استمرار جرائم السعودية التاريخ: 2015-04-06 14:38:00
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.
  • سقوط نحو 900 شهيد واكثر من 1200 جريح نتيجة غارات الطيران الحربي السعودي الذي لا يزال يقصف الأحياء السكنية، منشئات البنى التحتية، المصانع، المرافق الإقتصادية ومعسكرات اللاجئين في اليمن. هذا العدوان تسبب أيضاً في تشريد الالوف من المواطنين اليمنيين.