ان هذا ليس رثاءاً حسينياً، هذا قد يسيء الى مسألة الرثاء الحسيني، ماذا يقول الاستاذ بشير الجزائري في هذه النقطة بالتحديد؟ شكراً لكم المحاور: اشكرك جزيل الشكر الاخ فاضل المغسل على هذه النقاط، استاذ بشير طبعاً هذا موضوع جداً مهم، كيفية الرثاء خاصة عندما تكون للامام الحسين او امثاله؟ الجزائري: هو جمال الشعر ان يكون بعيداً عن الفلسفة، الشعر الذي مر بنا قبيل قليل وذكرناه للسيد محمود الحبوبي كان بعيداً كل البعد عن الفلسفة، كان كلاماً اشبه بالنثر، انت اذا طالعت المحاور: لم يتصنع به الجزائري: احسنت، طالعت السيد الحميري رحمه الله او السيد الشريف الرضي او الشريف المرتضى او اياً من هؤلاء الكبار الذين احبوا الامام الحسين عليه السلام ورثوه لاتجد احداً منهم يقترب من الفلسفة، السيد الشريف المرتضى معروف عنه والسيد الشريف الرضي ايضاً معروف عنهما العمق في الكلام، في معرفة الدفاع عن العقيدة، عن الدين الحقيقي السليم كما جاء به رسول الله صلى الله عليه واله وسلم لكنهم في شعرهم بعيدون كل البعد عن مثل هذا الفن لأن هذا فن ينتمي الى الفلسفة والفكر والثقافة العميقة ولاينتمي الى الذوق والفن الذي هو ستطع وجلي لكل العيون ولكل القلوب وايضاً يبقى على كل الالسنة، الفلسفة لاتبقى على الالسنة، تمضي، تمر بالرؤوس وتمضي من الجهات الاخرى منها. المحاور: استاذ بشير يعني الوقت يداهمنا ولدينا اسئلة الجزائري: لا لا اردت فقط المحاور: ايضاح طبعاً الجزائري: هذا الذي ذكره اذا كان قولاً مسموعاً، قال كان احدهم يسير في الليل بين الجبال او في الصحراء وسمع قولاً في رثاء الحسين عليه السلام، بيتاً او بيتين او خمسة ابيات وهذا وارد ايضاً في الكتب كثيراً، كتب الادب والتاريخ، ذاك التفجع يعد رثاءاً للحسين عليه السلام، لم لا؟ لم لا؟ اما الذين يقولون ليس هذا برثاء للحسين لأنه لم يكن الشاعر قد قصده لأنه جاء من الجن او جاء من غير الجن او جاء من مجهول فهذا لامعنى له لأنه فلسفة ونحن بعيدون عنها في تناول الادب، سلم الادب من اثار الفلسفة. ******* المحاور: استاذ بشير لدينا اتصال هاتفي في هذه الدقائق الاخيرة، معنا الاخ يوسف الجمعان، السلام عليك الاخ يوسف يوسف: عليكم السلام اخي الكريم، احييك واحي الاستاذ بشير الجزائري المحاور: اهلاً وسهلاً يوسف: لقد اسهم شعراء اهل البيت في خدمة القضية الحسينية وقد كان لهذا الشعر في خدمة القضية انتشاراً واسعاً وتصويراً لما جرى من احداث في صعيد كربلاء وعندما تذكر هذه الابيات وتلك القصائد فأنما هي تصور ماجرى في صعيد كربلاء للمستمعين ويجعل هناك اتصالاً عقائدياً كبيراً بين محب اهل البيت عليهم السلام وبين قضية الامام الحسين، احب ان اشير بالنسبة للابيات التي ذكرها الاستاذ فاضل المغسل ولم يذكرها واقعاً ولم تحضر على باله، انا اذكرها وهي كانت ابيات للدر النجفي واقعاً هي: انا در من السماء نثروني يوم تزويج بضعة المختار كنت انقى واسطع من السماء بياضاً اصابتني دماء نحر الحسين تحول هذا الدر الابيض الى در احمر بعد حادثة كربلاء المحاور: نعم شكراً جزيلاً اخ يوسف على هذه المداخلة القيمة، مستمعينا الكرام نشكركم جميعاً على متابعتكم لهذا البرنامج سنكون معكم ان شاء الله في الاسبوع القادم بموضوع ادب المرأة الحديث في ايران فكونوا معنا، الى لقاء اخر نستودعكم الله والسلام عليكم . ******* الطارف والتليد - 14/12/2010 - 69 2011-01-08 11:09:34 2011-01-08 11:09:34 http://arabic.irib.ir/programs/item/6959 http://arabic.irib.ir/programs/item/6959 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ولاحول ولاقوة الا بالله وانا لله وانا اليه راجعون وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون اعزائي المستمعين الكرام السلام عليكم وعظم الله اجورنا واجوركم بذكرى مصابنا بسيدنا الحسين عليه السلام واضاء قلوبنا بحبه واستدامة نهجه المقدس، نهج الحياة الطيبة. انها للحظات طيبة ان يكون لنا صوت بين هذه الاصداء والاضواء والانداء المتلألأة في هذه الذكرى نحي به تلك العواطف الجياشة التي تهيجت في رثاء سيد الشهداء عليه السلام عارفة له مكانته العليا عند ربه عزوجل وصادقة في الانتصار لدينه الذي ننعم الان بما عرفنا من احكامه الهادية. واعتز انا فرزدق الاسدي ان احييكم انا وزملائي في تقديم هذه الندوة وهم: مخرج هذه الانفاس الحارة بلوعة الفاجعة الكبرى الاخ كاظم صادق ومهندس الصوت الاخ حسين خروجي ومتلقي اصواتكم الكريمة الاخ خالد غلامي ولكم ان تشاركونا في عرض هذا الوفاء لأهل البيت عليهم السلام بهواتفنا الثلاثة المعلومة لكم واولها 22013762 والثاني رقمه 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي اي رمز ايران وعاصمتها طهران 009821 نرجو لمن يستمعون الينا ويتصلون بنا حظاً سعيداً فيما يستمعون وفيما يقولون وعظم الله اجور الجميع. مستمعينا الاكارم ونتشرف ايضاً في هذه الحلقة كحلقاتنا السابقة بحضور استاذي الكريم الاخ بشير الجزائري، حياك الله استاذ بشير وعظم الله لك الاجر الجزائري: وحياك وعظم اجرك وبارك لك وفيك وانت سالم المحاور: الجميع ان شاء الله، استاذ بشير كم يعجبني هذا المعنى المجتمع في هذه الابيات المقولة في رثاء الحسين عليه السلام ونحن نأخذ هذا الموضوع لحلقتنا لهذا اليوم وهو رثاء الحسين عليه السلام الجزائري: سلام الله عليه المحاور: الابيات تقول: ان الكرام بني النبي محمد خير البرية رائح او غادي قوم هدى الله العباد بجدهم والمؤثرون ضيفا بالازواد كانوا اذا نهل القنا بأكفهم سلبوا السيوف اعالي الاغماد ولهم بجنب الطف اكرم موقف صبروا على الريب الفضيع العاد حول الحسين مصرعين كأنما كانت مناياهم على ميعاد ماذا تجد استاذ بشير في هذه اللوحة الرائعة من معاني الجمال والكمال في رثاء سيد الشهداء، سيد الشهداء الابرار عليهم السلام اجمعين الجزائري: سلام الله عليه وعلى كل المستشهدين بين يديه وسلام عليك وعلى احبتنا المستمعين الكرام، خير لنا البدأ بأسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين وسلام خاص على سيدنا ابي عبد الله الشهيد العظيم الذي كان رسول الله صلى الله عليه واله كما هو معروف بحديثه المبارك الخالد "وانا من حسين".سيدي اذا التفت المرء الى هذه الابيات الجميلة وهذه اللوحة الرائعة الفريدة التي تفضلت بقراءتها المحاور: هذا نموذج استاذ بشير الجزائري: نعم ولكنه المثال النادر جداً لأنه كان قريباً جداً من الحسين عليه السلام لأن اللغة العربية كانت على عفويتها الجميلة، على جريانها المطلق الصافي العذب الذي لم يكدره التحضر بلون من الالوان او بعجمة مما اختلط باللغة العربية الجميلة، على كل حال انت تجد فيها كل المعاني السامية ساطعة ربما في كل نفثة من نفثاتها فهي مبتدئة بالتوكيد لكرامة اهل البيت عليهم السلام المنبعثة من بنوتهم للرسول الاكرم صلى الله عليه واله ومن حقيقة كونهم خير من مشى على هذه الارض، اي انسان بعد آل الرسول صلى الله عليه واله وسلم هؤلاء المعصومين الذين جعلهم الله سبحانه وتعالى حجة على خلقه في زمانهم وفي كل زمان يأتي بعدهم حتى يرث الله الارض ومن عليها يعني نحن الان لانستطيع ان نقول ان الحسين عليه السلام كان حجة على الامويين او ان امير المؤمنين عليه السلام كان حجة على من كان بينهم المحاور: بل على العالمين الجزائري: احسنت او ان الصادق عليه السلام او الرضا او الهادي او العسكري كان حجة على العباسيين، تلاحظ؟ على المتوكل او على غير المتوكل لا لا، انهم كما تفضلت انت على العالمين المحاور: دون حصر زمان او مكان الجزائري: كما تفضلت انت حجة على العالمين كلهم وهذه كرامة لاتدانيها كرامة في هذه الدنيا ولا في تلك الدنيا لأنه حتى غيرهم من الصلحاء والفضلاء والاولياء الذين تقدموا الاسلام لايمكن ان يرقوا الى هذه المنزلة انما كان اولئك محصورين بأزمنتهم وامكنتهم حتى وبعضهم كان محصوراً بمكانه الذي هو فيه، اذا كان في القدس هو محصور في القدس، اذا كان في جبل فاران فهو في جبل فاران، في سيناء في سيناء وحدها وهكذا، على كل حال اذن هذه الصورة الجميلة التي جاء بها هذا الشاعر ارتنا كرامة اهل البيت علينا وعلى غيرنا وعلى زمانهم وعلى بعد زمانهم وهم ايضاً اشجع الناس كما تقدم في البيت الثالث عندك وما احلاه! وهم اشجع النس طراً حتى ان رماحهم اذا ارتوت من نجيع الدماء عمدوا الى سلب السيوف من غمادها يعني اول طعن بالرمح حتى اذا قرب من صاحبه او ارتوى سيفه من صاحبه الذي طعنه عاد عليه بالسيف فأتمه يعني هم مقبلون ابداً لاينطوون، لاينثنون، لايفرون في المعركة ولذلك يقال ان امير المؤمنين علياً عليه السلام سأل مرات لماذا كانت درعه فقط تمثل صدره وليس لها قفا، لاتستر ظهره؟ قال اني مقبل بها وغير فار بها المحاور: اني كرار ولافرار الجزائري: احسنت، اني كرار ولافرار كما تفضلت، على كل حال هذه الصفات التي اجتمعت ايضاً نقول ليس من شاهد اعظم مما جرى من صبرهم، صبر هؤلاء الطيبين يعني الامام الحسين عليه السلام ومن كان معه في كربلاء على قلتهم وغربتهم مقابل ذلك الجيش العظيم الذي اقل الروايات فيه انه كان مؤلفاً من ثلاثين الف فارس المحاور: وما افضع هذا الريب الجزائري: احسنت بين ثلاثين الف فارس، اضف اليهم انت الراجلة يعني اولئك الذين كانوا على الاقدام من المقاتلين.على كل حال هؤلاء وقفوا في وجه هذه الكثرة الكاثرة من غير ادنى ذرة خوف او ارتباك او تردد، لماذا؟ لأنهم كانوا واثقين كل الثقة المحاور: كانوا على ميعاد الجزائري: احسنت، المحاور: كما يقول البيت طبعاً الجزائري: انت دائماً تساعدني وتسندني وتوصلني الى غايتي من اقصر الطرق واجملها، على كل حال هذه النفوس العالية هي التي كانت قد وقفت مع الحسين عليه السلام بصبرها واخلاصها لله سبحانه وتعالى وحبها للحسين، هذا الحب كان صفياً زكياً لأبي عبد الله الحسين عليه السلام، كانوا واثقين انه الحجة الحقيقية عليهم والنور لديهم، النور الذي يخترقون به هذه الظلمات، ظلمات الانفس وظلمات الارض الى رحمة الله الواسعة التي لاتقل ولاتخرج من بلغها منها ابداً يعني من دخل هذه الجنة فهو خالد فيها مادام الوجود والوجود دائم بدوام الله سبحانه وتعالى انما تنطوي الدنيا الفانية والتراب والحطام الذي فيها وصاحب هذه اللوحة، بقي لي شيء قصير المحاور: تفضل الجزائري: صاحب هذه اللوحة الرائعة رجل من صميم هؤلاء المطهرين وهو عارف بفضلهم معتقد اعتقاداً جازماً بسموهم على كل من عداهم من اول ومن اخر ولذلك تلألأ الصدق كل الصدق في كلامه وتجلت الحرارة الحارة في كل حرف من حروفه المحاور: وهو الجزائري: ذلك هو السيد علي بن الحسن بن علي بن عمر بن علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب سلام الله عليهم اجمعين المحاور: عليهم السلام الجزائري: وهو رجل ممن عاش في القرن الثالث الهجري المحاور: طبعاً استيفاء جميل لهذا الجواب، يفرض علي ان ادعوك لتستريح قليلاً ريثما اعود اليك بسؤالي الثاني الجزائري: كريم المحاور: مستمعينا الكرام الطارف والتليد يأتيكم من اذاعة طهران وموضوعنا لهذه الحلقة الرثاء الحسيني عليه السلام وبعد الاستماع الى كلام الاستاذ بشير الجزائري نستمع الى آراء المستمعين الكرام اميرة آل رحمن من مملكة البحرين:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احيي الاخ فرزدق والاخ بشير وعظم الله اجورنا واجوركم بمصاب ابي عبد الله الحسين عليه السلام مصاب سهمي بالطف اثني ان حدى وكدر من دهري وعنفي وما حلى فما هل شهر العشر الا تجددت في قلبي احزان تنفذ بالبلا واذكر مولاي الحسين وما جرى عليه من الارجاس في طف كربلا فوالله لاانساه بالطف قائلاً لعترته الغر الكرام ومن تلا الا فأنزلوا في هذه الارض واعلموا بأني بها امسي صريعاً مجدلاً واسقى بها كأس المنون على ظما ويصبح جسمي بالدماء مغسلا ولهفي له يدعو اللئام تأملوا مقالي يا شر الانام وارذلا ألا تعلموا اني ابن بنت محمد ووالدي الكرار للدين اكملا فهل سنة غيرتها ام شريعة؟ وهل كنت في دين الاله مبدلا؟ الشاعر وسام البصري، جمهورية العراق محافظة النجف الاشرف:اسمى آيات التعازي اتقدم بها الى مقام العصر والزمان والى المراجع العظام والى العالم الاسلامي اجمع بهذا الشهر الجلل، نسأل الله ان يجعلنا واياكم من انصار الحسين ومن السائرين على دربه ان شاء الله اجه حسين بقصيدة وما اجه الجمهو هل من سامع ظل بالصدى يرجع هل من ناصر ظل بالصدى يسمع ونخى حسين القصيدة وفزعت وبنخواه صاحت له اعد والقلم ظل يخشع سوا الصور سافر والقلم هادود بعد الجيش كلها فزعت المرتع ماعاف القلم ذكر الحسين اليوم نصعد على المنصة ونعرف الاشجع يا حسين بضمايرنا القلب من طاح ياحسين الضمائر ما بعد تفزع هدو روج روج ونار تلهم نار وبحضن الخيم جم نار تتربع مافزعت زلم لاركبت الشجعان ختل وجه الشجاعة ونام الاستسبع ونزل اليهم حسين وخلف اشصار خل الروس عن باقي الجسد ترفع زلم مطرت الدنيا وراس تلطم راس موت على الدخول وموت بالمطلع الفرس سيف المنية والسنود رقاب من يدخل السيف رقابهم توقع ما يلحق يقطع راس تلو الراس شلع على الروس كلها الطبرة من وقع واجه الالهي ولن بديهن روس شال الروس بيده وحال يضعضع بس راس الحسين اختلف عنهن فوق علت المنابر والبقى استخضع صعد على الرمح ويرتل القرآن والحرة العقيلة وبشدة تتلوع ولهذا السبب من تنخى ابو السجاد يقضيها بمضرته وزينب التشفع ******* المحاور: نعم نشكركم مستمعينا الاكارم على هذه المشاركات القيمة، نشكر الاخت اميرة آل رحمن من البحرين وايضاً الاخ الشاعر وسام البصري من العراق ومعنا الان بعد هذه الاتصالات المسجلة معنا اتصال مباشر مع الاخ فاضل المغسل من السعودية، السلام عليك الاخ فاضل وعظم الله لك الاجر المغسل: وعليك السلام ورحمة الله ولك العزاء والمثوبة برحيل قائدنا وحجتنا وامام زماننا الامام الحسين عليه السلام وكما احيي ايضاً الاستاذ بشير الجزائري واعظم له الاجر واحسن الله عزاك ابا محمد بهذه المصيبة الحزينة، سؤالي هو نصين، النص الاول هو سيدي العزيز السيد بشير الجزائري من اول ناعي نعى الامام الحسين عليه السلام ولمن ولماذا؟ والشق الثاني استاذي بشير الجزائري ايضاً وجدت في ادب الطف الى عبد الله شبر، الشيخ عبد الله شبر انه ذكر بعض الابيات مثلاً الى ابن الابار او غيرهم، اضرب لك المثال انه اكتحل يوماً، في يوم العاشر من المحرم فلامه بعض اصحابه فقال: لم اكتحل في صبح يوم اريق فيه دم الحسين الا لحزني ولاكأني ودت حتى بياض عيني المحاور: لطيف المغسل: وناقش الشيخ عبد الله شبر احد اعلامنا الشيخ علي المرهون، توفي طبعاً الشيخ المرهون قبل عام في مثل هذه الايام المحاور: رحمه الله الجزائري: رحمه الله المغسل: له مؤاخذات على انه هل يعد من النعي الحسيني او الشعر الحسيني ام هل يعد من ادب الطف ام لا؟ فبودي استاذ بشير الجزائري ايضاً ان تسلط الضوء على هذه النقطة، شاكراً لكم واقول لكل المسلمين عظم الله اجوركم والسلام عليكم المحاور: احسنت احسنت اخي الكريم فاضل المغسل من السعودية، استاذ بشير طبعاً سؤالي الثاني كان ربما نفس السؤال الذي طرحه الاخ فاضل المغسل، متى استاذ بشير بدأ الشعراء برثاء الحسين عليه السلام ومنهم الطليعة في هذا المضمار المبارك الجزائري: اكرمك الله انت والاخ فاضلاً المغسل حفظه الله ورعاه، بودي ان استلفت نظرك الكريم ونظره الى انه جاء على لسانه سهواً او سهو لسان كان في الحقيقة كتاب ادب الطف لم يكن للسيد عبد الله شبر فالسيد عبد الله شبر هو المفسر المعروف وهو من الذين سبقوا زماننا بكثير يعني لعله هو من اهل المئتين السابقتين اما كتاب ادب الطف فهو للسيد الخطيب الكبير، الخطيب الحسيني الكبير السيد جواد شبر المحاور: نعم استاذ بشير لو سمحت لدينا اتصال اخر من، لنأخذ هذا الاتصال لنجيب على الاسئلة بشكل اكمل الجزائري: كما ترى ******* المحاور: معنا الاخ رشيد من تونس، السلام عليك اخ رشيد رشيد: السلام عليكم الاستاذ ابا محمد احييك واحي كافة المستمعين المحاور: اهلاً وسهلاً احسن الله لك الاجر، تفضل اخ رشيد بسؤال او مداخلة ان كانت عندك رشيد: طبعاً استاذ تعلم كما يعلم الجميع ان الماء اساس الحياة ودونه الموت ولعل قصة الحسين عليه السلام افضل امثولة على ذلك فكان كلما حمل على الفرات حملوا عليه بأجمعهم حتى اجلوه عنه فقال الشاعر: يرى الفرات ولايحظى بمورده ليت الفرات غدا من بعده يبساً انا اسأل الاستاذ بشير الجزائري ماهي مكانة الماء في ادب رثاء الحسين؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: احسنت احسنت الاخ رشيد من تونس على هذا السؤال الوجيه، ان شاء الله سنأخذ هذا السؤال بمعنى الماء في الشعر الحسيني، استاذ بشير لتكمل ان شاء الله الجواب على السؤال الاول لنصل الى الاسئلة الاخرى الجزائري: اكرمك الله، نعود للاستاذ الكريم فاضل المغسل، هو يقول من اول من نعى الحسين عليه السلام؟ معلوم ان الناعي هو بشر بن حذلم المحاور: في اي سنة كان استاذ بشير؟ الجزائري: هو كان في ايام شهادة الامام الحسين عليه السلام، كان حياً لاندري بعدها كم بقي على الدنيا ولكن اعتقد انه كان في ذلك الوقت شاباً وقد رافق الامام زين العابدين عليه السلام في مسيره من كربلاء الى المدينة المنورة في عودتهم بعد دفن الشهداء سلام الله عليهم اجمعين، عادوا الى كربلاء، الامام السجاد عليه السلام التفت اليه وقال له يا بشر وفي روايات ان اسمه بشير والاسمان متقاربان من مادة واحدة ومعنى واحد، على كل حال قال له سمعت انك كأبيك تحسن الشعر وكان ابوك يقول الشعر الحسن فهل تقول انت منه شيئاً؟ قال بلى يا بن رسول الله، قال فأسبقنا الى المدينة وانعى الحسين عليه السلام فهو يقول دخلت المدينة ورفعت صوتي بهذين البيتين: يا اهل يثرب لامقام لكم بها وربما جاءت الرواية لامٌقام لكم بها والمصدر هنا بحسب الفعل كما تعلم اذا كان من قام فهو مقام واذا كان من اقام فهو مٌقام يااهل يثرب لامٌقام لكم بها قتل الحسين فأدمعي مدرار اي منسكبة الجسم منه بكربلاء مضرج اي مخضب والرأس منه على القناة يدار اجمل نعي للحسين عليه السلام هو هذا، انظر المحاور: لأنه نعي حار استاذ بشير الجزائري: احسنت احسنت، قلب حار المحاور: في يومه كان الجزائري: قلب شاب وانت تعلم ان الشباب هم الوسيلة الاولى في الخير وفي الشر يعني اذا ركبوا سبيل الشر، اضروا واذا ركبوا نجد الخير نفعوا يعني هم القوة الفاعلة في الحياة الدنيا بأكملها ولذلك كان الايمان في قلوبهم افضل واكمل، عبادة الشاب عند الله مقدمة ومفضلة على عبادة الشيخ مهما كان ذلك الشيخ من العطاء المحاور: وسبب اشتهار هذين البيتين استاذ بشير هل لأنها اول ما الجزائري: اول ما رثي به الحسين عليه السلام؟ نعم اول ما نعي به الامام الحسين وهما في غاية الجمال، بقي قسم من سؤال الاخ ابي علي فاضل المغسل وهم انه يقول ان ذاك الرجل كان فد اكتحل في يوم العاشر من المحرم اي في عاشوراء وقد كانت هناك مناقشة بين السيد جواد شبر كما يبدو وبين الشيخ المرهون رحمه الله، علي المرهون الذي قال انه توفي العام الماضي رحمه الله وغفر له وللسيد جواد شبر الذي ايضاً فارق الدنيا منذ زمان، على كل حال انا اميل الى ان هذا الفعل لايقدح بنية الرجل يعني انت تعلم ان الرجال لايكتحلون ولاسيما في زماننا فحينما يقبل احدهم على مثل هذا الفعل انما اقبل عليه بتبصر وتدبر هذا كما قاله هو في جوابه المحاور: يعني وما اسمى هذا البيت الجزائري: رحم الله والديك، فهذا هو الجمال والكمال في حب الحسين عليه السلام المحاور: يعني لم يقله قولاً استاذ بشير بل طبقه تطبيقاً لربما الجزائري: احسنت هو فعله ثم قال فيه، فعله اولاً ثم قال ذلك القول الجميل الذي تفضل بقراءته علينا المحاور: بقي سؤال اخر للاخ رشيد من تونس، ليت الفرات غدا من بعده يبسا، ما معنى الماء في الشعر الحسيني؟ الجزائري: انا بودي ان انقل روح حبيبي وسيدي الاخ رشيد من تونس الخضراء الى يوم صفين الذي كان الفيلسوف الجزائري مالك بن نبي رحمه الله قد قال فيه القول الكثير وقال نهاية الاسلام كانت، يعني معنى قوله، مؤدى قوله نهاية الاسلام كانت او الفصل بين الاسلام والجاهلية كانت في ذلك اليوم يعني في صفين، في صفين كان موقف عجيب جداً من اهل الشام انهم استولوا على الشريعة والشريعة تقال في شمال افريقيا كما تقال في مدن وقرى العراق ايضاً، الشريعة هي المكان الذي يستطيع الناس العبور منه في النهر او الاستقاء منه ايضاً، السقي والاستقاء، على كل حال استولوا على الشريعة وحجبوا جيش امير المؤمنين عليه السلام من الاستقاء فذهب عدد يسير جداً من الابطال لعلهم لايزيدون على ثلاثين رجلاً وفي رواية لايزيدون على اثني عشر رجلاً وكسروا ذلك الجيش العرمرم المستولي على الشريعة بهزيمة نكراء جداً واستولوا على الشريعة وحجبوا اولئك الذين كانوا عليها وغيرهم من الاستقاء منها فقال امير المؤمنين لاتفعلوا هذا دعوهم يسقون ويستقون يعني دعوهم يهنئون بالماء فأنه الحياة ونحن جئنا لمنح الحياة ولم نجئ لنقطعها على احد او لنقطع احداً من الحياة، هذه الصورة انتقل بها المحاور: الى كربلاء الجزائري: احسنت الى كربلاء وهؤلاء الذين يقولون له ياحسين بن علي هذا هو الفرات جارياً او يجري، صافياً كبطون الحيات تنظر اليه فأنك تنظر اليه ولا تذوقه، انظر الى هذه النفس وتلك النفس، انظر الى هذه الضئالة وتلك الكثرة يعني كثرة علي والحسين، انظر الى هذا الهوان والذل وذاك العز والاباء عند علي والحسين عليهما السلام المحاور: وما حل بقمر بني هاشم الجزائري: احسنت ولعلك تذكر المعنى القرآني "وجعلنا من الماء كل شيء حي" فلاغرابة ولاجرم ان يكون الماء هو المعين الذي يستقي منه الشعراء جل المعاني السامية والجميلة والكاملة التي تشتاق اليها النفوس وتسعد بسماعها حتى وان كانت مستمطرة دموعها ومعتصرة قلوبها. المحاور: نعم هذه لمحة عن بداية قول الشاعر الرفيع البديع في رثاء الحسين رثاءاً صادقاً حاراً بأخلاص قائله، نكتفي بها ونعود ان شاء الله اليك ولمستمعينا الكرام بعد قليل الجزائري: اكرمك الله ******* المحاور: مستمعينا الكرام نحييكم ثانية، احسن الله لكم الاجر، هذه اذاعة طهران تقدم لكم برنامج الطارف والتليد وبموضوع رثاء الحسين عليه السلام، معنا اتصال من مستمع كريم، معنا الاخت علياء النجار من سوريا، السلام عليك اخت علياء وعظم الله لك الاجر علياء: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته واقدم لكم طبعاً وللمستمعين ولمحبي ال البيت التعزية الحارة عبر اثيركم في ذكرى استشهاد الحسين عليه السلام المحاور: شكراً لك تفضلي الاخت علياء بسؤالك اوان كان عندك مداخلة او رأي في هذا الشأن علياء: هي مداخلة وسؤال، طبعاً لاانسى ان احيي الاستاذ بشير، تحياتي الحارة له الجزائري: حياك الله علياء: حاولت اليوم ان اخط شيئاً عن حادثة استشهاد الحسين عليه السلام لكن ابى شعري وخانتني الفاظي وليت لي ان اطرح مداخلة بسيطة في ابيات للامام الشافعي في هذه الذكرى ان سمحتم لي المحاور: تفضلي اختي الكريمة علياء: هي ابيات قليلة يقول فيها: دعوا قلبي والفؤاد كئيب وارق نومي والسهاد عجيب ذبيح بلا جرم كان قميصه صبيغ بماء الارجوان خضيب فللسيف اعوال وللرمح رنة وللخيل من بعد الصهيل نحيب تزلزلت الدنيا لآل محمد وكادت صم الجبال تذوب وغارت نجوم واقشعرت كواكب وهتك اسرار وشق جيوب يصلي على المبعوث من آل هاشم ويعزي بنوه ان ذا لعجيب لأن كان ذنبي حب آل محمد فذلك ذنب لست عنه اتوب هم شفعائي يوم حشري وموقفي اذا ما بدت للناظرين خطوب الجزائري: عال المحاور: جيد علياء: طبعاً سؤالي للاستاذ بشير ان سمحتم لي يعني بمناسبة هذه الابيات خطر ببالي سؤال، هو من اول من رثى الامام الحسين عليه السلام وياترى ماذا قال فيه؟ المحاور: نعم نشكرك جزيل الشكر الاخت علياء النجار على هذه الابيات الرائعة التي تنم عن حسن اختيارك وايضاً على السؤال، طبعاً السؤال نحن تطرقنا اليه بعض الشيء، استاذ بشير يعني على ضوء ما تفضلت به يعني تكلمنا عن بشير بن حذلم ولكن غير ما قاله بشير بن حذلم يعني لربما يعني لماذا تأخر الشعراء في رثاء الامام الحسين عليه السلام؟ الجزائري: اكرمك الله، مع امتزاج السؤالين المحاور: نعم بالطبع قصدي هذا الجزائري: بسؤال واحد اود ان استلفت نظر سيدي الكريم الاخ الاسدي والمستمعين الاعزاء الى ان النعي شيء والرثاء شيء، النعي هو اعلان موت احد والرثاء هو ذكر مناقب ذلك الاحد هذا معنى الرثاء ومعنى النعي، نرجع الى السؤال انه لماذا تأخر، سؤالك انت، لماذا تأخر الشعراء في رثاء الحسين عليه السلام؟ انا لااميل الى ان الشعراء تأخروا في رثاء الحسين عليه السلام اميل الى ان الشعراء كانوا قد رثوا الحسين من ساعة علموا ان الحسين عليه السلام قد استشهد ولاسيما في ذلك الموقف الكريم جداً، الابي جداً الذي كان روح الاباء والفداء، روح التضحية الجسيمة التي لم تسبقها تضحية بهذا الحجم ولاقريبة منها ولم تلحق بها تضحية بحجمها ولابقرب منها. المحاور: يعني استاذ بشير مثلاً على سبيل المثال هل الاجواء الاموية آنذاك يعني هل حالت دون ذلك مثلاً الجزائري: بلا شك المحاور: ان تذكر في التاريخ، ان تدون؟ الجزائري: بلا شك، كانت القولة المشهورة لمعاوية بن ابي سفيان ان حرقوا اهل هذا البيت، حرقوا اهل هذا البيت وشردوهم وقتلوهم يعني اهل هذا البيت من؟ اي بيت؟ لم يكن بيتاً عدوياً، لم يكن بيتاً تميمياً، لم يكن بيتاً هذلياً تنما كان بيت رسول الله صلى الله عليه واله ولما يقول حرقوا اهل هذا البيت وشردوهم وقتلوهم فأنما يقصد كل انصارهم، كل من كان على محبة لهم، من كان على قرب منهم فأذا كانت هذه القولة سارية زمن معاوية بن ابي سفيان المحاور: فكيف الحال زمان يزيد؟ الجزائري: احسنت، الذي كان يخاتل الحسين عليه السلام ويحاول مخادعته ويبعث اليه احياناً بهدايا او يبعث اليه بأموال بعنوان انها من حقه فكيف بيزيد الذي قتل الحسين واصحاب الحسين ولم يبق منهم احداً، قتل حتى الاطفال الصغار، حتى الذين لم يبلغوا الحلم، الا يمكن ان يكون هؤلاء الشعراء قد كتموا كل ما قالوا في صدورهم او قالوه لمن هم الاقرب اليهم يعني الى اخيه، الى بنيه، الى من يأتمنهم على نفسه وعلى ماله المحاور: اذن البيتين لبشير بن حذلم الجزائري: لا لا بشير بن حذلم نعى وبشير بن حذلم كان في عز وكان ناعياً المحاور: اخبر تقصد الجزائري: وحتى يزيد لم يمنع احداً من نعي الحسين في ذلك الوقت لأنه كما قلت لك هو اعلان وهذا الاعلان ينفع يزيد ولايضره في شيء، لماذا؟ لأن في تصور يزيد، لأنه سيرهب اولئك الناس الذين يتحفزون للثورة عليه، الذين يفكرون في ان ينتفضوا للثأر من يزيد المحاور: ولكن البيتين استاذ بشير فيهن تحفز لربما ان صح التعبير او صح المصطلح فيه ولاء للامام الحسين الجزائري: نعم نعم قلت لك ذلك لايمنع لأن الاصل فيه هو اعلان شهادة الحسين عليه السلام اذا كان الحسين وهو سيد الامة الاسلامية بأجمعها، هو ابن رسول الله صلى الله عليه واله وخديجة الكبرى وابن علي وفاطمة الزهراء واخ الحسن، هذا الرجل العظيم الذي كان اغنى الناس في المدينة المنورة وسيد المدينة المنورة والذي كان كما تقول اهله التي هي الرباب في بيت جميل جداً من رثاءها له، تقول: قد كنت لي جبلاً صلداً الوذ به يغني ويؤوي اليه كل مسكين اذا كان كل مسكين وكل فقير يغنى بالحسين عليه السلام وقد قتله يزيد فكيف بغيره من عامة الناس؟ لايمكن ان يكون مصيرهم الا مثل مصير الحسين عليه السلام بأدنى من لمح البصر فأذن هذا كان من نفع يزيد حتى اذا كان فيه كلام طيب للحسين عليه السلام واستنهاض لأولئك الذين يحبونه. المحاور: نعم استاذ بشير طبعاً الاسئلة كثيرة ولكن مع الاسف الوقت داهمنا الجزائري: وانت بعباراتك الكريمة لم تدعني اجب السيدة علياء النجار حفظها الله المحاور: ان شاء الله لربما في حلقات اخرى، كما ان السؤال كان مكرراً استاذ بشير ولكن انت اعلم مني ان الموضوع واسع جداً وشاسع الجزائري: هو رثاء الحسين سعة الحسين عليه السلام المحاور: طبعاً بالتأكيد بالتأكيد الجزائري: لايسع الزمان الحسين عليه السلام ولايسع الزمان شعر الحسين عليه السلام، والله لايسعه المحاور: بالطبع، اكيد وهذا شيء بديهي، اشكرك استاذ بشير على هذه المشاركة القيمة كما اشكر المستمعين الكرام على مشاركاتهم القيمة، مرة اخرى عظم الله لكم الاجر، احسن الله لكم الاجر جميعاً، لاتنسونا من الدعاء في هذه الايام المباركة، شكراً لكم والى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 07/12/2010 - 68 2011-01-02 10:05:30 2011-01-02 10:05:30 http://arabic.irib.ir/programs/item/6957 http://arabic.irib.ir/programs/item/6957 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ولاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سلام عليكم ايها الاعزاء ورحمة الله وبركاته وعظم الله اجوركم بمصابنا بسيدنا ابي عبد الله الحسين عليه السلام وهدانا بهديه القيم القويم ولافرق بيننا وبينه في الدنيا والاخرة واهلاً بكم في اروقة الطارف والتليد وموضوعنا فيه الغزل في الشعر الفارسي وهو موضوع طريف ركبه ايرانيون الى كثير من اغراضهم منذ القرن السادس وبرعوا في الخروج من الاسلوب الصناعي الذي اشاع التكلف والتعقيد واعطوا فن الشعر البديع نفساً عذباً من انفاس الحياة الطيبة ليستبي القلوب بسهولته وامتناعه. ويطيب لي انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان اجدد لكم تحياتي وتحيات زملائي العاملين في هذا التقديم وهم: مهندس الصوت الاخ امير رضائي ومستقبلة اتصالاتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء الكريم هو الاخ كاظم صادق ولكم تن تشاركوا في هذه الندوة بأحد هواتفنا الثلاثة المعهودة لكم واولها 22013762 والثاني هو 22013768 والهاتف الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي هو 009821 ونعود الى معد هذه الندوة الاستاذ الاخ بشير الجزائري بقولنا اهلاً وسهلاً بك استاذ بشير الجزائري: بك اهلاً وسهلاً وحياك الله وانا سعيد جداً المحاور: ونحن اكثر سعادة الجزائري: والله من كل قلبي ان اكون بين يديك دائماً المحاور: جزيت الف خير استاذ الجزائري: وانت المتفضل المحاور: الفضل لك ان شاء الله استاذي الكريم، استاذ بشير لنلج في صلب الموضوع، ماهو الغزل برأيك في الاستعمال الفني الساري في الشعر الفارسي؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين بودي اذا سمحت لي اولاً ان اعزيك ونفسي وكل الاخوة المستمعين الكرام بذكرى حلول هذا الشهر الكريم الذي كان فيه المجد العظيم لسيدنا سيد الشهداء والابرار الامام ابي عبد الله الحسين سلام الله عليه المحاور: سلام الله عليه الجزائري: هو واولئك الطيبون الذين كانوا قد انتفضوا معه وقدموا انفسهم دونه بأخلاص وبثقة بكرم الله سبحانه وتعالى ونصره لهم في الدنيا وفي الاخرة نسأل الله ايضاً ان نكون على نهجهم هذا النهج الذي اعطى الحياة معناها الكريم الذي اخرج كل اولئك الغافلين من سباتهم الى يقظتهم وجعلهم ناساً يشعرون بأنهم ينتمون لله تبارك وتعالى وتوالت انتفاضاتهم المباركة الطيبة في تاريخنا الكريم تاريخ الاسلام العظيم. المحاور: ان شاء الله نكون كذلك الجزائري: نرجع الى سؤالك الطيب الذي هو عن الغزل ما معناه في الاستعمال الفني؟ الغزل الفارسي شيء جميل جداً، هو طبعاً ثمرة تطور للغزل الفارسي في بداياته كان في البدأ شيئاً وبمرور الازمنة المختلفة والمؤثرات البيئية كان قد بلغ غاية جديدة جعلته يستقل عما كان عليه ويبدو بثوبه القشيب الخاص به وثوبه نفيس جداً، هذا الثوب هو انه لايقل عن خمسة ابيات ولايزيد على خمسة عشر بيتاً وهو في غاية الرقة والعذوبة والجمال والكمال والجلال ايضاً وايضاً يختتم في البيت الاخير او البيت الذي يسبقه بالتخلص كما تعارفه الشعراء الايرانيون والتخلص هو اختيار لقب او اسم للشاعر نفسه بحيث اذا قرأت القصيدة، قرأت الغزلية كما يقال او الغزل عرف ان هذا هو شعر فلان، نعم هذا هو معنى الغزل الفارسي بمعناه الاصطلاحي او معناه النقدي او معناه الفني. المحاور: نعم النوع الادبي في الحقيقة، استاذ بشير يعني بما امتاز الغزل الفارسي من شقيقه العربي الذي لربما تأثر به واقتبس منه في كل المراحل طبعاً؟ الجزائري: كثير من الناس من المؤرخين يذهبون الى ان الشعر الغزلي الفارسي كان متأثراً تأثراً كبيراً بشقيقه العربي، لماذا؟ لأن الشعر اساساً كما يشير المؤرخون في اللغة الفارسية لم يكن قديماً ومعنى قولي قديماً هو انه لم يكن قد مر عليه مئات السنين وانما اكثر الناس يذهبون الى انه بدأ بعد ان انتشرت العربية في بلاد ايران كما تسمى اليوم وبلاد فارس كما كانت تسمى سابقاً، على كل حال اذن تأثر الشاعر الفارسي تأثر بشقيقه العربي وصار يعمل كما يعمل ولذلك كانت الاصطلاحات في الفنين في الشعر العربي والشعر الفارسي واحدة، نفسها نفسها، اصلاً ولاتغيير فيها، كل الاصطلاحات العربية الخاصة بالعروض والخاصة بالقافية هي نفسها في الشعر الفارسي، هذا شاهد على التأثر بالشعر العربي المحاور: ولكن هناك امتيازات طبعاً يمتاز بها الغزل الفارسي الجزائري: بلا ريب بلا ريب، الانسان في هذه الارض لم يكن ذلك الانسان الذي يقتبس الشيء او يتعلم الشيء ويجمد عليه وانما كان هو وقاد الذهن، حاد البصيرة، كان يأخذ ويضيف لما يأخذ ويلون وينوع ويجدد، هو اذن مبتكر في كل شيء ومبدع في كل شيء ولكن كان ينقدح ذهنه بما يلقاه من اخيه الذي ورد عليه من الجهة الغربية او من الجهة الجنوبية من الارض المسلمة يعني جاء من الجزيرة العربية اوجاء من العراق كما تعلم، من الغرب او من الجنوب وكان يتأثر به ويفعل فعله ويزيد على ذلك الفعل بما ذكرت لك من التلوين او التنوير الجميل جداً الذي يحيي ما اقتبسه ويقدمه شيئاً خاصاً به هو لا كأنه قد اخذه هو من غيره وهكذا فعل المسلمون في حياتهم التي كانت قد اقتبست الفلسفة من اليونان والعلوم من الهند ومن فارس وهكذا، اخذوا هذه العلوم واضافوا اليها، اخذوا الفلسفة واضافوا اليها وطوروها هكذا اذن، هم لم يقفوا لافي العلم ولافي الفن على حالة هي تلك الحالة التي اخذوها. المحاور: يعني لربما مادمنا في الحديث عن تركيبة الغزل يعني هم اضافوا مايعرف بالرديف، الكلمة التي تتكرر الجزائري: اشياء كثيرة جداً في الشعر الفارسي في غاية الجمال هي من ابتكاراتهم ولايقدح في قولنا انهم تأثروا في اخوانهم العرب الوافدين عليهم بالاسلام او انهم تعلموا منهم هذا شيء جميل، كم من متعلم فاق معلمه وكم من تلميذ فاق استاذه وبرع فيما كان قد اقتبس. المحاور: شكراً استاذ بشير، لو سمحت لنذهب الى الاستوديو وسنعود اليكم مستمعينا الكرام بعد هذا الفاصل يسعد الطارف والتليد من الثقافة والادب ان تعلو اصواتكم العذبة فيه بعطاءها الكريم مرفرفاً بأحد هذه الهواتف الاول 22013762 الثاني 22013768 الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ولكم اعذب التحيات والشكر الجزيل من الطارف والتليد ******* المحاور: نعم مستمعينا الكرام نحن بأنتظار اتصالاتكم ان كانت لديكم مداخلات، ان كانت لديكم آراء في الغزل الفارسي، ان كانت لديكم اسئلة على هذه الارقام التي جاءتكم وطبعاً الان معنا اتصال هاتفي من الاخت بتول من لبنان، السلام عليك اخت بتول بتول: اهلاً وعليكم السلام، يعطيم العافية اخ فرزدق المحاور: بارك الله فيك، اهلاً بك بتول تفضلي بتول: اهلاً بكم، تحية ايضاً للاستاذ بشير الجزائري الجزائري: حياكم الله شكراً لكم بتول: عظم الله اجوركم الجزائري: واجوركم والمؤمنين عامة بتول: اذا في مجال انا عندي سؤال؟ المحاور: تفضلي اختي بتول: فيما تختلف القصيدة الفارسية عن الغزل في الاستعمال الفني؟ المحاور: جيد جيد شكراً جزيلاً، استاذ بشير فيما تختلف القصيدة الفارسية؟ بتول: شكراً السلام عليكم الجزائري: القصيدة الفارسية كما هو معروف لديك انت لأنك ملم بها ومحيط بأسبابها واطرافها، سيدي اقلها ان تكون خمسة ابيات ولاحد لأكثرها يعني هي تمتد الى مايزيد على مئة بيت مهما كانت موهبة الشاعر، بعض الشعراء طويل الانفاس فتستمد عندهم القصائد الى ما يزيد على المئة ومنهم من هو محدود النفس او قصير النفس فتكتمل القصيدة عندهم حتى بسبعة ابيات وهذا هو الميزان الاول للقصيدة العربية المحاور: من حيث الشكلية؟ الجزائري: نعم، العرب شكلاً ينظرون الى السبعة ابيات على انها قصيدة، الايرانيون لا، ينظرون اليها من خمسة ابيات فصاعداً فهي تشارك الغزل الذي كنا نتحدث به ايضاً والايرانيون يفرقون بين النظم الذي سموه غزلية او سموه غزلاً وبين القصيدة، االقصيدة والغزل يشتركان في شيء واحد هو الاقل، الغزل اقله خمسة والقصيدة اقلها خمسة والغزل ينتهي بخمسة عشر والقصيدة لاتنتهي بحد محدود انما للشاعر ما طال نفسه ما استطاع ان يضيف لقصيدته فهو مقبول منه ومرغوب فيه ومشكور له ومحفوظ عليه. على كل حال اذن هذه هي القصيدة وهذا هو الغزل، الغزل مختوم بأسم صاحبه كما تقدم القول يعني لابد ان يكون اسم الشاعر في البيت الاخير المحاور: التخلص الجزائري: او البيت السابق عليه، هذا في الغزل اما في القصيدة فلايذكر هذا الاسم اطلاقاً هذا هو الفرق بين القصيدة الفارسية والغزل في الشعر الفارسي وانا اشكر للاخت بتول المحاور: هذا سؤال جيد وطبعاً استاذ بشير تكملة لما تفضلت به يعني في الادب الفارسي انت تعلم بأنه لدينا انواع ادبية مختلفة منها الغزل، مثلاً منها الدوبيتي ما يسمى بالدوبيت مثلاً عندنا في العربية وايضاً منها القصيدة، القصيدة هي نوع ادبي او كما يسمى في النقد الادبي جانر ادبي ولربما جانر هو يعني كلاسيكي لايتعاطى معه الشعراء الان، تفضل الجزائري: على كل حال انا استوفيت الجواب للاخت الكريمة المحاور: اذن لو تفضلت بالاجابة على سؤالي، سؤال اخر، استاذ بشير يعني مم نجمت تسميات الغزل الفارسي الثلاث النسيب والتشبيب والغزل؟ الجزائري: سيدي الكريم نجومها كان من التطور الذي حظي به هذا الفن في مراحله المختلفة، انت تعلم ان البيئة يعني المحيط والزمان مؤثران كل التأثير في كل شيء يعني في المعنى والمبنى اذا كان الشعر واذا كان الرسم واذا كانت الموسيقى واذا كانت كل الفنون الجميلة يتأثر بها، على كل حال التطور هو الذي جعل الناس يسمون النسيب والتشبيب والغزل، هذه الاسماء الثلاثة ظهرت في مراحل مختلفة لكل واحد منها مدلوله الخاص به المحاور: استاذ بشير تسمح لنا بأتصال هاتفي وسنعود ان شاء الله لنكمل الاجابة على هذا السؤال، معنا مستمع كريم وهو الاخ بدر من العراق، السلام عليكم الاخ بدر بدر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: حياك الله استاذ بدر بدر: اخ فرزدق تحياتي لكم وتحياتي للاستاذ بشير الجزائري وتحياتي لكل مستمعي اذاعة طهران في كل مكان وعظم الله اجورنا واجوركم بعاشوراء الامام الحسين سلام الله عليه، طبعاً موضوع اليوم وهو حول الغزل في الشعر الفارسي هو موضوع جميل وشيق جداً فمن هذا المنطلق انا لدي سؤال اود ان ارجعه للاستاذ بشير الجزائري واريد الاجابة منه وهو سؤال يقول من هم اعلام الغزل في الشعر الفارسي؟ المحاور: لطيف اشكرك جزيل الشكر الاخ بدر على هذا الاتصال بدر: شكراً جزيلاً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته، استاذ بشير بودك الاجابة على هذا السؤال ام نستمر في النسيب والتشبيب والغزل، كيف ترى؟ الجزائري: اذا سمحت لي اجيب الاخ كريماً متفضلاً المحاور: من هم اعلام الغزل؟ الجزائري: اولاء هم رودكي السمرقندي المتوفى سنة 329 المحاور: وهو ابو الشعر الفارسي الجزائري: وهو ابو الشعر الفارسي والذي يقول عنه العنصري والعنصري من الناس العجيبين جداً، من البارعين جداً، تقريباً هو ايضاً من نفس زمانه ولكن جاء بعده المحاور: وهو معظم طبعاً في الشعر الفارسي، العنصري؟ الجزائري: وعظمته تأتي من انه مزدوج اللغة يعني كان ملماً باللغة العربية واللغة الفارسية الماماً دقيقاً يعني هو يعرف خفاياها ومزاياها كل من اللغتين هذه وتلك وكان اول من لقب ملك الشعراء مع ذلك هو يقول انه لايستطيع ان يرقى مهما بذل من الجهد ومن التأمل والتفكر الى غزل رودكي فرودكي مع انه هو الرائد كان سباقاً جداً فيما يقر له ملك الشعراء بأنه هو البارع المبدع، البارع الذي لايضاهى ولايبارى هذا واحد من اعلام الغزل الفارسي، منهم مثلاً دقيقي البلخي، منهم من يكمل لقبه بالطوسي ومنهم من يكتفي بالبلخي يعني هو كأنه كان ينسب الى منطقتين بلخ التي هي في اقصى الشمال وايضاً طوس التي هي في الشمال الشرقي المحاور: وطبعاً استقى الفردوسي الشاهنامة من عمل لدقيقي الجزائري: احسنت، الشاهنامة كتابه كان قد بلغ به شخصية او بطلاً من ابطال ايران الاسطوريين كما نقول اذا صح التعبير، في الحقيقة هم ابطال الاسطوريون كانوا على السنة الناس يعني كانوا في الحكاية الشعبية، في الادب المعروف بألسنة العامة المحاور: وطبعاً يذكرهذا الشيء الفردوسي في الشاهنامة الجزائري: الذي يذكر تسميته بالفلكلور يعني الذي ينتقل على الافواه من فم الى فم ومن محيط الى محيط وزمن الى زمن وهكذا. على كل حال هو كان قد الف هذه الشاهنامة او كتاب الملك اذا صح التعبير، اذا ردنا ان نترجمه الى العربية يكون كتاب الملك المحاور: او كتاب الملوك الجزائري: او كتاب الملوك اذا زيد في الدلالة، على كل حال هذا الرجل بلغته المنية قبل ان يتم كتاب الملك هذا الذي كان قد اشتهر به هذا واحد من اعلام الغزليين وهو كان في غاية التواضع في نظري لأنه وهو يلقب بملك الشعراء في زمانه ويقول انه لايستطيع مهما بذل من الجهد ان يبلغ ذلك الغزل الذي نظمه رودكي وهو في زمانه معنى ذلك انه في غاية التواضع وانت تعلم ان اصحاب الفن غالباً مايكونون متحاسدين كأصحاب العلم، اصحاب العلم يتحاسدون واصحاب الفن يتحاسدون وهذه طبائع المحاور: وهذا طبعاً علم الجزائري: وهذا في نفسه، في ذاته علم، طبائع الناس التحاسد والتباغض والعياذ بالله، نسأل الله ان تكون الاخلاق الاسلامية هي الحاكمة، مكارم الاخلاق هي التي تحكم. على كل حال ومنهم سنائي الذي هو كأسمه واقعاً كان مشرقاً في القرن السادس ومنهم فريد الدين العطار المحاور: النيشابوري الجزائري: احسنت، وكان بين القرنين السادس والسابع وكذلك الملك الملك في نظري انا سعدي وكذلك مدنيه حافظ المحاور: حافظ الشيرازي الجزائري: وكلاهما شيرازي المحاور: هما كونا العصر الذهبي طبعاً في الغزل الجزائري: احسنت، مع اختلاف اسلوبيهما، لكل منهما اسلوبه الخاص، اتمنى ان اكون قد اجبت سيدي السائل الكريم المحاور: جيد كانت الاجابة جيدة، لنعد استاذ بشير الى الذي سألتك حول النسيب والتشبيب والغزل واوجه تسميات هذه المصطلحات؟ الجزائري: انا مسرور جداً ان اكون بين يديك، التشبيب ياسيدي شعر يصور احوال ذلك الشاعر الذي اقبل عليه ونظمه، يصور احوال عاشق ومعشوقه، محب وحبيبه او محبوبه، شؤون العلاقة بين هؤلاء يعني اذا كان من وصل، اذا كان من هجر، اذا كان من ود بارد او دافئ وهكذا، هذا نستطيع ان نسميه التشبيب مثلما كان يحصل لمجنون ليلى ولو ان مجنون ليلى كان قد بلغ مبلغه في نفوس الشعراء الايرانيين لما كان عدد كبير منهم قد اقبل على نظم قصة كاملة بأسم مجنون ليلى او على ما يقولون هم مجنون ليلي بقولهم الايراني، على كل حال هذا هو مدلول التشبيب اما الغزل فهو يعني مابين الحبيبين الشاعر ومن يخاطبه اذا كان مذكراً، اذا كان مؤنثاً، اذا كان رب العالمين سبحانه وتعالى لأن الغزل اخذ عدة مناحي المحاور: الغزل العرفاني ايضاً الجزائري: فصار غزل روح وغزل جسم، غزل الجسم هو الذي اختص بالانسان يعني اذا كان قد خاطب الشاعر مذكراً او كان خاطب مؤنثاً وغزل الروح هو يتجه به العبد الى بارئه عزوجل في الاعالي، في السماء العلى لكي يبلغ ذلك النور الذي ابدع السموات والارض وما بينهما وما فيهما. المحاور: والنسيب ما عندك عنه شيء؟ الجزائري: اما النسيب ياسيدي فهو شيء اخر، هو ايضاً مثل سيده الاول او شقيقه الاول التشبيب يأتي في اول القصيدة يجعله الشاعر مقدمة لغرضه ذلك الغرض في الاغلب يكون المدح وعامة يمكن ان يكون هجاءاً، يمكن ان يكون وصفاً، يمكن ان يكون اي غرض من الاغراض المتعارفة عند الشعراء جميعهم، يحاول الشاعر ان يستلفت نظر سامعه او قارئه بما يقدمه من هذا الذي هو ذكر لحبيبه، ذكر سريع جداً ولطيف جداً تلاحظ؟ ولكن الفرق بين هذين الاثنين التشبيب والنسيب والغزل ان الغزل منهما مستقل يعني هذان يأتيان مقدمة لقصيدة قد تكون مدحاً وقد تكون غيره وذاك يأتي قصيدة خاصة لعلاقة بين العبد وربه او بين الانسان واخيه الانسان المحاور: او حبيبه الجزائري: اذا كان ذكراً او مؤنثاً المحاور: يعني هل يصح ان نسميها اغراض شعرية؟ الجزائري: اغراض شعرية المحاور: التشبيب والنسيب وحتى الغزل؟ الجزائري: لا لا فقط الغزل انما هو مقدمة، مقدمة يسيرة جداً اذا اخذنا بالمعنى الثاني كما يقول الفقهاء لأن ممكن بصعوبة جداً ان يكون التشبيب غرضاً او النسيب غرضاً، هو فقط يريد ان يستلفت نظرك الكريم ونظر هذا العبد المتدني المحاور: يعني تمهيدية شعرية لربما الجزائري: نعم هو هكذا المحاور: شكراً الجزائري: مثل الا الاستفتاحية، الا الاستفتاحية فقط يريد ان ينبه المستمع على شيء سيقال المحاور: اذن مستمعينا الكرام كونوا معنا لنواصل الحديث عن الغزل الفارسي بعد لحظات اكرموا الطارف والتليد من الثقافة والادب بالمشاركة فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء واستمعوا لأعادته صباح الخميس عند الثامنة والربع ولكم فائق الشكر والاحترام الطارف والتليد المحاور: نعم مستمعينا الكرام نشكر لكم حسن متابعتكم لنا، الطارف والتليد من طهران ونحن بأنتظار اتصالاتكم واستماع آراءكم ومداخلاتكم واسئلتكم، استاذ بشير مادمنا في الحديث عن النسيب والتشبيب يعني لم كانوا يصفون القصائد التي تخلو من النسيب او التشبيب القطعة او المحدودة او المقتضبة؟ الجزائري: انت تعلم ان الاسلام حينما ساد اثر في كيان الانسان كله تأثيراً بليغاً وحسناً... المحاور: انا اعتذر لدينا اتصال لو سمحت، نأخذ الاتصال بعد ذلك نعود لنبسط في الاجابة الجزائري: تفضل تفضل، انا ايضاً سعيد المحاور: معنا الاخت زينب من العراق، السلام عليك اخت زينب زينب: السلام عليكم ورحمة الله المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً تفضلي زينب: تحية لكم طيبة وعظم الله اجوركم المحاور: عظم الله اجوركم ان شاء الله زينب: عندي لو سمحتم سؤال عن موضوع البرنامج وعندي اقتراحين، ممكن؟ المحاور: تفضلي اختي الكريمة تفضلي زينب: شكراً، السؤال كيف ظهر الغزل الفارسي؟ واقتراحاتي، الاقتراح الاول هو اذا ناقشتم حياة شاعر او اديب من المعروفين يمكن مثل حافظ الشرازي او سعدي ان تطرحوا بعض ابياته واشعاره حتى ان الذي لايعرفه يتعرف عليه خلال هذه الاشعار، هذا الاقتراح الاول والاقتراح الثاني اخي هو ان تناقشوا في حلقات خاصة حياة الشاعر الايراني المرحوم محمد رضا اغاسي حقيقة مع عدم معرفتي للغة الفارسية وشكراً جزيلاً لكم المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخت زينب من العراق، نحن طبعاً خصصنا لربما ثلاث حلقات لحافظ الشرازي وممكن طبعاً ان نتطرق الى حياة الشاعر المعاصر المرحوم محمد رضا اغاسي، نشكرك على هذه الاقتراحات وهذه المتابعة، نعم نحن سجلنا هذه الاقتراحات ان شاء الله ستأخذ مسارها في البرنامج، استاذ بشير ياحبذا... الجزائري: فديتك، انا بودي ان اضيف جملة الى ان المرحوم رضا اغاسي كان صديقاً قريباً وحميماً وصميماً لهذا المتكلم ايام زمان هو والشيخ ابو يقظان حفظه الله الذي هو مدير فضائية آفاق في بغداد الان وكان من الطيبين والمحبين للغة العربية محبة كبيرة جداً وانت تعلم ان الاصفهانيين على وجه الخصوص من البارعين جداً في تعلم اللغة العربية والعناية بها ايما عناية ولذلك صدقوا كلمة المرحوم الدكتور مصطفى جواد العراقي علامة العلماء في اللغة العربية عندما كان يقول اصفهان عاصمة الادب العربي الجزائري: اشكرك، نعم وماذا عن الاجابة عن سؤال الاخت زينب الجزائري: سؤالها هو كيف ظهر الغزل الفارسي؟ ظهر الغزل الفارسي بظهور الشعر بالفارسية نفسه، الشعر الفارسي بمعناه النقدي ليس موغلاً في القدم كما اشرنا في بدأ مسيرنا انما هو حديث وحينما نقول حديث ليس معناه انه قبل مئة سنة او قبل مئتين المحاور: يعني من القرن الثاني الى الان طبعاً الجزائري: احسنت رحم الله واليدك، رحم الله والديك اعنتني المحاور: يعني هو لايعود الى ما قبل الاسلام الجزائري: احسنت، الغزل كان مثلما تقدم ايضاً في اثناء كلامنا كان مقدمة لشعر المديح على وجه الخصوص ولعامة الاغراض المتناولة في هذا الشعر الفارسي، بمرور الايام صار ثلاثة انواع هذه الانواع التي كنا قد تحدثنا بها بلفظك الكريم التشبيب والنسيب والغزل ولكل منها مايمتاز به من اخويه يعني للنسيب مايميزه من التشبيب ومن الغزل للتشبيب ما يميزه من النسيب ومن الغزل وللغزل مايميزه من اخويه اللذين كانا في البدأ مبدأ له او مقدمة له حتى استقل في القرن الخامس الهجري يعني بلغ غايته وصار فناً مستقلاً بذاته في القرن الخامس الهجري واخذ جماله وكماله على يد سنائي المحاور: اشكرك استاذ بشير معنا اتصال هاتفي اخر، معنا الاخ رشيد من تونس، السلام عليك الاخ رشيد رشيد: السلام عليكم استاذنا المحاور: حياك الله اخي رشيد: احيي الكادر والاستاذ بشير الجزائري والمستمعين حيثما كانوا الجزائري: حفظ الله روحي المتكلمة في تونس رشيد: وحفظ الله روحك استاذ بشير الجزائري الجزائري: اكرمك الله رشيد: بمناسبة هذه الايام اعزيكم بمصاب سيدنا الحسين عليه السلام المحاور: نقدم عزاءنا لك ايضاً استاذ رشيد ولكل الاخوة في تونس، تفضل استاذ رشيد رشيد: طبعاً اخي تعلم كما يعلم الاخ بشير الجزائري وكما يعلم الجميع ان البشرية وصلت بفتوحاتها العلمية والتقنية الى نتائج باهرة وسخرت الارض والفضاء وجعلت من العالم قرية قومية ويسرت للانسان اياً كان وسائل لراحته ومتعته انما عجزت حقيقة عن ارواء روحه التي تنهد الى ماوراء المادة والتي لم يخبر الانسان ابعادها وكنوزها فيطمئن اليها ويخلو داخل سكنيتها، انا اسأل الاستاذ بشير الجزائري كيف تمكن مولانا غرر الدين من خلال غزلياته العرفانية المشتعلة وجداً وشوقاً وعشقاً ان يفتح ابواب السماء على مصاريعها؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: والسلام عليك ورحمة الله وبركاته شكراً للاخ رشيد على هذا السؤال القيم، استاذ بشير نحن طبعاً لدينا حوالي سبع دقائق ولدينا اسئلة كثيرة، بأختصار لو سمحت الجزائري: في غاية الاختصار والايجاز المحاور: ولكن هو الجواب جداً طويل وعريض الجزائري: دعنا على لغتهم نقول احب الله ففتح له الله كل باب، هذه الابواب هي ثمرات محبة الله سبحانه وتعالى المحاور: بالتأكيد الجزائري: ثمرات الاخلاص لرب العالمين ومن اراد فليجرب المحاور: طيب استاذ بشير يعني متى اخذ الغزل الفارسي معناه الاصطلاحي برأيك؟ الجزائري: انا في حقيقة الامر قلت قبيل لحظة انه قد بلغ غايته في القرن الخامس الهجري ولكنه بقي ايضاً مستمراً في تطوره وتحسنه وتبدله وتنوعه حتى كان ما كان عليه من الكمال والجمال ولنقل ايضاً والدلال على يد المحاور: يعني اصبحت فيه مدارس حتى الجزائري: احسنت، مصلح الدين الشيرازي، سعدي الشيرازي الذي كان قد اعطاه معناه الجمالي الكامل التام. المحاور: استاذ بشير سؤال اخر وهو اي المؤثرات يعني كان اقوى في حمل الغزل الفارسي على الاستقلال عن المديح الذي كان ظله وارفاً عليه حتى ذلك الاستقلال؟ الجزائري: نعم، اعد علي؟ المحاور: سؤالي بالضبط هو اي المؤثرات كان اقوى في حمل الغزل الفارسي على الاستقلال عن المديح؟ الجزائري: رحم الله والديك، هو في نفس القرن الذي كنا قد اشرنا اليه غير مرة اي القرن الخامس الهجري سادت الصوفية وتوسعت في ايران وصارت تمتد من الري الى اصفهان وشيراز وتأخذ مسارها شرقاً وغرباً في هذه الديار ويتنافسون في الخرابات كما يسمونها وهي الدور التي ياوي اليها المتصوفة او الصوفيون، على كل حال هؤلاء ناس احبوا الله وناس يأسوا من الحياة فمالوا الى العبادة المطلقة يعني هجروا الحياة وتصوروا ان الحياة الحقيقية والطيبة هي ان يكونوا عباداً منعزلين عن الدنيا ومافيها، بمثل هذه الحال كانت ينابيع الذوق الرفيع تتفجر في صدورهم فكان الشعر يأتي سيلاً على السنتهم، ينثال انثيالاً على الناس، هذا هو الذي جعل الغزل يستقل عن المحاور: المديح الجزائري: عن المديح الذي كان يعيش في ظلاله سنين متوالية او نستطيع ان نقول ربما مدداً متطاولة المحاور: نعم سؤالنا الاخير استاذ بشير في حوالي تقريباً هذه الثلاث دقائق المتبقية، فيما اختلف علما الغزل الفارسي المشرقان حافظ وسعدي الشيرازيان المبدعان الابداع كله؟ الجزائري: انا اعجب من شيء، سبحان الرب! سعدي توفي سنة 691 وحافظ سنة 791 فبينهما مئة سنة، سعدي كان في غاية اللطف في التخلص من الصناعة اللفظية، كان يستعمل الصناعات اللفظية كما يسمونها يعني البديع وامثاله ولكن ليس بأيغال كما كان السابقون، كان يستعمله بذوق رفيع جداً بحيث انت تشعر ان هذه الكلمة ضرورية هنا ساعة تقرأ له فلذلك كان له اسلوبه الخاص الذي اخرجه من التقليد وكان قد قسم ديوانه او غزلياته على وجه التحديد على اربعة اقسام، غزليات وطيبات وخواتيم وايضاً بدايع، كل منها لها معناها ولايسعني ذكرها الان وقد انصرف وقتك اما حافظ رحمه الله فهو قد مال الى شيء اخر هو مزج الغزل بالفكر، بالفلسفة ولذلك سموا اسلوبه الغزل الفلسفي، ذاك سموه الغزل الصوفي هذا سموه الغزل الفلسفي. المحاور: شكراً جزيلاً لك استاذ بشير، كما نشكركم ايضاً مستمعينا الكرام على متابعتكم. نجدد لكم العزاء بمناسبة حلول شهر محرم الحرام وايام عزاء ابي عبد الله الحسين عليه السلام، عظم الله لنا ولكم الاجر، ان شاء الله سنكون معكم في حلقات قادمة وفي اسابيع قادمة شكراً لكم والى ذلك الحين الى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 30/11/2010 - 67 2010-12-25 08:57:55 2010-12-25 08:57:55 http://arabic.irib.ir/programs/item/6935 http://arabic.irib.ir/programs/item/6935 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد على نعماءه كلها ولاسيما نعمة البيان التي ميزنا بها عن سائر خلقه وسلام عليكم واهلاً بكم في رحاب الطارف والتليد وزيارتنا اليوم لترجمان الاسرار ولسان الغيب البديع حافظ الشيرازي شاعر الفارسية الاول في العرفان وسنستمع لنبض قلبه الكبير وهو يتسع كل مرة لكل لوعة حب في الله واهاسي شوق في سبيله متجاوزاً عما رآه من خطايا البشر راغباً في الخروج من دنيا حتى افراحها اتراح. واعتز انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان ارفع تحياتي وتحيات زملائي الاعزاء لحضراتكم الكريمة وهم: مهندس الصوت الاخ جعفر فيض اللهي ومستقبلة اصواتكم النبيلة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء منا ومنكم الاخ كاظم صادق وقبل الوقوف بباب لسان الغيب حافظ الشيرازي رحمه الله يطيب لي ان اذكر لكم هواتف الوصل بيننا وهي ثلاثة اولها 22013762 والثاني 22013768 وثالثها 22013848 ورمز ايران وطهران الهاتفي 009821 ، من الان فصاعداً يمكنكم ان تتصلوا بنا نحن بأنتظار اسئلتكم ومشاركاتكم حول حافظ الشيرازي. ******* المحاور: وآن لنا ان نسعد بذكر حافظ القرآن الكريم الشاعر العذب في معانيه الرقيقة واغراضه السامية التي دقت على كثير من اهل زمانه واللاحقين به ان يلجوا في لبابها الطيبة وسرورنا ان يكون معنا الساعة الاخ بشير الجزائري ليأخذ بأيدينا الى شيراز وروضة المصلى فيها حيث مرقد الشاعر الذي توالت على فراقه الدنيا ولما يزل غض الذكر حياً بشعره الرائع على السنة المعجبين به وكل الناطقين بالفارسية معجب به فأهلاً وسهلاً بالاخ بشير الجزائري الجزائري: وبك اكثر وانا سعيد جداً ان اعطي بيدي اليك لتدلني على الطريق الى شيراز المحاور: سلمك الله بل انت تدلنا الجزائري: والى روضة المصلى المحاور: شكراً جزيلاً لك، استاذ بشير ياحبذا لو نبدأ الحوار بهذا الهاجس لربما صح التعبير، برأيك ما الذي بعث حافظاً على اللطافة الفائقة في كل شأن ورفعه في حياته المعطاء كلها؟ الجزائري: اشكرك، بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وسلام على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين المحاور: اللهم صلي على محمد وال محمد الجزائري: وسلام عليك وعلى كل احبتنا المستمعين الكرام الذين نشتاق للتسليم عليهم واطالة الوقوف بين ايديهم وهم سالمون وغانمون المحاور: ان شاء الله الجزائري: سيدي الكريم كل انسان كان له شأن في هذه الدنيا اذا التفت المرء منصفاً الى سبب شهرته او ذيوعه او سطوعه في عالمه وفي دنياه كلها وبعدها، رأينا ان المحيط، ان العصر هو المسؤول دون غيره عن ذلك فأنا متيقن ان عصر حافظ الشيرازي هو الذي بعثه على ان يكون حافظاً الذي ملك القلوب في ذلك الزمان وسار بها الى هذا الاوان ومازال سارياً بكل قلوب الناس، ليس اولئك الذين يحسنون الفارسية انما الناس الذين عرفوا او اطلعوا على ديوانه بلغاتهم المختلفة فمن المعلوم ان هذا الديوان العجيب كان قد ترجم الى لغات حية كثيرة وما نأسف عليه اشد الاسف هو ان يكون نقله الى العربية اخر نقل له، كنا نتمنى ان يكون هذا التعاطف الودي بين الشقيقين يعني الشعب العربي والشعب القارسي او الشعب الايراني هو الاولى، هو الاسبق وان تنتقل هذه الاثار البديعة من الطرفين من هذا الى ذاك، من احدهما الى الاخر حتى تبقى اواصر الود والقربى قوية وثيقة بينهما. على كل حال شعر حافظ كان قد انتقل الى الفرنسية والالمانية والانجليزية وانتقل بعدة ترجمات هي العجيبة الاخرى اي ينتقل مثلاً الى الانجليزية بأكثر من عشر ترجمات، الى الفرنسية بعدة ترجمات تضاهي العشر، الى الالمانية ايضاًً ولغات عديدة اخرى لاحاجة لنا بذكرها انما فقط نوهنا بذلك المحاور: طبعاً هذا التكاسل الثقافي انت اعرف به ربما هو مترسخ في كل كياننا لربما الجزائري: سبحان الله سبحان الله المحاور: وهو يعني مؤسف الجزائري: اي نعم نحن نأسف على كثير من شؤوننا ونتمنى من الله عزوجل المحاور: كان الاجدر بنا لحسن الجوار على الاقل ان تتم هذه الترجمات او تتعدد الترجمات كما تفضلت الجزائري: هو لو كانت اليقظة لما كنا في هذا الاسف يعني لو كان اولئك الذي آتاهم الله مقاليد امور الناس اولي وعي وبصيرة نافذة لكان كل المسلمين بألف خير المحاور: استاذ بشير عفواً اقاطعك ولكن لكي لانبتعد عن الحديث انت تفضلت ان عصر حافظ الشيرازي هو الذي صنع حافظ الشيرازي ولكن الكثيرين كانوا معاصريه، لماذا صنع حافظ؟ لماذا كان هذا الشخص بالذات؟ الجزائري: شيء جميل جداً، انت تعلم ان الهدايا الالهية والعطايا الربانية ليست متساوية على الناس، سبحانه وتعالى يعطي كلاً ماهو جدير به، ماهو اهله ومستحقه فحافظ الشيرازي ذو نفس صفية في نظر اولئك الذين احبوه وهو ذو نفس فاعلة وربما نفس متهمة عند قوم اخرين من اولئك الذين ضاقت عيونهم في ان ينظروا لأصحاب الابداع نظرة الحق التي تستطيع ان تجلي ذلك الحق لأهله عند اولئك الذين سبقونا او الذين هم بيننا، نحن اليوم نغمط حق الناس الذين معنا مع اننا نلتقيهم في الصباح والمساء فكيف برجل كان بيننا وبينهم مئات السنين... المحاور: استاذ بشير لو تسمح لنأخذ اتصال الجزائري: انا لم اجب المحاور: طبعاً طبعاً سنعود يعني الى تكملة الحديث ولكن سنعود ان شاء الله، مستمعينا كونوا معنا الجزائري: اكرمك الله اكرموا الطارف والتليد من الثقافة والادب بالمشاركة فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء واستمعوا لأعادته صباح الخميس عند الثامنة والربع ولكم فائق الشكر والاحترام الطارف والتليد ******* المحاور: نحييكم ثانية مستمعينا الاكارم وانتم في رحاب الطارف والتليد من اذاعة طهران وتوقيت العاصمة الان الخامسة وتسع وعشرين دقيقة، الاخ ابو علي من العراق عاود الاتصال، حياك الله الاخ ابو علي ابو علي: السلام عليكم المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته ابو علي: كيف حالكم اخ فرزدق الاسدي المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بك استاذ ابو علي ابوعلي: لدي سؤال للاستاذ بشير الجزائري المحاور: تفضل اخي الكريم ابوعلي: اي موضوعات تتجلى في غزل الشاعر الكبير حافظ الشيرازي؟ المحاور: شكراً جزيلاً استاذ ابو علي من العراق ابو علي: تحياتي لكم ولكل كادر اذاعة طهران الحبيبة المحاور: وتحياتنا لك والى كل العراقيين، استاذ بشير اي الموضوعات تجلت في شعر حافظ الشيرازي خاصة في غزلياته؟ الجزائري: والله الحديث بموضوعات حافظ الشيرازي حديث عذب عذوبة شعره نفسه، عذوبة نفسه الطيبة هو، هو لاينتهي ولكن نرمز اليه بما كان يرمز هو بالمعاني التي كان يرغب فيها، تلك الرغائب النشوى، الامال الزاهية الالوان التي كانت تخامر فكره العميق جداً، هو تحدث ساعة تحدث بالشراب، بالتصوف الذي هو عند قوم عرفان وعند قوم اخرين تصوف ونستطيع ان نقول هو ربما خرج من دائرة التصوف شيئاً ما ودخل دائرة العرفان شيئاً ما ايضاً كذلك كان من موضوعاته وصف الحبيب وكلها كما يدري السائل الكريم وكما يدري كل الذين يقرأون الشعر الفارسي ذات صبغة عرفانية، ذات انتساب الى حب الله سبحانه وتعالى فأغلب الشعراء الفرس كما هو معلوم يميلون الى ان يخاطبوا الذات الالهية المقدسة، يريدون ان ينالوا شيئاً من الرضوان الالهي وهذا حقهم ولكنهم يمزجونه ايضاً بحديث النفس الظامئة الى الحق الجميل فهم يرون اشياء ينثرونها في المجتمع، يرون اشياء يحبونها في ذلك المجتمع فيريدون ان يجلوا ما يكرهون وما يحبون ولاسيما حافظ الذي امتاز بهذه الميزة على سائر الشعراء الذين سبقوه وحتى الذين لحقوا به. المحاور: استاذ بشير يعني حافظ الشيرازي لربما قدم مزيجاً جداً لطيف من العرفان والغزل في آن واحد الجزائري: هو طبعه هذا، هو هذا الذي اردت ان اقوله، هو دائماً يجعل نفسه في ظمأ شديد الى ان تر الحق جلياً في عيون الاخرين وان تر الباطل ايضاً مهزوماً مكسوراً بأيدي اولئك الذين يعيش بينهم ويتمنى لو ان هذه الحياة تكون طيبة غاية الطيبة بظهور ما اراده الله وبأندحار ما يأباه الله سبحانه وتعالى لخلقه كلهم، على كل حال هذا ايضاً اذا انتقلت منه وجدته يميل الى الشباب ويحدثهم بما يرتفع بنفوسهم الى الذات العلية والمقدسة الى الله سبحانه وتعالى وايضاً يحذرهم مما يرتكز على النفوس الى تلك المنحدرات التي لاتليق بهم ولا بأنفسهم وهذه ايضاً صفة جميلة جداً ان يجعل الغزل محياة للناس ومنجاة لهم، هذه صفة كريمة جداً من شاعر يعيش وسط ناس في غاية الشدة بعضهم على بعض، كان المحيط الذي حرمتني من الحديث فيه المحاور: لا سنواصل الحديث ان شاء الله بعد هذا الجواب الجزائري: اكرمك الله، طيب اذن هذه ايضاً اشارة مني الى ان تعود بي اذا تفضلت المحاور: نعم تكلمنا عن حافظ وعن الموهبة التي اختص بها طبعاً الجزائري: اكرمك الله، ايضاً اذا انتقلت من الحديث بالشباب والحب وما يرتفع بهم وما ينخفض كان حافظ ذكر اولئك الذين هم رمز الحياة الصافية الزكية النقية الذين محضتهم التجارب المحاور: الاولياء الجزائري: احسنت الاولياء وغالباً ما يكونون الشيب، وايضاً تحدث هو بالشيب المحاور: طبعاً هو مصطلح اساسي في ديوان حافظ الجزائري: احسنت، هو ايضا في مصطلحات العرفانيين والمتصوفة كذلك يعني اشياء يراد بها معاني اخرى ليست الظواهر اللفظية التي نسمعها او نقرأها وانما هي مقاصد سامية المحاور: يعني ياله من شيب يافع استاذ بشير الجزائري: احسنت احسنت، بارك الله فيك، او لاتذكرني بما يكدر علي الحديث الذي اريد ان يكون صفواً وعذباً لحضرتك المحاور: ان شاء الله الجزائري: على كل حال فأذا به يرتفع الى كل هؤلاء ليروا اجنحة الملائكة مرفرفة عليهم ولكي يشموا عطر جناح جبرئيل عليه السلام وهو ايضاً يأخذهم الى آفاق الفردوس لكي يحييوا الحياة الطيبة التي يريدها الرب سبحانه وتعالى لكل عبد من عبيده في كل جزء من هذا الكوكب الصغير من هذا الكون البديع الكبير. المحاور: نعم جيد استاذ بشير حسبنا هذا البيان عن لطافة حافظ وحكمته في شعره وسيرته، الى هذا السؤال استاذ بشير يعني اين الدليل من غزل حافظ من قولك في لطافته وحكمته اللتين شعتا في سيرة حافظ؟ الجزائري: اكرمك الله ورحم والديك المحاور: و والديك الجزائري: انا كنت مشتاقاً جداً الى ان اقول شيئاً من غزله حتى يعرف المستمع الكريم، شيئاً عن هذا الشاعر وعن المعاني الطيبة اليسيرة جداً التي كان قد قدمها المحاور: سهلة ممتنعة الجزائري: احسنت، طبعاً هذا شيء من شعره بترجمة الدكتور ابراهيم الشواهدي رحمه الله وهو رجل عظيم جداً، انا اكرمه لأنه كان قد بادر الى بذل روحه وراحه في ان يصل الى خفايا هذا الديوان، الناس ساعة يترجمون، ليس هذا مدحاً للرجل وانما هو تقرير لحقيقة ثقافية يجب ان تقال، هذا الرجل لم يترجم كسائر المترجمين الذين يجدون نصاً فينقلونه من لغة الى لغة ولايميزون بين انوار اللغة وظلالها وانما هو كان قد عاش مدة في شيراز وكرر زياراته اليها وزياراته الى مرقد حافظ وكان يطيل الجلوس عند ذلك المرقد كأنه يتأمل كل معنى قاله حافظ، على كل حال اسمع بلطفك وليسمع الاخوة المستمعون الكرام هذا الشيء اليسير عله يكون جواباً، عله يكون جواباً لسؤالك الذي اعتز به، هو يقول، انظر بهذا اليسر ملوك الارض اصحاب الرعايا، عبدنا نحن خلاق البرايا، هذا نثر لاشعر، انا اشكر للمترجم الكريم الذي جعلنا نحس الشعر نثراً ونحس النثر شعراً، ملوك الارض اصحاب الرعايا، عبدنا نحن خلاق البرايا، اذا افتخروا بديباج وخز فخرنا بالمرقع والعبايا وان ركبوا خيولاً سابقات مشينا في فلاتهم حفايا، رضينا القوت من خبز شعير -هذه صفة للجنس يسمونها، الخبر يضاف الى الشعير فيكون خبر شعير ولكن اذا جعلت الشعير وصفاً للخبر لامضافاً اليه فأنك بالغت في الصفة يعني ان الخبز كان شعيراً شعيراً مابه حبة حنطة قد جاءت وهماً. المحاور: طبعاً على هذا الايضاح طبعاً الجزائري: اكرمك الله، رضينا القوت من خبز شعير اذا اكلوا الحلاوة والقلايا وان نزلوا قصوراً عاليات نزلنا في المساجد والزوايا، غداً تتبين السادات منا –اي والله، ياربي عفوك من ذلك اليوم، يوم الفصل الذي هو غداً- غداً تتبين السادات منا وتبصر من تكون له العطايا المحاور: جميل جميل، هذا شيء جميل جداً طبعاً استاذ بشير الجزائري: سيدي هذا الجمال، أرأيت هذا الكمال الذي جاء سلسالاً من السحر الحلال الذي نعتز كل الاعتزاز ان نشبع منه ونرتوي ولكن يبدو ان وقيتنا لايسمح لنا اكثر من ذلك المحاور: استاذ بشير طبعاً هذا جميل ان نمر بأمثلة تنجلي فيها سترة الرجل الذي لايعرفه زمانه ومابعده برغم الاعجاب المستدام برائع قوله الاسر ولكن اسمح لي ان اعود اليك بعد قليل. الجزائري: انت متفضل يسعد الطارف والتليد من الثقافة والادب ان تعلو اصواتكم العذبة فيه بعطاءها الكريم مرفرفاً بأحد هذه الهواتف الاول 22013762 22013768والثاني 22013848 والثالث ورمزنا الهاتفي هو 009821 ولكم اعذب التحيات والشكر الجزيل من الطارف والتليد. ******* المحاور: نعم التحية تتجدد من طارفنا وتليدنا اليكم مستمعينا الاكارم وموضوع حلقتنا لهذا اليوم وكنتم معنا خلال هذه الفترة، موضوع حلقتنا لهذا اليوم هو شاعر ايران الكبير، شاعر العرفان، لسان الغيب حافظ الشيرازي وطبعاً هذه الحلقة الثانية وربما الاخيرة في هذا الموضوع، نستضيف كالمعتاد الاستاذ بشير الجزائري في الاستوديو وبحثنا معه بعض الشيء، لنعود استاذ بشير الى السؤال الاول الذي لم يكتمل جوابه، تكلمنا شيئاً عن عصر حافظ الشيرازي وان العصر هو الذي صنع حافظ الشيرازي وتفضلت ان هناك موهبة الهية صنعت حافظ من دون غيره، لنكمل الجواب الجزائري: اكرمك الله، نحن نعلم كل العلم ان معرفة كل انسان منا ليست هي من ذاته انما هي من لطف ربه تبارك وتعالى الذي يقول "هو الذي اخرجكم من بطون امهاتكم لاتعلمون شيئاً" اذن هذا اللطف الالهي هو الذي جعل هذا الرجل قد تغذى اللطف في فكره وفعله وسقاه الحكمة التي ارتفع بها فيما انخفض غيره فسما تذكره ياسيدي ورق تعبيره لذلك كان تصويره لذ لجميع الذين كانوا معه ولجميع اولئك الذين لحقوا به ومنهم نحن هؤلاء الذين نتحدث به الان وبعضنا ينكر ان يكون الرجل في غاية الصلاح بما نوكد انه كان عبداً صالحاً من عباد الله الطيبين الذين ارادوا ان يوصلوا الحقيقة للناس بصورة جميلة زاهية حتى تأخذ مكانتها من قلوبهم، حتى تستولي على تلك القلوب ببهاءها وجمالها اللذين لابد منهما حتى تثبت نيرة بينة لكل من بلغته منهم، على كل حال ... المحاور: استاذ بشير لو سمحت لي لدينا اتصال هاتفي، معنا مستمع كريم، معنا الاخ علي المولى من لبنان، السلام عليك الاخ علي علي: السلام عليك اخي العزيز وعلى ضيفك الكريم المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله علي: حياكم الله آجركم الله وثبتنا واياكم على دين محمد وولاية علي المحاور: الجميع ان شاء الله الجزائري: سلام الله عليهما علي: اخوتي قبل ان اطرح سؤال اود ان اعبر عن افتخارنا بهذه الثقافة العريقة والجميلة التي انعم الله بها علينا جميعاً، بهذه الثقافة الايرانية التي تجلت بالشعراء والكتاب الكرام الاحياء منهم والاموات رحمة الله عليهم، سؤالنا اخي الكريم، ما الربيع والروضة والطائر الشادي في شعر حافظ الشيرازي؟ المحاور: شكراً جزيلاً طبعاً هذه مصطلحات جداً مهمة في شعر حافظ الشيرازي، اشكرك استاذ علي المولى من لبنان على هذه الدقة، استاذ بشير الربيع والروضة والطائر الشادي وسائر المصطلحات التي لربما اختص بها حافظ الشيرازي؟ الجزائري: اكرمك الله، لا الحقيقة هو ربما زاد بها على غيره من اخوانه الذين كانوا يميلون الى العرفان والتصوف ولكن لنبين معنى هذه التي وردت في سؤال الحبيب علي المولى حفظه الله ورعاه وكل اخوتنا في لبنان وفي سائر الارض الطيبة، ارض الله المسلمة وغير المسلمة، الربيع عند حافظ الشيرازي هو ربيع الابرار اولئك الذين آتاهم الله الدرجات العلا عنده في رحمته ورأفته والخميلة او الروضة عنده ايضاً هي روضة الصلحاء والاخيار يعني ربما هي ادنى من تلك الاولى والطائر الشادي او البلبل الولهان هو ياسيدي السنة المسبحين اطراف الليل والنهار لربهم يعني هو اراد ان يشير الى اولئك الذين من الله سبحانه وتعالى عليهم بأن آتاهم ان يكونوا له وحده سبحانه وتعالى لالغيره، لا لأنفسهم ولالبيئتهم ولالشيء اخر انما لربهم عزوجل وهذه منحة في غاية العظمة، نتمنى ان ننال شيئاً منها، نتمنى لكل اخوتنا المستمعين ان ينالوا شيئاً منها، لااقل في ساعات الفراغ وفي القليل من الفراغ ولو، ان يذكر العبد ربه سبحانه وتعالى بتسبيحه وبتحميده بتمجيده وهو في طريقه وهو في غرفته قاعد من غير ان يقرأ، من غير يستمتع بالتلفزة وسواها فيذكر ربه سبحانه وتعالى ليذكره الله سبحانه وتعالى في ضراءه مثلما يذكره هو في سراءه. المحاور: وطبعاً هذا ترميز استاذ بشير او الرمزية في شعر حافظ وهي لربما تكون في مستوى عالي ومتعددة الجوانب، كثيرة المصطلحات التي ترمز خاصة لأنها لغة عرفان يعني لربما الشراب يرمز الى شيء، الشيب، مصطلحات كثيرة طبعاً يعني انت توافقني على ان هذه رمزية؟ الجزائري: يقيناً هو كل ما ورد في شعر حافظ كان رمزاً وكان غير حقيقة لمظهر الكلمة الا ان كما قلت لك في اول الحديث الذين نظروا في شعر حافظ كانوا فئات، فئة منهم كانت تراه يسمي الاشياء بمعانيها الحقيقية يعني بما ظهر لنا، الخمر هي الخمر والتغزل بالفتى وليس طبعاً بالفارسية من العسير جداً انك تعرف ان المقصود هو انثى او ذكر لأن الضمير المستعمل هو المحاور: التأنيث والتذكير غير موجود الجزائري: احسنت هو ضمير واحد ليس فيه تذكير ولا تأنيث المحاور: وهذا ايضاً يضفي شاعرية للشعر في بعض الاحيان الجزائري: هكذا، هكذا يقال، على كل حال ومن ها هنا ابتلي الرجل بالاتهام والنفوس بقدر ما تتسع تنصف وترحم وبقدر ما تضيق تظلم وتفخر فأولئك الذين زكت نفوسهم كانوا يرون الرجل عارفاً كريماً وانه لايقصد هذه المعاني المحسوسة المادية التي بين ايدي الناس وانما هو يرمي الى ماهو وراء الافق ولذلك سموه اولئك الذين انصفوه لسان الغيب وترجمان الاسرار، على كل حال وبين هؤلاء وهؤلاء الفئة الثالثة وهي فئة طيبة جداً تقول ربما يكون قد استعمل المادية وسيلة لبلوغه المعنوي المحاور: استاذ بشير انت اعرف مني، التلميح والاستعارة والاشارة في ديوان حافظ لها يعني باع طويل الجزائري: والله عند كل الشعراء لو انصف الناس انا لااميل ان يكون الكلام دائماً معبراً عن حقيقة نفس الانسان يعني الاشياء التي نسمعها ليست بالضرورة بمعانيها الثابتة في اذهاننا انما ربما كانت لمعاني بعيدة جداً جداً عن خواطرنا، لم تمر ببالنا ولكن متى نعرف ذلك عندما تتسع آفاقنا بلطف الله تبارك وتعالى وعندما ايضاً، لو سمحت لي هذه الجملة الاخيرة، عندما تمتد ايدينا الى الكتب، عندما نتأمل الكتب او نقرأ بمعنى " اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ " لا ان نقرأ هذه الجريدة او تلك الجريدة او هذه المجلة وتلك المجلة المحاور: نعم شكراً استاذ بشير وشكراً لكم مستمعينا الكرام، كونوا معنا سنواصل الحديث في هذه الدقائق المتبقية من برنامج الطارف والتليد حول حافظ الشيرازي يسعد الطارف والتليد ان تسطع اصواتكم فيه من الخامسة والربع حتى السادسة اصيل الثلاثاء وهو معاد لكم عند الثامنة والربع من صباح الخميس مشفوعاً بكمال شكرنا واحترامنا بألطافكم الدائمة الطارف والتليد ******* المحاور: نعم مستمعينا الكرام هذه تحية اخرى لكم من الطارف والتليد ونحن على اعتاب حافظ الشيرازي، لدينا اتصال هاتفي، معنا الاخت عذراء الموسوي من العراق فأهلاً وسهلاً بك الاخت عذراء عذراء: سلام عليكم اخ فرزدق المحاور: عليكم السلام ورحمة الله عذراء: تحياتي لك وللاستاذ بشير ولكل الكادر والمستمعين ومشكورين على هذه البرامج الشيقة المحاور: ولكم الشكر ايضاً عذراء: الله يخليكم، طبعاً حقيقة ذلك الكلام الجميل الذي من خلاله نتذوق طعم الحياة وانا اوجه سؤالي للاستاذ بشير الجزائري المحاور: تفضلي عذراء: سؤالي يقول حبذا مثال او اكثر من مثال من قصار الغزل المترجم في ديوان حافظ الشيرازي؟ مع تحياتي لكم والى اللقاء المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخت عذراء الموسوي من العراق وطبعاً هذا شيء لطيف استاذ بشير لحبذا امثلة من قصار الغزل المترجم، طبعاً ان اسعفنا الوقت الجزائري: انا بين يديك ويدي السيدة الكريمة التي تأتينا دائماً بذوقها الرفيع وبسؤالها الكريم الذي يدلنا على معاني ربما نغفل عنها، حرمنا ان نقول شيئاً من غزله في بداية البرنامج في سؤالك الكريم كان قد ولينا سائل كريم ايضاً وحجبنا عن ذلك، هو في احدى غزلياته يقول: مضى قلبي على حال وعنه الان لايرجع بحب الغانيات البيض لن يهدأ ولن يقنع بربي منك لاتنصح فتلك الكأس والصهبا حديثي فيهما دوماً فزدني منهما اسمع، طبعاً اولئك الذين ينقدون على حافظ مثل هذه الاقوال ويرونها تعابير بالغة الخطورة مبتعدة به عن دينه، عن استقامته، عن الحق الذي ندبنا الله سبحانه وتعالى اليه ساعة يقرأون مثل هذا الشعر لابد ان يقولون هذه هي ادلتنا لأنها صريحة في انها خمر، في انها كأس وفي انها وفي انها، كما هو جاري فيما مضى من البيتين المحاور: طبعاً هم لايفهموا هذا الترميز الذي تكلمنا عنه الجزائري: احسنت، يقول: وياساقي الا اقبل وناولني ولاتمهل بها قل لونها ورد كضوء الخد اذ يسطع، انظر جمال في اللفظ ورقة في المعنى وحياة تسري والله في الكلمات يعني انا لااقرأ كلمات على السطور ولااسمع كلمات المحاور: بل هناك ظلال كما تفضلت للكلمة الجزائري: احسنت، وانما اجد احياءاً يفعلون ويفكرون ويسيرون وينعشون وينتعشون ايضاً المحاور: كضوء الخد مثلاً على سبيل المثال في هذا الشكر هي الانوار الهية بالطبع الجزائري: بلاريب، وكأس الخمر هل احسو على سر بلا جهر فيا بؤساً اذا اودت بنا نار الرياء اجمعا، هنا عاد بك من ذاك الايغال الكريم جداً في الخيال الى هذا الظهور الساطع جداً في الحياة التي انت فيها، الى الرياء الذي كان حافظ يشكوه ويتألم منه ويتبرم به ويتمنى للناس ان يخرجوا من ظلماته الى نور الاستقامة على الحق والبعد عن الباطل، هذا مثال يسير جداً قدمته للاخت او هو يقول ايامنا الدواني خرافة الاماني الغم فيها قربى من الحبيب دارا، في روضة غنت لنا عنادل اشجتني هات الصبوح هيا يا ايها السكارى فالخمر ان اسموها ام الخبائث طراً اشهى لنا واحلى من قبلة العذارى، وانت تدري البقية الباقية عليها وانا معتذر لضيق الوقت واسلم على السائلة الكريمة وعلى كل احبتنا الذين تفضلوا بالاصغاء الينا مشكورين. المحاور: وشكراً ايضاً لك استاذ بشير، الحديث طبعاً عن امثال حافظ الشيرازي ليس له نهاية الجزائري: شكراً لأحسانك المحاور: اشكرك جزيل الشكر ونشكركم مستمعينا الكرام لهذا التواصل الطيب من حضراتكم، تكلمنا في هذه الحلقة والتي مضت عن حافظ الشيرازي وقبلها طبعاً تكلمنا عن الشاعر، عن احد كبار شعراء الغزل في ايران وهو سعدي الشيرازي وان شاء الله في الحلقة القادمة سنواصل الحديث عن الغزل في الشعر الفارسي ذاتاً، نأمل ان تكونوا معنا في تلك الحلقة كما كنتم معنا في هذه الحلقات، نشكر لكم مرة اخرى حسن متابعتكم واصغائكم لنا، هذه تحية طيبة من الطارف والتليد والى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 23/11/2010 - 66 2010-12-18 10:13:55 2010-12-18 10:13:55 http://arabic.irib.ir/programs/item/6934 http://arabic.irib.ir/programs/item/6934 الطارف والتليد الحلقة 66 برنامج 2/9/89 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم نحمد ونستعين به ونصلي ونسلم على حبيبه المصطفى واله الطاهرين ونلج الطارف والتليد بهداهم السديد الرشيد واول قولنا خيره واطيبه سلام عليكم ورحمة الله واهلاً بكم بباب حافظ الشيرازي شاعر الفارسية الذي لم يسبقد احد في الغزل ولا لحقه فيه احد ولذا استأثر شعره بأقبال العامة والخاصة عليه وتقديمه على ما عداه من متقدم ومتأخر. ويطيبلي انا فرزدق الاسدي مقدم هذا اللقاء ان ارفع لمستمعينا الاعزاء تحيات محبيهم زملائي الكرام في تقديم ما تستمعون اليه وتتحدثون فيه الان من الطارف والتليد وهم: مخرج هذا العطاء المشترك الاخ كاظم صادق مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومتلقية مشاركاتكم الكريمة الاخت علياء صالح نرحب بكم ثانية مستمعينا الاكارم وانتم في رحاب الطارف والتليد الذي يأتيكم من اذاعة طهران، الساعة الان الخامسة وخمس وعشرين دقيقة بتوقيت طهران، نحن بأنتظار اتصالاتكم ومشاركاتكم حول موضوعنا لهذا اليوم وهو علم كبير من اعلام الادب الفارسي ألا وهو حافظ الشيرازي، في بادئ الامر ارحب واحيي الاخ الكريم استاذي بشير الجزائري في هذه الندوة الجزائري: حياك الله واكرمك وزادك لطفاً وشرفاً ومزيداً ان شاء الله المحاور: واليك ايضاً استاذي الكريم، استاذ بشير ياحبذا لو نبدأ بنفس حافظ الشيرازي، من هو حافظ الشيرازي الذي نقف ببابه في هذه الساعة مسرورين الجزائري: سلام الله عليه اولاً وآخراً، حافظ الشيرازي ذلك الرجل الذي لقب هذا اللقب الجميل جداً شمس الدين هو محمد بن بهاء الدين التاجر الاصفهاني الذي هجر اصفهان المحاور: ابوه تقصد الجزائري: اي نعم، التاجر الاصفهاني الذي هجر اصفهان وقصد شيراز واقام فيها وتزوج وانجب ثلاثة من الابناء الكرام كان اصغرهم شمس الدين اي محمد، هذا الذي يسميه الناس حافظاً الشيرازي، سلام الله على حافظ في اول عمره الذي كان قد بدأ سنة 726 المحاور: القرن الثامن الجزائري: نعم يعني قد خرج من الربع الاول من القرن الثامن المحاور: يعني هو معروف انه من شعراء القرن الثامن الجزائري: رحم الله والديك، احسنت بل شاعر ايران اولاً وآخراً، على كل حال لم يلبث ابوه ان فارق هذه الدنيا الى رحمة الله تبارك وتعالى ولمكانة ابيه عند الناس سلمته امه الى وجهاء شيراز وعلماءها كي يعتنوا بتعليمه وتربيته ولكنه ضاق بهم ذرعاً، لم يتحملهم ففر منهم صغيراً وعمل لدى خباز وكان يعمل طوال الليل المحاور: لكي يدرس في النهار الجزائري: احسنت، حتى ينصرف الى الدرس في النهار والى درس القرآن على وجه الخصوص وحفظ القرآن ولما يزل صبياً ومن ها هنا لقب حافظاً فأذن حافظ ليس اسمه، لم يكن اسمه حافظاً المحاور: هو محمد شمس الدين الجزائري: وانما محمد ولقبه شمس الدين، اكرمك الله، لو طلب اليك ان تكنيه بأبن بماذا تكنيه؟ المحاور: والله يعني حافظ يصعب التكنية والتسمية واي شيء اخر الجزائري: طيب ولاسيما اذا كان اسمه محمد، على كل حال هذا الرجل كان هذه بداية عمله في هذه الحياة المريرة، تعلم ايضاً هو شيئاً من العلوم الدينية يعني الحديث والتفسير اللذان هما اهم العلوم عند المسلمين في تلك الايام وتعلم الشعر العربي والفارسي، طبيعة الشعراء الايرانيين حتى اليوم العناية بالشعر العربي وكثيراً ما تجد كبار الشعراء الايرانيين يسألونك اول مايسألونك عن امرء القيس والمتنبي وتجدهم يحفظون كثيراً من شعرهما ويفسرون ذلك المحفوظ لديهم المحاور: استاذ بشير بين كلامك يعني لديه ملمعات كثيرة ربما سوف نصل اليها في هذه الحلقة الجزائري: ربما ربما المحاور: ولكن اسمح لنا بفاصل قصير لنعود بعدها الى المستمعين الجزائري: تفضل يسعد الطارف والتليد من الثقافة والادب ان تعلو اصواتكم العذبة فيه بعطاءها الكريم مرفرفاً بأحد هذه الهواتف الاول 22013726 الثاني 22013768 الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ولكم اعذب التحيات والشكر الجزيل من الطارف والتليد ******* المحاور: نعم مستمعينا الكرام الخطوط مفتوحة لكم لكي تشاركونا في هذا العطاء الزاخر ان شاء الله حول حافظ الشيرازي، لدينا مشاركات، مشاركات طبعاً مسجلة من مستمعينا الاكارم، نستمع اليها لنعود الى الاستاذ بشير الجزائري لنحاوره اكثر عن حافظ الشيرازي، نسامع الى آراء الاخ سينا بروانة من ايران والاخت علياء النجار من سوريا سينا: شمس الدين محمد حافظ الملقب بخواجة حافظ الشيرازي الشهير بلسان الغيب من اشهر الشعراء الايرانيين ونجم ساطع في سماء العلم والادب في ايران، لاتتواصل معلومات لدينا دقيقة عنه وخاصة عن ولادته الا ان الادلة تشير الى انه ولد في حدود عام 726 في مدينة شيراز، منذ طفولته اتجه الى الكتاب والمدرسة وفي مطلع شبابه تعلم الشيرازي كافة العلوم الدينية والادبية الموجودة في زمانه وصار من المشاهير في مجال العلم والادب في مدينته فكان في هذه المرحلة من حياته يحفظ القرآن الكريم بمختلف القراءات ولذلك اطلق على نفسه لقب حافظ، امضى حافظ معظم حياته في شيراز ونال شهرة واسعة، يشتهر حافظ بالشعر الغزلي والعرفاني ويتسم شعره بذروة الفصاحة والبلاغة والملاحة وعبر من خلال شعره عن كافة مكنونات قلبه من العشق للحقيقة والوحدة والوصل بين الارواح كما عبر عن غضبه ونفوره من الفرقة والنفاق والرياء، استعمل في اشعاره كلمات وتعابير خاصة بين من خلالها ما يقصده من المفاهيم فكان اسلوبه مبتكراً فريداً من نوعه وتعتبر قصائده قمة الابداع في الادب الفارسي. سينا بروانة من ايران محافظة طهران ******* علياء: احيي الاستاذ بشير الجزائري على موسوعته الادبية الرائعة التي يقدمها لنا كل ثلاثاء، اقول ان حافظ صديق الايرانيين خاصة ومن يفتن الى شعره عامة فهو مازال الى الان في شوارع طهران واصفهان يصاحب الاجيال من جيل الى جيل حيث تقصده القلوب الحائرة الباحثة عن الطمأنينة، معلوماتي اليوم عن حافظ الشيرازي هذه الشخصية العظيمة هي معلومات ربما تكون معروفة لكنه ولد شمس الدين محمد في 1325 ميلادي يعني ما يوافقه 726 هجري قمري في شيراز، هو كان يحفظ القرآن ولذلك سمي بحافظ، توفي في 1391، اشعاره بحث عنها الاديب الالماني غوته الى ان وجدها للغرابة والصدفة في 1814 ، طبعاً لقب حافظ بترجمان الاسرار او لسان الغيب وقد كان يعرف بالتقوى والصلاح والعرفان والصلة بالله عزوجل، كان ينشد قصائده الجميلة ومن بين ماوقعت تحت يدي وترجم الى العربية يقول: ماذا لو سقط ظل المعشوق على العاشق فنحن بحاجة اليه وهو مشتاق الينا، طبعاً هو في هذا البيت يعلق على قول الغزالي الذي يقول: طار شوق الاباري الى لقاء الله وان الله الى لقاءهم اشد شوقاً، بعد كل هذا الشعر العرفاني الجميل لحافظ استحق الكأس ااتي يقولون عنها الكأس التمجيدية وهو فعلاً شاعر بحق وبكل معنى الكلمة. تحية الى الجميع وشكراً لكم، علياء النجار من سوريا ******* المحاور: وايضاً تحية منا الى علياء النجار من سوريا والى سينا بروانة من ايران، استاذ بشير طبعاً جوابك لم يكتمل رغم ان الاخت علياء والاخ سينا قالوا بعض الشيء عن حياته ولكن تفضل بتكملة الجواب لكي نلج في غمار ان شاء موضوع آخر حول حافظ الشيرازي الجزائري: اعزك الله، اعزك الله الرجل وهو فتى في مطلع عمره كان ذا قريحة وقادة جداً وعقلاً ثاقباً جداً في هذه الحياة فكان يبحث عن نفسه لوجدانها للحصول عليها، كما تقدم تعلم التفسير والحديث سريعاً، تعلم الشعر العربي والشعر الفارسي وهو صبي وكان قد سمع ان شاعراً بزازاً قريباً من محل عمله فكان يتجه اليه كلما سنحت له الفرصة، يسمع منه ويسمعه ما كان قد نظمه المحاور: انشده الجزائري: الرجل يستخف به ويستهزأ يعني لايعجبه ذلك الذي يسمعه منه ويبدو ان ذلك الرجل لم يكن حسن الذوق ولم يكن ذا طبع كريم جداً ولذلك كان يهزأ به ويسخر منه المحاور: ولكن هذا طبيعي استاذ بشير لكل استاذ وتلميذه لكي يرتقي بمستواه الجزائري: لا هو لم يكن استاذه انما كان هو المحاور: وخاصة ان حافظ كان في شبابه الجزائري: كان جاره وكان هذا صبياً لطيفاً يقدم عليه حتى يتعلم منه، حتى يقبس منه، انت لو مر بك فتى مهما كان من العمر وقرأ عليك شعراً لاتقول له شعرك غير جيد المحاور: لاافقهه طبعاً الجزائري: انت لاتفقه الشعر، من انت والشعر، هذه الكلمات النابية لاتليق بأحد، على كل حال فكسر نفسه وآذاه ايما ايذاء فأنكفأ من جانب وكان في تلك المرحلة كما يروي الرواة عنه صدقوا او كذبوا هم المسؤولون عن مثلما رووا، كان في ذلك الوقت قد تعلق فتاة اسمها شاخة نبات المحاور: معروفة هذه الجزائري: اسم فارسي، بتعلقه هذا البنت لم تكن قد التفتت اليه فتضاعف الكسر النفسي ثانية ******* المحاور: استاذ بشير قبل ان نتطرق الى شاخة نبات اسمح لي ان نذهب الى اتصال هاتفي، الاخ وسام من العراق، السلام عليك الاخ وسام وسام: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليك السلام وسام: تحياتي وسلامي الى الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: حياك الله ورعاك واكرمك وسام: الله يسلمكم، لو بالامكان لدي سؤالين حول الشاعر المحاور: تفضل عزيز وسام: شكراً جزيلاً، لم لقب الشاعر محمد شمس الدين الشيرازي بعدة القاب فمنها حافظ ولسان الغيب وترجمان الاسرار فلماذا هذه الالقاب هل هناك سر وراء هذه الالقاب؟ المحاور: نعم الجزائري: اكرمك الله، اكرمك الله وسام: اما السؤال الثاني هو ماهي الاغراض التي تطرق لها الشاعر شمس الدين محمد حافظ الشيرازي؟ المحاور: احسنت احسنت الاخ وسام من العراق، اشكرك على سؤاليك، استاذ بشير بودك ان نجيب على الاسئلة الان ام تكمل؟ الجزائري: كما تحب المحاور: طبعاً تفضلت بعض الشيء عن تلقيبه بحافظ الشيرازي، عن لسان الغيب، ترجمان الاسرار اذا عندك شيء اخر الجزائري: اكرمك الله، اكرمك الله، هو الرجل كان قد شاع شعره بين الناس ولذه الناس ايما ملذة وكان غريباً عليهم في رونقه وجماله وبهاءه فتأثروا به كثيراً وكانوا يرونه معجزة من المعجزات فيظهر من بعض التواريخ ان لقب لسان الغيب او سواه من الالقاب المحاور: ترجمان الاسرار الجزائري: احسنت او اي لقب من القابه الاخرى كان قد سمعه في حياته هو ولكن الثابت ان الشاعر الكبير جداً والعالم الفقيه عبد الرحمن جامي الذي جاء في القرن اللاحق للقرن الذي كان فيه حافظ الشيرازي هو الذي حفظ عليه هذه الالقاب يعني سماه لسان الغيب بالدرجة الاولى في كتابين من كتبه رحمه الله، على كل حال هذا اذن السبب الذي كان قد لقب به حافظ لسان الغيب وحافظ الاسرار مثل ما يقولون او سر الاسرار كما يقولون، على كل حال ذكره عبد الرحمن في كتابه نفحات الانس وبهارستان وتستطيع ان تقول عنه روض الربيع اذا شئت ان تترجمه ترجمة ادبية او تقول ارض الربيع او مكان الربيع الترجمة غير ادبية، على كل حال هذا واحد السؤال الثاني المحاور: السؤال الثاني هو الاغراض التي تطرق اليها حافظ في شعره الجزائري: الحقيقة حافظ الشيرازي لم يتناول من الاعراض الشعرية الا غرضاً واحداً هذا الذي عرف به وشاع عند الناس واكرموه ايما اكرام بهذا الذي تناوله وهو الغزل الرقيق، الغزل الذي تستطيع ان تسميه الغزل العرفاني او الغزل الفلسفي لأنه كان عميق الفكرة، لم يتناول اي شيء من الاغراض الاخرى لكن هذا الغزل كان جامعاً مانعاً للنقد الرائع جداً لأولئك المرائين والمنافقين والمخادعين، كان ينقد المجتمع نقداً بليغاً جداً لكن في اطار الحديث مع الله سبحانه وتعالى والدعوة اليه. المحاور: نعم استاذ بشير طبعاً حافظ الشيرازي وسعدي الشيرازي كلاهما معروفين بالغزل ولكن بم امتاز حافظ الشيرازي يعني من شعراء عصره ومن جميع المتغزلين بالفارسية؟ الجزائري: رحم الله والديك، حافظ الشيرازي جاء بعد سعدي بمئة عام تقريباً او اقل من هذا المحاور: طبعاً طبعاً الجزائري: يعني كان سعدي قد توفي سنة 691 وحافظ توفي سبحان الله كما تقول التواريخ سنة 791 ، هذه المسافة بينهما فرقت بينهما على انهما علما هذا الغزل الايراني الكريم يعني الجميل، حافظ يتكلم بلغة عرفانية تصل النفس بخالقها سبحانه وتعالى وتعود بها الى رحابه وتعلمها كيف تعود وتعلمها كيف تزكي ذاتها، قريبة من بارئها سبحانه وتعالى الذي ينظر اليها ليل نهار ويراها ولاتراه اما سعدي فقد كان يتحدث بالغزل بألوان مختلفة منها هذا الجانب، منها وصل هذه النفس بربها سبحانه وتعالى ووصلها بذاتها ايضاً ووصلها بمجتمعها فسعدي مساحته اكبر في النظر الى النفس الانسانية ومخاطبتها في غزله الذي كان رقيقاً جداً وسهلاً عذباً ايسر من غزل حافظ، غزل حافظ كان غزلاً بليغاً متسماً بالصنعة البيانية غير المتكلفة يعني صنعة عفوية، في نفس الوقت كان ذا تشبيه وتمثيل رفيع جداً يعني ليس سهلاً على كل انسان ان يعرف المقاصد الاساسية لحافظ لذلك اختلف الناس في تفسيره المحاور: هو طبعاً عنده المجاز والاستعارة استاذ بشير جداً معروفة ولربما من تميز بها في اللغة الفارسية في الشعر الفارسي الكلاسيكي الجزائري: احسنت، انت بحكم علاقتك بالفارسية ثقتك بالمعاني الجميلة التي كان قد توسل اليها وجعلها تشرق في عيون الناس وقلوبهم اكبر مني ومن غيري المحاور: اشكرك استاذ الجزائري: حقيقة، الرجل كان بليغاً جداً في كل ما تناول بحكم الصنعة ولذلك كما قلت لك اختلف الناس في تفسير غزله فئات عدة، منهم من ذهبوا الى ان غزله انما هو هذا الغزل المحسوس المتعارف بين جميع الشعراء الذين ينتسبون الى الله والذين لاينتسبون الى الله، اولئك الذين يخشون الله والذين لايهمهم الى اي جهة نسبوا ومنهم من يرى لا، هو شعر عجيب بليغ يوهم الناس هذين الوهمين فمن كانت نفسه طيبة فسره بأنه شعر منتمي الى السماء ومن كانت نفسه دانية فسره بأنه شعر او غزل ينتمي الى الارض والتراب، على كل حال فأنت ترى هنا ثلاثة فئات اختلفت في تفسير شعره الجميل علماً بأنه يبقى عند هذه الفئات الثلاث جميلاً وراقياً جداً. المحاور: اشكرك استاذ بشير لنذهب الى فاصل قصير لنعاود الحديث عن حافظ الشيرازي ******* المحاور: انتم مع الطارف والتليد والذي يأتيكم من اذاعة طهران، نشكركم لحسن متابعتكم وحسن اصغائكم، معنا مستمع كريم يريد ان يتكلم او لديه مداخلة او سؤال حول حافظ الشيرازي الا وهو الاخ فاضل المغسل من السعودية، السلام عليك الاخ فاضل فاضل: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته استاذي العزيز المحاور: حياك الله فاضل: احييك واحيي استاذي الاستاذ بشير الذي حقيقة اتلذذ بسماع صوته في كل مرة، الطارف والتليد منذ زمن بعيد لم استمع له بسبب الحج وظروف الحج المحاور: تقبل الله حجكم ان شاء الله فاضل: تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال، بودي ان اقول للاستاذ بشير الجزائري هذا الاستاذ الذي يتحفنا بتلك اللغة الجميلة وهي مرآة لكل الادب سواء الفارسي او العربي، اقول له هذا السؤال، قبل ان اسأل السؤال اقول له هل توافقني ان للشعر اماكن سجود كما ان للقرآن الكريم اماكن سجود؟ وسؤالي الاخر انه كيف انتشر استاذي العزيز بشير الجزائري شعر حافظ الشيرازي حتى تعلقه الناس وحفظوه في كل الازمنة ودخل ديوانه كل البيوت ويوجد في جميع المكتبات وللاسف ما خلا مكتبتي، ماعدا مكتبتي تفتقد الى هذا الديوان، الحمد لله انا عندي جهاز كمبيوتر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: اشكرك الاخ فاضل المغسل على السؤالين اللطيفين جداً، استاذ بشير هل للشعر اماكن للسجود؟ الجزائري: والله انا احييه تحية طيبة المحاور: سؤال جداً لطيف وشاعري الجزائري: اقول له حج مبرور وسعي مشكور وعود للبيت المعمور كما الف هو بلطف الله، اسأل الله له خير الدنيا والاخرة، الواقع انا في هذا مخالف ولااكاد اخالف حبيبي وسيدي ابا علي فاضلاً في شأن من الشؤون الا في مثل هذا، هو يكرم الشعر لأنه شاعر وربما انا اخالفه في انه لاسجود للشعر لأنني لست بشاعر، على كل حال انا احييه واقول انما انتشر شعر حافظ ببراعة حافظ، بلطفه ورقة طبعه، هو كان لطيف جداً قريباً من نفوس الناس وكان يحسن اداء شعره فكان الناس يتلطفون في ان يكونوا قريبين من سماعه، في نفس الوقت هو كان قد فرضت عليه الحياة القاسية ان يكون معلماً رحم الله المعلمين ومنهم المدرس الكريم الاخ فاضل المغسل نفسه، هذا التعليم كان في زمانه تعليماً مراً اذ ما كاد يصل به الى رغيف الخبز الذي كان يتوخى ان يناله براحة بال، على كل حال اذا كان علم تلاميذه الكشاف للزمخشري لأنه كان مفسراً للقرآن الكريم وكان يعلمهم ايضاً المصباح للمطرزي في النحو مثلما يعلمهم مفتاح العلوم للسكاكي في مختلف العلوم هكذا بعد ان يقدم لهم هذه العلوم الاساسية عندهم كان يلتفت الى قصيدة او قصيدتين من روائع شعره يقرأها عليهم متلذذاً بها فيلذوها هم انفسهم، ساعة يلتذونها ينشرونها بين الناس بمثل هذه الطريقة صار شعره على كل لسان وبلغ كل قلب وبيت. المحاور: استاذ بشير يعني مادمنا في هذا البحث برأيك فيما يختلف او يأتلف الغزل العربي والفارسي؟ الجزائري: والله لااكاد اذا كان في هذا الزمان لايكادان يختلفان، الان صار لدينا في الشعر العربي غزل عربي طلق المحاور: ماذا تقصد بالطلق؟ الجزائري: يعني انه لم يكن مطلعاً لقصيدة او بداية لقصيدة، كان الشعراء العرب يبدأون قصائدهم كما تعرف خاصة في الجاهلية بالشوق، بيت او بيتين من الشوق، بوقوف على اطلال من يحبون او على ديارهم، بتذكرهم الى اخره المحاور: البنيوية للقصيدة العربية الجزائري: احسنت، القديمة حتى في صدر الاسلام الى زمن قريب جداً، القصيدة العربية هذا شأنها واذ تأثرت بها شقيقتها القصيدة الفارسية الناشئة عنها، المتأثرة بها فكانت صورة اخرى لها، ايضاً كان الشعراء الفرس ينظمون بهذا النحو ايضاً يقفون على الاطلال وايضاً ينادون احبتهم المحاور: ولكن ما استمرت كثيراً هذه الوتيرة الجزائري: يعني استمرت الى القرن الخامس الهجري، الى القرن الخامس الهجري بدأ الشعر الفارسي يأخذ منحى جديداً هو ان تستقل القصيدة، قصيدة الغزل نوعاً ما في بداية القصيدة التي هي ذات غرض اذا كان الغرض مدحاً او رثاءاً او وصفاً، تلاحظ؟ فتأخذ مثلاً ثلاثة ابيات كاملة كلها غزلاً المحاور: وطبعاً العصر الذهبي للغزل الفارسي يبدأ من هناك الى ان يبلغ ذروته في حافظ الجزائري: احسنت حتى اذا بدأ القرن السادس كانوا قد انتقلوا الى القصيدة المستقلة تمام الاستقلال عن القصيدة ذات الغرض يعني عن قصيدة المدح والوصف والرثاء والهجاء والخ لكنهم حددوها تحديداً، حددوها بسبعة ابيات في الاقل ومنهم من ذهب الى ستة ابيات اول ما بدأت، من سبعة ابيات في الاقل والى خمسة عشر بيتاً في الاكثر وبمرور الزمان اصبحت تبدأ بخمسة عشر بيتاً ولاتزيد عن عشرين بيتاً او لاتزيد عن خمسة وعشرين بيتاً وهكذا والدنيا في حال تغير وتغيير. المحاور: نعم شكراً جزيلاً استاذ بشير، مستمعينا الكرام كونوا معنا سنعود اليكم ******* المحاور: مستمعينا الكرام نحييكم في هذه الدقائق المتبقية من برنامج الطارف والتليد ونشكر لكم حسن متابعتكم واستماعكم لنا وحسن مشاركاتكم ومنها الاخت امينة من البحرين التي هي الان معنا على الهاتف، السلام عليك اخت امينة امينة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته الاخ فرزدق والى ضيفك الكريم مصباح اذاعة طهران المحاور: حياك الله اهلاً بك، تفضلي ان كانت عندك مداخلة او سؤال امينة: سؤال ان شاء الله المحاور: تفضلي امينة: اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم وافضل الصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين محمد وال بيته الطيبين الطاهرين، سؤال الى الاخ ابو محمد الجزائري الجزائري: تفضلوا امينة: ما خصائص غزل حافظ الشيرازي؟ وشكراً جزيلاً لكم المحاور: جيد شكراً جزيلاً لك الاخت امينة من البحرين امينة: نسألكم الدعاء المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بك، استاذ بشير ما هي خصائص غزل حافظ الشيرازي؟ الجزائري: والله قبلاً قد قلت اهم خصائصه روعة اداءه هو، قلت لك ان الرجل كان رقيق الطبع، لطيف المعشر فكان اذا تحدث حديثاً عاماً سالباً لقلوب من حوله فكيف به وهو يقرأ عليهم شعره الذي سهر هو في نظمه وتقديمه لتلك النفوس المخاطبة به، هذه الخصيصة الاولى الخصيصة الثانية جمال هذا الشعر في ذاته، شعره كان في غاية الرقة والعذوبة والسهولة والاحكام البنائي كما تقول انت البنيوي، كان شعره محكماً غاية الاحكام، قوياً اقوى من شعر السعدي الشيرازي، السعدي اقرب الى مخاطبة العامة بينما حافظ كان اقرب الى مخاطبة الخاصة واولئك الذين يتأملون ويتدبرون ويتبصرون ولذلك اختلفوا في تفسير شعره كما قلت لك، على كل حال هذه هي اهم خصائص شعره وانا شاكر لك وللسائلة الكريمة . المحاور: شكراً جزيلاً لك استاذ بشير ونشكر الاخت امينة على هذا السؤال، مستمعينا الكرام طبعاً نحن وقفنا على باب حافظ الشيرازي والكلام لم يكتمل حوله ان شاء الله سوف يكون للكلام تكملة في حلقتنا في الاسبوع القادم، نأمل ان ترافقونا في تلك الحلقة ايضاً، لكم منا خالص الدعاء والى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 16/11/2010 - 65 2010-12-11 09:55:22 2010-12-11 09:55:22 http://arabic.irib.ir/programs/item/6919 http://arabic.irib.ir/programs/item/6919 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله على ما هدانا والحمد لله على ما اولانااخواني مستمعي الطارف والتليد سلام عليكم في رحابه وعيدكم مبارك وايامكم سعيدة وكل عام وانتم بخير سعادتي اعزائي الكرام ان احييكم انا فرزدق الاسدي مقدم ندوتكم هذه تحية طيبة مشفوعة بمثلها من اخواني في هذا التقديم وهم:مهندس الصوت امير رضائي مستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذه اللقيا السعيدة الاخ كاظم صادقمرة اخرى نبارك لكم العيد السعيد والعيش الرغيد ونحيي مروركم الثالث معنا بشاعر شعراء ايران الافذاذ السعدي الشيرازي رحمه الله وذلك بأحد هواتفنا الاتية: الاول 2203762 والثاني 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* ونبدأ مرورنا بشاعر الفارسية الكبير فنقول لمن لم يشهد مرورنا الاول والثاني ومذكرين من شهدوهما بأيجاز انه مشرف الدين عبد الله بن مصلح الدين السعدي الشيرازي المولود بشيراز سنة 580 وتوفي فيها سنة 691 بعدما ذهب الى بغداد وتخرج في المدرسة النظامية فيها وانتفع بأكبر علماءها واساتذتها في بقاءه فيها احدى وثلاثين سنة وانطلق منها سنة 623 سائحاً في الاقطار الاسلامية مستوفياً احدى وعشرين سنة من الحل والترحال الذي ختمه بالعودة الى شيراز سنة 654 اي انه خرج من مسقط رأسه فتى لم يبلغ الرجولة وعاد اليها كهلاً بل شيخاً ملياً بروائع التجارب وبدائع الافكار اذ رباه العيش بين العلماء والظرفاء في البلدان المختلفة ليعود بمواهبه الفذة علماً يسلب الاذواق والاذهان بجمال القول الذي فزعت لتقليده عقوداً وعهوداً ولم تبلغ مابلغ من اشراقه ماتمنت. ان لم امت يوم الوداع تأسفاً لاتحسبوني في المودة منصفاً من مات لاتبكوا عليه ترحماً ابكوا لحي فارق المتألفا يطيف ان غدر الحبيب تجانباً بيني وبينك موعد لن يخلفا لما حدا الحادي وجد رحيلهم ظفر العدو بما يؤمل واشتفى ياسائلي عمن بليت بحبه ابت المحاسن ان تعد وتوصفا هل يقنعن من الحبيب بنظرة ظمآن لو شرب البحيرة مااكتفا اوقفت راحلتي بأرض مودع وبكيت حتى ان بللت الموقفا منهم اليهم شكوتي وتوجعي ماانصفوني ولم اجد مستنصفا سعدي صبراً فالتصبر لم يكن في العشق الا ان يكون تكلفا مستمعينا الكرام هذه تحية ثانية من اذاعة طهران ومن برنامج الطارف والتليد، الساعة الان في العاصمة طهران الخامسة وسبع وعشرين دقيقة آن لي الان ان استقبل رفيقنا الدائم في طارف الادب وتليده الاخ الاستاذ الجزائري فأهلاً وسهلاً بكالجزائري: حياك الله واكرمك، اشكرك المحاور: اكرمك الله استاذي الكريم، استاذي ليس لي الا ان احط عنك آيات التعب بالذكر الرائق من شعر السعدي، فماعندك منه؟الجزائري: جزيت كل خير، قد سبقتني انت اليه واعتقد انه مما كان قد نظمه بالعربية المحاور: نعم ما نظم بالعربية الجزائري: اذن دعنا نعد الى ما كان هو قد نظمه بالفارسية وترجمه كثير من الشعراء العرب جزاهم الله الف خير، في طليعتهم كما سبق في الحلقة الاولى ان قلت لحضرتك النبيلة الشيخ الصاوي شعلانالمحاور: المصريالجزائري: اي الصاوي علي شعلان وهو استاذ في الازهر وكذلك الاستاذ محمد الفراتي الذي تعرفه المحاور: له عدة ترجمات هو بالفارسية الجزائري: كثير من الطيبين ترجموا شعر سعدي شعراً ولكن للانصاف ممن بقيت اسمائهم ساطعة في ذاكرة القارئ العربي هما الشيخ صاوي شعلان ومحمد الفراتي وشاء الله ان يكون احدهما مصرياً والاخر سورياً فلنمر اذن بالشيخ الصاوي شعلان اعتزازاً بالازهر واعتزازاً بشعر الصاوي الذي احب الفارسية واجاد النقل عنها ايما اجادة فهو معروف بترجمة شعر الدكتور اقبال رحمه الله وشعر اقبال غاية في الجمال والكمال كأسمه هو، هو يقول وهذا العنوان من عندي، يقول في صحبة الورد يعني في عشرة الورد، في رفقة الورد: نظرت الى اوراق غصن على الثرى براها نحولاً مابراني من الوجد دوى حسنها والعطر باق كما نئى عن الصحب خل وهو باق على العهد ارجوك تأمل الجمال هنا المحاور: نعم ان شاء الله فقلت لها هل كنت في هذه الربا القول للاغصان، القول للاوراق عفواً، لأوراق الاغصان فقلت لها هل كنت في هذه الربا وروداً تذيب الحسن في حمرة الخد اجابت بلطف لم اكن قط وردة ولكن حفظت العطر من عشرة الورد ومن عاشر النفس الكريمة لم يزل يزيد بها حسناً على القرب والبعد المحاور: اجاد طبعاً في هذه الترجمة الجزائري: اكرمك الله، والله معاني جميلة جداً ويسيرة جداً المحاور: يعني انا اتذكر استاذ بشير النص الفارسي الان هو في بالي ويعني هو حقاً اجاد في ترجمتها وهي جداً عذبة وهذا طبعاً في غاية السهولة والامتناع الجزائري: ربما هذه من طبائع الشيخ الصاوي شعلان وليس هذا تكريماً للرجل انما بيان عن حق، اذا ترجم يترجم فوق النص يعني يعطي النص فوق مافيه المحاور: وهل يمكن هذا الشيء استاذ بشير؟الجزائري: لماذا لا يعني اذا كان...المحاور: يعني من امثال سعدي الشيرازي او آخرين خاصة اذا كان شعر كلاسيكي الجزائري: والله هو معروف عن سعدي انه اصعب الشعراء الفرس ترجمة لآثاره المحاور: وهو طبعاً سهل وممتنع الجزائري: هو صعوبته ها هنا انه هو يأتي بفكرة في غاية اليسر وفي كلام في منتهى الوضوح المحاور: استاذ بشير يعني هذا في اللغة الام فكيف الترجمة تكون اعلى من النص؟الجزائري: هذا هو، هنا تتجلى المهارات، هنا تشرق الموهبة الالهية المحاور: يعني عندما يكون النص سهل وممتنع في اللغة الاصلية فكيف تكون الترجمة اعذب من النص الاصلي؟الجزائري: انا قلت لك اذا كان المترجم عالماً واديباً ومتقناً لللغتين بنورهما وظلهما يعني ليس فقط لنور اللغة، كثير من الناس الذين يترجمون يعرفون مشارق اللغة يعني معناها المعجمي الظاهر لايعرفون المعاني التي هي ظلال اللغة، لايعرفها الا اهلها ولايعرفها اهلها الا في بيئات دون بيئات يعني انت الان كما تعلم للكلمات الفارسية، للالفاظ في هذه اللغة في اصفهان معاني وفي خراسان معاني وفي تبريز وفي الاهواز معانيالمحاور: في اي نقطة الجزائري: وهكذا، على كل حال فالشيخ الصاوي شعلان كان من الذين عرفوا اللغة الفارسية والعربية المحاور: خير معرفةالجزائري: كلتيهما خير معرفة نوراً وظلاً المحاور: اشكرك، حسناً سنعود اليك استاذ بشير الجزائري والى الجميل من بديع السعدي الطارف ابداً ******* المحاور: نعم هذه عودة الى الطارف والتليد في الحلقة الثالثة لمرورنا بسعدي الشيرازي، لدينا اتصال هاتفي من احد المستمعين، الاخت زينب معنا من العراق لديها سؤال او مداخلة، احييك الاخت زينب واسعد الله ايامكزينب: السلام عليكم ورحمة اللهالمحاور: حياكم الله وعليكم السلام الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله زينب: كل عام وانتم بخير اخ فرزدق المحاور: اسعد الله ايامك اختي الكريمة زينب: الله يسلمكم، كل عام وانت بخير ابو محمد الجزائري: حياك الله واسعدك وجعل كل ايامك عيداً زينب: الله يحفظكم، عندي سؤالين طبعاً لو سمحتم، الاول عن موضوعكم والثاني خارج الموضوع، انا ابدأ بالسؤال الاول، الى ما تعود الصعوبة في ترجمة آثار سعدي الشيرازي الادبية؟ والسؤال الثاني طبعاً هو عتب، انا طرحت على حضرتكم استاذ بشير موضوع كيف نقارن بين عصور الادب الثلاثة القديم والاوسط والحديث وقلتم انه يحتاج الى وقت فيما ان موضوع سعدي الشيرازي اخذ وقت اكثر من حيث الموضوع، اذا كان موضوعي صعب مناقشته يمكن ان اقترح موضوع اخر يعني يكون اسهل، مارأيك استاذ بشير؟المحاور: نحن طبعاً نرحب بالمواضيع التي يقترحها المستمعون ولكن الموضوع الذي تفضلت به هو قيد البحث وان شاء الله في حلقات قادمة سنتطرق اليه كما اننا تطرقنا بعض الشيء في حلقات ماضية الى الادب المقارن، تفضلي ان كان لديك مقترح اخرزينب: الموضوع الاخر انا اقترح موضوع الادب الحديث وفنانيه المحاور: الادب الحديث وفنانيه زينب: اي نعمالمحاور: شكراً جزيلاً لهذه المتابعة ولهذه المشاركات القيمة، اشكرك الاخت زينب من العراق، استاذ بشير لنعود الى سعدي الشيرازي، الى ما تعود الصعوبة في ترجمة اعمال سعدي الشيرازي برأيك؟الجزائري: قبيل قليل جداً كنا نتحدث في ان الرجل خالف سابقيه في شيء واحد المحاور: وهو؟الجزائري: خالف معاصريه ايضاً في ذلك الشيء، كل الشعراء كانوا يقبلون على التسجيع، على الترصيف، على اختيار البديع اما هو فكان انساناً بعيداً عن كل هذه الامور، كان يقدم الكلمة بما هي كلمة يعرفها كل الناس المحاور: ولكن التسجيع استاذ بشير في شعر سعدي او خاصة في نثره، يعني كتاب كلستان او حديقة الورد كما تعلم هو يعني من ابرز نماذج التسجيع في الادب الفارسي الجزائري: جميلالمحاور: وعندما يعني يذكر كأمثلة او يتطرق الى بحث السجع يذكرون سعدي الشيرازي من اوائل الامثلة الجزائري: هو نال السيادة في كل هذه الامور، في انه كان بليغاً في تركيبه وترتيبه الذي اختلف فيه عن الاخرين، الاخرون كانوا يقبلون على الصورة العميقة التي تحتاج الى طول تأمل وتفكر فيها حتى يتبين بعض معناها وربما لايتبين بينما هو رحمه الله كان يأتي بالمعنى كله صريحاً واضحاً جلياً شفيفاً المحاور: بجمل قصيرةالجزائري: ها، يعرفه ذاك الذي لم يقرأ ولم يكتب وينتفع به ويبتهج ذلك البليغ والمقتدر على فهم الشعر ونظمه يعني دعني اقول لك هو يشبه الى حد كبير كلام الامام الخميني رحمه الله في خطاباته، السيد الخميني ساعة يخطب في الناس يخطب خطاباً يفهمه الفلاح والعامل ومن لم يذهب الى المدرسة ومن لم يرد المدينة وينتفع به الاستاذ الجامعي والمتفكر والسياسي البصير المحنك، كل ينتفعون به وهو وجيه عند هؤلاء وهؤلاء المحاور: وهذا طبعاً سبب بقاءه، سبب خلوده الجزائري: احسنت وهذا هو ايضاً الذي ابقى شعر سعدي هذه القرون المتمادية فوق ثمان قرون، ثمانية قرون ومازال قد نظم تواً المحاور: استاذ بشير لو تسمح لنستمع الى آراء المستمعين الكرام حول سعدي الشيرازي في اتصالات كانت لديهم سابقاً معنا، الدراجي: بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جميل ان نعيش المناسبات ولكن الاجمل ان نبني ونحب، اجمل التهاني واغلى الاماني ازفها الى العاملين في اذاعة طهران خصوصاً برنامج الطارف والتليد والى الاستاذ بشير الجزائري وجميع المستمعين الكرام، كانت ايران ولازالت مناراً للعلم والفلسفة والادب ومن ابرز رموزها الشاعر مصلح الدين سعدي الشيرازي الملقب بالشيخ الاجل، ولد في شيراز علم 600 ميلادي وكبر وترعرع فيها ولما اشتد عوده سافر الى عدة بلدان لتلقي العلم وقد كان شاعرنا سعدي عارفاً صوفياً حكيماً ومن اجمل ما قاله "اذا كانت المرآة تعكس قبح وجهك حسناً فلا تكسر المرآة" له ديوان شعر كلستان او روضة الورد. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته اختكم زينب الدراجي من العراق تقوي: بسم الله الرحمن الرحيم في سماء الادب الايراني لمع نجم الشاعر الشهير سعدي الشيرازي، هنا اقدم لكم نبذة عن حياته، انه ابو محمد مشرف الدين او شرف الدين مصلح بن عبد الله وقد لقب بملك الكلام ولاشك ان الشاعر سعدي الشيرازي هو احد اكبر شعراء ايران، هذا الشاعر قد فتح عينيه على الحياة في حدود عام 606 للهجرة في اسرة كان كل اعضاءها من علماء الدين ومسقط رأسه مدينة شيراز مدينة الادب والشعر، كانت ومازالت كذلك وهو الذي اوصل الشعر والنثر الفارسي الى كماله ومن بين انتاجاته المنظومة فضلاً عن الغزليات والقصائد المثنوية المشهورة رسالة سعدي او بوستان سعدي وهذه المنظومة هي في الاخلاق وفي التربية والوعظ وقد نظمت في عشر ابواب واهم منتجات سعدي الادبية في النثر كتاب كلستان وتسمى الكتابات العربية بحديقة الورد ويتكون الكتاب من مقدمة وثمانية ابواب هي احوال الملوك، اخلاق الدراويش، الفضيلة والقناعة، فرائد الصمت، العشق والشباب والشيخوخة، تأثير التربية، آداب الكلام ومن الضروري ان اذكر هنا ان الكاتب الفرنسي الشهير فكتور هوغو صاحب كتاب البؤساء المعروف قد تأثر في كتاباته بقصص سعدي التي اوردها في مؤلفاته وعن سعدي في الادب العربي وعند ادباء العرب لاسيما المعاصرين منهم. المحاور: نعم نشكر زينب الدراجي من العراق وعلي رضا تقوي من ايران من مدينة سمنان على هذه المساهمات القيمة وهذا الاهتمام الرائع بهذا العلم من اعلام الفكر والشعر الفارسي وهو سعدي الشيرازي، لنعود الى ضيفنا الكريم، الى رفيقنا الدائم في هذا البرنامج الاخ الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: زادك الله لطفاً وكرماً المحاور: لنحاوره حول سعدي الشيرازي، استاذ بشير لربما يكون هذا السؤال يعني شخصي، ماالذي اعجبك في سعدي الشيرازي؟ الجزائري: والله كل سعدي الشيرازي يعجبني من اوله الى اخره، من الفه الى ياءه، من لطافته، من علمه، من ظرافته وهنا حان لي ان افرق اذا سمحت لي المحاور: تفضل اخي الجزائري: بين لفظتين كريمتين جداً لايفرق بينهما ناس كثيراً حتى من اهل الادب وهما اللطافة التي تأخذ وجهين الطرافة والظرافة، الطرافة في الاشياء والظرافة في الناس فالشيخ سعدي الشيرازي رحمه الله او السعدي الشيرازي رحمه الله كان في غاية الطرافة، كان لطيفاً حتى ان كثيراً من الناقدين كانوا يأخذون عليه انه خالف سيرة المتصوفة والعرفانيين بظرافته وبكتابته التي قد تخرج عن هذا البعد المحاور: يعني هنا طرافته تأتي لتطرقه للمضامين او الاشياء؟الجزائري: قد عدنا الى التفرقة بين الطرافة والظرافة، الظرافة فيه والطرافة في اشياءه، فيما جاء بها، هو او غيره، الطرافة في كل شيء مادياً كان او معنوياً اذا كان غير الانسان اما الانسان فهو الظريف فالظرافة خاصة بالانسان، الرجل قال اشياء ربما مضحكة، ربما مسلية اخذها عليه اولئك المتشددون الذين يرون ان اسلوب العرفانيين والمتصوفة هو اسلوب الوقار واسلوب البعد عن كل مايثير الضحك اما السعدي فلأنه كان انساناً اجتماعياً صميماً كان يعيش مع الناس كلهم، مع الملك والمملوك، مع الامير والفقير، مع المتعلم وغير المتعلم فكان يكلم الناس على قدر عقولهم كما كان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم يقول ومن ها هنا كان عبد الرحمن الجامي رحمه الله يصفه بأنه العارف الكبير في حين ان ناساً كثيراً كانوا لايعدونه من العرفاء بل يعدونه انساناً يعني متقرباً الى المتصوفة حتى لاينسبونه الى المتصوفة الذين هم دون العرفانيين كما انت عالم، العرفانيون طبقة خاصة، اولئك الذين يتحدثون بالكشف، اولئك الذين لايكشفون ما آتاهم الله لكل من هب وذب انما بمن يثقون بهم من البشر، على كل حال فهذا هو الرجل اذن هو معجب في كل شأنه، في حياته من اولها الى اخرها، الحياة التي سار منها في الافاق احدى وعشرين سنة، خرج من شيراز وعمره اثنتى عشرة سنة وبقي في بغداد حتى بلغ الحادية والثلاثين ثم سار من بغداد الى الشام ومنها الى الجزيرة العربية حتى بلغ اليمن وعاد الى البلاد التي نسميها اليوم آسيا المركزية او آسيا الوسطى، بلاد المسلمين طاف بها بلداً بلداً وتعلم منها وعاشر اهلها، ظرفاءها، علماءها، ادباءها اخذ منهم واعطاهم، كل هذا جعل الرجل في غاية الاعجاب به يعني الان الانسان الاوربي اذا التفت الى ايران اول ما يلتفت اليه هو السعدي الشيرازي مع ان ناساً اخرين ربماالمحاور: الى مشاهيرهالجزائري: نعم يجدون ناساً اخرين لهم شأن ربما لايقل عن سعدي او يساويه او ربما عند قوم اخرين يفوقه ولكن بأجماع النقاد الايرانيين انفسهم العصريين ومن سبقهم سعدي هو الجوهرة النادرة جداً في الادب الفارسي، الماسة التي مااغلى منها من ماسة في هذا الوجود اللغوي الجميل.المحاور: طبعاً هذه ماسة اخرى طبعاً من نفائس السعدي الشيرازي رحمه الله ورحمنا وسنعود اليه عما قليل بلطفك انت ومستمعينا الاعزاء. الجزائري: اكرمك الله، كأنك تحرمني القول يسعد الطارف والتليد عالم الثقافة والادب ان تعلو اصواتكم العذبة فيه بعطاءها الكريم مرفرفاً بأحد هذه الهواتف الاول22013762 الثاني 22013768 الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ولكم اعذب التحيات والشكر الجزيل من الطارف والتليد ******* المحاور: نعم عدنا اليكم مستمعينا الكرام، معنا اتصال هاتفي، معنا الاخت الكريمة بتول من بيروت، السلام عليك اخت بتول واسعد الله ايامك بتول: السلام عليكم، يعطيك العافية اخ فرزدق وتحية للاخ بشير الجزائري الجزائري: حياكم الله وشكراً لكم بتول: كل عام وانتم بخير وعيد مبارك الجزائري: عليكم وعلى المسلمين كلهم بتول: لو تسمحوا لي عندي سؤال المحاور: تفضليبتول: ماهي الابواب الواردة في بستان سعدي الشيرازي وروضته وفيما اختلفا؟المحاور: جيد شكراً جزيلاً الى الاخت بتول من لبنان، استاذ بشير ماهي الابواب في البستان وفي روضة الورد؟الجزائري: اكرمك الله واكرم الاخت الكريمة السائلة، ابواب الروضة كان الاخ علي رضا التقوي المحاور: طبعاً ذكرها بشكل عابر الاخ تقوي الجزائري: الذي هو من سمنان في الشمال الشرقي من ايران جزي خيراً ومع ذلك لابأس من الاشارة سريعاً اليها مثلما كانت سريعة بلفظه الكريم اما ابواب البستان فهي عشرة في العدل والتدبير والرأي، في الاحسان، في التواضع، الرضا، القناعة، التربية، الشكر على العافية يعني شكر الرب سبحانه وتعالى على العافية، التوبة وطريق الصواب، المناجاة وختم الكتاب اما التي وردت في الروضة على لسان السيد التقوي من سمنان كما ذكرها فهي ايضاً سيرة الملوك لأن السعدي ها هنا كان قد الف الكتاب ابتغاء ان يمس الملوك بالنصيحة لأن الناس لايجرأون على مناصحة الملوك، كان هو قد سبق الى ذلك الميدان وكان الفارس الاول فيه فجعل هذا مطلع كتابه الروضة او كلستان بعض الناس يقول روضة الورد انا لااميل الى استعمال كلمة روضة الورد واكتفي بالروضة لأنها مكان الورد، المكان الذي يكثر فيه الورد المحاور: لفظ شامل هوالجزائري: هو روضة، نعم في سيرة الملوك، في اخلاق الدراويش الذين كان يحسب عليهم وليس منهم السعدي، في الفضيلة والقناعة كان فاضلاً وقانعاً حقاً وانصافاً، لم يكن قد عاش عيشة مرفهة برغم قربه من الملوك وايثار الملوك له واعتزازهم به، في فوائد الصمت الذي هو جميل جداً لكن الكلام خير منه ولذلك كانت الرسالات بالكلام لا بالصمت، في العشق والشباب، في الضعف والشيخوخة اعاذنا الله منها، انا قد بلغتها، بلغتها انت وزيادة ان شاء الله، في التربية وفي آداب الصحبة، اذن على هذا الاساس الفرق الاول بينهما ان البستان فيه عشرة ابواب بينما الروضة فيها ثمانية ابواب، هذا فرق من الفروقالمحاور: استاذ بشير لو تسمح نأخذ اتصال الجزائري: اسمح لي، الفرق الثاني، لاتقطع، الله يرحم والديك، لاقطع جوابي لأني عندئذ لااستطيع ان احتفظ بحقي مرة اخرى، انا في المرة الاولى مضيع حقي فكيف بي في المرة الثانيةالمحاور: نأخذ اتصال استاذ بشير وسنعود ان شاء الله الى ما اعجبك في سعديالجزائري: لا لا ابداً، اتم وبعد ذلك افعل ما تشاء المحاور: تفضلالجزائري: قلت لك الفرق الاول هو في عدد الابواب، الفرق الثاني في ان البستان كله شعر والروضة شعر ونثر وحكايات، الفرق الثالث هو ان البستان اعمق والروضة اكثر تلويناً وتنويعاً، مس الحياة على قلة الابواب، مس الحياة مساً رائعاً جداً وصريحاً جداً وعلم الناس كيف تكون الحياة الطيبة من اجل ان يعيشوا هانئين سعداء وانت منهم. ******* المحاور: شكراً جزيلاً لك، معنا الاخ كريم مرتضى من العراق، اهلاً وسهلاً بك الاخ مرتضى واسعد الله ايامكمرتضى: السلام عليكم المحاور: حياك الله الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله مرتضى: بسم الله الرحمن الرحيم اهنئ صاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه ومراجعنا العظام والعالم الاسلامي بحلول عيد الاضحى المبارك اعاده الله علينا باليمن والبركة كما اهنئ كافة العاملين في الاذاعة العربية في طهران لاسيما الاخ فرزدق واهنئ الاستاذ الفاضل والشخصية الفذة الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: اكرمك الله واعزكمرتضى: الذي يحصل لي الشرف ان اتكلم معه مباشرةالجزائري: تفضلمرتضى: اود المشاركة حول الشخصية الرائعة الشاعر سعدي الشيرازي وسؤال مختصر لو سمحتمالمحاور: تفضل اخي مرتضى: بما امتاز شعره .....المحاور: عفواً اخ مرتضى كرر لو سمحت السؤالمرتضى: السؤال بماذا امتاز شعر سعدي الشيرازي التعليمي؟ المحاور: بماذا امتاز شعر سعدي الشيرازي التعليمي استاذ بشير؟ الجزائري: اكرمك اللهمرتضى: وشكراً لكم المحاور: شكراً جزيلاً لك على هذه المشاركة الجزائري: متفضل، مااحلى ايجازه ومااحلى لطفه وادبه الكريمين المحاور: وطبعاً شعر سعدي التعليمي له ميزة خاصةالجزائري: شعر سعدي التعليمي فقط انا اقول يجب ان لايتسرب الى اذهان احبتنا المستمعين الكرام ان المقصود من التعليمي هو ذلك الشعر الذي نظم مثلما نظمت الألفية لأبن مالك، مثلما نظم ابن مالك الفيته انما هو الشعر الذي يقدم التجربة النافعة للناسالمحاور: للاجيال الجزائري: احسنت، لمن كانوا في زمانه ولمن يأتون بعده، هو كان ذا شعر غنائي، شعره التعليمي ذو نكهة غنائية جميلة جداً، جاء في ثوب شفيف يعرفه كل الناس يتذوقه البصير جداً في معرفة الشعر ويعرفه ذلك الانسان الذي لم يتعلم او العامي ولك ولحبيبنا الكريم من العراق الشكر الجزيل.المحاور: نعم شكراً جزيلاً لك استاذ بشير الجزائري على حضورك في برنامج الطارف والتليد وخاصة في هاتين الحلقتين اللتين كنت معنا فيها وتطرقنا الى سعدي الشيرازي وطبعاً كان الحديث جداً ممتع وشيق، نشكر لكم ايضاً مستمعينا الكرام المساهمات القيمة والمتابعة منكم، نبارك لكم مرة اخرى حلول عيد الاضحى المباركالجزائري: ياسيدي بارك الله لك وفيك وعليكالمحاور: وايضاً لك استاذ بشير الجزائري: وعلى جميع اخوتنا الذين اعانونا على تقديم هذا البرنامجالمحاور: نعم، نشكركم مستمعينا الكرام والى لقاء اخر في الطارف والتليد نستودعكم الله والسلام عليكم. ******* الطارف والتليد - 09/11/2010 - 64 2010-12-04 08:44:26 2010-12-04 08:44:26 http://arabic.irib.ir/programs/item/6918 http://arabic.irib.ir/programs/item/6918 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد على جميع ما انعم واحسن وسلام على مستمعينا الكرام دامت الطافهم واهلاً بهم في آفاق الطارف والتليد وكان لنا في الاسبوع الماضي مرور بسعدي الشيرازي، مرور فنن بسعدي الشيرازي ورجاءنا ان يكون هذا المرور ساراً لألطافكم الكريمة طوال دقائقنا الخمسين التي يتخللها اذان المغرب ودعائنا في اثناءه وبعده ان تقبل الله اللطيف الخبير الحكيم القدير صلاة الجميع وبر اعمالهم بسابغ لطفه رحمته. اصدقاءنا الاعزاء يطيب لي انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة الادبية ان اجدد تحياتي لكم ولضيفنا الكرام الذين سيلتحقون بنا ان شاء الله وسيكونون هذا اليوم عبر الهاتف، سنستضيف الاستاذة الدكتورة دلال عباس استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي في الجامعة اللبنانية كما سنستضيف ايضاً زميلنا السيد بشير الجزائري الذي فارقنا الى مؤتمر ثقافي عند الامام الرضا عليه السلام واشفع جديد تحياتي بنظيره من زملائي في هذا التقديم لكم وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومستقبلة اصواتكم السارة البارة الاخت علياء صالح ومخرجة هذا العطاء منا والنماء منكم الاخت حواء حبيبي وهذه هواتفنا المفتوحة ثلاثة لمحبي الوصل بنا تنمية للثقافة والادب وتقويماً وتسديداً لما يدور في عرضهما على كرام الناس دوموا سالمين، هاتفنا الاول 22013762 والثاني 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي لمن يتصلون بنا من خارج ايران، رمز العاصمة طهران، رمز البلد طبعاً والعاصمة طهران هو 09821 ******* مستمعينا الكرام نرحب بكم من طهران، من اذاعة طهران الساعة الان الخامسة وعشرين دقيقة نحن نقترب شيئاً فشيئاً الى وقت اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، نبتهل الى الله في هذه الاوقات المباركة لكم بقبول الدعاء فنستمع الى اذان المغرب بتوقيت طهران ثم سنعاود لنبدأ الحديث مع خبراءنا حول سعدي الشيرازي المحاور: مستمعينا الكرام تقبل الله اعمالكم وصلاتكم، كنا واياكم في رحاب اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، ماهذه الدنيا بدار مخلد طوبى لمدخر النعيم الى غد او يحسب الانسان ما سلك اهتدى لا من هداه الله فهو المهتد نعم مستمعينا الكرام البيتين اللذين قرأتهما على مسامعكم من سعدي الشيرازي، من اشعاره العربية والتي تبلغ حوالي اربعمئة بيت في ديوانه كما ذكرت وكنتم معنا في الحلقة الماضية كان الحديث عن سعدي الشيرازي ولمن لم يكونوا معنا طبعاً في مرورنا بسعدي الشيرازي ذلك الاسبوع ولمن لم يبق في خاطره عنه نقول سعدي الشيرازي هو مصلح بن عبد الله ولقبه مشرف الدين ولد في شيراز وطبعاً لها نسب، ولد في شيراز سنة ثمانين وخمسمئة وتوفي فيها سنة تسعين وستمئة. وسعدي هو الاسم الذي كان يتخلص به اي يختم كل قصيدة يقولها به على طريقة شعراء الفارسية واستقى هذا التخلص سعدياً من اسم اخر حاكم لشيراز عاش هو في كنفه معززاً مكرماً وهو سعد بن ابي بكر بن سعد بن زنكي الذي رفع اليه ديوانه المنظوم البستان محرراً سنة خمس وخمسين وستمئة وهو اي سعد ولي عهد ورفع اليه ديوانه المنثور وهو الروضة سنة ست وخمسين وستمئة وكان جد هذا الحاكم اي سعد بن زنكي قد بعث شاعرنا الشيرازي الى المدرسة النظامية في بغداد حين توفي والده المقرب لزنكي في بلاطه وكان عمر سعدي عند بعثته اثني عشر عاماً فبقي فيها احدى وثلاثين سنة تعلم فيها على كبراءها وعاشر ظرفاءها ومن سنة ثلاث وعشرين وستمئة الى سنة اربع وخمسين وستمئة جال في الاقطار الاسلامية شرقاً وغرباً وعاد الى شيراز سنة اربع وخمسين وستمئة وبقي فيها حتى وفاته سنة تسعين وستمئة ودفن في بقعة شرقية منها زهت فيها الاشجار والازهار. حدائق روضات النعيم وطيبها تطيق على نفسي يجور حبيبها فياليت شعري اي ارض ترحلوا وبيني وبين الحي بيد اجوبها ذكرت ليالي الوصل واشتاق باطني فيا حبذا تلك الليالي وطيبها ومجلسنا يحكي منازل جنة وفي يد حوراء المحلة كوبها بقلبي هوى كالنمل ياصاح لم يزل تقرض احشائي ويخفى دبيبها فلتحسبن البعد يورث سلوة فنار غرامي ليس يطفي لهيبها وجلباب عهدي يرث جديده وروضة حبي لايجف رطيبها منازل سلمى شوقتني كآبة وما ضر سلمى ان يحن كئيبها بكت مقلة سعدي ماذكر الحمى واطيب ما يبكي الديار غريبها ******* مستمعينا الكرام نرحب بكم ثانية الى رحاب الطارف والتليد من اذاعة طهران حيث الوقت في العاصمة الساعة الخامسة وتسعة وعشرين دقيقة، انضم الينا او انضمت الينا الاستاذة الدكتورة دلال عباس استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي في الجامعة اللبنانية، الدكتورة دلال السلام عليك واحييك في بادئ الامر الدكتورة دلال: وعليكم السلاك ورحمة الله وبركاته المحاور: اهلاً وسهلاً بك استاذة دلال، استاذة دلال طبعاً نحن تكلمنا في الحلقة الماضية عن حياة سعدي الشيرازي وتطرقنا بعض الشيء عن سيرته الادبية واسلوبه الادبي، انا بودي ان ابدأ بأسئلة لربما تكون اكثر احترافاً لو سمحت، استاذة دلال اين تجدين هذا الشيخ الشيرازي البديع الشعر والنثر في اهل التصوف او في اهل الاخلاق او في اهل الفلسفة؟ الدكتورة دلال: بسم الله الرحمن الرحيم نحن اذا قلنا كلام على سعدي يبقى ناقصاً ان لم نتحدث عن مضامين شعره الفلسفية والعرفانية، اود ان اقول هنا شيئاً عما يتعلق بفلسفة سعدي في الحياة يعني نحن نعرف انه منذ مئة وخمسين عاماً سجل التاريخ الحديث نشأة فلسفة سميت فلسفة الحياة، تعد الحياة اساس الافكار الفلسفية وتعترض على تحقيق الذات والحرية، هذه الفلسفة التي تذكر كفلسفة غربية لها جذورها في فلسفة ايران القديمة والثقافة الاسلامية ومن بين الشخصيات المميزة التي كان لها دور في ابداع هذه الفلسفة عبقري شيراز الذي اسس لها منذ ثمانية قرون في شعره وفي نمط حياته وفي رؤيته الخاصة بالكون والحياة. ان فلسفة سعدي في الحياة وفلسفة سعدي الانسانية مطروحة في شعره حتى اللغة، حتى لغة سعدي الفلسفية، حتى لغة شعره حيث يمتاز شعره بالفلسفة ايضاً تعبر عن فلسفة الحياة يعني التعبير ليكون الشاعر فيلسوف الحياة يجب ان تكون لغته حية وهذا هو السر العظيم الى خلود سعدي، ان هذه اللغة تنم عن بساطتها، وضوحها مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بحياة الناس من دون الاخلال بشروط الفصاحة والجمال من هنا نقول ان الفن لدى سعدي معبر عن الحياة لأنه كتب بلغة يفهمها ابناء الحياة وقد استقى سعدي فلسفته حول الانسان وحول انماط الحياة من اسفاره حين مغادرته شيراز شاباً وعودته اليها كهلاً ورحلته في مختلف الاقطار الاسلامية وربما دراسته ايضاً في المدرسة النظامية في بغداد، التقاءه بشيخ الاشراق شمس الدين السهروردي العارف المشهور ذلك ليبقى حب سعدي محصوراً بوطنه وبمدينته ولكن بعشقه لهما صار حباً للخلق بأجمعهم وصار يرى خدمة الخلق افضل العبادات لذلك لما عاد سعدي الى موطنه صاغ في شيراز كل اناشيده العالمية الطابع، يمكننا ان نقول او نشبه حديقة وروده كلستان، انه انبنى في حديقة وروده كلستان منزلاً عامراً لوريقات الورد الانسانية المتعددة الالوان التي حملها معه من اقطار بعيدة، سعدي يرى الانسان يكفي ليرى فلسفته ان يذكر كلماته الخالدة حين تكلم، حين قال ان ابناء آدم اعضاء جسم واحد، كلامهو حكمة وحياة، حين يقول: بني آدم اعضاي يكديكرند كه در آفرينش زيك كوهرند جو عضويي بدرد آورد روزكار ديكر عضوها نماند قرار تو كز محنت ديكران بيغمي نشايد كه نامت نهند آدمي يعني اعضاء البدن الواحد ... المحاور: طبعاً استاذة دلال صوتك يأتي الينا متقطعاً، لو كنت تسمعينا استاذة دلال ما زلنا في هذا الموضوع، في الاخلاق او في التصوف، نعم انا اطرح هذا السؤال وطبعاً اطلب منك الجواب بعد فاصل قصير، برأيك ماهو الفرق بين شعر الاخلاق عند سعدي ونظيره او نظراءه عندما سبقوه بزمن طويل؟ مستمعينا الكرام كونوا معنا سنعود اليكم بعد هذا الفاصل تنمية للثقافة والذوق الرفيع يعتز الطارف والتليد بأستماعكم له ومشاركتكم فيه اصيل الثلاثاء الخامسة والربع ويعاد صباح الخميس الثامنة والربع وتحياته لكم عذبة ندية ان هجرت الناس واخترت النوى لاتلوميني فأن العذر بان زمن عوج ظهري بعدما كنت امشي وقوامي غصن بان طالما صلت على اسد الشرى وبقيت اليوم اخشى الثعلبان كيف يهوي بعد ايام الصبا وانقضى العمر ومر الطيبان المحاور: نرحب بكم مستمعينا الكرام الى برنامج الطارف والتليد، حديثنا كان عن سعدي الشيرازي، الوقت الان بتوقيت مدينة طهران طبعاً الخامسة وست وثلاثين دقيقة، نحن فقدنا الاتصال حقيقة والان عاودنا الاتصال مع الدكتورة دلال عباس، دكتورة انا سألتك قبل الفاصل ماهو الفرق برأيك بين شعر الاخلاق عند سعدي ونظراءه من سبقوه بزمن طويل؟ الدكتورة دلال: نعم اولاً بالنسبة الى شعر الاخلاق عند سعدي، واضح في شعر سعدي في كل ما كتب، ليس في شعره وحده وانما في شعره ونثره، واضح انه قد تأثر بالثقافة الاسلامية يعني بالقرآن الكريم والثقافة الاسلامية بشكل عام، تأثر ايضاً سعدي الشيرازي بشعر المتنبي ومعظم حكم المتنبي مصاغة شعراً وقد جرت هنالك دراسات كثيرة حول تأثر سعدي الشيرازي بالثقافة الاسلامية وهذا امر مفروغ منه وتأثره ايضاً بالمتنبي لكم حكمة سعدي الشيرازي وتأكيده على ان الناس اعضاء بدن واحد يؤكد على الاخلاق الانسانية، هو ارتفع الى حد ما عن مستوى الشعراء المعاصرين له او الايرانيين الذين سبقوه من منطلق انه ركز على نقاط اساسية لها ارتباط بحياة الناس العملية يعني لم يبق سعدي الشيرازي، لم يطرح الاخلاق بمنظار نظري وانما طرحها بمنظار عملي المحاور: تنفيذي الدكتورة دلال: نعم، لكل نصيحة قدمها قدم حكاية قبلها المحاور: استاذة مادام الكلام عن كتاب الروضة كما تفضلت برأيك بما بقي كتابه الروضة كتاباً تربوياً اخلاقياً طوال ثمانية قرون تقريباً؟ الدكتورة دلال: نعم بفي كما قلت لأنه قريب من حياة الناس، هذه الحكايات لم يقدم الحكمة جافة، الفرق بينه وبين الاخرين انهم قدموا الحكمة نظرية، قدموها جافة في حين انه قدم الحكمة من خلال الحكاية يعني حين روى سعدي مرة من المرات على سبيل المثال روى انه حين كان، انه وقع مرة اسيراً في ايدي الافرنجة وقال انه اجبر على العمل طيان مع اليهود في خندق طرابلس ومربه احد اعيان حلب وكانت تربطه به معرفة قديمة، سأله لماذا صرت على هذه الحال فقال له ما معناه بالعربية "انني هربت الى الجبال والى السهول من صحبة الورى الى الله الجأ لاابغي سواه ملاذاً، تصور في ذلك الوقت ماهي حالتي مع البهم في الاصطبل صرت حبيساً ..." الى ان قال فرق له الرجل وافتداه من الافرنجة بعشرة دنانير واخذه معه الى حلب وزوجه ابنته على مئة دينار وبعد مدة ظهر له انها سيئة الخلق، حادة الطباع، سليطة اللسان نغصت عليه عيشه حتى انها قالت له مرة "ألست انت الذي اعتقك ابي من قيد الافرنجة بعشرة دنانير فقال لها بلى ولكنه اوقعني اسيراً بين يديك بمئة دينار" يقول شعراً مامعناه بالعربية "سمعت ان احد الاعيان قد انقذ من بين انياب الذئب وبراثنه خروفاً وحين حل المساء حز رقبته بسكين فتأوه الخروف وهو يعاني سكرات الموت وقال له انت الذي خلصتني من براثن الذئب ها انت في نهاية المطاف صرت ذئباً" اذا اخذنا هذه القصة اولاً الاطفال، الاولاد الصغار ممكن ان يتأثروا بها ثم حين تشرح لهم الابيات يستنتج الحكمة من وراءها يعني هنا كل هذه الحكاية دليل على صراع الذات مع الاخر، يمكن الان نحن ان تفسرها على المستوى الفردي بالنسبة الى الطفل الصغير، يمكن ان تفسرها اليوم سياسياً مثلاً... المحاور: نعم بودي سؤال عابر يعني هذه السيرة او هذه الروية التي يتخذها سعدي الشيرازي في الروضة، هذا في الروضة طبعاً، هل هي سائرة ايضاً في مثلاً كتاب البوستان او غزلياته ايضاً؟ الدكتورة دلال: اعتمد المثل في جميع شعره لكن الغزليات لاتحتمل يعني لاتحتمل القصة المطولة على هذا النحو ولكنه ايضاً هنالك اشارات، هذا هو الجميل والرائع في شعره لأنك ممكن ان تفهم يعني مختلف الاعمار يفهمون شعره على مستويات مختلفة يعني حين تحدثنا هنا عن هذا الذي خلص الخروف من انياب الذئب الا يمكننا اليوم ان نفسره سياسياً بهذه الدول التي تتدخل في جميع النواحي اذن لانفسر هذه القصة للطفل على هذا النحو ولكنا نفسرها للكبير وغير هذه القصة ايضاً، هنا ايضاً حين يتحدث عن التواضع، حين يتحدث عن هؤلاء الذي يتقربون من السلاطين حين يقول مثلاً مامعناه "انا لاامتطي البعير ولاانوق الحمار يحمل اثقالاً" لاحظ هذه الصورة "لست رب الرعية ولاغلام السيد" هذه حكمة اخلاقية ايضاً المحاور: دكتورة يعني لما تفضلت هل برأيك هو كتاب للاطفال يعني، كلستان؟ الدكتورة دلال: ليس كتاباً للاطفال، الكتاب الانساني العالمي المحاور: ويستسيغه الاطفال ايضاً؟ الدكتورة دلال: يمكن ان يكون للاحداث، للاحداث وللكبار في الوقت نفسه، ليس موجهاً الى النخبة، هذا الفرق بين سعدي وحافظ، حافظ يمكن ان يحفظ الاحداث ابياته ولكنهم لايتوصلون الى ادراك معانيه البعيدة لكن حكمة سعدي يفهمها الصغيروالكبير المحاور: هو سهل وممتنع كما قيل عنه الدكتورة دلال: نعم ولأن ايضاً لغته من السهل الممتنع هي التي وصفها ابن المقفع انها من السهل الممتنع هذه هي البلاغة التي ظن ان الجاهل انه يحسن مثلها واذا حاول لايستطيع المحاور: الدكتورة عفواً لو سمحت لدينا مداخلات من المستمعين لنعاود ان شاء الله الحوار، لنستمع الى مداخلات مستمعينا: عصر سعدي ويسمى بعصر الذروة ويمتد من السنة 1219 الى سنة 1294 ميلادية وهو عصر سقوط بغداد وسيطرة المغول وهو عصر انتشار الادب الفارسي واللغة الفارسية في آسيا الوسطى، يقف الشاعر سعدي الشيرازي على قمة عالية في هذا العصر بل انه اعتلى ارفع قمم الادب الفارسي وبلغ قمة الذروة في النثر الفارسي في كتاب كلستان سعدي، عرف سعدي الشيرازي بآثاره الفارسية اكثر من غيرها الا انه نادراً ما تذكر نصوصه الشعرية والنثرية التي ابدعها بلسان عربي جميل عبر فيها عن وسعة افقه ورهافة حسه الانساني فمن اشعاره: يالهف عصر شباب مر لاهية لا لهو بعد اشتعال الشيب في رأسي فلما اشتد به الم العشق انشد يقول: تعذر صمت الواجلين خطاه فمن صاح وجد ماعليه تناحوا اسروا حديث العشق ما امكن التقى وان غلب الشوق الشديد فطاحوا سرى طيف من يجلي بطلعته الدجى وسائر ليل المقبلين افتضاحوا وشكراً ام نون من طهران بسم الله الرحمن الرحيم اريد ان اتحدث حول الشاعر الفارسي الشهير مصلح بن عبد الله الذي عرف في الادب الفارسي بسعدي الشيرازي الذي ولد بشيراز في اوائل القرن السابع الهجري ورحل الى العراق ودرس فيها ثم سافر الى الشام والبلاد الاسلامية الاخرى واخيراً عاد الى مسقط رأسه ومعه ما اكتسبه من علم وتجارب وافصح واشعر شعراء عصره بل ومن اشهر الشعراء في جميع العصور في الادب الفارسي، هذا مايقولون وهذا صعب جداً لهذا اقتصر بالتحدث حول بيئته الاجتماعية والسياسية في شعره، جرت في عصر سعدي حروب وانقلابات سياسية كان لها تأثير كبير في المملكة الاسلامية مثل الحروب التي ادت الى قيام الدولة السلجوقية والدولة الخوارزمية واخيراً الهجمة المغولية التي لامثيل لها في تاريخ الشرق عموماً وفي تاريخ ايران خصوصاً وهذه البيئة السياسية والاجتماعية عاشها سعدي، هو يقول يعني من اشعاره: أيا ناصحي بالصبر دعني وزفرتي أموضع صبر والخبود على الجمر وقفت بعبادان ارقب دجلة كمثل دم قان يسيل الى البحر كأن شياطين القيود تفلت فسال على بغداد عين من القطر الى متى تصاريف الزمان وجوره تكلفنا مالانطيق من الاثر نعوذ بعزالله من نار فتنة تأجج من قطر البلاد الى قطر عفا الله عنا ما مضى من جريمة ومن علينا بالجميل من الصبر هذه البيئة التي عاشها سعدي انا السيد روح الله الطاهري من ايران من محافظة سمنان المحاور: نعم نشكركم مستمعينا الكرام على هذه المداخلات، نشكر ام نون من طهران والسيد روح الله من سمنان، الموضوع هو سعدي الشيرازي، معنا الاستاذة الدكتورة دلال عباس استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي في الجامعة اللبنانية، دكتورة طبعاً الاسئلة كثيرة انا آمل ان يسعفنا الوقت في التطرق اليها، دكتورة اي شيء وفرت على سعدي الشيرازي السياحة في الاقطار الاسلامية مايزيد على ثلاثين عاماً يعني من الحل والترحال؟ الدكتورة دلال: نعم ان تجوال سعدي وسياحته، هي لم تكن سياحة هو عاش وقتاً طويلاً في بغداد وفي الشام ووقع اسيراً بيد الافرنجة وعاش مدة في حلب قبل ان يعود الى شيراز، من الطبيعي لن تبقى معرفته بالناس محصورة على معرفته بأهل شيراز وبأهل ايران وحدهم وانما تعرف الى مختلف انواع، يعني الى المسلمين من مختلف الاعراق، تعرف ايضاً الى انماط الحكم المختلفة، تعرف وعاين دخول الصليبيين الى الشرق الاسلامي في الوقت الذي دخلوا الى بلاد الشام والى العراق وعاين بعد ذلك هجمة المغول، اذن اغنت هذه الاسفار التعرف الى الاحداث السياسية والاجتماعية، الى الناس المختلف طبقاتهم الاجتماعية والفكرية والثقافية من ادنى الناس الى اكبرهم، انتقاله في المساجد ونحن نعرف دور المساجد في ذلك العصر بما كانت ملجأً يعني كانت مدرسة، كان المسجد مدرسة ومجأً للناس من مختلف الطبقات فمن الطبيعي ان هذا هو الذي اغنى ثقافة سعدي وجعله يرى الى الناس انهم اعضاء بدن واحد، جعله ينظر يعني حين يقول مثلاً سعدي بعد لقاءه بالسهروردي واضح تأثره به لكن يقول مثلاً سعدي "ان تحيا مقيد الرجلين" مامعناه "ان تحيا مقيد الرجلين بين الخلان افضل من حياتك مع الاعداء في البستان" حين يقول ايضاً "اخبر الدرويش المتعبد ان السلطان مسكين اكثر منه" هو رآى سلاطين ورآى دراويش ورآى فقراء ورآى اغنياء لذلك يقول "اخبر الدرويش المتعبد ان السلطان مسكين اكثر منه فهو ان استجدى يكفيه درهم فضة واحد اما فريدون فلم يشبعهم الكل عجم، الشحاذ الذي تقبله القيود افضل من الملك الذي لايقنع" لايمكن ان يكون هذا الكلام نظرياً فقط او مأخوذاً من الكتب وحدها وانما ليكون صادقاً على هذا النحو، طبعاً هو لايظهر في العربية الصدق بقدر ظهوره في الفارسية ولكن اختصاراً للوقت انا اقول تفسير الابيات وحدها يعني لاحظ كيف يمكن كلام اخر او قصة اخرى تنطبق على الملوك في كل زمان ومكان، يقول ان طماعاً قصد ... ******* المحاور: دكتورة عفواً لدينا اتصال من مستمع كريم ربما سؤال او مداخلة لو سمحت حتى ادخل الى اشعاره العربية، معنا الاخ بدر حسين من العراق، السلام عليك اخ بدر بدر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: اهلاً وسهلاً ومرحباً اخ بدر تفضل بسؤالك بدر: طبعاً تحياتي لك في البداية استاذ فرزدق الاسدي وتحياتي لضيفتك الكريمة وتحياتي الى الكادر ومستمعي اذاعة طهران الاعزاء في كل مكان، طبعاً من خلال القصص التاريخية الجميلة التي طرحتها ضيفتكم الكريمة الدكتورة العزيزة حول العالم والشاعر الاديب الجليل سعدي الشيرازي يعني اكثرها تشويق من الحلقة السابقة لهذه الشخصية لذا قد خطر ببالي سؤال اريد ان اطرحه واتمنى من ضيفتك الكريمة الاجابة على هذا السؤال وهو يقول يعني هل هناك عظماء ومشهورين قد عاصرهم سعدي الشيرازي وقد تأثر بهم ومن هم هؤلاء العلماء؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخ بدر حسين، دكتورة من هم العلماء الذين تأثر بهم ولو انت اشرت بعض الشيء؟ الدكتورة دلال: نعم قلت انه من الناحية العرفانية هو التقى بالسهروردي وتأثر به ولكنه في المدرسة النظامية درس على علماء كبار، العلماء الكبار المشهورين في عصره يعني تعرف نحن كما نعرف سعدي في تلك المرحلة او ماكان مسيطراً على المدرسة النظامية في عصره المذهب الشافعي لذلك هو كان بين الشافعية وبين الاشعرية لذلك نلاحظ انه كان اشعري المذهب لذلك نلاحظ في شعره هذا التذبذب بين الجبر والاختيار يعني حتى اننا المحاور: يعني هذا شائع في شعر سعدي الدكتورة دلال: نعم؟ المحاور: يعني هذا مضمون شائع في شعرسعدي الدكتورة دلال: مضمون شائع هو مرة تراه مع الحرية الانسانية على نهج المعتزلة ومرة تراه على نهج الجبرية على نهج الاشعرية واحياناً، احياناً ترى وتستنتج وكأنه في منزلة بين المنزلتين يعني وكأنما هو يقول في ائمة اهل البيت في منزلة بين المنزلتين. المحاور: شكراً جزيلاً دكتورة، دكتورة ندخل الى اشعاره العربية يعني سعدي الشيرازي لديه ما يزيد على اربعمئة بيت حوالي من شعره في ديوانه خاصة يعني من الاشعار العربية، كيف رأيت اشعاره العربية مقايسة بالفارسية منها؟ الدكتورة دلال: لنقول ان شعره العربي جميل جداً واجمل مافي شعره العربي، اجمل قصيدة قيلت في رثاء بغداد ويعني ممكن تنطبق يعني هذه القصيدة ذكرناها حين هاجم، حين هوجمت بغداد للمرة الاولى، الاحتلال الاول لبغداد، اشعار سعدي بليغة وجميلة جداً لكن الحياة، انا لااريد ان افاضل بين اشعاره، هو شاعر لغتين وهو مستوى شعره العربي لغة ارقى من مستوى شعره الفارسي لغة لكن مضامين شعره الفارسية اكثر سلاسلة وانسانية. المحاور: استاذة دلال طبعاً الوقت يداهمنا، ان شاء الله في الحلقة القادمة اعدكم مستمعينا الكرام ان نواصل هذا الحديث عن سعدي الشيرازي ونتمنى من الدكتورة دلال ان تصاحبنا ان شاء الله في تلك الحلقة ايضاً، سنتطرق ان شاء الله الى مضامينه والى اسلوبه، دكتورة كسؤال ربما اخير، ماهي ترجمات سعدي الى العربية وكيف رأيتيها؟ الدكتورة دلال: نعم هنالك مشكلة تعترض الترجمات من الفارسية للعربية المحاور: وهي؟ الدكتورة دلال: ليست ترجمات سعدي وحده يعني اريد ان اتحدث عن عيب مشترك في الكثير من الترجمات هي المشكلة للمترجمين العرب، نحن الان وانا ادرك هذا الامر لأنني اترجم واراجع ترجمات في دائرة معارف العالم الاسلامي، مشكلة المترجمين من الفارسية للعربية انهم يخطأون في هذه الالفاظ العربية الموجودة في اللغة الفارسية وينقلونها بحذافيرها الى العربية، بالنسبة الى ترجمات سعدي لن اسمي لكن الترجمة، حين يترجم الشعر شعراً يفقد المحاور: جماليته الدكتورة دلال: لايمكن ان يترجم الشعر شعراً، نحن نعرف صعوبة القافية في اللغة العربية، ابحث عن القافية المناسبة تكون قد ضيعت من بين اصابعك الفكرة التي يجب ان تتحدث عنها المحاور: في الفارسية هكذا ايضاً دكتورة الدكتورة دلال: نعم المحاور: وبالفارسية ايضاً هكذا طبعاً الدكتورة دلال: في جميع اللغات، يمكننا ان نترجم الشعر بلغة جميلة قريبة الى الشعر لكن ترجمة الشعر شعراً تبعد المعنى المطلوب. المحاور: نعم اشكرك جزيل الشكر دكتورة دلال عباس، مستمعينا الكرام كان الحديث شيقاً مع الاستاذة الدكتورة دلال عباس استاذة الحضارة الاسلامية والادب الفارسي في الجامعة اللبنانية، انا ارجو منك استاذة دلال ان ترافقينا في الحلقة القادمة لنواصل هذا الحديث العذب عن سعدي الشيرازي وكما لم نفلح مع الاسف في الاتصال بالاستاذ بشير ان شاء الله سيكون معنا في الاسبوع القادم في الاستوديو لنكمل الحديث معه ومع الدكتورة دلال عباس ان شاء الله في سعدي الشيرازي، انا اختم البرنامج بأبيات عربية لسعدي الشيرازي متمنياً لكم اوقاتاً طيبة وممتعة مع هذا البرنامج. قم اسقياني على الريحان والاسي اني على فرط ايام مضت آسي صهباء تحيي عظام الميت ان نقطت على الثرى نقطة من مرشف الحاسي در بالصحاف على الندمان مصطبحاً الا علي بملأ الطاس والكاس مستمعينا الكرام شكراً جزيلاً لكم والى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 02/11/2010 - 63 2010-11-27 08:50:27 2010-11-27 08:50:27 http://arabic.irib.ir/programs/item/6900 http://arabic.irib.ir/programs/item/6900 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد وسلام على انبياءه ورسله واولياءه اجمعين وسلام عليكم مستمعينا الكرام واهلاً بكم في الطارف والتليد وموضوعنا لحلقة هذا اليوم مرور بسعدي الشيرازي واملنا ان يكون مساراً لكم مبتهجاً برضاكم. ويطيب لي انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان اجد تحياتي واحترامي لكم مشفوعين بتحيات زملائي في هيئة التقديم وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهديومتلقية اتصالاتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء من اكرامنا لكم واقبالكم علينا هو الاخ كاظم صادق وهواتفنا الثلاثة المفتوحة لمستمعينا الكرام طوال هذه الندوة اولها 22013762 والهاتف الثاني 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 ولمن يريد الاتصال من خارج ايران رمزنا الهاتفي، رمز العاصمة طهران 009821 ونبدأ موضوعنا بأستقبال اخينا السيد الجزائري بشير فأهلاً به وسهلاً الجزائري: وبك اكثر وحياك الله المحاور: حياك الله واهلاً بك استاذي الكريم، مستمعينا الكرام سنعود اليكم بعد هذا الفاصل لنبدأ الحديث عن سعدي الشيرازي.المحاور: مستمعينا الكرام نرحب بكم ثانية الى رحاب الطارف والتليد والذي يأتيكم من اذاعة طهران وتوقيتنا في العاصمة طهران الخامسة وعشرين دقيقة، استاذ بشير الجزائري موضوعنا اليوم كما اسلفنا هو طبعاً مرور بسعدي الشيرازي، بودنا ان نعرفه يعني طبعاً قبل كل شيء، قبل ان نبلغ بابه، من هو سعدي الشيرازي؟الجزائري: اكرمك الله، بسم الله الرحمن الرحيم اسمح لي اولاً ان اشكر لك اختيارك عملاً لهذا اليوم المحاور: وشكراً لكالجزائري: ومرورك بسعدي الشيرازي، مرور بسعدي الشيرازي، هذا المرور اعجبني كثيراً لأن سعدي الشيرازي المحاور: موضوع شيق جداً الجزائري: احسنت احسنت ونتمنى ان يكون لنا اوقات طيبة ببابه لافي رحابه المحاور: ان شاء الله ان شاء الله، سنواصل استاذ بشير هذا الموضوع ان شاء الله في حلقة قادمة اخرى ان شاء الله الجزائري: اكرمك الله المحاور: حتى لربما اكثر يعني الجزائري: كلما زدت تزيدنا بهجة وسروراً واعتقد ان كثيراً من الاخوة المستمعين الكرام يوافقون على ما اقول المحاور: بالطبع بالطبع، تفضلالجزائري: على كل حال اذا عدنا الى الرجل الذي هو مبتغانا اليوم وهو جدير بذلك، جدير لابالمرور به انما بالقعود عنده وبين يديه زمناً طويلاً فهو غني وثري، غني بكل ما عنده من فنون آتاه الله اياها وثري بروحه الطيب الذي كان قد عاش به في الناس بسيرة حسنة طيبة جال بها الدنيا اما اذا اردت ان اسميه فأقول هو مصلح بن عبد الله كما يقول الناس في زماننا، مصلح بن عبد الله السعدي الشيرازي الشاعر الفائق الاديب الرائق الاثير لدى الخاصة والعامة وكان يلقب شرف الدين.المحاور: اشكرك استاذ بشير الجزائري: حياك اللهالمحاور: مستمعينا الكرام نذهب الى فاصل وسنواصل الحديث معكم المحاور: استاذ بشير لم لقب بالسعدي وهل هذا اللقب نسبة الى عشيرة او محلة او شي اخر؟الجزائري: انا اعتقد اننا اذا بدأنا بمولده بمعنييه، في اللغة العربية مولد يأتي بمعنى مكان الولادة وزمانها وكذلك الميلاد ومن اللغويين العرب الجميلي النظر والرفعي الذوق ان يذهب الى ان المولد خاص بالمكان والميلاد خاص بالزمان، على كل حال اذا مررنا بالمولد والميلاد سنصل الى الجواب عن سؤالك الكريم الطيب هذا وهو جدير ايضاً بالجواب عنه وانت ايضاً متكرم في طرحه، ولد صاحبنا هذا مصلح، دعني اكرر اسمه حتى يثبت على السنة محبيه من المستمعين الكرام او الذين عشقوه منذ زمن بعيد ولم يحفظوا من سيرته ومن اسمه الا سعدي الشيرازي الذي هو اللقب الذي سألتني عنه، تقول لقبه به ولقبه اياه، على كل حال ولد سعدي في عاصمة الثقافة والادب الرفيع مثل ما انت تدري المحاور: شيرازالجزائري: احسنت اعنتني مدينة شيراز المحاور: مدينة الشعراء طبعاً الجزائري: احسنت احسنت، نبعهم، نبع الشعر والشعراء واليها نسب وفيها دفن، سبحان الله بعد مئة عام هذه عجيبة اخرى ايضاً نبع منها وخرج منها وجال الدنيا وبعد ربما ما يزيد على ثلاثين سنة من الجولان والترحال عاد اليها ودفن فيها، لانستعجل الامور، على كل حال كانت ولادته سنة 850 للهجرة المقدسة وهي موافقة لعام 600 للميلاد، كان والده يعمل في بلاط الاتابك سعد زنك، هؤلاء السلاجقة، هؤلاء هم الامراء والحكام الاقوياء والطيبون ايضاً كانوا جداً في اكرام العلم والادب والذوق، مات ابوه سريعاً عنه وهو في الثانية عشرة من العمر فذاق مرارة اليتم وكان ذلك الرجل الحاكم اي زنكي مغرماً بأبيه فطب غرامه هو عليه ايضاً فأعزه ثم بعثه الى بغداد ليتعلم في المدرسة النظامية التي اسسها الوزير المشهور نظام الملك الطوسي وهو ايضاً من هذه الديار، الديار الشرقية من ايران، على كل حال كان قد اسس هذه المدرسة الوزير، الوزير السلجوقي سنة 459 للهجرة، تتلمذ شاعرنا واديبنا وطيبنا سعدي الشيرازي رحمة الله عليه على العالم البغدادي الشهير ابو الفرج عبد الرحمن بن الجوزي وعلى ايضاً وطنيه الشهير الايراني شهاب الدين السهروردي، على هذا تعلم الفقه وعلى هذا تعلم الفلسفة واعتز بهما وكانت بعثته التعليمية هذه بداية رحالاته التي قلنا انها استغرقت ثلاثين عاماً طويلة امتدت من بغداد الى الشام، الى حواضر آسيا الصغرى المحاور: قبل ان ندخل هذا الموضوع استاذ بشير يعني هل يحضرك كم سنة مكث في بغداد سعدي الشيرازي ام لا؟ الجزائري: لااكاد ادري ولكن هو لم يطل فيها لأنه كان متوقد الذهن شديد الفطنة قوي البصيرة فتمكن من الاحاطة بما اراد ان يحيط به من العلم ومن الذوق في مدة قصيرة جداً وانطلق في نهجه الذي اختاره لنفسه واعتز به الا وهو السفر لأنه كان مؤمناً ان السفر يفجر الحكمة في قلب صاحبه، يبعثه على ان يكون سيداً، على ان يكون سعيداً، متى ما سافر الانسان نسي كل بلاء عاناه في مكان ووجد ربما ما يسري عنه ذلك الالم والحزن الذي عاناه في المكان الذي تركه حتى اذا انتقل من هذا الى مكان ثالث حن الى ذلك الثاني، على كل حال وهكذا واستمر في سفره من بلد الى بلد حتى مر بمصر...المحاور: نحن شارفنا على وقت اذان المغرب بالتوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، لو سمحت نستمع الى الاذان ونعود ******* الجزائري: انا سعيد جداً، اسأل الله لنا ولكم القبول المحاور: نسأل الله لكم قبول الطاعات والاعمال مستمعينا الاكارم ونلتمسكم الدعاء في هذه الاوقات الكريمة والمباركة، انتم مع برنامج الطارف والتليد من اذاعة طهران وموضوع حلقتنا مرور بسعدي الشيرازي، كونوا معنا وسنعود اليكم المحاور: مستمعينا الكرام نرحب بكم ثانية في برنامج الطارف والتليد، الساعة الان الخامسة واثنين وثلاثين دقيقة بتوقيت طهران، كما اسلفنا موضوعنا لهذا اليوم هو مرور بسعدي الشيرازي وطبعاً هذه حلقة اولى في هذا الموضوع ونستضيف في الاستوديو الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: احسنت انا الان سررت ******* المحاور: الله يسلمك استاذ بشير لو تسمح لنا اتصال هاتفي من مستمع كريم وهو الاخ ابو علي المولى من لبنان، اهلاً وسهلاً بك الاخ ابو علي، الاخ علي المولى، نعم تفضل اخ علي علي: سلام عليكمالمحاور: حياك الله تفضل اهلاً السلام عليك اخ علي، تفضل اخي الكريم علي: الو المحاور: انا اسمع صوتك سيد علي تفضل ان كان لديك سؤال او ان كانت لديك مداخلة علي: السلام عليكم ورحمة الله المحاور: وعليكم السلام علي: يمكن صوتي ضعيف ولكن ان شاء الله نوصل الرسالة المحاور: تفضلعلي: اولاً اشكركم على هذا البرنامج الرائع وهذه الحلقات المميزة، مولانا اريد ان اسأل عن حياة الشاعر المميز سعدي الشيرازي، بم امتازت حياة هذا الشاعر الرائع وما الفرق بين ديوانه الكلستان والروضة؟المحاور: جيد سؤال جداً جيد وطبعاً هو في شقين، على كل نشكرك الاخ علي المولى من لبنان، طبعاً الاستاذ بشير تطرق بعض الشيء الى حياة سعدي الشيرازي ولكن ماهي امتيازاته...الجزائري: يمكنني ان اجيب عن هذا السؤال بغير ما مررنا به المحاور: تفضلالجزائري: وانت علمتنا المرور، زادك الله مروراً بكل خير، سيدي الكريم سعدي الشيرازي شخصية مثل سائر الشخصيات الايرانية المتزنة، طبيعة الشخصية الايرانية شخصية معتدلة لاهي الى الدنيا مطلقاً ولاهي الى الاخرة مطلقاً انما هي تجعل الدنيا ممراً للاخرةالمحاور: قنطرة يعني الجزائري: احسنت، فهي تعمل لهذه الدنيا كأنها تعيش ابداً بقول امير المؤمنين عليه السلام وتعمل للاخرة كأنها تموت المحاور: غداً الجزائري: غداً، فهو كان طيباً جداً قريباً من العرفانيين العرفاء الذين كانوا يتعبدون الله سبحانه وتعالى ويتخذون لهم مناهج شتى في الوصول اليه سبحانه وتعالى بتزكية انفسهم وانقطاعهم عن الناس او بأساليب الصوفية الذين هم اكثر ايغالاً في الانعزال والفقر والاحتياج والكلالة عن العملالمحاور: ولكن سعدي لاينسب اليهم طبعاً الجزائري: احسنت، سعدي كان رجلاً وسطاً في كل هذا وكثير من المؤرخين نسبوه الى العرفانيين وكثر اخرون نسبوه الى الصوفية وما كان هو لامن هؤلاء ولا من هؤلاء اصلاً انما كان رجلاً بديعاً جداً في سيرته، تلك السيرة كانت طيبة جداً، محابياً للناس جميعاً، مقبلاً على الناس كلهم كان يذكرك بمعنى الحديث الشريف " لاخير في امرئ لايألف ولايؤلف" سعدي كان يألف الناس جميعاً ويألفه الناس جميعاً، هذه هي سيرته، هذه هي حياته وبمثل هذا امتاز اما بالنسبة الى الشق الثاني من سؤال الاخ المحاور: عن الكلستان وهو حديقة الورد الجزائري: اكرمك الله، تفضل؟ ******* المحاور: يعني هو تفضل وسأل هذا السؤال بأن ما الفرق بين البوستان او الكلستان او حديقة الورد ولكن قبل هذا السؤال السابق استاذ بشير لدينا اتصال هاتفي لنأخذ هذا الاتصال واسألك هذا السؤال، معنا الاخت زينب الدراجي من العراق زينب: سلام عليكم المحاور: حياكم الله، اهلاً وسهلاً بك ست زينب زينب: كبف الحال اخ فرزدق؟المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بك زينب: كيف حالكم استاذ بشير؟الجزائري: اكرمك الله شكراً لك حفظك الله زينب: استاذ بشير لدي سؤالالجزائري: تفضليزينب: سؤالي هل كان سعدي الشيرازي عارفاً او متصوفاً؟الجزائري: اشكرك زينب كثيراً المحاور: سؤال بسيط وموجز زينب: شكراً جزيلاً، في امان الله المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً، استاذ بشيرلو سمحت انا اسأل سؤال الاخ علي المولى لم يكتمل الجواب لديه، هو سأل ما الفرق بين البوستان وحديقة الورد او الكلستان ولكن السؤال لو نقل ماهي اهم آثار سعدي الشيرازي او اعماله الادبية التي خلدت اسمه في العصور المتعاقبة حتى نصل الى سؤال الاخ؟الجزائري: والله لو اعرضت انت عن كل اثر له واكتفيت ببستانه لكفاه فخراً وبقي هو حياً به لأنه اروع ديوان شعر حتى ان كثيراً من النقاد الفارسيين يفضلونه على صاحبيه العظيمين جداً يعني شعراء الفارسية العظيمين جداً منهم حافظ الذي هو مقدم عند قوم على سعدي ومؤخر عنه ايضاً عند قوم آخرين وكذلك جلال الدين الرومي او محمد البلخي هو ايضاً الرجل مقدم قوم على سعدي ومؤخرعند قوم اخرين فتكاد هناك معادلة في النقد الفارسي بين هؤلاء الاعلام الثلاثة منهم من يقول ان سعدي افضل شعراء الفارسية على الاطلاق ومنهم من يرى غيره افضلالمحاور: كل واحد يفضل احد الجزائري: ولكن دعنا نقول القولة المعروفة الجميلة جداً لكل ورد رائحة وكلهم عطر وجميل جداً وبالغ غايته في قلوب قارئيه المحاور: كل له رائحته الخاصة به الجزائري: اي نعم هذا هو، اما بالنسبة لسؤال الاخت الاخير فقد مررنا به مروراً سريعاً جداً قلنا ان الرجل ما كان عارفاً ولا كان صوفياً انما كان رجلاً لطيفاً اما لماذا نسب الى الصوفية مرة او نسب الى العرفاء مرة اخرى فلأنه كان يكرم كل هؤلاء، يكرم العرفاء والمتصوفة مثلما يكرم عامة الناس، من عجائبه انه ليس عنده من انسان اعلى من انسان اخر، كل الناس عنده قريبون من نفسه، مقدمون عنده، يحترمهم ويذكرهم بخير هذا الذي جعله مرة صوفياً ومرة عرفانياً.المحاور: اذن سؤال اخر استاذ بشير لربما نكمل الحديث عن حياته الشخصيةالجزائري: احسنتالمحاور: متى توفي واين دفن؟ الجزائري: رحم الله والديك، رحم الله والديك، انا سررت كثيراً انك نقلتنا نقلاً سريعاً ولكن بودي جداً ان اقف على رحلته الطويلة التي استغرقت ثلاثين عاماً، هو لما خرج من بغداد الى الشام ومن الشام الى حواضر آسيا الصغرى وانت تعلم ان آسيا الصغرى لم تكن قليلة الشأن في ذلك الزمان انما كانت حواضرها مراكز العلم او منارات العلم والمعرفة حتى تفليس عاصمة جورجيا الان التي يسميها الناس في زماننا جورجيا وكان العرب يسمونها بلاد الكرج، تفليس كانت مركزاً للعلم الاسلامي وكانت مركزاً للاشعاع الشيعي ايضاً على وجه الخصوص ولكن الزمان دول كما تعلم خرجت من الزمان الاسلامي وخرجت من الوجود العلمي ودخلت وجوداً آخر وعلماً آخر و...الخ، ثم نرجع الى سعدي الشيرازي ونحن نواكبه ماشياً على قديه وهذا من العجائب فأنه يذكرنا بسيدنا المسيح سلام الله عليه اذ كان يجول من مكان الى مكان تصبح الشمس عليه في مكان وتمسي في مكان آخر وهو على قدميه يعني وسيلته قدماه، هو كان مستمتعاً بهذا السير لأنه فتح ذهنه وصفا خاطره وآتاه ما لم تؤتيه المجالس والمدارس لأنه عاشر الناس وجالس الناس وانت تعلم ان رؤية الناس ومعاشرتهم غير السماع بهم والنقل عنهم، على كل حال زادت هذه من تجربته الفائقة جداً في الحياة التي تجلت في شعره في البستان الذي قلت لك لو تركنا كل ما كان له من آثار واكتفينا بالبستان وحده لكان يكفيه فخراً اما الروضة الذي تفضلت به المحاور: استاذ بشير يعني لربما سنتطرق الى كتاب كتاب ونفصل فيه الجزائري: لااعتقد ان وقتنا الان يسمحالمحاور: في الحلقة القادمة نتطرق الى كتاب كتاب او عمل عمل الجزائري: جيد جداً المحاور: نعود اليك والى مستمعينا الكرام بمن وقفنا ببابه جلالاً وبهاءاً الجزائري: ان شاء الله، ان شاء الله ******* المحاور: مستمعينا الكرام اهلاً بكم في الطارف والتليد ونحن نمر بسعدي الشيرازي موضوعاً لهذه الحلقة، بادئ الامر معنا الاخ سليمان مستمع كريم من سوريا، اهلاً وسهلاً بك الاخ سليمان سليمان: سلام عليكم ورحمة الله المحاور: تحياتي اهلاً وسهلاً سليمان: كيف الحال؟ شكراً جزيلاً على هذا البرنامج الجميل المحاور: الله يسلمك اخي الكريم، تفضل ان كان عندك سؤال او مداخلةسليمان: انا بصراحة عندي سؤالين يعني المحاور: تفضل اخيسليمان: سؤالي الاول هو ما هي اصل الترجمة العربية لديوان الشيرازي سعدي؟الجزائري: رائعسليمان: والسؤال الاخر هل كان هناك تأثير للعرفان في شعر سعدي؟ يعني هل كان لسعدي اشعار عرفانية بمعنى آخر؟المحاور: جيدالجزائري: ما احلى سؤاليه المحاور: جيد جداً اخ سليمان وشكراً لكسليمان: شكراً لكم ولضيفكم الكريم، شكراً جزيلاً المحاور: الله يسلمك سليمان: في امان الله المحاور: حياك الله، اهلاً وسهلاً بك، استاذ بشير يعني الترجمات التي تمت لأعمال سعدي الشيرازي العربية ليست واحدة او اثنين، تفضل ماهي افضل الترجمات التي اطلعت عليها؟ الجزائري: اكرمك الله، والله كأنني بالاخ سليمان يسأل سؤالاً يدري جوابه سلفاً وهو يعلم ان احسن من ترجم البوستان هو وطنيه السوري هو الاستاذ محمد الفراتي رحمه الله ومحمد الفراتي كما كنا نتحدث ساعة اقدمنا على هذا البرنامج انا وانت قلت لك انه من اعلام المترجمين لأدب الشيخ سعدي المحاور: انا رأيت ترجمة لديوان حافظ ايضاً لمحمد الفراتي الجزائري: الفراتي اعماله رائعة جداً يعني علاقته باللغة الفارسية علاقة طيبة لأنه رجل ذو احكام حكيم جداً لللغتين العربية والفارسية، هو عارف بنورهما وظلهما يعني نور اللغة العربية وظلها ونور اللغة الفارسية وظلها يعني ما يدور في خاطر الناس عامة يعرفه ومايدور في خاطر الخاصة يعرفه فلذلك جاءت ترجمته لكل اثر فارسي عني به غاية في الروعة كذلك لاانسى السيد الذي اعتز به كل الاعتزاز وافتخر بأني اقرأ ما ترجم وهو الشيخ اصلاوي شعلان، اصلاوي علي شعلان وهو احد شيوخ الازهر الشريف وكان بارعاً في كل ما ترجم بالفارسية ولم يكن مختصاً مثل الاستاذ الفراتي بسعدي بالدرجة الاولى وانما كان يترجم لكثير واكثر ما ترجم للدكتور محمد اقبال رحمه الله الذي هو داعية الثقافة الاسلامية الحديثة الاصيلة الرائع المعرفة والعميق النظر في كل شؤون الحياة والمجلي لكل هذه التجارب بشعره وبيانه حتى ان بيانه لأجمل من كل ما كتب في الفلسفة والثقافة العامة المحاور: استاذ بشير والسؤال الثاني للاخ سليمان، ماهو تأثير العرفان في شعر سعدي؟الجزائري: اكيد كما قلنا جولانه ولااقول كما يقول الناس تجواله، الصحيح جال يجول جولاناً وما عندنا تجول يتجول تجولاً المحاور: هذه دروس نحوية الجزائري: رحم الله والديك، لاهذه مثل ما يقال هدايا المسافرين، نحن في سفر مع سعدي الشيرازي فنهدي لأحبتنا الذين يستمعون الينا مثلما كان رحمه الله يهدي لأحبته ساعة ينتقل من حاضرة الى حاضرة في ذلك الزمن وكان رجلاً معطاءاً، هو كان كما مر في الحديث يعاشر الناس جميعهم ومن هؤلاء على وجه التحديد العرفاء لأنه كان يثق بعقولهم، يثق بدقة نظرهم، برفعة ذوقهم فكان يعاشرهم ابتغاء ان يقتبس منهم اشياء واشياء وقد اقتبس فلابد ان يكون ذلك قد اثر في شعره ولذلك كان شعره عند عبد الرحمن جامي الذي هو شاعر عظيم المحاور: من شعراء العرفان الجزائري: احسنت، عده من شعراء العرفان او من شعراء الصوفية وهو ثابت ثابت انه ليس صوفي ولاعرفاني ولكن لأن شعره من مذاق اولئك الناس نسبه اليهم المحاور: نعم آن لك استاذ بشير ان تستريح قليلاً وان افارقك وقتاً يسيراً الجزائري: اكرمك الله، اكرمك الله المحاور: وسنعود اليكم مستمعينا الكرام بعد هذا الفاصل ******* المحاور: مستمعينا الكرام هذه عودة كريمة ان شاء الله اليكم في رحاب الطارف والتليد، كما اسلفنا وكنتم معنا موضوع هذه الحلقة وهي حلقة اولى طبعاً في هذا الموضوع هو مرور بسعدي الشيرازي، انا اكرر ارقام الهواتف التي يمكنكم الاتصال بها معنا اولها 22013762 والهاتف الثاني 22013768 والهاتف الثالث 22013848 وللمتصلين من خارج ايران رمزنا الهاتفي 009821 ، نحن تطرقنا الى جوانب مختلفة من حياة سعدي الشيرازي، استاذ بشير انا اسأل سؤال ليكتمل الجواب على المداخلات التي تفضل بها المستمعين فالسؤال عن وفاته ودفنه، تفضل بتكملة الجوابالجزائري: سبحان ربنا، قلنا في البدأ انه خرج من شيراز وعاد اليها ودفن فيها، كما مر معنا الرجل كان قد ولد سنة 580 بقولنا المتقدم وتشير المصادر التاريخية او مصادر التراجم الى انه توفي سنة 691 للهجرة ودفن في مسقط رأسه شيراز كما قلت لك، مرقده الان كما انت عارف ولعلك زرته، حظوظ، انا لم اوفق لزيارة شيراز فضلاً عن زيارتي سعدي اما انت ربما حظيت بذلك، مرقده الان مزار للسائحين وغيرهم في بقعة جميلة محاطة بالاشجار والورودالمحاور: كالبستان الجزائري: احسنت، كالبستان وكالروضة المحاور: استاذ بشير لو سمحت لدينا اتصال وسنعاود ان شاء الله لنكمل ان شاء الله هذا الجواب الذي، وللمرة الثانية طبعاً الجزائري: ازعجت سعدي في ذلكالمحاور: نعم، الاخت علياء النجار معنا من سوريا، اهلاً وسهلاً بك اخت علياء علياء: اهلاً بك والسلام عليكم ورحمة الله المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته الجزائري: وعليك السلام ورحمة الله علياء: يعني في كل مرة الاذاعة تتحفنا بمواضيع جداً جميلة وخصوصاً من الاستاذ بشير فموضوع سعدي الشيرازي يعني شاعر عريق وقدير جداً الجزائري: وانت ايضاً شاعرة قديرة جداً واتمنى ان اقرأ شعرك كثيراً علياء: ان شاء الله، استاذ بشير يشرفني ذلك طبعاً الجزائري: اعزك اللهعلياء: سؤال يعني كيف نوفق بين زهد الشاعر القدير سعدي الشيرازي وبين شعره الذي يمدح فيه الامراء والملوك؟ سؤال بسيط جداً ولكن ليس لي الاجابة الا من الاستاذ بشير الجزائري: اكرمك الله، سؤال كريم جداً وعزيزالمحاور: ست علياء يعني حبذا لو تتحفينا بأبيات من حضرتك ان كانت لديكعلياء: ان شاء الله، الان لا، الان انا اقود السيارة ان شاء الله في المرة الثانية وان شاء الله في فرصة سعيدةالمحاور: نشكر لك حسن ظنك الاخت علياء النجار، استاذ بشير طبعاً مدح الامراء هذا موضوع جداً واسع وان شاء الله نتطرق اليه بشكل اوسع في حلقات قادمة الجزائري: يمضي الوقت وعندي جواب لسؤال سألتني وانفلت عنه انفتال الضوء في الظلمة وتركتني دون ان اجيب المحاور: تفضلالجزائري: على كل حال اولاً اجيب الاخت الكريمة علياء فأقول ان سعدياً الشيرازي الذي نال هذه المنزلة العلمية الرفيعة جداً قد نالها بلطف الامراء، ذكرنا في اول الحديث ان اباه كان في البلاط، كان موظفاً في بلاط سعد زنكي، سعد بن زنكي السلجوقي حاكم شيراز وساعة مات الاب وعمره انذاك اثنتى عشرة سنة بعثه هذا الحاكم الى بغداد ليتعلم ونال قسطاً رائعاً من التعليم كما قلنا من الفقه والفلسفة والادب وخرج بها، ساعة رجع وجد حاكماً اعتنى به كل الاعتناء هذا الحاكم اسمه سعد بن ابي بكر بن سعد زنكي المحاور: من الاحفادالجزائري: احسنت، من الاحفاد، عني بسعدي الشيرازي عناية كبيرة جداً، اكرمه، فلابد ان يمدحه يعني من يحسن اليك لابد ان تحسن اليه المحاور: وطبعاً استاذ بشير البلاط كان يعني وسيلة اعلامية آنذاك، كثيرين من كبار الشعراء الجزائري: احسنت، لابغض النظر عن كل هذا سعدي الشيرازي كان اذ مدح لايمدح ابتغاء الحصول على المال، لم يمدح ابتغاء ان يصل الى رتبة او منزلة في الحكم وانما كان يرى شخصاً جديراً بهذا الثناء فيوليه ذلك الحق اذن من ها هنا كانت...المحاور: يعني رد الفضلالجزائري: احسنت، كانت علاقته بالمديح اي انها كانت اعترافاً بالجميل ولم تكن طلب جاه او مال، اعتقد اني اوفيت اما ما اردت الجواب عنه وقد انفتلت عنه انت اثناء المسير الطويل المحاور: لدينا حوالي دقيقتين الجزائري: لا سوف لااطيل، انت سألتني قلت من اين جاءه لقب سعدي؟ سعدي ساعة رجع الى شيراز اظهر كتابين، هذين اللذين قلنا انهما رائعتاه، البوستان والروضة، البوستان انتهى من كتابته سنة 655 والروضة انتهى منها سنة 656 وقدمهما الى سعد هذا، سعد بن ابي بكر بن سعد بن زنكي الحاكم الشيرازي الكبير، من هاهنا ومن عرفان ذلك الرجل لثقافة سعدي وعمقه كان هو قد اتخذ اسمه تخلصاً له كما يجري عند الشعراء الفرس، يتخذون اسماً يختمون به قصائدهم المحاور: التخلصالجزائري: يسمى التخلص وهو غير سار عند الشعراء العرب، على كل حال تخلص هو بنسبة نفسه الى سعد هذا المحاور: نعم نعم، شكراً جزيلاً استاذ بشير ولو ان الموضوع لم يكتمل وان شاء الله سنواصل هذا الموضوع ولدينا اسئلة كثيرة الجزائري: يعني المرور بسعدي الشيرازي المحاور: طبعاً المرور بسعدي الشيرازي يعني له كنه ليس بأمكاننا الوصول اليه الجزائري: الى بابه المحاور: نعم الى بابهالجزائري: هو حسبنا ان نمر بهذا البابالمحاور: ان شاء الله، ان شاء الله، مستمعينا الكرام اذن كونوا معنا في الحلقة القادمة الاسبوع القادم يوم الثلاثاء ان شاء الله، نشكر لكم جزيل الشكر حسن متابعتكم واستماعكم لنا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 26/10/2010 - 62 2010-11-20 09:33:03 2010-11-20 09:33:03 http://arabic.irib.ir/programs/item/6899 http://arabic.irib.ir/programs/item/6899 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم ربنا ورب آباءنا الاولين نحمده وبه نستعين وسلام عليكم مستمعينا الكرام واهلاً بكم في رحاب الطارف والتليد وموضوعنا اليوم هو التضليل في الادب الصهيوني وهو ادب شديد التعقيد والالتواء ولذا ركب الاباطيل لخداع نفسه وخداع العالم بأن اليهود شعب بلا وطن وفلسطين وطن بلا شعب وهي ارض الميعاد لهؤلاء اليهود المشتتين في الآفاق يتجرعون العذاب والهوان على ما يزعم الساسة والاحبار وكلهم سادرون في فتنة انفسهم ومن يثق بهم والانتقام من غيرهم وسنقف على تفصيل هذه الاشارة في حوارنا الاتيوسروري انا مقدم هذه الندوة فرزدق الاسدي ان اجدد تحياتي الحارة لمستمعينا الاعزاء مشفوعة بتحيات اخواني هيئة التقديم الكرام وهم:مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت علياء صالحومخرج هذا العطاء الثقافي الاخ كاظم صادق ولكم ان تتحدثوا الينا سائلين او موضحين بأحد هواتفنا الثلاثة المفتوحة لكم طوال الحوار واولها 22013848 وهاتفنا الثاني 22013762 والهاتف الثالث الاخير 22013768 ورمزنا الهاتفي، رمز العاصمة طهران لمن يريد الاتصال من خارج البلد 009821 ******* مستمعينا الكرام ليس في الادب الصهيوني غير التزوير والتضليل وليس هذا التزوير والتضليل وليد حاجتهم لتثبيت اغتصابهم لفلسطين بعد ما تبين لهم استحالة بقاءهم فيها وانما هو صدى لما نسميه الوطن الحلم الذي قذفه الخطاب السياسي الاجرامي في اذهانهم والغى الفروق بين مناشئ الكتاب الصهاينة حتى قبل اغتصابهم لفلسطين وتشريدهم منها اوطمرهم في غياهب السجون وسلبهم الارض والحياة. واقف عن الحديث هنا لأرحب بالاخ الجزائري رفيق مسير كريم فأهلاً وسهلاً الجزائري: حياك الله واكرمك وآتاك خير الدنيا والاخرة المحاور: الجميع ان شاء الله الجزائري: ونصرك بهذه الرفقة ان شاء الله المحاور: الله يسلمك استاذي الكريم كما انوه مستمعينا الكرام سينضم الينا من مدينة دمشق الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب لاحقاً، استاذ بشير الجزائري اسمح لي ان ابدأ بهذا السؤال القصير لربما وطبعاً ان شاء الله الواضح، استاذ بشير مم استمد الخطاب السياسي الصهيوني قوته على النفس الصهيونية؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين، سيدي العزيز الادب الصهيوني مستمد كل وجوده اصلاً وفرعاً من الكتاب الذي يدعي انه ينتسب اليه ويعمل به الا وهو التوراة وفي موازاته التلمود وكلا الكتابين هما مرجع مصنوع، مرجع صنعه احبارهم في ذلك الزمن الذي نستطيع ان نسميه الغزو البابلي او السبي البابلي كما يسمونه هم عندما احرق ذلك المكان الذي كانوا يسمونه هم ومازالوا يسمونه هيكل سليمان ويدعون ان التوراة كانت فيه على كل حال فلما بعدوا عن الارض التي كانوا فيها بذل وهوان على يد نبوخذنصر كانوا قد صنعوا هذا الكتاب الذي دام سنين متمادية جداً حتى بلغ غايته او حتى بلغوا هم غايتهم في تأليفه او في تجميعه، سنمر على ذلك ان شاء اللهالمحاور: اكيد، ان شاء الله تفضل الجزائري: نعم فهم هم اذن نظرتهم هذه كانت مسبوقة ياسيدي بأعتمادهم على التوراة والتوراة شأنها هذا اي انها، التوراة المصنوعة قصدي لا التوراة النازل على صدر سيدنا موسى عليه السلام، الذي نزل على صدر موسى هو كتاب الله ولاريب فيهالمحاور: كتاب الله المفقودالجزائري: احسنت، كتاب الله المفقود، كتاب الله الذي خرج كتاب اخر بيد عبد الله واخذ الاسم الاول المحاور: ونسب الى الله الجزائري: ونسب الى الله، احسنت المحاور: نعم استاذ الكريم اشكرك على هذا الجواب الجزيل والقصير، مستمعينا الكرام لنقف هنا وقفة تأمل لما ذكر الاستاذ بشير الجزائري من فقدان التوراة المنزلة على سيدنا موسى عليه السلام ونعود لأستئناف الحديث بمنابع الادب الصهيوني وتضليله. المحاور: نرحب بكم ثانية مستعينا الكرام في رحاب الطارف والتليد وموضوع هذه الحلقة كما اسلفنا وان شاء الله كنتم معنا هو التضليل في الادب الصهيوني، طبعاً نواصل الحديث فيما جرى في الحلقة الماضية وكما المعتاد معنا الاستاذ بشير الجزائري، استاذ بشير تبعاً لما تفضلت ما الدليل على ان التوراة ذات نزعة عدوانية محضة؟ الجزائري: اخي الكريم معلوم لمن كان له ادنى تأمل لنصوص التوراة والتلمود التي بين ايدي الناس اليوم هذه الحقيقة يعني النزعة العدوانية التي تفضلت بذكرها في ادبهم، في كل ادبهم، بمختلف لغاته، الادب الصهيوني ربما يتصور كثير من الناس ساعة نكرر هذا الاسم انه مكتوب باللغة العبرية لا، الادب الصهيوني ليس مكتوباً باللغة العبرية وحدها وانما هو مكتوب بلغات شتى فالصهيوني الفرنسي كتب بالفرنسية والصهيوني الانجليزي كتب بالانجليزية والصهيوني الالماني كتب بالالمانية والصهيوني الروسي كتب بالروسية وهكذا هم بلغات الارض المختلفة كتبوا لكنهم كانوا جميعاً متفقين على نقطة واحدة وهي ان لهم عدواً عليهم ان يجردوه من كل مكرومة من مكارم الانسان، هذا العدو هو الانسان الساكن فلسطين يعني الانسان العربي، لابد ان ينزعوا عنه كل كريمة كان يتسم بها من علم، من ادب، من لطف، من شجاعة، من اقدام، من غيرة على الجار، على كل انسان اخر، من نصرة للضعيف هذه المكارم التي عرف بها الانسان العربي كانوا يتسابقون ويتنافسون في تجريده منها في مقابل ذلك يظهرون الانسان اليهودي في لفظهم طبعاً هم لايقصدون الانسان اليهودي انما يقصدون الانسان الصهيوني لأن استطيع ان اجزم لك ان كل الكتاب الصهاينة، كل الادباء الصهاينة، كل الشعراء الصهاينة ليس فيهم من واحد لااقول ليس فيهم عشرة ولااقول خمسة، ليس فيهم من واحد وهو متدين بالديانة الموسوية، الديانة اليهودية، هم كلهم يكادون يكونون ملحدين اطلاقاً يعني حتى هم ابعد من ان يسموا علمانيين يعني من يفصلون الدين عن الدولة، هم اصلاً لايؤمنون بأله المحاور: وهذا على مر العصور، برأيك؟ الجزائري: احسنت وهذا من قديم الايام فالله سبحانه وتعالى او الدين عندهم ليس اكثر من موظف يستعملونه بتعبير الامام الحسين عليه السلام "ما درت معايشهم" يعني هم يستعملون ذكر الله تبارك وتعالى او احكام الله اذا كان لتلك الاحكام من وجود بين ايديهم مسخرة لمقاصدهم ومآربهم المختلفة ولهذا كانت التوراة المصطنعة كما ذكرنا والتلمود هما الاساس الرئيس لأدبهم الحديث الذي ارادوا ان يظهروا فيه الانسان العربي دون مستوى الانسانية ويظهروا ذلك الانسان الصهيوني سوبر من او الانسان الارقى وبدعواهم شعب الله المختار. ******* المحاور: نعم اشكرك جزيل الشكر الاستاذ بشير الجزائري، مستمعينا الكرام انضم الينا من مدينة دمشق الاستاذ الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب، الدكتور حسين جمعة السلام عليك وحياك اللهجمعة: عليك السلام اهلاً وسهلاً ورحمة الله وبركاتهالمحاور: اهلاً وسهلاً بك استاذي الكريم في اذاعة طهران، استاذي الكريم جمعة: اهلاً وسهلاً اهلاً المحاور: حياك، حياك استاذ الدكتور حسين جمعة، استاذ اسمح لي بهذا السؤال البسيط ولربما العسير في نفس الحال وهذا السؤال القصير، ماهي مكانة الدين في الادب الصهيوني برأيك؟جمعة: مكانة؟المحاور: مكانة الدين في الادب الصهيوني جمعة: لاشك ان القيم الخلقية يمكن ان تكون لها مكانة في نفوس الناس ومن ثمة فأن هذه القيم تؤثر فيهم وتوجه سلوكهم ومن ثم نرى ان القيم الدينية يمكن ان نجد ان هذه القيم تدخل في صميم القيم العامة التي تعزز سلوك الناس وتقوم تصرفاتهم ولذلك تدخل ايضاً في ثقافتهم بأعتبار ان المبادئ الدينية والقيم الخلقية جزء لاتتجزأ من هذه الثقافة ولذلك تصبح القيم الدينية جزءاً اصيلاً في معاني الادب وفي طبيعة الادب اياً كان نوعه سواءاً كان مسرحاً ام كان رواية ام قصة ام شعراً ولذلك نحن نرى ان هذه القيم توجه كثيراً من تصرفات المبدعين في عدد من بلدان المنطقة واذا طغى جانب على جانب عند ذلك يمكن ان يحكم على هذا الطغيان من خلال القيم التي تسيطر على انسان ما او مبدع ما. المحاور: استاذ الدكتور حسين جمعة، سؤال اخر برأيك لم بقي الادب الصهيوني يعني بتشويه الانسان العربي ونبزه بأقبح الصفات؟ جمعة: كلنا يعرف ان الادب الصهيوني لم يكن ادباً محايداً على الاطلاق او ما يسمى بالادب الصهيوني فالادب الصهيوني ينبثق اولاً من قيم معتمدة على ديانة توراتية وايضاً معتمد على مبادئ الحركة الصهيونية وبوصف الحركة الصهيونية حركة سياسية عنصرية فأن الادب ما زال يعبر عن هذه القيم العنصرية التي زرعتها الصهيونية في نفوس الادباء والمبدعين فنحن لو رجعنا الى كثير من الادباء الصهاينة سنجد انهم يتحركون من خلال الوصايا التي حفظوها من التوراة ومن الزبور ولذلك هم يتحركون من موقع ديني ويتعاملون مع الاخر من خلال ايضاً هذا المبدأ الاساسي عدم الاعتراف بالاخر ولاسيما عندما يصفون الاخر بأنه من الاغيار ومعنى ذلك ان الاغيار محلل دمهم لهم ولذلك القيم الصهيونية دائماً وابداً تراعي هذه الصورة التي يتعلمها الصهاينة من خلال الكتب الدينية الموروثة ومن خلال التعاليم التي يعلمهم اياها الاحبار ولذلك نجد ان هؤلاء الصهاينة عندما يتحدثون بآدابهم ينطلقون من هذا المنطلق العنصري الصهيوني الذي يكيد للعرب اولاً وللمسلمين ثانياً ومن ثمة للانسانية ثالثاً، هم ينظرون الى الاخر على انه مسخر لهم ولذلك لابد من استئصاله.المحاور: اشكرك جزيل الشكر الدكتور حسين جمعة، مستمعينا الكرام طبعاً اذكر ثانية انكم يمكنكم الاتصال على الارقام التي ذكرتها في بداية البرنامج للتعليق على مايدور في هذه الندوة، لو سمحت الدكتور حسين جمعة اعود الى السيد الجزائري لكي نعاود ان شاء الله الحديث معاك، استاذ بشير كيف استخفت التوراة على ما تقول وهي بأيدي المؤمنين بها يعني يتدارسونها ويرجعون اليها فيما يعتقدون؟الجزائري: والله ياسيدي المسألة بسيطة جداً، قلت لك لما وقعوا في السبي البابلي كما هو المصطلح التاريخي او المصطلح الشائع عن الناس كانوا قد فقدوا التوراة التي نزلت على سيدنا موسى عليه السلام اوهم اخفوها يعني اذا استخفت فهي من ذاتها واذا اخفيت المحاور: هذا شيء اخر الجزائري: فذاك بأيديهم وانت كما سمعت في اول الكلام هم اصحاب مآرب شتى بتعبير القرآن "تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى" فهم يتفقون وجهاً ويختلفون قلباً، كل له مأرب بتلك المسألة يعني مسألة اخفاء التوراة او استخفاء التوراة فلذلك لم تكن التوراة بأيدي الناس وهكذا بقي الناس مضطرين ان يعودوا الى شيء اخر، هذا الشيء الاخر كما ايضاً مر في الحديث كان صنيع ايديهم هم وقد تعاقبوا عليه. المحاور: نعم اشكرك جزيل الشكر استاذ بشير، اعود الى الدكتور حسين جمعة، دكتور برأيك ما دلالة يعني اصرار الادب الصهيوني على ان السمو حق اليهود وحدهم لاشريك لهم؟ جمعة: الادب الصهيوني هو يعبر عن فكرة في الاصل وهو ان اليهود عنصر متميز فوق البشرية ولذلك لابد ان يؤسس لهذه الفكرة على اعتبار انهم هم من طينة او مثل ما يقولون عنصر اطهر من العناصر البشرية ولذلك سموا نفسهم واطلقوا على نفسهم انهم شعب الله المختار ومن هنا نجد ان هذا الاحساس ما زال يميز كثيراً من الناس حتى الساعة على الرغم من انهم يقولون بأفواههم ما ليس في قلوبهم وذلك ما تعرفه من خلال تصرفاتهم واحكامهم التي يتصرفون بها مع الشعب الفلسطيني عندما يعتدون على الاطفال في الطرقات وعندما يعتدون على المقدسات وعندما يعتدون على كل ما دب وهب وطار ولذلك نحن نحس ان القيم التوراتية والقيم الصهيونية هي التي مثلاً من يقرأ برتوكولات حكومات صهيون سوف يجد ان هذه البروتوكولات انما هي تجسد حقيقة ما يؤمن به الصهاينة من عنصرية فاضحة نحو الاخر وبشكل خاص نحو العرب والان يطبقون عندما يطرحون الدولة اليهودية فأنما يصرون على ان هذه الدولة انما هي نتيجة لتراث ثقافي توراتي ادبي مستمر منذ فترة طويلة وانت تعرف ان الشعب الصهيوني ونحن لانعترف ان هناك شعباً صهيونياً...المحاور: الدكتور، ارجو المعذرة الدكتور جمعة: دائماً يركز على هذه القضية المحاور: اشكرك جزيل الشكر الدكتور حسين جمعة، طبعاً مستمعينا الكرام نحن في اوقات اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها ونلتمسكم الدعاء، الدكتور حسين جمعة انا بودي سؤال اخر لكي اعود ان شاء الله مرة ثانية الى الاخ بشير، دكتور برأيك من المسؤول عن ضئالة تعريف الادب الصهيوني في البلاد الاسلامية؟الجزائري: يبدو ان الوصل قد لانقطع المحاور: يبدو ان، دكتور هل تسمع صوتي، الدكتور حسين جمعة؟ جمعة: نعم اسمع صوتك جيداً المحاور: استاذي الكريم انا اكرر سؤالي الاخر، برأيك من هو المسؤول عن ضئالة تعريف الادب الصهيوني في البلدان الاسلامية؟جمعة: انا اعتقد اننا ينبغي ان نأخذ بعبارة اعرف عدوك ولذلك مثلاً على الصعيد العسكري ربما نعرف عدونا جيداً لكن على الصعيد الادبي وعلى الصعيد الابداعي فنحن اجهل ما نكون بهذا العدو ولذلك نحن في اتحاد الكتاب الغرب بدأنا بحملة واسعة بتعريف المثقف العربي والاسلامي بالادب الصهيوني وبتعريفه ايضاً بالفكر الصهيوني وهناك ترجمات كثيرة، نستفيد مما نقرأه ايضاً في مؤسسة الارض واصدرنا عدداً من الكتب في هذا الاتجاه لكن ما يتعلق بتعريف المواطن العربي بالفكر الصهيوني من خلال الادب انما يبقى ضئيلاً جداً وربما نادراً وهذا يعود الى تقصير واضح من المؤسسات الثقافية والفكرية والمؤسسات الاعلامية في الوطن العربي.المحاور: بالطبع الجزائري: الدكتور جمعة اذا سمحت لي احييك تحية طيبة واشكر لك هذا اللطف الكريم وبودي ان ابلغ سمعك العزيز ان ما قام به اتحاد الكتاب العرب كان جميلاً وجليلاً ومستحق كل التقدير الا انه كان في غاية الضئالة حتى انكم ساعة جمعة: نعم انا اقر بذلك الجزائري: نشرتم بعض الاثار جمعة: ما نشره اتحاد الكتاب العرب هو جزء يسير جداً الجزائري: اشكر هذا الجزء اليسير جداً واتمنى ان يكون كثيراً جداً بأذن الله تبارك وتعالىالمحاور: ان شاء الله الجزائري: فكتاب يطبع في خمسة الاف لمئتي او ثلاثمئة مليون عربي لايكاد يبلغ قلباً، لايكاد يشفي غلة من الغلل سيادة الدكتور العزيز، تمنينا لو ان اتحاد الكتاب العرب الذي هو متقدم جداً في خدمة قضايا هذه الامة في الواقع هو لم يفرق بين العرب وغير العرب وتمنينا لو تزداد هذه المساحة العظيمة جداً في تكريم الانسان العربي، بتعليمه عدوه بأي وسيلة كانت ولاسيما الوسيلة الجمالية جداً التي هي الادب، الادب هو اقرب شيء الى الانسان، يخالط روحه وقلبه ولسانه فتمنينا لو ان النقد الادبي الذي بأيدي الكتاب العرب، لو ان الادب الذي كتب، لو ان الترجمة التي حصلت في دمشق الزهراء كانت قد اتصلت وتوسعت وازهرت في هذه العاصمة وتلك العاصمة لكان خيراً عميماً وانا شاكر لك. جمعة: شكراً لكم الجزائري: اكرمك الله المحاور: نعم، اشكرك جزيل الشكر استاذ بشير الجزائري كما اشكر الدكتور حسين جمعة، مستمعينا الاكارم اسمحوا لنا بفاصل قصير لنعود اليكم ثم نواصل الحديث المحاور: تحية طيبة ثانية لكم مستمعينا الكرام من اذاعة طهران، من رحاب الطارف والتليد، موضوع حلقتنا لهذا اليوم هو التضليل في الادب الصهيوني، نستقبل اتصالاتكم ان كانت لديكم اسئلة، ان كانت لديكم ايضاحات، ان كانت لديكم مداخلات، يمكنكم الاتصال على الارقام التالية 22013848 هاتفنا الثاني 22013762 والهاتف الثالث 2203768 ورمزنا الهاتفي هم 009821 ******* نعم احيي ثانية الاستاذ الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب من مدينة دمشق وايضاً احيي الاستاذ بشير الجزائري لحضورهم معنا في هذه الحلقة، انا ابدأ بالاستاذ بشير الجزائري بهذا السؤال ثم ان شاء الله سنوجه السؤال الاخر الى الاستاذ الدكتور حسين جمعة، استاذ بشير التوراة متى اعيد تدوينها وعلى يد من منهم اعيدت؟الجزائري: اولاً اعادتها على يد احبارها بالدرجة الاولى، كبارهم وصغارهم ولكن كما تعلم الكبار لهم سهم الاسد دائماً وكان ذلك في وجودهم في بابل عندما كانوا في ظل نبوخذنصر، كانوا قد احتاجوا الى احكام لأن اولئك الذين اسروا ايضاً كانوا اولي دين مهما يكن الناس كانوا يهوداً فلهم احكامهم ويحتاج لبيان هذه الاحكام والكتاب ليس بأيديهم فلجئوا الى احبارهم الكبار، الاحبار الكبار اخذوا يحكمون ذاكرتهم ويحكمون سليقتهم في ذلك، كل له مزاجه الخاص، كل له مقدرته على الحفظ الجيدة او المتوسطة او دون المتوسطة كما تعلم فكل منهم كان يكتب شيئاً ويجمعون مايكتبون ثم ينقلون ما كتب فيأخذون شيئاً ويذرون شيئاً وهكذا استمر ذلك قرابة تسعمئة سنة، هذه التسعمئة سنة كانت عنواناً للقلق الصهيوني وللمزاج الصهيوني المتغير والمتبدل بأستمرار لأنه غير محكوم بيقين ديني، غير محكوم بعقيدة صافية، لو كانوا اولي عقيدة ثابتة لكانوا قد قالوا نقطع بأن هذا هو التوراة او قالوا نحن لانمتلك من التوراة الا هذا الشيء القليل ولا ما تضاعف ذلك ولا ما كانت الاسفار الخمسة قد اصبحت اثني عشرة سفراً يعني انظر قد زادوها سبعة اسفار، لماذا؟ لأنهم كانوا غير مطمئنين الى صحتها، كانوا متيقنين انها لاتلبي المطالب اليهودية بنظرهم فلما توقفت يعني توقفت تلك الاعادة كانت توقفاً ضاراً بكل ذلك الكتاب الذي كان يحمل احكاماً الهية طيبة للناس وها نحن اولاء الان نكتوي بتلك الامزجة المتقلبة، بتلك الافكار المتضاربة التي لاتحمل حباً لأنسان انما هي غاضبة حتى على نفسها لأن الشاعر بالنقص لايكاد يحب حتى نفسه. المحاور: شكراً، نتوجه الى دمشق والى الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب، دكتور برأيك مما نبع تظاهر الادباء الصهاينة بهذه المسكنة وبهذا الهوان؟جمعة: ... ******* المحاور: دكتور حسين جمعة هل تسمعني؟ نعم يبدو اننا فقدنا الاتصال مؤقتاً، لدينا الاتصال هاتفي من احد المستمعين، الاخ خالد من الكويت، خالد حيدر من الكويت تفضل حيدر: الو سلام عليكم، الو المحاور: حياك الله استاذ خالد تفضلحيدر: سلام عليكم المحاور: الاخ خالد ان كنت تسمع صوتي حيدر: الصوت واضح المحاور: صوتك واضح تفضلحيدر: بسم الله الرحمن الرحيم بالنسبة الى موضوع التضليل في الادب الصهيوني اردت ان اشرح نقطة في غاية الاهمية وهي احد الافكار الصهيونية الشيطانية التي عبروا عنها في الكثير من كتبهم واستطاعوا من خلالها تضليل اغلب بل جل الطائفة المسيحية في العالم الغربي مما ساعدهم على احتواء الرأي العام العالمي لتأييدهم في جرائمهم بحق الارض والشعب الفلسطيني، خلاصة الفكرة هي تسليمهم للمسيحيين بأن عيسى الذي يزعم اليهود انهم قتلوه عليه السلام كان نبياً وتسليمهم ايضاً بما ذكر في الانجيل بأن نبي الله عيسى سوف يبعث مرة اخرى اذا حل السلام والامان في الارض المقدسة ولهذا اقنعوا وضللوا المسيحيين بأن اليهود هم من ستتحقق النبوة على ايديهم اذا احلوا السلام في الارض المقدسة وحتى يحل السلام يجب طرد المخربين العرب من الارض المقدسة ولهذا هم يستعملون مفردة المخربين ضد المقاومين من حزب الله ومن المقاومة الفلسطينية الباسلة اي ان هؤلاء المقاومين هم من يخربون النبوة ولهذا ايضاً اعلن كبار القساوسة بالامس تحريم استغلال اسرائيل للكتب السماوية لقتل وتشريد الفلسطينيين، معي؟ صوتي واضح؟المحاور: نعم تفضل ولكن ارجو بأختصار حيدر: الو المحاور: تفضل اخيحيدر: اخر كلمتين، اخر كلمتين، ولهذا اعلن القساوسة بالامس استغلال اسرائيل الكتب السماوية لتشريد وقتل الفلسطينيين بعد ان استيقظوا من هذا التضليل الصهيوني لهم وعلموا الى اين تريد الدولة الصهيونية ان تأخذهم الى قتل الناس الابرياء واحتلال الاراضي بأسم الدين والنبوة المسيحية.المحاور: اشكرك حيدر: هذا والشكر لكم المحاور: نعم شكراً جزيلاً الاخ خالد حيدر على هذه المداخلة، استاذ بشير هل لك من تعليق اوسؤال؟الجزائري: لا هو الذي تحدث به الاخ يكاد يكون معلوماً للناس جميعاً ******* المحاور: اذن لو سمحت نتوجه الى الدكتور حسين جمعة بهذا السؤال، دكتور ما الذي يثبت دعوى التغيير في التوراة دكتور؟ جمعة: ...المحاور: الدكتور حسين جمعة هل تسمع صوتي؟ يبدو اننا فقدنا الاتصال ثانية مع الدكتور حسين جمعة، انا اوجه السؤال ذاته الى الاستاذ بشير الجزائري، استاذ بشير ما الذي يثبت دعوى التغيير في التوراة؟الجزائري: اكرمك الله، انا شاكر للدكتور جمعة الذي كان معنا متفضلاً من دمشق بين وصل وقطع فذلك ذنب الهاتف الذي لايكاد يستسيغ كلامنا او لايكاد المحاور: هذه المشاكل الفنية موجودة في البرامج المباشرةالجزائري: على كل حال، سيدي الكريم اوضح واصرح مايثبت تحريف التوراة وتصحيفها هو نصوصها الظاهرة فيها فمنها مثلاً، خذ هذا المثال اخذ اليهود بجرم المراوغة والسرقة والكذب حرام المحاور: هذا حكم هذاالجزائري: اي، اخذ اليهود بجرم المراوغة والسرقة والكذب حرام حتى مع وقوعها يعني مع وقوع هذه الامور الثلاثة يعني المراوغة والسرقة والكذب وطبعاً امثالها، لا هذه مثال فقط، حتى يقول النص التوراتي، حتى مع وقوعها، لماذا؟ لأنه تجذيف على اسم الله القدوس المحاور: عجيبالجزائري: يعني انت تصور بالله عليك ان هذه الكبائر، ان هذه الجرائم، الكذب في عقيدة الانسان المسلم المحاور: في كل الدياناتالجزائري: احسنت، في عقيدة الانسان المسلم اعظم جريمة وهو الحد الفاصل بين الاسلام والكفر، الديانات الاخرى كذلك حتى الاعتقادات الارضية هذا هو شأنها المحاور: هذا اصل اخلاقي الجزائري: اصل اخلاقي يلتقي عنده البر والفاجر واهل السماء واهل الارض، طيب فما ابعد هذا النص عن لطف الله سبحانه وتعالى وهو العزيز الحكيم، لايمكن ان يحكم بما يخالف الحكمة، هذا خلاف الحكمة، صريح في خلاف الحكمة مطلقاً مطلقاً، من امثلة التحريف الاخرى ايضاً في التوراة هذا النص لليهودي ان يغش المكاس غير اليهودي، المكاس يعني الذي يأخذ المكوس يعني الذي يأخذ الضرائب المحاور: الصكوكالجزائري: احسنت، لليهودي ان يغش المكاس غير اليهودي لأن لايتنجس اسم الله، انظر الى هذا المحاور: وهلم جرى طبعاً الجزائري: بقبح ذلك او اقبح منه لاادري ايما اقبح الاول او الثاني وهذان مثالان فقط، مثالان يسيران على التحريف الذي جرى في التوراة. ******* المحاور: استاذ بشير لو تسمح لنا نأخذ اتصال هاتفي معنا مستمع كريم، معنا الاخ علي العاملي من لبنان، السلام عليك الاخ علي علي: سلام الله عليكم ومساكم الله بالخيرات والعافيةالمحاور: مساك الله بالخير اخي الكريم تفضلعلي: حياك الله استاذي وتحية خاصة للاخ بشير الجزائري: حياك الله اخي علي: عندي سؤال المحاور: تفضل اخي الكريم علي: ربي يزيد فضلك ان شاء الله، ما صورة الانسان العربي في الادب الصهيوني وما صلة الادباء الصهاينة بالدين؟ يعني ممكن تتكرموا وتجيبوني على هذا السؤال المحاور: ان شاء الله، صورة الانسان العربي وصورة الادباء علي: الادباء الصهاينة بالدينالجزائري: ماصلتهمالمحاور: اشكرك جزيل الشكر الاخ علي العاملي من لبنان، تفضل استاذ بشير، صورة الانسان العربي في بادئ الامر؟الجزائري: والله صورة الانسان العربي المحاور: طبعاً تفضلت بشيء ماالجزائري: اكرمك الله، ايضاً مر في كلام الدكتور حسين جمعة ذكره الله بألف خير وقد فارقنا برغمنا، مر في كلامه ان الصهاينة الان يقتلون الاطفال ويدوسون الحرمات ولايرعون مسجداً ولا كنيسة ولا ايضاً ذمة لأحد حتى من كان معهم لايكاد يجد له ادنى رعاية يستحقها مثلما قدم لهم من الخدمة حتى على اهله ظلماً منه وجهلاً بواقعه فهم ناس اولوا طغيان شديد على الناس هذه الصفة التي يمارسونها هم يلقونها على الانسان العربي فأذا وجدت سارقاً زانياً معتدياً مرتكباً كل جرم في هذه الحياة قالوا لك هذا هو الانسان العربي، هذه القولة يقولونها لأنفسهم اي لليهود حتى يملئوا نفوسهم حقداً على العرب ويقولونها لسائر الناس حتى يظهروا انهم هم المظلومون لأنهم قد وقعوا في مخالب هؤلاء الذين هم هذا شأنهم من الظلم والعدوان والتجاوز على كل حرمة، هذا الجواب الاول للاخ اما سؤاله الكريم ماصلة الادباء الصهاينة بالدين؟ اكاد اجزم لسيدي العاملي الكريم وسلم الله جبل عامل الذي هو نبع الخير والعلم والنور منذ قديم الايام، اقول له والله ما يكاد اديب صهيوني يتصل بالدين اطلاقاً فأغلبهم كما انت تفضلت وقلت لي مذكراً، قد ذكرت ذلك الادباء الصهاينة بعيدون عن الدين اطلاقاً، ليس لهم من صلة به ولكنهم يستعملونه وسيلة من وسائل الجذب ومن وسائل اقناع الناس بما يرمون اليه.المحاور: عاودنا الاتصال مع الدكتور حسين جمعة من دمشق رئيس اتحاد الكتب العرب، دكتور طبعاً انا اعتذر لهذا التقطع الذي تسببه لنا اشكالات فنية، دكتور طبعاً لدي سؤال ارجو منك الاجابة لربما تكون بسيطة واشكرك، ما اقوى الادعاءات او ادعاءات الادب الصهيوني صوتاً برأيك؟ جمعة: هناك بعض الشعراء الصهاينة الذين خاطبوا العنصر العاطفي حول قضية المحرقة وقضية التهجير وقضية العذاب ويوجد احد الشعراء الذين ترجمنا لهم في احد الكتب كان يخاطب الذاكرة الصهيونية ويخاطب النفسية الصهيونية وحتى النفسية العالمية من اجل استمالتها لذلك نجد انه لابد اولاً من قراءة مثل هذه الاشعار بهدوء وعناية ومن ثمة الاطلاع على هذه الاشعار لكي نفندها من انها المحرقة التي اصيب بها الصهاينة كما يزعمون او اليهود كما يزعمون انما قاموا بمحرقة اكبر بالشعب الفلسطيني لذلك الالام التي يتحدثون عنها، آلام الشعب اليهودي اصابوا بها الشعب العربي والشعب لمسلم ومن ثمة علينا ان نركز على هذه القضية وان نبرز ان ما لحق الشعب العربي والشعب المسلم من ظلم الصهاينة والحركة الصهيونية واليهود ومن ظلم المستكبر الاوربي ينبغي ان نبرزه للعالم وان نبين ان قضيتنا قضية عادلة وان هؤلاء الصهاينة الذين جاءوا من اوربا ومن ورسيا ومن امريكا ومن بلاد عديدة ليس لهم حق في هذه الارض.المحاور: اشكرك جزيل الشكر الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب من دمشق على هذه المشاركة الفعالة، استاذي بشير الجزائري لدينا حوالي دقيقتين، هل لك من كلمة اخيرة في هذه الدقيقتين؟الجزائري: انا سعيد جداً ان كان معنا الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب في دمشق فقد زاد هذا الخير عطاءاً ونماءاً وانا متني له السلامة والعافية واشكر لك ايضاً هذه اللفتة ان جمعت بيننا وبينه والفت بين قلبينا جعل الله قلبك سليماً ومعافى.المحاور: الجميع ان شاء الله، اشكرك جزيل الشكر استاذي الكريم بشير الجزائري واجدد الشكر لمستمعينا الكرام على هذه المتابعة القيمة لبرنامج الطارف والتليد وخاصة في هاتين الحلقتين الاخيرتين حيث تطرقنا الى التضليل في الادب الصهيوني، حتى لقاء اخر نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 19/10/2010 - 61 2010-11-16 12:08:35 2010-11-16 12:08:35 http://arabic.irib.ir/programs/item/6898 http://arabic.irib.ir/programs/item/6898 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد وبه نستعين وهو خير ناصر ومعين، السلام عليكم مستمعي الطارف والتليد كل ثلاثاء اهلاً بكم في رحابه الوارفة لنقف اليوم على التضليل الصهيوني في الادب ونرى مايفخر به من اباطيل واكاذيب يخدع بها المخاطب الصهيوني نفسه اولاً غارساً فيه روح الحقد وحب الانتقام من العربي الذي قتله وسلب ارضه وشرده في الافاق او قمعه في غياهب السجون وبقي ينبزه بأسوء الالقاب تشفياً به مثلما يسعى لخداع البشر اجمعين، فالادب الصهيوني هو ثمرة القلوب المريضة التي حملته جمرة متوقدة وقذفته حمماً لاهبة لعلها تحرق به كل من يطالعه فتستريح هي من توهجه في اعماقها المطبوعة على الكراهية والانتقام. مستمعينا الكرام ها انا ذا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة اجدد تحياتي الحارة لكم مشفوعة بأطيب التهاني الخالصة بذكرى الميلاد السعيد لسيدنا الامام الرضا عليه السلام واشفع كل احترامي لكم بتحيات وتمنيات زملائي الاعزاء في تقديم هذا العطاء المتوهج لأقبالكم عليه ومشاركتكم فيه وهم: مهندس الصوت الاخ تقي رضائي ومستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا السعي المبارك الاخ كاظم صادق اما هواتفنا المفتوحة لكم فأولها رقمه 22013848 والهاتف الثاني لكم هو 22013762 واخ هواتفنا وهو الثالث ورقمه 22013768 ورمزنا الهاتفي 009821 اعزاءنا الكرام من تسنى له ان يطلع على الادب الصهيوني الذي ظهر في كثير من اللغات اضافة الى اللغة العبرية لابد ان يأخذه العجب العجاب فيه من تضليل لمخاطبه العبراني وغيره ممن ظهر هذا الادب مؤلفاً ومترجماً بلغاتهم المختلفة في ارجاء المعمورة وتزداد عجباً حين ترى ان هذا الادب قد الغى الفروق بين البيئات التي عاش فيها مؤلفوه ومترجموه من الصهاينة فجاءت افكار ادباءها كلهم مؤتلفة على تشويه الحقائق ومحو الدقائق فيما يتعلق بفلسطين واغتصابها واقامة كيان الاحتلال البغيض على صدرها وهنا خطر لي سؤال البدأ في مناقشة الاخ السيد بشير الجزائري الذي اقول له بلسان القلب والفم اهلاً وسهلاً وحياك الله الجزائري: يارب حفظ الله هذا الفم والقلب واللطف الكريم الذي نتمنى ان نكون على قدر ذرة منه المحاور: ان شاء الله اشكرك استاذي الكريم بشير الجزائري، اسمح لي ان ادعك تلتقط انفاسك من كف العناء واعود اليك ان شاء الله وللمستمعين بوافر الشكر وجزيل الاحترام. الجزائري: رحم الله والديك المحاور: استاذي الكريم بشير سؤالنا الاول الذي نبغي به الدخول الى صلب الموضوع هو يعني هل التضليل حالة طارئة على الادب الصهيوني فرضتها رغبات متشابهة لدى كتابه او هي طبعاً سمة النفس الصهيونية العدوانية ذاتاً؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين المحاور: اللهم صلي على محمد وال محمد الجزائري: اولاً اشكر لك اختيارك مثل هذا الموضوع فأنه يقدم خيراً للناس ومتعة وربما حمل من يستمع الينا على قليل ما يتيسر لنا تقديمه لهؤلاء الكرام على ان يبحث عن مصادر هذا الادب، الادب الصهيوني اذا كان مترجماً او بلغته او لغاته المتعددة الكثيرة فالادب الصهيوني لم يصدر باللغة العبرانية كما هو متصور لكثير من الاعزاء المستمعين وانما هو جاء بلغات شتى، باللغات الحية في الغرب يعني اللغة الانجليزية واللغة الالمانية واللغة الفرنسية واللغة الهولندية وكثير من اللغات لاتكاد تستثني لغة غربية لم يكن بها آثار، لااقول اثر آثار ادبية صهيونية، هذه مقدمة واقول لحضرتك لم يكن هذا التضليل والتزوير والتحريف والتحوير حالة طارئة على الادب الصهيوني ماكان هذا قط وانما هو حالة اصيلة في النفس اليهودية، النفس اليهودية معقدة مركبة تركيباً فوق العجيب، من قديم الايام حتى ان آثار دينية كثيرة ولعل من داوم قراءة القرآن الكريم يجد هذا، اليهود حتى في القرآن الكريم اشارات واضحة جلية الى انهم ناس معقدون غاية التعقيد، ناس حاقدون على انفسهم وعلى غيرهم، الانسان حينما يشعر بهوان نفسه على نفسه لابد ان يشعر بهوانها على غيره واذ يتعمق هذا الشعور فأن هذا الانسان يكون في غاية الخطورة وفي غاية الشر على نفسه وعلى غيره، على كل حال اذن هذه الحالة التي هي تحوير وتزوير لكل حقيقة من حقائق الحياة الاجتماعية، الحياة العامة، حياتهم وحياة غيرهم ... المحاور: استاذ بشير عفواً على المقاطعة نحن طبعاً تطرقنا في حلقات ماضية الى الادب اليهودي اذ انت تعود بجذور الادب الصهيوني الى ظهور الاسلام؟ الجزائري: ابعد من ذلك، ابعد من ذلك يعني الانسان اليهودي كان في غاية تعقيده كما انت تعلم حتى قبل مجيء سيدنا موسى سلام الله على نبينا واله وعليه السلام، حتى بظهوره وحتى بأخراجه اياهم من ذلك القهر والهوان الذي كانوا يتذوقونه على يد الفراعنة في مصر وعبورهم النهر حتى اذ عبروا النهر رأساً تبدلوا على غير ما كانوا عليه، لماذا؟ لأنهم ناس لايكادون يملكون انفسهم، يقولون العاقل من ملك نفسه، من ملك نفسه عند الغضب، لافي الحلم فقط لا حتى عند الغضب الشديد، ذلك عاقل فأذن هناك غيبة عقل عند الانسان اليهودي لأنه موغل في طبيعته المادية، هو لايكاد يفكر الا بما ينفعه كيفما كان هذا النفع، اذا كان بحق، اذا كان بباطل، صدقاً، كذباً بأي صورة كانت هو يريد ان يبلغ ذلم النفع المادي حتى وان كان بغيضاً وهذا ما يجعله انساناً مشتت الذهن وخيالياً غاية الخيالية يعني مغرق في خياله، خياله مجنحز على كل حال من طالع كتابيهم المهمين جداً التوراة الحاضرة والتلمود وهما اقدم نصوصهم وجد هذه الحقيقة جلية فيهما، اذا كانت النظرة العرقية بعيدة عن حياتهم يعني هم يقولون نحن ليسوا عرقيين يعني لسنا ابناء اب واحد، تلاحظ؟ ولكنهم في الممارسة انما هم اشد الناس انتماءاً للعنصرية والعرقية. المحاور: يعني هل هناك من مثلاً افترض من نهر لهم في التوراة او في التلمود بحيث تستنتج هذا الاستنتاج؟ الجزائري: اي نعم، هذا نأتي عليه ان شاء الله في لاحق كلامنا المحاور: جيد الجزائري: على كل حال لقد كان سيدنا موسى عليه السلام موحداً للناس فأن التوراة التي بأيدي المدعين اليوم لاصلة لها بالتوحيد، لاتوحيد الله سبحانه وتعالى ولاتوحيد الناس الذين هم عباده، الرب الذي هو في هذه التوراة هو يهوا رب اليهود، هو ربهم وحدهم لارب غيرهم من العالمين اذن هنا عرقية مطلقة، عنصرية صريحة جداً وايضاً موغلة في الشر، يهوا الذي هو احد آلهة عدة في التوراة هو اقوى هؤلاء الالهة او هذه الالهة لنقل، اقوى هذه الالهة وانما انا اونثها لأنها اوثان والاوثان مؤنثة او اصنام والاصنام مؤنثة. على كل حال وهو مادي الوجود بعيد عن كل النزاهة، لماذا؟ لأن شبق موغل في شهوانيته هذا اضافة وهو يحارب ايضاً هؤلاء الذين يعبدونه، الذين يطيعونه ويمنعهم ان يعبدوا احداً من منافسيه اي من الالهة المحاور: اي له صفات انسانية بدلاً من ان تكون صفات الهية الجزائري: احسنت، يعني صفات ارضية، صفات مادية محضة، صفات الضعفاء لاصفات القوي في عقيدة كل الذين يؤمنون بالله سبحانه وتعالى انه جل وعلا هو القوي، هو مفيض القوة وهو الحكيم وهو الحليم وهو العزيز والعزيز معناه جامع القوة بكل اطرافها، على كل حال بيان عن صلة التوراة القائمة بأيديهم اليوم بالوثنية والوثنية لاتقدم للانسان شيئاً ينفعه ولاتجعل قلبه يزكو ويصفو من الادران التي هي خصائص الدانين من البشر. المحاور: لأنها ارضية وليست سماوية الجزائري: يعني حتى البشر الاسوياء قلوبهم زكية وصافية، خذ الانبياء، خذ الاولياء، خذ الصالحين كل هؤلاء تجدهم غاية في الرفعة والسمو وحب البشر واللطف بهم والعطف عليهم اما اليهود فلا تجد مثل هذا حتى خيالاً في نفسه، اصلاً هو بعيد عن كل هذه المعاني الطيبة السامية. المحاور: يعني لدى هؤلاء مصدر علوي ولدى هؤلاء مصدر سفلي الجزائري: احسنت المحاور: استاذي الكريم هذا الجواب يقتادنا الى سؤال عن مصير التوراة التي نزلت على سيدنا موسى على نبينا واله وعليه السلام ولكن لو سمحت استمع لجوابك بعيد قليل ولك ولمستمعينا الكرام جزيل الشكر الجزائري: انا شاكر لك المحاور: ارحب بكم ثانية مستمعينا الكرام وانتم تستمعون الى الطارف والتليد من اذاعة طهران، اكرر لكم هواتفنا المفتوحة اولها رقمه 22013848 وهوالهاتف الثاني هو 22013762 والرقم الثالث 22013768 وللذين يتصلون بنا من خارج ايران رمزنا الهاتفي، رمز العاصمة طهران هو 009821 ******* معنا على الهاتف متصل كريم، معنا الاخ مرتضى من محافظة الكوت من العراق، اهلاً وسهلاً بك الاخ مرتضى مرتضى: سلام عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله مرتضى: في بادئ الامر ابارك للعالم الاسلامي جمعاء وللعالم الشيعي على الخصوص ولادة الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام رزقنا الله واياكم زيارته في الدنيا وشفاعته في الاخرة ان شاء الله المحاور: ان شاء الله، تفضل اخي الكريم اذا كان عندم سؤال او مداخلة مرتضى: واحيي في بادئ الامر كافة العاملين في هذا البرنامج والاخ فرزدق والاخ الكريم بشير الجزائري وسلامي له خاصة الجزائري: سلمك الله واكرمك واعطاك خير الدنيا والاخرة مرتضى: حياك الله اخ بشير ممنونين، عندي سؤال واحد فقط عن موضوع البرنامج الجزائري: تفضل مرتضى: السؤال يقول عما يصدر هذا العدوان في الادب الصهيوني متشدقاً بالحضارة والثقافة المشرقة؟ المحاور: نعم سؤال جيد ووجيه، اشكرك الاخ مرتضى من العراق من محافظة الكوت، استاذ بشير لك الجواب الجزائري: مولانا لعلما كنا نخوض فيه من كلام قد تقدم قبيل الفاصل فيه شيء من جواب عزيزنا الكريم السائل المحترم، الواقع نحن قد اتفقنا قبل هذا الفاصل ان كلما يصدر في الادب الصهيوني من شرور على الانسان انما هو حصيلة التمسك بالتوراة المصطنعة، التوراة التي لم تكن هي التوراة التي نزلت على سيدنا موسى سلام الله عليه انما هي توراة صنعها احبار اليهود في السنين الطوال، اليهود عاشوا حياة معقدة كما مر الكلام غاية التعقيد في كل مواقعهم اذا كانوا في فلسطين او اذا كانوا في بابل، مر السبي البابلي والسبي البابلي وقع سنة 548 كما اعتقد، احرق ما يسمى هيكل سليمان الذي يبحثون الان عنه او يدعون انه هو تحت المسجد الاقصى ويحفرون من بعيد لبعيد تحت هذا المسجد ابتغاء ان يهدموا هذا المسجد وعسى ان يحصلوا وهم ربما واثقون انهم لايجدون مثل هذا الهيكل تحته، على كل حال حتى لايتشعب الحديث انهم في سبيهم البابلي اذا غزاهم نبوخذنصر الملك العراقي الشهير وجاء بهم الى بابل كانوا قد حرموا من توراتهم يعني لم تكن تلك التوراة بأيديهم لأنها في روايات كثيرة احرقت مع ما احرق من ذلك الهيكل او ربما اخفاها احبارهم الكبار جداً ولم يطلع عليها صغار الاحبار فكان لهؤلاء ان يفكروا بتوراة يستعينون بها على تهيئة امورهم فكان ذلك ان الفوا توراة جديدة، هذه التوراة لاعلاقة لها بالسماء ولاصلة لها بأحكام، التوراة القديمة النازلة على سيدنا موسى عليه السلام وبهذا كانت مزيجاً من احقاد وكراهية بالغة جداً على النفس والانسان وجاء هذا الانسان بمر السنين الطوال بقي تأليف هذه التوراة التي بأيديهم الان استغرق تسعمئة سنة، انت تصور كتاب يستغرق تسعمئة سنة كم يضاف اليه وكم يحذف منه على وفق الامزجة والافكار المتفاوتة والمتضاربة المتناقضة، كل له ذوقه ومزاجه، كل له رغبته وميله فكل يضيف ويحذف، امتلأ هذا الكتاب بكل شر وبغض للانسان واكذوبة واسطورة واضحوكة يضحك منها حتى من لاعقل له، حتى الحجر اذن كانت هذه الافكار التي ظهرت في هذا الكتاب الطويل الامد في تأليفه كانت هي النبع الاصيل لهؤلاء الذين اجتمعوا في العصر الحاضر تحت ما يسمى الحركة الصهيونية واخذوا يكتبون بناءاً على ما قرأوه وتعمق في نفوسهم من تلك الاباطيل والاكاذيب. المحاور: استاذ بشير لنتأمل قليلاً قبل ان نصل الى العصور اللاحقة، يعني استاذ بشير التحريف ظهر لاحقاً كما تفضلت، على طوال لربما تسعمئة سنة هذا في حين ان سبق القول ان قلنا ان هناك يعني شبه اشارات في التوراة الى كيان اليهود الذاتي، كيف توازن بين هذين الامرين؟ الجزائري: اي امرين؟ المحاور: يعني انا قلت لك التحريف ظهر لاحقاً، نحن نقول بأن التوراة هو كتاب منزل من الله سبحانه وتعالى الجزائري: انا لم اقل ان التحريف ظهر لاحقاً، قلنا في بدأ حديثنا انا وحضرتك الكريمة ان موسى عليه السلام ما ان عبر بهم من النهر حتى اختلفوا عليه وما ان استودعهم اخاه هارون عليه السلام وهو نبي ايضاً وذهب للقاء ربه في الليالي الاربعين وعاد حتى وجدهم قد عبدوا العجل كما هو معلوم، هؤلاء لم يكونوا اسوياء منذ ساعتهم يعني انا لعل قولي قد سبق انهم حتى قبل مجيء موسى عليه السلام اليهم لم يكونوا اسوياء ولو كانوا ذوي سوية واضحة لما كانوا قد قبلوا لأنفسهم ذلك الهوان الذي فرضه عليهم الفراعنة، أليس كذلك؟ ******* المحاور: طبعاً طبعاً، استاذ بشير لة سمحت لدينا اتصال هاتفي وطبعاً انوه اننا نقترب شيئاً فشيئاً الى وقت الاذان، نستمع الى سؤال او مداخلة الاخت الكريمة بتول من لبنان، السلام عليك اخت بتول بتول: اهلاً وعليكم السلام المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً بتول: احيي الاستاذ بشير الجزائري وكل عام وانتم بخير الجزائري: حياك الله وشكرنا لكم بتول: عندي سؤال هل تسمح الاخ فرزدق؟ المحاور: تفضلي تفضلي بتول: سؤالي هو هل من اثر صهيوني مترجم الى العربية وهل من دراسة عربية لهذا الادب ينفع المتلقي العربي؟ وشكراً المحاور: جيد شكراً جزيلاً لك على هذا السؤال الوجيه، استاذ بشير بأختصار هل من اثر صهيوني مترجم او دراسات عربية بهذا الشأن؟ الجزائري: والله كثير من ذلك في الادب العربي ولاسيما في المنطقة التي تسكنها السائلة الطيبة، المحاور: تأليفات عربية لربما الجزائري: لا على وجه التحديد انا بودي ان اقول بصريح القول سوريا في الدرجة الاولى ولبنان فيهما الكثير من الاثار المترجمة من الادب العبري الى الادب العربي وهي نافعة لمن رغب في الاطلاع على حقائق ذلك الادب لأنك ساعة تباشر شيئاً بنفسه تكون قد غنمت كثيراً المحاور: بالضبط الجزائري: اما حينما تجده بواسطة فأنك قد تغنم منه شيئاً، على كل حال اثار الاديب الفلسطيني البارع جداً غسان كنفاني المشهورة مثلما يقال الاثار الكاملة عنوانه، الاثار الكاملة لغسان كنفاني شاهدة بوقائع الادب الصهيوني ودالة عليه ومعرفة اياه مثلاً من الاثار الشخصية العربية في الادب العبري الحديث لغانم مزعل وهو كاتب حديث جداً، مثلاً الاسس الايديولوجية للادب الصهيوني للسيدة بديعة امين ايضاً هذه نشرت في بغداد وفي بغداد كانت محاولات في الستينيات الاخيرة يعني من ثمانية وستين، عام ثمانية وستين فما بعد، كانت اثار فلسطينية قد نشرت في مجلات عراقية وكانت كتب فلسطينية قد نشرت في العراق لأن الوضع كان مؤهلاً في ذلك الزمان لذلك. اتمنى ان اكون قد اجبت من غير ان اسرف في القول. المحاور: لا لا جيد جيد استاذي الكريم، اشكرك على هذا الجواب فقد جليت وكفيت الجزائري: اكرمك الله المحاور: استاذي الكريم ومستمعينا الكرام نقترب شيئاً فشيئاً الى موعد اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران وضواحيها، نتوقف برهة عند رحاب الرحمة ونصغي خاشعين الى صوت الاذان ترفعه اليكم اذاعة طهران، نعم لدينا متسع من الوقت، استاذي الكريم انا اعود اليك اذن بسؤال ونستمع الى جوابه بعد الاذان، اتقدم اليك بالسؤال المتقدم آنفاً طبعاً وهو عن مصير التوراة وما اعتراها من نوازل الدهر وغارات الاحبار في الاسر، تفضل بحوالي ثلاثين ثانية الجزائري: انا لااستطيع ان اقول قولاً لايمكن ان يبلغ قلباً طيباً في مثل هذه الثواني القليلة جداً سوى انني اقول ان اليهودية التي كانت في زمن موسى عليه السلام لم يبق منها من شيء، اليهودية القائمة ليست هي وان كان منها شيء فذلك الشيء هو يسير باهت في قليل من هؤلاء الذين قد غلبتهم الصهيونية التي حرفت كل شيء من الحقائق والدقائق، محت كل شيء ولم تبق منه من اثر. المحاور: شكراً جزيلاً لك استاذي بشير، سوف نعود ونواصل البحث، مستمعينا الكرام نلتمسكم الدعاء عند ابتهالكم الى الباري عزوجل، نستمع الى اذان المغرب حسب التوقيت المحلي لمدينة طهران المحاور: لااله الا الله حقاص حقاً، مستمعينا الكرام تقبل الله اعمالكم وجزاكم بها خيرات الجزاء، نواصل واياكم برنامج الطارف والتليد يأتيكم من اذاعة طهران والساعة الان بتوقيت العاصمة الخامسة وستة واربعين دقيقة، موضوع حلقتنا لهذا اليوم هو التضليل في الادب الصهيوني، انا اكرر على مسامعكم الكريمة ارقامنا الهاتفية 22013848 الرقم الاول، والهاتف الثاني هو 22013762 ورقمنا الثالث هو 22013768 ونستقبل اتصالاتكم وطبعاً رمزنا الهاتفي لمن يتصلون بنا من خارج ايران 009821 ، نعود الى استاذنا الكريم بشير الجزائري لنواصل الحديث معه حول التضليل في الادب الصهيوني، اعود اليك استاذي الكريم والى اعزائي المستمعين بالسؤال الذي طرحناه قبل الاذان وهو عن مصير التوراة وما اعتراها من نوازل الدهر وغارات الاحبار في الاسر؟ تفضلوا الجزائري: اكرمك الله، انا يعجبني في كلامك غارات الاحبار، واقعاً هي غارات قوية جداً وعاصفة يكاد المرء يقول فيها لم تبق ولم تذر فليست اليهودية التي اعتنقت ما جاء به سيدنا موسى عليه السلام ذات وجود في هذه التوراة التي بين ايدي حامليها اليوم في اي مكان من الارض، التوراة الحاضرة اليوم بيعدة عن التوحيد، توحيد الرب وتوحيد العباد المحاور: المجتمع الجزائري: احسنت، توحيد العباد هم يرون انفسهم وحدهم لاشريك لهم، شعب الله المختار وبقية الناس ليسوا بناس حتى المحاور: هم محتارون الجزائري: احسنت، على كل حال حتى ان المفكر اليهودي اسرائيل شاحاك رجل كان منصفاً في قوله، قال "من الواضح كل الوضوح ان هذه اليهودية وان لم يعترف بذلك اعترافاً واسعاً كانت خلال مئات السنين القليلة الماضية بعيدة كل البعد عن التوحيدية الصافية" يعني التوحيد الذي جاء به موسى لا وجود له في هذه اليهودية القائمة اليوم فوجود آلهة متعددة ياسيدي في معظم اسفار العهد القديم ان لم يكن في كلها، هذا القول لااقوله انا انما يقوله اسرائيل شاحاك نفسه وهو مفكر يهودي، يقول "وجود آلهة متعددة في معظم اسفار العهد القديم ان لم يكن في كلها امر معترف به اعترافاً صريحاً ايضاً" ويهوى كما مر في حديثنا انا وانت هو اقوى هذه الالهة، اقوى هذه الالهة وهو يغار منها يعني هو غيور غاية الغيرة، لايحب احداً ينافسه، يمنع اولئك الذين يتصورهم عباده، يمنعهم ان يعبدوا غيره او ان يلتفتوا الى غيره، اذا كانت التوراة قد احترقت مع ما يسمى الهيكل مثلما تحدثنا اولاً او اخفاها احبار اليهود الكبار جداً وانت تعلم ان الاحبار درجات درجات وكل درجة تخفي عن الدرجة التي تحتها اشياء واشياء المحاور: استاذ بشير عندنا اتصال لوسمحت، نواصل الحديث بعد هذا الاتصال الجزائري: تفضل ******* المحاور: معنا الاخ الكريم رشيد من تونس، اهلاً وسهلاً بك الاخ رشيد رشيد: احييك الاخ فرزدق والاخ الجزائري وكافة الكادر والمستمعين حيثما كانوا المحاور: حياك الله، اهلاً وسهلاً الجزائري: حيا الله حبيباً غائباً حاضراً رشيد: الله يعزك استاذ بشير ونحن ممنونين كثيراً يعني الجزائري: اعزك الله واكرمك، تفضل رشيد: طبعاً حتى لااطيل عليكم ورغم ان المحور يتعلق بالادب الصهيوني المحاور: ارجوك بصوت اعلى الاخ رشيد رشيد: ايوا الاخ فرزدق، رغم ان المحور يتعلق بالادب الصهيوني فلابأس من العودة قروناً الى الوراء لأستحضار بعض الاسماء التي كتبت باللغتين العربية والعبرية، هنا اشير تحديداً الى الفيلسوف والاديب الاندلسي ابن ميمون ومؤلفاته الكثيرة المكتوبة اساساً باللغة العربية، انا اسأل الاستاذ بشير الجزائري عن رأيه فيما كتبه ابن ميمون وهل يرى فيها نظرة استعلائية وانحيازاً لأصوله رغم عن تفضيله للتأليف باللغة العربية؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: اشكرك الاخ رشيد على هذا السؤال الذي يسخر بالعلمية طبعاً، استاذ بشير ماذا عن ابن ميمون؟ طبعاً لاننسى اننا سوف نواصل الحديث الجزائري: والله لم يجد التاريخ، لست انا، ماقيمتي انا في هذا الوجود العظيم جداً الذي له صفحات لايمكن عدها نسميها التاريخ من اغوار الزمن حتى هذه اللحظة، لم يحدثنا التاريخ بوجود يهودي كان ذا اثر طيب وليس هذا عدواناً على اليهود، فيهم امة صالحة والامة كما تعرف هي عدد هذا العدد قل او كثر وهذه القلة او هذه الكثرة قد توجد في هذه الامة او تلك من الامم التي خلت والامم التي بقيت بيننا الان وربما نحن نعيش في جوارها، نعاشرها ونخالطها، لم يخطر في بالي ان احداً من هؤلاء كان قد انصف الناس وقال الحق فيما يقول، ربما ربما يوجد من يقول شيئاً من الحق اما مرغماً عليه واما سهواً من هؤلاء، لماذا لأن الطبيعة او الفطرة الموغلة في الباطل صارت حاجباً منيعاً عن قول الحق المحاور: الحقيقة الجزائري: وبيان الحقيقة كما تفضلت وانا شاكر لسيدي الاخ رشيد الذي هو دائماً يأتينا بجديد وبباعث ان نتأمل ونتبصر وحياه الله. ******* المحاور: اشكرك استاذ بشير، لدينا اتصال اخر، معنا هذه المرة مستمعة كريمة، الاخت عذراء الموسوي من العراق، السلام عليك اخت عذراء عذراء: وعليكم السلام ورحمة الله المحاور: حياك الله عذراء: احييك الاخ العزيز فرزدق وضيفكم الاستاذ الجزائري المحاور: اهلاً وسهلاً الجزائري: اكرمك الله سيدة عذراء: الله يحفظكم ويخيليكم، الحقيقة لدي هذا السؤال اردت ان اوجهه للاستاذ بشير واتمنى ان يتفضل بالاجابة عليه وهو الى ما استند الادب الصهيوني في الدعوة الى تقتيل الفلسطينيين وتشريدهم؟ ان شاء الله واضح؟ مع تحياتي لكم المحاور: شكراً شكراً جزيلاً لك الاخت عذراء الموسوي من العراق، استاذ بشير الى ما استند الادب الصهيوني في الدعوة الى التقسيم الذي صار بين الفلسطينيين؟ الجزائري: التقسيم؟ لا والله التقتيل، التشريد المحاور: نعم تقتيل الجزائري: ياليته هذا التفعيل كان تقسيماً المحاور: كلها تشمل هذا المضمون، مصدر شامل هذا الجزائري: انما كان تقتيلاً وتشريداً وتفتيكاً اذا صح، على كل حال هؤلاء كما تقدم القول وكرر، هؤلاء يستندون الى عقيدة تحولت الى غريزة في انفسهم، هذه العقيدة هي التنفر من الاخر يعني الانسان اليهودي مطبوع على كراهية الاخر اياً كان ذلك الاخر محسناً كان اليه او مسيئاً يعني لم يكونوا يكرهون من اساء اليهم او مسهم بسوء وانما كانوا يكرهون حتى من احسن اليهم ولانريد ان نعود الى موسى وهارون سلام الله عليهم وماحصل بينهما "ان القوم قد استضعفوني"، على كل حال هؤلاء الناس بطبيعتهم كانوا عدوانيين ومن هذه النزعة العدوانية المغالى فيها ايما مغالاة انهم وجدوا مقولة تستقطبهم جميعاً اينما كانوا في ارض الشتات كما يسمونها هم يعني ارض انتشارهم لأنهم هم هنا فئة وهناك فئة ومن كل خلق الله موجودون، كانوا يقولون فلسطين ارض بلا شعب وهي لشعب بلا ارض فأرض بلا شعب خالية من العرب، خالية من الفلسطينيين، اذا كانوا مسلمين او كانوا مسيحيين ولشعب بلا ارض هو هذا الشعب الذي لايربطه رابط الا هذه الدعوة المسمى الحركة الصهيونية المحاور: ولها طبعاً اثر جداً مهم استاذ بشير يعني الفكر الصهيوني السياسي المتمثل في كيان الاحتلال له كان اثراً جداً شديد الجزائري: احسنت احسنت المحاور: خاصة في العقود الاخيرة وفي السنين الاخيرة الجزائري: احسنت، ما من ادب في العالم خدم السياسة خدمة مطلقة ومثلها تمثيلاً دقيقاً مثل الادب الصهيوني، السياسة الصهيونية سياسة عدوانية محضة شديدة عنيفة وهذا الادب ايضاً كان مرآة لها، نفذ كل ما كانت تطمح اليه واقنع بها اليهود انفسهم حتى اذا كانوا يهوداً معتدلين، حتى اذا كانوا يهوداً غير صهاينة لأنه نحن معتقدون اعتقاداً جازماً ان اليهود الان قسمان قسم من يؤمن بالحركة الصهيونية البغيضة التي غزت فلسطين واحتلتها وشردت اهلها وقسم هو ذاك الذي اؤمنوا بالديانة اليهودية على ما وردته بنحو من الانحاء. على كل حال اذا كان الوقت قد ضاق المحاور: جداً شديد الجزائري: فأنا اقول لك هذه هي الحقيقة التي حملتهم انهم كانوا ينطلقون من دعوى ارض بلا شعب لشعب بلا ارض المحاور: اشكرك استاذ بشير الجزائري على هذا الايضاح المفيد، هذا الايضاح العلمي، مستمعينا الكرام كانت هذه حلقة اخرى من برنامج الطارف والتليد مشكر لكم حسن المتابعة والاصغاء، الى حلقة اخرى نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 12/10/2010 - 60 2010-10-13 00:00:00 2010-10-13 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6872 http://arabic.irib.ir/programs/item/6872 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على محمد واله الطاهرين من الاولين والاخرين وسلام عليكم اعزاءنا مستمعينا الكرام واهلاً بكم في رحاب الطارف والتليد لنستمتع وننتفع معاً بثمرات المعرفة الصافية في استجلاء النقد الثقافي وهو الموضوع الذي حططنا ببابه في الاسبوع الماضي وسعدنا بمناقشتكم فيه وتلقيكم له، املنا ان نستتم وقوفنا عليه ومرادنا به. ويسعدني انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان اجدد تحياتي الحارة لحضراتكم السامية مشفوعة بتحيات زملائي العاملين في تقديم هذا النظر السديد وهم: مهندس الصوت امير زاهدي ومتلقيكم اصواتكم العزيزة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء المبارك الاخ كاظم صادق وهذه هواتفنا المعدة لأستقبالكم العزيز في اثراء عطاءكم الجمالي الرفيع واولها 22013762 وثانيها 22013768 وهاتفنا الثالث والاخير 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* اعزاءنا الكرام في لقاءنا الماضي وقفنا وقفة سريعة على لون جديد من الوان النقد الجمالي اذ سميناه على ما سماه راسمه وداعيته النقد الثقافي وميزه من النقد الادبي بسمات لامجال لذكرها الان فهي ذات طابع تخصصي عسير المنال في مثل هذه الفريصة اليسيرة المتاحة لنا وعليه سيدور كلامنا على النقد الثقافي بمعناه المنسوب للثقافة وهو الموازي للنقد الادبي بمعناه المنسوب للادب ونريد هنا ان نعرف المراد بالنقد الثقافي بهذا المعنى وها هو ذا الاستاذ بشير الجزائري معنا لهذا الشأن فأهلاً وسهلاً به الجزائري: باراك الله فيك وحياك الله وشكراً لك المحاور: اهلاً وسهلاً استاذنا الجزائري، استاذنا الجزائري قد استمعت الى فاتحة اسئلتنا نرجو الجواب بعد قليل المحاور: نحييكم ثانية مستمعينا الكرام من اذاعة طهران ومن برنامج الطارف والتليد والساعة الان في العاصمة طهران الخامسة مساءاً وعشرون دقيقة، استاذي الجزائري سؤالنا الاول هو مالمراد من النقد الثقافي، ماهو النقد الثقافي؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وله الفضل ونحن عليه متوكلون، سيدي العزيز سؤال وجيه غاية الوجاهة ولكنه مستفيض استفاضة الثقافات في ارجاء المعمورة، في ارجاء العالم، في كل جزء من هذه الدنيا ثقافة ولكل قوم او جماعة ثقافة وقد تمتزج جماعتان او اكثر في جزء او في ناحية من النواحي من نواحي الارض ولكل منها ثقافته الخاصة برغم ذلك الامتزاج والشاهد على هذا قولنا الثقافة الغربية ونعني بذلك كل ثقافة في هذه الجهة من الارض كذلك قولنا الثقافة الفرنسية مثلاً او الثقافة الالمانية او الثقافة الانجليزية وهذه ثقافات متمازجة ومتجاورة المحاور: من صنف واحد الجزائري: وفي ناحية واحدة ايضاً ولكن لكل منها مزاياها ومعالمها الخاصة بها التي تفصلها عما سواها وتعرف بها من غيرها وما نحن بصدده المعيار او الميزان او المنهج الذي نسلكه لمعرفة ثقافتنا الاسلامية، نحن ايضاً في هذا العالم الوسيع العظيم جداً المتعدد الثقافات لنا ثقافة نعدها وهي حقيقة من غير عدنا ارقى الثقافات الانسانية القائمة او المندثرة، ثقافة عظيمة جداً ولكنها مع الاسف الشديد غائبة عن كثير من اهلها فضلاً عن اولئك الذين لايمتون اليها بصلة. المحاور: استاذ بشير يعني لربما هي الثقافة الوحيدة التي مصدرها غير ارضي يعني هو سماوي الجزائري: رحم الله والديك، انت اعنتني وسبقتني الى السماء جعلك الله دائماً من الصاعدين الى الله سبحانه وتعالى بطاعته والبعد عن معصيته، هذه الثقافة نبعها سماوي متحدرة من لطف الله سبحانه وتعالى بنورها الوضاء في هذا الوجود، انها من نور السموات والارض رب العالمين تبارك وتعالى. فنحن بحاجة الى معرفة المنهج الذي نسلكه لمعرفة هذه الثقافة الاصيلة كما تفضلت من غيرها براحة بال وبأطمئنان قلب، جميل جداً ان يعيش الانسان مطمئن البال، ان يكون مستريحاً في تناوله لكل شأن من شؤون حياته المختلفة ولاسيما الشأن الثقافي لأنه سيد شؤون الانسان. المحاور: شأن فكري طبعاً الجزائري: احسنت الذي هو سيد شؤون الانسان، الذي تتجلى به انسانية هذا الانسان لاتتجلى انسانيته بالاكل والشرب فطالما شارك كثيراً من خلق الله بهذه السمة ولكنه يتميز بفكره الذي لاينازعه فيه احد وهو غير مدافع في هذا الباب يعني هو الكائن المفكر الوحيد في كون الله عزوجل ولذلك اختاره خليفة له. طيب على كل حال اي اننا نريد بالنقد الثقافي النقد المعرفي لا النقد الجمالي، فيما مر معنا اذا كنت تتذكر في الحلقة الماضية اشرنا الى النقد الثقافي بمعناه الادبي وهو مشروع او اقتراح جديد تقدم به استاذ انصافاً من الناقدين الكبار جداً في المملكة العربية السعودية وهو الدكتور عبد الله الغذامي وهو رجل كفوء جداً ولكن لسنا الان كما اشرت انت بصدد الوقوف على مثل هذا الفن لعسره ولصعوبة الوقوف عليه ووقتنا في غاية الضيق فعلى كل حال النقد المعرفي الذي نريده انما هو النقد الفكري، النقد الثقافي الذي يعرفنا ان هذه الثقافة لهؤلاء او لأولئك، ان هذه الثقافة للسماء او للارض، ان هذه الثقافة قويمة او عرجاء شوهاء وهكذا وانا متمن ان لااكون قد اسرفت في القول. المحاور: لا لااستاذي الكريم يعني هل هناك من فوارق استاذي الكريم يعني نحن عندما نقول النقد المعرفي او النقد الفكري يعني هل نقصد به انه يتطرق الى مضامين فكرية، يتطرق الى فلسفة، الى منطق، الى كلام او الى ما شابه ذلك؟ ماهي الفوارق؟ الجزائري: احسنت احسنت، اعتقد ان كلمة معرفة التي هي محط اهتمام الفلاسفة والمناطقة منذ قديم الزمان يعني حتى قبل اليونانيين والدنيا مشغولة بهذه المعرفة العظيمة جداً لأنها في نظرهم سر انسانية الانسان، يريدون ان يعرفوا كيف تتحقق المعرفة عند هذا الكائن الذي هو خليفة الله عزوجل، هذا الانسان الذي كلفه الله بأصلاح هذا الوجود بأجمعه ليس في الارض فقط وانما في كل هذا الوجود، الله سبحانه وتعالى دلنا على ان نمضي حتى في الافاق العالية "لاتنفذون الا بسلطان"، على كل حال اذن المعرفة هي عامة وشاملة والبحث الفكري جانب من جوانبها والانسان المسلم مطلوب منه ان يكون ذا معرفة واسعة، ذا معرفة شاملة حتى تتحقق انسانيته التي هي عنوان خلافته لله سبحانه وتعالى. ******* المحاور: استاذ الكريم لو تسمح عندنا اتصال يعني هاتفي وسنواصل البحث في هذا الموضوع الشيق، معنا الاخت الكريمة عليء النجار من سوريا، السلام عليكم اخت علياء علياء: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً علياء: الله يعطيكم العافية ويعطي العافية للاستاذ بشير ولجميع الكادر عندكم الجزائري: سلمك الله المحاور: سلمك الله تفضلي علياء: سؤالي استاذ بشير يعني هل الثقافة الاسلامية منقسمة بطبيعتها او اهلها هم منقسمون؟ المحاور: نعم شكراً جزيلاً لك الاخت علياء علياء: شكراً لكم شكراً المحاور: استاذ بشير سؤال جداً جيد الجزائري: اكرمك الله، اذا نظرنا بأنصاف واحياناً حتى لو كان الانسان خالياً من السوابق الحكمية على شأن من الشؤون او على ثقافة من الثقافات يستطيع القول بصراحة ان الثقافة الاسلامية ثقافة بعيدة جداً عن الانقسام او التقسم، لايمكن ان تنقسم ولايمكن ان تقسم، الثقافة الاسلامية ثقافة واحدة اصيلة ثابتة واضحة جلية لأنها كما انت اشرت في البداية... المحاور: يعني هذا في جوهرها استاذ بشير الجزائري: احسنت المحاور: ولكن ما حالنا الان؟ الجزائري: ها رحم الله والديك، ولا اهلها ايضاً، اريد ان استكمل الكلام او الجواب للاخت السائلة الكريمة من سورية العربية التي نحبها واقول الواقع حتى اهل هذه الثقافة الاسلامية غير منقسمين وما نراه اليوم من سنة وشيعة وخوارج وغيرهم وتعداد وانهم قد بلغوا اثنتين وسبعين فرقة وفرقة منهم هي الناجية او بلغوا ما يزيد على ثلاثمئة فرقة وفرقة منها الناجية، مهما تعدد القول اقول هؤلاء المتعددون اذا كانوا ثلاثمئة وفوقها او اذا كانوا سبعين وفوقهم من الفرق ليسوا هم اصحاب هذه الثقافة الاسلامية انما هم اصحاب ثقافة اخرى، اصحاب هذه الثقافة التي اشرت اليها انت بكلمتك الطيبة قبيل لحظة اي تواً قلت وضعنا الان او حالنا الان، اذن هذه الثقافة المتقسمة هي ثقافة المسلمين لاثقافة الدين... المحاور: هل نستطيع ان نقول مثلاً اختلاف رأي او رؤى او قراءة او رؤية شخصية مثلاً؟ الجزائري: لااعتقد المحاور: اختلاف في المضامين الجزائري: لااعتقد عندما نبلغ الدين حقيقة يعني عندما نصل الى النبع الاصيل نتفق جميعنا على نقاءه المحاور: الاصول الجزائري: نقاءه وصفاءه وروعته وجلاله وكماله المحاور: طبعاً الجزائري: اي الثقافة الاسلامية لأنها من الاسلام يعني صميم الاسلام والاسم نازل من ربك سبحانه وتعالى على اشرف خلقه واكملهم وهو محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله وسلم الذي كانت الجاهلية تعرفه بالصادق الامين وعلى هذا الاساس لايمكن للثقافة الاسلامية ان تكون متقسمة او منقسمة ابداً ولايمكن لأهلها الذين بلغوها يعني بلغوا النبع الاصفى لها ان يكونوا ايضاً مختلفين لأن عيونهم وقلوبهم ستقع على ذلك الصفاء والنقاء كما ذكرت لحضرتك آنفاً، على كل حال انما الذي انقسم هو ثقافة المسلمين والذين انقسموا هم المسلمون يعني المسلمون الذين لم يصلوا الى النبع الاصفى ولو وصلوه لأتفقوا. المحاور: طيب مستمعينا الكرام اذن سنلتقي بعد نفس نفسين بأذن الله وعند فكرة اخرى وسؤال اخر مع ضيفنا الكريم الاستاذ بشير الجزائري فكونوا معنا المحاور: مرحباً بكم مستمعي اذاعة طهران في رحاب برنامج الطارف والتليد والذي تطرق في حلقته لهذا اليوم الى موضوع النقد الثقافي، الساعة الان الخامسة واثنين وثلاثين دقيقة بتوقيت طهران وها نحن عدنا بقولنا مالذي حملنا او يحملنا على التنقيب بين الصروح والاطلال عن النقد الثقافي، استاذنا الجزائري ربما لايعبء به الا في اليسير منها واغلبنا يقول ماذا نصنع يعني بهذا النقد وثقافتنا مبذولة لطالبها فالباحث مطلع على دقائقها والعاقي قريب من حقائقها؟ الجزائري: سيدي الكريم اشكر لك هذه اللفتة الكريمة كون ثقافتنا مبذولة لطالبها لايعني ان كل باحث عنها قد وجدها واصابها، صحيح؟ المحاور: طبعاً، هذا شيء بديهي الجزائري: رحم الله والديك، والمطلع على شيء منها ياسيدي لادليل على اطلاعه عليها كلها، قد اطلع على جانب وغابت عنه جوانب وسبقنا ابو علي الحسن ابن هاني اي ابو نواس رحمه الله بقوله الحكيم جداً وانت تدري انه هو المبدع "فقل لمن يدعي في العلم فلسفة حفظت شيئاً وغابت عنك اشياء" والقريب من حقائقها ليس ايضاً مدركاً لهذه الحقائق بالضرورة، لايدركها كلها قد يدرك شيئاً منها لكن لايمكن ان يدركها كلها ولانختلف لاانا ولا انت ولاغيرنا ايضاً في ان كثيراً من المعدودين على المثقفين لم يدرسوا ثقافتنا الاسلامية الاصيلة نفسها ولاوقفوا على ينابيعها الصافية التي تقدت الاشارة اليها، يكاد المرء يقسم ان اكثر المثقفين المسلمين كلما يمتلكونه من ثقافة اسلامية انما هو ما سمعوه من الناس او ماقرأوه في جريدة وانت تعلم ان عطاء الجريدة مهما كانت ليس عطاء النبع الاصيل يعني عطاء اهل الفضل الذين يتحدثون بالشيء بجملته وبتفصيله المحاور: استاذ بشير طبعاً هذه مشكلة عامة يعني صانعي الفكر قليلون طبعاً في كل البلدان وفي كل الثقافات الجزائري: احسنت، ومع الاسف انه لاتوجد عندنا جهة تقود الناس الى التربية، كل الجهات التي تعلم او التي هي مسؤولة عن التعليم هذا اليوم في كل جزء من وطننا الاسلامي الكبير من شرقه الى غربه معنية بتعليم القراءة والكتابة، بتعليمه علوماً ربما كانت جافة او لينة ربما كانت ذات صلة بالحياة المحاور: او بدون صلة الجزائري: احسنت بلا صلة تكون نظرية بحتة. على كل حال اما التربية التي هي جوهر الحياة الطيبة سر وجود هذا الانسان فقلما تجد جهة سياسية او ادارية معنية بها ومقدمة اياها لشعبها لقومها لجماعتها التي هي على رأسها ولذلك كانت الثقافة التي في ادمغة الناس هي الثقافة المسلمة لاالثقافة الاسلامية نتمنى من الله سبحانه وتعالى ان تسود في يوم من الايام تلك الثقافة التي جاء بها رسول الله صلى الله عليه واله او تلك التي تألقت في نطاق هذا الدين القيم القويم الذي بدأ بأرقى كلمة في تاريخ هذا الكوكب، في تاريخ هذا الوجود كله يعني كما نعلم انه حتى الكتب السماوية لم يكن احدها قد بدأ بهذه البداية الرائعة جداً،التامة جداً "اقرأ" ولم تكن القراءة مجردة ايضاً وانما كانت مشفوعة "بأسم ربك" ولم يكن الاسم ايضاً اسم الرب جل وعلا مجرداً ايضاً وانما كان مشفوعاً بالصفة "الذي خلق" ثم تفصيل الخلق "خلق الانسان من علق" "اقرأ وربك الاكرم" ها هنا يدلك على الكرامة وعلى الاكرم، هذه الفضائل التي كان قد بدأ بها هذا الدين مع الاسف الشديد لم تصل الى اهله الطيبين الذين هم لو بلغوها لبلغوا الذرى وكانوا كما كانوا في اول نزوله على محمد صلى الله عليه واله وسلم وهو اشرف الخلق سادة الدنيا وسعداء فيها ولذلك نحن مع الاسف الشديد نعاني الان كثيراً من الشقاء ******* المحاور: مستهلكون نحن استاذ بشير ولسنا صناع مع الاسف، نعم لدينا اتصال هاتفي اخر من مستمع كريم وهو الاخ وسام البصري من العراق، السلام عليك الاخ وسام وسام: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف حالك استاذ المحاور: حياك الله اخي الكريم، تفضل اخي الكريم وسام: تحياتي لك وللضيف الكريم الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: اكرمك الله وحياك وسام: الله يسلمكم، استاذنا عفواً عندي كم سؤال فيما يخص النقد الثقافي اذا امكن، ارجو الاجابة عليها المحاور: تفضل اخي الجزائري: تفضل وسام: سؤالي الاول فيما تجلى النقد الثقافي الاسلامي في تاريخنا المجيد؟ الجزائري: نعم المحاور: فيما تجلى؟ وسام: فيما تجلى النقد الثقافي الاسلامي في تاريخنا المجيد؟ الجزائري: احسنت المحاور: جيد، نشكرك جزيل الشكر الاخ وسام البصري على وسام: التوضيح الثاني هو اود ان اعرف هل يجب ان يكون النقد مختص بالنقاد فأذا كان من غيره فيعتبر رأياً وليس نقداً، النقد يجب ان يكون للنقاد فقط واذا كان من غير النقاد يعتبر رأياً المحاور: جيد جداً، سؤالين وجيهين من الاخ وسام البصري من العراق، استاذي الكريم السؤال الاول فيما تجلى النقد الثقافي الاسلامي في تاريخ الامة؟ الجزائري: انا اشكر للاخ الكريم المحاور: وسام الجزائري: وسام؟ المحاور: نعم وسام البصري الجزائري: اسأل الله له السلامة والعافية وان يكون قد علق له الوسام ان شاء الله وسام الذهب لاالوسام الذهبي وفرق بينهما، ان الوسام الذهب هو الذهب الخالص والذهبي هو ما كان ممزوجاً بغيره. اقول لحبيبي الكريم وسام النقد الثقافي بمعناه الحقيقي النقد الثقافي الاسلامي تجلى في تاريخنا في العلم العظيم جداً الذي نسميه الحديث الشريف فالمحدثون كانوا قد وضعوا انفسهم قواعد راسخة، تلك القواعد لم تحتل ولم تتبدل ولم تتحول كانت بالامس وهي اليوم موجودة وستبقى ان شاء الله قائمة مشرقة في عيون اولئك الذين احبوها وتمسكوا بها وفي المناسبة كان المرحوم احمد امين الذي هو صاحب كتاب التكامل في الاسلام وهو استاذ الفيزياء والرياضيات في العراق وكان مفتش العراق بأجمعه، مفتش العراق العام يعني مفتش وزارة التربية والتعليم في العراق، كان رحمه الله يدرس في كلية اصول الدين في بغداد التي اسسها المرحوم العلامة السيد مرتضى العسكري وكان يقول لطلابه وهو يدرسهم الحديث، يقول لهم "اسمعوا وانتم كلكم مجازون بالرواية عني وانما اقول لكم هذا القول لأني ارى ان هذا العلم قد وقف او كاد ولااريد له ان يقف او ان يكاد، اريد له ان يتقدم وان يمضي في مساره العظيم جداً" اولئك وضعوا قواعد سموها قواعد الجرح والتعديل حتى يتبين اذا كان الراوية ثقة صادقاً عدلاً او غير ذلك تلاحظ؟ ان كان ثقة اخذوا بروايته، على كل حال يرجعون ايضاً الى هناك قواعد تخص السند وهو مايتعلق بالرواة وبما يتعلق بمضمون السند وهو مايتطابق مع القرآن الكريم او يخالفه فأذا طابق القرآن اخذوا به واذا خالف القرآن ردوه وهذا ايضاً ميزان رائع جداً وهو لو اتخذ الان في جميع، والله في جميع ثقافاتنا لعاد على المسلمين عوداً كريماً جداً وسعدوا به كلهم. المحاور: استاذ بشير يعني تقصد ان مثلاً ذروة النقد الثقافي الاسلامي تجلى في علم الحديث لأننا نرى مبادئ واصول في سائر العلوم الاسلامية؟ الجزائري: لا لا علم الحديث لأنه علم مقعد يعني هو سائر بقواعد دقيقة وثيقة راسخة شامخة في طول الازمنة التي مرت المحاور: العلوم الاخرى لاتخلو من هذا التقعيد ايضاً لماذا اخترت علم الحديث؟ هل هناك الذروة قصدي؟ الجزائري: لا لأن علم الحديث يعود بك الى النبع الاصفى، يعود بك الى القرآن الكريم يعني هو يتخذ القرآن الكريم في النهاية ميزاناً له يعني ما وافق القرآن فهو حق وما خالف القرآن فهو باطل وحسبك بهذا ميزاناً كريماً المحاور: بالطبع بالطبع، استاذي الكريم كلامك المتقدم انه ثقافتنا سماوية الاطلالة يقودنا الى ان كيف تكون هذه الثقافة سماوية التحدر من نور السماوات والارض سبحانه وتعالى واغلب مظاهرها ومصادقها ارضية او مزيجة بالتراب وحتى بعضها ينقض بعضاً؟ الجزائري: انا قبل الجواب عن سؤالك الكريم هذا اود ان اذكر للاخ حفظه الله وسام المحاور: نعم بقي السؤال الثاني انا اعتذر، سنجيب على هذا السؤال الجزائري: اكرمك الله، لا انا اوجزه ايجازاً لحضرتك الكريمة، هو يقول من لم يكن ناقداً لايسمى كلامه نقداً وانما يسمى رأياً هذا يتعلق به هو وبفهمه وبذوقه لسنا بحاجة للجواب عن مثل هذا السؤال لأنه غير متعلق ببحثنا اما كلامك الكريم اذا التفتنا ياسيدي العزيز الى ان ما يسود حياتنا من الثقافة اليوم هو نوعان قد تقدم ذكرهما، قلنا ثقافة اسلامية وهي المنسوبة للاسلام وثقافة مسلمة منسوبة للمسلمين سلام الله عليهم، زادت الدهشة وفتر العجب العجاب الذي يعتري من يسمع كلامنا هذا، الاولى هي الثقافة السماوية يعني الثقافة المنتمية للدين، المنتمية للاسلام الاصيل من غير ان يشوهه الناس، من غير ان يسئ اليه الناس او يمسوه بمسهم المحاور: تطرأ عليه قراءات جديدة او اوراق جديدة الجزائري: احسنت، كما يسمونه هم قراءات، نحن نرفض ان يكون القرآن قد قرأ قراءات متعددة، القرآن قراءته واحدة، ان يكون عقلك عقلاً سماوياً ايضاً، كيف يكون سماوياً؟ ان تكون ذا معرفة بلغة هذا الكتاب العزيز، ذكرت مرة من المرات اني وقفت على كلام للمرحوم الدكتور السيد محمد حسين بهشتي رحمه الله الذي كان من عيون الثورة الاسلامية المباركة النافذة جداً في الثقافة الاسلامية، كان يقول للايرانيين "لايمكنكم ان تفهموا الاسلام مالم تفهموا القرآن ولايمكنكم ان تفهموا القرآن مالم تفهموه باللغة التي نزل بها على سيدنا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم" يعني ان تفهموا الكلمة العربية اليوم بما كان العربي زمن رسول الله صلى الله عليه واله يفهمها، تلاحظ؟ يعني كلمة صادق اليوم ربما تختلف عن كلمة صادق امس لأننا اعطيناها توريات وتوريات اليوم وكلمة امين ايضاً اعطيناها توريات وتوريات وهكذا كل الاشياء اما في زمن رسول الله كانت الكلمة على فحواها الاصيل غير مضاف اليها اي شيء من هذه الالسنة التي تقلبت وتقبلت كل المحاور: متلقي الوحي كان موجوداً استاذ بشير الجزائري: احسنت المحاور: التفسير كان يؤخذ منه الجزائري: هكذا اقول فأذن الثقافة التي كانت قد نزلت على رسول الله صلى الله عليه واله وسرت في جوانح اولئك الذين احبوه وانقادوا له وقاتلوا معه واستشهدوا بين يديه وبقوا بعده اولئك الذي عرفوا هذه الثقافة الاصيلة، الثقافة الاسلامية التي ورثنا شيئاً منها او خيطاً من نورها وهم لنفرض ورثة رسول الله صلى الله عليه واله علي وبنوه وحسبك بعلي وبنيه عنواناً للاصالة وللثقافة الدائمة التي تبقى متصلة بالسماء غير متمرغة بالارض. المحاور: شكراً لك ولمستمعينا الاعزاء واسمحوا لنا ان نعود اليكم عما قليل وانتم سالمون الجزائري: اكرمك الله ******* المحاور: احييكم ثانية مستمعينا الكرام وانتم مع الطارف والتليد من اذاعة طهران، لدينا اتصال هاتفي اخر وهذه المرة معنا الاخ علي قمر من لبنان، السلام عليك الاخ علي علي: وعليكم السلام ورحمة اله وبركاته المحاور: حياك الله علي: مساكم الله بالخيرات والعافية والبركات المحاور: مساء الخير اخي الكريم الجزائري: مساك الله بالخير علي: عندنا سؤال لحضرتكم المحاور: تفضل اخي تفضل علي: يزيد الله فضلك، جزاكم الله خير جزاء، مالذي يستلزم نقد الثقافة الاسلامية؟ المحاور: ماالذي يستلزم نقد الثقافة الاسلامية؟ اشكرك على هذا السؤال الوجيه الجزائري: جميل جداً، استاذ بشير اليك الكلام الجزائري: يستلزمه ما استلزم سماحة الشهيد الكبير جداً والعظيم جداً الامام محمد باقر الصدر، الشهيد الكبير الشيخ مرتضى المطهري، الشهيد الكبير السيد محمد حسين البهشتي اولئك الذين آتاهم الله سبحانه وتعالى هباته متعددة الجوانب اي المعرفة الكاملة المحيطة بهذا الدين، من ينقد الثقافة الاسلامية او من ينقد الثقافة المختلفة ينبغي له ان يكون محيطاً بالثقافة الاسلامية وغير الاسلامية حتى يستطيع ان يقول قولة حق هذا اسلامي وهذا غير اسلامي واذا كان ينقصه ذلك وقال فربما كان قد جر الناس الى باطل يراد له ان يخرجهم منه لاان يغرقهم فيه. المحاور: استاذ بشير نحن سنعود اليك والى تكملة جواب هذا السؤال، مستمعينا الكرام حان الان موعد اذان المغرب في افق العاصمة الاسلامية طهران، تقبل الله صلاتكم وبر اعمالكم وعاد عليكم بوجهه الكريم ومنه القديم وانتم بألف خير، نستمع الى اذان المغرب حسب التوقيت المحلي للعاصمة طهران ثم نعود ونواصل الحديث المحاور: لااله الا الله كبيراً وسبحان الله بكرة واصيلاً، مستمعينا الكرام استمعنا واياكم خاشعين الى اذان المغرب في افق العاصمة الاسلامية طهران، نسألكم الدعاء مستمعينا الكرام انت مازلتم ان شاء الله معنا في برنامج الطارف والتليد، موضوعنا لهذه الحلقة كان النقد الثقافي، برفقتنا الاستاذ الكريم الاستاذ بشير الجزائري كالمعتاد الجزائري: اكرمك الله وحفظك المحاور: استاذ بشير اي معيار يعني ينفعنا في معرفة الثقافة الاسلامية من الثقافة المسلمة كما تفضلت؟ الجزائري: اكرمك الله، مر معنا في لمحات اليه انه المعيار المناسب لهذا النقد انما هو العرض على كتاب الله العزيز، القرآن الكريم فما وافقه من الثقافة، من المعرفة، من الخبر كان حقاً واخذ به وما خالفه رد وتنكر له لأنه باطل، الثقافة الاسلامية كلها حق والقرآن كله حق فمتى وجدنا هذا الحق اخذنا به ولايهمنا من الذي قاله، من الذي تحدث به انما يهمنا كونه حقاً او كونه باطلاً فمتى تعين حقه اخذ به ومتى ثبت بطلانه رد، هذا اعتقد المعيار الاسمى في النقد الثقافي الاسلامي، في النقد المعرفي لأنه يضع الناس قريباً من دينهم او في ظلال دينهم حقاً وصدقاً وعندما يعرف الناس حقائق دينهم يكونون قد اقتربوا منه واخذوا به ونالوا به ثواب الله سبحانه وتعالى في هذه الدنيا كرامة وفي تلك الدنيا الاتية سعادة ومقاماً في الجنات العلى عند سدرة المنتهى والسعيد السعيد من وفق لذلك وهم امثال هؤلاء الذي الان انفضوا من حولنا ليصلوا ومنهم من اكرمنا وبقي معنا ويقول ان الصلاة وقتها موسع والاستماع لكلمة طيبة هو ايضاً لايكاد يكون بعيداً عن الصلاة التي هي هم المسلمين جميعاً لأنها سفينة اعمالهم التي ان قبلت قبل ما سواها وان ردت رد ما سواها. المحاور: نعم استاذي الكريم دمت المستمعون الكرام بسلامة وسرور واتمنى ان يكون ماتقدم من كلامنا في النقد الثقافي، الذي نتمنى طبعاً ظهوره في حياتنا اليومية ليصحح كثيراً من المفاهيم الدينية غير السوية لينعم ان شاء المسلمون بجمال الثقافة الاسلامية الحق وكمالها المعطاء الجزائري: ان شاء الله، ان شاء الله المحاور: موضوعنا القادم مستمعينا الكرام هو التضليل الصهيوني في الادب نرجو ونأمل ان تكونوا معنا في تلك الحلقة ايضاً كما كنتم في هذه الحلقة، نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته الجزائري: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ******* الطارف والتليد - 05/10/2010 - 59 2010-10-30 00:00:00 2010-10-30 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6861 http://arabic.irib.ir/programs/item/6861 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وبه نستعين وعليه نتوكل واليه ننيب وصلاته وسلامه على سيدنا محمد واله الطاهرين سلام عليكم مستمعينا الكرام واهلاً بحضراتكم في الطارف والتليد لنتناول معاً موضوعاً يعني كل اصحاب المعرفة والذوق الرفيع، اولئك الذين يستحقون الحياة الطيبة جعلها الله نصيبنا جميعاً وموضوعنا هذا جامع الحسنيين الطرافة واللطافة انه النقد الثقافي ورجائي ان يروق لكم ويتجلى بمشاركتكم ولكم فائق الشكر والتقدير اعزائي الكرام اعتز انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الخير العميم واجدد تحياتي الحارة لكم مشفوعة بتحيات اسرة هذه الندوة الزاهية بكم وهم اخواني الاعزاء: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي مستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا الود والعطاء الاخ كاظم صادق وبالطبع مع مشاركة اخي واستاذي الكبير بشير الجزائري خبرة وخلقاً وبركة ومن الاحبة الاتصال بنا بهذه الهواتف الثلاثة اولها 22013762 وثانيها 22013768 وهاتفنا الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي لمن يتصلنا من خارج البلاد 009821 ******* مستمعينا الكرام ونبدأ مسيرنا بهذا السؤال اليسير جداً والعسير ايضاً، لماذا النقد الثقافي؟ لماذا اعرضنا عن النقد الادبي؟ اي هذين النقدين اولى واجدى؟ بدأت بهذه الاسئلة لأني اسمع اهل الثقافة والنقد يصدعون بها وهي تدل على نظرة في المألوف والمأمول من شؤون الحياة والمعرفة اذ تحملنا على معرفة المقصود بالثقافة والادب وهما مصطلحان نظن اننا في غنى عن تعريفهما لما هما عليه من الوضوح والسهولة الدافقين في القلوب وليس الامر هكذا كما اعتقد اذا كان معنا الاستاذ الجزائري لنتجاذب اطراف الحديث في هذه القضية المهمة فأهلاً بك اخي واستاذي الكريم وسهلاً الجزائري: حفظك الله وزادك خيراً على خير المحاور: ايضاً ايضاً، استاذي الكريم اسمح لي ان يكون حوارنا بعيد هذا الفاصل والشكر لك ولمستمعينا الاعزاء سلفاً الجزائري: سلمك الله المحاور: احييكم ثانية مستمعينا الكرام، ارحب بكم في برنامج الطارف والتليد الذي يأتيكم من اذاعة طهران والتوقيت هنا والساعة الان الخامسة وواحد وعشرين دقيقة عصراً، ارحب بك ثانية استاذي الكريم الجزائري الجزائري: حياك الله المحاور: استاذي الجزائري الجزائري: نحن نسأل الله سبحانه وتعالى اولاً اذا سمحت لي المحاور: نعم نعم تفضل الجزائري: ان يأخذ بأيدينا وان يخرجنا من الشرقة القاتلة التي انتابتنا معاً في لحظاتنا الاولى وطريقنا طويل ياسيدي المحاور: ان شاء الله، استاذي الكريم سؤالي الاول هو حقيقة سؤال جداً بسيط وقصير ولربما الجزائري: على قدري المحاور: ولكن لربما يكون عسير الجواب الجزائري: نسأل الله العافية المحاور: ان شاء الله، استاذ الجزائري لماذا ظهرت الدعوة الى نقد ثقافي بالذات؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين الذين نستنير بهم في كل شأن من شؤون هذه الدنيا عسى ان نبلغهم وهم على الكوثر في تلك الدنيا والفائز من وصل اليهم او كاد. ياسيدي العزيز لأن وعي دارس الادب ووعي اخيه دارس الثقافة اعمق من وعي غيرهما فهما لايكتفيان بالانطباعات الاولية التي قد تغني الانسان العامي ويكتفي بما يلوح له من وضوح الاسماء يعني هو يسمع كلمة ادب فيفهم منها هذا الذي نفهمه جميعاً انه شيء من نثر ومن شعر ليس المهم من بعد ذلك ان يكون هذا الشعر بليغاً او غير بليغ، عميقاً او غير عميق، واضحاً جلياً او مغمضاً، عسيراً لايسيغه ذهن وقاد مثلاً فالوعي العميق عند دارس الادب ودارس الثقافة يقدم له يعني لصاحبه، يقدم له تعريفاً لهذا المصطلح، المصطلح الادب اي مصطلح اخر الثقافة ظاهرهما شيء وواقعهما شيء اخر تختلف فيه الاذهان والاذواق لهذا قلت انت سهل عسير المحاور: بالطبع ممتنع لربما الجزائري: او يسير عسير او سهل ممتنع كما تفضلت وهذا تعبير الادباء سلام الله عليهم او تعبير البلاغيين دامت بركاتهم علينا وارفة الظلال المحاور: هل تقصد استاذ جزائري ان هذه المراحل الاولى للنقد بشكل عام؟ الجزائري: والله في كل الازمنة هكذا يعني حتى الان تعدد المدارس النقدية مع تعدد المدارس الثقافية في هذا العالم وكثرة الوسائل التي تصل ادباً بأدب وثقافة بثقافة في اقصى الدنيا الى اقصى الدنيا، مازال الادب والثقافة على حالهما من البعد عن التعريف الذي تلتقي عنده القلوب، تلتقي عنده الاذواق والعقول جميعاً، ربما تسألني لماذا اجيبك ساعة تسألني المحاور: استاذ يعني لدينا نقد ادبي يفترض، لدينا نقد فني، لدينا نقد فلسفي اريد ان ارى ماهو الفارق بين النقد الثقافي والبقية؟ الجزائري: والله هو النقد الثقافي اذا صح اذا صح استعماله وهو دعوة او دعوى تستطيع ان تقول انه دعوى يعني انها ادعاء من طرف من الاطراف انه ياجماعة الخير تعالوا نطرح هذا الذي نسميه النقد الادبي ونقدم للناس شيئاً اخر بديلاً منه نسميه النقد الثقافي، النقد الادبي هو فيض فلسفي والنقد الثقافي تستطيع ان تقول انه فيض جمالي، فيض فني، الفلسفة في اشد احوالها انها علم او علوم يعني كشف عن اشياء مبهمة اما النقد في طبيعته، النقد الجمالي الذي هو كان من قبل فريع من فروع النقد الادبي، النقد الجمالي من فروع النقد الادبي الواسع او الفني الكبير، الفني طبعاً الذي يشمل اشياء كثيرة منها النقد السينمائي المحاور: وحتى لربما الادب ايضاً الجزائري: احسنت احسنت، على كل حال هو النقد الادبي بطبيعته متعدد، انت لم تكن معنا ساعة وقفنا انا والاخ الطيب الذكر رائد دباب ذكره الله بألف خير على الوان وانواع النقد الادبي المحاور: من سوء حظي هذا استاذ طبعاً الجزائري: بل نحن العاثر الحظ اذ لم تكن ثالثنا فتزيدنا لطفاً وامتاعاً المحاور: لكم جزيل الشكر الجزائري: وتلميعاً لهذا الذي هو نرغب فيه ان يكون للناس جميعاً وخير الزاد ما اختلفت عليه الايدي بقول رسول الله صلى الله عليه واله واي زاد اطيب من الادب، اي زاد اطيب من ثقافة على كل حال النقد الثقافي يكاد يكون متعلقاً بالجانب الجمالي من النقد الادبي ولكن لم يتح له ان يظهر كل الظهور وسنقف ان شاء الله اذا سمحت انت وجدت علينا بحلقة اخرى المحاور: ان شاء الله، اكيد، استاذ الجزائري انا يعني ابحث عن اصول التمايزات، يعني هل هناك اصول يمتاز بها النقد الثقافي من دونه بحيث نحن خصصنا له خانة وفصلناه عن النقد الادبي او غيره، لماذا؟ الجزائري: ها اسمح لي، اذا قلنا ان النقد الجمالي هو فن مختلف عن النقد الادبي نكون فعلاً قد ظلمناه لأن الادب كله، النقد الادبي بكل انواعه يلتقي عند نقطة واحدة وهي طلب الجمال يعني هو يسعى ان يصل الى الجميل فيعرف جماله، اذا وصل اليه عرف جماله حتى يتبين من لده الذي هو بعيد عنك وعن السامعين الكرام القبيح او السيء، تلاحظ؟ اذن كل النقد الادبي بمختلف اسماءه هو بحث عن الجمال في النص الادبي، النص الذي ينظم او النص الذي ينثر المحاور: نعم شكراً لك، الجزائري: بشرط ان يكون ذا بلاغة مؤثرة في النفس ******* المحاور: استاذي الكريم معنا اتصال هاتفي الاخت الكريمة وداد محمد من العراق، السلام عليك اخت وداد وداد: وعليكم السلام والرحمة والاكرام، الله يبارك فيكم اقول: أبشير جار الزمان كيف لاادري بربك لم ازرك فزارك قلبي سما بك هذا قلبي والان مصاب وليس له شفاء الا يدك انا احييك تحية خاصة استاذ بشير الجزائري واقول لك شفاك الله وعافاك انت واهلك وكتب لك السعادة ومن تحب في الدارين يارب العالمين وان شاء الله معافى الجزائري: اكرمك الله، انا اسير السيد فرزدق ان سمح لي اجبتك وقلت لك شكرالله لك لطفك وحفظك على نفسك كريمة طيبة واسأل الله لجميع خلقه العافية وداد: اللهم آمين، ورحم الله والديك ووالد السيد فرزدق، اقول من هنا من ارض الرافدين من لؤلؤة نهر الفرات ابعث تحية طيبة مباركة تحملها اجمل نفس في ليلة قمرية واحلى زهرة وردية بأرق كلمة في اجمل لحن واعذب اغنية، اليكم ايها الاعزاء العاملين في هذا البرنامج وجميع العاملين في الاذاعة الطيبة واستعير هذه الابيات من السيد فؤاد العاشوري، اهدي قسمها الاول الى من كانوا معنا في هذا البرنامج والقسم الثاني الى العزيز الجزائري والعزيز الاخر الاخ فرزدق، اقول: غريب انا دع زمناً قد مضى كئيب فؤادي على من قضى ارى زين جسمي وروحي وغاً على العيش في الارض او في الفضا سواء لي اليوم ان سرني زمان على البعد او ابغضا فأن كان بالوصل قرة لنا قرت لنا عيون وجفون لنا غمضا وطابت بطيب اللقاء ليلة على جانبيها الهوى فالفضا فقد ازهق الهجر ارواحنا وقد قوض البعد ما قوضا انا اعتذر للاطالة لكني احمل لكم سؤال اذا سمحتم المحاور: تفضلي اختي الكريمة، تفضلي وداد: الله يبارك فيكم، اقول للاستاذ الجزائري هل فرغ النقد الادبي الدائم التطور والتنوع والتعمق من اداء ما عليه وآن لغيره مثل النقد الثقافي ان يحل محله؟ واضح اذا كان واضح اسألكم الدعاء والا فأنا على عيني اكرر؟ المحاور: شكراً جزيلاً لك الجزائري: واضح جداً المحاور: شكراً جزيلاً لك اخت وداد على هذه المشاركة الجميلة والطيبة ونتمنى لك الصحة والسلامة وحسن العاقبة، استاذ الجزائري تفضل الجزائري: اكرمك الله، شكراً للاخت على كل ما تفضلت به من لطف بنا واحسان الينا ولاسيما انها ذكرتنا بزميلنا واثيرنا الاخ فؤاد العاشوري حفظه الله وزاد شعره حلاوة وملاحة، سيدي الكريم نستطيع ان نقول للاخت الكريمة ولكل الذين يستمعون الينا الان لا والله لم يفرض النقد الادبي من اداء ما عليه من مهمات برغم كل ما له من تطور وتنوع كما هي تقول وتعمق وتوسع، هو مازال يتقم في اداء مسؤولياته ومسؤولياته جسيمة جداً ومن هاهنا كان هذا التنوع وكان هذا التطور والتوسع والتعمق الذي ذكرتها الاخت الكريمة ولكن للناس فيما يشتهون مشارب، هناك نقاد الادب انفسهم من يرى ان هذا اللون من الفن قد استنفذ طاقته، قد استوفى غايته ووجب ان يكون غيره في محله فأخترعوا ما سموه النقد الثقافي وقالوا ان ذاك فلسفة عميقة وعسيرة لاتشتهيها النفس العربية والنقد الثقافي هو كشف عن جمال وحب لهذا الجمال واطراء عليه وتقريب له الى النفوس فهو اثير ان يقدم على ذاك الذي تأباه هذه النفوس العربية التي نفرت منذ قديم الايام من كل شيء يخالف البديهة ولذلك كانوا يكرهون الشعر الذي يتروى صاحبه فيه، يكرهون الحوليات التي كان اصحابها يأخذون عاماً او فوق عام او دون عام في نظمها ومع ذلك كانت تعلق على الكعبة الا انهم لايرغبون فيها لأنها كانت قد اخذت من صاحبها فكراً وجهداً وتبصراً وتدبراً حتى يأتي بها، يحبون ان يكون الجواب سريعاً خاطفاً اي بديهياً وانت ايضاً في الحياة اليومية ترى الناس يحبون صاحب البديهة ويكرهون من يأتي بالجواب بعد ساعة او ساعتين المحاور: هذا شيء بديهي طبعاً الجزائري: ولعلنا نتذكر قصة "وافق شن طبقة" اذ جاء الرجل بعد حين، بعد ان وصل داره الى ذلك الفتى الذي قال له اتحملني ام احملك فقال أو تحب ان اجيبك فقال له اجب فلما اجابه قال له ماهذا من عندك، اعتذر المحاور: شكراً جزيلاً لك استاذ بشير سنعاود الحديث مستمعينا الكرام، كونوا معنا. ******* المحاور: نحييكم مستمعينا الكرام، هذه اذاعة طهران وهذا برنامجكم الطارف والتليد، ارقامنا على الاتصال المباشر اولها 22013762 ، 22013768 ، ورقمنا الثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ، موضوعنا لهذه الحلقة ان كنتم معنا واطلعتم عليه ان شاء الله كان النقد الثقافي، مستمعينا نعم نعم معنا اتصال هاتفي الاخ فاضل المغسل من السعودية، السلام عليكم الاخ فاضل فاضل: سلام عليكم المحاور: اهلاً بك ورحمة الله الجزائري: سلام عليكم ورحمة الله فاضل: احيي الاستاذ بشير الجزائري استاذي العزيز وكذلك الاخ العزيز فرزدق واقول ان الله سبحانه وتعالى يقول "فلينظر الانسان الى طعامه" ويقول بعض المفسرين ان المقصود من الطعام هو العلم وان صح كلامهم هذا يعني انه ينبغي ان نرى الى الكلام وان ... المحاور: ارجوك اخ فاضل ان تسكت الاطفال وان تتكلم بصوت اعلى فاضل: .... المحاور: الاخ فاضل تسمح لي، الاخ فاضل تسمعني؟ ارجوك المحاور: اشكرك جزيل الشكر يعني حقيقة مستمعينا الكرام كان الصوت غير واضح، نحن نعتذر من الاخ فاضل لربما سنعاود الاتصال معه، انا استمر بالحديث مع الاستاذ بشير قلت اخيراً ان بداية المشكلة في تعريف الادب وتعريف الثقافة تلوح عند البحث عن تعريف متفق عليه وهو طبعاً بعيد المنال، هذا القول طبعاً يحملني على سؤال، مم كان بعد هذا التعريف؟ الجزائري: ياسيدي الناس كما تقدم ذو مشارب شتى يعني لايتفق شقيقان من ام واب على كل شيء قد يحب احدهما شيء وينفر الاخر منه، قد يأتلفان على شيء وقد يختلفان كل الاختلاف على شيء اخر اذن هذه هي طبيعة الناس لايمكن ان يتفقوا على تعريف جامع لهم كلهم هذا هو السبب، التعريف المراد الاتفاق عليه بعيد المنال لدى المتعلقين به والمتطلعين اليه منذ قديم الايام يعني ليس حديثاً لانقول انه بتأثير الحضارة الحديثة، لانقول انه بتأثير ما يسمى العصور المظلمة في اوربا طبعاً العصور المظلمة لايتوهمن متوهم انها كانت في ديار المسلمين المحاور: طبعاً اكيد الجزائري: ها ها وحينما يقولون القرون الوسطى انما يريدون تلك القرون التي عاشها الاوربيون قبل الثورة الصناعية كما يسمونها او النهضة الصناعية المحاور: استاذ بشير انا اعتذرمنك، الاخ فاضل المغسل عاود الاتصال بنا وسوف نكمل الحديث ان شاء الله عن بعد التعريف، الاخ فاضل سلام عليكم فاضل: سلام عليكم انا اجدد اعتذاري على صخب هذا الذي كان يلازمني واقول للاستاذ بشير الجزائري الفلسفة تعلم جيداً انها على عظمة تنير العقول في كل زمان ومكان الجزائري: اي والله فاضل: لماذا آثروا الفن على الفكر في حياتهم العامة ونفروا من تلك الفلسفة؟ شاكراً ومقدراً والسلام عليكم الجزائري: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته، ما صاحبك من صوت كان موسيقى حالمة ترفعنا الى السموات العلى لأنها تذكرنا بنشأتنا الاولى، تذكرنا كيف خلقنا ربنا سبحانه وتعالى وها نحن اولاء بشر يتكلم بأشياء كبيرة وكبيرة والحمد لله تبارك وتعالى، شكراً لك، سيدي الكريم الطبع العربي حب اليسر واللطف ولذلك انت ساعة تلتفت الى لغته تجد هذه الكلمات الطيبة كثيرة كثيرة في العربية يعني هي اكثر من غيرها في اللغات الاخرى دليل على ان صاحبها او ناطقها يعني ناطق العربية، صاحب العربية هو انسان مأخوذ بكل لطيف وبكل جميل والنقد الادبي بطبيعته يحتاج الى تبصر وتدبر ولذلك كان مثلاً فرعاً من فروعه النقد النفساني يعني او سموه النقد النفسي الادبي يعني المحاور: استاذ بشير عفواً الجزائري: يعني ان تدرس النفس من داخلها لاان يدرس النص من خارجه المحاور: عفواً استاذ بشير انا حقيقة السؤال هو جداً فطن ولكن صيغة السؤال لربما لاالحق عليها يعني هو قال لم يكن فكر في الفن العربي او في الشعر العربي الجزائري: لا المحاور: السؤال برأيك صحيح؟ الجزائري: في تصوري السؤال فيه صحة كبيرة جداً وهو صحيح المحاور: يعني آثروا الفن على الفكر الجزائري: هو لايريد ان العرب بلا فكر لكن يريد ان يقول ان العرب يؤثرون الذوق على غيره، يؤثرون البديهة على الروية، انت الان في حياتك اليومية عندك صديق المحاور: ولكن استاذ بشير الفن العربي او الشعر العربي هو زاخر بالفكر الجزائري: انت تتحدث بالحكمة، بالتجربة التي يسلكها اولئك الذين نظموا هذا الشعر وهذا جميل، هذه التجربة، هذه الحكمة، هذا الذوق المحاور: عندما نتابعها عند المتلقي يعني تقصد؟ الجزائري: الذي يتجلى لك في اول ما تقرأ هذا الشعر انت تقبل عليه بكل نفسك لكنك ساعة تقبل على شعر تحتاج الى ان تستعين بهذا الاستاذ وذاك الشيخ وهذا المدرس حتى تبلغ معناه فأنك لاتحبه ولاتقربه اما ساعة تجده جلياً لعينيك، واضحاً لديك فأنك تكون في غاية السرور والمتعة والاستئناس به هذا هو يعني ليس معنى ذلك ان العرب لايعيرون الفكر اهمية او يجعلون الفكر اخراً لا انما يحبون كل ما هو لذيذ وقريب من الذوق ومن المعرفة الانية المحاور: جيد يعني استاذ شبير اتعني اننا ازاء منشط مثلاً نظري معرفي فكري فقط؟ الجزائري: والله سيدي الكريم اعتقد ان هذا المنشط هو منشط جمالي ولم يكن منشطاً عقلياً كما اعتقد لماذا؟ لأنك انت ساعة تؤثر التذوق تشعر ان صاحبك يشاركك هذا الشعور وهذا الحس اما ساعة تفكر فأنك تفكر وحدك لأنه لايدري مايجول بخاطرك انت فأنت ها هنا تتفلسف ولذلك هو يقول لك ساعة يسمع ما يجهله منك يقول لك بدأنا بالفلسفة، ارجوك لاتتفلسف، دعني من الفلسفة رجاءاً هذه الكلمات تسمعها تدور على السنة الناس في هذا المقام وذاك المقام بين الكبار وبين الصغار، بين اولئك الذين بلغوا شأواً كبيراً من المعرفة وبين اولئك الذين ما زالوا في بداية الطريق اليها، هذا هو المحاور: جيد استاذ بشير بما يرتبط يعني اثارة البديهة ونبذ التريث في الجواب؟ لماذا؟ الجزائري: شيء يسير جداً، يرتبط حب البديهة والاحتفاء بها ونبذ التأمل والتريث والتروي في الجواب، يرتبط كل هذا وذاك بما يسميه عرفنا العام الادب في حين غيرها يعني التروي والتأمل والتبصر والتدبر وانت تعلم ان كل هذه تستنزف منك وقتاً حتى تؤدي ماتريد بها، هذه ينفر منها الانسان، الانسان العربي لايكاد يرغب فيها ولايحبها لأنها تبعد عليه الغاية التي يتوق اليها يعني انت ساعة تسأل احداً تنتظر ان يجيبك ساعة يسمع سؤالك لاان يستأذنك في ان يتأمل ربع ساعة او عشر دقائق ثم يجيبك، أليس كذلك؟ المحاور: طبعاً الجزائري: لهذا السبب، نعم المحاور: استاذ بشير سؤال اخر يعني لربما يكون جوهري، لم كان هذا الارتباط بالادب منذ القدم يعني السحيق؟ الجزائري: بارك الله فيك، سيدي الكريم ارتباط حب البديهة ونبذ التريث في الادب وثيقاً منذ قدم الزمان لأن الادب هو فن القول الجميل اذا كان شعراً واذا كان نثراً، طبيعته الشعر طبعاً، طبيعة الادب الشعر، الشعر مقدم عند العرب وغير العرب على النثر مهما كان ذلك النثر الا النثر الذي كان ذا طابع رباني يعني انت ساعة تلتفت الى القرآن الكريم فأنك تجد تلك البلاغة الرفيعة التي تأخذ بمجامع القلوب كلها اذا كانت مسلمة اوغير مسلمة المحاور: وهي طبعاً لاتخلو من كل مافي الشعر يعني الجزائري: احسنت احسنت، اذا كانت متبصرة او غير متبصرة هكذا، اذا التفت ايضاً الى الحديث الشريف وجدته يحمل هذه الصفة الا انها دون تلك الصفة الاولى التي اشرنا اليها يعني ان بلاغة الحديث الشريف مهما كانت راقية وسامية وجميلة واخاذة فأنها دون بلاغة القرآن الكريم وهكذا اذا انتقلت الى بلاغة سيد البلاغيين على الاطلاق امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام المحاور: عليه السلام الجزائري: ولعلك مررت واستأنست بنهج البلاغة وجدت فيه ما يأخذك كل الاخذ حتى انك لتنسى جوعك وتعبك ونصبك وانت تطالع اي مقطع من مقاطع خطبة او اي كلمة من كلماته الموجزة او المسترسلة في الطول، على كل حال قلت الشاعر يعلو على سائر الناس عندهم، عند العرب لماذا؟ لأنه يقدم لهم طبيعة ما يتذوقون ومكانة الشعر متقدمة فكانت مكانة صاحبه متقدمة ايضاً عند هؤلاء الذين يتذوقون، يقدم الشاعر بمقدار سرعته في الارتجال الخلاب اذا كان شاعراً ينظم في اللحظة اي قائل بديهة، قائل البديهة من ساعته، المرتجل يتثأثئ شيئاً ما يعني يسمع الكلام ثم افرض تمر دقائق او دقيقتان ثم يقول هذا يسمى مرتجلاً على كل حال هم بمقدار ما يرون من ارتجاله، من بديهته يقدمونه بهذه السرعة ويقدرونه ذلك التقدير وهنا برهان على ان العرب يؤثرون ذلك ان البحتري كان قد استهزأ بالمنطق والفكر، ما انه استهزأ بالمنطق الذي هو عند الفلاسفة، بالمنطق الذي هو عند المناطقة، بالفكر الذي هو عند المفكرين الكبار وذوي الثقافة العميقة لا وانما يريد ان يقول ان الجمال الذي تشتاق اليه النفس هو هذا الذي تفقهه النفس وهذا الذي تسمعه في ساعتها يعني لايتدبر ويكون قد بالغ في اخذ الوقت في نظمه ******* المحاور: لو سمحت استاذ بشير نأخذ اتصال وسنعاود الحديث ان شاء الله، الاخت الكريمة بتول من لبنان، السلام عليك اخت بتول بتول: عليكم السلام، كيف الصحة؟ المحاور: الحمد لله بتول: تحية لك اخ فرزدق المحاور: حياك الله واهلاً وسهلاً بك اخت بتول بتول: وتحية ايضاً للاستاذ بشير الجزائري الجزائري: حياكم الله وشكراً لكم بتول: عندي سؤال لو سمحتم هل هناك مجال؟ المحاور: اكيد اكيد تفضلي بتول: ماالذي جعل النقد الادبي اكثر امتداداً في الثقافة العربية وتجربة فيها من سائر العلوم؟ هذا هو سؤالي المحاور: نعم جيد جداً شكراً جزيلاً لك اخت بتول على هذا السؤال، استاذ بشير ما الذي جعل النقد اكثر امتداداً في الثقافة العربية؟ الجزائري: سيدي كما تقدم القول الطبع يغلب التطبع، العرب مطبوعون على حب الجمال وحب الوضوح وحب السهولة والليونة في طباعهم ليس كما يدعي المدعون في انحاء مختلفة من الارض ان العربي خشن فج، ان العربي غليظ لايطاق لا ليس كذلك، كلما وجدت عربياً شجاعاً وجدته كريماً وكلما وجدته كريماً وجدته رؤوفاً وكلما وجدته رؤوفاً وجدته حساساً غاية الحساسية في كل شأن من شؤون هذه الدنيا، يألم لمن وجده بحاجة الى العطف، يحسن الى من لم يسأله الاحسان يعني هو بطبعه انسان لطيف وخبير، يقرأ العيون كما يقولون واحياناً امثلتنا العامية ايضاً يقول فلان، بالعامية العراقية لعلك سمعتها ذاكراً يقول "فلان تاكله عيون الزلم" يعني انه يضطرب اذا رآى الرجال كثيراً ينظرون اليه هذا يدل على ان الانسان العربي في غاية الحساسية ييعني هو يتأثر بالنظرة اليه اذا كان طيبة او اذا كان غيرها، اذا كانت حسنة واذا كانت سيئة هذا الذي جعل هذا الطبع الكريم يقبل على النقد الادبي لأنه يحي فيه هذه الرغبة الاصيلة الوكيدة الوطيدة في حب الجمال والجميل والله جميل يحب الجمال فمالك لاترى لأنسان يحب صفة ربه سبحانه وتعالى، صبغة ربه جل وعلا. المحاور: طيب الله انفاسك استاذي الكريم، مستمعينا الكرام سنكون بين يديكم بعد قليل كونوا معنا ******* المحاور: مستمعينا الكرام الطارف والتليد، نحييكم من اذاعة طهران ونبدأ الحديث في هذا القسم مع اتصال هاتفي من الاخ الكريم عبد العباس من العراق، السلام عليك ايها الاخ الكريم عبد العباس من العراق عبد العباس: تحية طيبة لك مباركة والى السيد الكريم ضيفك الاستاذ بشير، حياكم الله واتقدم لكم بالمواساة بذكرى شهادة الامام الصادق عليه السلام الجزائري: حياك الله عبد العباس: الحقيقة كان بودي ان اسأل الاستاذ بشير الله يحفظه عن المثقف والمتعلم، هل ينبغي ان يكون شرط على المثقف الا ان يكون متعلماً؟ يعني كأن يكون خريج جامعة او كلية في مجال من الثقافات الحياتية المتعددة ومنها مثلاً الثقافة الدينية حيث نجد في مجالسنا وفي مناسباتنا بعض الناس من لديه شهادة الابتدائية في مجتمعنا العراقي ولديه ثقافة هائلة في التاريخ، في المسائل الفقهية والمسائل الدينية وحتى في المسائل الاجتماعية والنفسية حينما تطرأ مشكلة يعالجها بسرعة وتعلم استاذ بشير بواقع العراق كان يسمى هناك في المجالس وفي الارياف العارفة والفريوة رجل قد يكون امي ولكن يفتي في مسائل يتخذ فيها الجانب النفسي وجانب اجتماعي؟ هذا واشكرك جزيل الشكر واتمنى لكم التوفيق ان شاء الله المحاور: اشكرك جزيل الشكر الاخ عبد العباس من العراق، استاذ بشير الجزائري المثقف والمتعلم؟ الجزائري: اكرمك الله والله انا اوافق الاخ الكريم عبد العباس في ان المثقف غير المتعلم فطالما وجدنا متعلمين كثيراً لايفقهون من الثقافة شيئاً وطالما وجدنا مثقفين ايضاً وهم لم يروا باب المدرسة اصلاً وحسبنا المثل العراقي الجميل جداً "المجالس مدارس" ولم يقولوا المدارس مجالس وهذه تجربة، هذه خلاصة تجربة وليست تجربة جيل وجيلين وثلاثة اجيال وانما هي تجارب اجيال بشرية متوالية جيلاً بعد جيل واتمنى ان يكون جوابي واضحاً لحبيبي المفدى عبد العباس من العراق المحاور: كل الوضوح ولكن طبعاً سنواصل استاذ بشير هذا الموضوع، موضوع النقد الثقافي ان شاء الله في الحلقة القادمة الجزائري: رحم الله والديك المحاور: بالطبع الموضوع جداً واسع، مستمعينا الكرام سنواصل هذا الموضوع في الحلقة القادمة ونأمل ان تتواصلوا معنا كما تواصلتم معنا في هذه الحلقة، وقتنا شارف على النهاية فسلام عليك استاذ بشير وعلى عبد العباس الجزائري: وعليك السلام ورحمة الله تعالى وبركاته المحاور: وعلى كل المستمعين الكرام الذين اتصلوا معنا وعلى جميع من كانوا معنا من كرام الخلق والى القادم دام الجميع بألف خير. ******* الطارف والتليد - 28/09/2010 - 58 2010-10-23 00:00:00 2010-10-23 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6838 http://arabic.irib.ir/programs/item/6838 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد وبه الحول والقوة فيما نشكر له ونستمد منه وهو اللطيف الخبير والهادي للنجاة والحياة سلام عليكم ايها المستمعون الاعزاء واهلاً بحضراتكم في رحاب الطارف والتليد ابتغاء الوقوف السريع على ابداع الايرانيين الادبي للاطفال واملنا ان يكون هذا الوقوف نافعاً ممتعاً لألطافكم السامية بدقائقه الخمسين الخاصة بكم ويسرني انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة الغامرة الطرافة ان احييكم اطيب تحية وارفع تحيات اخواني العاملين معي في تقديم مايروق لكم من سني المعرفة وزكي الادب والثقافة وهم: مهندس الصوت امير زاهدي ومتلقية اتصالاتكم الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء الرائق كاظم صادق وقبل الشروع بتناول مالدينا من لطف الله تبارك وتعالى اضع بين ايديكم ارقام ثلاثة هواتف خاصة بمشاركتكم النبيلة واولها رقمه 22013762 والهاتف الثاني 22013768 وهاتفنا الثالث الاخير لكم هو 22013848 اما رمزنا الهاتفي اي رمز ايران والعاصمة طهران فهو 009821 ******* المحاور: مستمعينا الكرام اجدد تحياتنا الحارة لكم وانا سعيد بحضوركم الكريم معنا في ابداع الايرانيين الادبي للاطفال واستعين الله عزوجل على اداءه فأقول ما كان للاطفال في ايران ادب مستقل فقد كانوا مع الكبار يكدحون معاً ويتعلمون معاً وكانت السيادة للادب الساري على الالسنة من جيل الى جيل ومن مكان الى مكان لكن سيادة الادب الشفاهي للصغير والكبير لاتعني انعدام شقيقه الادب المكتوب لهؤلاء ومن دواعي السرور ان يكون معنا الاخ بشير الجزائري لنحادثه في هذا الشأن الطارف والتليد في الوقت نفسه فأهلاً وسهلاً الجزائري: بك اهلاً وسهلاً وحياك الله المحاور: الاخ الجزائري من المعلوم ان الخوض في تاريخ الكتابة الادبية للاطفال كالخوض في تاريخها في كل بلاد يكلفنا وقتاً لانمتلكه طبعاً فأسمح لي ان نقصر الكلام المفيد على النشأة الحديثة لأبداع الايرانيين فيه واتمنى ان يكون بعد هذا الفاصل الجزائري: ان شاء الله المحاور: مستمعينا الاعزاء من طهران تحياتنا لكم طيبة كل حين وانتم مع الطارف والتليد وساعتنا الان الخامسة وخمس وعشرون دقيقة بتوقيتنا الشتوي، الاستاذ الجزائري وها نحن اولاء قد عدنا اليك بقولنا ما خصائص ادب الاطفال الذي نتحدث بأبداع الايرانيين فيه؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين في الاولين والاخرين تحياتي للطفك الكريم وللطف احبتنا المستمعين الكرام الذين نتمنى لهم السعادة والمسرة ماداموا معنا في هذا المسير المحاور: ان شاء الله الجزائري: خصائص الادب المكتوب للاطفال في ايران هي خصائص ذلك الادب المكتوب لكل الاطفال في العالم الحديث، لايختلفون عن غيرهم فيما يكتب لهم ولايختلف هذا الادب عن مثله في سائر البلدان الحديثة الاخرى التي اخذت بالتربية الحديثة نهجاً للحياة الطفلية، خصائصه انه يرضي غرائز هؤلاء الاطفال بالخلاصة الدينية، انت تعلم ان الامور الدينية شيء فطري في اعماق كل انسان والطفل اكثر الناس الحاحاً على هذا الجانب لذلك تجده يسأل اسئلة كبيرة قد يعجز حتى العلماء والكبار عن الجواب عنها فأذن لابد لهذا الاديب الذي يكتب للاطفال ان يرضي غرائزه بخلاصة دينية يعلمهم فيها الجواب عما يعترج في خواطرهم كذلك ان يقدم لهم خلاصة علمية ادبية اجتماعية، هذه كلها يقدمها بلغة يسيرة سهلة واضحة جميلة جداً، ان تكون قصيرة، خصائصها، ان تكون قصيرة، ان تكون واضحة، ان تكون سهلة الحفظ حتى تثبت في اذهانهم الغضة، ان يزيد تجاربهم الحياتية، الطفل انسان ينمو، انسان يسير من حال الى حال مثل الكبار وهو في كل مرحلة من العمر بحاجة الى تجربة جديدة المحاور: لأكتساب خبرة الجزائري: رحم الله والديك والخبرات تحتاج ايضاً الى تحتاج الى مهارة في تقديمها ليس كل ما يكتب يقدم خبرة انما يقدمه ذلك الذي آتاه الله سبحانه وتعالى المهارة الفائقة في الوعي وفي التوعية كذلك من خصائصه انه يقدم لهؤلاء معلومات لاتتيسر لهم في المدرسة ولافي الاسرة مهما كانت الاسرة فأنها لاتستطيع ان تلبي رغبات الطفل كلها وكذلك المدرسة لاتستطيع ايضاً ان تلبي هذه الرغبات لو لم يكن هناك تعاون بين المدرسة والاسرة مضافاً الى مايقدمه هذا الادب الذي سميته انت ادب الاطفال او الادب الطفلي كما يعبر عليه غيرنا ايضاً ان يقربهم من محيطهم الاجتماعي والمدرسي يعني الطفل ساعة يقبل على المدرسة في الاول تراه نافراً منها مشمئزاً شاعراً بالقلق لايكاد يسوغها، المعلم ربما كان غافلاً عن ان هذا الطفل يحتاج الى سعة صدر بالغة جداً يفرط بتلاميذه فعلى كاتب الادب للاطفال ان يرعى جانب المعلم وجانب الطفل، ان يدل المعلم على شخصية الطفل مثلما يدل الطفل على شخصية المعلم فيكون هناك نوع من التآلف والتعارف وبنفس الوقت يكون هناك قد حقق غاية اجتماعية اضافة الى الغاية المدرسية، على كل ان يؤمن حاجاتهم العاطفية التي تؤثر في اتزانهم، الطفل كما قلت لك هو على غرائز شتى، طفل آتاه الله سبحانه وتعالى السكينة والطمأنينة في البدأ وطفل لا كان قلقاً مضطرباً خائفاً، لم يربى في الاسرة تربية تليق بحضوره في المدرسة لأن الابوين ربما كانا جبارين او ربما كانا غير ملتفتين الى ان زجرهما او قسوتهما تؤثر في نفس هذا الطفل المحاور: الادب يحاول اصلاح هذه الامور الجزائري: احسنت فهذا الادب ساعة يأتي مسطوراً سطراً جميلاً قد يقدم للاسرة وللطفل ماينتفعون به ويتقدم هذا الطفل في مسيره المشرق ان شاء الله، اتمنى ان اختم الكلام بقول ان يملأ فراغهم فيما يسرهم وما ينفعهم، بما يسرهم مثلما يسر الكبار وينفعهم مثلما ينفع الكبار لأنهم هم لايختلفون عني وعنك مهما بلغنا من العمر ومن التجربة ومن القراءة والاطلاع الا في انهم اقل منا عمراً المحاور: يعني يؤدي نفس الغاية التي يبتغيها الكبار من الادب الجزائري: ولكن بما يوائم نفوسهم واذواقهم وامزجتهم المحاور: اذن الادب او ادب الطفل يلبي اغراض تربوية في الجانب الاول الجزائري: احسنت تربوية وتعليمية في آن واحد المحاور: نعم شكراً جزيلاً لك، مستمعينا الكرام سنعود اليكم ولكن بعد هذا الفاصل المحاور: اذاعة طهران تحييكم مستمعينا الكرام عبر برنامجكم الطارف والتليد، الساعة الان بتوقيت طهران الخامسة واثنين وثلاثين دقيقة، ارقامنا التي بأمكانكم ان تتصلوا عبرها بنا 22013762 والهاتف الثاني 22013768 وهاتفنا الثالث هو 22013848 ومفتاح ايران والعاصمة طهران 009821 ******* مستمع كريم تفضل بالاتصال بنا وهو الاخ مهدي من السعودية، سلام عليكم الاخ مهدي مهدي: عليكم السلام ورحمة الله المحاور: اهلاً وسهلاً بك استاذ مهدي تفضل مهدي: تحية طيبة استاذنا الفاضل فرزدق المحاور: حياك حياك اهلاً وسهلاً بك استاذ مهدي مهدي: وتحية لأستاذنا بشير الجزائري الجزائري: حياك الله واهلاً بك المحاور: تفضل اخي مهدي بسؤالك او مداخلتك مهدي: يعد الادب الفارسي من ابرز الاداب العالمية اذ انه الاقرب للادب العربي فالادب الفارسي ذو عهود طويلة، ادب مزدهر ويواكب الحضارة الفارسية ويعبر عنها فسؤالي ماهي اهم العوامل الباعثة على تاريخ الادب للاطفال في الجمهورية الاسلامية في ايران وفي اي عهد من عهودها اشرقت تباشير هذا الابداع؟ من كان مع الله كان الله معه المحاور: احسنت احسنت شكراً جزيلاً لك الاخ مهدي من السعودية، الاستاذ الجزائري سؤالين تفضل بهما الاخ مهدي، اهم العوامل الباعثة على ادب الاطفال في ايران ماهي كانت؟ الجزائري: اهم العوامل الباعثة على تأليف المبدعين الايرانيين او القاصين الايرانيين للاطفال هو العامل الديني، العامل الوطني يأتي متستراً او متذرعاً في ظل العامل الديني، كل انسان ليس في ايران وحدها، كل البشرية الله سبحانه وتعالى خلقها بمشاعر واحدة، بمستوى عقلي واحد ولكن من الناس من استعمل هذه الهدية الالهية، هذه الهبة العظيمة التي هي العقل وسخر هذه العواطف الجياشة التي آتاه الرب سبحانه وتعالى لمصلحة الجماعة التي عيش فيها ومنهم من غفل عما آتاه الله من الخير، على كل حال الايرانيون كما قال الاخ جزاه الله الف خير كانوا اولي حضارة عريقة واولي تمدن مشهود له وكان التعليم ايضاً من الجنبات الاساسية في هذه الحضارة وهذا التمدن ولكنه لم يكن بالمستوى الذي نتمناه ونتحدث به الساعة، التعليم الديني يختلف عنه والتربية الدينية ايضاً تختلف عنها عند الامم الاخرى، الامم الاخرى تنظر اليها على انها ذات عطاء مادي اما نحن فننظر الى التعليم والتربية على انهما وسيلتا عطاء مستدام، عطاء صاف، عطاء مرتفع بالمعطى، بمعطاه لذاك الانسان من هذه الارض الى السماء يعني يصله بربه سبحانه وتعالى فلابد ان يكون ذلك التعليم وتلك التربية على مستوى رفيع جداً بحيث يوائم ذوقه ومزاجه وعقله ويوازن بين هذه الامور في اعماق نفسه حتى يصدر انسان كريم لهذه الجماعة التي يعيش فيها، هذا اهم العوامل المساعدة على نشأة ادب اطفال حديث لنزعة دينية مهما كانت الكتابة التي كتبت في الاول بعيدة عن المعاني الدينية لأن ساعة نشأ في الاول نشأ فيه خيط ديني او لون ديني اما الان بلطف الله انه اصبح كله ذا هذه الصبغة العظيمة، الصبغة السماوية التي ترفع الانسان من هوة الارض الى علو السماء لتجعله كريماً عزيزاً عند ربه وعند نفسه وجماعته يعني هو يكون انساناً نافعاً وممتعاً وايضاً منتفعاً ومستمتعاً. المحاور: اي انه اصبح اكثر هدفاً او صار هادفاً الجزائري: احسنت المحاور: مما كان عليه الجزائري: كان هو وحده هدفاً فصار هو هادفاً المحاور: بالضبط، استاذ بشير سؤالنا الثاني وطبعاً بنوع ما هو سؤال الاخ مهدي، متى لاحت تباشير الادب للطفل في ايران؟ الجزائري: اكرمك الله، اذا كان المقصود متى لاحت بمعناها الحديث يعني متى لاحت تباشير الادب الطفولي او الادب الطفلي، كل منهما يصح الطفولي نسبة الى المصدر والطفلي نسبة الى الاسم، على كل حال كلتاهما صحيحة، اقول ايران بطبيعتها اذا التفتنا الى تاريخها وجدناها كلما انتقلت من عهد الى عهد ازدادت تجاربها العلمية والتعليمية وازداد عطاءها الفني والتعبيري، على كل حال حتى اذا وصلنا الى مرحلة عاد فيها الوعي الايراني الى مكانته واخذ بيد هذه الامة الى ان تعود الى ما كانت عليه من السيادة ومن السعادة فرأى ان الجانب الديني هو الذي يرتقي بها ولذلك انت ترى ان مختلف الذين حكموا ايران هم ذو نزعة دينية مهما كانوا، على كل حال اقول كل الناس يتفاوتون فيما آتاهم الله حتى المؤمنون، المؤمنون درجات منهم الابرار ومنهم المتقون ومنهم المؤمنون ومنهم الاولياء ومنهم الصالحون ومنهم ما دون ذلك ومنهم ما فوق ذلك، على كل حال فعلى هذا الاساس ياسيدي الكريم كان في العصر القاجاري اتجاه الى الغرب بحكم هذا الاتجاه كان هناك تأثراً بما رأوا عند الغربيين من ابداع للاطفال فقالوا لم لايكون لنا فكان الذي يذهبون مع الملوك من الادباء وانت تدري ان كل ملك اذا سافر من بلد الى بلد حمل معه الادباء والمؤوخين والكتاب والخطباء والخ فكانت المشارق الاولى لطلعة هذا الابداع الادبي للاطفال في ايران في اواخر تستطيع ان تقول في العصر القاجاري كله ولكن يلغت قدرتها وطاقتها في اواخر هذا العهد واوئل العهد البهلوي المحاور: استاذ بشير اي تقصد اننا لم نمتلك بنوع ما ادباً للاطفال قبل هذا العصر مثلاً ما تبقى لنا من كليلة ودمنة او نصوص اخرى الجزائري: لا لا المحاور: لانساطيع ان ندمجها ضمن هذا الاطار؟ الجزائري: لا لا اعتذر مما لايعتذر منه لأنه قهري ياسيدي، اقول لك حقيقة الايرانيون، انا كررت هذا في الكلمات الماضية، الايرانيون اصحاب حضارة وصاحب الحضارة لايمكن ان يعدم الادب، الادب رفيقه في كل عهد من عهوده، كان هناك ادباً وادب جميل جداً اذا كان شفاهياً واذا كان تحريرياً، عندهم الشفاهي مؤثر في النفس والتحريري مؤثر في النفس ولكنه لم يكن بالمعنى الذي نتحدث به نحن الان، الان اصبح الادب ذا صبغة خاصة المحاور: الادب الحديث تقصد؟ الجزائري: احسنت، له قواعد المحاور: ادب الاطفال الحديث الذي استقى قواعده ربما من ادب الاطفال في اوربا او في اماكن اخرى الجزائري: اذا طالع الانسان اي انسان من اخوتنا المستمعين الكرام الان، اذا طالع القصص المكتوبة للاطفال وجد فيها شيئاً عجباً اذا كان هو ذا طبع نقدي، اذا كان هو ذا ملكة تقوم الجيد من غيره يجد ان ذلك الادب الذي كتب حديثاً الان لايختلف عن الادب الذي، الادب الذي كتب للاطفال لايختلف عن الادب الذي كتب للكبار اطلاقاً المحاور: الجوهرة واحدة الجزائري: جوهرة سوى ان هذا كتب لأعمار معينة وذلك لأعمار خاصة المحاور: يختلف من حيث الاسلوب الجزائري: احسنت ******* المحاور: نعم استاذ بشير معنا اتصال اخر من الاخ جميل من البحرين، سلام عليك ايها الاخ جميل جميل: سلام عليكم المحاور: حياك الله اهلاً وسهلاً اخ جميل جميل: اسعد الله مساءكم ومساء جميع المستمعين في عالمنا الاسلامي المحاور: واسعد الله مساءك، تفضل اخ جميل جميل: سؤالي للاستاذ العزيز بشير الجزائري حفظه الله الجزائري: اعزك الله وحفظك واشكرك جميل: فيما يتعلق بموضوع حلقة هذا اليوم، استاذي الكريم متى بلغ ابداع الايرانيين في التأليف لأطفالهم وواجهوا المنشود وبماذا تميز عن سابقه في ايران وعن معاصره في غير ايران؟ وشكراً جزيلاً المحاور: لطيف الجزائري: طابت انفاسك المحاور: حياك الله وشكراً جزيلاً لك تفضل استاذ بشير الجزائري: يعني طبيعة كل الكائنات انها تنمو في كل مرحلة ويزداد هذا النمو من مرحلة الى مرحلة، الذي اعتقده من غير ان اضيف شيئاً لايعلمه المستمع ان الادب الذي كتب للاطفال في ايران بلغ غايته او اوجه كما سمى الاخ الكريم حفظه الله هذا الادب بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران قبلها بسنوات انصافاً تقدم تقدماً كبيراً جداً ولكنه عاد ففتر شيئاً ما لكن حينما جاءت الثورة جاءت وقدمته تقديماً كبيراً جداً لأنها فتحت الابواب على مصاريعها للكتاب للمبدعين، لكل الذين لهم صلة بمثل هذا الفن المحاور: يعني شهدنا نهضة استاذ بشير في هذا الجانب الجزائري: احسنت فالادباء لم يكونوا وحدهم الذين قدموا هذا الادب للاطفال في ايران انما معهم اخوانهم الرسامون، معهم اخوانهم المسؤولون الاداريون، معهم اخوانهم المحسنون الذين يريدون ان يقدموا لشعبهم ماينتفعوا به وما يسعد، كل هذه العناصر وغيرها المحاور: دور نشر كثيرة خاصة بالاطفال بالمئات لربما الجزائري: بذلك التعاون الذي ذكرته لك بين تلك العناصر الاولى يعني بين الادباء والرسامين والاداريين والمحسنين، هؤلاء الذين يشعرون بأن عليهم واجباً الهياً لابد لهم من تأديته لشعبهم وهو واجب اخروي مثلما هو واجب دنيوي، اولئك الذين ينظرون والذين ينتفعون والذين يتفرجون على قارعة الطريق لابد ان يتأثروا بهذه المسيرة الجديدة المبدعة وايضاً يبسطوا ايديهم لمؤازرتها والانتفاع بها ايضاً ولذلك ظهرت كما تفضلت انت دور نشر كثيرة وكلها مختصة ايضاً بأدب الاطفال المحاور: استاذ بشير يعني لو تسمح لي بسؤال اخر، اي لون من قصص الاطفال او ادب الاطفال ظهر في العهد القاجاري الذي سبق العهد البهلوي؟ الجزائري: يحدثنا التاريخ او مابقي بأيدينا من آثارهم في تلك المرحلة وربما هو غير موجود الان في متناول الاطفال ولافي متناول الكبار، يحدثنا ان ما كان ينتشر في طلعة هذا الادب الحديث في ايران يعني بمعناه الجديد انما كان كما تقدم القول غير مرة في العصر القاجاري لاسيما في اخرياته وكانت قصصاً علمية وقصصاً تعليمية، انت تعلم ان القصص التعليمية كانت مستعملة منذ القديم عند الناس ولكنها بالتجديد اخذت منحى اخر واكتسبت جمالاً اخر فصارت قريبة من النفوس حتى ان الكبار ليشتهون ان يطالعوها وينتفعوا بما فيها من الفرائد والخرائد. المحاور: نعم استاذ بشير كيف تحول، نعم اذن مستمعينا الكرام لنذهب الى فاصل ثم نعود اليكم لنواصل الحديث مع الاستاذ الجزائري المحاور: احييكم ايها الاصدقاء الاعزاء واعلم من انضم الينا تواً ان هواتفنا المفتوحة لسؤالهم ومداخلاتهم هي ثلاثة هواتف اولها 22013762 والثاني 22013768 والثالث 22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* موضوع هذه الحلقة هو ابداع الايرانيين في ادب الاطفال ومعنا كالمعتاد الاستاذ بشير الجزائري، استاذ بشير كيف تحول الادب الشعبي الايراني اي الادب التراثي الى معين للابداع في ادب الاطفال والمراهقين؟ الجزائري: سبحان الله هو كل تراث لدى شعب من الشعوب لابد ان تأتي مرحلة من مراحل تاريخه تدله على قيمة ذلك التراث الذي بين يديه فيرجع الى كنوزه ينتفع بها، يحفر عنها التراب ويزيل عنها الغبار ويجعلها في متناول الناس الذين يعيشوا بينهم خاصة اذا كان ذا فطنة ثاقبة، ذا عقل فذ وبراعة ادبية كريمة، الله سبحانه وتعالى يصطفي من عباده الواناً من البشر كل منه يؤتيه هبة من الهبات او هبات من الهبات سبحانه وتعالى فمن الناس الايرانيين من انتبهوا الى ان هذا التراث العظيم الذي بين ايديهم، التراث الشعبي او دعنا نسميه بلغة العصر الفلكلور وهو التراث الذي لانعرف اول من بدأه يعني مثلاً قصة رائعة جداً تسود الناس ويتحدث بها الصغار والكبار في مناسبة وغير مناسبة، في ليالي هذا الشهر وذاك الشهر ولكن لايعرفون من اول من حكى هذه الحكاية اذا كانت تحريرية ومن اول من كتب هذه الحكاية، على كل حال هذا نسميه الفلكلور، من الناس من آتاهم الله سبحانه وتعالى ان يبسطوا ايديهم الى هذا الكنز العظيم وهو التراث الشعبي بشقيه الشفوي والتحريري ويعيدوا صياغته مرة اخرى فكان من الايرانيين مثلاً كاتب متمكن جداً اسمه فضل الله صبحي هذا الرجل استطاع ان يمد جسراً بين الحاضر والماضي، جسراً عميقاً ومتيناً جداً يجعل الايرانيين متعلقين بقيمهم، بعاداتهم، بتقاليدهم بكل ما يعود عليهم بخير في حاضرهم واخرهم ايضاً يعني في الدنيا وفي الاخرة فجاء فأعاد كتابة تلك القصص اذا كانت شفوية او اذا كانت تحريرية كتبها ولكن بذوق جديد وطعمها بالمعنى الذي بدأنا حديثنا به وهو المعنى الديني، المعنى الذي يجعل الانسان قريباً من الرب وبعيداً عن الجبت والطاغوت. المحاور: استاذ بشير سنعاود الحديث عن فضل الله صبحي ولكن لدينا اتصال، الاخت زينب معنا من العراق، سلام عليكم اخت زينب زينب: الو سلام عليكم المحاور: حياكم الله اهلاً وسهلاً اخت زينب زينب: تحية لك اخ فرزدق وللاستاذ بشير الجزائري المحاور: حياك الله الجزائري: حياك الله وشكراً المحاور: تفضلي اخت زينب ان كان لديك سؤال او مداخلة زينب: استاذ بشير اذا سمحتم انا عندي سؤال فيما يخص موضوعكم وعندي اقتراح لبرنامج الطارف والتليد اذا سمحت المحاور: لابأس لابأس شكراً جزيلاً الجزائري: تفضلي زينب: سؤالي هو مم استفاد مبدعوا ادب الاطفال الايرانيون في نشأته؟ المحاور: نعم زينب: واقتراحي هو يعني موضوع تناقشوه في برنامج الطارف والتليد المحاور: ان شاء الله زينب: كيف نقارن بين عصور الادب الثلاثة القديم والاوسط والحديث؟ المحاور: لابأس الموضوع جيد، ان شاء الله الجزائري: اي ادب يازينب؟ زينب: الادب العادي طبعاً القديم والاوسط والحديث الجزائري: يعني ادب الناس كلهم؟ زينب: لايعني طبعاً من الشعراء القدامى مثل القديم دعبل الخزاعي الجزائري: رحم الله آباءك، الشعراء العرب، الشعراء الايرانيون؟ الاخت زينب اذا كنت تسمعينني حتى يتحدد الموضوع ويكون الاخ فرزدق قد الم بجوانبه كلها جزاه الله الف خير لابد ان يتحدد المقصود، هل هم الشعراء الايرانيون يعني الشعراء الفرس، الشعراء العرب، الشعراء العرب في ايران؟ المحاور: الشعراء العالميون مثلاً؟ زينب: اذا كانوا عرب واذا كانوا فرس من الادب القديم والاوسط والحديث في هذه العصور الثلاثة، يعني انتم تناقشون الموضوع الجزائري: هذا يكون نقاشاً اشارياً اذا سمحت، لانستطيع ان نلم به لأنه يفرض علينا وقتاً طويلاً جداً نعجز عنه كثيراً ولكن نشير اليه اشارات علها تنفع لطفك وحضرتك وانا لك شاكر المحاور: شكراً جزيلاً لك اخت زينب زينب: وشكراً جزيلاً، مع السلامة الجزائري: سلمك الله المحاور: اهلاً وسهلاً، تفضل استاذ بشير مم استفاد مبدعوا ادب الاطفال في نشأته في ايران؟ الجزائري: قلنا في البدأ ان الملوك القاجاريين كانوا قد اتجهوا من قبلهم ايضاً الملوك الصفويون كانوا قد اتجهوا الى اوربا واوربا تمتلك ادباً خاصاً بالاطفال والادب الاوربي مازال يتقدم في الابداع للاطفال وهو اكثر حرارة قلب على هؤلاء الاطفال مع الاسف الشديد منا وليس هذا ثناءاً على هذا الادب ولا مدحاً له وانما هو تقرير لواقع جاري ربما كثير من المسلمين لم يلتفتوا ان ادب الاطفال مهم غاية الاهمية لأنه هو الذي يبني هذا الانسان وهو الذي يصعد به وهو الذي يملك على الامة ويحفظ عليها مستقبلها الجيد والمشرق. المحاور: يكون بنيتها وارضية الطفل الجزائري: احسنت، اكرمك الله فساعة اتجه الملوك الصفويون والقاجاريون في ايران الى الغرب لبواعث شتى لسنا بصددها الان، بواعث تاريخية، بواعث اجتماعية، اقتصادية الخ، كانوا قد اخذوا معهم عينات رفيعة جداً من شعوبهم يعني القاجاريون اخذوا الادباء، اخذوا الشعراء، اخذوا الرسامين واخذوا ايضاً غيرهم من البنائين وحتى النجارين وكل اصحاب المهن والحرف... المحاور: استاذ بشير الوقت يداهمنا ولو سمحت لدي سؤال اخر وهو جداً مهم، ادب الاطفال بعد الثورة الجزائري: حتى اتم هذه الجملة المحاور: تفضل الجزائري: طيب، فلما ذهب هذا الرعيل من اصحاب الفنون والحرف واطلع على الغرب واطلع على الادب الذي عندهم، ادب الاطفال عاد وهو متأثر به فمنهم من صار ينقله الى محبيهم من الذين يبدعون في هذا الجانب ومنهم من مارسه بنفسه ومنهم من ترجم ايضاً حتى يؤثر في من ينقل لهم اعجابه بذلك الادب وهكذا استفاد هؤلاء الايرانيون من تلك التجربة او الخبرة التي عثروا عليها في سفراتهم الى الغرب. المحاور: نعم صحيح يعني استاذ بشير اصبح هناك هاجس يعني في ايران يعني انا مطلع بعض الشيء على الجزائري: انت اسأل سؤالك الذي تريد ان تقيدني به المحاور: بم امتاز هذا الابداع في ظلال الحكم الاسلامي الفتي ؟ الجزائري: والله امتاز بأنه سيد امثاله في كل البلاد المجاورة وغير المجاورة، كان ادباً انسانياً بمعناه الكامل وادباً دينياً بمعناه الكامل وجمالياً بمعناه الكامل، اتمنى ان اكون قد اختصرت الجواب المحاور: شكراً جزيلاً لك واشكركم مستمعينا الكرام ايضاً لحسن استماعكم وحسن متابعتكم لبرنامجكم الطارف والتليد الذي يأتيكم كل ثلاثاء في هذه الاوقات، مستمعينا الكرام الجزائري: انا ايضاً يطيب لي ان اشكر لك لطفك المحاور: انا اشكرك الجزائري: وشكري لمستمعينا الكرام وطابت انفاسك المحاور: انا متفضل، مستمعينا الكرام موضوعنا ان شاء الله للحلقة القادمة سيكون النقد الثقافي فنستقبل ان شاء الله اتصالاتكم ومداخلاتكم عبر هواتف البرنامج، في هذه العجالة لايسعني الا ان استودعكم الله والى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 21/09/2010 - 57 2010-10-16 00:00:00 2010-10-16 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6837 http://arabic.irib.ir/programs/item/6837 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم نحمده وبه نستعين، سلام عليكم مستمعينا الاعزاء واهلاً بكم في ندوة الطارف والتليد لنكمل عرض الاستشراق اليهودي الذي وقفنا على طرف منه في الحلقة الماضية بسلامتكم وسعادتكم ويسرني انا فرزدق الاسدي مقدم هذه الندوة ان ارفع اليكم تحيات زملائي العاملين فيها وهم: مهندس الصوت الاخ امير زاهدي ومتلقية اتصالاتكم الكريمة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء الاخ كاظم صادق وللراغبين بمحادثتنا ان يكلمونا بهاتف رقمه 22013768 وهاتف ثاني رقمه 22013848 وهاتف ثالث اخير رقمه 22013762 ورمزنا الهاتفي، رمز العاصمة طهران 009821 وارحب الان بأخي السيد الجزائري دليلنا في هذا المسير فأهلاً به وسهلاً ******* الجزائري: بك اكثر وحياك الله وشكراً لك المحاور: مستمعينا الكرام قلنا في الحلقة الماضية ان المستشرقين عامة واليهود خاصة الفوا كتباً ودراسات غزيرة حرفوا فيها حقيقة الاسلام وشوهوا صورته لصد شعوبهم عن رؤيته ولحرف بنيه اي بني الاسلام عن الاستضاءة به بفرض دراساتهم الباطلة عليهم في الجامعات واغراءهم بترجمتها الى لغات اخوانهم المسلمين وفي هذا خطر عظيم للاسلام وامته وقلنا ان غاية الاستشراق اليهودي هي خدمة الصهيونية فكرة ودولة ولذا بذلوا مافي وسعهم من خديعة وثروة لأقناع يهود العالم بهذه الفكرة وتسخيرهم لأقامة هذه الدولة القائمة في قبلة المسلمين الاولى القدس وما جاورها من فلسطين التي اغتصبوها وقتلوا اهلها وشردوهم ونتناول اليوم طرفاً اخر من شرور الاستشراق اليهودي نبدأه بعد هذا الفاصل المحاور: استاذ الجزائري لكي ندخل صلب الحديث نبدأ بهذا السؤال العام بنوع ما وهو لمن صهر المستشرقون اليهود في الاستشراق الغربي بشكل عام؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابو القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين سيدي الكريم النفس اليهودية نفس مبهمة غاية الابهام لأنها موغلة في الامر بالسوء اي انها لأمارة بالسوء، فعلاً امارة بالسوء ومن كان هذا شأنه لابد ان يستخفي، لابد ان يبحث عن ظل يستظل به ويخفي نفسه عن رائيه اياً كان ذلك الرائي قريباً منه او بعيداً عنه، لايحب ان يعرف الناس خصائصه، يمتاز بالاحتفاظ بكل سجاياه لنفسه ولايطلع عليها من احد وهم يشعرون انهم محتقرون مدانون معانون في الغرب هذه منذ الزمن السحيق فيظهرون مع الناس الذين كانوا قد اتجهوا الى الشرق باحثين عن خصائصه ومعرفة الحياة الواقعية التي يعيشها المسلمون اكثرالشرق الذي عني به الاستشراق انما هو بلاد المسلمين لأنها بلاد الخير، بلاد العطاء وهم يريدون ان يستولوا على الارض بما فيها من خيرات، بما فيها من ثروات وكنوز دفينة وظاهرة ويريدون ايضاً ان يدفعوا هذا الدين الذي يهيمن ويسطع في هذه الارض التي هي ارض المسلمين وبنفس الوقت يريدون ان يبسطوا سلطان دينهم اي النصرانية فجاء اليهود في ظل هؤلاء النصارى لكي يشعرونهم بأنهم جزء لايتجزأ منهم المحاور: يعني هل ترى ان هذه المذلة والمهانة التي تفضلت بها يعني ترجع اصولها الى العصر الاسلامي مثلاً؟ الجزائري: والله هم كتبت عليهم الذلة والمسكنة المحاور: التعبير القرآني هذا طبعاً صرح به القرآن الكريم الجزائري: نعم هذا الوصف القرآني لم يكن خاصاً بالمستقبل وانما هو المحاور: جوهري الجزائري: احسنت، لحاضرهم الذي كان القرآن الكريم قد نزل فيه يعني في ايامهم مع رسول الله صلى الله عليه واله وقد كانوا ينتظرون نبياً، كانوا ينتظرون ذلك النبي ولكنهم كانوا يتوقعونه منهم، من صميمهم، كانوا يرونه يهودياً وليس عربياً ولذلك كان حقدهم على رسول الله صلى الله عليه واله اشد من حقد المشركين لأنهم كانوا يجدونه في كتبهم التي لم تحرف وايضاً كانوا يحسدونه على ما آتاه الله وحسرهم هم عن هذه النعمة العظيمة التي هي ختام النداء الالهي الى هذا الكوكب الذي نعيش فيه وهذا النداء هو عام لجميع بني الانسان من ذلك الزمن الذي سطع فيه القرآن الكريم على صدر رسول الله صلى الله عليه واله الى ان يرث الله الارض ومن عليها، على كل حال اذن لهذه العلة على الهوان والمذلة كان اليهود قد اخفوا انفسهم حتى لايزدادوا هواناً وفي الوقت نفسه لكي يكتسبوا شيئاً من السيادة او من الاعتزاز بهم لأنهم اذا اثبتوا جدارة في هذا الشأن لابد ان تلتفت اليهم العقول التي كانت تسابقهم او تنافسهم في الوصول الى معرفة الشرق الاسلامي بكل مافيه من عقيدة ومعرفة وثقافة وثروة وحياة طيبة. المحاور: استاذ الجزائري يعني هل انصف المستشرقون الغربيون غير اليهود الاسلام او القرآن بحيث كانت هذه ردة الفعل لدى المستشرقين اليهود بالدخول والتغلغل في هذا الشأن بحيث نرى منهم كل هذا التحريف وما شابه ذلك؟ الجزائري: والله المحاور: ما كان الوازع يعني انا اقصد هذا الشيء؟ الجزائري: نعم قلت لك اليهودي بطبيعته وريث نفسه الامارة يعني الطيب يرث الطيب والخبيث يورث الخبيث ولعلنا نتذكر احاديث سيد البشر جميعاً رسول الله صلى الله عليه واله في الزواج "اختاروا لنطفكم فأن العرق دساس" او "اختاروا لنطفكم فأن الخال احد الضجيعين" يريد رسول الله صلى الله عليه واله بذلك ان كثيراً من السجايا تنتقل انتقالاً وراثياً من الاباء الى الابناء يعني هذه النفس الكدرة تنتقل من الاب الى بنيه فالنفس اليهوديه تنتقل من الاب الى بنيه فالنفس اليهودية ورثت طابعاً سيئاً، طابعاً معقداً، طابعاً لئيماً وانما كان هذا الحقد هو اللئم والحسد والبغض والبعد عن كل ما هو كريم نتيجة الهوان المرير الذي عاشه اجدادهم وآباءهم وانت تتذكر استهانة فرعون لهم، كان يذبح ابناءهم ويستحي نسائهم وليس بعد هذا من ذل، هذا اقصى غاية الذل فلابد ان تكون هذه النفس حاقدة حتى على ذاتها ليس على البشر وحدهم انما حتى على ذاتها هي لأنها تشعر انها تخفف عن كاهلها ما تعانيه من مرارة، مرارة الهوان والاحتقار الذي عاشته من اقدم العصور الى ساعتها التي كانت فيها، الى ساعة شروق رسول الله صلى الله عليه واله وسلم بأعظم النعم، بأكمل الاديان الذي هو الاسلام، اسلام الخير والعطاء واللطف والاحسان والانعام وكل المزايا الكريمة "انما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق". المحاور: شكراً جزيلاً لك على هذا الايضاح، مستمعينا الكرام سوف نعود اليكم بعد هذا الفاصل القصير المحاور: نعم مستمعينا الكرام نحييكم ثانية من اذاعة طهران ومن برنامجكم الطارف والتليد بعد ان استمعنا الى كلام استاذي الكريم الاستاذ بشير الجزائري، لدينا اتصال هاتفي من الاخ ابو علي من البحرين، حياك الله ابو علي: سلام عليكم المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته، تفضل ان كان لديك سؤال او مداخلة الاخ ابو علي ابو علي: تحياتي الى استاذنا الكبير الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: مولاي العزيز ابو علي: مداخلتي، الاحداث التاريخية التي مرت علينا منذ انطلاق الرسالة الاسلامية والاحداث السابقة للانبياء تشير وتدل على تعنت اليهود وعنادهم، وما قلته الاخ بشير انا اضيف عليه انه تجلى تعنتهم وعنادهم في زمن النبي الكريم صلى الله عليه واله مما اضطر الرسول لمحاربتهم وبعد ان قوي الاسلام لم تعد لهم تلك القوة والسيطرة التي كانوا عليها لكن العالم الاسلامي دخل في نزاعات احقدها القوة والهيمنة وكانت نهاية الهيمنة الاسلامية في تهاون وسقوط نهاية الدولة العثمانية، طبعاً اليهود يحاولون دائماً بكل الطرق وبكل الوسائل ان يضعفوا الاسلام والمسلمين ولكن هناك عقبات واجههوها لن يستطيعوا ان يتجاوزوها وهي عقبة القيادات الدينية المتمثلة بفقهاء المسلمين التي كانت تمثل مرجعيات دينية لايمكن تجاوزها ابان مرجعية المفيد والمجدد الطبرسي والطوسي ومن المعاصرين الاصفهاني والحكيم، على ضوء ما ذكرت ارجو ان يتفضل استاذنا الكبير وارجو ان يوضح لنا ماذا كان الوصف الذي كان المستشرقون اليهود يطلقون على المرجعيات الدينية وخصوصاً الشيعية منها المعارضة؟ ******* المحاور: شكراً جزيلاً لك على هذه المداخلة وعلى هذا السؤال القيم، قبل ان ندخل الى جواب سؤالك اخ ابو علي من البحرين لدينا اتصال اخر ولكن هذه المرة من العراق الاخ عبد العباس، اهلاً وسهلاً بك عبد العباس: السلام عليكم المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته عبد العباس: تحية طيبة لك اخ فرزدق ولسيدي الكريم الاخ السيد بشير حفظكم الله ورعاكم الجزائري: اكرمك الله واعزك المحاور: تفضل ان كانت لديك مداخلة عبد العباس: نعم مداخلتي عزيزي تطرق السيد بشير في الحلقة الماضية عن تدخل اليهود منذ الزمن الاسلامي، صدر الاسلام ونعلم ان التاريخ قد ذكر موقف ابي ذر عليه رضوان الله ورحمته لما كان جالساً عند عثمان وجاء اليهودي وسأل سؤالاً عن الزكاة وكان سبب نفي ابي ذر رضوان الله عليه الى الربذة من هذه المسألة ثم نرى ان اليهود ليس الاستشراق هي الوسيلة الوحيدة لديهم لفعل التخريب للمجتمع الاسلامي، هم لديهم عقدة للانسانية جمعاء، لديهم تدخل في كل منظمة مخربة، الان القاعدة لاتعدوا انها من صنيعة اسرائيل حيث وضعوا قبل القاعدة لهذا الفكر ما يخالف التاريخ الاسلامي وفي تراث الاسلام والافعال التي نراها مخربة في العالم وان هي تكون بأسم امريكا وبفعل امريكا لابد وان وراءها يد اسرائيلية صهيونية مقيتة هذه مسألة ونعلم بأن صنيعة اسرائيل وعلمنا من بعض الخبراء من خلال برامجكم بأنهم تبنوا التنشأة الى ان تخرج من الحقوق ودعموا حملته الانتخابية ولدي الكثير ولكن اعلم ان معكم متصلون كثيرون واسألكم الدعاء والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً جزيلاً لك اخ عبد العباس من العراق، تفضل استاذ الجزائري الجزائري: والله انا المحاور: السؤال الاول كان عن الفقهاء المسلمين خاصة والتعامل الذي يتعاملون معه، تعامل الاستشراق اليهودي معه الجزائري: الاستشراق اليهودي اكاد اقطع انه لم يستطع ان يبلغ ادنى شيء من مآربه وهو يعامل او يسعى للوصول الى ساحة الفقهاء المسلمين الذين هم حقاً فقهاء مسلمين، انت تعلم ان الفقهاء ايضاً طبقات كطبقات الشعراء، كطبقات الادباء، كطبقات اصحاب العلوم المختلفة المحاور: اي فئة لها طبقاتها الجزائري: فيهم من هو رفيع ومن هو مرجع وفيهم من هو قريب منه ومن هو دونه وهو لامحسوب عليه وليس منه هكذا، اليهود ساعة سعوا الى ان يصلوا الى هؤلاء ليلوثوهم وليكدروهم لم تتح لهم هذه الفرصة لأن عقول هؤلاء الفقهاء المسلمين الذي هم الفقهاء حقاً كانت ثاقبة وكانت بعيدة النظر فسورت نفسها وجعلتها بعيدة عن مرمى هؤلاء جميعاً، هذا ما اتصوره اما بالنسبة لسؤال الاخ عبد العباس لذي ذكره الان يقول اذا كانت القاعدة من صنع اسرائيل انا لااستطيع اقطع بأن اسرائيل هي التي صنعت القاعدة ولااستطيع ايضاً ان اقول ان هي مدينة وهي ايضاً غير مقطوع بأدانتها في هذا الباب لأن هناك فئات اخرى، لأن هناك قوى كثيرة اخرى معنية بأن تصنع القاعدة ولعل القوة المعلومة في العالم التي تسير العالم او تتصور انها الان تتصور ان هي العالم سيدته، هي التي صنعت القاعدة وهي التي تأن منها الان يعني ان الولايات المتحدة معلوم انها هي التي كونت القاعدة وبعثتها الى افغانستان في اول جهاد الافاغنة للاحتلال الروسي وذلك لتضارب المصلحتين، المصلحة الامريكية والمصلحة الروسية لاحباً بالافغان ولاحباً بالمسلمين وبقيت هذه سراً من الاسرار ونحن نعرف ان اسرار الدول واسرار الدول الكبرى منها على وجه الخصوص لاتتجلى للناس الا بعد حين طويل جداً يعني منها ما يستكشف بعد ثلاثين سنة ومنها ما يستكشف بعد خمسين وهكذا فأنا لااستيع ان اقطع ان هذه صنيعة هذا الطرف او ذاك ولكني اقطع ان اعداء الله واعداء الانسان هم صانعوا هذه وان المغفلين من المسلمين هم الذين وقعوا في شراكها. المحاور: نعم شكراً جزيلاً استاذ الجزائري، استاذ لدينا سؤال اخر لربما تطرقنا اليه بشكل هامشي قبل قليل، السؤال هو فيما اختلفت من شبهات اليهود المفترات على الاسلام عن شبهات سائر المستشرقين غير اليهوديين الجزائري: جميل جداً اعتقد اننا ايضاً في الحلقة الماضية مررنا بهذا المحاور: بشكل هامشي نعم الجزائري: مر الكرام ولابأس ان نقف على مثل هذا فتكرار الشيء كما يقول الحكماء في الاعادة افادة، الفرق بين شبهات اليهود وغيرهم ان شبهات اليهود تتعلق بمصادر يعني هم ساعة يتحدثون بشبههة يأتون الى القرآن الكريم فيأخذون آية من المتشابه، انت تعلم ان في القرآن الكريم محكماً ومتشابهاً، المتشابه يجب على المسلمين ان يردوه الى اهل الذكر منهم واهل الذكر في عقيدتنا عقيدة المسلمين هم الذين ورثوا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم يعني ليس عامة العلماء حتى لااقول ليس عامة الامة انما ليس عامة العلماء وانما علماء العلماء اي الائمة سلام الله عليهم الذين نص عليهم رسول الله صلى الله عليه واله الائمة الاثنى عشر الذين قسمهم سبحانه وتعالى على ازمنة مختلفة حتى يتوطن الاسلام قلوب الناس وعقولهم ويسري على السنتهم ويأخذ مكانه من افعالهم وحتى من اسماءهم، طيب اذن هذه المسألة مسألة الشبهات كان يرجع بها اليهود الى القرآن الكريم، الى الحديث الشريف لأن هذه مصادر وربما رجعوا بها الى تسمية حتى الائمة عليهم السلام، هم ربما يذكرون الامام ولايذكرون الرسول صلى الله عليه واله وهذا ايضاً كاشف اخر على حقدهم على رسول الله صلى الله عليه واله لأنهم يشعرون انه هو الاول والاخر في ظهور هذه العظمة التي غلبتهم على ما كانوا يأملون ويتمنون، بالوقت نفسه شبهات غيرهم تتعلق بالتشريع المحاور: هناك مصادر وهنا تشريع الجزائري: احسنت وفي الوقت نفسه ايضاً شبهات النصارى مثلاً على سبيل المثال شبهات النصارى تتعلق بشخصية رسول الله صلى الله عليه واله يعني هم مثلاً يقولون ان رسول الله صلى الله عليه واله رجل مزواج، رجل لايكاد يمل النساء بدلالة انه تزوج ثلاثة عشرة امرأة على مايقولون، هم لم يدرسوا التشريع الاسلامي ويعرفوه حق معرفته ولم يدرسوا ايضاً العلل التي كان رسول الله صلى الله عليه واله قد تزوج بها هذه النساء وكل هذه النساء لم تكن سوى واحدة منهم كان فتاة اما البقية الباقية فأكثرهن متقدمات في السن المحاور: اشكالات عرضية هذه الجزائري: ولسنا نحن الان المحاور: ليست هي اشكالات جوهرية كما يقولون الجزائري: احسنت، ولأن اليهود كانوا يعرفون محمداً صلى الله عليه واله حق المعرفة فلابد ان تتأثر نفوسهم بتلك المعرفة العميقة انه كان معروفاً بينهم الصادق الامين يعني ليس المشركين وحدهم كانوا يسمونه الصادق الامين انما اليهود والنصارى ايضاً كانوا يسمونه بهذه التسمية لكن اليهود ظلوا يحتفظون بهذه واولئك نسوها، النصارى نسوها، اليهود ارادوا لأنفسهم ايضاً هناك مهارة وهناك مكر، هناك ايغال في الخديعة، اليهود استمروا في تكريم الرسول الاكرم صلى الله عليه واله وتمجيده حتى يضفوا على انفسهم انهم ناس طالبوا حقيقة وقائلوها، انهم لايريدون ان يكذبوا على الناس ولايريدون ان يخدعوهم ويضللوهم عن حقيقة هي ساطعة يعرفها هؤلاء، انه يدلهم على كل مايعود عليهم بخير بدلالة انهم يثنون على الرسول ويذكرونه بأنه هو الصادق الامين ويذكرونه بأنه الرجل الفذ الذي يستحق ان يقف العالم كله اجلالاً لعظمته وهذا عند اليهود الاوائل واليهود الاواخر. ******* المحاور: شكراً جزيلاً لك الاستاذ الجزائري، اتصلت من السعودية الاخت اميرة شكرت الاذاعة على برامجها، نحن نشكرك ايضاً الاخت منيرة على متابعتك لنا، الان ايضاً لنا اتصال اخر من السعودية من الاخ احمد السادة، اهلاً وسهلاً بك الاخ احمد السادة: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته السادة السلام عليكم استاذ بشير الجزائري الجزائري: وعليكم السلام ورحمة الله سيد السادة: حياك الله استاذي الجزائري: حياك الله واهلاً بك كيف احوالك الكريمة؟ السادة: بخير والله يحفظكم ان شاء الله، انا موافق معاك غاية الاتفاق فيما تفضلت به بل لااضيف عليك الجزائري: تسعدني بأضافتك السادة: يعني عندما نتطلع الى الكتب الروائية الاسلامية بمختلفها نجد الكثير من الروايات المدسوسة في تراثنا الاسلامي من اليهود يعني هناك من بحث والف كتباً في هذه المرويات ومن الاشخاص الذين دخلوا الاسلام وهم في الاصل يهود كي يدمروهم من الداخل مثالاً على ذلك كعب الاحبار، كعب الاحبار بتصوري عندما دخل الاسلام اول ما اراد ان يضرب يضرب في الذات الالهية حيث انه اتى بمرويات لاتليق بالله سبحانه وتعالى نستطيع القول بأنها تجسيمية وكذلك اتى بمرويات تطعن برسول الله محمد صلى الله عليه واله وسلم، هم اتخذوا هذا الاسلوب لتدمير الثقافة الاسلامية ومايصلنا من رسول الله صلى الله عليه واله وسلم من رواياتهم دسوها في كتبنا والكثير من الجهال اخذوها وآمنوا بها فلااعلم اذا توافق معي في هذه النقطة استاذي وهي ليست محل خلاف الجزائري: لاريب سيد لاريب في ذلك، قد قلت حقاً، قد قلت حقاً هذا شأنهم، شأنهم مع جميع البشر فكيف بمن هم يحقدون عليه ويحسدونه، يحسدونه على ما اتاه الله سبحانه وتعالى اذ حرمهم ذلك التطلع الطويل جداً الذي كانوا يحلمون به ان النبي الخاتم سيكون منهم وانهم هم الذين سيرثون الارض ومن عليها وانهم هم شعب الله المختار، هذا الشعب المختار رأى نفسه مفلساً ومفلساً المحاور: بل هو محتار الجزائري: بشروق رسول الله صلى الله عليه واله وعلى مايقول الاخ فرزدق الان شعب الله المحتار ******* المحاور: نعم شكراً جزيلاً لك استاذ الجزائري كما اشكر الاخ احمد السادة، مادمنا بالاتصالات الهاتفية لدينا اتصال اخر اتصل بنا الاخ الكريم امين الموسوي من العراق، السلام عليك اخ امين امين: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته والسلام على استاذنا العزيز ابو محمد بشير الجزائري الجزائري: فديتك سيد اهلاً وسهلاً المحاور: تفضل الاخ امين ان كانت لديك مداخلة او كان لديك سؤال نحن بخدمتك امين: سؤالي طبعاً اولاً اشكركم على هذا البرنامج وعلى هذا الموضوع المبارك الذي ربما تغفل عنه بعض محطات الاذاعات، سؤالي يقول الى ماذا ارجع المستشرقون اليهود القرآن الكريم؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخ امين الموسوي الجزائري: سيد امين مااحلى هذا الاسم الكريم الذي يذكرنا بسيدنا رسول الله صلى الله عليه واله وانت ابنه لاريب، ما احلى هذا السؤال الكريم وما احلى استعمالك ايضاً لكلمة رجع هذه التي جعلتها فعلاً متعدياً لا على ما يقوله الناس ظلماً ارجعه وليست هي بعربية فصيحة ولا عربية مليحة وجميلة، سيدي الكريم المستشرقون اليهود اذا سمحت لي ان اقول اليهود بدأ استشراقهم من يوم اشرق رسول الله صلى الله عليه واله ولكنه تجلى عندما انهارت الدولة الاسلامية في الاندلس، بأنهيار الدولة الاسلامية في الاندلس كان لهم الشأن الاعظم لأنهم اخذوا يمارسون الترجمة فنقلوا الاثار العربية الجميلة من الفلسفة والمنطق والرياضيات ومختلف العلوم وحتى الاداب الى اللغات المختلفة التي كانوا يتقنونها وهم في اسبانيا كانوا يتقنون الاسبانية وترجموا الى الاسبانية وترجموا الى اللاتينية وترجموا حتى الى الفرنسية التي يقولون عنها لغة الافرنج او لغة الافرنجة، على كل حال انا اعود لحبيبي السيد امين الموسوي واقول رجع هؤلاء المستشرقون القدامى والمحدثون القرآن الكريم الى ما لديهم من كتب، رجعوه الى مصادرهم، الى ما يسمونه التوراة وليس هو التوراة التي نزلت على سيدنا موسى على نبينا وعليه السلام، هم هكذا يعتقدون ويقولون ان محمداً صلى الله عليه واله وسلم كان قد عاش مع اليهود واقتبس منهم واطلع على كتبهم واقتبس منها هذا القرآن الكريم واختدع بها قوم المحاور: يعني هو كتاب موضوع لامنزل الجزائري: احسنتم، وهو اختار ما اعجبه من التوراة، ما اعجبه من التلمود واختدع به اي خدعهم واختدع كلمة مبالغة، فعل مبالغة، اختدع قومه الذين لايقرأون ولايكتبون بهذا الذي جاءهم به مأخوذاً من تلك المصادر سوى انه ساعة نقل هذا من التوراة والتلمود لم ينقله بأمانة وانما نقله مشوهاً لأنه لم يحكم التوراة ولم يحكم التلمود، لم يتهمونه بالكذب ولكنهم اتهموه بأنه لم يتمكن، عقله لم يستطع ان يحيط بالتوراة ولم يستطع ان يحيط بالتلمود هكذا رجعوا هذا الكتاب الذي هو خير كتاب نزل على صدر بشر وعلى هذا الكوكب الذي هو خاتمة النداء الالهي للانسان كله ما دام على هذا الكوكب. المحاور: شكراً لك الاستاذ بشير الجزائري، مستمعينا الكرام نأخذ فاصل قصير اخر ثم نعود اليكم ******* المحاور: تحية طيبة مستمعينا الكرام نبعثها اليكم على امواج الاثير من اذاعة طهران من برنامج الطارف والتليد، قبل ان اعود الى استاذي الجزائري لأسأله سؤال اخر بشأن الاستشراق اليهودي اخذ اتصال اخر من مستمع كريم هذه المرة الاخ خالد حيدر من الكويت، سلام عليكم الاخ خالد خالد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاور: حياك الله حياك الله تفضل خالد: تحية طيبة لك اخي الكريم فرزدق وللاستاذ بشير الجزائري ولكل العاملين في هذه الاذاعة الشريفة الابية المحاور: انت شرف لنا اخي، تفضل خالد: عن موضوع الحلقة لو تكرمتم لنا عندي سؤالين المحاور: تفضل اخي خالد: سؤالي الاول ما الفرق عند هؤلاء المستشرقين بين قصص القرآن ومافي التوراة وموقف الانبياء والامم الخالية؟ المحاور: جيد، لطيف خالد: اما بالنسبة للسؤال الثاني لماذا كان اغلب المستشرقين اليهود يفضلون التخفي وراء القناع الاوربي او لنقل المسيحي بشكل عام لنشر افكارهم؟ المحاور: جيد جيد خالد: هذا والشكر المحاور: شكراً جزيلاً لك الاخ خالد حيدر من الكويت، استاذ الجزائري ان توافق واحد واحد تفضل، ما الفرق بين القصص القرآني ... الجزائري: احسنت، قصص التوراة والتلمود عند هؤلاء هي القصص التي كانت قد رويت في هذا الكتاب الصحيح السليم المليح المفيد الذي هو منزل عن الله في عقيدتهم، منزل على سيدنا موسى على نبينا واله وعليه السلام اما القصص التي وردت في القرآن الكريم فهي كما تقدم القول تواً مقتبسة من تلك يعني مأخوذة منها الا ان تلك كانت بصورتها الواضحة المشرقة وهذه جاءت بصورتها العابسة الكدرة التي لم تكن مستوفية غايتها ولا مبينة ماذا تقصد وكيف توصل ذلك المقصود لقلب من تخاطب من البشر يعني ان القرآن الكريم كان اعجز عن بلوغ قلب الانسان وان التوراة والتلمود هما القريبان جداً من احاسيس البشر وعقولهم ونهما استوفيا كل ما ينبغي من الكتاب الذي يخاطب الناس بأن يخرجوا من الظلمات الى النور فجعلوا كتابهم خير كتاب وجعلوا القرآن الكريم غثاءاً لايكاد يبين بشيء ولاينفع بشيء. المحاور: يعني هل كانت، استاذ بشير هل كانت هناك هواجس توثيق التاريخ لديهم ام كانت لا هواجس اخرى ومآرب اخرى؟ الجزائري: لا لا هم لم يكونوا معنيين اصلاً بقول حقيقة، طبيعة النفس اليهودية كما مر القول في صدر هذا الكلام وفي صدر ندوتك الكريمة وانا شاكر لك نفس كدرة، نفس خائفة مرتبكة كاذبة شاهرة بالهوان ومن كانت هذه صفاته لابد ان يكون انساناً مخادعاً ومخاتلاً ومحرفاً لكل حقيقة يعرفها، نفسه لاتساوغ او لاتعطيه فرصة قول الحقيقة مهما كانت تلك الحقيقة صغيرة فلهذا السبب كانوا يعدون على الحقائق ويحرفونها، كل الحقائق في تاريخهم محرفة ولاسيما عندما صاروا في الغزو البابلي يعني حين غزاهم نبوخذنصر ونقلوا الى بابل وعاشوا سنين في تلك الارض حتى جاء كوروش الملك الفارسي القوي جداً الذي كان موحداً كما يقولون فأتفق معهم بالتوحيد لأنه كان يعبد النار فيما كانوا هم يعبدون الله بحسب دعواهم، على كل حال فلفظة التوحيد جمعت بينهم وايضاً رغبة كوروش في ان لايكون له جار قوي مثل نبوخذنصر الذي كانت له هيبة وعظمة وكان رجلاً متحضراً جداً الذي كان قد بنى حدائق بابل المعلقة كما يعرف المستمع الكريم وتعرف انت حضرتك، على كل حال اذن في هذه المدة التي كان فيها في الاسر البابلي هم نسوا التوراة وصاروا يتذكرون من خواطرهم، من هواجسهم ويكتبون اشياء حتى يستعيدوا بها ذلك المفقود العظيم الذي يدعون انه جاء على صدر سيدنا موسى عليه السلام. المحاور: والسؤال الثاني للاخ خالد كان لماذا كان اغلب المستشرقين يعني يسعون للتخفي خلف القناع الاوربي او المسيحي؟ الجزائري: مرة اخرى نعود لجواب سابق، ناس من حقهم يشعرون ان الاوربيين، انت تتذكر ربما في دراستك اللغة الانجليزية القصص التي كتبها شكسبير وهي قصص شعرية، قصص منظومة وكان منها ذلك التاجر اليهودي شايلوك الذي كان بخيلاً غاية البخل الذي اراد من انطونيو ان يدفع المحاور: ان يدفع قلبه الجزائري: احسنت احسنت، على كل حال هذه الصورة البشعة في نظر الانسان الاوربي بمختلف اوطانه ولغاته اذا كانت الفرنسية، الالمانية، السويسرية، السويسرية طبعاً متعددة اعتذر يعني الى الانجليزية والالمانية والفرنسية وهكذا كل هذه اللغات كان هؤلاء يستترون خلفها لكي يستروا على انفسهم معاييبهم. المحاور: نشكرك جزيل الشكر استاذ بشير الجزائري كما نشكركم مستمعينا الكرام على حسن متابعتكم لنا في هاتين الحلقتين في هذا الاسبوع والاسبوع الماضي التي تطرقنا فيها الى موضوع الاستشراق اليهودي، موضوعنا في الحلقة القادمة ان شاء الله سيكون ادب الطفل في ايران او ابداع الايرانيين الادبي للاطفال، سوف ننتظركم ان شاء الله الثلاثاء القادم وهذا الموضوع مع حلقة اخرى من برنامج الطارف والتليد فالى ذلك الحين نستودعكم الله والى اللقاء الجزائري: طابت انفاسك المحاور: طابت انفاسك وشكراً ******* الطارف والتليد - 14/09/2010 - 56 2010-10-09 00:00:00 2010-10-09 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6836 http://arabic.irib.ir/programs/item/6836 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وعليه نتوكل وبه نستعين، سلام عليكم مستمعينا الاعزاء واهلاً بكم في رحاب الطارف والتليد العائد اليكم بمباركة العيد السعيد لمن صام شهر الله الكريم داعياً لكم بالسلامة والسعادة، كل عام وانتم في عين الله تبارك وتعالى واعتز انا فرزدق الاسدي ان اكون بين ايديكم الكريمة في هذه الندوة الغراء مرحباً بأستاذي واخي الكبير بشير الجزائري العزيز الذي استجاب لدعوتنا اياه ان يشاركنا في الكلمة الطيبة والفكرة السديدة برغم مرضه شفاه الله منه فحياه الله واهلاً وسهلاً الجزائري: حياك واكرمك وشفاك من كل داء وسوء وزادك خيراً على خير ياسيدي، انا سعيد جداً اذا تركت لي ان احيي اولئك الطيبين الذين اتصلوا بي خلال غيابي في المستشفى وفي البيت وتمنوا لي ما تمنيته انت وهم كرام خلق الله سبحانه وتعالى، اشكركم جميعاً واتمنى لكم السلامة والسعادة والبعد عن كل مايسوءكم في الدنيا والاخرة، شكراً لكم المحاور: نسأل الله لك كامل الشفاء والصحة، هل لك من كلمة في بدأ المسير؟ الجزائري: اذا كان لي من كلمة فأنني اعوذ بما قدمته الساعة الساعة وقلت اني لممتن وشاكر لكل اولئك الطيبين الذين اغدقوا علي لطفهم واحسانهم بأن سألوا عني وتمنوا لي ما اتمناه لهم في هذه الدنيا وتلك من السلامة والكرامة. المحاور: ان شاء الله ولك منا ومنهم جزيل الامتنان، سنحدثك ان شاء الله في الاستشراق اليهودي ولكن بعد ذكر هواتفنا لمستمعينا الكرام الجزائري: طابت انفاسك المحاور: مستمعينا الاعزاء حدثونا اذا شئتم بأحد الهواتف الاتية: الاول رقمه 22013768 والهاتف الثاني 22013848 اما الهاتف الثالث 22013762 ورمزنا الهاتفي اي رمز ايران وعاصمتها طهران للذين يتصلون بنا من خارج ايران فهو 009821 ******* المحاور: نعم مستمعينا الكرام نعود لموضوع اليوم وهو الاستشراق اليهودي على ما اعلن قبل ارقام الهواتف ونبدأه بسؤال من السيد بشير الجزائري، الاستاذ بشير الجزائري منذ متى بدأ الاستشراق اليهودي؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين وصلى الله على سيدنا ابي القاسم محمد واله الطيبين الطاهرين الذين نعيش بذكراهم سلام الله عليهم اجمعين حياة طيبة اخرجنا الله سبحانه وتعالى فيها من الظلمة الى النور ببركاتهم بما نشروا بيننا من الضياء الذي نصعد به الى السماء ونعيش الحياة التي يتمناها كل انسان أتاه الله البصر والبصيرة، سيدي من الصعب جداً على انسان يدرس التاريخ ان يحدد بداية مقطوعاً بها لنشأة هذا الاستشراق اليهودي في تاريخه الطويل، انا اميل الى انه طويل طويل ربما يحدده ناس بأزمنة بعيدة او قريبة منا ولكن انا امضي به الى انه كان مذ اشرق نور هذا الدين القويم الذي نعيش ببركاته ونحمد الله سبحانه وتعالى على ان بصرنا الصراط اليه. المحاور: الاستاذ الجزائري بين قوسين لو سمحت بهذا السؤال، يعني هل تعتقد ان قدمه يعود الى قدم الاستشراق عامة؟ الجزائري: ليس كذلك، الاستشراق عامة اعتقد انه جاء متأخراً، لم يكن كبعد الاستشراق اليهودي، الاستشراق اليهودي بدأ ببدأ اشراق الاسلام حينما سطع نور هذه الرسالة المقدسة في آفاق الارض وبالتحديد في مكة المكرمة يعني اسرع اليهود الى الوقوف في وجهه لأنهم كانوا ينتظرون ان يكون الرسول الاتي منهم، ان يكون من صميمهم فلما رأوه من غيرهم، رأوه على ما يقول بعض القائلين من ابناء عمومتهم يعني من العرب لا من العبرانيين ضاقوا به ذرعاً لأنهم كانوا يحدثون انفسهم بأنهم سيملكون هذه النزعة لدى اليهود عريقة عريقة مذ كانوا على سطح هذا الكوكب كانوا يحدثون انفسهم بالتسلط على العالم وتزهيره على وفق غاباتهم المحاور: اذن كان ردة فعل يعني؟ الجزائري: نعم فهم شعروا انهم قد خسروا خسراناً عظيماً اذ كان هذا النبي الذي اخذ بقلوب الناس وارواحهم من غيرهم ولم يكن لديهم من مطعن عليه فقد كان معروفاً لديهم ولدى النصارى الذين كانوا يجاورونهم ولدى المشركين العرب، الصادق الامين كما تعرف والصادق الامين ليس لقباً يباع ويشترى انما هو حقيقة كانت تمشي على الارض، حقيقة من نور كانت تسطع في العيون وفي القلوب ولابد ان يألم اليهود ايما الم لأن يكون هذا الصادق الامين هو الذي اخذ منهم كل شيء لأن الدنيا كلها ستكون خلفه، ستسير وراءه لأنه قد اجتذبهم بخلقه الرفيع، بأدبه الجم، بنور الله الذي كان في قلبه وفي يده. المحاور: "بعثت لأتمم مكارم الاخلاق" الجزائري: احسنت احسنت المحاور: استاذ الجزائري، اذن ماذا توخى الاستشراق اليهودي خلال عمره الطويل هذا؟ الجزائري: اعتقد انه توخى عدة اشياء، مولانا توخى غايات دينية، علمية، تجارية، سياسية كل هذه الاشياء كان قد توخاها، توخى تشويه صورة الاسلام الذي سطع عليهم بيد غيرهم والاساءة الى هذا الدين الذي قد افسرهم كلما كانوا يأملون ويتمنون لأنهم ارادوا ان يكون هذا الدين بغيضاً في نفوس مخاطبيهم، بغيضاً في نفوس اولئك الذين تسلموا هذا الدين ونهضوا به ودعوا دعوته وادوا ما كلفهم به من الخير والعطاء المحاور: وهل تعتقد ان هذا التشويه اصبح السمة العامة للاستشراق اليهودي بعد ذلك؟ الجزائري: من نظر في اسماء المستشرقين اليهود يقطع بهذه الحقيقة التي تفضلت بها، لم يكد الباحث الحقيقي يجد مستشرقاً يهودياً واحداً كان محباً للاسلام ولانريد ان نقول كان محباً للاسلام انما كنا نميل الى ان نجد مستشرقاً يهودياً واحداً يقول كلمة منصفة لهذا الدين. المحاور: نعم شكراً جزيلاً لك الاستاذ بشير الجزائري، مستمعينا الكرام كونوا معنا لنتابع الحديث بعد هذا الفاصل ******* المحاور: اهلاً وسهلاً بكم ثانية مستمعينا الكرام وانتم مع الطارف والتليد من اذاعة طهران والساعة الان بتوقيت العاصمة الايرانية السادسة وثمان وعشرين دقيقة عصراً، موضوع حلقتنا لهذا اليوم هو الاستشراق اليهودي، معنا مستمع كريم، معنا ام خليل من البحرين، تفضلي ام خليل بسؤالك ام خليل: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله ام خليل: زاد الله فضلكم، بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين محمد وال بيته الطيبين الطاهرين واجعلني ممن تنتصر به لدينك، سؤالي الى ضيفكم الكريم الاستاذ بشير الجزائري عافاك الله واتمنى لك الصحة والعافية الجزائري: اكرمك الله واسعدك ام خليل: سؤالي اليك اخي العزيز، كيف بلغ المستشرقون غايتهم في البلاد الاسلامية وما نسبة نجاحهم في هذا الفعل؟ وشكراً جزيلاً لكم الجزائري: اكرمك الله وشكرنا الجزيل لك ايضاً المحاور: نعم تفضل استاذ الجزائري: اكرمك الله، اقول لكل احبتنا الذين يستمعون الينا الان شاكر الله سعيكم، لقد بلغ المستشرقون عامة واليهود خاصة كل مآربهم من الاسلام والمسلمين بما الفوه من الاكاذيب والاغاليط وروجوه بلغاتهم المختلفة بدعوى انه دراسات ميدانية، الالماني كتب بالالمانية والفرنسي كتب بالفرنسية والانجليزي كتب بالانجليزية والاسباني كتب بالاسبانية وهكذا بكل اللغات الحية كما يسمونها في زماننا، كانوا يسمون دراساتهم هذه ميدانية او موضوعية يعني يدعون انها علمية حرة ليس فيها مطعناً، ليس فيها اساءة لأحد، لايقصدون الا انصاف الحقيقة المحاور: محايدة الجزائري: محايدة، هكذا كانوا يدعون وجعلوا هذه الدراسات مصادر جامعية يعني صار الطلبة الجامعيون يعودون اليها في كتاباتهم الاكادمية وبنفس الوقت جعلوها ايضاً مواد دراسية لهؤلاء الدارسين كما يفعل كل اساتذة الجامعات في آفاق المعمورة، على كل حال هم هكذا فعلوا من اجل ان يشوهوا صورة الاسلام في نفوس الدارسين وفي نفوس اولئك الذين يخاطبونهم من اقوامهم، ارادوا ان يبعدوا اقوامهم عن رؤية الاسلام يعني كما يعبر القرآن الكريم "كانوا يصدون عن دين الله" ارادوا ان يبعدوا كل شعوبهم عن معرفة الحقيقة الاسلامية الساطعة التي هي خير للبشر جميعهم وليست مختصة بالمسلمين وقد بأسف اقول قد نجحوا نجاحاً كبيراً جداً لأنهم بعد ان وضعوا هذه الدراسات التي هي ملئى من الاكاذيب والاباطيل والافتراءات والاضاليل وابعاد الناس عن الاسلام ايضاً اوجدوا وسيلة جديدة لأبعاد الاسلام او ابعاد الناس عن الاسلام المحاور: وهي؟ الجزائري: وهي هؤلاء الذين ذهبوا منا، من البلاد الاسلامية للدراسة عندهم، هؤلاء عادوا وهم يحملون تلك الافكار الى بلدانهم لأنهم كانوا مأخوذين بها اي كانوا معجبين بها غاية الاعجاب المحاور: يعني ينظرون الى الاستشراق بعين غربية الجزائري: احسنت فلما عادوا عادوا الى بلدانهم وهم يحملون تلك الافكار التي كانت كلها او اغلبها اساءة للاسلام شريعة وعقيدة ونظاماً وللنبي صلى الله عليه واله وسلم كثيراً، كان اكثر ما ركز الطاعن اليهودي او المستشرق اليهودي على الرسول صلى الله عليه واله والقرآن وكانوا يختلقون اشياء كثيرة ما انزل الله بها من سلطان لامجال لذكرها الان. المحاور: نعم سؤالي التالي هو هذا، هل لنا من مصاديق لهذا التشويه الذي صار؟ الجزائري: والله نعم هناك مصاديق كثيرة لهذا، اليهود لهم انطباعات سيئة جداً عن الدين الاسلامي خذ مثلاً غايتهم السياسية، قلت منذ البدأ كانوا يحلمون ان يكونوا هم سادة الدنيا فسيد الدنيا يجب ان يكون قاهراً، اذا اراد القهر لابد له من قوة وهو لايمتلكها، الام يلجأ؟ يلجأ الى الحيلة، الى الغدر، الى المكر فهؤلاء الناس كانوا قد توجهوا ياسيدي الكريم الى الاسلام بأفكار عجيبة وغريبة كلها من صنع ادمغتهم، من تفكيرهم يعني حينما تنظر مثلاً لغولد زيهر الذي هو مستشرق مجري رجل كان قد اساء الى القرآن الكريم كثيراً برغم انه كان يدعي انه يكرم هذا الكتاب وهو ايضاً في الوقت الذي يدعي بأكرامه يدعي انه تراث اسلامي يعني لايراه اكثر من المحاور: كتاب مقدس الجزائري: كتاب من الكتب لا لا حتى ليس مقدساً، ينظر اليه على انه من الكتب التراثية مثل ماينظر هو الى التوراة او الى التلمود المحاور: الى الكتب التاريخية الجزائري: التلمود الذي الفه عظماء اليهود على حد تعبيرهم وهذه الكلمة منهم المحاور: يستخدموها للقرآن ايضاً يعني؟ الجزائري: لا هو يرى ان القرآن هو جمع محمد صلى الله عليه واله وسلم ليس كتاباً منزلاً من السماء انما كان محمد صلى الله عليه واله المحاور: كما ان علماء اليهود اعدوا التلمود والقرآن اعده محمد الجزائري: اعده محمد صلى الله عليه واله وليس من عنده انما من اطلاعه على التلمود وعلى جميع التراث اليهودي يعني على الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد يعني التوراة والانجيل فجاء وقدمه لقومه، للعرب الذين كانوا لايعرفون شيئاً لأنهم كانوا بعيدين عن القراءة والكتابة، كانوا مغفلين فأستغل غفلتهم وقدم لهم هذه الاحكام والمفاهيم التي هي في حقيقتها مفاهيم واحكام يهودية اراد ان يقود بها هؤلاء العرب ويتسلط عليهم ويخرج من يتمه وفقره الى الغنى والسيادة على اولئك الذين لم ينتبهوا على انه قد سبقهم الى التراث اليهودي وعاد بهم الى مثل ما قدم لهم مسمياً اياه قرآناً كريماً او قرآناً مجيداً. المحاور: نعم شكراً لك استاذ بشير الجزائري على هذا الايضاح، مستمعينا الكرام نذهب الى فاصل ونعود اليكم ******* المحاور: نحييكم مستمعينا الكرام من برنامج الطارف والتليد برفقة الاستاذ الكريم بشير الجزائري، استاذنا الكريم لدينا اتصال اخر، الاخت شمسة زيد من السعودية، اهلاً وسهلاً بك اخت شمسة وتفضلي بسؤالك شمسة: اهلاً بكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته شمسة: حياكم الله، كل عام وانتم بخير ويعاد عليكم ان شاء الله بالسعادة والسرور المحاور: اسعد الله ايامكم شمسة: استاذ بشير معافى ومشافى ان شاء الله الجزائري: الاخت شمسة حياك الله مرحباً بك، لم اسمعك وانا معتذر اليك شمسة: نقول لكم عافاكم الله وشافاكم ان شاء الله الجزائري: شفاكم ومن عليكم بالسلامة والعافية اشكركم شمسة: شكراً لكم، نحن نعلم ان الاستشراق اليهودي له مواقف عديدة من الاسلام ومن الكتاب الذي انزل على النبي صلى الله عليه واله لكن ماهو موقف الاستشراق اليهودي من القرآن الكريم تحديداً؟ واكن شاكرة لكم على الاجابة عن هذا السؤال المحاور: شكراً جزيلاً اخت شمسة من السعودية، تفضل استاذ بشير الجزائري: اكرمك الله واكرمها واكرم جميع من يستمعون الينا الان واسأل الله العافية لكلهم ولجمعهم المحاور: ان شاء الله الجزائري: الاخت شمسة لم يكن القرآن الكريم عند المستشرقين كما تقدم في كلامي للاخ العزيز فرزدق الاسدي ساعة سألني عن موقفهم من الاسلام، قلت انهم كانوا قد اتخذوا الرسول الاكرم صلى الله عليه واله وسلم والقرآن الكريم هدفاً لكل مآربهم، لكل ما ارادوا الطعن به، الوسيلة البينة لديهم القرآن الكريم مثلما ان الرسول الكريم هو الصادق الامين كانوا هم قد سبقوا الناس الى وصفه بالسحر والشعر كما هو معروف ثم تمادوا ووصفوه بالكذب والافتراء، على كل حال جاءوا الى القرآن الكريم فجعلوه وسيلة من وسائل ذلك الشعر والسحر والكذب والافتراء الذي جاء به محمد صلى الله عليه واله وسلم، لم ينتبهوا على انهم يدينون انفسهم بهذا التعبير لأنهم ساعة يقولون ان محمداً صلى الله عليه واله وسلم كان قد جاء بهذا القرآن الكريم من المفاهيم والتعاليم اليهودية والاحكام التي كانت في التوراة وفي التراث اليهودي ويقولون انها اكاذيب واباطيل فأنهم يكذبون انفسهم ولايشعرون ولكن هذا شأن كل من غفل عن ذكر الله سبحانه وتعالى، على كل حال فقد قالوا انه مأخوذ باللفظ او بالمعنى من كتبهم وفي طليعة هؤلاء ابراهام جيزر الذي ذهب الى ان النبي صلى الله عليه واله وسلم كان قد اطلع على اللغة العبرية يعني كانوا يقرون ان الرسول صلى الله عليه واله وسلم كان عارفاً معرفة دقيقة باللغة العبرية وبهذه المعرفة كان قد اطلع على آثار دينهم كاملة واستقى منها ما يناسب العقل العربي الذي كان عقلاً جامداً في نظر هؤلاء المدعين، على كل حال هكذا ذهب ناس الى ان محمداً صلى الله عليه واله وسلم لم يكتفي ايضاً بهذا الاطلاع انما راح يتفنن في عرضه على هؤلاء الذين لم يلتفتوا الى انه كان قد سبقهم الى التراث اليهودي وعاد بما عاد فهذا جيزر كان قد الف كتاباً سماه اقتباس محمد من اليهودية يعني اذا نطقناه بالعربية الفصيحة نقول سماه اقتباس محمد من اليهودية وادعى ان الرسول اختار منه تلك المفاهيم الملائمة لزمانه في مكة لأهل مكة الذين كانوا مشغولين ايضاً بخصوماتهم بجهالتهم وببعدهم عن تأمل الحقائق الحياتية التي يسعد بها الانسان، مستشرق يهودي اخر على سبيل المثال اضا سمحت لي المحاور: تفضل الجزائري: اسمه هنري سباير كان قد الف كتاباً سماه القصص التوراتية في القرآن اعتمد فيه على الاشباه والنظائر في القرآن الكريم وفي التوراة يعني اذا تحدث القرآن الكريم عن نوح ذهبوا ونظروا الى حديث التوراة عن نوح، اذا تحدث القرآن الكريم عن ابراهيم عليه السلام ذهبوا ونظروا الى ما تحدثت به التوراة عن ابراهيم المحاور: يعني مقارنة الجزائري: احسنت وذلك في مقارنة لغوية، انت تعلم ان اللغة العبرية شبيهة وقريبة من اختها اذا صح هذا التقسيم من اختها العربية لأنهما لغتان ساميتان كما يقولون، كما يدعون وهم اصحاب هذا التقسيم، اللغات الهندواوربية واللغات السامية واللغات الاخرى ...الخ، قالوا اللغة العربية واللغة العبرية متشابهتان في كثير من الشؤون حتى في الصيغ الا انه قد يكون هناك اختلاف يسير جداً فالعرب يقول مثلاً فعيل والعبري يقول فعَيل، زنديق ذاك يقول زَنديق وهكذا، على كل حال بهذه المقارنة وصل هذا اليهودي المستشرق الذي هو هنري سباير في كتابه القصص التوراتية في القرآن الكريم الى ان القرآن الكريم كان كله قد اخذ من التوراة ومن سائر الكتب الدينية. المحاور: يعني استاذ بشير الجزائري يعني نحن لدينا مقارنة ادبية علمية ولكن ماهو المدسوس في كتاب هنري سباي؟ الجزائري: قلت لك هو اراد ان يقول ان القرآن الكريم متأخر والتوراة متقدمة وبينهما زمن كبير جداً وطبعاً يريد ان يقنع الانسان الغافل ان كل متقدم هو احق من المتأخر يعني اذا تحدثت انت الذي كان عمرك مثلاً مئة عام وتحدث غيرك الذي كان عمره خمسين عاماً تلاحظ؟ فأنت تحدثت بموضوع وجاء هو وتحدث بذلك الموضوع فكنت انت صاحب الحق الاول لأنك انت السابق، اذا اشرت الى حقيقة، اذا اشرت الى فكرة، اذا سبقت الناس الى معرفة خاصة كنت انت المفضل فيها لأنك انت صاحبها، لأنك صاحبها الاول وكل من جاء بعدك مهما كان من العلم فهو عيال عليك، هو مستقي من فكرك وهو اقل منك شأناً المحاور: يعني هذا في حين ان الرسول جاء ليكمل الشرائع الماضية وهذا اصل في الاسلام الجزائري: هو اكمل هذه الشرائع لكنه ام يستقي لامن التوراة ولا من الانجيل ولامن الزبور ولامن اي كتاب اخر انما انزل الله سبحانه وتعالى عليه القرآن الكريم فريداً وحيداً، هذا الكتاب الذي هو خير كتب الله سبحانه وتعالى واكملها واشملها وادقها وهو حجة على جميع خلق الله سبحانه وتعالى من ساعة نزوله على الرسول الاكرم صلى الله عليه واله الى ان يرث الله الارض ومن عليها. المحاور: استاذ بشير مادمنا في الحديث عن القرآن الكريم يعني هناك سؤال في هذا الشأن بنوع ما، ماهي الغاية الدينية التي توخاها هذا الاستشراق، الاستشراق اليهودي؟ الجزائري: اكرمك الله المحاور: يعني تحدثنا عن السياسية وغيرها الجزائري: نعم نعم، سيدي اليهود مهما كانوا بعيدين عن دينهم يعني عن اليهودية التي جاء بها سيدنا موسى سلام الله عليه وعلى نبينا الاكرم واله الطيبين الطاهرين فأنهم كانوا ميالين الى انهم متمسكون بهذه الديانة وانهم ورثة موسى الذي هو الرسول الاكرم والاعظم عندهم وانهم ينتظرون يسوعاً المخلص يعني ينتظرون المسيح المخلص وفي عقيدتهم ان عيسى بن مريم سلام الله عليهما لم يكن هو المخلص، لم يكن هو يسوعاً، لم يكن هو ذاك الذي قد طال انتظاره من عندهم، من حكماءهم ومن غيرهم انما هو مفتري من المفترين ولذلك سارعوا الى قتله كما يدعون كما هو معروف في التاريخ ولسنا بصدد هذه التفصيلات، اذن غايتهم اليهودية ان يظهر هذا الدين الذي يتمسكون به على انه من صنع ايديهم، على انه ليس الديانة التي جاء بها موسى عليه السلام، حتى التوراة نفسها مع احترامنا لها وتقديرنا لها لم تكن هي التوراة التي جاء بها موسى سلام الله عليه. ******* المحاور: نعم مستمعينا الكرام معنا مستمع كريم اخر عبر الاتصال الهاتفي الاخ غزوان علي معنا من العراق، حياك الله اخ غزوان غزوان: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليك السلام ورحمة الله وبركاته غزوان: تحية لك اخي الاستاذ العزيز فرزدق الاسدي وهذه فرصة نسمع الاصوات التي تجمعنا في الطارف والتليد، اصوات جديدة اذاعية مع ابا محمد المحاور: جزيت خيراً غزوان: حياك الله واقول بصوت وبشجون ابا محمد صحة وعافية وسلامات الى قلبك الطيب ابا محمد ودائماً لك استذكار في دعاءنا وكل محبيك واهلك في ارض العراق يدعون لك بالسلامة ابا محمد الجزائري: فديتك ابا المنتصر واشكر لك هذا اللطف الكريم واسأل الله ... غزوان: هذه اول مرة اسمع بها انك راقد في المستشفى نتمنى لك الصحة والشفاء العاجل ابا محمد الجزائري: شفاك الله وعفاك، فديتك سالماً وغانماً تفضل غزوان: الله يحفظك ابا محمد هنا نعرض سؤال، يقال ان المستشرقين الفوا في القرنين الماضيين ستة آلاف كتاب في تاريخ الاسلام وشريعته وتراثه وللانسان الحق ان يسأل لماذا الفت هذه الدراسات والكتب وماذا تضرنا وهي بلغات لانقرأها؟ وتحياتي لكم والسلام عليكم المحاور: احسنت شكراً جزيلاً لك الاخ غزوان، استاذ بشير لم الفت هذه الدراسات اي من المتلقي لها؟ الجزائري: اكرمك الله، دراسات تعب عليها تعباً كبيراً، بذل المستشرقون اليهود جهوداً عظيمة جداً من اجل ان يضعوها بين ايدي الناس بلغاتهم المختلفة المتفاوتة، بالفرنسية، بالالمانية، بالانجليزية، الاسبانية كما تقدم القول وغايتهم اعتقد اني اشرت اليها في بدأ مسيرنا قلت غايتهم ان يصدوا الناس في تلك البلدان، في تلك الاجزاء من ارض الله سبحانه وتعالى عن رؤية نور الله سبحانه وتعالى في ارضه في اخر الزمان ذاك النور الذي سطع بيد اشرف الانبياء والمرسلين محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله وسلم وفي نفس كانوا تواقين بأن يجدوا فئات مختلفة من المسلمين انفسهم يكلفونها نقل افكارهم الى امتهم الاسلامية وقلنا فيما تقدم من القول انهم بفعل هذا نجحوا نجاحاً باهراً يعني وجدوا كثيراً من الناس مثل الدكتور منصور فهمي وهو استاذ مصري بعث للدراسة في فرنسا عام 1909 ونال شهادة الدكتوراه بكتاب الفه وعنوانه "حال المرأة في التقاليد الاسلامية وتطوراتها" هذا الكتاب كان اساءة عظيمة جداً لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم واساءة للدين بكل قيمه واحكامه ولما عرفت الجامعة المصرية التي كانت قد ادخلت هذا الكتاب في تدريسها وكان قد طبع سنة 1913 ، كانت قد الغت الكتاب وطردت منصور فهمي واختفى مدة مديدة من الانظار لأنه كان يخشى على نفسه من الغضب المصري، الغضب الاسلامي الذي كان قد تأجج عليه بأساءته لرسول الله صلى الله عليه واله ولهذه الرسالة المقدسة العظيمة التي ننتمي اليها المحاور: ما فحوى هذا الكتاب استاذ بشير؟ الجزائري: قلت لك، لااحب الاطالة لأن لدينا حديث اهم منه، كان يشير الى ان النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم قد منح لنفسه التزوج بعدد كبير من النساء ومنع المسلمين ان يتزوجوا اكثر من اربع، هذا اخف مايقال فيه وماذا يقال فهو في غاية البشاعة والفضاعة المحاور: نعم استاذ يعني هناك سؤال تبادر لي، برأيك ما الفارق بين المستشرقين عامة واليهود منهم؟ الجزائري: المستشرقون النصارى على وجه التحديد المحاور: هل كانوا اكثر انصافاً مثلاً؟ الجزائري: اسمح لي اولاً فقط اشير الى هذه النقطة لماذا كانت كلمة الاستشراق، لماذا كانت كلمة المستشرق؟ معنى ذلك ان الناهضين بهذا العمل ناس من الغرب جاءوا فدرسوا الشرق ولكنهم لم يقولوا مثلاً المتأسلمون او الائتسلام مثلاً لأنهم لايريدون ان يثيروا حساسية المسلمين وهم يقصدون المسلمين وحدهم لاشريك لهم فذهبوا الى كلمة الشرق، كلمة سهلة يقولون الاستشراق والمستشرق، كلمة سهلة ولاتثير حساسية احد من المسلمين او العرب الذين كانوا هم المادة الاولى لطعنهم، طعنوا على الاسلام وطعنوا على العرب، كانوا يجعلون العرب اول من ينتقدون عليه كل سيرته فيرون العربي غبياً وجاهلاً ولئيماً وانانياً ومتعصباً وانه لايرحم وانه وانه...جميع مافي المدان صبوه على رأس هذا العربي لأنهم كانوا يوقنون انه هو اول من حمل هذا الكتاب المقدس الذي احيا هذا الكوكب، هذه واحدة وواحدة اخرى هم لديهم كتاب وشعروا ان هذا الكتاب قد ابتعد عن نفوس اهله يعني في الغرب، الغربيون كانوا لحظة بلحظة يبتعدون عن الكتاب لسوء معاملة الكنيسة ولأن ما جاء في ذلك الكتاب عسير التطبيق، لايكاد يسوغه احد فصبوا غضبهم على القرآن الكريم وعلى الرسول صلى الله عليه واله وسلم فأما اليهود فأنهم يختلفون عن النصارى في الاستشراق في انهم كانوا يعرفون محمداً صلى الله عليه واله وسلم معرفة جيدة لأنهم كانوا قد نشأوا في الشرق لأن كثيراً منهم كانوا قد نشأوا في الشرق ونقلوا حتى اللغة العربية الى ذلك الغرب، قشتالة كانت مركزاً للانطلاق في اسبانيا، لأنطلاق اللغة العربية الى اوربا بمعرفة اليهود الذين كانوا يهوداً عرباً او يهوداً مستعربين اذن هذا الفرق بين المستشرقين اليهود المحاور: ذاك عن فعل وهذا عن اغراض الجزائري: احسنت، ذاك مستشرق متعصب وهذا مستشرق صاحب مآرب كبيرة وكبيرة المحاور: شكراً جزيلاً لك الجزائري: الشكر لله المحاور: مستمعينا الكرام لحظات ثم نعود اليكم المحاور: مستمعينا الكرام من اذاعة طهران نحييكم مرة اخرى، وقت البرنامج شارف على النهاية، استاذ بشير الجزائري هل لك من كلمة اخيرة في هذه الدقائق؟ الجزائري: والله تمنيت لو ان لنا وقتاً اكبر من هذا فنسعد اكثر المحاور: سنواصل الحلقة القادمة ان شاء الله الجزائري: اكرمك الله اكرمك الله، هذه منة احفظها عليك واشكرها لك المحاور: جزيت خيراً الجزائري: لأني والله في غاية الشوق ان اتحدث بالنشاط اليهودي في تشويه الصورة الجميلة لهذا الدين الذي ينتمي اليه حوالي ربع سكان العالم في هذا الكوكب الذي نسأل الله سبحانه وتعالى ان ينيره ويضيئه بنور هذا الدين القويم اي الاسلام على يد سيدنا ومولانا المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف المحاور: عجل الله فرجه الشريف، شكراً جزيلاً لك استاذ بشير الجزائري، مستمعينا الكرام كما قلنا سنواصل موضوع الاستشراق اليهودي في الحلقة القادمة، انتظرونا الثلاثاء القادم مع اذاعة طهران ومع برنامج الطارف والتليد، اشكركم واشكر الفريق العامل في البرنامج وحتى لقاء اخر استودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 10/08/2010 - 55 2010-10-02 00:00:00 2010-10-02 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6681 http://arabic.irib.ir/programs/item/6681 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم نحمد وبه نستعين وهو خير ناصر ومعين، سلام عليكم مستمعينا الكرام واهلاً بكم في الطارف والتليد وسعادته ان يقدم لكم نظرة في شعر العرفان على ما اقترحتم انتم بأنفسكم ولم يكن بأيدينا الا ان نستجيب لكم الان ونحن في غاية السرور. ايها الاحبة في مطلع الخوف غمار العرفان وشعره ارى انه من اول العرفان ان اعرف فضل زملائي العاملين معي على كلمة الله تبارك وتعالى ارفع اليكم تحياتهم الطيبة واحترامهم الكريم وهم: مهندس الصوت الاخ تقي رضائي ومستقبلة اصواتكم المباركة الاخت علياء صالح ومخرج هذا العطاء الاخ كاظم صادق ولأحبتنا الكرام الراغبين في ااتحدث الينا فيما يعنوا لهم في هذا الموضوع اتصلوا بنا بأحد هذه الهواتف الثلاث المنتظرة لألطافكم واولها 22013768 ورقمنا الثاني 22013848 والهاتف الثالث وهو الاخير ورقمه 22652997 اما رمزنا الهاتفي اي رمز ايران وعاصمتها ايران فهو 009821 وها نحن نحييكم مرة اخرى ايها المستمعون ونشكر لكم حضور ندوتنا المبتهجة بكم وانتم سالمون غانمون ******* المحاور: ايها الطيبون يطيب لي ان يكون معي في هذه الحلقة من سلسلة حلقات الطارف والتليد الذي يأتيكم في كل اسبوع، يسرني ان يكون معي الاستاذ، استاذي العزيز السيد الجزائري فأهلاً وسهلاً بك استاذ الجزائري الجزائري: بك اكثر وحياك الله واكرمك انا سعيد جداً ان اراك معي مرة اخرى وانت سالم وغانم المحاور: حييت وبوركت، استاذ جزائري أليس من الافضل ان نبدأ بالاصل قبل الفرع فنعرف العرفان قبل ان نعرف شعره؟ الجزائري: والله لفتة حكيمة جداً اتمنى لها ان تأخذ مجراها في هذا المسرى المحاور: شكراً لك، ما الفرق سيد جزائري في نظرك بين العرفان والمعرفة، هل هنالك فرق؟ الجزائري: اذا كان لنا ان نبدأ البداية الطيبة التي الفناها ديناً وعقلاً الا وهي بسم الله الرحمن الرحيم فأننا نقول اذا التفتنا الى المعنى المعجمي اي المعنى الحقيقي، المعنى الموضوعي للكلمتين فلافرق بينهما اطلاقاً، تقول عرف يعرف معرفة وعرفاناً كلتاهما مصدر، كلمة معرفة وكلمة عرفان مصدر للفعل عرف يعرف التي دائماً ينطقها الناس للاسف الشديد ظلماً لهذا الفعل فيقولون عرٍف وعرٍف غير عرَف،عرٍِف يعني اذا كان قد شم العرف اي الطيب وعرَف يعني فهم وعلم على كل حال فقلنا اذا كان النظر للمعنى المعجمي فلافرق بين الكلمتين اطلاقاً ولكن لكل من الكلمتين معنى اصطلاحياً، العرفان استعمل في معنى عبادي فكان مختلفاً عن المعرفة التي استعملت في معنى فلسفي، المعنى الفلسفي لكلمة معرفة اي كيف تتحقق المعرفة لهذا الانسان مطلقاً ولذلك كانت نظريات المعرفة عند الفلاسفة قديماً وحديثاً متعددة وحتى الان لم يقف الناس على فلسفة قاطعة بذلك ومن اراد التيقن من هذا المعنى عليه ان يرجع الى كتاب فلسفتنا للشهيد العظيم السيد محمد باقر الصدر الذي فرق بين الفلسفات المختلفة قديماً وحديثاً واعطى كلمة الاسلام الفاصلة في شأنها اما العرفان اذا التفتنا اليه بمعناه العبادي، في معناه الديني فهو ان يتجه المرء الى الله سبحانه وتعالى بقلب صفي زكي، بنفس مطهرة بعيدة عن كل ما يشينها في السر والعلن، ان يقبل على الله على انه القوة الظاهرة له "اعبد الله كأنك تراه فأن لم تكن تراه فأنه يراك" قولة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم، من استطاع ان يحقق هذا المفهوم في حياته اليومية كان عارفاً ليس كما يتصور كثير من الناس ان العرفان هو ان يبلغ الانسان درجة عالية من قراءة الكتب العرفانية، من قراءة الاحاديث والتمسك بهذه الاحاديث لا، اذا كان المرء فعلاً قد اعد نفسه اعداداً صافياً لله سبحانه وتعالى وعزل نفسه عن كل ما يشينها ودعاها الى كل مايرفعها ويزيدها نوراً ويزيدها قوة في المضي الى الله، في حب الله سبحانه وتعالى وايثار هذا الحب على كل حب وانت تعلم ان الحب حبان حب على الشيء، حب للشيء، يحتاج الى صبر عنه وحب لشيء اخر الذي هو عليك ان تصبر عليه، اذا كنت قد بلغت هذا المبلغ كنت انت رجلاً عارفاً عرفنا الله سبحانه وتعالى نفسه، بكل بساطة "اللهم اني اسألك ان تعرفني نفسك فأنك ان لم تعرفني نفسك لم اعرف رسولك، اللهم عرفني رسولك فأنك ان لم تعرفني رسولك لم اعرف حجتك" وهكذا يتسلسل المرء في هذه المعرفة اليسيرة جداً، ليست بمعرفة قصية لاتحتاج الى المعادلات الرياضية، المعادلات الكيمياوية والفيزياوية انها فقط تتعلق بصلة بين هذا العبد الضعيف وبين هذا المبدع العظيم الذي ابدع هذا الكون الرحيب البديع الجميل جداً وسخره لهذا العبد الضعيف جداً الذي لايدري ماذا يحدث بعد ثانية لاحتى بعد دقيقة من دقائق عمره ولايدري كم هو هذا العمر، على كل حال اذن هذا المعنى الاصطلاحي لكلمة عرفان التطهر والتوجه الى الله بقدرة تمنع هذا القلب من ان يخامره اي شيء يشينه وان يكون مستضيئاً مستنيراً بكل ما يزينه. المحاور: احسنت، ايها الاحبة فاصل قصير ونعود اليكم ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: ايها الطيبون صوت قادم الينا من ارض نجد والحجاز هو مصطفى من المملكة العربية السعودية، مصطفى اهلاً بك في حلقتنا لهذا اليوم وهي تحمل عنوان الشعر العرفاني، اهلاً بك، مصطفى تفضل مصطفى: اهلاً وسهلاً بكم اخي المذيع الكريم وتحية الى استاذنا بشير الجزائري، نبارك لكم حلول شهر العرفان والغفران ونسأل الله ان يعودنا واياكم في خير وعافية ان شاء الله المحاور: بارك الله فيك مصطفى: بودي ان اشارككم هذا السؤال البسيط اوجهه الى الاستاذ بشير، ياترى متى نشأ العرفان بين المسلمين وماهي الاحوال الباعثة عليه؟ المحاور: وماهي الاحوال؟ ماذا؟ الجزائري: الاحوال الباعثة عليه مصطفى: متى نشأ العرفان بين المسلمين وماهي الاحوال الباعثة عليه؟ المحاور: نعم نعم، شكراً مصطفى، شكراً جزيلاً لك، نعم السيد الجزائري لعلك استمعت الى السؤال الجزائري: اكرمك الله، سؤال كريم جداً، كثير من الناس يتصورون ان العرفان ظاهرة حصلت في العصور المظلمة على حد تعبيرهم او في عصور انحطاط الدولة الاسلامية اي بعد سقوط بغداد عند قوم يعني بعد سة 656 للهجرة وليست المسألة كذلك فالعرفان كان قد بدأ بمبدأ هذا الدين المشرق، بمبدأ رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وهو يحث اخوانه المؤمنين على ان يتحلوا بهذه الحياة بكل معانيها، ان يقبلوا عليها ويغنموا منها كل ما يستطيعون من الخير لأن الله سبحانه وتعالى انما خلقها ليهنئوا فيها ويسعدوا ليست الحياة كما يقول كثير من الناس او كثير ممن يدعون المعرفة والعرفان ان يعيش الانسان بائساً فقيراً، جائعاً زاهداً في الدنيا، مقبلاً على الاخرة فقط منعزلاً عن الناس، لاصلة له بالمحيط الاجتماعي الذي يعيش فيه، لايعمل لدولة ولايتعاون مع أسرة ولا ولا الخ لاليس هكذا انما كان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم يقول "على كل منكم ان يغنم دنياه مثلما يريد ان يغنم اخرته" "لاخير في عمل لآخرة لايكون مصحوباً بعمل لدنيا" يعني "اعمل لدنياك كما تعمل لآخرتك واعمل لآخرتك كما تعمل لدنياك" فأنت رجل موازي، انت رجل معادل بين الامرين، انت بيديك الاثنتين يمينك ويسارك لاتستطيع ان تقول اني مستغن عن اليسار ولاتستطيع ان تقول انني مستغن عن اليمين والله حتى لايكاد المرء يسير متوازناً اذا كانت احدى يديه مفقودة فأذن ربنا سبحانه وتعالى خلق هذه الدنيا لنستمتع فيها وذلل لنا كل مافي هذا الكون لنهنئ فيه ونسعد، لكي نغنى ونبسط ايدينا ايضاً الى من هم محتاجون الى مساعدتنا والى عوننا حتى تتكامل الحياة ويتوادد الناس وتعم تلك الحياة التي يسميها القرآن الكريم الحياة الطيبة اذن كانت الدعوة في زمن رسول الله صلى الله عليه واله الى العرفان وكان ينهاهم ايضاً صلى الله عليه واله عن الزهد في هذه الدنيا، كان يشجعهم على الاقبال عليها ايما اقبال حتى يفوزوا بما كتب الله لهم سبحانه وتعالى من العفو والرضوان وانهم كانوا أناساً يستحقون عبوديته ويستحقون ربوبيته سبحانه وتعالى. المحاور: استاذ بشير عندما نعود الى جذور العرفان ولكل شيء في هذه الحياة الدنيا جذور، الى اي حقبة وعهد من الاحقاب او العهود من تاريخ الاسلام تمتد جذور العرفان؟ الجزائري: لعلك كنت معي وانا اقول ان رسول الله صلى الله عليه واله هو العارف الاول والاكبر لاالناس الذين يذكرون لنا في هذه الايام او قبل هذه الايام، اول من عرف الله سبحانه وتعالى حقاً وصدقاً هو رسول الله صلى الله عليه واله واولئك المطهرون الذين عاشوا في كنفه وبضياءه صلى الله عليه واله كنفسه واخيه امير المؤمنين علي بن ابي طالب سلام الله عليه الذي كان يقول "علمني رسول الله الف باب من العلم، كل باب يفتح على الف باب" هذه المعرفة الالهية كانت موجودة في مطلع هذا الدين، في اشراقة هذا الاسلام العزيز الذي اراد للناس ان يعيشوا في دنياهم سعداء كرماء، لايعتدي احدهم على الاخر، من المعرفة ان لايعتدي الانسان على اخيه، من المعرفة ان يكرم هذا الانسان اخاه ... المحاور: وهل كل الانبياء والرسل عرفاء؟ هل كما تفضلت ان النبي كان هو سيد العرفاء، هل نستطيع ان نعد الانبياء والرسل جميعاً عرفاء؟ الجزائري: نعم لاريب في ذلك اطلاقاً، كل الرسل والانبياء سلام الله عليهم واوصياءهم ايضاً كانوا عرفاء لأنه لايمكن ان يكونوا حجة على الناس وهم لم يعرفوا ربهم سبحانه وتعالى او لم يكونوا قد اعدوا انفسهم لملاقات ربهم سبحانه وتعالى بما امرهم به وبما نهاهم عنه يعني ان يأتمروا بأمره وينتهوا بنهيه وان يبذلوا كل طاقتهم في تحقيق هذا المعنى في دعوة الناس اليه من قريب ومن بعيد اذن رسول الله صلى الله عليه واله هو الضارب الاول لجذر هذا العرفان في هذا الدين الكريم واولئك الصحابة الابرار ولعلنا نتذكر كثيراً من اولئك الطيبين ونقول سلمان الفارسي وكثير من الناس من يعتقد بعصمة هذا الرجل الا انه ليس بحجة، كان معصوماً اي انه لم يمارس مانهى الله سبحانه وتعالى عنه، كان معصوماً لأنه كان مقبلاً على كل ما امر الله سبحانه وتعالى به واداه الى الناس ولعلنا لاننسى ابا ذر الغفاري رضوان الله تعالى عليه الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه واله "ما اظلت الخضراء ولا حملت الغبراء احداً كأبي ذر"، ابو ذر الرجل الصالح الذي وهب نفسه لأعلاء كلمة الله في الناس، في كل حال من احواله لم يعبء بقهر السلطان حتى انه لما نفي من المدينة المنورة الى الشام لم يتوقف عما كان يصدع به من قول الحق في وجه الخليفة او الامير الذي ولاه الخليفة اي خليفة كان حتى اذا اعيد الى المدينة المنورة كمثال هذا هو العارف، اعيد وقد شد الى بطن بعير وهذا منتهى التعذيب، اعيد وقد شد الى بطن بعير من الشام الى المدينة المنورة ولم يتغير ايضاً لحظة حتى ان الخليفة الثالث كان قد اضطر ان ينفيه الى الربذة التي هي على مسافة من المدينة المنورة ومات فيها غريباً الا انه اوصى امرأته ان تقول، ان تقف على التل، قال لها قفي على تلك التلعة الحمراء اي التي لون حجارتها احمر وقولي هذا ابو ذر صاحب رسول الله صلى الله عليه واله فسيمر بك من يغسلني ويدفنني، لااريد ان استطيل في الحديث بشأن عارف من العرفاء ولكن هذه اشارة، مقداد بن الاسود الكندي، عبد الله بن مسعود الذي عذب ايما تعذيب ولم يتوقف عن قول كلمة الحق، هؤلاء كلهم عارفون وكلهم كانوا في زمن رسول الله صلى الله عليه واله وكانوا حفظة القرآن الكريم وكانوا يسمون القراء لأنهم كانوا يقرأون الناس القرآن اذن جذور هذه الظاهرة الكريمة الطيبة عائدة الى تلك المشارق او المطالع النيرة لهذا الدين القويم. المحاور: استاذ بشير هنالك روايات تقول ان النبي صلى الله عليه واله وسلم كان ينهي بعض الصحابة عن سلوك هذا النهج، عن نهج العرفان، مارأيك بهذا؟ الجزائري: صحيح، هناك روايات مثلاً رسول الله صلى الله عليه واله رأى عثمان بن مظعون وعثمان بن مظعون ايضاً من الصلحاء، من العارفين، العارفين حقاً لكنه ساعة سمع رسول الله صلى الله عليه واله يشوق الناس الى الاخرة ويرغبهم فيها ويحملهم عليها تصور ان المسألة محدودة بهذا الحد اي ان يعمل المرء للاخرة فقط، عليه ان يتخلى عن الدنيا ومافيها فأعرض عن اهله وجاع وعري واعتزل الناس فرسول الله صلى الله عليه واله ارسل اليه حتى ان اخاه قد جاء الى رسول الله صلى الله عليه واله وشكاه اليه وقال هذا عثمان يفعل بنفسه ما يفعل فأستدعاه رسول الله صلى الله عليه واله وامره ان يتخلى عن كل ما كان يفعله فقال هذا ليس بمعرفة لله وليس بعمل للاخرة، بأس عمل للاخرة لايكون مقروناً بعمل للدنيا يعني انت اذا حببت الله عليك ان تحب اسرتك، عليك ان تؤدي حق نفسك وحق اهلك وحق جارك وحق مجتمعك لا ان تكون منعزلاً عن هؤلاء او ان تعطي حق بعض وتترك حق بعض اخر انما عليك ان تؤدي حقوق هؤلاء مجتمعة وان يكون الجميع قد رضوا عنك بما اسديت اليهم من الخير، ان تكون ايضاً انت من الموصوفين بمعرفة دينك حقاً، انت في هذه الحال شوهت دينك واعطيت الناس صورة شائهة زائغة قبيحة عن هذا الدين الذي هو رحمة وهدى للعالمين، انت عليك ان تعود الى نفسك وان تحسن اليها بأن تستمتع بالحلال الذي اتاحه الله سبحانه وتعالى لك من نكاح، من طعام، من شراب، من كل شيء ليس هناك من شيء ممنوع على الانسان مادام الله سبحانه وتعالى قد كتبه له وسماه حلالاً انما الممنوع هو ما سماه حراماً، اذا امتنعت عن الحرام واقبلت على الحلال كنت عارفاً، كنت عاملاً للدنيا وكنت عاملاً للاخرة وانت من الموفقين ان شاء الله. المحاور: نعم احبتنا الكرام اشكر لكم حسن متابعتكم لهذه الحلقة وكذلك اشكر لأستاذي العزيز السيد بشير الجزائري حسن حديثه، الجزائري: اكرمك الله المحاور: فاصل قصير ونعود اليكم ******* المحاور: ايها الاخوة، ايتها الاخوات معنا على الهواء مباشرة الاخت علياء من سوريا، علياء اهلاً بك الى هذه الحلقة من برنامجنا الطارف والتليد علياء: الو سلام عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته علياء: الله يعطيكم العافية على هذا البرنامج الجميل والله يعطي العافية للاستاذ بشير على هذا البرنامج والمعلومات القيمة التي يقدمها، جعله الله في ميزان حسناتكم ان شاء الله الجزائري: ولكم ايضاً علياء: اسمحوا لي بداية ان انتهز الفرصة وابارك لكم ولطاقم الاذاعة الكريمة حلول شهر رمضان المبارك المحاور: بوركت علياء: الله يسلمك، سيدي الكريم الاستاذ بشير سؤالي بسيط وموجز ولااطيل عليك، مناهج المتصوفين نراها في بعض الاحيان متفاوتة او مختلفة بعضها عن بعض فما السبب ياترى؟ الجزائري: اكرمك الله المحاور: السيدة علياء من سوريا شكراً جزيلاً لك ولهذه المساهمة النيرة الحكيمة الجزائري: احسنت، اكرمك الله، نقول للاخت الكريمة علياء حفظها الله واقعاً الناس حينما ينظرون في انفسهم حتى ابناء امرأة واحدة اذا كانوا اثنين او ثلاثة او اربعة لابد ان يتفاوتوا في كل شيء حتى اذا تشابهوا بالصورة والصوت فأن فوارق كثيرة تبقى بينهم، ربنا سبحانه وتعالى خلق كل انسان وحده لاشريك له يعني ليس من انسان يشبه انساناً اخر كل الشبه، قد يشبهه في جوانب، في امور ولكن لايشبهه في كل مابينهما من الصفات، من الخصائص، من المزايا على كل حال التصوف هو نزعة، نزعة ناس مختلفين وهؤلاء الناس المختلفون كانوا في فارس وكانوا في بلاد العرب وكانوا في بلاد الروم، في كل ارض من ارض الله كان متصوفة وايضاً كل من كان في ارض كان له ارث ثقافي، ارث معرفي فالفرس تأثروا بما كان لديهم من ثقافة حضارية عريقة بين ايديهم والهنود ايضاً والروم مثلهم والعرب على ما هم عليه فبتعدد هذه الثقافات المنابع الاولى لهذا التصوف كانت الاختلافات وفيرة بين المتصوفين لذلك كان منهم من هو فعلاً في نطاق هذا الدين وعلى وفق القرآن الكريم والسنة المطهرة ومنهم من كان بعيداً عن هذين النبعين الكريمين المقدسين اي القرآن والسنة ومنهم من كان يأخذ من هذا ومن هذا يعني يأخذ من السماء ومن الارض، من التراب ومن النور هذا التعدد اذن راجع لما كان من المنابع الاولى للمعرفة التي كان عليها هذا المتصوف وذاك. المحاور: استاذ بشير هل هنالك علاقة تجمع بين التصوف والعرفان يعني هل هنالك رابط يربط مابينهما ام ماذا؟ الجزائري: نعم هناك علاقة تجمع بين هذين الخطين او بين هذين النهجين لكن واحد منهما قد كان في الدرجة الدنيا وواحد كان في الدرجة العليا فهما درجتان مختلفتان ولكن بينهما جامع الى حد ما ذلك الجامع هو الرغبة في الله سبحانه وتعالى، حب الله يحمل الصوفي ويحمل العارف على ان يسيرا معاً ربما تأثر الصوفي بصاحبه العارف اذا كان قلبه ما زال ليناً، اذا كان قلبه مازال واسعاً يستوعب ما يقال له اما اذا انغلق وجمد على ما هو عليه من معرفة فأنه سيفترق عن صاحبه العارف الذي كان يسايره كذلك العارف اذا كان متفتحاً وباقياً على نقاءه وصفاءه الذي خلقه الله سبحانه وتعالى عليه الذي اعبر عنه بالفطرة، " فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا " فأنه يزداد ارتفاعاً في مسيره الى ربه سبحانه وتعالى في صعوده، في عروجه على بعض تعابيرهم وقد ينحدر يعني اذا تكدرت تلك الفطرة الصافية التي خلقه الله سبحانه وتعالى عليها اذن الجامع بين المتصوفة وبين العرفاء هو حب الله سبحانه وتعالى وطلب مرضاته الا ان العارف يفترق افتراقاً كبيراً عن صاحبه الصوفي في انه انسان يعيش في وسط الناس، يعيش للناس، بالناس هؤلاء، بهؤلاء الناس يعيش، يخدمهم، يقدم لهم كل ما آتاه الله من العلم، يقدم لهم كل ما آتاه الله من القوة، ماآتاه الله من المواهب المتعددة، من صنعة، من حرفة تلاحظ؟ بينما الصوفي يأخذ مكانه في قمم الجبال او في الصحارى والوديان او ربما لجأ الى المسجد واستقر في ركن منه او في زاوية منه لايكاد يجيب حتى السلام عليه اذا سلم عليه مسلم لأنه مشغول بتسبيحه وبتقديسه وبتصوره انه كان قد اقترب من الله سبحانه وتعالى في حين انه يؤكد بعدم جوابه عن السلام بعدم رده السلام يؤكد ان افترق عن صاحبه العارف واصبح بعيداً عن ربه سبحانه وتعالى وخرج عن السبيل الذي رسمه له هذا الدين القيم القويم الذي هو الاسلام الذي علم الناس كيف يكونون للناس وكيف يعيشون سعداء بأولئك الناس ساعة يخدمونهم، ساعة يستمعون اليهم، ساعة يقضون حوائجهم، الصوفية بعيدون عن الناس... المحاور: وكأن حديثك سيد بشير الجزائري حول الفرق مابين التصوف والعرفان، كأن العارف نزل من السماء ليكون بين الناس والمتصوف ترك الناس وهجرهم ليلتحق بالسماء، كأنما الفرق بينهما هذا؟ الجزائري: والله انا لااستطيع ان اقول لك هذا القول ولكن اقول ان الاثنين انبعثا من الارض يعني كل منا خلقه الله سبحانه وتعالى من هذه الطينة الواحدة التي هي طينة ابينا الاكرم آدم سلام الله عليه تلاحظ؟ المحاور: لا من فكره السماوي يعني من فكره السماوي ليكون بين الناس... الجزائري: احسنت ذاك قبس من الله وهذا مد يده، احسنت وهذا مد يده الى هذا التراب الذي جاء هو منه ولم يعرف مكانه فوق هذا التراب، ذاك عرف مكانه، العارف عرف مكانه فوق الارض فسعى ان يرتفع عنها وهذا لم يعرف مكانه فسعى ان ينحدر ربما الى طبقة اخرى من هذه الارض وهي طبقات مثلما ان السماء سماوات. ******* المحاور: ايها الكرام نستمع الى صوت طيب اخر من اصواتكم الطيبة لأذاعتنا وهو صوت غزوان من العراق، نرحب بك اجمل ترحيب، السيد غزوان من العراق اهلاً بك غزوان: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله غزوان: تحية لك اخي العزيز استاذ فؤاد وتحية للاخ العزيز الذي ملك قلوب كل المستمعين الاخ ابا محمد الجزائري: فديتهم جميعاً المحاور: بوركت غزوان: الله يحفظك ابا محمد ويحفظ كل الكادر الاذاعي، بما اننا اليوم في الجلسة الادبية الاخيرة من هذا الاسبوع من الطارف والتليد ونفتقد اصواتكم صراحة وهو اكرام لشهر رمضان المبارك ونسأل الصحة وآتاكم من عواد وصيام مقبول نتمنى لكم مقدماً اخ فؤاد واخي ابا محمد المحاور: شكراًشكراً حبيبي ان شاء الله سوف نعود اليكم بعد شهر رمضان المبارك اعاده الله علينا وعليكم باليمن والبركة غزوان: ان شاء الله يارب، للجميع ان شاء الله، ولدي سؤال ربما هو مرتبط مع احدى المستمعات الاخت علياء التي اتصلت قبلي وربما مكمل له، السؤال يقول هل العرفان هو التصوف او موازياً له؟ وتحياتي لكم والسلام عليكم المحاور: حييت وبوركت السيد غزوان من العراق، شكراً جزيلاً لك، السيد بشير الجزائري: اكرمك الله، انا اشكر لأخي وحبيبي السيد غزوان ابي منتصر الكريم من العراق الذي نبه اخوانه ونبهنا ايضاً على ان نعلن منذ هذه الساعة لا ان نصل الى اللحظة الاخيرة لنقول لمستمعينا الكرام ان هذا البرنامج سيفارقكم وهو آسف على هذا الفراق في ايام شهر الله الاعظم شهر رمضان المبارك ونعود اليكم ايضاً بعده ان شاء الله، ان شاء الله، ان شاء الله وانتم في غاية السعادة والكرامة اذ فزتم برضوان الله العزيز الكريم، اقول لسيدي ابي المنتصر غزوان العرفان ظاهرة والتصوف ظاهرة وقد تقدم القول ان كل من العرفانيين والمتصوفين يطلبون وجه الله سبحانه وتعالى لكن العرفانيين طلبوه بمعرفة صافية وصحيحة وكريمة ولن يزيدوا انفسهم شيئاً على حقيقتها اما المتصوفة فأنهم طلبوا الله سبحانه وتعالى وزادوا انفسهم على حقيقتها يعني منهم كما انت تدري وانت تحفظ من شعرهم كثيراً من نسب الربوبية الى نفسه، ذاك الذي قال سبحاني سبحاني، لااريد ان اسميهم، لااريد ان اسميهم سبحاني سبحاني لااله في الجبة غيري، هذا القول ايضاً دفع ثمنه غالياً ذلك القائل اذ انه قد اعدم على اساسه لأنه طلب منه ان يرجع عنه فما رجع، هذا قد كان رأى نفسه قد اتحد بالله سبحانه وتعالى يعني ان الصوفي يبلغ درجة من المعرفة في حسابه، في تصوره الخاطئ انه قد يتحد بالرب بل ان يكون هو الرب فأذا غاب الرب لم يكن هو موجوداً واذا غاب هو لم يكن الرب موجوداً في عقيدته بينما العارف يبقى ذلك الانسان الضعيف المحتاج الى ربه سبحانه وتعالى يأخذ منه المعرفة، يستضيء برحمته، يطلبها منه، يتوسل اليه، هو محتاج ماحيي في هذه الدنيا وهو يسأل الله سبحانه وتعالى العفو والمغفرة والرضوان ولاسيما في شهر رمضان كما نبهنا عليه غزوان. المحاور: نشكر للسيد غزوان حسن سؤاله ونشكر لمالك القلوب كما وصفه السيد غزوان من العراق السيد بشير الجزائري نشكر له حسن الاجابة الجزائري: اكرمك الله ******* المحاور: معي المستمعة الطيبة الكريمة ايضاً من ارض الرافدين، ارض العراق المباركة السيدة الهام عفواً سهام، سهام من العراق الجزائري: صاحبة الاقتراح المحاور: نعم تفضلي، صاحبة الاقتراح لهذا اليوم السيد سهام سهام: نعم، السلام عليكم المحاور: عليكم السلام الجزائري: اكرمك الله عليكم السلام ورحمة الله سهام: تحية لك اخ بشير الجزائري، تحياتي لكم اخي الجزائري: حياك الله واهلاً بك، اكرمك الله، لعلنا لبينا لك طلباً كريماً سهام سهام: .... الجزائري: نعم المحاور: عفواً سهام: ماهي اهم المصادر للشعر العرفاني؟ المحاور: ماهي ماذا؟ سهام: اهم المصادر المحاور: اهم المصادر للشعر العرفاني؟ الجزائري: اها سهام: سؤالي الثاني، من هم الشعراء العرفانيون؟ الجزائري: الشعراء العرفانيون عندك في النجف، محمد مهدي بحر العلوم بن السيد مرتضى بن السيد محمد بحر العلوم البروجردي الذي كان مرجع الشيعة في النجف الاشرف، الشيخ حسين الحلي رحمة الله عليه سهام: وهل تعتبر منظومة الامام علي عليه السلام من الشعر العرفاني؟ وشكراً جزيلاً الجزائري: اكرمك الله واعزك واشكرك كل الشكر، لي في شأن الشعر المنسوب لسيدنا ومولانا الامام علي سلام الله عليه وعلى بنيه المعصومين الطاهرين رأي لااريد التحدث به الان، اتحدث اليك خارج الاستوديو ان شاء الله ولكن اقول للشعر العرفاني صفات طيبة جداً هي انه كما مر القول لايتعدى حدود الادمية يعني ان صاحبه دائماً انسان مخلوق لله سبحانه وتعالى مستمد منه العطف والرحمة والهداية، لايستطيع ان يفعل شيئاً من غير اشاءة الله عزوجل فهو دائماً تابع لربه، مستعين به، متوكل عليه اما اذا كان قد اعطى نفسه صفة اخرى هي صفة القرب من الربوبية او الاتحاد بالرب فأنه يكون عندئذ من اولئك المتصوفين الذي لاصلة لنا بهم ولانتحدث بشأنهم لأنهم قوم نتمنى ان يهديهم الله سبحانه وتعالى سواء السبيل. المحاور: نحن بدورنا نشكر للسيدة سهام من العراق مساهمتها الطيبة وكذلك اسئلتها الرائعة ومقترحها الذي قدمته لنا في الاسبوع الماضي وهو الشعر العرفاني او الشعر والعرفان لهذه الحلقة، شكراً جزيلاً السيدة سهام من العراق. الجزائري: كتب التصوف كثيراً ما تحتوي اشعاراً عرفانية واشعاراً صوفية المحاور: لو اسمعتنا شيئاً من هذه الاشعار، حبذا لو تسمعنا الجزائري: اكرمك الله اذن انا اقتطفت من الشعر الصوفي ما هو عرفاني المحاور: جميل الجزائري: اقتطفت من الشعر الصوفي ماهو منسوب او ماهو مطبوع بطابع العرفان، هذا اذا سمحت لي، اسمع هذا القليل الكثير لعارف مصري اسمه محمد بن عبد الله بن محمد السلمي المحاور: بيتين او ثلاثة ليس اكثر الجزائري: متوفى سنة 655 ، بكل يسر من كان يرغب في النجاة فما له غير اتباع المصطفى فيما اتى ذاك السبيل المستقيم وغيره سبل الضلالة والغواية والردى اتبع كتاب الله والسنن التي صحت فذاك اذا اتبعت هو الهدى ودع السؤال بلم وكيف فأنه باب يجر ذوي البصيرة للعمى المحاور: احسنت احسنت، واحسن الشاعر، مستمعينا الاحبة في كل مكان نشكر لكم حسن المتابعة وجميل اصغائكم ونشكر للسيد مصطفى من ارض نجد والحجاز مساهمته وكذلك علياء من سوريا وغزوان من العراق وسهام من العراق، ايها الاخوة، سألت القلب عن تلك الليالي أكن ليالياً ام كن ساعة فقال القلب بل مرت عجالاً كدقاتي لذكراها سراه الجزائري: يا لله يا لله المحاور: شكراً لحسن استماعكم، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ******* الطارف والتليد - 03/08/2010 - 54 2010-09-25 00:00:00 2010-09-25 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6658 http://arabic.irib.ir/programs/item/6658 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وبه نستعين وسلام على احبة الطارف والتليد الكرام واهلاً بهم في تأمل الفن والجمال في تراثنا الزاخر بالبديع والرفيع مما لذ وطاب من روائع الاثار الباقية في كف الخلود مستمعينا الاكارم يطيب لي انا فؤاد العاشوري مقدم هذه الندوة ان ارفع لحضراتكم تحيات زملائي الاعزاء اسرة هذا العطاء المبارك بمشاركتكم فيه وهي تصلنا بهاتف رقمه 22013768 وهاتف ثاني رقمه 22013848 وهاتف ثالث رقمه22652997 ورمزنا الهاتفي هو 009821 ******* مستمعينا الاكارم نبدأ الوقوف على ضفاف الفن والجمال في تراثنا الزاخر بالبديع والرفيع كما قلت لحضراتكم في مطلع الكلام، ابدأ بأستقبال سندي في هذا الوقوف الممتع النافع الاستاذ استاذي العزيز بشير الجزائري فاقول له بأسمكم جميعاً اهلاً وسهلاً الجزائري: اعزك الله واكرمك وآتاك خير الدنيا والاخرة، انا سعيد ان التقيك مرة ثانية وانت ان شاء الله في غاية السرور والانبساط المحاور: وانا اسعد، شكراً لك الجزائري: ويلذ لي ان ارى الطارف في الطارف ويبقى التليد تليداً ان شاء الله المحاور: ان شاء الله، الاستاذ بشير هل تستطيعون ان تفرقوا بين الفن والجمال في تاريخ الانسان يعني في الحقيقة انا فزعت اليك ان تطلع مستمعينا الاعزاء على ما ترى من فرق، فرق الفن من الجمال في تاريخ الانسان؟ الجزائري: اكرمك الله وطابت انفاسك سيدي الكريم، استعمل الانسان الذي هو انا وانت، الانسان الذي سبقنا في الزمان وربما اختلف عنا في المكان استعمل الفن للتعبير عن الجمال في كل مجلى من مجال هذا الجمال من المعاني التي يتصورها الانسان للشيء الجميل ولاسيما في حسه وشعوره، انت تعلم ان الجمال ربما كان قد تجلى في مادة وتجلى في شيء ناطق كان انساناً او كان طائراً، كان من العلماء او كان من الشعراء او كان من الادباء، كان من الرجال، من النساء، الجمال لايمكن حصره في شيء من الاشياء حتى انه لايتجلى احياناً كما قلت لحضرتك في حجرة او في جريان ماء او في التهاب نار او في ومضة برق، كل ذلك يمكن ان يحتسب جمالاً حين يكون الجمال عميقاً ومقصوداً يتجلى في كل اثناءه الجامدة والروحية ايضاً، احياناً جمال لايمكن وصفه بكلمة لأنه اصلاً غير مشهود، انت يلذ لك خلق او لطف من صديق او من رفيق او من عامل يعمل لديك، من انسان له علاقة بك فتقول سبحان الله ما ادب هذا الانسان، ما الطف هذا الجمال، ما اروع هذا الجمال وهكذا تذهب انت في ما التعجبية بنوعيها، تلاحظ؟ فينتج اذن عن هذا ان الانسان مطالب ان يفتح اجمل مافي نفسه لأجمل مافي هذا الكون، الارض فيها جمال لاحد له والسماء فيها جمال لاحد له والبر فيه جمال لاحد له والبحر ايضاً وهكذا كل هذا الخلق الذي سخره الله سبحانه وتعالى للانسان لينعم به وليتأمله وليسعد وليلتذ وليستمتع بكل ما جلاه له لكن ببصيرة نافذة يعني اذا لم يكن الانسان صاحب بصيرة حية، اذا لم يكن صاحب ذائقة رفيعة لايمكن ان يحس مشاهد الجمال ومواطنه الكثيرة كما ذكرت لك في الامثلة المتقدمة، على كل حال ينتج من هذا ان هناك الواناً من الفنون هي في الواقع تعبيراً عن ذلك الجمال، مرة تجد ذلك التعبير لفظاً كما في الشعر ومرة تجده لحناً كما في الغناء ومرة تجده ايضاً عزفاً موسيقياً ومرة تجده صورة مرسومة بالزيت او مرسومة بقلم الرصاص حتى، هذا القلم الرصاص الذي صار الناس يزهدون فيه هو يقدم لك روعة من روعات الجمال او تجده في نحت تمثال من التماثيل او في بناية من البنايات، اصلاً امثلته لاتعد ولاتحصى مثلما انه هو لايعد ولايحصى. المحاور: نعم لندع المستمع الكريم يستعيد في نفسه ما سمع ونعود اليه بعد هذا الفاصل ******* المحاور: مستمعينا الاكارم في كل مكان حول موضوع الفن والجمال في تراثنا معنا عذراء الموسوي من العراق على الهواء مباشرة، السيدة عذراء تفضلي عذراء: سلام عليكم الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله عذراء: تحياتي لحضرتك استاذي الاستاذ بشير الجزائري ولجميع الكادر والمستمعين ومشكورين على هذا البرنامج الممتع الجزائري: حياك الله وشكرنا الجزيل لك، انا لاادري اقول نيابة عن مضيفي او مضيفي كما نقول بالعربية الفصيحة ومن ذلك يقولون اضافه يعني اذا قبله ضيفاً عليه اما اذا نزل النازل على ذلك صاحب المكان فيقولون ضافه، انا ضفته وهو اضافني وانا متجرأ عليه هذه اللحظة واعتز ان احييك واشكر لك كل هذه اللفتات الطيبة من النجف الاشرف المحاور: نعم انا اقول كما قالت العرب من قبل "ياضيفنا ان جئتنا لوجدتنا نحن الضيوف وانت رب المنزل" كما ان الاستاذ السيد بشير الجزائري هو رب هذه الحلقة كما كان رباً للحلقات الماضية وكما انه سوف يكون رباً رائعاً جميلاً محبباً في الحلقات القادمة الجزائري: حفظك الله ورعاك المحاور: السيدة عذراء الموسوي من العراق اهلاً وسهلاً بك هل من سؤال؟ عذراء: الله يحفظكم ان شاء الله المحاور: هل من سؤال؟ عذراء: نعم نعم انا عندي سؤال بخصوص المحور، طبعاً سؤالي ماهو الفن الذي يحمل خصوصية الجمال المطلق دون غيره من الفنون؟ ان شاء الله السؤال واضح المحاور: نعم احسنت الجزائري: اكرمك الله اكرمك الله، لااعتقد ان شيئاً يحمل صفة الجمال المطلق يعني فناً من الفنون يحمل صفة الجمال المطلق الا ذلك الفن الذي يسخر لحب الله نابعاً من هذا الحب وايضاً دافقاً وصاباً في ذلك الحب يعني منه واليه او منه وله، اذا اردنا ان نوجز بالعربية الفصيحة نقول منه واليه ومنه له هكذا انا اعتقد اني قد قلت لسيدتي ذلك الفن الجميل الذي يكون ملازماً للجمال المطلق او معبراً عن الجمال المطلق هو لك الذي يكون من الله سبحانه وتعالى ولله وببركة الله سبحانه وتعالى يعني بتنقية شعور الانسان، برفع نظره من التراب الى العلاء، الى لطف الله سبحانه وتعالى هذا يكون قد عبر عن الجمال المطلق الذي عندنا الجمال المطلق رب العالمين سبحانه وتعالى الذي مابعده من جمال اما بقية الجمالات وهي كثيرة تتمثل في شعور انسان، في حسه، في طبعه، في ذوقه، فيما ظهر منه من لفتة تؤثر في نفس المشاهد، في نفس المستمتع، في نفس القريب، البعيد وهكذا. المحاور: نعم شكراً للاستاذ بشير الجزائري، استاذ هنالك سؤال، معلوم ان الفلاسفة اليونان قد سبقوا الناس في الكلام على الجمال فلأي مبدأ اخضعوا مفهومه، مفهوم الجمال؟ الجزائري: سيدي قلنا لايمكن تصور الفن بلا جمال من قبل ولاتصور جمال بلا فن واليونانيون بطبعهم كانوا قد سبقوا البشر في النظر الفلسفي فوجدوا موضوعاً من اهم الموضوعات هو موضوع الجمال، موضوع الفن فراحوا يعبرون عنه بتعابير شتى، راحوا يسعون الى تعريفه ولكن حتى الان تعاريفهم وتعاريف من جاوروهم ومن تأثروا بهم ومن جاءوا بعدهم حتى هذا اليوم، الحضارة الحديثة الان لم تستطع ان تقدم تعريفاً دقيقاً او تعريفاً يكون مرضياً لجميع بني الانسان للفن او للجمال لكن عند المسلمين هذه القضية محلولة جداً كما تقدم في الكلام على سؤال السيدة عذراء الموسوي قبيل قليل، الجمال المطلق هو رب العالمين سبحانه وتعالى " انَ اللّهُ جَمِيل وَيُحِبُّ الْجَمَال " وهو مفيض الجمال في هذا الكون، قلت الجمال هو الفن قبل التعبير عنه، الجمال اذا تأملته وجدته هو الفن قبل ان يعبر عنه اي قبل ان يعبر عن هذا الفن فهو اذن الفن بالقوة يعني هو فن كامن كما يقولون او هو نائم كما صار يقال في السياسة في هذه الايام او هو خامد كما يقال عند بعضهم ممن يستذوقون كلمة الخمود والخامد والعياذ بالله نحن نتمنى اليقظة والانطلاق والحيوية والفن هو الجمال ايضاً بعد ان يعبر عنه اي عن الفن بالفعل، هناك مرحلتان شيء موجود عندك ولكن غير معبر عنه اذا تسميه بالقوة ويعبر عنه فتسميه بالفعل اي انه قد ظهر، كان كامناً فظهر، هذا على قول المناطقة، سيدي الكريم هذا التلازم بين كلمتي فن وجمال هو الذي جعل كلمة الفن تتداخل في الاستعمال مع كلمة جمال كثيراً في المجاز حيناً وفي التجاوز على المعنى حيناً آخر. المحاور: مستمعينا الاكارم فاصل قصير ونعود اليكم وودت قبل هذا الفاصل ان اشكر السيدة عذراء الموسوي التي ساهمت في هذا البرنامج وسؤالها الرائع الجميل، فاصل قصير ونعود اليكم ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: مستمعينا الاكارم نرحب بكم من برنامجنا الطارف والتليد ونرحب بكم بطارفه وتليده ومعنا في هذه الحلقة التي تدور حول محور الفن والجمال في تراثنا، صوت قادم الينا من سوريا الحبيبة هو صوت ماهر، ماهر اهلاً بك في برنامج الطارف والتليد ماهر: سلام عليكم ورحمة الله المحاور: عليكم السلام ورحمة الله، تفضل سيد ماهر ماهر: الله يعطيكم العافية، شكري الجزيل للمقدم وشكر خاص للسيد بشير الجزائري على هذه الاطلالة الرائعة الجزائري: ياسيدي لك الشكر انت متلطف ماهر: اود ان اسأل سؤال الجزائري: تفضل ماهر: لم استطاع الخط العربي الاستمرار في حب الكمال واكرام الجمال فينا وشكر خاص لجميع العاملين في الاذاعة، شكراً لك المحاور: شكراً جزيلاً سيد ماهر الجزائري: سيدي اقول لحبيبك السائل ماهر الذي اطل علينا من سورية العربية، استطاع الخط العربي ان يستمر في الهامنا حب الكمال واكرام الجمال بتنوعه، بتلونه فهو كوفي مرة وثلث مرة ونسخ مرة وفارسي وديواني ورقعة وريحاني وهكذا فأذن هو تعدد وبهذا التعدد وبهذا التنوع وبهذا التلون ايضاً بأيدي اولئك المهرة الذين احبوه واخلصوا له وكما قال الامام علي عليه السلام عنهم "الخطاطون يأكلون من اعماق عيونهم" المحاور: احسنت الجزائري: هؤلاء الذي يأكلون بأعماق عيونهم هم الذين جعلوا هذا الخط يستطيع ان يملئنا حباً للكمال واكراماً للجمال والخروج من انفسنا المظلمة والمعتمة الى نور الله الرحيب في جوانب هذا الخط المشعة المتلألئة بالمعاني الرفيعة جداً والخط العربي اقترن بالقرآن الكريم، اقترن بالحديث الشريف، اقترن بروائع الشعر العربي الكريم الذي يعلم الانسان معنى الحياة الطيبة، الحياة الكريمة التي يسعد فيها ويرغد وايضاً يتمنى للناس ان يكونوا شركاءه فيما آتاه الله سبحانه وتعالى من هذه النعماء اذ استعمل الخطاطون المسلمون خاصة هذا الفن الرفيع يعني الخط العربي زاهياً بالتوريق، بالتوريق يعني انهم كانوا يرسمونه ورقاً، بالتزهير انهم كانوا يرسمونه زهوراً وبالهندسة ايضاً كما انت قد رأيت كما هو موجود في الزخرفة والزخرفة الوان مختلفة بأذواق اصحابها، بأذواق اولئك الذين يبدعونها، على كل حال هذه جعلتهم يقدمون لنا شيئاً جميلاً نحن نحس قبل ان يقول لنا احد انه هذا الشيء لن يأتي من اجل ان يكون زخرفة، من اجل ان يكون كلاماً مكتوباً انما هو يقصد شيئاً اخر وراءه عالياً عالياً جداً وجميلاً جداً هو الصلة بين السماء والارض، الصلة بين هذا الانسان ورسوله الاكرم صلى الله عليه واله وسلم الذي يقول له "خير الناس من نفع الناس" او "رأس العدل مخافة الله" كلام الامام علي عليه السلام، هذه العبارات التي ظهرت في هذا الخط الجميل اذا كانت بالكوفي، اذا كانت بالثلث، اذا كانت بالنسخ، اذا كانت بأي خط من الخطوط الجميلة العربية فأنها تحمل هذا الانسان المشاهد ان يخرج من هذه الارض الى علياء هذه السماء التي فوقه وهو شاكر لله سبحانه وتعالى ان آتاه هذا الذوق الذي يرفرف به الى ذلك العلاء النوري لكي يشعر بالراحة فعلاً ويلذ الجنة قبل ان يبلغها، انه ايضاً اذا قد رأى صورة من صور التخويف او التهويل كما انت تدري هناك آيات تحذر الانسان، احاديث تحذر الانسان من اليوم الحاضر واليوم الاتي يعني اليوم الذي هو يوم الحساب، هذا الانسان اذا رأى هذه الصورة السارة او تلك الصورة المفجعة والمخيفة فأنه يتأثر بالاثنين خارجاً من نفسه وشاكراً لله سبحانه وتعالى ان هيأ له هذا التعبير الجميل جداً الذي يأخذه لما يريد من المعرفة الطيبة التي تقصر اللغات، كل لغات الارض عن تعبر عنها، هناك معاني في اعماقنا لايمكن ان يعبر عنها فن من الفنون على كثرتها او ان تعبر عنها لغة من اللغات على كثرتها وجمالها. ******* المحاور: نعم، مستمعينا الاكارم هذه عودة الى العراق وصدق الشاعر حين قال الحمد لله يبقى المجد والشرف ارى العراق امامي اينما اقف، نقف الان مع صوت اخر من العراق الحبيب، مع صوت سهى، تفضلي سهى او سهام عفواً سهام: الو سلام عليكم المحاور: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته سهام: الو المحاور: اهلاً وسهلاً سيدة سهام سهام: ماهو موضوع الحلقة اليوم؟ المحاور: موضوع الحلقة هو يدور حول الفن والجمال في تراثنا، هل من سؤال سيدة سهام؟ سهام: ... المحاور: سيدة سهام هل خفضت من صوت المذياع؟ سهام: نعم نعم المحاور: شكراً جزيلاً تفضلي سهام: ياريت تعملون حلقة خاصة تتحدثون فيها عن الشعر والعرفان المحاور: الشعر العرفاني، ان شاء الله سوف نأخذ المقترح بنظر الاعتبار سهام: وعندي بعض الابيات المحاور: نعم تفضلي سهام: عندي بعض الابيات ممكن؟ المحاور: يمكن اذا بيتين او ثلاث لابأس، نعم تفضلي سهام: نعم نعم، انت الهي وسيدي ورجائي فأكشف علتي واكشف بلائي الهي اليك مددت يدي فأملأ بجودك وعائي طرقت باب جودك سيدي فهل للطارق من ندائي، وشكراً المحاور: شكراً لك السيدة سهام من العراق، مستمعينا الكرام فاصل قصير ونعود اليكم ******* المحاور: ايها الكرام نعود اليكم مرة اخرى والى الضيف الكريم الاستاذ بشير الجزائري، استاذ بشير مارأيك حول مقترح السيدة سهام من العراق حيث قالت لو تخصصون الحلقة القادمة من حلقات برنامجنا الطارف والتليد ليكون حول الشعر والعرفان الجزائري: انت ومستمعوك تأمرون واذا كان لي ان البي لبيت، انا اقول بين يديك لبيك لبيك المحاور: شكراً، شكراً جزيلاً لك ان شاء الله سوف يكون موضوع حلقتنا في الاسبوع المقبل الشعر والعرفان في الادب العربي الاسلامي ان شاء الله، مستمعينا الاكارم نذكركم ان الذي يقوم بأخراج هذه الحلقة من برنامج الطارف والتليد هو كاظم صادق كما ان منسقة الاتصالات في هذا البرنامج لهذا اليوم علياء صالح ومهندس الصوت امير زاهدي، ضيفي العزيز الاستاذ بشير الجزائري اردت ان اسألك اين هم المسلمون من معنى الجمال والفن في الحضارة الاسلامية؟ الجزائري: طابت انفاسك اذ ذكرتنا بالمسلمين الذين من اجلهم سيق هذا البرنامج الذي انت قد تعبت فيه وشقيت وانا اشكر لك هذا اللطف الكريم، ياسيدي العرب والمسلمون عنوا بهذا الفن عناية كبيرة، عنوا بهذا المعنى بدلالة تفريقهم، يعني انت سألتني ما الفن؟ الفن عند العرب صناعة، ماهذه الصناعة؟ اي صناعة كانت وهذا ايضاً كان سارياً عند من سبقوهم اليونانيون كانوا ينظرون الى الفن على انه كل الصناعات حتى الصناعات المهنية يعني الحدادة، النجارة، كل مايمكن ان يعمله الانسان كانوا يرونه فناً، يسمونه فناً، العرب ايضاً المحاور: المسلمون؟ الجزائري: العرب في المقدمة والمسلمون تابعون لهم في بدأ المسير لأن الثقافة التي سادت الوطن الاسلامي الكبير في البدأ هي ثقافة اللغة العربية، ثقافة القرآن الكريم فأقبل الناس على ترجمة الكتب من اليونانية، من الفارسية، من الهندية، من اللغات المجاورة للوطن الاسلامي الكبير ونقلوا هذه المعاني، قلنا اذن بين الطبيعة والصناعة نوع من الصلة التي تستملي عندهم من النفس ومن العقل، كانوا ايضاً يستعملون الصناعة في الدلالة على الفن ولذلك جاء ابو هلال العسكري رحمه الله في كتابه المعروف كتاب الصناعتين في الشعر والنثر كما تتذكر او في الشعر والكتابة حتى يقول ان هذا فن من الفنون يعني اراد ان يقول كتاب الفنين النثر والنظم، الشاهد الذي قدم لك يذكرك ان المسلمين قد اتخذوا هذا الفن صناعة سعدوا بها وقدموا بها اشياء طيبة لأنفسهم وللحياة التي جاءت بعدهم ومازالت تتأثر آثارهم وايضاً تستطيب ما وجدته من اشياء طيبة وكريمة وعزيزة. ******* المحاور: مستمعينا الاكارم نبقى في العراق حيث نستمع الى وسام، وسام اهلاً بك وسام: اهلاُ بك يااستاذي الغالي وتحياتي الى جميع المستمعين والى الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: حياك الله وسام: في هذه الامسية الجميلة الجزائري: اكرمك الله المحاور: استاذ وسام هل من سؤال؟ وسام: ان كان ولابد فأن هناك سؤالين لو استطاع الوقت المحاور: نعم تفضل وسام: السؤال الاول الى اي شيء ترجع صعوبة تحديد الفن؟ الى اي شيء ترجع صعوبة تحديد الفن؟ الجزائري: اكرمك الله المحاور: نعم السؤال الثاني وسام: السؤال الثاني هو لماذا برأيكم الادب بجميع انواعه يؤكد على بعض الاسماء التي كانت في يوم من الايام ذات طابع ادبي متميز وترك الاقلام الشابة التي تتمتع بأروع صور الادب؟ فلماذا هذه التفرقة بين هذين الادبين؟ المحاور: يؤكد على الشعراء القدامى تقصد؟ وسام: الاقلام الشابة وان كانت هي ابدع من اقلام القدامى في ابداعها وادبها المحاور: نعم وسام من العراق شكراً جزيلاً لك وشكراً على طرحك هذين السؤالين، ونبقى في العراق هذا العراق الحبيب، بدر من العراق، بدر اهلاً بك في برنامجك الطارف والتليد ******* بدر: السلام عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله بدر: تحياتي لك استاذ فؤاد العاشوري وتحياتي للاستاذ بشير الجزائري الجزائري: حياك الله بدر: والكادر ومستمعي هذه الاذاعة الكريمة في كل مكان من بقاع الارض ولي سؤال اريد ان اقدمه للاستاذ العزيز الاستاذ بشير الجزائري لو سمحتم المحاور: تفضل بدر: هل يعد الشعراء الاسلاميين مثلاً حسان بن ثابت، دعبل الخزاعي، الفرزدق هم نوع من انواع التراث العربي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته الجزائري: اكرمك الله وطابت انفاسك المحاور: شكراً للسيد بدر من العراق، استاذ بشير هنالك ثلاثة اسئلة جاءتنا من العراق والسؤال الاول الى اي شيء ترجع صعوبة تحديد الفن والجمال؟ الجزائري: سيدي الكريم اعتقد انها راجعة لمفهوم الفن نفسه، راجعة الى كون الفن وجهاً من اوجه النشاط الانساني، لايخضع للاراء المطلقة ولايعرفها، اصلاً هو بطبيعة هذا الفن كما تقدم القول اليونانيون قدموا تعاريف كثيرة وجاء ناس بعدهم وبعدهم ومن جاورهم ومن بعد عنهم وعرفوا الفن ولكنهم لم يصلوا اليه لذاك التعريف الذي يرضي الجميع لن طبيعته ان لايمكن ان يخضع لنظرة معينة واحدة، ليس بين النشاط الانساني ماهو اسرع تطوراً وامضى حركة من الفن نفسه، بهذه السرعة في التطور والمضي في الحركة كان الفن مستعصياً على التعريف، مستعصياً على ان يجدوا له تعريفاً يسيراً، صعب عليهم هذا واحد وقد ترجع ايضاً صعوبته او صعوبة تحديد مفهومه لطبيعة الفن نفسه فالفن ليس من العلوم المحددة، الرياضيات انت تقول هذا الرقم وذاك الرقم، كميات محدودة جداً ومعلومة جداً وثابتة في جميع الاذهان والعقول بينما الفن ليس فيه من صورة او من لون او من اثر وهو متفق عليه. المحاور: السيد بشير والسؤال الثاني يقول لماذا يؤكد الادب دائماً على اسماء القدامى من الشعراء ويترك .... الجزائري: اعتقد ان المنصف لايفعل ذلك، المنصفون اذا وجدوا اسماً جديداً ولديه ما يحملهم على ذكره ذكروه اما غير المنصفين فلا حاجة لنا بالمرور ببابهم، سلام الله عليهم نتمنى ان يهديهم الله ويتذكروا ان هؤلاء الزهور او ان هؤلاء الفتيان الذين بين ايديهم سيكونون يوماً من الايام اساتذتهم وربما يكونون هم في ضلالهم. المحاور: لاادري ان كنت سجلت السؤال الثالث وهو يعود للسيد بدر من العراق حيث طرح عليك سؤالاً، هل يعد حسان بن ثابت ... الجزائري: ودعبل الخزاعي وسواهم من الشعراء العرب، اذا كان قصده هل يعدون من الشعراء المسلمين فهم مسلمون، اذا كان قصده شيئاً اخر فلااعرفه واذا كان يقصد هل هم عرب فهم عرب بدلالة اسماءهم، انا لم يتضح لي وجه سؤاله وانا احييه واشكر له المحاور: نعم استاذ بشير اعتقد ان كثيراً من الناس يعجبهم ان يسألوا في اي نوع من الفن نجد جانب الرمز واضحاً كل الوضوح وماهي اهم سماته؟ الجزائري: رحم الله والديك المحاور: و والديك الجزائري: هذا شيء جميل جداً، الرمز هو اهم شيء في الفن الذي نحن نراه عنواناً له، انظر لهذه الحكاية اليسيرة جداً، ابو حيان التوحيدي يقول انه كان مع قوم قد استمعوا لغناء صبي صغير بديع الفن فقال لهم حدثوني بما كنتم فيه من الطبيعة، لم احتاجت الى الصناعة؟ تلاحظ؟ وقد علمنا ان الصناعة تحكي الطبيعة يعني الفن يحكي الطبيعة، ألم يقل اليونانيون ان الفن هو محاكاة الطبيعة؟ ولاسيما ارسطو كان من كبار الفلاسفة اليونانيين الذين ذهبوا الى ان الفن محاكاة للطبيعة ولكنه زادها بشيء قال لم تكن محاكاة مطلقة وانما كانت محاكاة مقيدة بشيء اخر هو حس هذا الانسان بشيء لايحسه ربما غيره فزادها انساناً، على كل حال فنرجع للاصل التوحيدي يقول حينما سألتهم لماذا انتم كنتم قد استمعتم لهذا، هل وقعتم على شيء منه؟ قالوا لا لن نحس بشيء فما استطاعوا ان يفسروا العلاقة بين الطبيعة والصناعة او بين الفن الذي كان قد سألهم التوحيدي عنه فقال لهم هو، انظر الى هذا التقييم الجميل جداً للفن وللرمز الذي يقول ان الطبيعة مرتبتها دون مرتبة النفس يعني نفس الانسان اكبر من هذه الطبيعة فالموسيقار اذا صادف طبيعة قابلة ومادة مستجيبة وقريحة مؤاتية، هذا قول ليس قولي، قول التوحيدي، قد افرغ عليها بتأييد العقل ذلك المعنى الجمالي الذي كان يتوق الى ان يظهره للناس ويؤسفني ان الوقت قد ضاق علينا كثيراً. المحاور: نعم اشكر الاستاذ، استاذي العزيز السيد بشير الجزائري على ما تفضل به وكذلك اشكر جميع المستمعين ولاسيما الذين شاركوا في هذه الحلقة واشكر السيدة عذراء الموسوي من العراق وماهر من سوريا وسهام من العراق و وسام من العراق، بدر من العراق و وداد محمد من العراق التي لم نسعد بسماع صوتها، ماهذا العراق الذي يغمرنا دائماً ويغمر حلقتنا بحبه الكبير، شكراً جزيلاً لكم ايها الاخوة وايتها الاخوات وحتى حلقة اخرى من برنامج الطارف والتليد الذي يأتيكم في كل اسبوع من ايام الثلاثاء وعند السادسة والربع ويستمر معكم حتى دقات الساعة السابعة، شكراً لكم جزيلاً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ******* الطارف والتليد - 27/07/2010 - 53 2010-08-07 00:00:00 2010-08-07 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6647 http://arabic.irib.ir/programs/item/6647 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم مستمعينا الاكارم في كل مكان ايهاالاخوة، ايتها الاخوات، اصدقاءنا في مشارق الارض ومغاربها من اذاعة طهران من هذا الصوت الهادر لأكثر من نصف قرن من الزمن نحييكم ونحيي حبكم الكبير الذي غمرنا منذ عقود وما زال يغمرنا ويغمر اذاعتنا بحسنه وجماله وبهاءه. مستمعينا الاكارم في كل مكان نبارك لكم في هذا اليوم السعيد ذكرى الميلاد السعيد لأمل الحياة كلها في الانعتاق من الظلم والجور والفوز بالقسط والعدل نعني الامام المنتظر الذي طالما عاش ناس وماتوا وهم معقودو البصائر والابصار على طلعته الغراء، سرنا الله جميعاً بأشراقها. ايها الافاضل في هذه الحلقة من سلسلة حلقات الطارف والتليد الذي يأتيكم في كل يوم ثلاثاء في الساعة السادسة والربع بتوقيت طهران الصيفي ويستمر معكم حتى دقات الساعة السابعة، في هذه الحلقة من برنامجنا والتي تحمل موضوع البلاغة عند العرب والفرس يسعدني ايما اسعاد ويسرني ايما سرور ان ارحب بضيفي الكريم الذي طالما استمعتم الى صوته العذب من خلال اذاعة طهران وطالما بشرنا بالمودة والوئام والمحبة والسلام، السيد بشير الجزائري ارحب بك واقول ان جئت فقد جئت اهلاً وان نزلت فقد نزلت سهلاً، اهلاً وسهلاً الجزائري: بارك الله فيك وآتاك خير الدنيا والاخرة ومن عليك بالسلامة، اشكر لك هذا اللطف النبيل الذي اسعدتني به ايما اسعاد، انا دون كل كلام تفضلت به اتمنى ان اكون على شيء من قدره الذي اسأل الله سبحانه وتعالى ان يجعله نصيب كل هؤلاء الطيبين الذين يستمعون الينا الان وانت تتفضل بسياق حديثك الطيب في شأن صلة وثيقة بين شعبين شقيقين هما العربي والفارسي او العربي والايراني وكل يقال كما تفضلت انت البلاغة عند العرب والفرس. قديماً كانت التسمية بلاد فارس وصارت فيما بعد بلاد ايران بما تضم من اقوام كثيرة كلها جمعها الاسلام كلمتها في نور الله سبحانه وتعالى وجعلها تتآلف وتتعارف وتتقارب وتكون يداً واحدة على من سواها في مختلف الدهور التي تعاقبت على هذه الارض الطيبة وفي الاغلب كانت منتصرة بلطف الله سبحانه وتعالى وبوحدة هذه الكلمة التي تمت ايضاً الى ما انت بصدده من البلاغة، البلاغة عند العرب والفرس، البلاغة عند العرب والايرانيين، البلاغة عند خلق الله كلهم، شيء جميل جداً ان نمر بالبلاغة التي هي محتوى حياة كريمة طيبة لو وعاها الناس لأنها تختلف عن سائر الكلام بأنها مرتبة رفيعة جداً منه. المحاور: احسنت اكرمك الله، مستمعينا الافاضل فاصل قصير ونعود اليكم المحاور: ايها الافاضل نحن سعداء ان نخوض غمار هذا الفيض العذب مع الاستاذ بشير الجزائري من الان حتى الساعة السابعة بتوقيتنا الصيفي ولأحبتنا الراغبين في مشاركتنا في هذا العطاء اللطيف الشفيف ان يلتقونا بأحد هذه الهواتف الثلاثة المفتوحة لكم طوال مسيرنا معاً، الهاتف الاول 22013768 ، الهاتف الثاني 22013848 اما الهاتف الثالث فهو 22652997 ورمزنا الهاتفي هو 009821 نتمنى لجميعكم فرصة طيبة في مشاركتنا فيما ينفع الناس ويمكث في الارض قولاً وفي الاستماع اليه وعياً ونحن آتون بما يتيسر لنا. المحاور: ايها الكرام يصحبنا في لقاءنا المباشر لهذا اليوم مهندس الصوت السيد تقي رضائي وهمزة الوصل الهاتفي بيننا وبينكم شيماء غراوي والمخرج كاظم صادق ******* ايها الاحبة في كل مكان اهلاً بكم من جديد، اعود الى الاستاذ الجزائري، استاذ ما قولك في تأثر الفرس بالعرب بلاغياً وتأثيرهم فيه؟ الجزائري: اكرمك الله، انا بودي ان احيي الشعبين الطيبين الشقيقين الفرس والعرب او الايرانيين والعرب كما يصطلح سياسياً في هذه الايام، الواقع ان الصلة الوثيقة التي اقامها الاسلام بين هذين الشعبين الشقيقين جعلتهما يلتقيان في كل شأن من شؤونهم، جعلت الشعب العربي يتعلم كثيراً من التجارب الحضارية التي كانت لدى هؤلاء الناس الذين آتاهم الله المدنية والحضارة والثقافة وفنون الادب المختلفة ومصادر الحكمة البليغة، الفرس كانوا يمتازون من سائر الشعوب بحكمتهم البليغة البالغة في كل شأن من شؤون الحياة، العرب كانوا يمتازون برقة الطبع الشعري لأنهم في مساحة مفتوحة لهم، طريقة يمضون مع ضوء الشمس ومع نسيم الهواء الطيب ومع سموم الهواء ايضاً لأن الهواء متقلب ولأن الحالة متبدلة في الصحراء فهم يمضون مع هذا التقلب والتبدل بألوان الرقة والخشونة احياناً، يعودون بها بتلك الصور الجميلة في حياتهم ليقدموا لنا بلاغة نعتز بها، الفرس بحكم وجودهم المدني، بحكم بنايتهم للثقافة التي قامت على اصول عريقة من قدم الايام المحاور: بطبيعتهم الخضراء الجزائري: وبحكم الطبيعة كما تفضلت الخضراء الزهراء، انا استحسن هذه الكلمة واستعذبها منك واستعيرها ايضاً لأقول بحكم هذا التجاذب وبحكم الروح الطيب الذي سرى من الاسلام في نفوس الطرفين كانت هناك صلات جديدة اخرى، هذه الصلات تجلت في الادب العربي، انت تعلم ان ابن المقفع كان من اوائل الذين ترجموا نصوصاً فارسية الى العربية ذكرها او لم يذكرها وغيره كثير، آل نوبخت كانوا مشهورين بأنهم من ذوي اللسانين وهم فرس وكانوا ايضاً مقدمين لدى اهل البيت عليهم السلام ولدى الحكم العباسي الذي كان باسطاً جناحيه على هذه الدولة الاسلامية المترامية التي كان يقول فيها هارون الرشيد شرقي غربي اينما تمطري انت في ملكي، كل هذا كان يبني لعلاقة اوسع واعظم من الثقافة والحضارة والمدنية والذوق الرفيع، الذوق الذي تجلى فيما نسميه اليوم البلاغة او فيما نسمي جانباً منه النقد الادبي، اذا التفت انسان منصف لحقيقة النقد وحقيقة البلاغة عرف ان هذين علم واحد ولكنه اخذ مسميين وان اختلفت الموضوعات الى حد ما اختلافاً يسيراً فيما بين هذين الموضوعين اي النقد والبلاغة، على كل حال اريد ان اقول ان البلاغة الفارسية كانت قد استعارت من البلاغة العربية استعارات كبيرة جداً ونمت بنماءها يعني لم يكن لهم مثل هذا العلم انما هذا العلم عربي بطبعه ولذلك كانت الاصطلاحات والتسميات والرموز التي تجلت في البلاغة الفارسية اصطلاحات ورموزاً ومسميات عربية بالكامل ليس فيها من اسم فارسي وهذا شيء يدل على ان هؤلاء كانوا قد اقبلوا على العلم من غير ان تحجبهم حواجب قومية او عنصرية، هذا في مطلع الثقافة الاسلامية التي شعت انوارها على هذه الارض مثلما شعت على ارض اخرى في كل بلاد الله سبحانه وتعالى، الثقافة العربية اثرت في الاندلس، اثرت في المغرب العربي الذي كان ليس عربياً في الاصل انما كان يسكنه اولئك الناس الذين يقال لهم البربر وانت كما تعلم البربر في شمال افريقيا هم اولئك الناس الذين كانوا بعيدين عن الحضارة في نظر اليونانيين القدماء ليس حقيقة بعيدين عن الحضارة وانما في نظر اليونانيين القدماء فكانوا يسمون كل من بعد عن الحضارة بربرياً مثلما يقال على هؤلاء الناس الذين هم في آسيا وربما كانت التسميات فيها نوع من الجناية والظلم للناس لأنها تسميات غير حقيقية لاتعبر عن المدى الواقعي للناس المسمين بها. المحاور: نعم فاصل قصير ونعود اليكم ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: مستمعينا الاكارم في كل مكان مازلتم تستمعون الى حلقة جديدة من سلسلة حلقات برنامج الطارف والتليد وموضوع هذه الحلقة هو البلاغة عند العرب والفرس وهنالك صوت قادم الينا من العراق وانعم بالعراق وطناً للأحبة الكرام ومعنا غزوان، تفضل غزوان غزوان: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليك السلام ورحمة الله غزوان: تحية لك استاذي العزيز فؤاد العاشوري ولنا شرف ان نتحدث اليك مباشرة المحاور: اشكرك شكراً جزيلاً، تفضل سيد غزوان غزوان: مرحباً ابا محمد الجزائري: حفظك الله ومرحباً بك غزوان: الله يحفظكم، هنا لدي سؤال ابا محمد حول البلاغة يعني كما معروف في كل علم لابد ان تكون هناك عوامل او يمكن ان اضع السؤال بالصيغة التالية، ماهي العوامل التي ادت الى نشأة علم البلاغة وهل هنالك مدارس ظهرت في ذلك الزمان؟ اذا كانت هناك مدارس اذن ماهي اقسام علم البلاغة؟ ايضاً يمكن ان هذا السؤال يتفرع الى ثلاث فروع، نشأة علم البلاغة والعوامل والمدارس البلاغية واقسام علم البلاغة، وتحياتي لكم والسلام عليكم الجزائري: فديتك وعليك السلام ورحمة الله تعالى وبركاته واشكرك الشكر كله، سؤال وجيه جداً ولكنه في غير موضوعه كما انت تعلم، حديثنا كان مقصوراً على البلاغة عند الفرس والعرب او عند العرب والايرانيين كما سمعت وقد تكرر في اثناء الكلام، الحقيقة هناك عوامل كثيرة دعت الى نشأة البلاغة، اجيبك جواباً في غاية الايجاز، عوامل كثيرة ادت الى نشأة البلاغة في البلاد العربية او في الدولة الاسلامية لنقول التعبير الصحيح هو هذا في الدولة الاسلامية وعاصمتها بغداد، العامل الاول الذي نستطيع ان نقول عنه الاول والاخير هو القرآن الكريم، فهم القرآن الكريم والرغبة في تبليغه للناس كانا هما الدافع الاول لنشأة البلاغة العربية، كانوا يبحثون عن اعجاز القرآن، ارادوا ان يعرفوا سر هذا الاعجاز، كيف هو؟ بأي صورة تجلى؟ كيف تجلى؟ كيف يستطيعون ان يبلغوه قلوب الناس الذين لايعرفون هذا الكلام العربي؟ كيف يبلغونه اولئك الذين بلغوا مستوى من المستويات الرفيعة في معرفة اللغة العربية؟ اذن هو علم للعرب اولاً وعلم لغير العرب ثانياً ومن العجيب ان الناس الذين كانوا قد اقبلوا على العمل البلاغي هم اولئك الذين آتاهم الله المعرفة الكاملة بلسان العرب، يعني انت اذا التفت لأنصار الامام الصادق عليه السلام وجدتهم كانوا السباقين الى العمل بالبلاغة، اذا التفت الى العباسيين الذين كانوا منهم حتى خلفاء المحاور: نعم المعتز الجزائري: مثلاً المعتز وابنه عبد الله، عبد الله صار خليفة ولكن صار خليفة في يومين وقتل وهو صاحب الكلمة المشهورة "فأن تطلبني تجدني بحانة والا ببستان وكرم مظلل ولست بسائل عن خليفة ومن يعزلون ومن يلي" المحاور: احسنت الجزائري: على كل حال الرجل لم يكن معنياً بالخلافة انما كان معنياً بالبلاغة والمعرفة والادب والذوق الرفيع وهو شاعر من الطبقة العالية كما يعرف الاستاذ الشاعر فؤاد حفظه الله المحاور: شكراً لك الجزائري: وشعره ايضاً مشهور وسار في السنة الناس قديماً وحديثاً حتى اليوم الناس يحفظون لأبن المعتز الكثير، على كل حال فأريد ان اقول لسيدي الكريم غزوان علي جعله ابا منتصر ابد الزمان ان شاء الله ان نشأة البلاغة التي وعدت ان يكون كلامي موجزاً بها قد استفاض وهي ليست من موضوعنا وان شاء الله نجد لها مرة اخرى كما تقدم في الحلقات الماضية حلقة جديدة ******* المحاور: اشكر للسيد الجزائري اجابته وكذلك اشكر للسيد غزوان اتصاله بنا وبالبرنامج وسؤاله هذا الرائع الجميل ونبقى في ارض الرافدين حيث معنا على الهواء مباشرة عذراء من العراق، نعم تفضلي، عذراء من ارض الرافدين معنا على الهواء عذراء: ... المحاور: يبدو ان الاتصال قد انقطع، فاصل قصير ونعود اليكم المحاور: ايها الاخوة في كل مكان لدينا عودة الى العراق والسيدة عذراء، هل انت معنا؟ عذراء: نعم نعم سلام عليكم المحاور: عليكم السلام ورحمة الله، تفضلي عذراء: تحياتي لحضرتك وللاستاذ بشير الجزائري ولجميع الكادر وانا بخصوص المحور لدي سؤال حبيت اوجهه للاستاذ بشير الجزائري، سؤالي الاول يقول ايهما تميز بالفصاحة اولاً العرب ام الفرس وسؤالي الثاني الجزائري: ايهما؟ المحاور: ايهما تميز بالفصاحة اولاً العرب ام الفرس؟ عذراء: السؤال الثاني .... لكي تنال كل هذه المكانة العظمى مع تحياتي لكم والى اللقاء المحاور: سيدة هلا كررت السؤال الثاني؟ سيدة عذراء عذراء: نعم سؤالي الثاني ما الذي جعل الفصاحة تأخذ مأخذها الكبير لكي تنال هذه الدرجة العظمى من الاهتمام؟ مع تحياتي لكم والى اللقاء المحاور: شكراً جزيلاً للسيدة عذراء من العراق، لعلك استمعت الى الاسئلة؟ الجزائري: نعم، اشكرك واشكرها واتمنى لكما كل خير، ايهما ابلغ او ايهما. ******* المحاور: تميز بالبلاغة الجزائري: تميز بالبلاغة العرب او الفرس؟ هذا سؤال في غاية الاهمية، لو التفت الناس اليه لوجدوا انهم بعيدون كل البعد عن الجواب القديم جداً، الجواب الذي كان عند العرب اذا سمحت لي، الجواب الذي كان عند العرب القدماء هو ان العرب ابلغ الناس جميعاً، لايضاهيهم من احد، هم وحدهم الذين خصهم الله بالبلاغة والفصاحة ولم يخص رب العالمين سبحانه وتعالى غيرهم من الشعوب والامم بهذا الفن البديع جداً وحقيقته ياسيدي الكريم المحاور: احسنت الجزائري: ان البلاغة لطف الهي، مقسوم على جميع خلق الله سبحانه وتعالى بالتساوي يعني مثلما يكون بين العرب بليغ يكون بين الفرس بليغ، مثلما يكون بين العرب كريم يكون بين الفرس كريم، مثلما يكون بين العرب شجاع يكون بين الروم والروس والهند والسند وسواهم من الامم والاسوج، الاسوج الذين هم السويديون اليوم، العرب كانوا يسمونهم الاسوج، على كل حال يكون بينهم هذا وذاك لااختلاف اطلاقاً ولكن تختلف مستويات البلاغة يعني ايضاً البلاغيون العرب او البلغاء العرب انفسهم، انت تستطيع ان تقول ان علي بن ابي طالب عليه السلام بليغاً، أليس كذلك؟ وتستطيع ان تقول ان ابا الاسود الدوئلي كان بليغاً وتستطيع ان تقول ان ابا تمام كان بليغاً او ان الشريف الرضي كان الذي جمع نهج البلاغة للامام علي عليه السلام كان بليغاً غاية البلاغة وان اخاه الشريف المرتضى ايضاً كان بليغاً غاية البلاغة لكن من الاعلى بلاغة؟ امير المؤمنين عليه السلام، هؤلاء كلهم عرب، كلهم من دم واحد يعني اذا استثنينا الدوئلي وابا تمام، الشريفان ابناء علي عليه السلام. على كل حال اذن البلاغة ليست مختصة بأمة او بشعب من الامم والشعوب وانما هي عامة للناس يتفاوتون فيها كما يتفاوتون بالعقل، الله سبحانه وتعالى خلق الناس كلهم من هذين الابوين الطيبين الكريمين آدم وحواء سلام الله عليهما وعلى من احبهما واكرمهما وهما مظلومان غاية الظلم كما تعلم انت بألوان الاباطيل المحاور: نعم وكان هنالك سؤال آخر الجزائري: بقي احسنت، ما الذي جعل الفصاحة، قل المحاور: ما الذي جعل الفصاحة تأخذ كل هذا المأخذ؟ الجزائري: آها، اكرمك الله، سؤال ايضاً في غاية الوجاهة والكرامة يرجع الى ما كنا قد تحدثنا فيه بدأً ألا وهو حب القرآن الكريم الذي كنا نرغب او كان المسلمون منذ البدأ يرغبون في ايصاله الى قلوب الناس وارواحهم سواء كانوا عرباً ام غير عرب لهذا السبب كانت الفصاحة مقدمة ومهتماً بها اهتماماً عظيماً، لماذا؟ لأن القرآن كان في غاية الفصاحة ولأن القرآن كان في غاية البلاغة، الفصاحة تتعلق باللفظ والبلاغة تتعلق بالمعنى. المحاور: نعم نشكر السيدة عذراء من العراق مشاركتها في البرنامج واسئلتها، اما الان ننتقل من ارض المتنبي الى ارض طرفة بن العبد في البحرين الجزائري: الله اكبر المحاور: فاصل قصير ونعود اليكم ******* المحاور: نعم من درة الخليج حسناء من البحرين، تفضلي حسناء: سلام عليكم المحاور: عليكم السلام ورحمة الله حسناء: بسم الله الرحمن الرحيم بداية اتقدم بالتحية لمقدم البرنامج وضيف البرنامج الاستاذ بشير الجزائري كما ارفع عبر برنامجكم هذا اسمى آيات التهاني والتبريكات الى الامة الاسلامية جمعاء ومراجعنا العظام وعلماءنا الاعلام والى طاقم اذاعة طهران في هذه المناسبة الجليلة مولد منقذ البشرية والموعود لتحقيق القسط والعدل على الارض، مولد صاحب العصر والزمان الامام المنتظر عجل الله تعالى فرجه كما انه لدي سؤال هو ما اهم المصادر البلاغية عند الفرس؟ تحياتي لكم واسألكم الدعاء، حسناء الموسوي من مملكة البحرين المحاور: شكراً جزيلاً، سيد جزائري الجزائري: انا اشكر لها بدأً تجديدها التهنئة والمباركة بذكرى الاشعاع المنتظر، اشعاع الامل الكبير الذي قد عقدت كما انت تفضلت في بدأ كلامك عقدت عليه القلوب وعقدت عليه البصائر والابصار منذ زمن بعيد جداً، اشكر لكل الطيبين الذين يذكرون امامهم الذي هو امل كل بني الانسان ان ينعموا بحياة سعيدة مباركة كريمة طيبة على وجه هذه الارض قبل ان ينتقلوا من هذه الدنيا الى تلك واقول للاخت الكريمة حسناء من البحرين التي هي الارض الطيبة ايضاً كما نقول مصادر البلاغيين الفرس كان من اهمها ترجمان البلاغة لرجل مرت سنون وسنون وهم يختلفون في تسمية مؤلفه الى ان تبين في الاخر انه رجل اسمه محمد بن عمر الرادوياني وهذا تحدث عن اجناس البلاغة واقسام الصنعة وتمييز الكلام والمعاني الرفيعة المحاور: في اي قرن كان الجزائري: اعتقد انه كان في القرن الخامس الهجري، الحدائق السحر في دقائق الشعر لرشيد الدين الوطواط الذي ولد سنة 480 وهذا الرجل ايضاً من المعروفين في الادب العربي لأن بعض رسائله او كتاباته قد ترجمت الى اللغة العربية وهو اكثر حظاً من سائر البلاغيين الفرس لأن آثاره قد عبرت من لغته الى لغة اشقاءهم العرب، من تلك المصادر ايضاً دقائق الشعر لعلي بن محمد وكان يلقب بتاج الحلاوي او تاج الحلاوى وهو رجل ايضاً من شعراء القرن الثامن الهجري، حقائق الحدائق لشرف الدين حسن بن محمد بن رامي التبريزي وكان شاعراً وكاتباً ممتازاً جداً في القرن الثامن وكان في بلاط السلطان معز الدين اويس بن حسن الجلائري ايضاً من القرن الثامن الهجري، على كل حال منها ايضاً المعجم في معايير اشعار العجم لشمس الدين محمد بن قيس الرازي الذي كان يسمى عند الفرس ايضاً شمس قيس وهو من علماء وادباء القرن السابع الهجري، هذا ما يمكن ان يخطر بالبال من هؤلاء الذين نكن لهم الاحترام ونتمنى لو ان هذه المؤلفات والاثار الطيبة قد نقلت الى العربية المحاور: يعني كل هذه المؤلفات جاءت باللغة الفارسية ام بالعربية؟ الجزائري: لا لا هي بالفارسية ولكن كانت عادة المؤلفين الفرس في مختلف الميادين ليس في البلاغة وحدها، في مختلف الميادين كانوا يضعون عناوين مؤلفاتهم كبرت او صغرت يضعونها باللغة العربية ولذلك تسمع هذه التسميات الجميلة جداً، ترجمان البلاغة، حدائق السحر في دقائق الشعر، المعجم في معايير اشعار العجم، سجع جميل جداً، المحاور: جميل الجزائري: دقائق الشعر، حقائق الحدائق وناس يقولون لا حدائق الحقائق، يقلبون هذا الاسم، على كل حال مازال الخلاف جاداً في هذه التسمية، تمنينا لو ان همة عربية عبرت الى هذه الاثار ونقلتها الى القارئ العربي ليرى الذوق الفارسي في هذا الفن الجميل وليرى ايضاً التأثير العربي في البلاغة الفارسية كما نتمنى ان تكون هناك همة ايرانية في نقل البلاغة العربية الى اللغة الفارسية خاصة المؤلفات الجديدة في البلاغة العربية، المؤلفات الجديدة ذات اثر عميق جداً لأنها تأخذ الى جانبها كلما جد من علم النقد الحديث الذي هو بحث عميق في النفس والذوق والمعرفة بكل معانيها. ******* المحاور: نعم احبتنا في كل مكان ننتقل من بلاد طرفة بن العبد الى بلاد ابي العلاء المعري في الشام حيث معنا على الهواء مباشرة سامر من سوريا، سامر اهلاً بك سامر: السلام عليكم المحاور: اهلاً بك تفضل سامر: الله يسلمكم، الله يهنئكم بمولد الامام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الجزائري: اللهم آمين سامر: عندي سؤال للاخ الاستاذ الجزائري اذا يتفضل ويجيبني الجزائري: بسم الله المحاور: تفضل سامر: بسم الله الرحمن الرحيم، من من البلاغيين الفرس صرح بأنتفاعه بآثار البلاغين العرب؟ السؤال كان واضحاً؟ الجزائري: جداً المحاور: شكراً السيد سامر الجزائري: كلطفك، انت واضح وضوح لطفك وادبك الكريم، شكراً لك سامر: الله يبارك فيكم، الله يسلمكم يارب، الله يحفظكم دوماً الجزائري: سلمكم الله وبارك لكم هذا اليوم الاغر سامر: الله يبارك فيكم ان شاء الله الجزائري: السؤال في غاية الجمال، من من البلاغيين الفرس الذين صرحوا بأنهم اخذوا من البلاغيين العرب؟ طبيعة الناس حينما ينقلون من لغة الى لغة ولاسيما مزدوج اللغة، لك ان تقول ولاسيما مزدوج اللغة ولك ان تقول ولاسيما مزدوج اللغة بالجر والرفع اذا كان معرفة وهنا المعرفة معرفة مضاف ومضاف اليه، على كل حال ولو بالتخصيص. على كل حال الرادوياني كاتب كبير جداً صرح بأسم كتاب الزهرة او الزهرة كما تعرف ناهيد كما تقولون انتم بالفارسية وانت من مزدوجي اللغة ولا اتهمك بأنك تنقل من العربية الى الفارسية او من الفارسية الى العربية فأنت في غاية اللطف، طبيعة الناس حينما ينقلون من لغة الى لغة وهم يشعرون انهم يخاطبون ناساً لايعرفون اللغة التي نقلوا منها ان يسندوا ما نقلوا الى انفسهم مثل انك احياناً قد تبتلى والعياذ بالله بأخ تأتمنه على مبلغ وتقول له ارجوك سلم هذا المبلغ الى فلان ولا تقول له اني بعثته لك فيذهب ذلك المبلغ الى ظلمات جيب ذلك المسلم اليه ولايصل الى ذلك المبعوث له، لماذا؟ لأنه كان مطمئناً انك ساعة سلمته وقلت له لاتقل له اني بعثته اليه فمن الطبيعي انك لاتقول لذلك الرجل انك قد بعثت اليه هذا المبلغ، أليس كذلك؟ المحاور: نعم الجزائري: على كل حال، اما الرادوياني لأنه كان كبيراً جداً كان الرجل قد صرح بأسم كتاب الزهرة للاصفهاني، اسمع هذا النص منه المحاور: نعم الجزائري: يقول "وقد رأيت عدة ابيات من هذا النوع باللغة العربية" يعني هو يقارن بين ابيات بالفارسية وابيات في العربية، معنى هذا لأنه يقول "وقد رأيت عدة ابيات من هذا النوع باللغة العربية" يعني ان بالفارسية ما يشبه ما هو في العربية، في كتاب الزهرة الذي ألفه الخواجة محمد بن داود الاصفهاني، يذكر الكتاب ويذكر المؤلف ومن اراد ان يعرف هذا الفصل بنحو افضل فليرجع الى ذلك الكتاب "ترجمان البلاغة صفحة 19" يعني هذا منتهى اللطف والشرف، ايضاً صرح بذكر الخليل بن احمد وصرح بذكر عبد الله بن المعتز المار الذكر، رشيد الدين الوطواط الذي قلنا انه اسعد حظاً من سائر البلاغيين الفرس لأن بعض كتبه قد نقل الى العربية المحاور: هم في الحقيقة كانوا يكتبون باللغة العربية آنذاك في القرون الماضية خاصة في القرن الرابع، الخامس، الثالث، كانوا يكتبون معظم مؤلفاتهم بالعربية الجزائري: هذا حق ولكن الحقيقة التي لابد ايضاً من التصريح بها وليس فيها من عيب هو ان الايرانيين بعد القرن الثالث او حتى في اواسط القرن الثالث بدأت عندهم نزعة قوية جداً ان يعودوا الى لغتهم الام، الى اللغة الفارسية واعتزوا بها اعتزازاً كبيراً واخذوا يحيونها بألوان من الاحياء، لماذا كانت الشاهنامة لأبي القاسم الفردوسي؟ كانت رد فعل على ذلك الظلم الذي مارسه العباسيون، على الظلم الذي مارسه الامويون، الحاكم السيء هو الذي بعث المسلمين الاخرين من غير العرب على الانكفاء الى لغاتهم الاصلية والا كل المسلمين كانوا قد اقبوا على اللغة العربية التي كانت اللغة الرسمية في البلاد الاسلامية الممتدة من المشرق الى المغرب، من الصين الى الاندلس المحاور: صحيح الجزائري: على كل حال رشيد الدين الوطواط ايضاً ذكر الخليل بن احمد الفراهيدي، الجاحظ، علي بن عيسى الرماني البليغ والمتكلم، الحريري الاديب واللغوي، غابت ايضاً الاحالة بعدئذ عند شمس الدين الرازي وشرف الدين رامي وحسين كاشفي، هؤلاء صاروا ينقلون ولايذكرون، اتمنى ان يكون لي وقت لأذكر للمستمع الكريم وصاحب السؤال... ******* المحاور: هناك مستمع من العراق على خط الهاتف لو تسمح لنا ننتقل من سوريا الطيبة ونشكر السيد سامر حيث ننتقل الى العراق والسيد امين، تفضل السيد امين السيد امين الموسوي من العراق امين: السلام عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله امين: السلام عليكم استاذ بشير الجزائري: عليكم السلام عزيزي ورحمة الله وبركاته، مرحباً سيد المحاور: تفضل السيد امين امين: بداية اهنئ العالم الاسلامي وفي مقدمتهم سماحة ولي الفقيه القائد المفدى السيد الخامنئي دام ظله والمراجع العظام، العلماء الاعلام جميعاً بذكرى ولادة الامام المنتظر منقذ البشرية صلوات الله وسلامه عليه الجزائري: سلام الله عليه امين: وحقيقة لاننساكم من الدعاء في الليلة الماضية، ليلة النصف من شعبان الجزائري: اكرمك الله سيد، لانساك الله من رحمته المحاور: هل من سؤال؟ امين: حياكم الله، استاذ بشير اود ان اشارك في البرنامج الجزائري: تفضل امين: استاذ حقيقة لدي مداخلة الجزائري: السيد امين اذا سمحت لي جملة مقتظبة جداً، سيد اتمنى ان يكون لطفك موجزاً غاية الايجاز واحب التنبيه ان البرنامج برنامج الاستاذ الشاعر فؤاد العاشوري وليس برنامجي، انا ضيف عليه، هو مكرمي المحاور: اكرمكم الله جميعاً السيد امين تفضل امين: حياكم الله، اقول حقيقة هناك كلمات كثيرة موجودة في اللغة العربية لها اصل فارسي المحاور: فارسي، صحيح امين: ما سبب ذلك؟ وعندي سؤال اخر هناك كلمات موجودة في القرآن الكريم يقال ان اصلها غير عربي مثل كلمة انس وجن وبرزخ، مارأيكم في ذلك؟ جزاكم الله خيراً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: شكراً للسيد امين الموسوي من العراق، نعم نستمع الى السيد الجزائري الجزائري: نص سؤاله الاول لطفاً؟ المحاور: السؤال، هنالك كلمات فارسية في اللغة العربية ولاسيما في لغة القرآن فما رأيكم؟ الجزائري: اكرمك الله، نعم في القرآن الكريم الفاظ فارسية والفاظ رومية وهذه الالفاظ وتلك الالفاظ الفاظ حضارتين عريقتين كانتا تكتنفان الارض التي اشرق فيها القرآن الكريم وهذه الالفاظ الموجودة في القرآن الكريم كانت مستعملة عند العرب في ايام الجاهلية، لن تكن غريبة على العرب، لم يكن القرآن الكريم قد استعارها فجأة من الفرس او استعارها فجأة من الروم انما كانت سارية على السنة العرب في تلك الايام التي سبقت اشراق الاسلام في الجزيرة العربية التي شع منها الاسلام الى سائر ارجاء المعمورة فليس غريباً ذلك الامر وطبيعة اللغات ان تتلاقح، طبيعة اللغات ان تعطي وتأخذ وهذه هي خصيصة اللغات الحية، اللغة الحية تأخذ مثلما تعطي، اللغة العربية لغة واسعة جداً كانت قد اخذت كثيراً واعطت كثيراً برغم انها لم تكن تمتلك حضارة مثل الحضارتين اللتين كانتا جارتيها. المحاور: نعم في الختام سيداتي سادتي نشكر لجميع المستمعين ولاسيما الذين شاركونا من البلاد العربية العزيزة بأسئلتهم ومساهماتهم نشكر لهم جزيل الشكر وكذلك اشكر ضيفي في غرفة البث الاستاذ بشير الجزائري على ما تفضل به لنا وللمستمعين في مشارق الارض ومغاربها، شكراً لكم جميعاً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ******* الطارف والتليد - 20/07/2010 - 52 2010-07-31 00:00:00 2010-07-31 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6648 http://arabic.irib.ir/programs/item/6648 المحاورة: بسم الله الرحمن الرحيم وبه تعالى نستعين وافضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد واهل بيته الطيبين الطاهرين سلام عليكم ورحمة الله وبركاته مستمعينا اينما كنتم نلتقيكم ان شاء الله على الخير والهدى اهلاً ومرحباً بكم مستمعينا مع الطارف والتليد متمنين ان تقضوا معنا الوقت الطيب والحلو ان شاء الله حيث نكون في عالم الادب، عنواننا اليوم حول الحداثة في الادب والاستاذ بشير الجزائري سيكون معنا، ماذا تريد ان تقول، الابعاد التي نود ان شاء الله ان نناقشها معك ويستطيب بها المستمعين؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي جمعنا مرة اخرى بك وعودتك بعد غياب طويل المحاورة: شكراً لك الجزائري: اشكر لك هذا الترحيب الكريم المحاورة: حياك الله الجزائري: وابداء السؤال وجهاً لوجه من غير مقدمة ولامرحمة، اقول الحداثة في الادب عاصفة عاتية جداً كانت في غرب هذه الارض وقد تقرب عصفها الى ان بلغ ارضنا هذه لأسباب مختلفة وهذه العاصفة كانت ثمرة حياة غربية لانعرف عنها نحن الا اخبارها والاخبار قد تصدق في حين وقد تكذب في حين وتبالغ احياناً وتضئل شيئاً وتعظم ذلك الشيء مرة اخرى، على كل حال اذن الحداثة في معناها الحقيقي الذي لابد للمستمع الكريم ان نعرفه اياه انها موجة ادبية بالغة الخطورة على كل مثقف لم يبلغ غايته من الثقافة الحقيقية، لابد له ... المحاورة: اردنا موجزاً والابعاد استاذ جزائري كي يتسنى لمستمعينا الاحبة ان يواكبونا، هناك اشارة من المخرج فألف شكر لك على ... الجزائري: انا اليوم لااعبء بمخرج ولابمقدم انما اعبء بمعنى يجب ان يبلغ ذلك المستمع الكريم الذي ينتظرنا ان نقدم له شيئاً يطيب له، هذا الشيء ياسيدتي قلت ثقافة خطيرة جداً ملغية لكل ثقافات الارض بكل انواعها، الثقافة الاجتماعية، الثقافة السياسية، الثقافة الاقتصادية، الثقافة الدينية، كل ما له صلة بالارض والسماء ملغي في نظر هذه الثقافة او هذه الموجة العاتية التي سميناها الحداثة في الادب. المحاورة: طيب نتمنى ان تكون هذه المقدمة مساحة للتمهيد لتكونوا وتتواصلوا معنا ان شاء الله حتى السابعة بتوقيتنا هنا في طهران. المحاورة: اهلاً ومرحباً بكم مع الطارف والتليد ومع موضوع الحداثة في الادب، مستمعينا تتواصلون ان شاء الله، سيكون معنا من الهندسة الصوتية امير زاهدي منسقة الاتصالات الهاتفية الزميلة علياء ومن الاخراج الاذاعي السيد كاظم صادق وان شاء الله تتقبلون حوار ابتسام الابراهيمي مع الاستاذ بشير الجزائري اما هوانفنا الاذاعية ليتسنى لكم الاتصال ان شاء الله بالاتصال الهاتفي لتتعرفوا على الحداثة في الادب بعد اخذ مفتاح البلد وطهران 009821 هاتفنا الاول 22013768 ، هاتفنا الثاني 22013848 ، هاتفنا الثالث 22652997 ، نحيي حضوركم معنا المحاورة: نعم الحداثة لفظ جذاب لمعنى خطر، هكذا بدأ الاستاذ بشير في تعريفه وقد شاهد المعنيون بها ان يزوروها بثوب قشيف يخلب الباب المبهورين بكل آتي من الغرب والغافلين عما يراد بهم من المكائد لذلك في سؤالنا الاول ولكي نتعرف على المزيد من الحداثة، استاذ بشير ما الحداثة وأهي مرادفة التجديد واذا كانت مخالفة له فلماذا استعملت ومن روجها واشاعها في الحياة الاسلامية؟ هذا ايضاً سؤال مطول الجزائري: اكرمك الله واطال لك الخير في دنياك واخراك المحاورة: شكراً لك الجزائري: الحداثة هي ذلك الموج العاتي الذي قد ارتفع في الغرب وجاء الى الشرق على ايدي اولئك الذين ذهبوا اليه وهم يدرون او لايدرون قد عادوا لهذا الموج، الى ثقافتهم الاسلامية، انت تقولين ماهي؟ المحاورة: هل هي مرادفة للتجديد الجزائري: وهي مرادفة التجديد؟ لا ليست مرادفة التجديد المحاورة: طيب لماذا؟ الجزائري: التجديد شيء جميل جداً ونحن نحبه ونتمنى لو يسود والتجديد حدث مراراً وتكراراً في تاريخ المسلمين وتاريخ غيرهم، الديانات الاخرى ايضاً مرت بحالات من التجديد، الاسلام مر بحالات من التجديد، الاداب والثقافات المختلفة في العالم مرت بالتجديد لكن التجديد الذي نحن نتحدث به في هذه الساعة هو ذاك الذي يمر على تغيير الصورة او تغيير الاسم او تغيير اللون او تغيير النوع من دون ان يصيب الجوهر بشيء من الايذاء او بلون من النسخ الذي يقضي عليه او يلغيه، اذن التجديد هو بعث حياة في شيء كان قد بلغ شيخوخته او بلغ كهولته فأراد ان يعيده من جديد نشطاً فعالاً مؤثراً اما الحداثة فهو اسم اخترعه هؤلاء المصدومون بتلك الموجة العاتية التي قلت لك وسميتيها انت ايضاً خطرة غاية الخطورة على ثقافة الانسان في كل زمان ومكان وحتى الغربيون انفسهم الان يتنادون للوقوف في وجه هذه الموجة العاتية التي يرونها تخريباً لأفكارهم، لمصائرهم، لحياتهم بأجمعها من الفها الى ياءها اذن هذا هو الفرق بين الشيئين اللذين حاول الذين جاءوا بالحداثة الى الشرق ان يسربلوها بهذا الاسم الجميل جداً وهو قريب من التجديد وليس هو لأن الحداثة باللغة العربية معناها مصدر للفعل حدث، حدث يحدث حدوثاً وحداثة فهو الجديد ولكن هؤلاء لايقصدون هذا انما يقصدون القضاء على كل ما هو قائم من الثقافة الدينية والثقافة الاجتماعية وبكل انواع الثقافة واقامة اشياء جديدة مقامها لاتمت لها بصلة وتلك المراد اقامتها لاتنفع احداً ابداً من اهل هذه الديار او من غيرها ولعلني اسرفت هذه المرة في القول ولكن هذا ما يجب ان افعله لأن السؤال يقتضي وانا اتمنى ان اكون منصفاً ذاك السائل الكريم المحاورة: نعم يعني حين الكلام استاذ جزائري يقول حداثة يقول تجديد هو وكأن الكلمات هي واحدة بعد الاخرى الجزائري: نعم لأنها موهمة وهم اذكياء في ايهام الناس بما ارادوا ان يروجوه ولذلك اقبل اجيال من العرب على هذا المعنى وهم يتصورون انهم قد بلغوا الغاية في التقدم في المعرفة لأنهم اصبحوا حداثيين ولم يلتفتوا الى انهم اصبحوا منفرطين عن دينهم والفاظهم واصطلاحاتهم تشهد بذلك، هذا الذي يقول قد ذبحت الاله في قلبي وها انا ذا قد خبطت ثيابي بدمه هذا يمكن ان تسميه مسلماً؟ لايمكن ان تسميه مسلماً، هو لايلتفت اذا اردنا ان ننصفه وخففنا الوضع نقول ان هذا الانسان لغافل عما يقول ولو التفت لمضمون ما يقول لأبى وابى وابى ان يقوله ولو مرة واحدة حتى وهو وحده لابين الناس المحاورة: طيب تتواصلون معنا مستمعينا مع الطارف والتليد والحداثة في الادب ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاورة: واهلاً ومرحباً بكم مستمعينا ونرحب بالمستمع الجليل الذي يواكبنا الان ايضاً عبر موقعنا يتسنى له ان يكون ويستمع الى هذا اللقاء المباشر arabic.irib.ir استمعتم الى ارقامنا الهاتفية لتكون الاتصالات ان شاء الله مبكرة والاسئلة بخصوص المحور الحداثة في الادب، على ما يبدو قصب السبق للمستمع علي الشريدة من السعودية، نحيي حضورك معنا يا اخ علي، سلام عليكم علي: عليكم السلام اهلاً بك وبأبا محمد المحاورة: حياكم الله الجزائري: اكرمك الله علي: استاذي الكريم ما هو المفهوم الحقيقي للحداثة، هل يعني الغاء التراث تماماً من ثوابته ام ان الحداثة البقاء على الثوابت؟ مع تقديري واحترامي هذا السؤال الاول، السؤال الثاني، تسمعني؟ الجزائري: نعم علي: هل تسمعني استاذي الجزائري: اسمعك جيداً تفضل علي: السؤال الثاني هل الحداثة تأتي للتنازل عن مبادئنا والالتفاف على مبادئ الاخر من اجل مواكبة الواقع؟ ووفقكم الله جميعاً المحاورة: استاذ لديك تعليق او مداخلة مع علي الشريدة؟ الجزائري: لا، اكرمك الله المحاورة: شكراً على اتصالك الهاتفي وان شاء الله تستمع الى الاجابة من الاستاذ بشير، نعم استاذ الجزائري: اكرمك الله واعزك واعز الاخ علياً سلمه الله وحفظه، الحقيقة ان الحداثة الغاء تام تام لكل ماهو قائم من دين ومن خلق، من علاقات اجتماعية، من علاقات سياسية، انها لتخريب بل هدم مطلق لكل ما بين يدي هذا الانسان اليوم فهم يتطلعون الى غد لايجدون فيه حتى اثراً من هذا الواقع الذي يحيونه الان وهي تقتضي التنازل، هو يقول تقتضي التنازل عن ديننا، عن ما لدينا؟ هي لاتقتضي التنازل فقط وانما ترغمنا، تفرض علينا ان نلغي كل شيء في حياتنا، كل ما ألفناه، كل ما تعلمناه من ابوينا، من مدرستنا، من مجتمعنا ملغي عندها الغاءاً تاماً وهو يمثل تقهراً وتخلفاً وبعداً عن الموكب الحضاري الذي يتوق الى يوم سعيد جداً يرى الانسان نفسه فيه مكان الله سبحانه وتعالى، هو الذي يحكم، هو الذي يرسم، هو الذي يقيد وهو الذي يحل. المحاورة: طيب يعني وكأنك لاادري يعني حين حديثك عن حالة الحداثة للقيم الانسانية تقول الحداثة هو دفع او غسيل فكري كأن الموضوع للقيم التي ذكرناها الاجتماعية والدينية؟ الجزائري: لكل شيء، فكري ونفسي، اجتماعي، اخلاقي كل ما يتعلق بهذا الانسان اذا كان مسلماً، اذا كان مسيحياً، اذا كان يهودياً، اذا كان وثنياً، هم يريدون ان يتخلصوا من التراث الانساني الذي ورثه من ملايين السنين، نحن نعتقد ان الانسان عاش على الارض ملايين السنين ونحن نعتقد ان الانسان المتحضر الذي بدأه ابونا الاكرم آدم سلام الله عليه وامنا الكريمة جداً سلام الله عليها هم الانسان المتحضر حقاً، الانسان المتكامل المتفاضل حقاً وهو الجدير بأن يبقى صاحب الحضارة والقيادة الى الله سبحانه وتعالى علواً لاسفلى في هذه الارض، هؤلاء يريدون لبني آدم، لبني الابوين الكريمين ان يزولوا عن كل ما ورثوه من آباءهم الذين جاءوهم بأخبار الانبياء وبرسالاتهم وبمكارمهم. المحاورة: نعم، طيب يعني ما سماتها يعني بصورة واضحة لأنه الكثيركما قلت لك حالة المثقفين وحتى في المداخلات الاجتماعية انه يقول الفكر حداثة وهل هي تشبه العصرنة؟ كلمات العصرنة؟ يعني هذا كسؤال خاص انا اطرحه لك استاذ بشير الجزائري: اكرمك الله، انا سعيد جداً ان اسمع منك اي سؤال واتمنى ان اكون جديراً بالجواب عن كل سؤال المحاورة: بأعتباره يشير الى التقنية الجديدة، النمط الجديد في الحياة، ان اتابع الحداثة، ان اتابع العصرنة الجزائري: هو عود على بدأ او كما يقول العرب عوداً على بدأ، كلاهما يقال، في حقيقته الانسان ساعة يقول انا افعل ذلك عصرنة او ان بلادنا لتفعل هذه الامور او تمارس هذه الصناعات عصرنة المحاورة: يعني مع الوقت الحالي؟ الجزائري: صناعاتنا المحلية او الوطنية او حداثة لما بين ايدينا، هؤلاء ساعة يتكلمون لايقصدون هذه الموجة العاتية التي نتحدث بها الان ونتناقش فيها انما يعبرون عن شيء اخر كما قلنا في البدأ ان كلمة الحداثة مرادف لكلمة التجديد فهم يتصورون ان التجديد والعصرنة والحداثة بمعنى واحد وهو في الحقيقة في المعنى اللغوي بمعنى واحد، كل هذه الكلمات وربما تضاف اليها كلمات اخرى معانيها اللغوية واحدة ولابأس فيها ولاضير منها ولكن الذي نستنكره ونقف في وجهه هو المعنى الاصطلاحي لهذه الكلمات المحاورة: يعني المغزى الاصلي لخروج هذه الكلمة ومن قاد او روج لها؟ الجزائري: احسنت احسنت هو هذا، اما الذين روجوا لها فهم كثيرون، الذين روجوا لها في بلادنا على سبيل المثل في البلاد العربية وليست بنكر البلاد العربية بلاد واسعة مترامية، الذين روجوا لها كثيرون منهم من كانوا في القرن التاسع عشر ومنهم من كانوا في القرن العشرين وهؤلاء اسماءهم واضحة لكثير من الناس الذين يعنون بالقراءة، القراءة التدبرية لا القراءة العابرة، من الناس من يقرأ قصيدة فتلذه هذه القصيدة ولكن لايلتفت الى المعاني التي يجدها فيها كما مثلاً قول ادونيس الذي هو محمد علي سعيد، شاعر سوري كان يعيش في لبنان ثم مضى الى فرنسا وهيئت له المنابروقدر، هكذا يفعلون، الغربيون هكذا يفعلون بأولئك الذين هم عشاق مجد، منا كثير من الناس، كل الناس في الارض يعشقون المجد، يتمنون ان تسطع اسماءهم، يتمنون ان يذكروا، قليل من اولئك الكبراء الذين هم اوتوا المعرفة والبيان والقدرة الذين لايحبون ان تذكر اسماءهم حتى ان قسماً منهم لاينشرون آثارهم حتى يموتوا لأنهم لايريدون ان يمدحوا، هؤلاء لأنهم قد بلغوا الكمال كل الكمال اما اولئك الذين يطلبون المجد فأنهم يذهبون الى كل ناحية، الى كل مؤسسة تكبرهم وتعلي من شأنهم فتظهر آثارهم هذا الظهور كظهور محمد علي سعيد الذي سمي ادونيس الذي يقول على سبيل المثل وهو يخاطب رجلاً اخر المحاورة: انا استميحك عذراً لعلك... الجزائري: وهو مهيار ومهيار هذا رجل عظيم جداً، مهيار الديلمي الذي كان مجوسياً واسلم على يد الشريف الرضي والذي كان من اعظم الشعراء في عصر الشريف الرضي شعراً جمالاً وكمالاً. المحاورة: طيب، بخصوص هذه النقطة التي تود ان توضحها لنا ولكي ايضاً لانقاطعك لكن لنرى المستمع الكريم مشراق ماذا يريد ان يقول من السعودية استاذ جزائري ونعود الى الحوار بكل سروربخصوص من روج لها وبخصوص الملاحظات التي لديك حول الحداثة في الادب الجزائري: حياه الله ******* المحاورة: مشراق سلام عليكم مشراق: مرحبا المحاورة: مرحبا، اهلاً بالاخ مشراق الجزائري: مرحبتين، تفضل مشراق: سلام عليكم الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله مشراق: كيفك يا سيد بشير؟ الجزائري: حياك الله مرحباً الحمد لله، اتمنى لك الخير مشراق: تحياتي لك يا استاذ بشير يا مهندس الادب العربي الجزائري: حفظك الله، اكرمك الله، انا اقل من هذا بآلاف المحاورة: نعم تفضل مشراق: ... المحاورة: طيب، هل لديك سؤال يا مشراق؟ سؤال، تعليق؟ انقطع الخط الجزائري: يبدو ان المحاورة: نعم الخط انقطع، نحييك على اتصالك الهاتفي يا اخ مشراق وان شاء الله تعاود الاتصال، نعم كنت بصدد تعريفنا محمد علي سعيد، الملاحظة التي تريد توضيحها الجزائري: محمد علي سعيد لنكن صريحين ولابأس ان نبين كل شيء، محمد علي سعيد في الاصل شيعي ولكنه انحدر، على كل حال الرجل كان يرى في مهيار الديلمي مثاله في الشعر، يرى نفسه في براعة ذلك الرجل ولذلك ساعة يتكلم ويقول يامهيار يعني نفسه هو لايعني مهياراً الديلمي الذي كان قد اسلم على يد الشريف الرضي كما قلنا، على كل حال فهو يقول له من انت يا مهيار؟ هذا القول لنفسه، محمد علي سعيد يخاطب محمد علي سعيد، من انت يامهيار؟ هل انتهجت الله ام هاوية الشيطان هاوية تذهب او هاوية تجيء والعالم اختيار لا الله اختار ولاالجدار المحاورة: يعني هذا شعر حداثة؟ او نثر حداثة؟ الجزائري: نعم هذا شعر حداثة المحاورة: طيب الجزائري: فهذا نموذجه الرائع طبعاً، لا الله اختار ولاالجدار كلاهما جدار كلاهما يغلق لي عيني مرة اخرى يقول صاحبنا عبد الوهاب البياتي العراقي الله في مدينتي يبيعه اليهود لاادري في اي مدينة من مدن العراق كان اليهود يبيعون الله حتى جاء عبد الوهاب البياتي فقال: الله في مدينتي يبيعه اليهود الله في مدينتي مشرد طريد اراده الغزاة انا فقط اشارات سريعة جداً من هذه المحاورة: طيب ممكن هذه الاشارات تنتظر لما بعد الفاصل استاذ جزائري كي تكون واضحة ان شاء الله الجزائري: قد حبست ما يقول الجزائري، ها انا حبست المحاورة: حياك الله، نتواصل معكم مستمعينا المحاورة: شكراً لكم وانتم تتواصلون مع لقاءنا المباشر الطارف والتليد من اذاعة طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران وحوارنا حول الحداثة في الادب مع الاستاذ بشير الجزائري، مستمعينا ماتحبون ان يكون من عناوين للحوار والنقاش معد البرنامج يرحب بتلك الافكار والاراء والمحاور التي نتمنى ان يكون قيد التفاعل مع هذا البرنامج ومستمعينا الذين يواكبونا بملاحظاتهم الطيبة وايضاً بحواراتهم الهادفة في الادب وما يكون من تلك الابواب، انا اخشى عندما اكون مع السيد الجزائري ان يحدث خطأ لغوي فنعاتب على ذلك، استميحك عذراً الجزائري: انت اكبر من ان اعاتبك او من ان اتتبع مثل هذا، لا والله ما فعلته في حياتي ******* المحاورة: طيب قبل ان يستطرد لنا الاستاذ الجزائري اوقفنا الرجل ولكن لدينا اتصال من العراق، معنا زينب من العراق، زينب سلام عليكم زينب: الو سلام عليكم المحاورة: عليكم السلام والرحمة تفضلوا زينب: كيف الصحة اخت ابتسام؟ المحاورة: اهلاً حبيبتي، مشكورة زينب زينب: وكيف الحال استاذ بشير الجزائري؟ الجزائري: حفظك الله، الله يحفظك ويعطيك خير الدنيا والاخرة زينب: الله يسلمك، اذا امكن عندي سؤال؟ الجزائري: تفضلي المحاورة: تفضلوا زينب: موضوعكم هو الحداثة في الادب، سؤالي هو من هم الحداثيون المعروفون في زماننا من العرب؟ وشكراً جزيلاً وموفقين ان شاء الله لكل خير والسلام عليكم المحاورة: شكراً على اتصالك الهاتفي وايضاً السؤال الذي يحال اليك استاذ الجزائري: انا لااستطيع في هذه الجلسة ان اذكر الحداثيين العرب المعاصرين او العصريين كما اشرت انت انما امثل لهم، ناس يذكرون اسماً مصرياً هو شبلي الشنيل وصلاح عنطون، سلامة موسى، جرجي زيدان، اسماعيل مظهر مثالاً من امثلتهم هو قول لسيدهم شبلي الشنيل يقول "لايصلح حال الامة الا اذا ضعفت شوكة الديانة فيها ولايقوى شأن الديانة الا اذا انحط شأن الامة" صورة فعلاً مزعجة ومؤلمة ان تنتشر في بلاد المسلمين في اوج عزة المسلمين وامتلاكهم ناصية الحياة الطيبة ان يقول رجل فيهم ممن هو في ظلهم لايصلح حال الامة الا اذا ضعفت شوكة الديانة فيها فهي دعوة صريحة لأضعاف الدين للقضاء عليه، ولايقوى شأن الديانة الا اذا انحط شأن الامة يعني اذا اقدمت الامة على الديانة هي امة منحطة، امة غير جديرة بالاحترام لأنها متخلفة في نظره، هؤلاء امثلة من الحداثيين العرب اليوم. المحاورة: طيب لاادري هل صورت لنا الحداثة في مولدها، هل تستطيع ان تقدمها لنا وللمستمعين في الصورة واتصور انك تقدمت في تضمين تلك السطور والصورة التي كانت قبل قليل وقاطعناك وحبسناك عنها؟ الجزائري: حفظك الله حفظك الله، هي اذا اردت بقولهم هم انفسهم او اذا اردت بقول اولئك الذين ابتدعوها يعني الذين كانوا في الغرب فمثلاً هذا الرجل المفكر الفرنسي جان بطرياف كان يقول كلاماً ترجمه احد الفلسطينيين في مجلة الكرمل، المجلة التي كان يصدرها الشاعر الفلسطيني الشهير جداً محمود درويش ومحمود درويش رجل حداثي ورجل عجيب امره جداً، اقول الان قولاً لايعلمه كثير من الناس، كثير من المثقفين، اقوله في شأن محمود درويش بالمناسبة يعني تقتضيه المناسبة، لاتشهيراً بالرجل وانما تعريفاً، هو في مؤتمر الادب العربي الذي اقيم في روما سنة 1961 كان ممثلاً لأسرائيل، محمود درويش كان ممثلاً لأسرائيل في ذلك المؤتمر وكان قد ليم كثيراً على حضوره ذلك المؤتمر وهو يحمل العلم الفلسطيني ولعلك تذكرين الاخ يوسف عبد الهادي ذكره الله بألف خير الذي كنا نسميه ابا ازهر، كان يحتفظ بتلك الصورة لمحمود درويش وحمله العلم الاسرائيلي في مؤتمر الادب العربي المنعقد في روما عام 1961 ، على كل حال نرجع للتصوير الاول لهذه الحداثة كما قلنا على لسان المفكر الفرنسي جان بطرياف، هو يقول هكذا ترجمته طبعاً، المترجم هو محمد سبيلة وهو فلسطيني ايضاً "ليست الحداثة مفهوماً اجتماعياً ولاسياسياً وليست بالتنامي مفهوماً تاريخياً بل هي نمط حضاري خاص يتعارض مع النمط التقليدي (يعني التراث) اي مع كل الثقافات السابقة له او التقليدية فمقابل التنوع الجغرافي والرمزي لهذه الاخيرة (يعني التقليدية) تفرض الحداثة نفسها على انها شيء واحد متجانس يشع عالمياً انطلاقاً من الغرب" هذا الرجل يشهد ها هنا ان الحداثة ليست عربية مع ان الحداثيين العرب يصرون علينا ويخدعوننا بأنها من صنعهم هم وانهم لم يتأثروا بالغربيين انما فكروا هم وحدهم مثلما فكر الغربيون وجاءوا بهذا الذي سموه الحداثة الذي يختلف عن ذلك الذي عند الغربيين وهو قضاء على الاديان وهم ايضاً يدعون الى التقدم فقط ولايدعون الى شيء ومنهم من يصرح به. المحاورة: ونتواصل معكم مستمعينا ******* المحاورة: تحية طيبة وانتم تتواصلون معنا في هذه الامسية مستمعينا الاحبة مع الطارف والتليد والحداثة في الادب، نستقبل اتصال هاتفي من العراق، معنا احمد الموسوي، سلام عليكم احمد: سلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته المحاورة: حياكم الله بكل خير وعليك السلام احمد احمد: تحية لك اختي الفاضلة ابتسام الابراهيمي وتحية لأستاذي الفاضل والمبدع الاستاذ بشير الجزائري المحاورة: حياكم الله احمد: شكراً لكم وطبعاً شكراً لأتاحة الفرصة للتحدث والمشاركة معكم، لدي مداخلة قبلها اشيد بكلمات الاخت الفاضل الاستاذ بشير الجزائري، نحن تتلمذنا حقيقة على ايادي المبدعين حقيقة من امثال الاستاذ الكبير والقدير بشير الجزائري ونتابعه اينما كان وايضاً اخواننا الافاضل والاكارم في اذاعة طهران، مداخلي وسؤالي، ما دورنا نحن كأدباء في الحد من هذا المفهوم الذي خرج عن العرف والدين والتقاليد حتى؟ وشكراً جزيلاً لكم ******* المحاورة: تحية طيبة لك اخ احمد الموسوي، لو تنتظر قليلاً استاذ، لو تسمح لنا استاذ بشير الجزائري لدينا اتصال اخر من العراق، معنا عبد العباس، سلام عليكم عبد العباس عبد العباس: سلام عليكم المحاورة: حياك الله عبد العباس: تحية طيبة لك اختي الكريمة ولأستاذي الفاضل الاستاذ بشير الجزائري، الله يحفظكم ان شاء الله المحاورة: حياكم عبد العباس: الحقيقة تحدث الاستاذ بشير بما يؤلم القلب، هذه الحداثة الحقيقة انسحبت ليس على الادب المعروف في الادب العربي فحسب، نجد في العراق مع الاسف يعني انسحبت حتى على اداء الشعائر الدينية الحسينية وقد استشرت مثل هذه الايام ونحتفل بالمواليد كان الاحتفال يجب ان يخضع لضوابط الان نراها بأسم الحداثة وبأسم التطور خرجت عن المألوف حتى عن مايبيح ويسمح به الشرع هذه مسئلة والمسئلة الاخرى اتمنى لو سمحتم ولو كان مطابقاً لبرنامجكم ان يكون في الحلقة القادمة موضوع عن الامثال في الاشعار العربية وما درج من الحكم كما يرد مثلاً يقول سبق السيف العدل، هذا واشكركم جزيل الشكر وبارك الله فيكم المحاورة: شكراً جزيلاً على مشاركتك وكان معنا عبد العباس من العراق ونعود الى استفسار احمد الموسوي استاذ جزائري وطبعاً الاقتراح بخصوص الامثال في الاشعار العربية والحكمة من هذا المثل يحال الى معد هذا اللقاء الطارف والتليد وهو ان شاء الله يبت في الموضوع الجزائري: حفظك الله وشكرنا الجزيل لك وللاخوة الكرام الذين يقترحون والذين يسألون وهم متفضلون، انا بودي ان اقول لسيدي الموسوي العزيز احمد وما احلى هذا الاسم، من اقبل على نفسه وجدها، من اقبل على الجميل رأى الجميل ومن اعرض عن القبيح لم يبؤا بنظرة اليه وهو سعيد غاية السعادة، اذا كنا قد وجدنا الكتاب الجميل وجدنا السبيل الى الادب الجميل، الى الادب الذي تنبعث به همة هذه الامة ويتجلى ذوقها الرفيع، العرب للانصاف وكل المسلمين والله اولي الذوق الرفيع جداً، انا لااقول ان الناس الاخرين ليسوا بذوي ذوق لا كل الناس اولي ذوق لأن الله سبحانه وتعالى ابا ان يعطي هبة من هباته احداً من خلقه ويحرمها الاخر يعطي الناس جميعاً، العقل هو هبة الله لنا جميعاً نحن البشر، المسلم والكافر، البر والفاجر، المستقيم والمعوج والعياذ بالله، كل الناس يعطيهم ربهم سواءاً بسواء ولكن منهم من يستعمل هذه الهبة ومنهم من يغفل عنها او ينساها فأذا استعملها باء بما يريد فأتمنى للسيد الموسوي الكريم ان يجد المصادر الطيبة من الادب وحتماً يجد، من سعى وجد، من جد وجد ومن زرع حصد، وهذا عنوان انشاء عراقي عشناها في سنواتنا الدراسية كلها يتجدد، هكذا اقول للسيد الموسوي اذا بلغ ذلك وجد السبيل الى الحياة الطيبة التي هي الادب الطيب. المحاورة: استاذ بشير ايضاً ما يدور في الخاطر هو ايضاً ما يقرأه شبابنا في الوقت المعاصر وانا قلت حالة الحداثة بأعتباره انه يعاصر، انه يعيش اليوم لذلك لعله بعض المظاهر او بعض السلوكيات التي تحدث وتفسر على انها حداثة هو غير القصد انه نكران الجذور او نكران القيم الاصيلة التي تكون لأي حركة سواء القيمية او الفكرية او الاخلاقية، عبد العباس تطرق الى انه الحداثة اثرت في اداء حتى بعض من شعائرنا الدينية، الموضوع اقول يعني هل تتصور انه هو حالة قطع تلك الجذور الاصيلة للفكر التقليدي الذي ألفناه ام ان الموضوع يقول ان اليوم تقنية، سرعة... ماذا تقول؟ الجزائري: انت مننتي علي بتذكار المحاورة: خير الجزائري: اي والله هو ان اشكر للاخوين لطفهما بنا وكلامهما الكريم واقول فعلاً الدنيا قد تغيرت كثيراً يعني حتى في شعائر الحسين عليه السلام، في الانشاد الخاص لأبي عبد الله الحسين عليه السلام ماعدنا نتفاعل مع هذا الجميل الذي يقدم لنا وهو في غاية.. المحاورة: هو لاينكر، يعني تلك القصائد الطويلة، لاتنكر تلك النمطيات التي كانت وحالة الادب التي حظت بأحترام ولكن ماهو موجود... الجزائري: نعم يبقى الاصيل ويبقى الجميل الذي هو حقاً جميل وجميل مثل ما يقدمه الملا جليل الكربلائي، ملا جليل في كل ما قدم انا بصوت عال اقول في كل ما قدم قدم جميلاً مؤثراً جعلنا ننشد للحسين عليه السلام ونتمسك به ونكره اعداءه ونتنمى لو كنا فعلاً مع الحسين عليه السلام وقاومنا اولئك الاعداء عن الحسين سلام الله عليه. المحاورة: نعم هي الفكرة الاصلية غير مستندة وغير بعيدة عن السلوكية لهذا هكذا ادري بأعتبار ان فكرك ادبي وثقافي بحت وحتى انه اصيل وانا في بعض الاحيان اطلق عليك بأعتبار هذا التجذر في التاريخ والادب العربي يعني هذا هو لغة الاختزال اليوم، التقنية الحديثة، التسارع، الذي يقول نقدم السندويش الثقافي مركزاً، هل هناك عيب في انه نحن قدمنا حداثة؟ الجزائري: لا والله الان نحن قدمنا المحاورة: الوقت يتسارع وانا استميحك عذراً الجزائري: شبيه البالغة غايتها المحاورة: طيب في الاسبوع القادم عن ماذا سيكون المحور استاذ الجزائري وانا اعتذر الى شمسة زيد من السعودية ان شاء الله نلتقيك في الاسبوع القادم من الطارف والتليد الجزائري: قد سبق الاخ عبد العباس من العراق من كان قد اقترح علينا ورحم الله آباءه البلاغة بين العرب والفرس وللناس فيما يشتهون مشاربهم. المحاورة: جميل اذن البلاغة بين العرب والفرس؟ الجزائري: نعم المحاورة: محور الاسبوع القادم واذا احببتم ان تكون لديكم اسئلة تكتبون الى radiohadi@irib.ir برنامج الطارف والتليد لكي تكون ان شاء الله الاجابات وافية، استاذ جزائري عفواً للمقاطعة ولكن شكراً لك على كل هذه الاضاءات الجزائري: وشكراً لك وآتاك كل خير المحاورة: احبتي كنا في الحداثة في الادب وان شاء الله الموضوع قد اخذ مافاته، هذا البرنامج يعاد يوم يوم الخميس عند التاسعة والربع صباحاً مستمعينا الاحبة في كل مكان، تحية لكم طيبة وقد وافدتمونا. ******* الطارف والتليد - 13/07/2010 - 51 2010-08-14 00:00:00 2010-08-14 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6657 http://arabic.irib.ir/programs/item/6657 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وبه تعالى نستعين، السلام عليكم ايها الاخوة والاخوات مرة اخرى نلتقي في الطارف والتليد فسلام عليكم واهلاً بكم في هذا الطارف وسلام عليكم منذ التليد ومائدتنا كما اعلمناكم في الاسبوع الماضي مستمعينا الافاضل وهو الحداثة في الادب ودعوني بداية قبل ان اذهب واعرف زملائي دعوني، لاادري اذا قدمت الاخ جزائري الان مرحباً هل انا من المجددين ام من الحداثيين كما يقال الجزائري: لا والله لست من الحداثيين المحاور: اهلاً وسهلاً بك استاذ بشير الجزائري: حياك الله، حياك الله واكرمك، بسم الله الرحمن الرحيم انت في هذا التقديم الكريم الذي اشكره لك واتمنى ان يكون دائماً هكذا، انك تستجيبني في اول المسير المحاور: انا دائماً استجيبك الجزائري: فداك، لاان تلتفت الي ساعة تتعب المحاور: لم اكن كذلك نعم، الجزائري: على كل حال انا شاكر لك هذه اللفتة الكريمة اليوم وعسى ان تستدام، مرة اخرى اقول عسى ان تستدام، ياسيدي الكريم الفرق بين الحداثة وصاحبتها الجدة او التجديد دعنا نقول فرق كبير جداً لأنه اصطلاحي، لأنه عملي ليس فرقاً لغوياً، الناس يتصورون بما ان الحداثة مصدر من مصادر الفعل حدث يحدث حدوثاً وحداثة يتصورون انه بمعنى جد يجد فهو جديد اذن الجدة والحداثة مترادفتان في نظر كثير من الناس وليستا كذلك، لماذا؟ لأن هؤلاء لاينظرون الى اللغة، هؤلاء المعنيون بالحداثة اليوم لاينظرون الى المعنى اللغوي وانما ينظرون لمعنى اخر وقد يكون هناك انسان مثلك انت حفظك الله تأتي برائعة من روائعك في الترجمة او رائعة من روائعك في التأليف القصصي نسبة الى القصص الذي هو مصدر قص يقص قصة وقصصاً، تأتي بهذه القصة مختلفة عن كل ما الف الناس من اساليب القص او بهذه القصيدة مختلفة عن كل ما الف الناس من اساليب النظم الشعري ومع ذلك يسمونك مجدداً ولايسمونك حداثياً، لماذا؟ يقولون لأنه لم يخرج عن البيئة والمحيط والفكر الذي حمله على ان يكتب هذه القصة او ينظم هذه القصيدة فهو بنظمه هذا، بنظمه الجديد البديع وبقصه هذا الفريد العميق الوسيع لم يختلف عن هذا الفكر الذي هو مسيطر على الحياة العامة التي نشأ هو فيها وتعلم وصار يعلم ويكتب للناس، اذن انت مجدد لاحداثي في نظر هؤلاء. المحاور: شكراً جزيلاً استاذ بشير الجزائري وتذكر انك شاكستني منذ بداية البرنامج والمستمعين ايضاً جميعاً شهود عليك استاذ بشير، على كل حال ما دمتم غير موفق في الحداثة التي تصورت ولوجها سهل ويسير لذلك انا استميحك عذراً استاذ بشير واستميح المستمعين الكرام عذراً ايضاً، انا ارجع بخيلي كما يقال الى ان اربطها واقول... الجزائري: لسلمت انت وخيلك المحاور: نعود بعد هذا الفاصل الجزائري: شكراً لك، المحاور: نعم مستمعينا الافاضل الطارف والتليد والساعة تشير الى السادسة واحدى وعشرين دقيقة من طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران وها انا ذا رائد دباب مقدم هذه الندوة الادبية احييكم واتمنى لكم السرور بمرافقتنا بمناقشة الحداثة في الادب وارفع لكم تحيات زملائي الاعزاء في تقديمها وهم: مهندس الصوت في هذا اللقاء الزميل محمد ساور متلقيت اصواتكم الكريمة الزميلة علياء صالح ومخرج كل هذا الجهد المبارك وهو الزميل كاظم صادق هواتفنا معكم 22013768 ، 22013848 وايضاً 22652997 ومفتاح البلد والعاصمة 009821 ******* اجدد تحياتي مستمعينا الكرام وتمنياتي لكل الاحبة الذين يرافقوننا في حضور هذه الندوة التي آمل ان تكون ندية وشذية بألطاف حضور الاخ العزيز الذي استند اليه دائماً في كل مسير وله ولكم فائق الشكر والاحترام الجزائري: شكر الله لك المحاور: واقولها مرة اخرى مستمعينا الكرام لكل حبيب يسألني لم اخترتم الحداثة في الادب؟ انما فعلنا هذا مستمعينا الكرام لأننا نسمع جعجعة ولانرى طحناً كما يقال فأردنا ان نبين لأحبتنا الكرام هذه الحقيقة المرة وكل املنا ان نوفق ان شاء الله في ترجمة هذا المراد العزيز مع ثقتنا اننا لسنا وحدنا في الميدان بل احبتنا الطيبون معنا يرفدوننا بما يسنح لهم من الفكر السليم والقول الكريم لأنهم المعني الاول بالخطاب ولهم شكرنا المستدام واعتزازنا التام، تابعونا المحاور: نعم مستمعينا الافاضل الحداثة في الادب هذا هو موضوعنا في هذا اللقاء واتمنى الى نهاية اللقاء ان ترشدوننا الى ما سنذهب اليه في الحلقة القادمة ان شاء الله اذا ما تمت الحداثة في هذا اللقاء، الساعة تشير الان الى السادسة واربعة وعشرين دقيقة استاذ بشير وطبعاً تحدثنا في البداية، اذن الحداثة والتجديد كما يقال هما ليسا مترادفان بل لكل معنى خاص، سيدي الكريم لنبقى هنا ولكن نبدأ من هذه النقطة التي لربما يستدركها الكثير من الشباب وغير الشباب من الشعر العربي الثري وهذا الشعر الذي بقي على مر العصور، طيب الشعر سيدي الكريم اين انت من الحداثة في الشعر العربي؟ الجزائري: سلمت واكرمت، المحاور: اهلاً بك استاذ بشير الجزائري: تمنيت لو ان لهذه الحداثة معنى ظاهراً للجميع فأقول عندئذ اين انا منها يعني احدد مكاني عندئذ منها، اذا كانت الحداثة بمعناها الغربي، بمعناها الوارد علينا او المستورد لأن طائفة كبيرة جداً من ادباءنا الكرام قد اقبلوا عليها وهي في مهدها بما كانت في اول ولادتها، في اسبوعها الاول فجرى هؤلاء بخفة بكل بكل ما لديهم من قوة من اجل ان يحملوا هذا الوليد الصغير ويعودوا به الى بلدانهم، الى البلاد العربية، الى البلاد الاسلامية، الوطن الاسلامي وطن كبير ووطن مترامي الاطراف كما انت عالم وهو متعدد اللغات ومتعدد الطباع والناس فيه مختلفون في اذواقهم، في معارفهم، في سلوكهم، في كل شيء وعندما يأتي جديد وانت تعلم ان كل جديد له مزة كما يقال والمزة في العربية الفصيحة الطعم اي له طعم المحاور: يعني يشبه الفاكهة عندما تنزل الى السوق لأول مرة بعد الربيع الجزائري: احسنت احسنت حتى ان من الناس حتى ولو كانوا ملوكاً يقبلون عليها فيقتطفونها من اغصانها وهي لما تزل في اول زهورها، في اول نضجها، على كل حال فأذا كانت بمعناها الغربي فلست منها في شيء واذا كانت بمعنى اخر اي انها ضرورة لابد لكل الناس منها لابد من التطوير، لابد من التعبير الجميل ان نخرج مما الفنا لأن كما تقدم القول تواً يعني آنفاً لكل جديد طعم فأن الناس سيشعرون بأنهم قد حصلوا شيئاً... المحاور: ولماذا يعني استاذ بشير ولو اقاطعك لماذا نحن نذهب الى الغرب بهذه السرعة رغم اننا ننقل كل يوم حديث عن الرسول صلى الله عليه واله وسلم مضى عليه اربعة عشر قرناً وهو حديث؟ الجزائري: احسنت احسنت اي والله اي والله المحاور: أليست تلك الحداثة ولذلك سميت بالحديث؟ الجزائري: احسنت اي والله، والله انها لجوهر الحداثة، انها لروحها، انها للروح التي لاتتكرر لاهنا وهناك المحاور: ولكن استاذ بشير ألهذا السبب ترى ان البعض انا قرأت في بعض المصادر ان يسمي القرآن بالقديم وبما جاء به الرسول من قول بالحديث؟ الجزائري: هي بدعة المتوكل في قتل ناس وحفظ ناس، نحن لانريد ان ننزلق الى التاريخ ونتأمل كل ماجرى فيه فتاريخنا مر وكل مافيه يضج بالالام المحاور: طيب اذن نحن لانريد ان نظلم احداً الجزائري: انا بودي ان اقول شيئاً تعقيباً على كلامك الطيب آنفاً، تفضلت انت لماذا نجري نحن الى الغرب ونستخف في ان نأخذ كل وليد يلده هذا الغرب حتى اذا كان سقطاً يعني حتى اذا اسقط الغرب يعني قبل الولادة جرينا نحن وحملنا ذلك السقط وافتخرنا به بأننا اول من حمله ولعلني سمعت قريباً ان بلداً من البلدان العربية الفقيرة اومن البلدان العربية الملتهبة الان اخذ يستقبل السيارات المصنعة لعام 2011 في اول عام 2010 طبعاً هذا شيء عجيب يعني ان الناس الذين يمضون الى تلك الجهة من الارض ويستقبلون كل جديد فيها تدل هذه الصفة على انهم مبهورون اي انهم فاقدوا عقولهم يعني ان عقلهم قد عطل وقلبهم قد طار منهم فأصبحوا بلا عقل ولاقلب واخذوا يتلمسون كل شيء المحاور: كما يقول استاذ بشير الجزائري، كما يقول احد الاصدقاء قال ان الغرب غزانا منذ قامت هاليوود بأفلام كارتون توم وجري، هم غزونا الجزائري: آمنت بالله، والله هذا شأن وهذا ايضاً هذا الغزو متأخر انما نحن مغزوون من قبل من قبل، من نظر في الرحلات الغربية الى بلادنا، الى البلاد الاسلامية ولاسيما الى بلدان الخلافة الشرقية كما يسمونها هم يعني من ايران وانت صاعد الى القفقاز، كل هذه البلاد بلاد الترك وبلاد ايران وبلاد الهند والسند كلها كانت من البلاد المغزية في القرن الخامس عشر لااقول في السابع عشر وهذه هي مشكلتنا، طبعاً حينما قلت بلدان الخلافة الشرقية مغزوة في القرن الخامس عشر ليس معنى ذلك ان البلدان الاخرى من الخلافة يعني بلدان الخلافة الغربية ولنسلم ان العراق من الغربية او ان العراق من الشرقية، منها الى المغرب العربي المحاور: يعني عجيب استاذ بشير قبل ان اذهب الى فاصل، امريكا خمسمئة عام وستمئة عام اكتشفت وتقدمت لحظة بلحظة ونحن منذ القرن الرابع عشر لحد الان ايضاً حوالي ستمئة عام نعود خطوة بخطوة الى الوراء، ابق معي اعود اليك بعد الفاصل الجزائري: الانسان هو الانسان ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: الطارف والتليد مستمعينا الافاضل والساعة تشير الى السادسة واثنتين وثلاثين دقيقة ويبدو اننا استقطبنا اولى اتصالاتكم من سوريا الاخ سليمان، اهلاً وسهلاً سليمان: سلام عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله سليمان: سلمكم الله كيف الحال؟ المحاور: الحمد لله رب العالمين سليمان: تحياتي اولاً للاستاذ بشير ولك استاذ رائد المحاور: انا اشكرك الشكر الجزيل سليمان: سلمكم الله، لو سمحتم كان عندي سؤال ادبي تقريباً، سؤالين بالاحرى، اولاً ماهو الفرق بين الجدة والحداثة هذا من الناحية الاصطلاحية يعني ومن الناحية الاخرى بالنسبة الى الخلاف او المشكلة بين الشعر القديم والشعر الجديد، هذا الشعر الحديث الذي يسمونه شعراً، ما المشكلة لو يسمونه نثراً حديثاً او نثراً شعرياً؟ المهم جماليته اذا كانت لديه جمالية، هل من الضروري ان نسميه شعراً؟ نستطيع ان نقول نثراً جميلاً، نثراً شعرياً؟ لايمكن ذلك؟ وسلمكم الله وشكراً جزيلاً المحاور: انا اشكرك الاخ سليمان من سوريا وطبعاً انا قلت للمخرج عندما قال سليمان رغم انني اعتز بالجميع لدي زميل جداً اعتز به من السعودية اخ سليمان ايضاً كان يرافقنا في ليالي رمضان وظل يسير معنا وللاسف الشديد لم اسمع صوته ولم اسمع صوت ابا محمد سليمان حيدر العزيز من الكويت الجزائري: ذكرهم الله بألف خير وكل اخوتنا ******* المحاور: نعم طيب يعني استاذ بشير نحن في البداية تحدثنا عن الجدة والحداثة ولكن لاضرر فيه ان نعيد الجزائري: جميل جداً المحاور: طيب الجزائري: اقول لسيدي سليمان جعله ان شاء الله من المطوية له الارض بسلامة وسعادة وكرامة، الجدة في نظر هؤلاء هي ان يأتي الانسان بشيء يخالف المألوف في الادب المحاور: لم يسبقه شيء الجزائري: لا لا حتى اذا سبقه شيء، يأتي بشيء جميل، بشيء طريف، بشيء له معنى لم يكن ذلك المعنى قد نظر المحاور: هل المقامات جديدة استاذ بشير؟ هل تعتبر المقامات عندما ظهرت؟ الجزائري: عند ظهورها كانت جديدة المحاور: طيب نعم الجزائري: على كل حال اما الحداثة فهي ان يأتي بشيء يخالف الناس فيه ليس فقط في مبناه انما يخالف الناس في معناه ايضاً يعني انه يحمله وظيفة جديدة، وظيفة عقيدية، وظيفة دينية يعني ان يقدم للناس نظرة في الانسان والحياة والكون التي هي اساسية عندنا نحن، نحن نؤمن المسلمين، نؤمن بأن الله خلق الانسان اخاً للانسان وان هذا الانسان هو عبد الله وخليفته في ارضه وانه مصلح هذا الكون وان هذه الحياة حق من حقوقه وعليه ان يتنعم بهذا الحق بكل معاني التنعم يعني ليس الحياة الدينية ان يكون الانسان محروماً من كل شيء حتى يكون متديناً او ان يكون مستضعفاً وقد اضطهده الاخرون كل انواع الاضطهاد حتى يثبت انه كان انساناً ديناً لأنه تحمل هؤلاء، في الكون نشعر ان هذا الكون الذي خلقه الله سبحانه وتعالى عظيماً بديعاً جميلاً مسخر لهذا الانسان الذي هو خليفة الله ولاتتحقق خلافته حتى يكون مصلحاً لكل هذا الكون، ان يكون مصلحاً في الارض، ان يكون مصلحاً في السماء، ان يكون مصلحاً في الليل، في النهار المحاور: هذه هي الحداثة؟ الجزائري: لا هذا هو نظر الاسلام للحياة، للانسان والكون والحياة اما الحداثيون سلام الله عليهم وهداهم الله فأنهم يرون ان الانسان حر في جميع ما يشتهيه وليس له من آمر يأمره او ينهاه اي ليس له من رب يرسم له الصراط المستقيم الذي يعيش به سعيداً وهنيئاً في حياته هذه وفي حياته الاتية اي انهم لايؤمنون بأن هناك حياة مستدامة بعد الموت يعني يؤمنون بأن الموت هو ختم للحياة كلها اما نحن .. المحاور: يعني انت عدتنا الى الرونسانس والى الثورات المعاصرة كالبلشيبية في روسيا الجزائري: احسنت، نؤمن بأن الموت بدأ للحياة الدائمة وختم للحياة الزائلة، حياة فانية يختمها الموت وحياة باقية يبدأها الموت المحاور: اذن يعني ... الجزائري: هؤلاء الحداثيون والله والعباس كل الناس الذين يؤمنون، الذين يفقهون ان الحداثة التي يتحدثون بها هذا هو مغزاها ولذلك تسعى ان تضلل الناس بألفاظ لامعنى لها في اللغة المحاور: طيب استاذ بشير يعني لو تسمح لو نسرع في الكلام لأن الاخ سليمان ايضاً سأل قال لماذا لانطلق على هذا الشعر الذي اليوم يتحدثون به بأنه هو نثر شعري؟ الجزائري: انا قد أآلفه وقد اخالفه واعلن محبتي له ايضاً، في نظري الشعر ليس له من قالب خاص يجب ان يكون فيه يعني ليس الشعر المقفا وحده، الشعر الذي ورثناه عن آباءنا واجدادنا وجاء ابونا وسيدنا الخليل ابن احمد الفراهيدي رحمه الله العبد الصالح الزاهد ووضع له هذه البحور التي سميناها بحور الشعر الخمسة عشر او الستة عشر بالاضافة اليها يعني بأضافة شيء اليها وهو البحر المدارك فعل فعل فعل، لاعلينا ليس هذا فقط هو ثوب الشعر انما الشعر بأي صورة جميلة اذا جاء مقفى او جاء غير مقفى وكان فيه معنى جميل، كان فيه تأثير في نفسي ونفسك واخذ لذوقي وذوقك وارتفاع بنا من وهدتنا وظلمتنا كان ذلك شعراً. المحاور: يعني استاذ بشير هل انا افهم خطأً يعني اذا ما ظهر اليوم مرة اخرى وقويت شوكة السجع لدى احدهم وكان مؤثراً في النفس، هل تسميه شعراً؟ الجزائري: لا لا اسمح لي ان اقول شيئاً يسيراً جداً، الشاعر الذي يأتي بهذا الشعر الذي قلته انا بغير ثوبه القديم، بغير ثوبه المقفى لايتأتى لكل احد انما يتأتى للكبراء من الشعراء، للاعاظم، خذ انت الان الذين نظموا في هذا الشعر لاتكاد تجد عندهم شعراً كما اعترض عليه الان الاخ وقال لماذا لانسميه نثراً، اذا كان من هذا النوع نسميه نثراً بل لايستحق حتى ان يسمى نثراً لأن النثر هو قسمان قسم فني وقسم غير فني والقسم غير الفني ليس بأدب انما الفني هو الادب تلاحظ؟ اذن نعود مرة اخرى ونقول الكبراء من الشعراء هم الذين يمتازون بمثل هذا الشعر، خذ مثلاً السياب المحاور: بدر شاكر السياب الجزائري: السياب لأنه شاعر عظيم في الشعر المقفى ساعة نظم هذا الشعر الذي سماه الناس الحر او سموه الحديث المحاور: المعاصر الجزائري: او سموه المعاصر كان قد اجاد فيه ايما اجادة او خذ نزار قباني رحم الله كل من مضوا، نزار قباني ايضاً الرجل لأنه شاعر بليغ ومتمكن جداً في الشعر المقفى ساعة التفت للشعر الحر جاءنا بالجميل منه والبديع واثر في نفوسنا وهكذا شعراء اخرون المحاور: جميل يعني استاذ بشير انا لازلت اتذكر للسياب وعادة اذكرها لأنني درست بعضها عندما يقول عيناك غابتا نخيل ساعة السحر الجزائري: الله... او شرفتان راح ينئى عنهما القمر المحاور: وفي نفس الوقت عندما تذهب الى نزار القباني وهو يقول، يعني خانتني الذاكرة للاسف الشديد الجزائري: وصاحبتي اذا ضحكت يسيل الليل موسيقى، بالله عليك اسألك من من اصحاب المقفى يأتي بمثل هذا الجمال المحاور: اني خيرتك فأختاري الجزائري: احسنت، انا تارك لك الاختيار المحاور: دعنا نذهب الى فاصل استراحة المحاور: الطارف والتليد مستمعينا الافاضل والساعة تشير الى السادسة وثلاثة واربعين دقيقة ورغم انني سيدي الكريم اكره الساعة في انتظارها وفي عجلتها، على كل حال في عجالتها نحن سوف نفقد الجلوس الى الاستاذ بشير الجزائري والانتظار هو صعب ايضاً جداً، استاذ بشير يعني انا في بداية البرنامج سألتك سؤال والحقيقة لم اسمح لك بأن تكمل لأن الحديث اخذنا الى جانب اخر، دعني اعيد عليك السؤال ونحن في بدايته اذن سيدي الكريم اين انت من الحداثة في الشعر العربي؟ الجزائري: قلت لك اذا كانت الحداثة هي ذات الفعل الجميل الذي اثره المحاور: جاء به مثلاً السياب؟ الجزائري: بدر شاكر السياب المحاور: اذن كان هذا هو الجواب الجزائري: او نازك الملائكة وامثالهما المحاور: والستر ليس بحارس ان لم يكن في نفسي الجزائري: انا لاامثل، اكرمك الله لأن وقيتنا لايكاد يسمح المحاور: لو تستشهد اعتقد افضل، على كل حال طيب يعني استاذ بشير اذن هو هذا، لكن سيدي الكريم انت اذن ما فهمت تراها بالضبط هي غامضة على اكثر الناس وعلى الناس كعموم، يعني هل غير ذلك؟ الجزائري: نعم، هم الناس يتصورون وهم الذين نقلوها ايضاً الينا نقلوها مغمضة، نقلوها الينا معماة كأنها احجية من الاحاجي يعني التي يسميها الناس الحزورات المحاور: الفزورة الجزائري: او يسمونها الفزورات او الفوازير الخ، لم ينقلوا المعنى الذي هو مقصود اساساً عندهم يعني ما قالوا لنا اننا ساعة نتحدث بالوجودية التي هي نوع من الحداثة، الوجودية المذهب الذي جاء به جان بول سارتر وسيمون ديبوفوار وهي زوجته، الوجودية نوعان، وجودية مؤمنة ووجودية ملحدة المحاور: بغض النظر عن الالحاد والايمان سيدي الكريم الجزائري: غيرغوغارد الالماني هو وجودي مؤمن الرجل وتحدث بالادب الوجودي المؤمن الذي يعبر عن الانسان تعبيراً حسناً يعيشه في حاضره وفي آتيه ايضاً يعني هو يفكر بما بعد الموت الذي تقول في حين ان سارتر لم يذكر الموت لأن الموت عنده اذا فكر به هو نفي لهذا الوجود لأن لايؤمن بأله، هو وجودي ملحد يعني يقول انت في حياتك هذه المكتوبة لك من الصباح الى المساء مااستطعت ان تفعل فيها افعل، كيف شئت ان تفعل، انت حر فقط في شيء واحد هو ان تدافع عن المظلومين، ان تدافع عن المضطهدين ويسميه الالتزام وتصور الناس ساعة سمعوا كلمة التزام تصوروا ان الالتزام هو من مستحدثات السيد سارتر وليس كذلك انما الالتزام قديم جداً ولاسيما في ادبنا العربي، العرب كانوا قد سبقوا الدنيا بأجمعها الى ان يتعهدوا قضايا الناس كل هذه القضايا بكل انواعها، اجتماعية سياسية اخلاقية اقتصادية، كل ما يعني الانسان فرداً او جماعة عنوا به ودافعوا عنه. المحاور: طيب واذكر طبعاً مستمعينا الافاضل دعماً لما تفضلت سيدي الكريم يكفي لأحدنا ان يعود الى الجاهلية فيرى احلاف الفضول الجزائري: احسنت المحاور: هذا يكفينا الجزائري: احسنت ******* المحاور: يبدو ان لدي اتصال هاتفي من الاخ علي قمر من لبنان، اهلاً وسهلاً علي: سلام الله عليكم المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله علي: مساكم الله بالخيرات، حياك الله سيدي المحاور: الله بالخير ياسيدي الكريم اهلاً وسهلاً بك علي: تحية خاصة للسيد الجزائري الجزائري: حياك الله واهلاً بك عزيزاً وكريماً علي: الله يخليكم، السيد رائد اردت ان اسأل السيد بشير الجزائري المحاور: عيوني تفضل علي: تسلم عيونك يارب ويزيد فضلك، استاذ بشير سلام الله عليكم الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته اهلاً يااخي علي: شكراً لك، اسألك سؤال الجزائري: تفضل علي: كيف سقطت الحداثة في الادب الاسلامي وهي ضرورة لاغنى لأحد عنها؟ ممكن تجيبونا على هذا السؤال رحم الله والديكم المحاور: ووالديك الجزائري: فقط كرر لي صدر سؤالك ******* المحاور: يقول هو كيف سقطت الحداثة في الادب الاسلامي وهي ضرورة لاغنى لأحد عنها؟ شكراً جزيلاً، اخ علي قمر شكراً جزيلاً، استاذ بشير لو تتريث قليلاً يبدو ان هناك اتصال من العراق، ايضاً الاخ بدر من العراق اهلاً وسهلاً بدر: سلام عليكم المحاور: عليكم السلام اخي العزيز اهلاً بك بدر: طبعاً تحياتي لكم وللاستاذ بشير الجزائري المحاور: يا اهلاً بك حبيبي، اهلاً بك اخي العزيز يامرحباً بدر: حياك الله، عندي سؤال للاستاذ بشير بدون زحمة المحاور: نعم الجزائري: تفضل بدر: سؤالي اقول من هم اشعر او منهم ابرز المؤسسين للحداثة في الادب؟ المحاور: المؤسسين للحداثة في اي شيء؟ بدر: في الادب، في الادب المحاور: في الادب، نعم على عيني اخ بدر اهلاً وسهلاً بك، فقط هذا السؤال؟ بدر: حياك الله شكراً جزيلاً المحاور: اهلاً وسهلاً بك اذن نبدأ نقطة نقطة سيدي الكريم، كيف سقطت الحداثة في الادب الاسلامي رغم انها ضرورة؟ الجزائري: ربما مررنا انا وانت في يوم من الايام وكان ذلك مكرراً ان كل شيء يأتي في غير بيئته لايمكن له ان يعيش يعني انت لاتستطيع ان تزرع النخل في الجبال، لماذا؟ لأنه شجر المحاور: المناخ يختلف الجزائري: احسنت المحاور: المكان يختلف الجزائري: شجر الف الحر، الف المياه الجارية ايضاً فأنت اذا نقلت شجر الجبال الى السهول لم يعش، لم ينضج كذلك الافكار، كذلك النظريات، الفلسفات لايمكن ان تنشأ في غير بيئتها، الحداثة فكر هجين، فكر مصطنع، فكر منبوذ حتى عند اهله في البيئة التي ظهر فيها وهي البيئة الغربية لم يكن مرحباً به، ما اقبل عليه العقلاء من الناس في اوربا ولافي امريكا ولارضوه اصلاً فكيف يمكن له ان يعيش في البيئة الاسلامية التي لها فكرها الاصيل وقواعدها الثابتة ونظرها للحياة والكون والانسان كما تقدم القول، لايمكن له ان يعيش في مثل هذه البيئة المحصنة وهو من غير قوة ومن غير درع يقيه الضربات التي تنهال على رأسه. المحاور: طيب يبدو ان لدينا اتصالات، استاذ بشير لنذهب الى العراق والاخ بدر من ابرز المؤسسين للحداثة سيدي الكريم؟ الجزائري: والله لايكاد المحاور: تذهب الى العقاد او الى غير العقاد؟ الجزائري: لا العقاد مجدد، طه حسين مجدد لأنه كما تقدم القول الرجلان ساعة قدما اثارهما الادبية قدماها بديعة ومؤثرة ومختلفة عما كان مألوفاً في زمانهما ولكنهما لم يخرجا من القاعدة التي تحكم الحياة المسلمة اذا كانت في مصر او اذا كانت في الوطن العربي او كانت في البلاد الاسلامية قاطبة، بقوا على دينهم، على اخلاقهم، على اجتماعهم، على كل ماهو سائد في البيئة التي كانا ينتميان اليها فهما مجددان وليسا حداثيين، طبعاً هذا على وفق مايقول الحداثيون لا على وفق ما اقول انا، على كل حال اذن هذان الرجلان مجددان وليسا ... المحاور: من برأيك ابرز المؤسسين للحداثة؟ الجزائري: خذ على سبيل المثل جابر عصفور المحاور: ولماذا اصبح هذا عصفوراً سيدي الجزائري: هذا نصيبه من الدنيا ******* المحاور: طيب استاذ بشير يعني الوقت ضايقنا واعتذر طبعاً سنبقى في الحداثة لأن لدي اتصال هاتفي من البحرين الاخ فاضل المغسل، من السعودية عفواً، الاخ فاضل المغسل، اخ فاضل اهلاً وسهلاً بك فاضل: سلام عليكم استاذ رائد وسلام عليك استاذ بشير الجزائري المحاور: اهلاً ومرحباً اهلاً بك الجزائري: وعليكم السلام ورحمة الله، مرحباً فاضل: الله يقويكم ان شاء الله ويبارك لكم هذا الشهر الفضيل، سؤالي استاذي استاذ بشير انه ماهي النقطة الاساس التي يختلف فيها المنهج الحداثي عن غيره من المناهج ولماذا نشأ هذا الخلاف المستمر بين هذه، الافضل اسميها التيارات الفكرية فيما يتعلق بموضوع الحداثة وغير الحداثة؟ شاكراً ومقدراً استاذ بشير المحاور: شكراً، شكراً جزيلاً، بأختصار استاذ بشير الجزائري: فديتك انت وفاضل سالمين غانمين، سيدي الكريم نقطة الخلاف هي النقطة الخلافية التي كانت بين محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله وسلم المحاور: وابو لهب الجزائري: وابي لهب وابي جهل وفلان وفلان ممن كانوا في مكة المكرمة يردان دعوة الله الى الخير والسلام والامن والطمأنينة المحاور: وطبعاً اعتذر من الاخ عباس ميرزا ايضاً من العراق، اخ عباس ان شاء الله سوف نبقى في حداثة الادب، اخ عباس الحلقة القادمة يعين اعدك اذا بقيت ان شاء الله الجزائري: ان شاء الله المحاور: اعدك ان نستمر في هذا الموضوع ولكن سيدي الكريم لدي، انا كان بودي ان اطرح الموضوع بشكل اخر الجزائري: تفضل المحاور: سيدي الكريم لو اعتبرنا القصص الطويلة الرومانسية والغير رومانسية ان هي كائن حي او شخص بالغ تجري له الدماء في عروقه، يمكن لتا ان نصور القصة القصيرة بأنها هي تلك الدمية التي تزين ذلك البيت والتي يمكن ان نتناولها في اي وقت، الا تتصور ان القصة القصيرة هي جزء من الحداثة ايضاً؟ الجزائري: على العكس من هذا، هم ذهبوا اكثر ما ذهبوا الى ان الرواية التي هي القصة الطويلة جداً في نظرهم هي المعنية بهذا التغيير وبهذا التطوير وانها هي التي تساعدهم في، يعني في نظرهم انا انقل نظرهم المحاور: يعني الحقيقة استاذ بشير الجزائري كما تقول هذا لم يأتي يختزل كل هذه الجزائري: سألتني نظري في الحداثة فأنا اقول لك لا والله ساعة اقرأ عودة الروح لتوفيق الحكيم رحمه الله اشعر بذلك الجمال الذي يهزني هزاً، اذا قرأت الايام لطه حسين وقلت لك من قبل انا اذا قرأت نصاً لطه حسين من غير ان اعرف اسمه المحاور: تعرفه الجزائري: والله اني لأعرفه، لماذا؟ لأنه قد اثر في نفسي، اعرف اسلوبه، على كل حال انت ساعة تأتي الى هاتين القصتين وهما مثال للتجديد، للانصاف مثال رائع للتجديد او حتى يوميات نائب في الارياف لنفس الرجل، المسرح الذي عرف بالمسرح ولم يعرف بالقصة، توفيق الحكيم، لم يعرف بالرواية المحاور: عرف بالمسرحيات الجزائري: احسنت، ومسرحياته كلها كانت تجديداً يعني حتى قصص الانبياء سلام الله عليهم كانت تجديداً او اذا وقفت، اذا سمحت لي على مسرحية قصيرة جداً ولكنها في غاية الروعة والتأثير لمصطفى محمود اطال الله في عمره الطبيب والاديب المصري الكبير "الشيطان في بيتنا" المحاور: طيب استاذ بشير اين تضع الكوميديا الالهية؟ الجزائري: الكوميديا الالهية المحاور: لدانته الجزائري: ابداع كان مأخوذاً من ابداع اخيك المعري رحمه الله، احمد بن سليمان المحاور: يعني هذا رأيك، على كل حال دعنا في هذا الموضوع لأن انت تأتي الجزائري: اذا انصف المنصفون، اذا انصف الحكم المحاور: على كل حال الجزائري: هم غلبونا على تراثنا فأنتفعوا به وبقينا نحن بعيدين عنه فلن ننتفع بشيء منه المحاور: نعدكم مستمعينا الكرام ان نبقى في الحداثة في الادب ونتمنى ان تتحفونا بأتصالاتكم وايضاً مرة اخرى اقول للاخ ميرزا عباس من العراق ان شاء الله ننتظرك في الاسبوع المقبل، نشكر الاستاذ بشير الجزائري، الى اللقاء الجزائري: شكر الله سعيك وحفظك ******* الطارف والتليد - 06/07/2010 - 50 2010-07-13 00:00:00 2010-07-13 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6569 http://arabic.irib.ir/programs/item/6569 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد وبه نستعين. احبتي عشاق الطارف والتليد في الحياة والادب والذوق الرفيع السلام عليكم واهلاً بكم في خصائص المنهج النفسي في النقد الادبي على ما اقترحتم انتم وها نحن اولائي نلبي لكم طلباً كريماً نعتز بأنجازه وانتم سالمون. ويطيب لي انا رائد دباب مقدم هذ النماء الذي آمل ان يمكث في الارض ان ارفع لكم تحيات محبيكم زملائي الاعزاء في هذه الندوة المزدهرة بأقبالكم عليها وسقيكم لها مشكورين لكم محفوظين عليكم وهم الاعزاء: مهندس الصوت الزميل الاخ جعفر فيض الهي مستقبلة اصواتكم الكريمة الاخت الزميلة علياء صالح ومخرج هذا العطاء والنماء الاخ الزميل كاظم صادق ولكم ان تكونوا من الوافدين على هذا الخير العميم بأذن الله تعالى والرافدين له بما سنح لكم من اكمال وما اوتيتم من اتمام وذلك بهواتفنا الثلاثة المفتوحة لكم طوال هذه الندوة، هاتفنا الاول 22013768 و22013848 والهاتف الثالث الذي طالما لم استطع انا حفظه هو 22652997 ورمز ايران وطهران الهاتفي هو 009821 مستمعي الكرام لااعلم لماذا انتخبوا هذا الهاتف الثالث بهذا التعقيد، تابعونا الطارف والتليد مستمعينا الافاضل القديم والحديث والساعة تشير الى السادسة وثمانية عشر دقيقة حسب التوقيت الرسمي للعاصمة طهران وضواحيها، التوقيت الصيفي اقصد مستمعينا الكرام، نحن معكم حتى تمام الساعة السابعة ونحن في خدمة الاستاذ العزيز والزميل ابو محمد، الاستاذ بشير الجزائري اهلاً وسهلاً بك الجزائري: اكرمك الله ورفع شأنك وقدر لك لطفك، بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم ايها الطيبون المحاور: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته الجزائري: ان كان من لهاة في هذا الصوت فهو من ذلك الذي نزل بنا من نوائب الدهر وانا بقلب منكسر احيي كل اخواني الذين يستمعون الينا الان واتمنى لهم السلامة والكرامة في الدارين واعزيهم عن الشاعر الاديب والفقيه الكريم السيد محمد حسين فضل الله ذلك الاسم الساطع في سماء الثقافة والحياة والادب، ذلك الاسم الذي سيبقى مناراً لكل اولئك الذين احبوا الله سبحانه وتعالى وارادوا للناس جميعاً ان يكونوا انساناً واحداً في عين الله سبحانه وتعالى. المحاور: شكراً لك، مستمعينا الافاضل ها قد عدنا مرة اخرى وجمعتنا الاقدار وها نحن على باب السجال والحديث والحوار مع الاستاذ بشير الجزائري اذن تابعونا بعد لحظات المحاور: احييكم مرة اخرى مستمعينا الافاضل وانتم لاتعلمون ما يحدث وراء الكواليس بيني وبين الاخ العزيز الاستاذ ابي محمد الجزائري: اكرمك الله المحاور: اهلاً وسهلاً الجزائري: انت ترفع وتكسر وتنصب و... المحاور: طبعاً المستمعون الكرام لايرون ما تقوله انت ولايسمعون، على اي حال الحق بيدك استاذي الكريم نعود ونبدأ الجزائري: انا اشكر لهم ثقتهم بأني اقول حقاً المحاور: وهذه رشوة، على كل حال استاذي الجليل دعنا نبدأ مرة اخرى، انا في الحلقة الماضية كانت هناك ظروف حكمتني فلم اكن في خدمة المستمعين الكرام ولم اكن في خدمتك الجزائري: وقعت انت بالامس ووقعت انا اليوم المحاور: الحمد لله رب العالمين على كل حال سيدي الكريم الجزائري: وذكرتك بخير وانت غائب ولم تذكرني وانا حاضر المحاور: الهي شكر كما قال الايرانيون الجزائري: اكرمك الله المحاور: استاذي الكريم دعنا نعود مرة اخرى الى المنهج النفسي، هل هناك من تعريف للمنهج النفسي لتكون مقدمة للدخول في البرنامج، لمن تأخر علينا طبعاً، نعم الجزائري: ياسيدي الكريم المنهج النفسي في النقد الادبي قال عنه كثير من اولئك الذين شهدوا ولادته واولئك الذين سايروا صباه وفتوته وشيخوخته وربما اذا سمحت لي وانطواءه فأنه لم يبق منه الا الذكرى، ربما بين اخواننا العرب من بقي متمسكاً به ويميل اليه، يرغب فيه، يستعمله لكن عند اهله قد عيف وترك يعني نسي، لماذا؟ لأنه لم يكن قد نبع او انبجس من ساحة الادباء والنقاد انما جاءنا من دائرة اخرى اسمها دائرة الاطباء النفسانيين، هؤلاء ناس نظروا الى الادب على انه وسيلة من الوسائل التي يستكشفون بها شخصية هذا الانسان وذاك الانسان يعني يعرفون دخيلة رائد سلام الله عليه ودخيلة بشير المسكين الذي تحطمه كيف تشاء المحاور: لاحول ولاقوة الا بالله، نعم استاذ بشير الجزائري: من خلال النص الذي يكتبه او من خلال هذا النص الذي تسمعه فقالوا عنه المنهج النفسي في النقد الادبي. بعد مدة استيقظ الادباء فوجدوا قوماً يقدمون لهم شيئاً جديداً لم يكن مألوفاً لديهم وهو علم النفس ورأوا في علم النفس تحليلاً للادباء فظنوا انه نافعهم فأخذوا به فيما بعد، اخذوا به وصاروا يقيسون كل اديب يقرأون له او يسمعون له بما كتب، بما ابدع ولكن مع الاسف الشديد ... المحاور: يعني بدءاً من الاصمعي الى ابن قيبية الى الجرجاني الى العقاد وهكذا الجزائري: احسنت احسنت، هذه كلها الاسماء وضعت تحت النظر ولكن لن يوضع اثرها الادبي يعني اذا كان الاثر الادبي قد اخذ اخذ وسيلة ولم يتخذ غاية كما هو الجاري عند النقاد، النقاد والادباء ينظرون الى النقد الادبي، الى الابداع عامة اذا كان ادبياً، اذا كان فنياً الان اي فن من الفنون ينظرون له على انه هو الغاية، ساعة يدرسونه يدرسونه على انه هو الغاية اما هؤلاء النقاد النفسانيون او النقاد الين اخذوا بعلم النفس المحاور: المنهج النفسي الجزائري: المنهج النفسي، احسنت فأنهم يرون الاديب نفسه هو الغاية المحاور: وانت مع اي رأي استاذ بشير؟ الجزائري: وان الادب هو وسيلة وانا لاوالله لست مع هؤلاء، اكرمهم واحترمهم ولكن اقول لمن الظلم ان يترك النص الادبي من اجل ان نبحث عن ذلك الاديب الذي ابدعه، مايعيرنا ذلك الاديب اذا عرفناه؟ لماذا نمضي في ظلمات السرائر نبحث عما ستره الله سبحانه وتعالى عنا من اخلاق الناس، من دخائلهم، مما هو من شؤونهم الخاصة؟ المحاور: يعني هل تتصور ان هذا الموضوع هو تجسس على مكنونات داخل الانسان؟ الجزائري: اسوء نوع من التجسس المحاور: يعني من هذا الجانب انت ترده وليس من الجانب العلمي الجزائري: اعتقد انه ليس علمياً حتى، ليس علمياً حتى المحاور: انت رأيك عزيز ولكن لي رأيي في هذا الموضوع سيدي الكريم اذن دعنا نستمر ومن ثم نضع الموضوع في آخر المطاف ان شاء الله الجزائري: كيفما تريد المحاور: طيب استاذ بشير على الرغم مما تفضلت وانت مشكور سيدي الكريم الجزائري: شكر الله لك المحاور: فقد اختصرت واجدت وقلت الجزائري: اكرمك الله المحاور: هذا المنهج النفسي الذي تتحدث عنه، طيب لنربطه بالطارف والتليد، اين هذا المنهج لو اردت انت ان تتحدث حقيقة خاصة، اين هذا المنهج من الطارف والتليد؟ الجزائري: والله انك لأطرف منه المحاور: انا اشكرك الجزائري: وانك لأتلد منه ايضاً المحاور: انا اشكرك الجزائري: والله ماهو بطارف ولا هو بتليد وانما هو اقرب الى التليد منه الى الطارف لأنه ظهر منذ مئة سنة او يزيد قليلاً يعني في مطلع القرن العشرين الذي ودعناه بهمه وغمه اسأل الله له العافية، عافية الاخرة طبعاً للقرن العشرين المحاور: ان شاء الله الجزائري: واسأل الله عافية الدنيا والاخرة للقرن الحادي والعشرين سلام الله عليه وعلى من فيه انا وانت ومن حولنا، ياسيدي الكريم هذا المنهج ظهر بظهور ذلك الرجل الباحث العظيم جداً وارجو ان لايتصور المستمع الكريم انني اثني على زيغموند فرويد المحلل النفساني الكبير، الطبيب النفساني الكبير النمساوي المحاور: وليس عيباً ان تثني عليه، على كل حال استاذ بشير هي فكرة وطرحت واثرت وهناك من يدافع عن هذه المدرسة وله فيها رأي ايضاً، على كل حال نبقى في الموضوع الجزائري: نعم كان للرجل آراء تخالف كثيراً من الناس وتخالفنا نحن المسلمين فربما تصور متصور انني على نهج هذا السيد الطبيب وما انا من الاطباء النفسانيين ولا من الاطباء الجسمانيين ولا لي بأدنى علاقة بأي من هؤلاء ولكن انا ناقل خبر المحاور: وحاشاك حاشاك المثل يقول ناقل الكفر ليس بكافر الجزائري: ان شاء الله، ان شاء الله المحاور: وانا اعتقد ان هذا الرجل ليس بكافر، نعم تفضل الجزائري: انا المحاور: دعنا من فرويد ندخل في الموضوع، نسمع اليك استاذ الجزائري: اكرمك الله، فهذا الرجل ساعة جاءنا بهذا التحليل هو اخذ القطع الادبية التي تيسرت له او القطع الفنية التي تيسرت له فجرته الى ان يفكر في دخائل اولئك الذين ابدعوا هذه الاثار الجميلة اذا كانت تشكيلية او قولية يعني هو درس دافنشي مثلاً وانت تعلم ان دافنشي رجل متعدد المواهب جداً جداً جداً يعني هو كان رساماً ونحاتاً واديباً المحاور: ومهندساً واديباً وشاعراً الجزائري: وكل ماذكرت المحاور: جمع كل المواهب الجزائري: جمع كل ما آتاه الله سبحانه وتعالى وهذه عظمة الباري سبحانه وتعالى يعطي احداً ويمنع احداً وكل يعطيه على قدر استحقاقه، استحقاقه الدنيوي ربما المحاور: نعم طيب الجزائري: على كل حال لاندخل في هذا الباب الاخر المحاور: يعني استاذ بشير الجزائري عندما يسمعنا المستمعين الاعزاء، الان المستمعون الاعزاء عندما يستمعون الينا وانا ادخل عليك ومن ثم اعاكسك واشاكسك هناك من يقول لماذا تشاكس الاستاذ بشير الجزائري، انت منذ جلست وتريد ان اشاكس وانا افلت منك فمن الافضل استاذ بشير الجزائري ان ندع هذا السجال وقلت لي فيه رأي الجزائري: تفضل المحاور: الى نهاية البرنامج سيدي الكريم والمخرج اعتقد انه نخر اذني في كل الاحوال ويقول فاصل ثم فاصل ثم فاصل، فاصل مستمعينا الجزائري: فصلنا الله عن اعداءنا ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: اذن كما قالت زميلتي الطارف والتليد والساعة تشير الى السادسة وواحدة وثلاثين دقيقة ونحن معكم حوالي ثمانية وعشرين دقيقة مستمعينا الكرام وبودنا ان نستغل هذه الفرصة القيمة ونشاكس مع الاستاذ بشير الجزائري ولكن اعطوه الفرصة، احد المستمعين الافاضل هو معنا الان على الهاتف، الاخت العزيزة حسناء من البحرين، سلام عليكم اهلاً وسهلاً بك حسناء: اهلاً عليكم السلام اهلاً استاذ السيد رائد المحاور: يا مرحبا اهلاً وسهلاً حسناء: كيف حالكم؟ المحاور: اهلاً وسهلاً الحمد لله حسناء: تحياتي الى ضيف البرنامج السيد بشير الجزائري الجزائري: حياك الله واكرمك، اشكرك حسناء: والى كل القائمين على اذاعة طهران وبرامجها الشيقة الجزائري: اكرمك الله ورعاك المحاور: شكراً جزيلاً حسناء: سؤالي هو ما الذي قدمه المنهج النفسي من عطاءه من نقد خاصة والادب عامة؟ المحاور: طيب اذن هذا هو السؤال اخت حسناء؟ حسناء: نعم المحاور: شكراً على المشاركة، سيدي الكريم يعني هذا السؤال في نفس الوقت لاتتملص منه لأن السؤال جاء، هي تقول قدمه اذن هو لديه عطاء وقدم عطاءاً ويبدو انك ترفض هذا العطاء، تفضل سيدي الكريم مهما تقول فأك تدافع عن هذا المنهج الجزائري: اكرمك الله، اولاً اعطانا الله سبحانه وتعالى ديناً نعترف فيه لكل انسان في الارض براً او فاجراً، مسلماً او كافراً، محسن او مسئ نعترف له بجانبين، هذا هو كتاب ربك سبحانه وتعالى له وعليه فكل من الناس له حسنات وعليه سيئات، صحيح؟ المحاور: طيب ******* الجزائري: فهذا المنهج قدم للناس اشياء ولم يقدم لهم اشياء او ساءهم بأشياء، دعنا اذن نقدم لهم ما سؤلنا عنه، ما العطاء الذي قدمه للناس؟ ما العطاء الذي وضعه بين ايدي الناس؟ المحاور: للنقد خاصة الجزائري: بين ايدي النقاد الادبيين، بين ايدي الادباء الذين يودون ان يعرفوا الوسيلة التي يتعاملون بها مع آثارهم بعضهم البعض المحاور: نعم الجزائري: قال اعظم عطاء قدمه هذا المنهج انه لفت نظرك انت ياسيد رائد ونظري الى العنصر النفسي للادب يعني قال يا رائد يابشير يا مستمعونا الكرام هذا الادب هو تجربة شعورية لكل من الناس يعني ان هذا الانسان اقدم على تقديم تجربة عاشها فكراً او عاشها سلوكاً فنقلها للناس على هذا الورق وقدمها منثورة في قصة او في مسرحية او في مقالة او في اي شكل فني ادبي اخر او قدمها منظومة في قصيدة شعر او قطعة من ذلك الشعر، هذا اذن العطاء الاول، العطاء الثاني انه لفت النظر الى ان الادب ذو اركان ثلاث، ادب في الوسط الذي هو النبع الاول وطرفه الاول الاديب وطرفه الثاني المتلقي او المخاطب الذي هو قارئ او سامع المحاور: والذي لايسمع لكل شيء انما يسمع لشيء في نفسه الجزائري: انا، رحم الله والديك، انا لاادخل في التفاصيل التي لاتعني السؤال ولاتعني ايضاً المنهج النفسي في النقد الادبي انما اذكر ماهو متعلق بهذا المنهج وحده لاشريك له المحاور: طيب الجزائري: كشف لنا ايضاً عن الاسرار الغامضة للابداع يعني كيف يبدع الانسان قطعة ادبية او شعرية، علمنا ان هذا الانسان يعيشها حلماً او يعيشها خيالاً او يعيشها لعباً ولذلك كان الرائد الاول واعتذر من ذكر اللفظ ها هنا، جاءت وحدها، الرائد الاول لهذا المنهج، زيغموند فرويد هو الذي كان قد ربط بين الادب واللعب والتخيل والحلم وقال مثلما يلعب الطفل يأتي الشاعر فينظم قصيدة ذاك بلعبه، بآلاته، بأدواته الميسورة له، الطفل يبني عالماً خاصاً به وهذا الاديب او الشاعر ايضاً يبني او ينظم عالماً خاصاً به فأذن الشاعر او الكاتب متشابهان مع الطفل الذي يلعب المحاور: يعني هل انت مع هذا المذهب؟ الجزائري: لا انا اخبرك خبراً ياسيدي المحاور: طيب سيدي الكريم وانت تخبرني بأن فلان قال ذلك يعني السؤال الذي يطرح نفسه يقول وما رأي الاستاذ بشير الجزائري، هل يرضى بذلك ام لا؟ الجزائري: لا المحاور: طيب دعني اقرأ عليك هذا استاذ بشير الجزائري: تفضل المحاور: انت تقبل بالقاضي عبد العزيز الجرجاني الجزائري: سلام الله عليه المحاور: صاحب الوساطة بين المتنبي وخصومه الجزائري: سلام الله عليه وعلى وساطته المحاور: طيب استاذ بشير القاضي عبد العزيز الجرجاني اشار في احدى كتاباته يقول "وعورة اللفظ تذل على غلظة الطبع وسهولته تدل على لين العريكة" هل يخرج هذا من فهم عبد العزيز الجرجاني، الفهم النفسي لما يقال قبل ان يفهم الجزائري: المنهج النفسي في النقد الادبي؟ المحاور: طيب الجزائري: اي نعم وكثير من الفضائل لأولئك الطيبين منسية لم يلتفت اليها الدهر المحاور: اذن لماذا لم تقبل بالمنهج النفسي؟ الجزائري: لو ان الدهر دار دورته الاولى لرأيت تلك الاسماء ساطعة متألقة في السماوات العلا بدلاً من هذه الاسماء التي تترد على لساني ولسانك الان لأنها قد قدمت للناس شيئاً سموه المنهج النفسي في النقد الادبي المحاور: استاذ بشير نحن نرضى ان نأبى ونتقدم خطى مثقلة نحو الامام لكي نتعلم حتى ولو كانت الشمس كل يوم تشرق منذ الازل من الشرق فكل يوم اذا سنحت لك الفرصة انك سترى صوب الشرق لتتأكد هل الشمس ستشرق من هذه النقطة ام لا، نحن نتحدث الان عن المنهج النفسي وسيدي الكريم بودي الان ان ادخل في نقطة اخرى ولكن الجزائري: انا اشكر لك هذا المحاور: انا اشكرك الجزائري: اشكر لك هذه النقطة الطيبة اذا عدت مستمعيك الكرام الى حبيبهم القاضي عبد العزيز الجرجاني المحاور: يعني سيدي الكريم استاذ بشير اذا جاءك احد المستمعين الافاضل من المغرب ومن البحرين ومن السعودية وقال لك القاضي عبد العزيز الجرجاني هو اكد على المنهج النفسي الجزائري: اكد المنهج النفسي المحاور: اكد المنهج النفسي وايضاً هو بالضبط وضع الشاعر او وضع الكلمة في دائرة ضوء المنهج النفسي او اللاوعي دون ان يشعر لربما فمن الطبيعي ان هذا المستمع هو يريد منك جواباً اذن لم لاترد عليه، هذا طبيعي سيدي الكريم وسجالنا باقي على كل حال واعود بك الى اسئلة البرنامج التي من الافضل ان نبقى فيها ومن ثم لدينا الفرصة استاذ بشير الجزائري: لا ليس من العدل ان تسألني وتدينني بسؤالك وتنفصل عني انفصالاً ... المحاور: اذن اذن اعطيك فاصل لترتاح وتفكر ثم لديك الفرصة لتجيب، الى فاصل مستمعينا الكرام المحاور: الطارف والتليد مستمعينا الكرام اذن بقينا مستمعينا الكرام وكان بودنا ان نستمر ولكن الاستاذ بشير الجزائري وكما تعلمون هو يحتاج الى فرصة لكي يدافع عن نفسه وهو دائماً يظهر وكانه هو المظلوم وانا الظالم، على كل حال انا ارضى حتى وان كان خدمة لمستمعينا الافاضل جميعاً ولكن مستمعينا الكرام قبل ان اترك المكرفون الى الاستاذ بشير الجزائري، احبتي الكرام انا دعوتكم دائماً ان تبدوا عن آراءكم ومن ثم ان تقترحوا علينا البرنامج المفضل لديكم الموضوع المفضل لديكم لكي نتمكن رغم اننا سوف نزاحم الاستاذ بشير الجزائري ونثقل عليه لكي نستطيع ان ننزل عند رغبات المستمعين الافاضل، طبعاً استاذي الكريم انا سوف اناقشك في موضوع الاحبة الاعزاء الذي يطلبونه ولديها كواليسها ولكن مستمعينا الكرام لدينا فرصة حتى نهاية البرنامج بينما انتخبنا لكم للبرنامج القادم عنوان الحداثة في الادب فأذا رضيتم بكلملا الحداثة في الادب فأن شاء الله سوف نستمر في البرنامج القادم وموضوعنا هو الحداثة في الادب وننتظر اسئلتكم حسب الهواتف الموجودة وان لم ترضوا او هناك اقتراح فنتمنى ان تتصلوا بنا لكي نكون عند حسن رغبتكم ان شاء الله واعود الى الاستاذ بشير واعتذر عن اساءة الادب واطالة الحديث، انا معك استاذ بشير الجزائري: انت كريم عزيز المحاور: اعزك الله الجزائري: كنا نتحدث بأن عبد العزيز الجرجاني القاضي المحترم الاديب البارع رحمه الله كان قد سبق المنهج النفسي في النقد الادبي الذي يعد عند الناس حديثاً ويعد عندهم هو غربي وعبد العزيز كما هو لقبه جرجاني من جرجان التي هي في وسط الشمال الشرقي في ايران وهذه الارض ارض طيبة جداً خصبة في كل عطاءها سبحان الله، منها عبد القاهر الذي بلغ البلاغة في البلاغة المحاور: ايضاً جرجاني الجزائري: رحم الله والديك المحاور: طبعاً هناك خلط ما بين الجزائري: ومنها ايضاً السيد الشريف الجرجاني وهو سيد حسني وايضاً قدم الرائع في الادب والرائع في اللغة والرائع في الفقه والرائع في التفسير وكير ماهم هؤلاء الجرجانيون الذين قدموا لنا ما هو سبق سبق يعني هم دائماً يأتون بالابكار من المختار المحاور: طيب لنبقى في صلب الموضوع الجزائري: نبقى في صلب الموضوع ونقول اذا كان عبد القاهر قد اشار هذه الاشارة السريعة انا بين يديك وبين يدي هاتفك الاتي حياه الله المحاور: يعني استاذ بشير يعني لاتقل اني قاطعتك او لم اسمح لك لأن في هذا موضوع خاص الجزائري: حييت ******* المحاور: يبدو ان هناك اتصال هاتفي مستمعينا الكرام واعتقد من السعودية، الاخ مصطفى اهلاً وسهلاً مصطفى: حياكم الله استاذي الكريم المحاور: اهلاً وسهلاً مصطفى: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الجزائري: وعليكم السلام ورحمة الله المحاور: وعليكم السلام مصطفى: وتحية عطرة اليك والى استاذنا الكريم الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: يا حياك الله واعزك مصطفى: واشيد بشكل كبير بهذا البرنامج وبما تطرحونه هذا المساء ولدي سؤال اقدمه الى استاذنا بشير واود منه ان يجيبني عليه، سؤالي هو بماذا اعد آراء المنهج النفسي في النقد، افتراضات لاترقى الى مستوى الحقائق، ياليت نستمع الاجابة من الاستاذ بشير المحاور: يعني هذا هو السؤال، شكراً شكراً، اخ مصطفى شكراً اذن سيدي الكريم لماذا يأتي هناك من يعد آراء المنهج النفسي في النقد افتراضات لاترقى الى مستوى الحقائق واعتقد ان هذا يلائم ما انت تذهب اليه؟ الجزائري: والله من غير ملق ولا رشوة كما تقول احب هذا الاسم مصطفى واترحم على اولئك الذين سموه هذا الاسم الحبيب فأنه تذكار بسيدنا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم، ياحبيبي مصطفى انما عدوا هذا المنهج او عدوا آراءه افتراضات لأنها جاءت بلا دليل علمي عليها، ليس من دليل علمي عليها وما سمي دليلاً علمياً عليها لم يكن قد بلغ هذه التسمية يعني هو حتى ادنى من هذه التسمية فهي آراء مستنتجة من ناس معينين جاءوا الى احد من الناس لنفرض هذا المتكلم او هذا الذي استضافه وتسلمه بما يشاء من اليمين ومن الشمال وقالوا عنهما انهما صفتهما كذا وكذا، لكل منهما صفة وصفتاهما لاتتفقان اطلاقاً ابداً ابداً كبصمة ابهامينا، ابهامي وابهامك هل يتفقان في البصمة؟ المحاور: لاطبعاً الجزائري: ابداً ولا وجهي ووجهك المحاور: مع فارق المثل الجزائري: ولاطولي وطولك المحاور: لاطبعاً الجزائري: ولاذوقي وذوقك المحاور: صحيح، يعني استاذ بشير الجزائري لو كان ذوقي وذوقك وذوق الجميع هو متشابه اذن لامعنى للنقد ******* الجزائري: سيدي الكريم اذن كيف استطيع ان آخذ صفة ثابتة في انسان معين على فرض اني وصلت لتلك الصفة، على فرض ان تلك الصفة لم تكن وهماً مني في ذاك الانسان، على فرض انني لم اتوهم تلك الصفة واني بلغتها بلوغاً حقيقياً يعني وجدت الحقيقة هي هذه في ذاك الانسان، كيف اسوغ لنفسي تعميمها على الاخرين المحاور: يعني انا اعتقد استاذ بشير الجزائري هنا يجب ان اقول انه اعتقد ان المنهج النفسي ليس انني اذا ما قلت اذا فلاناً هو لص فالجميع لصوص، لااعتقد انه ينزل الى هذا المستوى بل دعني اذهب الى جانب اخر سيدي الكريم الجزائري: قل المحاور: انا معك، هل انت ترضى بالاستاذ عباس محمد محمود العقاد انه هو من المتحمسين للمنهج النفسي ام لا؟ الجزائري: ولكنه اعتقد، اعتقد قد اعاد عنه المحاور: تعتقد او تقول دعني انا اقرأ لك ما جاء عن العقاد الجزائري: واسمح لي ان اقول شيئاً قبل ان تقرأ علي ذلك المحاور: نعم الجزائري: اذا آتيتني شيئاً من لطفك؟ المحاور: بل انا في خدمتك تفضل الجزائري: سيدي الكريم في حمئة ظهور ذلك المنهج يعني في اول القرن العشرين وانت تعلم ان العقاد ابن القرن العشرين الحي النابض، كان قلباً لذلك القرن، توفي العقاد اعتقد سنة 64 ، العقاد كان عظيماً جداً وكان متقدماً في النقد على جميع من كانوا في زمانه المحاور: الحمد لله هذه شهادة نعم الجزائري: نعم حتى ربما عللا عميد الادب العربي كما يسمونه الدكتور طه حسين رحمه الله وهو زميله وقرينه وهما صديقان حميمان، كان متقدماً عليه، في حمئة ذلك الظهور كان لابد ان يتأثر العقاد تأثر كل الناس بجديد وانت تعلم المثل الذائع في العوام والخواص "لكل جديد مزة" المحاور: وما الضير في الجديد سيدي الكريم؟ الان المتذوق للشعر عندما يقرأ لأحمد مطر وهو يكتب معاصراً كما تعلم وهو بعيد عن القريض، اذا ما تذوقه ولقي في نفسه الذي يريد يعني ما الضير في ذلك؟ دعنا لانخرج عن الموضوع سيدي الكريم الجزائري: لم نخرج المحاور: هناك محمود العقاد وعندما درس لي الشاعر ابن الرومي وانت اعلم مني بذلك سيدي الكريم لأن انا حتى اذا وسعت وسع البحر فعمقي لربما لايتجاوز البوصة الجزائري: كما يقول المثل الجزائري "هذه مدحة ولا قدحة سيدي"؟ المحاور: انا قدحة لنفسي على كل حال ومدحة اليك لأنك بعمق تدرس هذا الموضوع وبتخصصك سيدي الكريم الجزائري: اكرمك الله، محب يحسن الشتم المحاور: لا والله لا والله، لااجامل احد وانت تعرف خلقي بل في بعض الاحيان انت تعلم اني اقدس رأيك ايضاً الجزائري: اكرمك الله المحاور: ولكن هذا السجال جيد لكلانا الجزائري: تحيينا المحاور: الشاعر العباسي ابن الرومي هذا الاستاذ العقاد هو يقول ويصل الى نتيجة ان الشاعر كان يعاني من اختلال عصبي واضطراب نفسي، طيب هل تتصور ان الاستاذ العقاد يأتي وعفوياً يأتي يتحدث؟ سيدي الكريم السؤال الذي انت تقوله انه ظهر فلان في التاريخ الفلاني وكان معاصراً وكأنك تقول بما ان الفراهيدي جاء ووضع العروض اذن الجاهلية لامعنى لها الجزائري: اسمع يابن امي، يعيبون علي انني اسكت لك كثيراً المحاور: جيد جداً الجزائري: واحميك كثيراً، سيدي الكريم انت لاتتيح لي ان اتكلم، لماذا؟ المحاور: طيب انا اسكت والله العلي العظيم الى ان تكمل وانت تقول قل حينها اقول الجزائري: اكرمك الله، اذن اقول مهما كان رأي المرحوم الاستاذ محمود عباس القعاد وهو عظيم جداً في نظري وانا اذا قرأت نصاً صدقني معروف عني هذا، اذا قرأت نصاً للقعاد وانا لم اقرأ من قبل ذلك النص اقول هذا للعقاد واذا قرأت نصاً لطه حسين اقول هذا لطه حسين وان لم اقرأ ذلك النص، لماذا؟ لأني احب الرجلين وقد امتزج ادبهما في نفسي المحاور: تكرمهما على السواء الجزائري: احسنت اكرمهما، ليس ذلك القول الذي قدمه لنا بنافع النفع الذي نريد، هو تحدث لنا بنفسية ابن الرومي ونحن لسنا بسائليه عن ابن الرومي انما نحن نسأله ونتمنى عليه رحمه الله ان يجيبنا عن ادب ابن الرومي، عن ذلك التصوير العظيم، طبعاً تكلم انا لااغمط حقه، هو تكلم على تصويره التصوير البارع، تصوير ابن الرومي لكل شيء عالجه او مر به كان فريداً فيه يعني كان ابرز العرب وابرز غيرهم حتى الاوربيون المحدثون ليس فيهم من بلغ منزلة ابن الرومي ولاابالغ في هذا انما اقوله خبراً للمستمعين الكرام، ابن الرومي ابن الرومي لأنه هذا كان محباً لأهل البيت واهل البيت يقدحون في العقول مصباحاً لانظير له يعني يجعلون القلوب تتوهج، على كل حال هذه ميلة حدثت، سيدي الكريم تمنينا على العقاد ان يحدثنا بأدب ابن الرومي لايحدثنا بشخصية ابن الرومي، ما قولك؟ المحاور: اقول؟ الجزائري: قل المحاور: سيدي الكريم قولي اذا ذهب الرجل ليقل عن ويليام شكسبير وعندما يقرأ مسرحية هاملت لويليام شكسبير سيدي الكريم ويتحدثون حول عقدة اوديت اعتقد انه من الضروري ان تعرف الكاتب شخصية لتعرف ماذا يفعل وماذا يقول، عرفني بأصدقاءك انا اقول لك ماهي شخصيتك المفضلة، انا اعتقد انه لن يتعرض اليه لكي يهين الطرف بل يعرج... الجزائري: ساعة تنتقل من الادب الى الفلسفة المحاور: انت قلت قل، بسم الله الرحمن الرحيم، انت سمعت المرحوم القبانجي رحمة الله عليه من قراء المقامات الاوائل ومن الاساتيذ الذين احمد رامي رمى بما يلبس عليه في القاعة عندما سمعه قال الان سمعت النغم العربي الاصيل، الا تذكر انه قرأ لأبي فراس الحمداني، اقول وقد ناحت بقربي حمامة أيا جارة لو تشعرين بها، لماذا على ابي فراس ذلك الفرد لماذا يجب ان ينوح اشد من الحمامة؟ لو ان ليس هناك عاملاً نفسياً يؤثر فيه هو السجن حتى ينطق بذلك فأذا قلت انا حبيس السجن انطلق لسانه من معاناته هل هذا قدح في ابي فراس؟ الجزائري: لاليس كذلك المحاور: لدي مستمع الجزائري: ليس كذلك وما ذهبت اليه وما قلته المحاور: طيب بعد المستمع، يبدو ان معي اخ عزيز، الاخ مرعي حسين من سوريا، ان شاء الله يكون الى جانبي ياربي، اخ مرعي اهلاً وسهلاً بك مرعي: المحاور: اخ مرعي من سوريا؟ الاخ مرعي انقطع، سيدي الكريم لك المكرفون ودقيقتان ومن ثم نودع الجزائري: الله اكبر، ألقاه في اليم مكتوفاً وقال له اياك اياك ان تبتل في الماء المحاور: يا استاذي الكريم دعنا نتعلم منك الجزائري: اكرمك الله المحاور: انا لو لم اعاندك ولم اشاكسك فلم استطيع ان اخرج منك ما تدافع عنه الجزائري: لا انت طيب المحاور: انا اسمعك استاذي الكريم الجزائري: انت طيب، هذه القصيدة التي ذكرتنا بها وهي قصيدة جميلة جداً لأبي فراس الذي نحبه ونكن له كل احترام فهو ذلك الرجل المستقيم الشجاع الامير الفارس والاديب الشاعر قائل الحق موالي اهل البيت سلام الله عليهم المحاور: الحمد لله والشكر انا اردت ان ادفع عن ابن الرومي فأتيتك بمثال الجزائري: اكرمك الله المحاور: الحمد لله هو ايضاً من محبي اهل البيت الجزائري: ايما خير ان نلهي انفسنا بالبحث عن خصائص ابي فراس التي ربما لايريد لها ان تذيع في الناس يعني ان تنتشر او ان ننظر في نفس الاثر الذي تركه لنا ونتأمل مواطن الجمال وخصائص الابداع التي تجلت في ذلك النص الذي سميناه... المحاور: انا اوافقك الرأي استاذ بشير، لاخطأ في ذلك سيدي الكريم ولكن وما الضير في ان نحن نعرف ان الملك الضليل امرء القيس عانى ما عانى ودفن في الاغتراب وان الرجل الذي وضع ابنته عنده لم يسلمها ودخل التاريخ من اوسع ابوابها فأصبح شاعراً معلقاً الجزائري: اسمح لي، انت ها هنا لاتميز بين الادب والخبر، ها هنا تتحدث بالاخبار يعني نقول ابو فراس شاعر اديب مقتدر موالي لأهل البيت، عاش حياة كريمة ومات عزيزاً، تلاحظ هذا خبر، هذا ليس بأدب، الادب هو ان تنظر في النص الادبي الذي بين يديك حتى المنهج النفسي في النقد الادبي عاب عليه الاول الذي ظهر به في اول القرن العشرين واخذ ينظر في النص الادبي ايضاً مثلما ينظر في الاديب الذي ابدعه واخذ ينظر في نفسية المتلقي مثلما الذي هو القارئ او السامع، مثلما كان ينظر في ذلك الذي ابدعه ناظماً او ناثراً. المحاور: طبعاً مستمعينا الافاضل انا اعتذر للاخ ابو علي من السعودية لضيق الوقت وايضاً ختاماً لهذا البرنامج، البرنامج المقبل هو الحداثة في الادب ولكن استاذ بشير لو لم يكن قريحاً لما قال امرء القيس "قفا نبكي من ذكرى حبيب ومنزل"، الى اللقاء الجزائري: لاتبكي! ******* الطارف والتليد - 29/06/2010 - 49 2010-07-04 00:00:00 2010-07-04 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6546 http://arabic.irib.ir/programs/item/6546 المحاورة: بسم الله الرحمن الرحيم نحمد ونستعينه مستمعينا الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته واهلاً ومرحباً بكم في الوقوف على المنهج النفسي في النقد الادبي ونحن في رحاب الطارف والتليد السعيد بسلامتكم وحضوركم في اثراء كنوزه وعمارة هداياه وهي منكم ولكم اخواني الكرام يسرني ابتسام الابراهيمي ان ارفع اليكم تحيات محبيكم هنا الزملاء الذين سيرافقونكم في هيئة الطارف والتليد: الهندسة الصوتية امير زاهدي و متلقية اصواتكم الطيبة علياء صالح و بالاضافة سيكون معنا السيد كاظم صادق من الاخراج الاذاعي وتتواصلون معنا على موقعنا على شبكة الانترنت arabic.irib.ir ايضاً يمكنكم ان تحدثونا بهذه الارقام التي بعد اخذ مفتاح البلد وطهران طبعاً 008921 ، رقمنا الاول 22013768 و22013848 والرقم الثالث 22652997 اهلاً ومرحباً بكم مستمعينا، يكون معنا ايضاً داخل الاستوديو طبعاً الاستاذ بشير الجزائري، نرحب بحضورك معنا استاذ بشير الجزائري: بارك الله فيك وحياك الله المحاورة: وان شاء الله يقبلونا مستمعونا الاحبة اليوم حيث ان رائد في اجازة شكراً لكم مستمعينا، في الحلقة الماضية من الطارف والتليد يبدو انه كان هناك ايضاحات على ان للاسلام رؤية سهلة سمحة للمذاهب الاسلامية والمناهج النقدية اينما نشأت ومتى ظهرت فهي لاترفض هذه المذاهب والمناهج رفضاً باتاً ولاتقبلها قبولاً تاماً وانما تأخذ منها النافعة وتدع الضار. نقف اليوم على المنهج النفسي في النقد الادبي وحده لأختلافه عن سائر المناهج النقدية فهو يتعامل مع الادب من خارجه مركزاً على مبدعه ونسعى هنا ايضاً ان نعرف نشأة هذا المنهج وما اراد الكشف عنه وهما مائدة الحديث الذي سنفتحه مع الاستاذ جزائري الذي نرحب به في البرنامج مرة اخرى وفي هذا اللقاء ولكن لما بعد قليل اهلاً بكم مع الطارف والتليد ومع المنهج النفسي في النقد الادبي، عقارب الساعة في طهران، في ستوديو اذاعة طهران السادسة والدقيقة العشرين وحتى السابعة ان شاء الله سيتواصل الحوار الذي سنفتحه مع الاستاذ بشير الجزائري في ان يعرفنا في انه مم نبع المنهج النفسي في النقد الادبي؟ وايضاً فيما اختلف عن مناهج النقد الادبي الاخرى؟ الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وسلام على المرسلين الذين نحبهم ونتمنى ان نكون من المستضيئين بهم وصلى الله على سيدنا محمد واله الطيبين الطاهرين، انا سعيد بحضورك وسلامتك وحزين لغياب ذلك الذي فارقناه هذا اليوم ولاندري ان شاء الله يكون بخير المحاورة: ان شاء الله يكون خير لأنه في سفر الى واحدة من المحافظات الايرانية للاستجمام يعني رائد اذا كان يسمع صوتنا اغبطه على هذه السفرة الجزائري: اذا كان في استجمام؟ اذا لم يكن في ايلام؟ على كل حال نبع هذا المنهج من الطب النفسي ونبعت مناهج النقد الادبي الاخرى كلها من الفلسفة يعني الفرق بين منهج ينبع من عيادة طبية ومنهج ينبع من غرفة فيلسوف، اذن هذا هو الاختلاف الاول، الاختلاف الثاني هو ان هذا المنهج كان قد عني كما انت اشرت في المقدمة الطيبة التي قلتها يعنى بالمؤلف او المبدع كما يقولون او بالاديب او بالشاعر ذاك الذي يصح لنا ان نسميه المرسل يعني صاحب الرسالة لهذا الاخر الذي يتلقاها الذي نسميه المرسل اليه وبينهما ذلك الذي كان قد الفه او جمعه من اعماق روحه، من اصداء قلبه ووجدانه نسميه الابداع او نسميه المرسل اذن هذا هو الفرق بين المنهج النفسي في النقد وسائر المناهج النقدية الاخرى. المحاورة: لاادري مدى تطابق هذان السؤالان انه مم نبع المنهج النفسي في النقد الادبي او انه متى نشأ هذا المنهج النفسي في النقد الادبي استاذ؟ الجزائري: اذا كان له من نشأة فنشأته في اول ذلك القرن الذي ودعناه بسلام، ان شاء الله بسلام واستقبلنا هذا الذي نعيش في احضانه ان شاء الله بآمال معقودة على السلام، هذه هي بدايته انه كان على يد ذلك الرجل النمساوي الطبيب الحاذق في الطب النفسي الا انه كان مبالغاً فيه غاية المبالغة وهو زغموند فرويد الذي يسميه العرب سيغموند فرويد المحاورة: او سيجموند بالجيم الجزائري: نعم هكذا يقولونه مرة بهذا ومرة بهذا وهو اياً كان عالم يهودي في علم النفس بحث في دقائقها وحقائقها ووصل الى اشياء طيبة نفعت الناس حقاً ولكنه بالغ فيها اذ جعلها مرتبة على عقدة واحدة او على مسألة واحدة هي الاستطراد في الغريزة الجنسية، جعل الغريزة الجنسية محركة للانسان في كل اشواط حياته وفي كل انشطته التي هي مدار السعي لأن يكون سعيداً. المحاورة: اذن نكتفي بهذين السؤالين وهناك اسئلة عديدة بالاضافة الى اننا ننتظر حضور مستمعينا الاحبة في المشاركة الهاتفية اذا كان لديهم استفسار حول المنهج النفسي في النقد الادبي في لقاء اليوم من الطارف والتليد ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكم بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاورة: اهلاً ومرحباً بكم حيث تتواصلون معنا مستمعينا الاحبة في كل مكان في لقاءنا المباشر من الطارف والتليد في البحث في المنهج النفسي في النقد الادبي، طلبنا ان تكون الاتصالات الهاتفية مبكرة وكان قصب السبق قبل ان نطرح عليك سؤال آخر استاذ جزائري الجزائري: انا سعيد جداً المحاورة: مستمعنا العزيز حيدر مقداد من لبنان، اخ حيدر سلام عليكم حيدر: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته المحاورة: حياكم الله تفضلوا حيدر: نقدم لكم الشكر الجزيل على طرح مواضيع كنا نظن انها اندثرت لعزوف الاجيال السابقة عن القراءة والاهتمام للادب والادباء، كي لانطيل عليكم سؤالين، ماهي مندرجات النقد الادبي اي كيف نقيم مادة ادبية وكيف ننتقدها؟ السؤال الثاني اي خصائص لهذا المنهج تلتفت النظر اكثر من غيرها؟ وشكراً لكم المحاورة: نعم شكراً على اتصالكم الهاتفي، هذان السؤالان محالان الى الاستاذ الجزائري، تفضل استاذ الجزائري: اكرمكم الله، المحاورة: انا ايضاً في هذا البرنامج اصيغ اللغة العربية واحذر من اخطأ في قواعد اللغة العربية نظراً لوجودك استاذ جزائري الجزائري: اكرمك الله، ما اخذت رفيقاً ولاطريقاً في اللغة العربية يوماً ما لأنني لاآمن ان اكون انا الضحية في هذه اللغة التي اعتز بها واتمنى لها ان تتألق في اعين والسن اولئك الطيبين الذين يحبونها المحاورة: ان شاء الله الجزائري: على كل حال اعود للاستاذ المقداد الذي يتحفنا دائماً، هذه المرة بأسئلته وهو دائماً بأضافاته الكثيرة الكريمة التي نعتز بها ونشكرها له، الحقيقة اذا كان المعيار هو المنهج النفسي فالنفسيون يقومون النص بمعرفة سيرة ذلك الذي كتبه، يأتون الى نص من النصوص اذا كان شعراً او نثراً، قصة او مسرحية او رواية او اي نوع من انواع الادب، يأتون اليه وينظرون فيه ولكن يركزون على معرفة سيرة ذلك المبدع لأنهم بمعرفة تلك السيرة يعرفون خصائص ودقائق ذلك النص وبمعرفة هذه الخصائص هو شيء متعاكس متضاد، لمعرفة ايضاً خصائص هذه النص اذا كان منثوراً او منظوماً يعرفون ايضاً تلك السيرة التي كانت قد ابدعته وقدمته للناس فالنص اذن فاعل ومنفعل وكذلك المبدع فاعل ومنفعل، هذا جواب السؤال الاول للاخ الكريم اما اهم خصائص المنهج النفسي المحاورة: نعم السؤال الثاني الجزائري: احسنتم سؤاله الثاني كان يركز على قوة العنصر النفسي في الادب وصلته الوثيقة بالنفس اي ان هذه عودة للكلام الاول الذي قلته آنفاً اي تواً فأركان هذا الفن الثلاثة التي هي الادب الذي نسميه الابداع او نسميه الاثر او الذي نسميه المرسل وقبله مرسله اي الاديب او المبدع، المبدع شاعراً كان او ناثراً والمرسل اليه كلها تتعاون في ان تقدم لنا شيئاً جميلاً ننظر اليه بأكبار ونسعى الى ان نعرف اولاً كما قلت الذي كتبه او الذي نظمه ثم نعرف ذلك المضمون الذي كتب نظماً از نثراً وبعد ذلك نذهب الى البيئة التي تتلقاه، القارئ او السامع او ربما يكون المشاهد بكثرة الفضائيات كما يقولون في زماننا المبارك الطيب الذي آتانا الله فيه وسائل كثيرة للقيا والتعلق بعضنا ببعض ولكن نتمنى ان يكون هذا التعلق بخير، اتمنى ان اكون قد قدمت اشارة سريعة جداً لأخي واتمنى ان لايبقى المعنى غامضاً كما غمض نفس هذا المنهج الذي يسمي نفسه المنهج النفسي للنقد الادبي. المحاورة: نعم طيب لنأتي الى سؤال آخر في الموضوع استاذ جزائري وهناك نقطة مبهمة ايضاً لاادري اذا كنت سأحصل على الاجابة من خلال اجابتك على هذا السؤال انه الى ما رقى المنهج النفسي في النقد الادبي؟ الجزائري: نعم هو رقى الى دراسة الاثر يعني ترك المؤثر الذي كان هو همه الاول ان يدرس ذلك الذي كتب او ذلك الذي نظم ويعرف سيرته بدقائقها اذا كان شريفاً، اذا كان من فئة اخرى، اذا كان بصيراً، اذا كان كان... يدرس هذا الانسان، هذا كان في بدأ عمله ولكن بتطور الحياة وشعور اصحاب هذا المنهج ان عليهم ان ينظروا الى النص لاان ينظروا الى الناص، الى الذي كتب، كان عليهم ان يصبوا كل ما عندهم من ثقافة عميقة استجلبوها من عيادة الاطباء النفسانيين في ميدان الادب لكي يقدموا للناس شيئاً يمكن ان يستمتعوا به ويأنسوا به وينتفعوا ايضاً لأن الانسان بحاجة الى الانتفاع مثلما هو بحاجة الى الاستمتاع فمتى تحقق له ذلك كان هو في غاية السعادة، في غاية السرور وايضاً ربما تأثر بما استمتع وانتفع وقدم هو من نفسه شيئاً آخر للناس انماءاً لتلك العطية التي بلغته بهذا المنهج او ذاك المنهج ولكن نحن الان في نطاق المنهج النفسي في النقد الادبي الذي هو مؤلم لكثير من الناس وربما كان حتى اولئك الذين يستمعون الينا الان قد غرقوا في هذه الظلمة او في هذا الثقل من هذا الموضوع الذي نحن بصدده لأنه كان اقتراحاً منهم. ******* المحاورة: طيب لو تسمح لنا ايضاً من السعودية لدينا المستمع جواد الصبي، سلام عليكم الصبي: السلام عليكم واهلاً بك وبضيفك العزيز المحاورة: حياك الله الجزائري: حياكم الله ياسيدي الصبي: ان شاء الله الضيف العزيز يسمح لنا ان نزحمه بسؤال الجزائري: اكرمك الله الصبي: هل لكم ان تذكروا لنا شيئاً من المآخذ على المنهج النقدي النفسي؟ مع جزيل الشكر ودمتم سالمين الجزائري: فديتك مشكوراً لك وانا بين يديك ان شاء الله المحاورة: تحية لك طيبة يا اخ جواد، ان شاء الله الاجابة من الاستاذ الجزائري ******* الجزائري: لله الحمد، هذا المنهج الذي نحن نحبه ونتمنى ان يكون قد اتضح لأهله قبل ان يتضح لأهله قبل ان يتضح للناس الاخرين، انا وانا اتحدث به اقول للناس جميعاً ان هذا المنهج لعصي عسير حتى على اهله ليس على الناس عامة وانما حتى على الخاصة ... المحاورة: يعني ماذا استاذ جزائري هل الناقد يأتي ويحلل ويفصل السطور النفسية للكاتب في الموضوع يعني على فكري المتواضع ولعل المستمعين ايضاً يعني العنوان عنوان كبير اذا كان اكادمياً وتخصصياً لكن هل هو انعكاس الناقد للسطور وتعرفه نفسياً على من كتب هذه المقالة ولماذا الكاتب لايقول انه نفسياً الان هذا الناقد عكس حالته النفسية على كتابته؟ الجزائري: لا انا استطيع، انت نقلتني من جواب الاخ ولكن مع ذلك اجيبك ثم اعود فأجيبه المحاورة: لو يسمح لنا اذن جواد مشكوراً الجزائري: اجيبك جواباً موجزاً، هم هؤلاء النقاد نفسهم حولوا انفسهم من حيث لايشعرون بأنهم يمشون في قاعدة اللاشعور، هم مؤمنون بأن الانسان او نفس الانسان مقسومة على عشرة اقسام، قسم حاضر وتسعة اقسام غائبة وتلك الاقسام هي المكون الحقيقي للانسان، هذا القسم الحاضر هو القسم الشاعر او القسم الواعي كما يسمونه، مرة يقولون الوعي ومرة يقولون الشعور هذا طبعاً انا اقدمه لأحبتي الذين يستمعون الي الان واتمنى ان تتوحد عندهم المعاني التي مزقتها التعابير المختلفة او الاصطلاحات المتباينة فالشعور والوعي واحد، الشاعر والواعي واحد، على كل حال هؤلاء يرون الشعور هو المسيطر على الانسان، يكبت تلك الاعشار التسعة التي ذكرتها لك في البدأ، تلك هي حقائق الانسان، الامور الكثيرة التي كان يتمناها، التي كان يحلم بها، التي يتوق اليها، يريد ان يحققها، ان يسعد بها ولكنها قمعت بأسباب كثيرة لامجال لذكرها ولسنا نحن ايضاً محللين نفسيين ونحن ننقد على النقاد النفسانيين انهم حولوا انفسهم من نقاد ادبيين الى اطباء نفسيين فضيعوا على انفسهم وعلى قارئيهم او سامعيهم المحاورة: طيب اذن الاجابة هل تقترب من سؤال الاخ جواد؟ الجزائري: احسنت، قلت، اوجزت لك الجواب وانا عائد لسيدي من السعودية الكريم واقول له ما اكثر المآخذ يا حبيبي على هذا المنهج الذي من الاول جئنا نتحدث به ونحن ربما ربما نؤلمه لأننا نقول انه عصي وعسير على اولئك الذين يستمعون اليه والذين يقرأونه والذين يتدبرونه فأقول من تلك المآخذ على هذا المنهج انه كل آراءه افتراضات وهذه الافتراضات لاترقى الى تسميتها حقائق يعني واحد يتصور شيئاً ويقدمه للناس على انه تصور والتصور غير الحقيقة، هذا العيب الاول او المأخذ الاول منها ايضاً ان هذه الاراء لو صحت لايجوز تعميمها، لماذا؟ لأن اصحابها الاول يعني مثلاً زيغموند فرويد وتلاميذه الذين كانوا معه كانوا قد اخذوا عينات بشرية معينة مشخصة، على سبيل الفرض مثلاً شكسبير او على سبيل الفرض مثلاً دافنشي ذاك شاعر وهذا فنان متعدد المواهب دافنشي، على كل حال ودرسوهم وقالوا ان الحقائق التي وصلوا اليها هي هذه في شأن هذين الرجلين على سبيل الذكر ولكن لايمكن لأحد من الناس، اي انسان كان مهما كانت معرفته ودقته ان يقول ان خصائص شكسبير ممكن ان تنطبق على الناس جميعاً او ان خصائص دافنشي او ان خصائص ابتسام الابراهيمي الجالسة الى جنبي الان يمكن ان تنطبق على كل النساء او على كل الناس الذين نحن نتحدث اليهم الان المحاورة: والان حيازة يعني الى النساء يعني كيف بالناقد الادبي النفسي الان ان يتوجه بنقده الى كتابة نسائية في زمننا المعاصر وانت تعرف كل النقاط والتأملات التي اشير اليها؟ لديهم انعكاس نفسي خاص ازاء النساء والقيم والنظرة والرؤية المجتمعية لنا، نحو الشريحة النسائية؟ فكيف في هذا المنهج استاذ؟ انا انحاز الى عالم المرأة دائماً استاذ الجزائري: هم لأنهم اطباء، لأنهم خرجوا من هذه العيادات الطبية اتاحوا لأنفسهم ان يمروا بالناس جميعاً وان يعالجوهم جميعاً وليس عندهم من مقدس ولا ممنوع المحاورة: طيب لكي نغير الموضوع هناك لنا اشارة لما بعد قليل ليتواصل الحديث حول المنهج النفسي في النقد الادبي المحاورة: لازلنا متواصلين معكم مستمعينا الاحبة في كل مكان من اذاعة طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران، تستمعون الينا عبر هذا الصوت وعبر موقعنا على شبكة الانترنت Arabic.irib.ir الطارف والتليد، الساعة السادسة والدقيقة الواحدة والاربعين وحتى السابعة نكون معكم ان شاء الله تكون الاتصالات الهاتفية مبكرة لكي يتسنى للاستاذ الجزائري الاجابة عليها، من العراق نعم معنا الان عذراء الموسوي سلام عليكم ******* عذراء: وعليكم السلام ورحمة الله حبيبتنا الغالية ابتسام احييك واحيي الاستاذ العزيز بشير الجزائري ونشكركم على هذه البرامج الشيقة والحوارات المثمرة الجزائري: اكرمكم الله طابت انفاسك المحاورة: حياكم الله تفضلي عذراء عذراء: طبعاً كلنا نعرف النقد وماله من بعد وفي هذا الخصوص لدي سؤال لو سمحتم لي؟ المحاورة: تفضلي عذراء: طبعاً سؤالي هو لماذا نظر النقاد الى منهج النقد النفسي نظرة ارتياب وحذر؟ اشكركم جزيل الشكر والى اللقاء ******* المحاورة: حياكم الله، نعم استاذ لماذا؟ الجزائري: دائماً السيدة عذراء الموسوي تسال اسئلة استنكارية يعني هي انها تعرف اجوبتها ومع ذلك تسألها نافعة بها من يستمع الى هذه الاذاعة التي نتمنى لها ان تكون قد بلغت القلوب القلوب الطيبة التي نريد لها كل خير، هؤلاء السادة الذين نسميهم النقاد النفسيين –اسأل الله لك الخروج منهم سالمة غانمة ولاتقولي آخ يارأسي_ نظروا الى هذا المنهج النظرة التي يمكن ان نسميها القاسية التي هي نظرة ارتياب، نظرة شك ومن حقهم ان يرتابوا في ذلك، الادب يحتاج الى اديب، يحتاج الى شاعر، يحتاج الى من يعانيه، لايحتاج الى طبيب يده دائماً متعلقة بمبضع الجراح او يده دائماً متعلقة بمسمعته وهو يتأمل انفاس هذا العليل او ذاك، يريدون لأنسان ان يكون في الهواء الطلق، ان يكون بروح طيبة ينظر الى الحياة بكل الوانها الزاهية، بكل مافيها من راحة واراحة، راحة واستراحة، على كل حال لذلك نظروا الى هذا الفن على انه ثقيل وانه غير عائد على الناس بشيء المحاورة: الان انت لست في صف النقاد النفسانيين الادبيين عندما قلت انا آه يا راسي؟ الجزائري: نعم المحاورة: يعني لماذا تتوقع، كانت جملة آه ياراسي؟ نفسياً يعني كيف تنتقد الحالة؟ ادبياً نفسياً؟ الجزائري: انا نظرت اليك لانظرتهم النفسية لأني لم اكن طبيباً يوماً ما وما تمنيت ان اكون طبيباً على انها مهنة رفيعة جداً فيها حياة الناس لكن كل شيء بمعناه وبمجاله، على كل حال انا بذوق ادبي احس ان صاحبي الذي يتحدث الي من نبرة صوته كان شاعراً بالاسى، كان شاعراً بالملل، كان شاعراً بالثقل، انا اسأل الله سبحانه وتعالى ان لااكون ثقيلاً مهما كان الكلام الذي اتحدث به رقيقاً او غير رقيق المحاورة: ان شاء الله يكون رقيقاً بأعتبار المنهج النفسي في النقد الادبي، طيب سؤال آخر انه بم ربط اصحاب هذا المنهج الابداع الادبي اذن؟ الجزائري: نعم؟ المحاورة: بم ربط اصحاب هذا المنهج الابداع الادبي؟ يعني هل خرج من يديهم ابداع ادبي خال من الانعكاسات النفسية التي يرونها في الكتابات؟ الجزائري: ها هذا هو، لا والله من اول حياتهم كما قلت لك في بدأ الطريق هؤلاء كانوا ينظرون الى الانسان اولاً لأن عقدتهم انهم خرجوا من عيادات طبية، كانوا يمارسون التحليل النفسي، المحللون النفسيون الكبار الذين بدأوا هذا الفن وانتقل منهم، من الاطباء الى النقاد كانوا قد عالجوا الانسان، عالجوا مشكلات هذا الانسان بالتحليل النفسي يعني ذرة ذرة، كانوا ينومونه ويحللونه، كانوا يستنطقونه ويحللونه، جمعوا بين التنويم وبين التحليل ثم تركوا التنويم واعتمدوا فقط على التحليل يعني يسألون الانسان سؤالاً ويستنتجون من الجواب سؤالاً آخر يقودهم الى معرفة دخيلة ذلك النفس اي التي يسميها القرآن السريرة، السرائر اذن كانوا يتوغلون في اعماق هذا الانسان من حيث لايدري بأسئلتهم وجاء هؤلاء النقاد فأستعاروا هذا المنهج في التحليل لمعرفة الشخص الذي كتب هذا النص فلذلك سادت تلك الموجة التي تقول ان هذا الاديب فاسق، ان هذا الاديب ظالم، ان هذا الاديب فاجر وهكذا كثرت الالقاب والتنابز بها في حين انه لم يكن ذلك ربما معبراً حتى عن عشرة بالمئة او خمسة بالمئة من الحقيقة لأنه قد يكون ذلك الاديب او المبدع قد تخيل شيئاً وكتبه وقدمه للناس تجربة شعورية. ******* المحاورة: طيب لو تسمح لنا استاذ الجزائري، من سوريا لدينا اتصال هاتفي من علياء، سلام عليكم علياء علياء: السلام عليكم الجزائري: عليكم السلام المحاورة: اهلاً ومرحباً علياء: اولاً اود ان اشكركم على هذا البرنامج المفيد وانا اسمعه من سوريا ومن النت من موقع الاذاعة البث المباشر المحاورة: جميل، نعم علياء: اود ان اشكر الاستاذ بشير الجزائري واشكرك يا استاذة ابتسام المحاورة: عفواً حياك الله الجزائري: شكر الله سعيك علياء: ولكن اريد ان اسأل ما قول المنهج النفسي في النقد الادبي وكيف يحصل ابداعه استاذ بشير؟ الجزائري: اكرمك الله، اكرمك الله المحاورة: شكراً على اتصالك الهاتفي، لديك سؤال آخر علياء؟ علياء: لا شكراً شكراً المحاورة: طيب السؤال محال اليك استاذ الجزائري: نعم، اولاً هؤلاء يرون كل ما بيد الانسان اليوم وامس وحتى في الغد الذي لم يأتي، يرونه خلاصة تجربة شعورية لأنسان معين، متى كان ذلك الانسان قد احس بشيء كان قد احال ذلك الاحساس الى نص بين يدي قارئه او سامعه، اذا كان من المتلقين من يقرأ ومن يسمع او من يشاهد كما اشرنا في البدأ بحكم الفضائيات والتلفزيونات التي حكمتنا اليوم واصبحت تستلبنا عقولنا وارواحنا حتى لانكاد نلتفت لأنفسنا حتى فريصة يسيرة جداً نقرأ فيها او نستمع لما هو معقول فعلاً لأن هذه قد ذهبت بنا مذاهب بعيدة جداً، اقول للاخت الكريمة السائلة هي هذه نفس التجربة الشعورية هي الباعث على ان يكون هناك نص ابداعي يقدم للمتلقي الذي هو هي وانا وانت. ******* المحاورة: طيب مستمعينا ما رأيكم بهذه الاستراحة ونعود الى السؤال الاخير ان شاء الله ويكون حول المنهج النفسي في النقد الادبي، ان شاء الله اذا كانت لديكم اتصالات هاتفية لتأتي الينا خلال العشر دقائق الباقية من وقت البرنامج المحاورة: شكراً لتواصلكم معنا مستمعينا الاحبة في كل مكان مع الطارف والتليد في المنهج النفسي للنقد الادبي، انا حين اتسارع المخرج السيد كاظم يقول هدوء بأعتبار ان هذا البرنامج ادبي، اعتذر اذا كنت اسرع في الكلام مع مستمعينا، يتسنى لكم ان تتصلوا بنا بعد اخذ مفتاح البلد وطهران 009821 الرقم الاول 22013768 رقمنا الثاني 22013848 وهاتفنا الثالث 22652997 اما الساعة السادسة والدقيقة الواحدة والخمسين. قلنا اذا كان لديك من كلام ايضاً اذا كان متعلقاً بالاسئلة التي طرحت سابقاً، السؤال الاخير انه يعني اي اهم في هذا المنهج، المنهج النفسي في النقد الادبي المبدع ام الاثر ام المتلقي؟ وهي ايضاً مفاهيم واصطلاحات يعني تطرقت اليها الجزائري: اكرمك الله، انا ساعة ذكرتها لم اذكرها متعالماً يعني لم ارد ان ابين للمستمع الكريم الذي اقدره كل التقدير واتمنى ان اكون عند حسن ظنه انما ذكرتها لكي يتوحد المعنى في ذهنه لأن هذه الكلمات الكثيرة تشتت المعاني ربما تصور المتصور او تصور القارئ او السامع ان هذا التعبير له معنى وذاك له معنى والثالث والرابع وهكذا في حين ان المعنى واحد اذن نحن اذا قدمنا شيئاً اعتقد انه توحيد المصطلحات، توحيد معنى المصطلحات لاتوحيد المصطلحات بل المصطلحات تبقى على الفاظها مهما كانت ويبقى معناها واحداً، انت تقولين السؤال الاخير المبدع هو الشاعر او الاديب يحظى عند هؤلاء في الزمن الاول يعني في بداية القرن العشرين وعلى وجه التحديد في الربع الاول او الخمس الاول من القرن العشرين كان عندهم الاديب هو الاهم، اهم من النص واهم من المتلقي ولكنهم بتطور الحياة المحاورة: الاديب ام الحالة النفسية للاديب؟ يعني بأعتبار منهج نفسي الجزائري: لا لا الاديب نفسه لأنهم مغرمون بتشريح هذا الانسان المحاورة: هو هذا ما اريد ان اهدف اليه يعني تشريحه النفسي في الكتابة او في الاداء؟ الجزائري: احسنت احسنت، ايضاً واحد هنا من حقه ان يقول ما الذي يحملكم يا هؤلاء على تقصي حقائق الناس؟ هل سألكم الله سبحانه وتعالى على لان تستنطقوا سرائر الناس؟ الله سبحانه وتعالى دعانا لأن نكون عند ظواهر الاشياء ولم يدعنا الى ان نكون عند دواخل النفوس وهذا كرم منه سبحانه وتعالى وتصوري لو ان اشعة تيسرت الان بأيدي هؤلاء العلماء وهؤلاء الاطباء تستكشف ما في نفوسنا من الاسرار لكنا قد افتضحنا جميعاً، لكان كثير من الناس لأفتضحوا لكن لطف الله سبحانه وتعالى لم ييسر لهؤلاء مثل هذا اللون من الاشعة التي تكشف دخائل النفوس، النفوس الامارة بالسوء اما هؤلاء فلأنهم هم نفسهم مبتلون بما يبحثون عنه راحوا يبحثون عن خصائص الناس التي لايريدون ان تذيع عنهم، على كل حال... المحاورة: والاثر؟ الجزائري: الاثر الان بعد مرور حدود مئة عام على هذا المنهج، على نشأة هذا المنهج صاروا يوقنون بأن النص اهم من ذاك الذي كتبه يعني اذا كانت قصة، اذا كانت مسرحية، اذا كانت قصيدة شعر هي اهم من ذلك المسرحي الذي كتبها، من ذلك الروائي الذي كتبها، من ذلك الشاعر الذي نظمها المحاورة: لماذا، هل لأن نفسيات هؤلاء النقاد تأثرت بالتغيرات القيمية المجتمعية الحضارية، الاخلاقيات الحاضرة؟ الجزائري: اكيد اكيد المحاورة: هل تتوقع تداخلت؟ الجزائري: اكيد ان الانسان في تطور مستمر، مهما كانت الظلمة متشابكة عليه ودامسة فأن لابد ان يجد كوة يجد منها بصيص نور يتجه اليه وقد يأخذ بيده وربما ربما يتذكر المرء ان الناس كانوا في غرفة قد كتب على كل قطعة منها باب للخروج وهي موصدة والباب هو واحد فقط. المحاورة: الان المتلقي لكي ... الجزائري: عليه ان ينطح كل هذه القطع حتى يبلغ الباب الحقيقي ويخرج منه المحاورة: وماذا عن المتلقي؟ يعني هل تتوقع ان المتغيرات القيمية المجتمعية الحضارية، النظرة الانسانية، الرؤية تغيرت وليس كأطباء نفسانيين الذي هم خرجوا بعقدة ويعكسون عقدهم على الناس؟ الجزائري: اكرمك الله اذا كنت انت وانا وامثالنا من الناس يلتفتون لهذا الانسان الذي سميناه المتلقي، الذي هو قارئ او سامع او مشاهد فكيف بأولئك الذين آتاهم الله معرفة اعمق واوسع وجعلهم ينظرون الى خير البشر ايضاً لأنهم ايضاً ناس مهما كانوا ناس يريدون خير الانسان فلابد ان يلتفتوا لهذا الانسان الذي سميناه المتلقي وهو الان ذو كرامة عندهم ولكني موقن انها لن ترقى الى درجة الاهتمام بالنص وبذاك الذي كتب النص. المحاورة: طيب على امل ان شاء الله المستمعين قد كانوا معنا في هذه الاسترشادات الادبية حول المنهج النفسي في النقد الادبي من الطارف والتليد، ما محور الاسبوع القادم استاذ الجزائري؟ كي يتسنى للمستمعين ايضاً ان يواكبوكم وان شاء الله لديهم الاستفسارات وينسقون مع منسقي الاتصالات الهاتفية الجزائري: ان شاء الله هو معالم المنهج النفسي في النقد الادبي والمآخذ عليه المحاورة: طيب اذن استمعتم الى المحور والى العنوان، اذا كانت لديكم محاور او استفسارات ايضاً او اقتراحات يتسنى ان تداولوها مع الاستاذ الجزائري معد هذه الاوراق الادبية وايضاً هذا البرنامج الادبي الذي اتمنى ان حظيت على بعض من السطور النفسية في النقد الادبي من خلال المنهج النفسي، شكراً لك استاذ جزائري اليوم قاطعناكم كثيراً وان شاء الله استوفى الموضوع حقه ويكون مع المعالم التي يتسنى لكم ان تشاركونا بالتنسيق مع منسقي الاتصالات الهاتفية، شكراً لكم الجزائري: شكراً لك ******* الطارف والتليد - 22/06/2010 - 48 2010-06-28 00:00:00 2010-06-28 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6543 http://arabic.irib.ir/programs/item/6543 المحاور: المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد وسلام على محبي الطارف والتليد واهلاً بهم في استدامة الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي ولكم تحيات زملائي الاعزاء مهندس الصوت الاخ تقي رضائي ومتليقة اصواتكم الكريمة الزميلة علياء صالح ومخرج الطارف والتليد الذي تعودنا عليه الاخ كاظم صادق وهواتفنا لكم هي ثلاثة مستمعينا الكرام 22013768 ، 22013848 وهاتف الثالث هو 22652997 ورمزنا الهاتفي هو 009821 اذن الطارف والتليد مستمعينا الافاضل ونحن معكم من طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران والساعة تشير الى السادسة وثمانية عشرة دقيقة وسوف نستمر حسب البرنامج السابق مستمعينا الكرام لأننا لانستقطب اي اقتراح منكم حول اسم البرنامج القادم لذلك نحن مستمرون في الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي، اذن مستمعينا الكرام نرجو اذا كان هناك اقتراح لكي نجري لكم برنامجاً خاصاً حول الادب طارفاً كان او تليداً ان تتصلوا بالاخت علياء صالح او تتصلوا بالبرنامج لتعلنوا ذلك وان شاء الله سوف نكون عند حسن ظنكم، تابعونا المحاور: ايها الاخوة والاخوات لنركن الى الهدوء ونبدأ القسم الثاني من برنامجنا لهذا اليوم والذي كما قلت مستمعينا هو استمرار الى الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي. مستمعينا الكرام ظهرت مناهج النقد الادبي بأزدهار الحركة العلمية والادبية وتشعبها وتعدد الاراء فيها فحين تطور العلم واتسع العلم ومن الطبيعي تطور معه الادب والنقد الادبي واستثمر ما قدم لهما من ثمار فربح حيناً وخسر حيناً آخر فهما مع لقاءهما العلم في جوانب مفترقان عنه فلكل منهما خصائص لايمكن ان تغيب والا ضاع كلاهما. وطبعاً ايها الاخوة والاخوات بدأ النقد الادبي استضاءته بالعلم في القرن الثامن عشر اذ قدمت المباحث التاريخية والاجتماعية والنفسية ثماراً غرت النقد الادبي ان يتزود منها وبالغوا في معاملة الادب ووضعوا له قوانين تشبه قوانين العلوم الطبيعية وحكموهم بقوانين الجنس والبيئة والزمان وليس هذا بدعاً من سنن الحياة التي لاتبقى على حال مرضي عنه او غير مرضي فهي دوارة ابداً واوكد على كلمة دوارة وذلك بطلب من الاستاذ بشير الجزائري مستمعينا الافاضل، اذن الاستاذ بشير الجزائري وصل للتو، دعونا على الاقل نعطيه الفرصة الكاملة لكي يتنفس من الطريق ومن ثم نبدأ معه الحوار. المحاور: تابعونا مستمعينا الافاضل في الطارف والتليد، طارفاً كان او تليداً وهذه الموسيقى المعاصرة الهادئة التي اهداها لنا مهندس الصوت الزميل تقي رضائي وطبعاً المخرج كاظم صادق يبتسم ايضاً، اعود واقول مستمعينا الافاضل نحن نتمم الكلام حول الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي ولكن يسعدنا كثيراً وهذا طلب لربما تتفضلون به، يسعدنا كثيراً ان تقترحوا انتم ما الذي يجب ان نبحث فيه لكي نكون في خدمة الاستاذ بشير الجزائري، اذن قد اخذ انفاسه اعتقد استاذ بشير الجزائري: بودي ان اقول لك بعد بسم الله الرحمن الرحيم ولله الحمد على جميع احوالنا نحمده وحده على كل حال من احوالنا، اقول ياليت ياليت لو كان من المستمعين من يهب بنا الى المنهج النفسي للنقد الادبي فأنه منهج موهم بأنه منهج نقدي وما هو كذلك، بودنا ان نقف عنده وهذا اقتراح عليك وعلي المحاور: طبعاً انا اكتب اذن المنهج النقدي النفسي الجزائري: احسنت المحاور: في النقد الادبي، مستمعينا الافاضل هذا هو اقتراح الاستاذ بشير الجزائري ولكن ايضاً نحن بأنتظار اقتراحاتكم لموضعنا القادم رغم معزة ومكانة وكرامة الاستاذ بشير الجزائري الجزائري: اكرمك الله اليوم فقط اعطيتني هذا الحق المحاور: الحمد لله لديك حق خمسة واربعون دقيقة استاذ بشير الجزائري، المستمعين يتصلون بنا ويقولون لماذا تضايقون الاستاذ بشير الجزائري: اعزك الله المحاور: على كل حال استاذ بشير اهلاً وسهلاً بك في هذا اللقاء وحياك الله ودعني بداية اقول بالله عليك يعني استاذ بشير لم يغتبط ذو الذوق الرفيع بظهور المذاهب النقدية في ادبنا؟ ارجو طبعاً ان تسمح لي لأعود اليك بعد فاصل ونستمع الى الجواب المحاور: بسم الله ولله الحمد مستمعينا الافاضل الان نحن في خدمة الاستاذ بشير الجزائري وهذا الاقتراح الجميل اللطيف الذي هو تفضل وقال المنهج النفسي في النقد الادبي رغم انه يعتقد انه ليس منهجاً، على كل حال استاذ بشير انا اعود اليك مرة اخرى، سيدي لماذا هذه لااقول الحسنة... الجزائري: حسنة محمودة المحاور: الحمد لله لااقول حسداً والغبطة افضل اعتقد واسلامية اكثر ايضاً بما اننا لدينا رؤية اسلامية الجزائري: والله ليس في الاسلام سوى الغبطة المحاور: لم يغتبط، وما اكثر الحساد، لم يغتبط هؤلاء ذو الذوق الرفيع بظهور المذاهب النقدية في ادبنا سيدي الكريم؟ الجزائري: مرة اخرى نبدأ قولنا بأطيب الذكر الا وهو بسم الله الرحمن الرحيم،سيدي يميل الانسان الى ان غبطة هؤلاء الكرام الذين ذكرتهم نابعة من دواعي ذاتية اوقومية هو بنفسه عنده ميول معينة او بحكم كونه ينتمي لقوم يحملون ميلاً خاصاً او رغبة معينة في تلك الامور وهي تشيع في ادبنا وتنفعه نفعاً كبيراً جداً لأنها تنشره، تعليه، تكشف عنه كل غطاء، تجعله متوهجاً في اعين الاخرين ولكن ياليت كان ذلك بلغات اولئك الذين يقرأون ادبنا من غيرنا يعني اولئك الباحثين والناقدين والعارفين الذين يدرسون آداب الامم والشعوب المختلفة، سمهم مستشرقين او سمهم مستغربين، من قصد معرفة الشرق سمي مستشرقاً ومن قصد معرفة الغرب سمي مستغرباً المحاور: ولطالما كان المستشرق اكثر تأكيداً على لغتنا وادبنا اكثر منا الجزائري: واخشى ان تكون لي خاورشناس المحاور: على كل حال استاذ بشير انا تأثرت بنقطة مهمة جداً يعني هل لنا ان نقول القراءات التي تحدثنا عنها في قراءات القرآن في الحلقات السابقة، قراءة اهل نجد اذا كانت، اهل الحجاز، اهل الشام، اذا كان اليمن هل هذه القراءات ايضاً كان لها التأثير الكامل على منهج النقد؟ الجزائري: بلاريب، كل شيء في تراث الانسانية كلها ليس في اللغة العربية وحدها ولافي الفارسية وحدها، في كل تراث الانسانية وانا سعيد جداً ان اذكر المجلة المعروفة جداً تاريخياً بتراث الانسانية التي كانت تصدر في الكويت، هي تمر على الدنيا بأجمعها، من اطرافها تأخذ من ها هنا زهرة ومن ها هناك زهرة ومن ها هنا وردة ومن تلك الارض وردة اخرى وهكذا، كل هذا يذكرنا ان هذا الانسان هو واحد، هو ابن هذين الطيبين الكريمين آدم وحواء وسيدنا الامام الصادق كان يقول ابونا الاكرم آدم يعني اكرم الاباء ايضاً الامام الكاظم عليه السلام ابن الصادق يقول آدم اكرم الاباء ويجمعني، مع فقير كان قد سئل عنه، لم تضع نفس بين يدي هذا الفقير، هذا المجهول، هذا النكرة مثلاً؟ فيقول يجمعني واياه اكرم الاباء آدم المحاور: وايضاً امير المؤمنين عندما يبعث برسالة الى مصر ويقولون ان فلان يستجدي في السوق فلديه كلمة جديرة بالذكر اذكر ما معناه سيدي الكريم والذاكرة لاتسعفني، يقول لم يكن نظيرك؟ الجزائري: ان لم يكن اخاً لك المحاور: ان لم يكن اخاً لك في الدين فنظير لك في الخلق، اذن نحن ابناء آدم سيدي الكريم بهذا انت تقول اننا لو بحثنا في النقد سيدي الكريم سنجد ان الشعوب في الغرب هي لديها كما لدينا وحتى القبائل ... الجزائري: لا هم اذا سمحت لي من غير جرأة استطيع ان اقول ان لديهم اكثر مما لدينا ولاسيما في النقد، لماذا؟ لأن احوالهم تختلف عن احوالنا، ساعة يكون الناس على حال واحدة تكون قضاياهم واحدة اما ساعة تختلف القضايا تختلف الاحوال المحاور: يعني ألم تذهب الان مذهب ابن خلدون سيدي الكريم؟ الجزائري: لااقول ان مذهب ابن خلدون ساقط تماماً او مردود تماماً المحاور: ولكنه يمثل جزءاً من كل الجزائري: اتمنى ان يكون في النظر انصاف لكل احد مؤمناً كان ام كافراً، صادقاً كان ام غيره، النظر الى الاشياء من جوانبها كلها تجد حتى في الرجل السيء جوانب طيبة، تجد في الانسان الطيب جداً جواني غير مرضية المحاور: يعني في كل حال استاذ بشير الجزائري انت زرعت فينا الشك لانعلم ان ابن خلدون طيب او غير طيب؟ اسمح لي ان استقطب اتصال هاتفي من السعودية الجزائري: في جوانب نظري طيب طيب ******* المحاور: الحمد لله، اذن معنا من السعودية الاخ احمد اهلاً وسهلاً احمد: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله اهلاً وسهلاً احمد: ياهلا بالدكتور والمذيع المتلق دائماً، المحاور: الله يخليك احمد: سلام عليكم الجزائري: عليكم السلام المحاور: اهلاً وسهلاً احمد: استاذي الفاضل استاذ بشير لطالما تفضلت علينا في هذه البرامج التي دائماً تسعدنا حقيقة الجزائري: هذا كرمك ولطفك احمد: استاذي لوتفضلت علي وسألتك على سبيل الحصر لاعلى سبيل الاجمال اراء الاسلامية النقدية لو حصرناها بماذا تتمثل؟ كم رأي ممكن ان نحصرها بعدد معين، الاراء التي تنقد الادب؟ والاستجابة لطلبكم يعني لو كان هناك برنامج يتكلم عن اثر الماسونية في الثقافة الاسلامية؟ ******* الجزائري: والله هذا قد سعينا اليه وقد نوفق ان شاء الله فيه ولكن ربما في جانب منه وهو يتعلق بالادب الصهيوني ومكره وغدره وايهامه الناس بالحقائق التي هي جلية لهم جميعاً فيقلبهم عنها حتى يبلغ غايته، عسى ان يكون قريباً ذلك سيدي اما سؤالك الطيب فيمكن ايجازه بمايلي، يمكن ان يكون هناك نقد اتباعي ويمكن ان يكون هناك نقد ابداعي، النقد الاتباعي هو ما الفناه يعني ما كان عندنا نحن المسلمين او نحن العرب على وجه الخصوص من نقد ورثناه عن ادباءنا القدماء وناقدينا البارعين هذا يسمى اتباعياً والابداعي هو هذا الذي جاءنا من اولئك الغربيين وهم ايضاً اصحاب براعة للانصاف وليس هذا مدحاً للناس وانما هو تقرير لحقيقة واقعة، هم مشغولون بحياة تملي عليهم ان يبدعوا فأبدعوا المحاور: يعني لامجال لغير ذلك الجزائري: احسنت لامجال المحاور: مثلاً يعني استاذ بشير ولو اقاطعك وارجو ان لايكون اساءة للادب الجزائري: تفضل حاشاك المحاور: يعني سيدي الكريم دعك عن الادب لنتحدث عمن كان يخرج تاجراً الى الشام، التاجر الذي يخرج من مكة وقريش ويتجه نحو الشام فلابد ان يعرف مايريده الشام ليتاجر معه الجزائري: هذا حق المحاور: وهذا يبدع عنده روح التجارة فيعرف بضائعهم ويعلم اهل مكة ايضاً ماذا يريدون وهكذا توسعت فكيف بالخلافة اذا توسعت ووصلت الى اسبانيا؟ الجزائري: احسنت احسنت هو هذا المحاور: استاذ بشير الجزائري: على كل حال اذن يمكن حصر كلما يريد السيد الكريم السيد احمد من المناهج الادبية بغض النظر عن التسميات الكثيرة فيها، منهج اجتماعي ومنهج نفسي ومنهج اخلاقي ومنهج تاريخي ومنهج تفكيكي ومنهج تلقي وتتعدد الاسماء حتى يعجز المرء عن ذكرها المحاور: طبعاً انت رفضت المنهج النفسي سيدي الكريم وقلت انه ليس بمنهج، في بداية البرنامج الجزائري: اي نعم ولكنه معدود علي وعليك وعلى من يسمع ومن لايسمع، معدود منهجاً ادبياً، منهجاً نقدياً ادبياً له من يقبل عليه ويدافع عنه بأخلاص وبشدة وله علماء ايضاً يمدونه بكل مايريد من اسباب البقاء ولكنه مع الاسف لم يبق انما ذكراه باقية ومن هنا تأتي وظيفة النقد التاريخي، النقد التاريخي الذي يمر بنقد كل مايقدمه الانسان ومنه ايضاً المنهج النفسي فيقول مرة في الدنيا منهج نقدي ادبي اسمه المنهج النفسي ولكنه ذهب الى رحمة الله سبحانه وتعالى. المحاور: الحمد لله رب العالمين يعني ارتاح وريح الدنيا ايضاً، استاذ بشير انت اشرت الى العالم الغربي وطبعاً الجميع يعلم بأن لامنهج دون منهج آخر فالواحد يكمل الاخر وهذا من البديهيات انا اعتقد، طيب سيدي الكريم ويعجبني هنا الحقيقة لو لم اثقل عليك ان اسأل والسؤال ربما يسأله الجميع وهو انه هناك اعتقاد نشأ اعتقاد النقاد عندنا ان الاديب لايمكن ان يبدع من غير ان يطلع على الابداع الغربي، ان تجيبني على ذلك بعد استراحة ******* الطارف والتليد خمس واربعون دقيقة من محادثتكم في الثقافة والادب تستقبلكن بهاتفيها المباشرين 22013768 و22013848 ورمزنا الهاتفي 009821 ******* المحاور: الطارف والتليد مستمعينا الافاضل والساعة تشير الى السادسة وسبع وثلاثين دقيقة لازلنا معكم من طهران صوت الجمهورية الاسلامية في ايران والرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي واعود مرة اخرى الى الاستاذ بشير الجزائري ******* ولكن المخرج العزيز اشار الى ان هناك اتصال هاتفي من العراق، الاخت العزيزة وداد محمد، اهلاً وسهلاً وداد : الله يعزكم ويبارك فيكم، سلام عليكم ورحمة الله وبركاته المحاور: اهلاً بك اختي العزيزة وداد : اهلاً بكم احييكم بتحية معطرة بعطر شهر رجب المرجب ومباركة ببركة فضله الرحب واحسانه الكثير واقول لحضراتكم تحايا الود ابعثها تحايا الود الشاعري تحايا لرائد ومن حوله والى السيد الجزائري يارب الهدى بارك بأعمارهم وبكل ما لهم من مآثر فأنت يارب كريم وهم عيالك فأحمهم بخيرك في بواطنهم وفي الظاهر المحاور: احسنت الجزائري: كما يقول السوريون والعيل المحاور: وانت ايضاً اختي العزيزة، نعم نسمعك وداد: الله يبارك فيكم اليوم سأتكلم كما يحب الاستاذ الجزائري ان يسأل اقول للاستاذ الجزائري ماذا تقول لو سألك سائل وقال ماذا نجني من منهج النقد التاريخي ونحن في حياة ادبية متقلبة بل شريعة التقلب لاتستقر على حال؟ واضح الجزائري: جيداً جيداً المحاور: شكراً، شكراً جزيلاً اختي العزيزة وداد محمد يعني استاذ بشير الجزائري كان بودي ان اسأل ولكن الضيف اولى وهو صاحب الدار الجزائري: اكرمك الله، انت متى منحتني الجواب عن السؤال الاول رحمه الله الذي ما كاد يتنفس النفس الاول في هذا الوجود حتى قمعته ******* المحاور: انت بدأت الشجار سيد بشير والمستمعون يشهدون على ذلك، تفضل الجزائري: على كل حال انا لااعود لأمثال العراقيين في وجود الضيف عند صاحب الدار او في وجود الضيف عند المضيف المحاور: انت صاحب الدار وعزيز الجزائري: اكرمك الله انت المضيف وانا الضيف وحبي ان امتثل لك في كل شأن المحاور: لاحول ولاقوة الا بالله الجزائري: سيدي نرجع الى جواب اختنا الكريمة وداد حفظها الله من العراق فنقول المنهج التاريخي من خيرة المناهج النقدية في الادب، صحيح ان الناس اقبلوا على غيره الان لأنهم لايعرفون فضله، لأنهم لايدرون الثمار الطيبة الناضجة التي يضعها بين ايديهم فهو يمر بك في آثار هذا الزمن وذاك الزمن، هذا العهد وذاك العهد، زمن معرفة الانسان اي الزمن الذي يسمونه التاريخ بدأ التاريخ الى اليوم، حينما يتأمل النصوص يذكر لك صور تلك النصوص، يصفها لك يعرفكها اي يجعلك تعرفها المحاور: وهذه قراءة جديدة الجزائري: وهذه قراءة جديدة فهو اذن مستمر في نظرته لجميع ما يقدمه الانسان من ابداع سواء كان ادباً محضاً او كان نقداً لذلك الادب ولعلنا قبيل قليل آنفاً قد قلنا ان المنهج التاريخي ينظر حتى الى منهج النقد النفسي، ينظر اليه نظرة دقيقة ويقول انه منهج نقدي في ظاهره، نقدي ادبي ولكن في واقعه عمل تجربي، على مايقول الخاطئون في اللغة وتجريبي، على مايقول المصحون تجريبي، على مايقول المصحون في اللغة العربية الفصيحة، هذا مهمته ان يكشف عن نفس الانسان، مهمته النظر في دخيلة هذا الانسان وسريرته لامهمته معالجة النص الذي بين يديه... المحاور: استاذ بشير الجزائري: اسمح لي، وعندئذ يشعر الانسان بخيبة امل، هو كان ينتظر ان يجد شيئاً يتعلق بذلك النص الذي قرأه فأذا به يجده يتحدث بشيء آخر له صلة بذلك النص وهو نفس هذا الانسان الذي ابدع ذلك النص وهذا شيء لايعود على الابداع بشيء يعني لايعلم القارئ ولاالسامع شيئاً جميلاً يمكن ان يبعثه على ان يكون مبدعاً ايضاً المحاور: لماذا يعني استاذ بشير، لماذا لانرى الموضوع من زاوية اخرى وانت استاذي العزيز واتعلم منك دائماً، دعني اوكد على نقطة، نحن كلنا نؤمن اليوم بثقافة اللغة وتطور اللغة وتطور اللغات على مدى السنين وفي كل لحظة سيدي الكريم فهناك لغات تموت وهي الان تشكل معضلة للعالم وهناك لغات بدأت تموت في الارض الجزائري: وهناك لغات تظهر المحاور: ولغات تظهر، ولكن في الكل سيدي الكريم الاثر الكبير يبقى اثراً كبيراً، انا قرأت جلجامش ولطالما شعرت انني صغير صغير جداً امام تلك الكلمات البدائية وذلك التعبير الذي بقى خالداً بقاء الرافدين وسبقى خالداً ايضاً ولكن نعود مرة اخرى الجزائري: انا شريكك في هذا المحاور: لأنك متعصب! انا اتحدث من الناحية الادبية وانت تتحدث من الناحية الوطنية وهذا الفرق بيني وبين الاستاذ ولاتدعني اذهب الى منهج آخر سيدي الكريم، على كل حال الجزائري: القمع بالكلمة العالية المحاور: لاوالله، استاذ بشير دعنا في صلب الموضوع ولو انا اتحدث كثيراً ولكن سيدي الكريم انت اشرت الى المنهج النفسي، طيب لماذا لانبحث الموضوع من هذا الجانب سيدي الكريم مثلاً لماذا على فلان ان يهجو؟ ولماذا يجب ان يمدح؟ ما الذي يبعث بوليام شكسبير ان يتحدث بلغة خاصة في مواضيع مختلفة حتى يصبح خالداً؟ ماذا كان يعاني منه؟ أليس من الضروري معرفة الشخص؟ لااريد ان اخرج من موضوعنا وهو الرؤية الجزائري: انت فعلاً خارجه منذ زمان المحاور: الحمد لله رب العالمين الجزائري: انت خارجه منذ زمان المحاور: انا كنت من الخوارج منذ زمان الجزائري: ولكني لااستطيع لأنني كما قلت لك داخل جدرانك انت المحاور: طيب استاذ بشير انا معك اذن لنترك هذا الموضوع حتى نصل الى مسئلة المنهج النفسي في النقد الادبي ونثير هذا الموضوع، اعود مرة اخرى انا سألتك سيدي الكريم الجزائري: اسأل المحاور: قبل الاخت العزيزة وداد، لنعود الى هذا الموضوع يعني هناك من يسأل والجميع يسألون الحقيقة يعني من اي شيء نشأ اعتقاد النقاد عندنا نحن، نشأ عندهم اعتقاد بأن الاديب لايمكن ان يبدع من غير ان يطلع او ان يكون على اطلاع على الابداع الغربي؟ الجزائري: اشكرك كل الشكر، المحاور: انت عزيز الجزائري: الاستاذ العوضي الوكيل اقول رحمه الله المحاور: رحمة الله عليه الجزائري: كان قد قدم لنا كتاباً رائعاً سماه ثقافة الناقد هو نص الكتاب ثقافة الناقد ولكن انا ساعة نطقته، نطقته بأستعمالي فقلت سماه ثقافة الناقد اي ان الفعل سمى اثر في اللفظ المحاور: فأصبح منصوباً الجزائري: احسنت، عنده الناقد يجب ان يكون مثقفاً غاية الثقافة، عميقاً غاية العمق، واسعاً غاية السعة يعني واسع الاطلاع غاية السعة والا لم يكن ناقداً المحاور: هل انت مع هذا الرأي؟ الجزائري: انا مع هذا الرأي المحاور: الحمد لله وانا ايضاً الجزائري: واستطيع ان اضيف الى هذا الفطنة الواجبة، الفطنة الحادة عند الناقد، الفطنة غير الذكاء، الذكاء من الممكن القدرة على الحفظ، القدرة على الفهم اما الفطنة لا شيء آخر ثاقب لايمكن وصفه،هو كالكهرباء المحاور: يعني كما يقال سرعة البديهية الجزائري: احسنت، الكهرباء تجد اثرها ولكنك لاتستطيع ان تراها، لاتستطيع ان تلمسها واذا شئت فألمس المحاور: المس بقفازات على كل حال الجزائري: اكرمك الله، على كل حال ياسيدي الكريم فطنة الناقد هي التي تجعله سيد الدنيا، هي التي تجعل الناس جميعاً بحاجة اليه، تجعله اندر من الذهب والماس اذا كان فطناً واغلب الناقدين يبتلون ابتلاءين، اغلب الناقدين مهما كانوا يبتلون ابتلاءين هما الغفلة الغافلة او الجهل الجاهل، العرب اذا ارادت ان تبالغ في وصف شيء اشتقت له صفة من لفظه كما قلت لك الان الغفلة الغافلة والجهل الجاهل، هؤلاء الناقدون الذي يبتلون بأحدى هاتين الذميمتين لايقدمون للناس شيئاً وانما تكون تلك هي العقدة الكبرى لديهم ولدينا جميعاً، يضيع عندنا النص اما مم جاء هذا البطلان الباطل ان الشرقي لايبدع الا بمطالعة الفن الغربي المحاور: يعني انا اتعجب سيدي الكريم يعني ماعلاقة مسرحية في اوربا الغربية في انجلترا مثلاً قبل خمسة قرون اذا انا عرفت عن ذلك، ماالذي يؤثره لنص لأبي تمام؟ الجزائري: ابداً المحاور: يعني هو واضح وضوح الشمس الجزائري: ابداً ابداً ابو تمام ربما كان سابقاً لكثير من النقاد فضلاً عن كثير من الادباء في الغرب المحاور: لربما حتى الموضوع سيدي الكريم هنا النقطة انت لربما تثيرها افضل مني استاذ بشير، حتى النص الاجنبي عندما اقرأه انا والعديد هم مجبرون ان يقرأون الترجمة العربية له فأذن مرة اخرى هم يقرأونه بالعربية، استاذ بشير لو تسمح لدينا ضيفة عزيزة وانا معك استاذي الكريم ولكن الوقت يضيع عنا، لدينا اتصال هاتفي ******* الجزائري: المملوك والمالك المحاور: بل نذهب سيدي الكريم الى الوصف والموصوف وانت فيك الخصام وانت الخصم والحكم الجزائري: اعزك الله المحاور: معنا على الهاتف الاخت زينب من البحرين اهلاً وسهلاً زينب: حياكم الله، الله يسلمكم المحاور: يامرحباً اهلاً بك زينب: نشكركم على هذه البرامج باللغة العربية لغتنا الام بكل عطاءاتها، سؤال لو تسمحون؟ المحاور: نعم تفضلي زينب: وتحياتي للاخ بشير الجزائري هذا المذيع المتميز دائماً الجزائري: اكرمك الله واعزك وزادك كرماً زينب: الله يحفظكم، دائماً ما ننحرم من هذا الصوت بحق محمد وال محمد ان شاء الله المحاور: يارب ان شاء الله ان شاء الله الجزائري: ولا من صوتكم زينب: لوتسمحوا عندي سؤال، من الممكن ان يطرح على بال الواحد هذا السؤال، اين نجد النقد الفلسفي للغتنا العربية الجميلة؟ ممكن لو تسمحوا ان تجيبونا على هذا السؤال ولكم كل تحيتنا المحاور: يعني اخت زينب ارجوك، هل يمكن لو سمحت ان تعيدي السؤال مرة اخرى؟ زينب: اين نجد للنقد الفلسفي للغتنا العربية الجميلة؟ المحاور: اعتقد استاذ بشير انت سمعت ذلك الجزائري: احسنت المحاور: طيب هل لديك شيء آخر اخت زينب؟ زينب: تسلمون دائماً نتمنى ان شاء الله دائماً هذه البرامج المحاور: الله يخليك يعني هذه البرامج لااقولها مجاملة ولكن هي ببركة الاستاذ بشير الجزائري وانا الحقيقة عندما اضايقه في البرنامج لأن بعد المضايقات اتعلم شيئاً ولذلك اعتذر للأولئك المستمعين الذين يتصورون انني اوذي الاستاذ بشير الجزائري بل اتعلم منه زينب: بالعكس بشير الجزائري ذا قلب كبير وتعودنا في برامجه دائماً من منطقه الجميل احببنا هذه اللغة وهي جميلة في الاساس ولكن ايضاً بشير الجزائري يعيطيها الثراء والجمال الجزائري: الله يعزك المحاور: شكراً جزيلاً الاخت زينب زينب: الله يحفظكم المحاور: : استاذ بشير هذا انت وايضاً الاخت زينب الجزائري: اكرمك الله، شيء جميل جداً ان تجد الشيء عند غير اهله، الادب الجميل جداً بحثنا عنه كثيراً فلم نكد نجده الا عند رجل كان يتحدث بالفلسفة وهو الامام الشهيد السيد محمد باقرالصدر، ساعة تقرأ كتابه فلسفتنا وكما يقولون على الحكاية فلسفتنا تجد ادباً رائعاً جداً لانظير له، هو يقول ولو ومضات شعت في افق هذا الكوكب لبقي غارقاً في بحر من الالام والدموع، الرومانسيون الذين كانوا في تلك الجبال الجميلة جداً في سويسرا المحاور: بني جلدتي نعم الجزائري: في ايطاليا، في النمسا لم يكادوا يبلغوا هذا الجمال، هو يصف النبوات التي سطعت في هذا الكوكب، ولولا ومضات شعت في افق هذا الكوكب، اشارة الى الرسالات التي بعثها الله سبحانه وتعالى لأحيائنا كذلك سيدي النقد الفلسفي يوجد في كتب النقد التي لم تعنى بالفلسفة اصلاً، كتاب النقد الادبي للاستاذ احمد امين وهو قاضي مصري من القدماء صاحب فجر الاسلام وضحى الاسلام وظهر الاسلام، كاتب ومؤرخ بارع جداً، في كتابات الدكتور نجيب محمود ايضاً روائع من النقد الفلسفي تأنس انت بها و تتعلم وتعلم، اتمنى للاخت ان تراجع الكتب الفلسفية، الكتب النقدية التي لم يظهر عليها انها ذات طابع فلسفي فأنها تجد ذلك فيها واسأل الله ان يكون جوابي مناسباً لها. المحاور: الحمد لله رب العالمين، اعتقد ان الجواب كان وافياً وايضاً سيدي الكريم قد عرفتنا بكتب وكتاب وكنا في غفلة عنها، استاذ بشير لنسترح قليلاً الجزائري: اكرمك الله ******* المحاور: الطارف والتليد مستمعينا الافاضل وفي الدقائق المتبقية اقول للمستمع الكريم وكل من يتابعنا اذن البرنامج القادم هو سوف يكون حول المنهج النفسي في النقد الادبي وكان اقتراح الاستاذ بشير الجزائري بنفسه وان شاء الله استاذ بشير تعدنا ان نلبي طلب الاخ العزيز احمد من السعودية اثر الماسونية في الثقافة الاسلامية الجزائري: ان شاء الله المحاور: ان شاء الله، يارب ان شاء الله ونحن بودنا ايضاً، سيدي الكريم انت لم تجبني حول ما سألتك وعندما ينتهي البرنامج تقول انك لم تسمح لي ان اتحدث الجزائري: انت متى اتحت لي فرصة القول؟ المحاور: ومن الذي يتكلم لحد الان؟ يعني استاذ بشير المستمعين على الاقل، استاذ بشير لماذا سيدي الكريم نشأ اعتقاد النقاد عندنا ان الاديب اي اديب من الادباء هذا لايمكن له ان يبدع اذا لم يكن مطلعاً على الابداع الغربي؟ سيدي الكريم ولدينا ترى دقيقة ونصف الجزائري: الله يرحم والديك المحاور: ووالديك اغاتي الجزائري: يمكن الالتفات الى ان المرحوم الدكتور محمد منذور الذي هو فخر النقاد العرب كلهم وهو تلميذ طه حسين، لانمر بطه حسين ولا بمحمد منذور فيضيع الوقت، اقول لك كان معتقداً اعتقاداً جازماً ان ابي القاسم الشابي رحمه الله الذي توفي شاباً وهو الشاعر التونسي االبارع المحاور: اذا الشعب يوماً اراد الحياة الجزائري: احسنت، فلابد ان يستجيب القدر، هذا الرجل العظيم كان يعتقد ان ذلك الشاب العظيم يعرف لغة اجنبية اطلع بها على الاداب الغربية ولذلك ابدع وعرف الادب والنقد بتلك اللغة ولكن حينما تبين له بعد مدة، كان مصراً ان ابا القاسم الشابي كان يعرف الفرنسية او يعرف الانجليزية او يعرف الالمانية المهم ان لديه لغة اجنبية تمكنه من الاطلاع على تلك الاداب الغربية ونقدها ولذلك ابدع هو في شعره ووالله له كتيب صغير جداً اسمه الابداع العربي وهذا ما لايعرفه المشارقة الذين هم نحن وانا قرأته في المغرب العربي، ذلك الكتيب من روائع الاثار لأبي القاسم الشابي نتركه، نقول بعدما عرف محمد منذور ان الشابي لايعرف لغة غير العربية قال هذه هبة الهية لايستطيع عقل ان يفسرها لأنها هبة من واهب الابداع يعني من رب العالمين سبحانه وتعالى فهذه كانت غفلة من محمد منذور رحمه الله ولم تكن جهلاً، لااقول ان كل الناقدين كانوا جهلة انما قد يغفل الانسان مهما بلغ من المعرفة والعلم وقد يسهو وقد ينسى هذه هي المسألة اتمنى ان اكون قد اجبتك اجابة ما المحاور: ان شاء الله، مستمعينا الافاضل طبعا الوقت يداهمنا للاسف الشديد، كان بودي ان استمر في هذا البرنامج ولكن اذكركم المنهج النفسي في النقد الادبي سوف يكون محور حديث الاسبوع القادم ان شاء الله، اشكر الاستاذ بشير الجزائري واشكركم جميعاً، مهندس الصوت ومخرج البرنامج ومديرة الاتصالات جميعهم مستمعينا الافاضل، الى لقاء. ******* الطارف والتليد - 15/06/2010 - 47 2010-06-17 00:00:00 2010-06-17 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6510 http://arabic.irib.ir/programs/item/6510 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وبه نستعين وسلام على مستمعي الطارف والتليد واهلاً بحضراتهم الكريمة فيما يلذ لهم من رؤية اسلامية لمناهج النقد الادبي وها هي ذي تقدم لهم بأقتراحاتهم وانا سعيد ان ابقى همزة الوصل بينهم وبين من هو منهم ولهم زميلي واخي العزيز الاستاذ بشير الجزائري حياه الله ورعاه ان شاء الله دوماً. الجزائري: سبحان ربنا الذي يعطي عبده ما يعطي، سبحان هذا الرب الذي بيده كل شيء ويشاء هو وما يشاء غيره من خلقه كلهم، اشكرك سيدي على هذا الترحيب الكريم واتمنى لك السلامة والسعادة وان يمهلنا مهندس الصوت الكريم ساعة يأخذ هذا الواحية من بين ايدينا ولايدعنا نقول حتى كلمة واحدة، شكراً لمن رحب بنا واكرمه الله في الدنيا والاخرة. المحاور: اهلاً بك. الطارف والتليد والساعة تشير الى السادسة وتسعة عشرة دقيقة ونبقى معكم حتى السابعة حسب التوقيت الصيفي للعاصمة طهران وضواحيها. اخواني الكرام النقد الادبي نشاط فكري يحتاج اليه كل عمل ادبي لأنه يبين قيمة ذلك العمل بالبيان عن جودته وما يلزم لنهضته وطبعاً تعددت مناهج هذا النقد بتعدد الناقدين الذين ضاق بهم المبدعون واود ان يحدثنا السيد الاستاذ بشير الجزائري بهذا الضيق مادام الناقد هادياً الى الخير ودالاً عليه اذن المايكرفون لك سيد جزائري. الجزائري: بسم الله الرحمن الرحيم نتمنى ان يكون هذا الوحي فعلاً لنا ولايختطف من بين ايدينا شئنا ام ابينا. المحاور: ان شاء الله. الجزائري: سيدي الكريم عندما يكون الناقد على ما تفضلت هادياً الى خير ودالاً عليه يكسب ود الجميع حتى انا وانت ولايضيق به احد ابداً وليس برم المبدعين اي الادباء هدي النقد الى الخير ودلالتهم عليه انما بفضاضة ذلكما الامرين وسماجتهما، من النقاد من يحمل الناس كثيراً، من يرى ان له الحق ان يفعل ما يشاء وان يقول ما يطيب له صادف خيراً او لم يصادف، استنهض همة او قمع تلك الهمة ومثل هذا اللون من النقد لابد ان يجابه بكراهية اولئك الذين يقرأونه والذين يستمعونه والذين يقوم عليهم، ليس فقط المبدعون الذين يستنكرون مثل هذا النقد ويأبونه وانما حتى اولئك الذين يقرأون او الذين يسمعون. المحاور: يعني لماذا سيد، يعني لماذا استاذ بشير لماذا يعني أليس للنقد اسس يجب ان يعتمد عليها الشخص حتى يكون لاذعاً مريراً يؤذي الاخرين؟ الجزائري: احسنت هذا هو النقد اما الناس ففي واد آخر يسمونه النقد هو وادي انفسهم اي اشتهى على قاعدة احب وتكلم وابغض وتكلم فأذا احب رفع ذلك المحبوب الى اعلى عليين واذا ابغضه اخفضه الى الارض السابعة كما يقال. المحاور: وهذا بعيد عن الانصاف. الجزائري: وهذا لا علاقة له بالنقد اطلاقاً لابعلمه ولابفنه والنقد علم وفن كما يعلم الجميع. المحاور: طيب استاذ بشير الجزائري قبل ان اذهب الى فاصل سيدي الكريم يعني نحن صممنا او قررنا الاصح خلال البرنامج الماضي ان نتحدث حول الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي واكدنا الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي، بودي ان تعرف المستمع الفاضل بداية ما معنى اسلامية الرؤية الاسلامية للنقد الادبي وما الفرق ما بين النقد والنقد الاسلامي ورؤيته للنصوص الادبية؟ الجزائري: انت متفضل. المحاور: الطارف والتليد اذن بين الماضي والحاضر هناك فجوة يجب ان نملئها نحن ونتفحصها عن كثب بحضور الاستاذ بشير الجزائري، اذن استاذ بشير اعود اليك بالمكرفون وارجو ان تعرف المستمع الفاضل حول ما تحدثنا قبل لحظات. الجزائري: طابت انفاسك، سؤالك الكريم هذا يعود بنا الى سنين مضت، الى عقود، الى ذلك الامام الشهيد الكبير العظيم الفيلسوف النادر في هذه الامة بأجمعها وهو السيد محمد باقر الصدر عندما كتب كتاب اقتصادنا وانما قلت اقتصادنا على سبيل الحكاية لا على انني لااعرف هذا مضاف اليه، هذه الكلمة ليست لحضرتك الكريمة وانما لحضرة من قد يؤاخذني من احبتي واعزتي المستمعين الكرام، قال الاقتصاد الاسلامي ثم وقف عندها كثيراً وقال ليس لدينا اقتصاد اسلامي انما لدينا مذهب في الاقتصاد، مذهب اسلامي في الاقتصاد يعني نظرة اسلامية اقتصادية وها نحن اولاء الان نعود ما نحن فيه من النقد الادبي ونقول ليس للاسلام من نقد اسلامي للادب يعني لم يرد في حديث شريف ولافي رواية من الروايات انقدوا النصوص الادبية هكذا او انظروا الى النص الادبي او الاثر الفني بهذه النظرة التي نتركها لكم هذا لم نجده. المحاور: وطبعاً استاذ بشير اقاطعك وطبعاً يبدو في الظاهر وفي الباطن ان عندما نتحدث عن النقد الاسلامي اذن الفترة هي ما بعد ظهور الاسلام وماقيل ما بعد الاسلام اذن هذا نعزله عن الجاهلية الاولى. الجزائري: احسنت قطعاً. المحاور: طيب انا معك. الجزائري: الاسلام كله خير، جاء خيراً هدى ورحمة للعالمين ليس للمسلمين وحدهم انما لخلق الله كلهم. المحاور: وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا. الجزائري: من آمن به ومن لم يؤمن وعلى هذا الاساس لابد ان تكون نظرته لكل شيء بما فيها المناهج النقدية نظرة خير ورحمة للناس كلهم، على كل حال اذن كل ما خدم الناس وقدم لهم هذا الخير ووفر عليهم رؤية الصراط المستقيم واخذ بأيديهم من الظلمة الى النور بل من الظلمات الى النور ولاسيما ظلمات الانفس الى النور هذا يعد اسلاماً ويعد اسلامياً لذلك نقول كل خير قدمه الادب او الفن عامة والعلم كله انما هو اسلامي مادام متسماً بالخير. المحاور: طيب استاذ بشير لو تسمح لدينا اتصال هاتفي من العراق نذهب لنستقطب هذا الاتصال ومعي الاخ راءد من العراق اهلاً وسهلاً. رائد: الو سلام عليكم. المحاور: عليكم السلام ورحمة الله اخي العزيز. رائد: تحيات لك استاذ ولضيفك الكريم. المحاور: اهلاً وسهلاً. الجزائري: حياك الله. رائد: الحقيقة الموضوع الذي تتناولوه هو موضوع جداً مهم للعالم الاسلامي والعربي خصوصاً ونحن في هذه الظروف وهذه الحرب التي يشنها الغرب علينا من امور النقد في اعلامهم، نحن نحتاج الى مثل هذه الحوارات ان شاء الله وعاشت اياديكم على هذا الاختيار. المحاور: شكراً جزيلاً. رائد: كان عندي سؤال لكم اذا سمحتم لي. المحاور: نعم تفضل. رائد: احب اسأل الضيف اي المناهج النقدية اقدم في الحياة الادبية في العالم كله؟ ياريت تجيبني على هذا السؤال. المحاور: اي المناهج الادبية هو الاقدم في العالم كله؟ رائد: اي المناهج النقدية اقدم في الحياة الادبية في العالم كله؟ المحاور: طيب هي الاقدم نعم. رائد: وتحياتي لكم. الجزائري: وحياك الله. المحاور: انا احييك وشكراً جزيلاً، اذن سيدي الكريم يبدو اننا ابتعدنا قليلاً. الجزائري: لا بل اقتربنا قليلاً، الحقيقة ما دمنا نحن نتحدث بمناهج النقد فأقرب منهج للادب هو المنهج الذي يعيش حياة الانسان، حياة الاديب نفسه اي المنهج التاريخي، انت ساعة تعرض لمرحلة من مراحل التاريخ لعصر من العصور او لعهد من العهود لابد ان تأخذ اعيان ذلك العصر او العهد واولئك الاعيان منهم الرؤساء والامراء والملوك والتجار والادباء ايضاً في هذا الظل الادباء المساكين الذين يقدمون للناس كل رؤية نورية متقدمة وجميلة ولايحظون من الدنيا بشيء. المحاور: استاذ بشير ألا فيها اختلاف؟ مثلاً عندما كان ينتقد احد في الجاهلية ونقده لغوياً فيأخذ على الطرف في قصيدته لماذا قلت سيف ولم تقل اسياف؟ لماذا قلت عدد ولم تقل عديد؟ هنا الخطأ يجب ان تستخدم فلان كلمة وحتى في الرؤية الفلسفية لليونانيين عندما يتحدثون في السوفان وعن ارسطو ويجلسون جلستهم الخاصة ويتحدثون عن رؤيتهم للحب ترى كل يطرح فكرته والكل يحترم الاخر فدعني اعود اليك مرة اخرى فأنت تحدثت عن الشخص الغليظ القلب الفض الذي ينفض عنه الادباؤ ليس فحسب بل الناس جميعاً لنه يؤذيهم والاسلام يؤكد ان يكون لنا قلباً رقيقاً ونتحادث ونتسامح ونسمع الاخر حتى وان كان مشركاً او كافراً ونأخذ الفكرة منه وان كانت حقاً فنذهب معه. الجزائري: احسنت احسنت. المحاور: وان كانت باطلاً نوضحها له يعني سيدي الكريم اعود الى ذلك مادام النقد الادبي فجاً غليظاً مستبداً بأمره هكذا كما قلت في بداية البرنامج اذن لماذا لانفتح الباب على مصراعيها والنوافذ ايضاً في وجهه ونستريح من دخوله عليه؟ الجزائري: انا لم اقل ان النقد هكذا. المحاور: سيدي الكريم انت تحدثت عن الذي يؤذي. الجزائري: لا والله لم اقل كل ما لدينا. المحاور: ان حب عمي وان كره عمي. الجزائري: لم اقل ما لدينا من النقد هذا شأنه، لم اقل ان كل النقاد الذين هم بيننا من متمكنين ومن امثالهم هم هذا شأنهم انما قلت ان من الناقدين من هو هذا طبعه وانت تعلم ان النقد كائن حي والاحياء لهم مناقب ومثالب، لهم حسنات ولهم مساوئ صحيح؟ المحاور: يعني هل يمكن النقد بدون حب او كراهية استاذ بشير. الجزائري: اعتقد نعم اعتقد نعم اعتقد اذا بلغ الانسان درجة العدل كان كذلك. المحاور: يعني ألاتتصور ان هذا من المستحيل؟ الجزائري: كذلك اقول ليس بمستحيل. المحاور: دعنا ندخل الى السياسة، دعنا ندخل الى السياسة قليلاً. الجزائري: ليس بمستحيل. المحاور: دعنا ندخل الى السياسة قليلاً، دعك عن النقد انا اتصور ان الناقد الذي انت تتحدث عنه هو اشبه بقضاء امير المؤمنين فقط وهنا اجزم فقط لسبب ان العديد من الناس الان هو يخلط ما بين القاضي والمدعي وهو قاضي، هو يقضي وفي نفس الوقت يدعي هو مدعي عام ليتكلم عن المتهم الذي هو برئ حتى تثبت اذا ادانته وكأنه مجرم يجب ان يثبت برائته فهناك ايضاً من النقاد ألاتتصور ان هناك من النقاد يضعك في خانة المجرمين وعليك ان تثبت انت برئ؟ الجزائري: انت في هذا متفق معي وانا غير مخالف لك في شيء اساساً. المحاور: الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ. الجزائري: انا قلت لك ام هؤلاء الذين ذكرتهم هم من الناس الذين هذا شأنهم، نحن مختلفوا الطباع مهما تشابهنا حتى اذا كنا تواءم يعني انت واخوك التوأم لو فرضنا وانا واخي التوأم او اختي نتشابه في كل الملامح الخارجية يعني في الملامح الصورية لأجسامنا ولكنا لايمكن ان نتفق في واقعنا الداخلي، في باطننا، نفوسنا مختلفة، عقولنا مختلفة. المحاور: حتى تصوراتنا لأستقطاب المواضيع. الجزائري: بل والله وانت ادرى مني بذلك حتى في مظاهرنا الخارجية وحتى في سماتنا الجسمية فنحن مختلفون فأنت تعلم ان الابهام لايتكرر عند عبد من عباد الله الباذخين الاف الالاف. المحاور: بل كل شيء نعم استاذ بشير الجزائري انا معك ارجو ان تبقى معي، مستمعينا الكرام اشكر للاستاذ بشير الجزائري. النهج الاسلامي في رؤية اسلامية لمناهج النقد الادبي مستمعينا الكرام والى جانبي الاستاذ بشير الجزائري ويلتحق بنا الان اتصال من العراق ايضاً الاخ غزوان، اهلاً وسهلاً. غزوان: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اهلاً بك. غزوان: تحية لك اخي رائد وحيا الله ابا محمد في هذه الامسية الادبية. المحاور: شكراً جزيلاً بارك الله بك. غزوان: الله يحفظكم، اخي رائد مثل ما يقال في السؤال لايوجد حياء ونحن دائماً نحب ان نزيد معلوماتنا في الشأن الادبي. المحاور: الحمد لله. غزوان: هناك سؤال يطرح نفسه يقول كيف يمكن للباحث ان يستدل على ان العرب عرفوا كثيراً من الاحكام النقدية قبل الاسلام يعني بالرغم من وجود ادب عربي قبل الاسلام وادب ما بعد الاسلام اي هل يمكن ان نقول ان هناك احكام نقدية قبل الاسلام ومن هم اصحاب هذا الشأن يعني؟ دائماً يكون التركيز هناك حول الاحكام النقدية بعد الاسلام اي بمعنى كيف يمكن للباحث ان يستدل على ان العرب عرفوا كثيراً من الاحكام النقدية قبل الاسلام وتحياتي لكم والسلام عليكم. المحاور: انا اشكرك الشكر الجزيل، لااطأ ساحة الاستاذ بشير الجزائري المكرم والمعزز لدينا ولكن استاذ بشير لو تسمح. الجزائري: اكرمك الله. المحاور: يكفي ان نقرأ النثر الجاهلي وخطبة قس بن ساعدة عندما يخاطب الناس ونعلم كم هو ينتقدهم، نعم انا معك. الجزائري: اكرمك الله، اولاً احيي الاخ ابا المنتصر غزوان واتمنى له الخير، في الحقيقة لم يكن في الجاهلية نقد ادبي كما تفضل هو مشيراً وهو ايضاً يسأل سؤالاً مستغرباً، سؤالاً مستنكراً نقد ادبي في ذلك الزمن اي في الجاهلية انما كان هناك تذوق، كان هناك نقد مجازي اذا صح التعبير والنقد كان مع الانسان كما تقدم في اول هذا المسير، كان هناك النقد التاريخي، النقد التاريخي مذ بدأ المؤرخون يكتبون حياة الناس والمجتمعات اخذوا يكتبون النقد ايضاً، النقد التاريخي نشأ لأني حينما اذكر امرء القيس اذكر ادبه واقول اجاد هاهنا واخفق هناك وبين هنا واغمض هناك تلاحظ؟ هذا نقد ولكنه يسمى نقداً تاريخياً فالنقد التاريخي كان ولايخفى ان النابغة الذبياني كان من الحكماء عند العرب، كانت تضرب له قبة في الطائف في الموسم الذي يسبق الحج تجتمع فيه العشائر العربية من كل حدب وصوب ويقرأ او ينشد، كان عندهم الانشاد والانشاد هو قراءة الشعر بصوت ولعلك انت رأيته اذا لم تره قديماً فقد رأيته بلطف الله في العراق اخيراً، هنا في ايران ايضاً جاري، بين اهل الشام كلهم يعني في الشام الكبرى او في سورية الكبرى يعني فلسطين ولبنان والاردن وسورية هذا مازال قائماً يأتي مجموعة من العرب ينشد احدهم بصوت قصيدة ثم يقابله شاعر اخر بنفس المعنى الذي كان يتكلم فيه كانه جواباً له تلاحظ؟ هذه كانت موجودة عند الناس، كل هؤلاء ينشدون ويحكم النابغة الذبياني لهذا على ذاك او لذاك على هذا ويقول هذا قد بلغ الذروة وهذا قد بلغ الحضيض يعني هذا لم يجد وذاك قد اجاد كل الاجادة. المحاور: طيب يعني استاذ بشير. الجزائري: هذا نقد. المحاور: طيب هذا نقد من الطبيعي ان يكون نقداً لأن حتى البناء عندما يضع طابوقاً على طابوق آخر وآجر على آجر انا الشخص الذي لست ضالعاً في البناء اعرف انه اذا كان فيه اعوجاج او لا. الجزائري: صحيح. المحاور: ولأنني اؤمن بالخطوط المستقيمة اقول له ان هذا الخط هو فيه عوج فكيف اذا كنت مهندساً وضالعاً في هذا الامر فمن الطبيعي ان ارفض جميع الجهات ولكن سيدي الكريم دعنا ندخل هذا الجانب من الموضوع استاذ بشير. الجزائري: ان شاء الله. المحاور: أليس الادب ديدن العرب؟ الجزائري: نعم. المحاور: وأليس الادب بنيانه على الكلام؟ الجزائري: ليس ديدنهم بل هو طبعهم. المحاور: انا اقول، فعندما ننتقل من الجاهلية الى الاسلام ونبدأ من بداية النهضة الاسلامية عندما يمنع الشعراء من قولهم حتى يأتي احدهم ويقول هجيناً بانت سعاد فقلبي اليوم متبول الى ان ينتهي الناس من الغزوات وتتوطد الامور وتترفه الناس وتأتي عليهم الاتاوة من جانب والخراج من جانب سيدي الكريم هناك ايضاً نهضة اخرى للادب تكونت. الجزائري: نهضة على الاسلام لا للاسلام. المحاور: من الطبيعي على الاسلام لأن لو كانت للاسلام لما كانت هناك ثروة ولاكان هناك بذخ ولاجواهر ولاغلمان ولكن سيدي الكريم ألا تتصور في نفس هذا الحضيض من الفترة التاريخية للمجتمع الاسلامي او يمكن ان نسميه بالخلافة الاسلامية التي حكمت ألاتتصور ان في هذه الفترة بدأ النقد الاسلامي يتخذ وجهه وملامحه الواضحة ويستذوق من الادب الاسلامي ما هو يطرح ولو بشكل يعني؟ الجزائري: انت اشرت الى شيء جميل جداً، طبيعة الناس في القدم السحيق انها تتقن اشياء اتقاناً فطرياً ان الله سبحانه وتعالى وهب لعباده مواهب مختلفة في العمران، في الزراعة، في الصناعة، في كل شيء وهنا آثار في ظهر هذا الكوكب الذي نعيش عليه، آثار عظيمة جداً عجز العلم الحديث عن استكشاف الامكانات التي صنعتها، التي ابدعتها ولعل الاهرام في مصر من الشواهد الواضحة على ذلك، لعل الجنائن المعلقة في بابل من الشواهد على ذلك، كيف استطاع الانسان من غير هذه المضخات الحديثة الان ان يوصل الماء الى الطبقة السابعة من تلك الجنائن المعلقة التي كانت في بابل التي بناها نبوخذر نصر لزوجه ارميدية. المحاور: يعني افهم من كلامك استاذ بشير ان يبقى العهد الذي نسميه بالجاهلي بمعناه الاسلامي، يبقى العهد الجاهلي ذو فضل على الادب بما فيه من ادب حتى يومنا هذا؟ الجزائري: لاشك في ذلك. المحاور: طيب اذن يبدو ان معنا من البحرين اخ عزيز لانريد ان يتعطل او يتاخر علينا، الاخ حسين العبد الله من البحرين، اهلاً وسهلاً. حسين: السلام عليكم. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. حسين: تحية لكم اخواني في الاستوديو ونبارك لكم مولد الامام الباقر (عليه السلام). المحاور: مبروك للجميع ان شاء الله. حسين: وقبل السؤال لو تسمحوا لي بكم بيت بحق الامام الباقر (علیه السلام). الجزائري: سلام الله عليه. حسين: اقول. يا سائلي ومسائلي اين حل الجود والكرمفقلت ذاك الطاهر ذاك الباقر العلميا سائلي من للمعالي والعلا يرقا ومن يتقدمفقلت من غيره من للعلوم باقر ومعلميا سائلي من للفقير الجائع من للضعيف المعدمفقلت من كان نسلاً وامتداداً للنبي الاكرماخي بشير طبعاً الاسلام والنبي (صلى الله عليه وآله) والائمة كانوا يعطون الشعراء مكانة وكان الامام الرضا عندما قدم اليه الشاعر المعروف. المحاور: دعبل. الجزائري: دعبل بن علي الخزاعي نعم. حسين: نعم فسؤالي هو نحن عندنا قضية قضية الاسلام والشعراء دائماً يركزون على المبادئ والاخلاق وليس الاسلام وانما الانسانية، طبعاً اين محل النقد من الشعراء المسلمين والانسانيين الموجودين وغير الموجودين؟ وشكراً لكم. المحاور: شكراً لك ولكن دعني انتقد. الجزائري: ابا علي اسمعني بعد كلام الاخ دباب. المحاور: يعني استاذ بشير اولاً دعني انتقد اخي العزيز حسين العبد الله، ياسائلي ومسائلي اين حل الكرم يعني لو تذهب الى الفرزدق لعلمت اين حل الكرم، لو قرات الاية الكريمة الذي يأتي امير المؤمنين يتصدق بما في يديه وعلى الصلاة لعلمنا كل ذلك وهذا نقد. الجزائري: نعم وهو ايضاً في الحقيقة نفس الاسئلة التي طرحها الفرزدق رحمه الله على كل حال انما هي اسئلة استنكارية، انا اود ان اذكر للاخ حسين ابي علي حفظه الله، حسين العبد الله من البحرين اني كنت في الحلقة الماضية وعدته ان اتصل به بعد البرنامج وفعلاً والله هذا جرى اذ اتصلت به مرات وكرات من غرفة الاتصال ولكني لم احظ به هذا اولاً اما قوله ان الائمة عليهم السلام كانوا يستقبلون الشعراء الذين يتكلمون بالاخلاق الاسلامية والاخلاق الانسانية هي كل خلق الانساني هو اسلامي، الاسلام هو مفيض الاخلاق العالية وليس غريباً جداً او حتى ذرة غرابة في ان يستقبل ائمتنا سلام الله عليهم الذين هم عنوان الخلق الرفيع الشعراء الذين يتحدثون بهذه المكارم ويريدون لها ان تكون مناراً في اعين الناس حتى تستقطبهم الى دين الله وتهديهم الى حقائقه وتعلمهم فيضاً من دقائقه، اذن النقد الادبي اذا كان معناه ذكر الخيرات فذلك في الاسلام موجود سميناه نقداً ادبياً او لم نسمه المسألة ليست متعلقة بالاسماء انما متعلقة بالحقائق والوقائع صحيح؟ انت ذكرت في الجاهلية ان كان هناك شعراء وكان هناك ادباء وخطباء يتكلمون ويؤخذ الناس بكلامهم ويحترمون ذلك الكلام ويجعلونه قانوناً لحياتهم وهم في عصر جاهلية ولما نقول جاهلية ليس معنى ذلك انهم كانوا لايفقهون او انهم كانوا جهلة انما كانوا بعيدين عن النظر الى الله سبحانه وتعالى هذا فقط. المحاور: نعم استاذ بشير كان بودي ان اذهب الى صلب الموضوع المهم بالنسبة لبرنامجنا هذا ولكن يبدو ان معي على الهاتف الاخ عدنان الصحناوي من سوريا، اهلاً وسهلاً. عدنان: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اهلاً وسهلاً. عدنان: تحياتي لكم ولضيفكم استاذنا الكبير بشير الجزائري. الجزائري: زادك الله كرامة وعزاً وحفظك. عدنان: لكم تحيات واشواق من سوريا، سوريا الصمود والتصدي. المحاور: الحمد لله. عدنان: سؤالي استاذنا بشير. الجزائري: تفضل. عدنان: ما نظرة الاسلام لمنهج النقد الاجتماعي وما ابرز محاسن هذا المنهج؟ ارجو افادتنا افادكم الله. المحاور: شكراً جزيلاً الاخ عدنان الصحناوي من سوريا وان شاء الله دائماً تتواصل معنا من خلال هذا البرنامج وان نكون عند حسن ظنكم جميعاً مستمعينا الكرام،اذن استاذ بشير. الجزائري: سيدي العزيز رائد وسيدي الكريم عدنان الصحناوي من سوريا التي احبها واكرمها واتذكر اياماً طيبة فيها في الصالحية وغيرها، اقول لحضرته الكريمة نظرة الاسلام لمنهج النقد الاجتماعي مقسومة على قسمين احدهما له اي لهذا المنهج والاخر عليه واهم ماهو له انه يتناول ادب من جانبه الاجتماعي، من جانبه الانساني يعني يعنى بهموم الناس وغمومهم، بآمالهم وآلامهم، بما يحييهم وبما يميتهم، بما يقدم لهم خيراً وبما ينزل عليهم ضراً فأذن من هذا الجانب هو عزيز ومكرم في الاسلام والجانب الثاني هو انه يدعو الادباء لأن ينهضوا بكل ما يقدم للناس حسناً، بكل ما يحيي هذا المجتمع او ذاك بكلمة طيبة، بفكرة دقيقة حكيمة، موعظة حسنة لأن الادب انما هو بعث للحياة العامة، الاديب لايكتب لنفسه انما يكتب للناس وهذا يكرمه الاسلام وايضاً يدلنا على سبب اختيار الاديب اسلوباً ما في التعبير عن آلام هذا المجتمع وآماله ويكشف ايضاً عن دوافعه لذاك الاختيار ولكن مع ذلك هو يعني الجانب الثاني يوغل ايضاً في فردية هذا الانسان يعني يتعمق في نظرة هذا الانسان وايضاً تكون تلك النظرة مشفوعة بالتعمق في تلك الحياة الاجتماعية العامة حتى يكاد ذلك النظر للفرد يخفيه من العين يعني لايترك للاديب وجوداً مشهوداً بعيداً عن المجتمع انما يجعله شيئاً يسيراً في هذا الظل او في هذا الجسم الكبير او في هذا المصنع الكبير ولااحب ان اقول يتركه مسماراً في ذلك المصنع. المحاور: استاذ بشير لاضير اذا ذهب عنترة بن شداد وتعزل في عبلة ولكن اريد ان اقول لك ماذا تقول في عمر بن ابي ربيعة؟ الطارف والتليد ونعود مرة اخرى الى الاستاذ بشير الجزائري، استاذ بشير اعود واسأل مرة اخرى لماذا نشاهد في الكتب المدرسية وانا اتذكر بينما ينعتنني ابصرنني دون قيد الميل يعدو بي الاغر قالت الكبرى أتعرفن الفتى؟ وباقي القصيدة، لماذا يعني في المنهج الدراسي الاسلامي الذي في بلدان اسلامية اليوم يضعون عمر بن ابي ربيعة شاعراً فحلاً وينسبونه الى الفترة الاسلامية هل هناك فرق مابين الاثنين؟ الجزائري: نعم فرق كبير جداً. المحاور: اذن انا اسمعك. الجزائري: سيدي الكريم المناهج التي بين ايدي الان، التي بين ايدي ابناءنا واخواننا الان في كل البلاد الاسلامية ليست مناهج اسلامية قطعاً قطعاً فنظرة الناس الى عمر بن ابي ربيعة وامثاله من الشعراء ووضعهم في غير مواضعهم عائدة لا الى المنهج الاسلامي في النقد وانما عائدة الى اولئك الذين وضعوا هذه الكتب وهم بعيدون عن معرفة الاسلام، بعيدون عن معرفة ما يعود على المجتمع بخير ومثلما في كل مجتمع امثال عمر بن ابي ربيعة شعراء وادباء آخرون الذين خدموا المجتمع وقدموه وقدموا قلوبهم قبل قوالبهم خدمة لهذا المجتمع من قبيل الرجل الذي تقدم ألا وهو دعبل بن علي الخزاعي. المحاور: اذن لو تسمح استاذ بشير انا اذهب لأستقطب اتصال هاتفي لآخر الاخ فاضل المغسل من السعودية اهلاً وسهلاً. فاضل: سلام عليكم ورحمة الله. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله اهلاً بك. فاضل: الاخ رائد واستاذي بشير الجزائري ارجو ان تتقبلوني بالسؤال واجابة سريعة، اقول هذه الابيات الاربعة والسؤال الذي عندي. المحاور: نعم. فاضل: زلالك عذب اذا ذقتهونفسك عطر اذا مرنييداعب فكري تليدك بلوطارفه السحر مذ مسنياظنك وحياً قد تنزل فيمجامع قلبي فقد شدنيادور حواليك كالكترونأيا ذرة الادب المفتنكأنك تملك تلك النواةبشيراً بمظهره الحسنبم نفسرقولهم النقد القديم لايقدم للادب مايقدمه النقد الحديث؟ شاكراً ومقدراً والسلام عليكم. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجزائري: وعليكم السلام ورحمة الله. المحاور: يعني اتحفتنا ولانعلم، احببنا ذلك ولانريد ان نظهر ومافي مكنون قلبنا، تفضل استاذ بشير. الجزائري: بأختصار مع تكريمي لحبيبي وسيدي الذي من علي وليت لي شيئاً من لسانه الكريم لأجيبه بغير هذا الجواب الذي انا بصدده الان، الواقع الادب القديم لأنه كان معنياً بملامسة المضمون اما الادب الحديث فقد نزل في اعماق هذا المضمون وحلله وفككه ونثره نثاراً حتى لم يبق عضواً منه يلتقي بعضو اخر وعلى هذا الاساس كان ما قدمه له كثيراً كثيراً، اتمنى ان يكون جوابي قد بلغ سيدي الاديب الكريم الشاعر المغسل غسله الله من كل ذنب واثم ولمم. المحاور: آمين يارب العالمين، طبعاً مستمعينا الكرام كان بودنا من المستمعين الافاضل الاعزاء الذين يتصلون بالبرنامج ان يقترحوا علينا الفقرة التي نتناولها في برنامجنا القادم وهذا رجاء لأجل المستمعين انفسهم، نحن بامكاننا ان نأخذ موضوعاً ونتناوله ولكن يبقى لدينا دائماً السؤال ماذا يود المستمعون الكرام ان نتطرق اليه، اذن ايها الاخوة والاخوات ناتي الى ختام هذا اللقاء ولكن سوف نبقى في الحلقة القادمة ورؤية اسلامية لمناهج النقد الادبي، دمتم في امان الله حتى ذلك الحين. ******* الطارف والتليد - 08/06/2010 - 46 2010-06-09 00:00:00 2010-06-09 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6480 http://arabic.irib.ir/programs/item/6480 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم نحمده وبه نستعين في معرفته والوصول الى ساحته وسلام على الكرام واهلاً بهم في آفاق الطارف والتليد واستكمال ما قدمه لهم في الثلاثاء الماضي من مرور بالعروض وما فيه من خدمة للشعر والشاعر. نبدأ ندوتنا بسم الله تعالى وموضوعنا استكمال اثر العروض في الابداع الشعري وهو موضوع في غاية الصعوبة وذلك ان كثيراً من احبتنا المستمعين يحسبون انه درس في التقطيع الشعري الذي يمارسه استاذ على السبورة بألوان شتى وتشارك في بيانه وسائل تعليمية مسعدة على تقريبه للاذهان منها حضور الاستاذ والسبورة ومشاركة البصر للسمع في التلقي وربما نشير لها عرضاً لكنه ليس غايتنا التي نرمي اليها في الاستجابة لأقتراحكم الكريم تناول هذا الموضوع في الحلقة الماضية واستكماله في هذه الحلقة التي نحن فيها تلبية لما تحبون ومباشرة المراد بعد هذا الفاصل ان شاء الله. طبعاً انا اجدد تحياتي لرواد الطارف والتليد وبودي ان استقبل من اعتز بأستدامة حضوره معي مؤنساً ودليلاً وهو الاخ الاستاذ بشير الجزائري ولكن يبدو ان الاخ بشير الجزائري قد تأخر بعض الشيء عنا ربما بسبب الطريق او ربما بسبب المصعد وبما انني لا استطيع ان استكمل هذا البرنامج لوحدي لذلك. واخيراً كما يقول العراقيون انحلت الجبسة وايضاً تفضل مشكوراً الاستاذ بشير الجزائري والتحق بنا للتو فأحييك استاذ بشير الجزائري اهلاً وسهلاً بك ونحن تركنا المستمعين لينتظروا حتى تقدم علينا مبشراً ان شاء الله. الجزائري: حياك الله واكرمك وبشرك بكل خير واسعدنا بأن نكون في ظلك الظليل ونحن نسأل الله سبحانه وتعالى ان نقول قولاً ينفع اولئك الذين كانوا ينتظرونا متفضلين من اول لطفهم حتى اخره ولا جعل الله له من اخر الا في السعادة والسرور. المحاور: ان شاء الله يا رب العالمين، استاذ بشير الجزائري اذن لندخل مباشرة الى الموضوع، استاذ بشير تحدثنا في الحلقة الماضية عن العروض وطبعاً تطرقنا الى جوانب وانت تعلم وانا اعلم ويعلمون ضالعين في هذا الامر ان لايمكن ان يجتمع العروض في حلقتين او ثلاث حلقات لأنه هو درس خاص لربما البعض قد حصل على الدكتوراه من خلال هذا الموضوع. الجزائري: والله حتى في الولايات المتحدة اخذت درجة دكتوراه امتياز بهذا الفن بتجديده ايضاً وبالنظر فيه لكن ذلك المجدد العظيم الذي فاز بهذا الامتياز النادر جداً لم يكن قد زاد على ما جاء به الخليل بشيء حتى يسير جداً الا انه غير ربما الاسماء ودل على مداله. المحاور: وافضل الدليل انه اذا كان هذا الموضوع بسيطاً لما ذكرنا اليوم الخليل الفراهيدي. الجزائري: سلام الله عليه حياً وميتاً. المحاور: وعليك السلام ورحمة الله، استاذ بشير دعنا ندخل الى الموضوع يعني نعود مرة اخرى لكي نسهل الموضوع على بعض المستمعين الافاضل وكلهم سادتنا الحقيقة في هذا الموضوع ايضاً، نعود مرة اخرى استاذ بشير لم ظهر علم العروض وطبعاً نحن قلنا على يد الفراهيدي ولكن على يد من مرة اخرى نقول وما عدد الذين صاروا شعراء بتعلم العروض؟ الجزائري: اولاً هذا لايحصيه الا الله سبحانه وتعالى فلست مع الشعراء جميعاً. المحاور: استاذ بشير الجزائري الصين بجمعيتها ايضاً تحصى فكيف لا تحصي، المسألة ليست صعبة؟ الجزائري: لا الاحصاء الذي تريده مني ان اقول لك عشرة او عشرون او ثلاثون او مئة او الف وانا لست مع هؤلاء حتى اعرف ان هذا الشاعر كان شاعراً بتعلمه العروض وذلك كان شاعراً بما وهبه الله سبحانه وتعالى من الموهبة العظيمة التي كان بها شاعراً فأنا قلت لك لااستطيع عدهم واحصاءهم. المحاور: بهذا التأخير استاذ بشير الجزائري انا رحمتك بل كنت اريد ان اعرف عدد الشعراء وارقام هوياتهم الشخصية ايضاً ولكن بسطت عليك السؤال، طيب نبقى في السؤال. الجزائري: انا من لطف الله علي لا استطيع حتى مد يدي الى ما يسميه الناس الحاسب الالي او الحاسوب، لا اكاد اعرف منه شيئاً كما تعرف انت وكما تعبث فيه او تمضي في ذلك العالم باحثاً عن العروض والعروضيين وعن غيرهم من الشعراء والادباء والعلماء والكتاب، انت آتاك الله هبة عظيمة اشكرها له. المحاور: الحمد لله اذن يجب ان تكون حذراً استاذ بشير لأنني انا والحاسوب والمستمعين كلنا ضدك، على كل حال. الجزائري: اسأل الله العافية. المحاور: لم ظهر علم العروض استاذ بشير؟ الجزائري: لكن تذكر ان سيدك الامام الحسين عليه السلام يقال له سيد الشهداء يقول: "اتقي من لا تاصر له عليك الا الله" فأذا جمعت علي حشدك من المستمعين الكرام فأن الله سبحانه وتعالى ناصر وانا سعيد كذلك كل السعادة ان يكون هذا الجمع الكريم علي. المحاور: ما كلف الله نفساً. الجزائري: نعود الى ظهور العروض، قلنا في الحلقة الماضية ان الخليل كان رجلاً فطناً جداً، كان في غاية النباهة في حياته كلها، لماذا؟ لأنه لم يشبع من خبز الشعير، لم يشبع من خبز القمح او الحنطة كما يقول قائلون. المحاور: اذن عدنا مرة اخرى الى ابن خلدون ايضاً. الجزائري: لا الجوع حتى اشرف الانبياء والمرسلين محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يوصي به فأنه يجعل الانسان منفتح القلب، طيع الذهن، ذهنه في غاية الحساسية يلتقط كل شيء، ينتبه الى كل ما حوله ويأخذ بذلك الذي هو حوله فالخليل بفقره المتقع، بحاجته الماسة وعزته واباءه الفائقين كان الله سبحانه وتعالى قد آتاه ثمناً عظيماً جداً هو هذه الفطنة لكل ما حوله ولذلك جاء كما قلنا في الحلقة الماضية بعلوم سبق فيها الدنيا بأجمعها ليس العرب وحدهم وهو منهم انما سبق الدنيا بأجمعها حتى الان العلم الذي جاء به في وزن الشعر الذي انتقل من العرب الى الفرس الى الترك الى سائر المسلمين لم يكن احد قد زاد عليه شيئاً يسيراً جداً في تسمية او في اضافة علمية لا من العرب ولامن غيرهم وحتى الان الالات التي تستعمل في قياس اللغة والشعر لم تستطع ان تزيد على ما جاء به الخليل حتى اولئك الذين قلت لحضرتك الكريمة تواً انهم قد نالوا وهو استاذ اردني نال جائزة او شهادة دكتوراه من الولايات المتحدة في العروض، لم يزد شيئاً واحداً لا اصطلاحاً. المحاور: في الحلقة الماضية ايضاً استاذ بشير وددت ان تشرح لي الخيمة وما علاقتها بالمصرع والبيت والوتد وغير ذلك ولكنك فلت مني، دعنا نذهب الى فاصل ويبدو ان هناك اتصال. الجزائري: اكرمك الله. نتحدث عن العروض ويبدو ان هناك اتصال من الكويت الاخ خالد حيدر، اهلاً وسهلاً. خالد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجزائري: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته. خالد: تحية طيبة للاخ الكريم وللاخوة والاخوات العاملين في هذا البرنامج الرائع ولا يفوتني ان اخص بالذكر الاخ الكريم الشيخ الجزائري رزقنا الله واياه حسن الخاتمة ان شاء الله. الجزائري: خصك الله بالسعادة والكرامة. خالد: اشكرك اخي، بالنسبة الى سؤالي اليوم هو كيف يتعلم احداً اوزان الشعر ولا يصبح شاعراً اي بصيغة اخرى هل كل من يتعلم اوزان الشعر يصبح شاعراً؟ الجزائري: لا والله. خالد: اخوكم خالد حيدر من الكويت. المحاور: الاخ العزيز خالد حيدر من الكويت اذن استاذ بشير الجزائري تفضل. الجزائري: سبحان الله هذه هي العطايا الالهية يعني قد تجد عالماً جليلاً يسعى بكل جهده وهو غاية الحذق والفطنة مثل الاصمعي عبد الملك بن قريب الذي كان نادرة زمانه نادرة كل الازمنة اقول لك بحق في الطرائف واللطائف جاء يتعلم العروض عند الخليل وبعد مدة تبين للخليل انه لا يستطيع ان يتعلم هذا العلم فقال له مثل بيتاً من الشعر دع ما لا تستطيع الى ما تستطيع، هو الرجل فهمها وانقلب فلم يعد نهائياً وهو صديق الخليل ويحبه، اصغر منه سناً ولكنه كان قريباً اليه، حبيباً لديه على كل حال فعرف الخليل ذلك وعجب منه ايما عجب انه بمجرد اشارة فهم انه ليس من اهل هذا العلم هذا واحد، نوع آخر من تعلم العروض وعلمه احسن التعليم واجاد فيه كل الاجادة ولم يستطع ان يكون شاعراً مثل ابن جني، ابن جني عالم نادر جداً وله ايضاً كتاب في العروض ولكنه لم يكن له شعراً. المحاور: هذا ابن جني؟ الجزائري: نعم الرومي. المحاور: ابن عمي هذا! الجزائري: سلمت انت وعمك وابن عمك، سيدي الكريم ذاك رومي وانت انت، طيب هذا الرجل رحمه الله ربما قال ابياتاً من الشعر ولكن من قال ابياتاً من الشعر ليس بشاعر، دعني ايضاً اقول للسيد الكريم خالد الذي احبه واكن له التقدير حتى الخليل بن احمد رحمه الله الذي كنا نتحدث بفضله الكريم وقلنا انه نابغة الدنيا، كل الدنيا في كل الازمنة والامكنة، الخليل الخليل وحده لاشريك له كان قد اكتشف هذا العلم ولكنه لم يكن شاعراً وما جاءنا بشعر واذا وردنا شيء من شعره فذاك الشعر ليس من شعر الشعراء وانما هو من شعر العلماء ومعنى شعر العلماء اي انه لم يكن فيه تلك الحرارة والطراوة التي تجعله حبيباً الى النفوس، قريباً من القلوب. المحاور: يعني استاذي الكريم ليس كل من كانت لديه حجر يتمكن مثل مايكل انج ان يصيره الى تمثال جميل يبقى عبر التاريخ يشهد على فنه. الجزائري: احسنت ولا يأتي بموسى. المحاور: طيب وطبعاً. الجزائري: انت في الحلقة الماضية كنت قد اشرت سريعاً ورميتني بحجارتك الذائمة في يدك. المحاور: لا حول ولا قوة الا بالله. الجزائري: وقلت أين امرئ القيس من العروض، أين النابغة الذبياني من العروض، أين زهير بن ابي سلمى من العروض؟ ما كان احد منهم حتى سمع بهذا الاسم ولكنهم كانوا سادة الشعر امس واليوم وغداً. المحاور: طيب استاذ بشير يبدو ان المخرج، هناك اتصال هاتفي في انتظار، الاخت سهام من العراق، سلام عليكم اهلاً بك. سهام: سلام عليكم. المحاور: اهلاً وسهلاً اخت سهام. سهام: معكم سهام من العراق، العفو عندي سؤالين ممكن؟ المحاور: نعم تفضلي. سهام: ... المحاور: عفواً لة ببطئ عفواً. سهام: هل لكل بحر تفاعيل محددة لا يمكن الخروج عنها؟ المحاور: هل لكل بحر تفاعيل يمكن الخروج عنها. سهام: لا يمكن الخروج عنها. المحاور: تفاعيل لا يمكن الخروج عنها، نعم. سهام: السؤال الثاني كيف نفرق بين البحور؟ المحاور: شكراً جزيلاً اخت سهام. سهام: استطيع ان اتحدث مع الاستاذ بشير بعد البرنامج؟ الجزائري: ان شاء الله. المحاور: ان شاء الله. سهام: على نفس الرقم؟ المحاور: يعني ممكن الزميلة علياء الان على نفس هذا الرقم ان تعطيك رقم للاتصال ان شاء الله. الجزائري: اتركي رقمك وسوف تتصل بك. المحاور: سوف تتصل بك بعد البرنامج هذا افضل اختي العزيزة. سهام: شكراً جزيلاً. المحاور: شكراً لك، شكراً جزيلاً، طيب من الطبيعي استاذ بشير تقول هل لكل شعر تفاعيل لا يمكن الخروج عنها؟ الجزائري: لا والله لكل بحر تفاعيله الخاصة به التي لا يمكن الخروج منها الى غيرها لأنه اذا خرج منها الى غيرها صار بحراً اخر وعندئذ يكون من البحور المضطربة والبحور المضطربة مرفوضة مأبي عنها يعني العرب. المحاور: كماً ونوعاً. الجزائري: احسنت، العرب كانوا يكرهونها ولا يقتربون منها اي اقتراب يعني يسعون ان يكونوا دائماً واضحين، انت ساعة تأتي ببحر الكامل او بالبسيط او بالطويل او بالرمل او اي من هذه البحور الستة عشرة او الخمسة عشرة كما جاء بها الخليل رحمه الله والاخفش الذي كان في زمانه زادها بحراً واحداً تصور ان الخليل قد فاته هذا البحر وهو لم يفته انما اعرض عنه، لم يستطبه الذي هو البحر المدار اذن لايمكن الخروج ولكن هناك تغييرات تجري على كل بحر من البحور، تغييرات تجري على تفاعيله هذه التغييرات مرة نسميها زحافاً ومرة نسميها علة هذا الاعتراء او هذه الاصابة من زحاف وعلة للتفاعيل ممكنة في كل بحر لكنها لا تخرج تلك التفاعيل عن حالتها الاصلية تبقى فاعلات هي فعلات، تلاحظ؟ ومستفعل هي متفاعل اذا تأملناها لأنها بذلك الزحاف وبتلك العلة صارت صورة اخرى. المحاور: يعني تختلف عن الموسيقى استاذ بشير لأنه في الموسيقى مثلاً في تجويد القرآن كما تعلم استاذ بشير تجويد القرآن عادة يوصون ان يبدأ الانسان بقراءة البيات ومن ثم بأمكانه حسب السلم الموسيقي ان ينتقل الى المقامات. الجزائري: الحمد لله الذي لم يعلمني علمك في هذه المقامات. المحاور: علمك ما يكفي سيدي الكريم. الجزائري: اكرمك الله، صحيح الايقاع في البحور العربية هو الاساس، هو الجمال ولذلك يحرصون على ان لا يخرج المرء من تلك التفاعيل في بحر الى تفاعيل بحر اخر رعاية لهذا الايقاع الذي تتفضل به والذي تأتي على اساسه المقامات الطيبة ولا سيما مقاماتك البغدادية انت. المحاور: طيب استاذ بشير اذن الان دعنا عن هذا انت تحدثت عن الطويل وعن القصير وعن الرمل وغير ذلك، الاخت تسأل تقول كيف نفرق ما بين البحور؟ الجزائري: رحم الله والديك هذه مسألة في غاية السهولة وفي غاية العذوبة ايضاً، سهلة وعذبة هي ان نأتي الى كل بحر فنعرف تفاعيله الخاصة به مثلاً بحر الرمل فاعلات فاعلات فاعل فاعلات فاعلات فاعل. المحاور: هل لديك بيت على الاقل تذكره الان يعني يحضرك الذهن استاذ بشير ام ندع هذا الموضوع ولانضغط عليك اكثر. الجزائري: يا حبيباً عذب القلب هواه طكاته يل خوان حيل اوجعني. المحاور: الحمد لله رب العالمين وهذا من الملمع ايضاً الذي لم اسمع به، على كل حال هذه فاعلات فاعلات مفعولات وليس به فاعلات. الجزائري: اسأل الله العافية. المحاور: انا اردت ان تأتي بمثال. الجزائري: اكرمك الله، هل هذا واضح التفريق؟ المحاور: نعم. الجزائري: رحم الله والديك، الكامل مثلاً عنده متفاعل متفاعل متفاعل مرتان تلاحظ؟ او البسيط عنده مستفعل فاعل مستفعل فاعل مرتان وهكذا سائرها. المحاور: يعني ما بال من ملك الفؤاد بلحظه غض الطرف من شاف روحي ابتلت بيه. الجزائري: يا الله. المحاور: طيب نذهب الى العراق، الاخ غزوان معنا سلام عليكم اهلاً بك اخ غزوان. غزوان: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته تحية للاخ رائد وتحية للاخ ابو محمد. المحاور: يا مرحباً. الجزائري: حياك الله. غزوان: ابا محمد العروض هو معروف يعني يدرج مقابل الحروف المتحركة والساكنة وكيفية ائتلافها مع بعضها والمعروف انه اول من اكتشف هذا العلم هو الخليل بن احمد الفراهيدي، لكن اريد مقارنة او فرق بين العروض والضرب والحشو؟ ماذا يعني الضرب والحشو؟ هذا السؤال واضح ابو محمد؟ الجزائري: جداً. المحاور: اذن هذا هو سؤالك؟ غزوان: نعم هناك سؤال ثاني. المحاور: طيب. غزوان: نعم هناك حول مايخص الدوائر العروضية يعني الخليل بن احمد الفراهيدي قسم البحور الشعرية الستة عشر الى خمس مجموعات على اساس التشابه فيما تتألف من تفعيلة كل بحر من البحور بشرط ان لا يكون هناك بحراً متشارك في دائرتين والدوائر العروضية هي خمسة معروفة المختلفة والمشتبه والمئتلفة وغير ذلك ولكن يبدأ الخليل بن احمد الفراهيدي يعني هذا سؤال للمناقشة، يقول ان هذه الدوائر العروضية ليس لها واقع في الشعر العربي انما هي محاولة لأيجاد ظاهرة موسيقية من اجل وضع منهج محدد يرتب ويحدد العروض يعني ابا محمد بين تقسيم الدوائر العروضية وبين ماهو موجود كيف نفسر هذه الحالة؟ وهناك ايضاً ابا محمد تسمعني؟ الجزائري: تفضل اسمعك. غزوان: ارجو ان لا اثقل عليك ابا محمد. الجزائري: تفضل انا مسرور جداً. غزوان: الله يحفظك، هناك يعني جملة دائماً العروضيون يقولونها لم ارى على ظهر جمل سمكة وهو ليس من المعقول ولانقبل ان تكون هناك تنكة على ظهر جبل لكن ماذا يعني العروضيون بهذه الجملة "لم ارى على ظهر جبل سمكة" هل المقاطع الصوتية ام لسبب آخر؟ وتحياتي لكم والسلام عليكم. المحاور: وعليكم السلام شكراً لك. الجزائري: اكرمك الله اخ غزوان وكنت متفضلاً اما الضرب والعروض فلاريب ان الجميع يعلمون ان العروض هي اخر كل صدر بيت، البيت مقسوم على قسمين صدر وعجز، اخر الصدر هو العروض واخر العجز هو الضرب اما الحشو فهو كل كلام جاء في الصدر وفي العجز ماعدا العروضة والضرب فهذه واضحة اما الدوائر الخمس التي سماها هو الاخ وذكر ان كلاً منها تحتوي على ثلاثة بحور او بحرين او اربعة بحور او اكثر فهو قد اجاب نفسه ساعة سأل ذلك السؤال واما السؤال الذي سأله اخيراً. المحاور: لم ارى على ظهر جبل سمكة. الجزائري: لم يرى على ظهر جبل سمكة، انا ايضاً اقول ما رأيت تلك السمكة على ظهر ذلك الجبل وهي ربما اشارة الى الحروف التي تتكون منها التفعيلات التي تدخل في العروض الشعري كله. المحاور: شكراً جزيلاً استاذ بشير، طيب استاذ بشير بما تفضلت به واجبت احد الاخوة كان خالد حيدر اذن ما فائدة هذا العلم الذي لا يصبح بتعلمه. الجزائري: شاعراً؟ المحاور: شاعراً طيب. الجزائري: انا بشيء يسير جداً اجيب، انا وانت الان اذا وقع الينا قصيدة من القصائد من شاعر قديم او شاعر محدث في زماننا وقرأناها وكانت تلك القصيدة محط انظار سامعيها او قارئيها ونحن نعرف العروض كنا قد عرفنا بتلك المعرفة مواطن الاجادة ومواضع الضعف والاخفاق عند ذلك الشاعر وفي تلك القصيدة التي بين ايدينا وقد اخذ الناس بها. المحاور: يعني الا يفيد العروض، أليس العروض فقط هو في مجال الوزن الشعري؟ الجزائري: هو الوزن الشعري، مرة الانسان يعجب بأي قصيدة، بأي كلام اذا كان منظوماً او منثوراً يعجب به وهو لايدرك مبانيه وربما لايدرك حتى معانيه ومرة انسان يدرك المباني والمعاني في آن واحد ويعرف اين اجاد واين اخفق، اين نجح واين رسب تلاحظ؟ أليس في هذا شيء من فضل للانسان؟ المحاور: نعم من الطبيعي. الجزائري: اذن انا ليس فقط لكي اكون شاعراً علي ان اتعلم العروض، اذا لم اكن شاعراً ففي اقل التقادير تعلمت كيف احسن معرفة الجميل من غير الجميل. المحاور: يعني انت تقول انه من غير الضروري ان تكون طباخاً بل ضروري ان تتذوق الطبخ؟ الجزائري: احسنت احسنت. المحاور: استاذ بشير طبعاً كان بودي ان اذهب بك منحى اخر ولكن دعنا بداية اقول لمستمعينا الافاضل نحن نقترح للبرنامج القادم رؤية اسلامية لمناهج النقد الادبي فتبقى لدينا حوالي الربع ساعة فأذا كان للمستمعين الافاضل اي اقتراح للموضوع القادم فنحن في خدمتكم وبمقدرتنا ان نغير عنوان البرنامج القادم وهو الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي، اي اقتراح ثاني فهو مقدم على هذا المقترح لأنكم اولى بالبرنامج مستمعينا ودعونا نذهب الى سوريا ومعنا الاخت علياء النجار، اهلاً وسهلاً. علياء: سلام عليكم. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله. علياء: مساء الخير استاذ بشير، مساء الخير استاذ رائد. الجزائري: مساء النور. المحاور: اهلاً وسهلاً. علياء: في البداية اتشكر الاذاعة والقائمين عليها لما فيها من برامج مفيدة وقويمة امثال هذا البرنامج وبارك الله فيكم. المحاور: شكراً جزيلاً وفيك. علياء: استاذ بشير انا محامية ولكني من المهتمات في الادب، بالنسبة لموضوع برنامجكم اليوم احب ان استفسر اننا نسمع شعراء كثيرين اتقنوا علم العروض وعلموه وادرجت اسمائهم في قوائم الشعر الجاهليين او الحديثين المعاصرين ولكن هل هناك استاذ بشير من تعلم العروض وعلمه ولكن لم يظهر اسمه بين قوائم الشعراء الذين نعرفهم؟ هذا هو سؤالي. الجزائري: اي والله كثير، كثير وعلم، علم الاعلام ايضاً، ايتها الاخت الكريمة علياء من سوريا احييك واحيي سوريا العربية الكريمة واقول الواقع هو ان شعراء كباراً كانوا قد سجلوا اسمائهم في سجل الخالدين ولم يكونوا قد عرفوا العروض وقد مرت اسمائهم على لساننا او في اوائل هذا البرنامج، ليتك كنت معنا في اوله، منهم مثلاً امرئ القيس الذي هو عنوان العناوين في الشعر او النابغة الذبياني الذي كان هو المحكمة في الشعر او زهير بن ابي سلمى او حتى الخنساء كرامة لك حتى لا ننسى النساء الطيبات، على كل حال. المحاور: وزرقاء اليمامة. الجزائري: تلك الناظرة التي تحسن النظر ولا تحسن الشعر. المحاور: طيب. الجزائري: على كل حال انا اريد ان اقول هناك ناس كانوا قد قالوا الشعر من غير عروض، من غير معرفة بالعروض وهناك ناس ايضاً هذا اجبنا عنه ولكن في الاعادة افادة، هناك ناس قد تعلموا العروض وعلموه احسن التعليم ايضاً ومنهم ابن جني الذي كان استاذ الشريف الرضي وما من شك في ان الشريف الرضي السيد محمد بن الحسين الموسوي المدفون في بغداد وكان نقيب الطالبيين كان اشعر قريش كما يقولون، في الناريخ مسجل، في التاريخ الادبي الشريف الرضي اشعر قريش لأن الشعراء اما مكثر غير مبدع، غير مجيد واما مجيد غير مكثر والشريف الرضي كان مكثراً ومجيداً. المحاور: اكثر وابدع. الجزائري: مكثراً ومبدعاً كما تفضلت، على كل حال هذا تلميذ ابن جني وابن جني لم يكن شاعراً اما الشريف الرضي فصاحب هذه الفضيلة. المحاور: من فطاحل الشعراء. الجزائري: وفي هذه الدرجة الرفيعة. المحاور: طبعاً استاذ بشير الجزائري بودي ان اذكر نقطة للمستمعين الافاضل، انت معي انك لاتقصد ان امرئ القيس، النابغة الذبياني، عمرو بن كلثوم، عنترة بن شداد وغيرهم كان يعلم بالعروض بل ان حفظه لقاعدة اللغة هي التي جعلتهم ان يكونوا استاذاً للعروض قبل ان يكتشف العروض. الجزائري: احسنت احسنت. المحاور: يعني هذا القصد من الموضوع ليس ان في الجاهلية كانوا يعلمون شيئاً اسمه العروض. الجزائري: لا ابداً. المحاور: بل هم بما انهم ضالعين في اللغة وللغة قاعدة ولايخرجون عن تلك القاعدة فهم كانوا في العروض دون ان يعلموا. الجزائري: انا بودي ان ابث جملة يسيرة جداً اذا سمحت. المحاور: نعم. الجزائري: الشعر ذوق والشعر طبع ولا يأتي بالتعلم يعني مهما اجتهد الانسان اذا اراد ان يكون شاعراً وهو غير شاعر والله لن يكون شاعراً وكثير من الناس انت ايضاً جربت ورأيت في بغداد، في طهران، في دمشق، في بيروت، في القاهرة، في الجزائر والله رأينا كثيراً من الناس قد مارسوا الرسم والنحت والموسيقى والشعر وكتابة القصة وماكانوا قصاصين ولا شعراء ولا موسيقيين ولا ايضاً اصحاب الفنون التشكيلية الاخرى لا نحاتين ولارسامين لماذا؟ لأن الطبع لم يكن على ذلك. المحاور: طيب استاذ بشير الجزائري. الجزائري: يعني هو عرف قواعد الفن، الرسم او النحت او الموسيقى ولكنه لم يكن شاعراً، بالله عليك اي صيدلي الان لايعرف مقادير الادوية؟ هل رأيت صيدلياً طبيباً؟ قل ان تجد ذلك، صيدلياً طبيباً، كم من الناس يعرفون احكام الشرع؟ كل من عرف احكام الشرع كان متديناً؟ المحاور: لا ليس كذلك. الجزائري: رحم الله والديك. المحاور: طيب استاذ بشير كان بودي ان ادخل الى الشعر الشعبي ولكن بما انه هو شعر ولكن دعنا نستقبل اتصال هاتفي من الاخ ماهر العقل من سوريا، اخ ماهر اهلاً وسهلاً. ماهر: اهلاً وسهلاً سلام عليكم. الجزائري: اهلاً بماهر. المحاور: اهلاً بك. ماهر: سلام عليكم. المحاور: وعليكم السلام ورحمة الله. ماهر: اشكر السيد رائد كثير الشكر على هذه البرامج الجميلة التي يقدمها. المحاور: انا اشكرك الشكر الجزيل. ماهر: بالاضافة الى شكري الكبير للاستاذ بشير الجزائري. الجزائري: فديتك اخ ماهر شكراً جزيلاً. ماهر: هذا برنامج جيد جداً من حيث العروض والشعر والادب. الجزائري: اكرمك الله. ماهر: واحب ان اقول رحم الله الخليل الذي اخترع هذا الفن الجميل فكان صاحب ذوق وفن واذن مرهفة لكي اكتشف هذه عن الشعر والعروض اما سؤالي ماهو الزحاف في الشعر؟ ارجو التوضيح. المحاور: شكراً شكراً جزيلاً للاخ ماهر العقل من سوريا اذن استاذ بشير لو تسمح لحظات نعود لكي تجيب الاخ ماهر بعد استراحة. الجزائري: فديته هو ومهارته. المحاور: شكراً جزيلاً. المحاور: لدينا اربع دقائق مستمعينا الكرام ودعونا ايضاً نحيي مرة اخرى الاستاذ بشير الجزائري واحييكم مستمعينا اذن لم تكن هناك لدينا اي اقتراح من المستمعين حول الموضوع القادم اذن سنبقى، الموضوع القادم سوف يكون الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي مستمعينا الافاضل هذا موضوعنا فمن يحضر فليحضر مالديه حتى ذلك الحين، اذن ماهو الزحاف في الشعر استاذ بشير؟ الجزائري: ياسيدي يقولون الزحاف هو تسكين الحرف الثاني من السبب، السبب هو ان يكون في التفعيلة حرفان متحركان، انت تسكن احدهما، تسكين الحرف الثاني من السبب مثلاً تسكين التاء من متفاعل التي هي التفعيلة الاساسية في البحر الكامل، متفاعل انت تقول متفاعل متفاعل فتصير بهذه الصورة تنقل من متفاعل لأنها مرفوضة عندهم الى التي اشرنا اليها. المحاور: يعني عش هكذا. الجزائري: مستفعل، عش هكذا مستفعل، طيب هذا نسميه زحافاً تسكين الحرف الثاني من السبب مثل تسكين التاء من متفاعل فتصير متفاعل وتنقل الى مستفعل او بحذف التاء من متفاعل فتكون مفاعل، نحذف التاء فتكون مفاعل هذا يقال له زحافاً اذن هو. المحاور: يعني كمصائب قوم. الجزائري: اما تسكين الحرف الثاني من السبب او حذف هذا الحرف من السبب. المحاور: طيب استاذ بشير يعني لدينا الان دقيقة ونصف وطبعاً مرة اخرى اقول للمستمعين الافاضل الرؤية الاسلامية لمناهج النقد الادبي هو الموضوع القادم ان شاء الله لو كان لدينا عمر لكي نكون في خدمتكم ولكن استاذ بشير الجزائري انا وانت واعتقد الكثير من الناس يحبون الشعر الشعبي لأنه قريب الى قلوبهم في هذا العصر الذي يلم به الضجيج وكل ذلك، الشعر الشعبي هو اقرب الى اكثر قلوب الناس عامة. الجزائري: صحيح. المحاور: هل ترى في الشعر الشعبي من شمال المغرب وحتى العراق وغيره هل ترى ان للشعر الشعبي ايضاً عروضاً خاصاً به؟ الجزائري: والله بحسب الدراسات المقدمة من الدارسين المتبصرين في هذا الشأن نعم الصلة وثيقة جداً بين الشعر الشعبي او مايسميه بعض العرب الملحون. المحاور: لكن لن يظهر فراهيدي لكي يضع له. الجزائري: احسنت هذا مالم يذكره ذاكر ولكن الشعراء انفسهم قد عرفوه تلقائياً يعني من ذات انفسهم وساروا عليه كما يسيرون في الفصيح واجادوا ربما حتى فاقوا شعراء الفصيح اليوم. المحاور: وما اجمل هذا البيت في هذا الختام مستمعينا الافاضل لهذا البيت الشعري الشعبي استاذ بشير الجزائري لأحد شعراء العراق عندما يقول: كلي مهتم وين رايح ليش عينك بالسمهكتله يبست كاع اهلنه راح اروح امطر دمهالجزائري: الله اكبر. المحاور: شكراً لكم واشكر حضور الاستاذ بشير الجزائري وجميع الذين رافقونا الى هذه اللحظة نرجو ان نكون عند حسن ظنكم، الى اللقاء. ******* الطارف والتليد - 01/06/2010 - 45 2010-06-02 00:00:00 2010-06-02 00:00:00 http://arabic.irib.ir/programs/item/6420 http://arabic.irib.ir/programs/item/6420 المحاور: بسم الله الرحمن الرحيم له الحمد وصلاته وسلامه على حبيبه المصطفى عبده ورسوله الامين واله الهداة الميامين وسلام على احبة الطارف والتليد مستمعيه الكرام واهلاً بهم في الاطلالة على اثر العروض في الابداع الشعري الذي اقترحتموه انتم ولبيناه نحن مسرورين. نبدأ القول بأثر العروض في الابداع الشعري ومن الحق ان نعرف كالمعتاد مستمعينا الافاضل العنوان هو العروض، العروض نفسه قبل ان نعرف اثره في الابداع الشعري وفي هذا الشأن نتكي على رفيقنا الدائم الاستاذ والاخ العزيز بشير الجزائري وهو الان يهم بالجلوس الى جانبي، اهلاً وسهلاً بك استاذ بشير وقد تأخرت على البرنامج اهلاً بك. الجزائري: اجلسك الله مجلساً حسناً في الدنيا والاخرة واعزك واكرمنا بسلامتك. المحاور: في الدنيا مجلس حسن انا بجانبك وفي الاخرة لا اعلم لم اذهب بعد. الجزائري: ذلك الوقت يؤتيه ما يشاء. المحاور: اهلاً بك استاذ بشير، استاذ بشير كما سمعت لي التو سيدي الكريم طلبت منا مستمعة كريمة من العراق العزيز ان نتحدث عن العروض فبداية ومن الطبيعي سيدي الكريم ان نعرف ماهو العروض؟ الجزائري: اذا سمحت لي ان اقول وخير القول بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وسلام على المرسلين اولئك الذين علمونا كل شيء نحيا به هنا وهناك، نحيا به حياة ثانية حياة باقية وصلى الله على سيدنا محمد بن عبد الله سيدهم، سيد هؤلاء جميعاً وعلى اله المباركين الطيبين، اشكر لك لطفك ولمستمعيك الكرام ان تلبي لهم ما يطلبون منك وان تجعل برنامجك برنامجهم وهذا يسعدني كثيراً، يسعدني ان ارى معلماً يكون طالباً لتلاميذه ساعة يدخل صفهم اي يترك للتلاميذ ان يكونوا هم المعلمين، هم الذين يناقشون درسه ومستمعوك هؤلاء هم هكذا. المحاور: انا اشكرك الشكر الجزيل ولست بذلك المستوى من التطلعات وكما تعلم توقعات المستمعين الافاضل استاذ بشير الجزائري هذا اقل مايجب ان نقوم به لأحبتنا ومستمعينا الافاضل ولو استمرينا هكذا استاذ بشير الجزائري سوف ينتهي البرنامج ولازلنا. الجزائري: سلام الله عليك وعليهم وعلى البرنامج اذا كان فيه، في كلمة فيه نفع لمن يستمع الينا واسأل الله ان يزيدهم وان يسددهم. المحاور: آمين رَبِّ الْعَالَمِينَ. الجزائري: سيدي الكريم انت تسأل عن العروض ما هو؟ العروض بأيجاز تام يناسب ذوقك وطلبك علم جاء به ذلك العبد الصالح الزاهد الخليل بن احمد الفراهيدي، الخليل الذي كان يبل كسرة خبز شعير بماء بارد، بماء نهر حتى لابماء جرة ويأكل ويقدم للدنيا هذا العلم العظيم، علومه كثيرة، العلوم التي جاء بها، هو احد المتعلقين بالامامين الصادق والكاظم (سلام الله عليه)ما وكانا مرضيا عنه كثيراً لديهما، على كل حال عاش في البصرة الباردة كما تدري، الان البصرة في غاية البرد (سلام الله عليه). المحاور: اذا كانت البصرة في غاية البرد فنحن الان في القطب الشمالي. الجزائري: على كل حال عاش في ذلك الحر يقول بعض المتعصبين ان الانسان لايستطيع ان يكون مفكراً او متبصراً حتى يكون في منطقة باردة وهذه من العجائب! حتى ابن خلدون المفكر العربي هو نفسه من اصحاب هذه النظرية، النظرية الجغرافية يعني يرى ان الجغرافية لها اثر. المحاور: هل ابن خلدون عاش في منطقة باردة كي يتحدث عن هذا الامر؟ الجزائري: لا لا هو يقول. المحاور: رأيه في علم الاجتماع. الجزائري: يقول المناطق الباردة تولد ناساً متفكرين ومتدبرين ومتبصرين ومن عاشوا في المناطق المعتدلة اخف درجة في التفكر والتدبر ومن عاشوا في المناطق الحارة كانوا اقل فكراً وبصراً. المحاور: يعني لربما استاذ بشير. الجزائري: وقد كذب ربك هذه النظرية سبحانه وتعالى كذبها بالخليل بن احمد الفراهيدي الذي كان فقيراً غاية الفقر مسكيناً. المحاور: وغنياً غاية الغنى. الجزائري: وغنياً غاية الغنى حتى ان كثيراً منهم كانوا يقولون لقد اكل ناس كثيرون بعلم الخليل وهو جائع او لقد اثرى الناس بعلم الخليل والخليل فقير، على كل حال هذا الرجل رآى ناساً من المسلمين الذين لا يحسنون العربية ربما وحتى العرب الذين نسوا عربيتهم قد اخلوا بأوزان الشعر العربي. المحاور: وهم كثرة. الجزائري: احسنت وهم كثر كثر، التوكيد اللفظي والمعنوي وهم انفسهم واعينهم كثر كثر او زياد زياد، على كل حال هؤلاء الطيبون رآهم يخالفون اوزان العربية، اوزان الشعر العربي والشعر العربي عزيز عنده اثير لديه كثيراً فأخذ يفكر ويتدبر ماذا يفعل؟ فجاء بهذا العلم الذي نسميه العروض او الذي سميته انت العروض نزولاً على طلب مستمعيك الكرام ونحن نحيهم ونحيك. المحاور: استاذ بشير الجزائري طبعاً نحن نحيك دائماً وانت عزيز فينا وفي قومك واينما حللت وهذه ليست مجاملة وانت تعلم ذلك جيداً، استاذ بشير الجزائري انا سمعت او قرأت يعني هذا ليس له تأثير الصحة والخطأ هو الذي يؤثر في الموضوع، لماذا اخذوا من بيت الشعر وطبقوه على بيت الشعر. الجزائري: بل اخذوا من بيت الشعر وطبقوه على الشعر، هنا تتجلى كرامة الخليل رحمه الله وارجوك اذا انتهى برنامجنا وفرغنا لأنفسنا ان تقرأ عليه الفاتحة. المحاور: نقرأ الفاتحة الان. الجزائري: من كل اخوتنا المستمعين الكرام هذا الرجل الذي جاء بعلوم ماسبقه اليها من احد، جاء بالمعجم، نظام المعجم في اللغات في العالم كله، هو سبق العالم بأجمعه للانصاف وجاءنا بكتاب العين ربما قال قوم ان احد تلاميذه هو الذي كتب هذا المعجم يعني نفذ ما كان الخليل يطمح اليه او اخذ شيئاً من علم الخليل وماقاله ونظمه هو على مااراد الخليل هذا لايخل به، كل الاساتذة البارعين طلابهم يجمعون آثارهم ويقدمونها للناس، اذا كان فيه من خطأ ارتكبه تلميذه هذا لا يقبح فيه، لا يقبح في علمه وابداعه لأن المرتكب غيره. المحاور: يعني استاذ بشير انت تعلم ان ابناء عمومتي هم لازالوا رحل يعيشون في بيوت من شعر وانا صدقني دققت كثيراً في بيت الشعر عندما اذهب اليهم، العجيب ان هذا الرجل يستخلص من هذا الجسد البسيط وهذا الستر لا اعرف ما اسميه ويستخلص منه كل ذلك العلم وكل ذلك النبوغ. الجزائري: انت الان اخذت ريشتك الحسناء جداً ومددت يدك بها الى الوانك الزاهية واخذت ترسم لنا ذلك الشيء الجميل الذي جاء به الخليل رحمه الله، فعلاً هو فتن الناس لابعلم العروض وحده انما بالاصطلاحات او بالاسماء دعني اقول اولاً كانت اسماءاً هو سمى بها هذه الاجزاء، سمى بها هذه المقاطع، سمى بها هذه التفعيلات التي وردت في علمه الذي سماه العروض او في علمه الذي سماه القافية وهو مقترن بصاحبه الاول علم العروض وعلم القافية، جاء في الاول بالنغم والايقاع كما يذكر النديم صاحب الفهرست وهو رجل عظيم جداً مستوعب للعلماء الذين عاشوا في المدة التي سبقت زمانه فأوفاهم حقوقهم وحفظها عليهم ايما حفظ فقال لقد سبق الخليل الى علمين جميلين وألف فيهما كتابين صغيرين هما النغم والايقاع لم يبلغا ايدينا يعني هذان الكتابان النغم والايقاع لم يصلا الى الناس وانما بقي لدينا العروض والقافية وهما علمان عظيمان وعظمة الرجل هنا تتجلى، تتجلى في الاسماء التي وضعها لأجزاء هذين العلمين. المحاور: كالمصرع والقافية. الجزائري: احسنت رحم الله والديك وقد اخذها كما تفضلت انت ولفت نظري الغافل. المحاور: لا حاشاك. الجزائري: الى انه قد مر ببيت الشعر او عاش بيت الشعر، لا ادري اذا كان هو صاحب بيت شعر او كان في غرفة من طين رحمه الله الاكثر ربما كان له غرفة طين في البصرة (سلام الله عليها). المحاور: اذا كان، لربما حل ضيفاً. الجزائري: ربما حل ضيفاً واستدعاه هارون الرشيد ولم يلبي وقصده حاكم الاهواز بنفسه اكراماً له واعتزازاً به لأنه ابا ان يستجيب له ساعة طلب منه ان يحضر اليه قال لأنه كان له حاجة عنده، قال صاحب الحاجة يسعى، اذا كان له حاجة لماذا لم يأتني؟ لماذا أتي اليه انا؟ المحاور: واظن استاذ بشير الجزائري رغم اننا اوغلنا في التاريخ اظن ان الفراهيدي اذا كان يمشي في السوق رث الملابس لكان مثالاً اقرب الى امير المؤمنين علي بن ابي طالب في شيء واحد هو ان علي بن ابي طالب كان يسب على المساجد حتى يقال ان اعرابياً دخل الى المسجد وسمع ان صاحب المنبر يسب علي بن ابي طالب فقال لصاحبه من هذا الذي يسبون؟ قال لربما هو صعلوك من صعاليك البادية فمن يرى ابن خلدون لربما هنا من يراه رث الملابس ويجر اذيال الجوع معه ليتصور ان هذا الرجل لاشيء بينما هو قطعة من لهب النور استضاءت به الدنيا. الجزائري: احسنت احسنت. المحاور: ارجو ان تبقى معي فالمخرج هو يلوح لي اكثر من دقيقتين. الجزائري: ربما توتر. المحاور: توتر جداً وهو يعلك ايضاً، مستمعينا الافاضل قد اسهبنا في الحديث حول تاريخ الفراهيدي واطال الحديث ولذلك يجب علينا ان نذهب الى صلب الموضوع لو تسمح استاذ بشير. الجزائري: اطال الحديث ام اطلته انا؟ المحاور: على كل حال استاذ بشير، على كل حال سيدي الكريم فيك الخصام وانت الخصم والحكم. الجزائري: اكرمك الله وانا ضيفك. المحاور: طبعاً لذلك دعنا نذهب الى صلب الموضوع مستمعينا الافاضل ونبدأ الموضوع مع احد ضيوف البرنامج الاخ العزيز عاطف المسكي من سوريا العزيزة، اهلاً وسهلاً اخ عاطف. عاطف: .... المحاور: اخ عاطف اهلاً وسهلاً، للاسف يبدو ان الاتصال هناك خلل، على كل حال على الغرفة السيطرة ان يتداركوا الامر ودعني اعود اليك استاذي الكريم، طيب اذن العروض وتحدثنا من هو ذهب نحو العروض ومن احيا العروض ومن اختلق العروض او خلق العروض استاذي الكريم؟ الجزائري: احياناً افتعل وفعل تأتي بمعنى واحد. المحاور: ان شاء الله، يعني كيف تلافى هذا الخروج عما لم يسمعه العرب؟ الجزائري: رحم الله والديك انت مررت على شيء مهم جداً، الرجل قيل انه كان يذهب الى بئر في ارض تسمى العروض في الحجاز ومنها اخذ الاسم، كان يضع رأسه في البئر وربما اشرنا لمثل هذا في حلقات لاادري قد حملنا الزمان الى ذكر الخليل رحمه الله بأي حال من الاحوال، كان يذهب الى تلك البئر ويضع رأسه فيها وينادي او يقرأ بيتاً من الشعر ويستمع لنفسه. المحاور: يعني من هنا اتى البحر الطويل والبحر القصير وغير ذلك؟ الجزائري: احسنت، الاصداء الواردة اليه، العائدة اليه، اصداء صوته وهو يقرأ، لنفرض على ما يمكن ان يقال ولد الهدى فالكائنات ضياء، رحم الله احمد شوقي بالمناسبة في ذكرى المولد السعيد لرسول الله صلى الله عليه واله، انت وهواتفك لا تدعني. المحاور: يعني لو تسمح استاذ بشير يعني الهاتف، ليس بودي ان اقاطعك ولكن الاخ حل ضيفاً علينا ويجب ان نفتح الباب وانت صاحب الدار ايضاً. الجزائري: اهلاً ومرحباً به، اكرمك الله. المحاور: الاخ عاطف المسكي من سوريا سلام عليكم. عاطف: وعليكم السلام استاذنا الله بالخير. المحاور: يا اهلاً وسهلاً. عاطف: نرحب ونشكر الاستاذ الاديب بشير الجزائري معكم. الجزائري: اكرمك الله وحفظك. عاطف: نحن مسرورين بحديثكم الجميل من سوريا. المحاور: اهلاً وسهلاً. عاطف: يعطيك العافية، حبينا يعني نسمع كثير من هواة الشعر عندما يقرأون الشعر ويصورون صوراً جميلة نشاهد انه لا توجد قواعد للوزن للاسف عندهم مع انه كلام جميل وصور جميلة فنحن نوجه هذا السؤال لهم ولبعض محبي الشعر، لماذا يجب على كل شاعر ان يتعلم العروض مع انه هو اهم شيء في وزن الشعر؟ المحاور: طيب اذن هذا السؤال اخ عاطف المسكي من سوريا نشكرك الشكر الجزيل، اذن سيدي الكريم حقاً وكأنني ارى واقول لماذا يجب ان يكون الانف مابين العينين؟ جدتي كانت تقول لي ان الله وضع الانف مابين العينين لكي تخجل هذه العين من الاخرى! تفضل. الجزائري: الله اكبر، ما احلى هذا البيان وما احلى سؤال الاخ الكريم عاطف زاده الله عطفاً علينا واحساناً الينا، سيدي الكريم في الحقيقة اذا كان مثل هذا الوجوب على الشاعر ان يتعلم العروض فهو وجوب اخلاقي، وجوب عقلي انا امارس مهنة حسنة واعرف ان هناك وسيلة تحسن هذه المهنة، تزيدها بهاءاً واثراً في نفس المقابل فلماذا لااستعين بتلك الوسيل