الرئيس الايراني
الرئيس الايراني يدافع عن تشكيلته الحكومية في البرلمان الثلاثاء القادم

أعلن المتحدث باسم الهيئة الرئاسية للبرلمان الايراني، اليوم السبت، أن رئيس الجمهورية سيحضر في البرلمان يوم الثلاثاء القادم، للدفاع عن تشكيلته الحكومية الجديدة.

الرئيس روحاني يرسل برقية لماكرون مهنئا باليوم الوطني الفرنسي

أبرق الرئيس حسن روحاني الى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرن مباركا بمناسبة اليوم الوطني لفرنسا والّذي يصادف في الـ 14 من شهر تموز.

روحاني: القرارت الخاطئة لبعض الحكومات هي السبب في مشاكل المنطقة

اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني، القرارات الخاطئة لبعض الحكومات، السبب في ظهور مشاكل لبعض الدول الاقليمية ومنها اليمن وسوريا والبحرين وقطر، منوها الى ان المتضرر الاول من تلك السياسات ستكون الحكومات المتخذة لها.

الرئيس روحاني: ايران دعمت الشعب العراقي في أحلك الظروف

أكد الرئيس الايراني حسن روحاني، ان ايران قدمت الدعم للشعب العراقي فيما كانت تمر بظروف اقتصادية صعبة.

الرئيس الايراني: نسعى من اجل السلام بالمنطقة وسحب الذريعة من العدو

وفي كلمة القاها الاحد في الملتقى العام للسلطة القضائية الايرانية، اكد الرئيس روحاني ضرورة العمل بحيث يبقى العدو وحيدا في الساحة ولا يحظى بدعم الاخرين ضدنا واضاف، ان العدو يسعى بان لا يكون هنالك في منطقة الشرق الاوسط سلام واستقرار وتنمية وان تسود الحرب فيها بدلا عن ذلك ليتمكن من بيع اسلحته واستغلال الامور وزيادة ذرائعه للتدخل في شؤون الاخرين.

الرئيس روحاني: اي تحرك ارهابي سيقابل برد حاسم

اعلن الرئيس الايراني حسن روحاني ان المساعي الواسعة للقوى الامنية ساهم في كشف واحباط الكثير من الاجراءات الارهابية وان سقوط عدد الابرياء العزل على يد عدد من الارهابيين العملاء سيمهد الارضية لجهوزية شعبية اكبر للقضاء على المجرمين.

الرئيس روحاني: ايران وسوريا في خندق واحد ضد الارهاب

اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني المكافحة الحازمة للارهاب وارساء الاستقرار والامن المستديم في المنطقة من الاهداف المشتركة لايران وسوريا، مؤكدا ضرورة الصمود والمقاومة في هذا الطريق حتى تحقيق الانتصار النهائي.

روحاني: من موّل الإرهاب لايمكنه أن يدعي مكافحته

وصف الرئيس الايراني حسن روحاني اللقاءات التي شهدتها السعودية بانها كانت صورية ولم يكن لها أي قيمة سياسية ولن يكون لها مشددا على ان من موّل الإرهاب لا يمكنه أن يدعي مكافحته.

روحاني: قوّتنا ليست لاخافة الاخرين ولكن للتصدي لاي عدوان

قال الرئيس الايراني حسن روحاني إننا لا نريد امتلاك القدرات لاخافة الاخرين بل للصداقة معهم، مشددا في الوقت ذاته على أن من يحاول العدوان على البلاد سنتصدى له بكل حزم.

روحاني: حدودنا آمنة لجيراننا وينبغي ان تكون حدود باكستان آمنة لنا

اعرب الرئيس الايراني حسن روحاني في برقية وجهها الى رئيس وزراء باكستان عن قلقه العميق واسفه الشديد لتكرار الاعتداءات الارهابية انطلاقا من الاراضي الباكستانية على ايران، داعيا اياه للايعاز بملاحقة ومعاقبة مسببي العمل الارهابي الاخير في حدود ميرجاوة حفاظا على العلاقات الجيدة والاخوية بين البلدين وتعزيزها.

وقال الرئيس روحاني في البرقية، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تجعل دوما في جدول اعمالها الاساسي في العلاقات مع باكستان امن واستقرار ونمو وازدهار هذا البلد الصديق والجار.

واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تاسف كثيرا لتعرضها مرارا للاعتداء من قبل اشرار مسلحين وارهابيين ماجورين انطلاقا من الاراضي الباكستانية.

وقال، ان حدود البلدين كانت على مر التاريخ حدودا آمنة وان سكان الحدود الذين تربطهم صلات قومية واسرية تعايشوا دوما في سلام ووئام.

واشار الرئيس روحاني الى ان الاراضي الايرانية لم تستخدم ابدا ضد جيرانها ومن ضمنهم باكستان ولكن للاسف فان عدم اتخاذ الاجراء المناسب والتصدي اللازم قد ادى الى الحاق خسائر ومصرع حراس الحدود الايرانيين ومن المواطنين الابرياء احيانا.

وتابع قائلا، لقد تكررت اعتداءات مماثلة من قبل الاشرار والجماعات الارهابية من الاراضي الباكستانية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية ورغم وعود المسؤولين في باكستان مازلنا نشهد تكرار هذه الحوادث المريرة.

وقال، للاسف اننا نشهد اليوم بعض الدول قد استهدفت وحدة العالم الاسلامي بحروب نيابية وتسعى عبر دعم الاعمال الارهابية لاحلال العنف واللاامن والفقر والتخلف بديلا عن النمو والازدهار والعزة والسعادة لشعوب المنطقة.

وفي الختام اعرب الرئيس الايراني عن القلق العميق والاسف الشديد لتكرار الاعتداءات الارهابية من الاراضي الباكستانية على اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال مخاطبا رئيس وزراء باكستان، انه وبغية الحفاظ على العلاقات الجيدة والاخوية بين البلدين وتعزيزها فان المتوقع ان توعزوا بملاحقة مسببي هذا العمل الارهابي قانونيا وتقديمهم للعدالة.

يذكر ان 9 من حرس الحدود الايرانيين استشهدوا واصيب اثنان آخران يوم امس الاربعاء في كمين نصبه عناصر ارهابية في منطقة ميرجاوة عند الحدود مع باكستان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرقي ايران، حيث فر الارهابيون على اثرها الى داخل الاراضي الباكستانية.

0
Page 1 of 26